24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3608:0213:4616:5119:2120:36
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. تهمة "السرقة العلمية" تلاحق بحثا للأكاديمي المغربي عمر إحرشان (5.00)

  2. البراهمة والمقاربة الإطفائية (5.00)

  3. إصلاح منظومة التعليم (5.00)

  4. "الضمان المركزي" يُطلق منتجات للمقاولات الصغيرة (5.00)

  5. جبهة إنقاذ مصفاة "سامير" تُطالب بتعليق تحرير أسعار المحروقات (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | موظفو الجماعات يعرضون مطالبهم أمام لفتيت

موظفو الجماعات يعرضون مطالبهم أمام لفتيت

موظفو الجماعات يعرضون مطالبهم أمام لفتيت

بعد أن باشرت مصالح وزارة الداخلية إجراءات الاقتطاع في حق عمال الجماعات المضربين، انطلق مساء اليوم حوار "أمّ الوزارات" مع التنسيق النقابي الرباعي الذي يمثل الموظفين؛ لكن دون جديد، حيث تم "الاكتفاء بتسليم مذكرة مشتركة حول المطالب، وذلك بحضور الوالي المدير العام للوزارة"، حسب مصدر حضر اللقاء.

وأضاف المصدر، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "اللقاء عقد بطلب من وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت"، مشددا على أن "مطالب النقابات واضحة، وترتبط أساسا بالرفع من الأجور وإخراج مؤسسة الأعمال الاجتماعية إلى الوجود، بعد أن وقف مشروعها في الأمانة العامة للحكومة".

وأوضح مصدر هسبريس أن "الملف المطلبي يتضمن أيضا مأسسة الحوار، وبتّا في مسألة حاملي الشهادات والسلم السابع، وكذا الحريات النقابية"، حيث تحدث تجاوزات كبيرة في هذا الباب، لافتا إلى أنه "تم إلغاء الندوة التي كان مزمعا تنظيمها غدا الجمعة، بسبب انتظار مخرجات الجولة الأخرى من الحوار، والتي ستجرى في 30 من الشهر الجاري".

ومباشرة بعد الإضراب عن العمل الذي خاضته شغيلة الجماعات الترابية المحلية يوم 17 يناير الجاري، ضد الوضعية المزرية التي يقبعون فيها، باشرت مصالح وزارة الداخلية الاقتطاع من أجور الموظفين المضربين، بعد "عدِّهم وقياس النسبة المئوية"، معتبرة ما قاموا به "يندرج في إطار التغييب غير المشروع عن العمل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - رشيد الأربعاء 23 يناير 2019 - 22:30
في دولة الحق و القانون و الدستور يتم تكليف وزير الداخلية بملف اجتماعي - اقتصادي !! و فين رئيس الحكومة و وزير الاقتصاد والمالية و وزير التشغيل و وزراء و كتاب الدولة المكلفون بالملفات الاجتماعية ؟ واش ماتوا اولا ما مساليينش ؟ مشاو حتى هوما يتصوروا ف moulin rouge ؟
2 - wood الأربعاء 23 يناير 2019 - 22:43
على ما يبدو ان المخزن هو الذي وراء هذه الإضرابات و يستعمل النقابات كغطاء لتنفيدها لانها تتم دوريا و لا تتعدى يوم واحد و دون مطالب واضحة أو هدف محدد بل فقط تتكرر بشكل دوري ، و الهدف منها واضح هو الإقتطاعات من أرزاق الموظفين التي هي أصلا هزيلة . فهناك ميزانية ضخمة يتحصل عليها المخزن كلها من الغرامات و الأحكام القضائية و ستنضاف لها إقتطاعات الموظفين و كل هذه الأموال لا يعرف مصيرها و لا أثر لها في حياة المواطن !!!
3 - محمد الأربعاء 23 يناير 2019 - 23:15
تضرب وزارة الداخلية عرض الحائط دستور المملكة بمنشور ودورية غير قانونية
لظا لا ننتطر ااكثير مها سوى تفكيك هذا القطاع
4 - الموظف المناسب أولا.. الخميس 24 يناير 2019 - 00:05
أولا، وقبل تلبية مطالب شغيلة الجماعات الترابية، نقترح على المصالح المختصة بالوزارة الوصية - الداخلية، بأن تضع الموظف المناسب في المكان المناسب، وذلك تطبيقا للقانون الذي ينص على ذلك..اذ كيف يعقل أن يعين في مناصب المسؤولية بمصالح اىجماعات الترابية ( خاصة بجماعة الدارالبيضاء والمقاطعات التابعة لها )، أعوان جماعيون انتهازيون، لا تتجاوز رتبهم الادارية " مساعد اداري "..؟!!..في حين، يتحتم على المترشح لذلك، أن يتوفر على رتبة " متصرف " مع أقدمية أربع سنوات في هذه الرتبة و في الشعبة أو اختصاص المصلحة أو القسم المراد تحمل مسؤوليته..و بعد ذلك، ننظر في باقي المطالب التي أسلفتم الحديث عنها بالمقال الموماء اليه أعلاه.
5 - يوغرطة الخميس 24 يناير 2019 - 00:09
الموظفون الجماعيون نصفهم أشباح بدوام كامل . النصف الباقي نصفه أشباح بدوام جزئي . الباقي على عاتقه تبقى أبواب ومصالح الجماعة مفتوحة وتعمل .فإذا كانت شي التفاتة فعلى وجه هدوك. لكن وللأسف الاشباح ونصف الاشباح سيستفيدون كدالك ولو انهم لا يعملون ولا يناظلون. معهم جات.
6 - ف ح الخميس 24 يناير 2019 - 00:31
موظفو السلاليم الدنيا بالجماعات الترابية يعانون الكثير من المشاكل حيث يتعرضون لكثبر من الحيف المتمثل في عدم تسوية وضعيات حاملي الشواهد كالتقنيين والمجازين وغيرهم كما يعانون من ضغط المجتمع من وتسلط بعض المنتخبين الذين لا هم لهم سوى الزيادة في معاناة الشغيلة والتطاول على حقوقها وغيرها من الاكراهات التي قد تكون ناذرة ان لم نقل منعدمة عند امثالهم بقطعات اخرى كالتعليم والصحة والاسكان وغيرها.
7 - مصطفى زاكورة الخميس 24 يناير 2019 - 10:57
حوارات عقيمة لا قيمة لها .اتفاق واضح بين اطراف الحوار على عدم الخروج بحل مقابل مصالح شخصية لممثلي النقابات.الحل بين ايدي الشغيلة المواطنين عموما يجب الخروج في اضرابات مستمرة حتى نطيح بهاته الرؤوس التي استحودت على كامل ثرواتناو منعتنا حقوقنا.فما دمنا صامتين سيواصلون نهبنا.
8 - Amal السبت 26 يناير 2019 - 15:56
الموضف الجماعي هو الموضف الوحيد الدي لم ينصف في جميع الحوارات رغم نضالات موضفيه الدين قدموا شهداء في النضال كمايعتبر اقدم ملف لم يتحقق منه اي شيء اتفاق ثم اتفاق ثم ايداع الملف للحفض فنرجوا من السيد الوزير لفتيت اخراج الاتفاقات السابقة الى حيز الوجود كما احث النقابات الممثلة لمزيد من النضال .
9 - موظف جماعي الثلاثاء 29 يناير 2019 - 09:59
مطالب الجماعات الترابية واضحة:
- بالرفع من الأجور خاصة الدنيا منها، وإخراج نظام اساسي للجماعات الترابية ينصف هذه الفئة اضافة الى مؤسسة الأعمال الاجتماعية إلى الوجود،
-تسوية مسألة حاملي الشهادات على غرار باقي الوزارات
-الغاء السلم السابع، كما كان في السابق.
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.