24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4108:0713:4616:4819:1720:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. باشا: التجنيد يهم أبناء المسؤولين .. الثروة للأغنياء والوطنية للفقراء (5.00)

  2. أم لثلاثة أطفال تنهي حياتها في ظروف غامضة (5.00)

  3. مسيرة احتجاج تطالب بالحريّة لـ"معتقلي الحسيمة" من شوارع بروكسيل (5.00)

  4. النقد الدولي يرصد تضييع عدم الاندماج المغاربي 4 آلاف دولار للفرد (5.00)

  5. أكاديمية هوليوود تسحب تسليم "أوسكار الإشهار" (3.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | تقرير يرصد "النكسات" السياسية والاجتماعية والاقتصادية بالمملكة

تقرير يرصد "النكسات" السياسية والاجتماعية والاقتصادية بالمملكة

تقرير يرصد "النكسات" السياسية والاجتماعية والاقتصادية بالمملكة

رسم المركز الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب صورة قاتمة حول الوضعية الحقوقية بالمملكة برسم سنة 2018، مبرزا أن مختلف المجالات شهدت تراجعات خطيرة، بدءا بالمجال الصحي، مرورا بالتعليم، ووصولا إلى استقلالية القضاء.

"حراك الريف" نكسة حقوقية

قال المركز سالف الذكر إن "وضعية حقوق الإنسان ببلادنا، في سياق وطني عام، تتسم بتراجعات كبيرة ملحوظة للدولة عن العديد من المكتسبات الحقوقية التي حققتها الحركات الاحتجاجية والقوى الديمقراطية، ما جعل المغرب يعيش حالة غليان بين سياسات الحكومة وقراراتها وبين تطلعات المواطنين وتوقعاتهم".

وأضاف المركز الحقوقي أن "الإرادة السياسية لدى الدولة مقيدة بشكل كبير، وتَحدُّها مقاربة النزعة التحكمية والتسلط في التعاطي مع الحريات والحقوق، والتي من خلالها تتملص الدولة من التزاماتها الدولية في مجال حماية حقوق الإنسان والنهوض بها".

وبخصوص "حراك الريف"، شدد المركز الوطني لحقوق الإنسان على أن الموضوع "يجسد الانتكاسات الحقوقية التي يشهدها المغرب، على اعتبار أن نهاية سنة 2018 أعلنت بداية نشوء بوادر وضع مشحون بكل دواعي الاحتقان في جل ربوع المملكة، إثر الأحكام القاسية التي تم النطق بها على نشطاء الحراك".

الإفلات من العقاب

استنكر المركز "التضييق على حرية التجمع والتظاهر السلميين والعودة إلى المحاكمات الصورية غير العادلة"، إذ سجل "تصاعد هذه المحاكمات، خاصة لنشطاء حراك الريف وجرادة، ما أدى إلى تراجع الحريات المدنية والسياسية بشكل كبير في سياق الحديث عن حرية التظاهر والتنظيم التي يكفلها دستور 2011".

وأعرب المكتب التنفيذي للمركز الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب عن قلقه البالغ من "توظيف القضاء من طرف الدولة في تصفية مجموعة من الحسابات السياسية، ومحاكمة نشطاء الحراك الاجتماعي بالريف وجرادة وغيرهما من المناطق التي شهدت احتجاجات سلمية للمطالبة بأبسط الحقوق الأساسية الضامنة للكرامة الإنسانية، ومحاكمة الصحافيين حميد المهداوي وتوفيق بوعشرين وغيرهما، بهدف الانتقام أو تقييد حريات مجموعة من النشطاء السياسيين وترهيب المواطنات والمواطنين".

وسجل المصدر ذاته "تفاقم ظاهرة الإفلات من العقاب بخصوص ناهبي المال العام والمتورطين في الفساد المالي، ثم عجز الحكومة والقضاء عن محاربة الفساد، فضلا عن ضعف آليات الرقابة على المال العام، نتيجة تداخل السياسي والاقتصادي في الممارسة المغربية لتدبير الشأن العام، رغم وجود عدد من المؤسسات التي تعنى بالرقابة والتدقيق".

فوارق خطيرة في التعليم

"الآلية الوطنية للوقاية من التعذيب التي يفترض أن يعهد إليها الرصد والتحقيق في مزاعم التعذيب وزيارة أماكن الاحتجاز لم تر النور بعد في المغرب، وهي آلية أقرتها المادة 17 من البروتوكول الاختياري لاتفاقية مناهضة التعذيب وسوء المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة، إذ كان من المفروض إحداثها في أجل أقصاه سنة واحدة، ابتداء من تاريخ إنفاذ أو المصادقة أو الانضمام للمعاهدة، علما أن المغرب تقدم بأوراق انضمامه في نونبر 2014"، يورد التقرير الحقوقي.

وبخصوص واقع التعليم بالمغرب، أبرز التقرير أنه "يعيش على وقع فوارق خطيرة تصنف بين تعليم ذي جودة عالية بمدارس البعثات الأجنبية والمدارس الخاصة، لاسيما أن الدولة قامت بتشجيع هذا التوجه بالتساهل الضريبي والتشريعي والرقابي مع المؤسسات التعليمية الخاصة، ما يعتبر ضربا مباشرا لحظوظ تمدرس أبناء الطبقات الفقيرة، وتقليصا لفرص حصولهم على تعليم جيد ومجاني".

ودعا المركز إلى "إعادة النظر في هيمنة اللغة الفرنسية على مناهج التعليم ببلادنا، إذ بات لزاما على المغرب تدارك التأخر الحاصل في مواكبة الركب العالمي، من خلال اعتماد اللغة الإنجليزية كلغة أجنبية أساسية، مع تعميم وتأهيل التعليم باللغة العربية، وتوفير فرص التعليم بالوسائل الحديثة، وإدماج مادة التواصل وفن الخطابة والتعبير في الأسلاك الأساسية من التعليم".

انهيار المنظومة الصحية

من جانب آخر، أشار التقرير إلى أنه "رغم كون المغرب انضم إلى دائرة الدول الموقعة على الاتفاقية الدولية للأشخاص المعاقين، منذ 30 مارس 2007، إلا أن ذلك لم ترافقه إجراءات فعلية وحقيقية لتطبيق نصوص تلك الاتفاقية وإنزالها إلى الواقع، خصوصا على المستوى الاقتصادي؛ أي حق التوظيف للشخص من ذوي الاحتياجات الخاصة، ثم المستوى الاجتماعي؛ ويتعلق الأمر بالولوجيات والإعالة الاجتماعية".

ويرى المركز أن "قطاع الصحة العمومية في المغرب يكاد يدخل مرحلة انهيار تام، تؤكد تفشي وانتشار الأمراض الوبائية والارتفاع المهول في عدد من الأمراض المزمنة غير الوبائية، مثل السكري وأمراض القلب والأورام السرطانية، وعودة غير معلنة لأمراض سبق أن تم القضاء عليها في نهاية التسعينيات من القرن الماضي، كمرض الجذام، إضافة إلى ارتفاع ملحوظ في المؤشرات الكلاسيكية المتعلقة بمعدل وفيات الأمهات الحوامل والأطفال دون سن الخامسة، ومعدلات أمراض السل وفيروس الكبد".

ولاحظ المركز الحقوقي "استمرار معاناة المواطنين مع ممارسات بعض المسؤولين في أجهزة الشرطة والدرك الملكي، إذ تتصاعد بوتيرة مقلقة تظلمات المواطنين إزاء انتهاك كرامتهم وإهانتهم وتعنيفهم من قبل بعض عناصر الضابطة القضائية عبر ربوع المغرب، سواء داخل مخافر الشرطة أو بسريات الدرك الملكي، وكذلك وجود خروقات في إعداد محاضر الضابطة القضائية، ما يجعل العديد من المواطنين عرضة للاعتداء على حقوقهم وانتهاكها بشكل فظيع ومسترسل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - وتا فين غاديين بهاد البلادد?? الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 05:07
يا ودي طلقو للرهائن والمختطفين الابرياء والمحتجين السلميين راه بلادنا تشوهات وتبهدلات ومحطوطة في اللائحة السوداء بجنب السودان وسوريا والعراق واليمن ,ويا عباد الله ليبيا فيها الحرب الاهلية وما وقعش فيها هادشي ديال الاختطافات ,الزفزافي ورفاقه والمطحونين ديال جرادة والمهداوي ولبداحي والمتظاهرين وبوعشرين والعديد ديال المختطفين سبب التواجد ديالهم في السجون وهو انهم فظحو المفسدين النهابين والعالم باسره كيعرف بلي بلادنا فيها القمع والظلم وايظا تعذيب المختطفين والمتظاهرين في مخافر الشرطة وايظا في السجون,راه يكفي فقط يخرجو ليك الناس فواحد المسيرة في اروبا صافي كولشي تفظح
2 - مغربي الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 07:56
تقرير تنقصه الموضوعية
المغرب يعرف بعض النواقص.. في الصحة ..والتعليم .. وهدا امر جد عادي بالنسبة لبلد نامي متل المغرب .
و ايضا من جهة أخرى يعرف تقدما كبيرا في مجالات عديدة..
ويعيش مراحل التصحيح لا يمكن إنكارها
إلا من له سموما ....تجاه المغرب
3 - agadir الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 08:06
هذه السياسات التي تم إتبا عها أدة إلى تقسيم الشعب إلى عدة فآت هناك من له درجة أولى ثم الدرجة الثانية حثى آخر طبقة وهذه هي العبودية الحديثة رغم حملهم بطائق و طنية تعتبرها الدولة بطائق هوياتية أضن أنه و صلو إلى مرحلة عندما يريدون أن يتقدمو خطوة بليبراليتهم ستكون آخر قطرة تفيض الكأس وسيتكسر *
4 - ستيتو حمو الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 09:32
طبيعة الحكم والتحكم لا تسمح ابدا بقيام ديمقراطية ودولة الحق والقانون واستقلال القضاء !!
5 - مواطن الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 10:09
لمن تحكي زابورك يا داوود !!!!!
6 - مستكمار الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 10:28
اجير يتقاضى 700 درهم في الشهر
وزير يتقاضى 70000 درهم في الشهر
متقاعد يتقاضى 900 درهم
متقاعد يتقاضى 90000 درهم
هذه ليست فوارق في نظر الحكومة .
7 - Amine الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 11:07
انه تحديث الاقتصاد و ليس تنمية حيث تستفيد فئة كبار المستثمرين و المسؤولين سياسيين بمزج النفوذ مع المال
8 - احمد الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 11:32
ماهموني غير الرجال الى ضاعو...... التاريخ يعيد نفسه
9 - elhass الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 12:45
لقد طبع المغرب مع الفساد حتى اصبح هو القاعدة والنزاهة اصبحت هي الاستثناء.
10 - فساد؛تفقير؛تيئيس وتردي إجتماعي الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 13:36
الوضع الحقوقي و الاجتماعي و الإقتصادي بالبلاد يعرف ترديا متواصلا و متزايدا في ظل الهجوم الشرس المتتالي على الحقوق و المكتسبات الإجتماعية و الإقتصادية و الحقوقية لعموم الطيف الشعبي المغربي الكادح والمقهور المتردية أوضاعه المعيشية الصعبة و القاسية بفعل السياسات اللاشعبية التفقيرية التراجعية القهرية المنتهجة من طرف نظام المخزن الأوتوقراطي و تنفذها حكومته العاجزة و الفاشلة مما سبب غليانا و احتقانا و تذمرا شعبيا عارما تفجر احتجاجات و حراكات شعبية في الريف وجرادة و زاكورة و غيرها من ربوع المغرب العميق البئيس و المقهور جوبهت باعتقالات عشوائية و بالجملة وأحكام قاسية لإسكات كل صوت احتجاجي شعبي جماهيري منتفض و متعاظم...
11 - Mgir الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 15:38
آشمن نكسات الله يهديكم لقد قال لكم رئيس الحكومة راحنا محسودين point final، واش دابا نصدقوكم ولاّ نكدبو رئيس الحكومة .النكسات لا توجد إلاّ في المخيلة.
12 - raji الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 16:04
ط يجب ان ندرك اننا نعيش صراعات ثقافيه فكريه اجتماعيه سياسيه واقتصادية
يمكنني ان اعتبر الوضع الدي تعيشه البلاد بالركح الدي تتصادم فيه الادوار والمشاهد
13 - Amine الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 16:35
هاذ المركز الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب حاضي غير المغرب. علاش ما يدافعش على الكائنات الفضائية ديال المريخ. هههههههه
عنداك غير تخرج حتى الحكومة و تكذب هاذ الناس عاود تاني.
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.