24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | نقابة تدق ناقوس الخطر حول الوضع الاجتماعي والاقتصادي بالمملكة

نقابة تدق ناقوس الخطر حول الوضع الاجتماعي والاقتصادي بالمملكة

نقابة تدق ناقوس الخطر حول الوضع الاجتماعي والاقتصادي بالمملكة

دقّت المنظمة الديمقراطية للشغل ناقوس الخطر حول الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية بالمغرب، منذ صعود حزب العدالة والتنمية للحكومة سنة 2011، معتبرة أن "الحزب المُسيّر يواصل اعتماد منطق الإقصاء والتمييز وسياسة الهروب إلى الأمام في معالجة المشاكل الاجتماعية القائمة".

ومن بين المشاكل المطروحة، حسب المنظمة النقابية، نجد نظام التقاعد "المجحف" وفرض نظام التوظيف بالتعاقد، ثم "حرمان" آلاف الشباب خريجي الجامعات من ولوج أسلاك الوظيفة العمومية، وكذلك تحرير الأسعار الذي انعكس "سلبا" على القدرة الشرائية، فضلا عن "تجميد" الأجور والمعاشات لمدة ثماني سنوات، مطالبة بـ"فتح حوار اجتماعي جدي ومؤسساتي شامل، حول مطالب الطبقة العاملة بالقطاعين العام والخاص".

في المقابل، أكد مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، في ندوة صحافية عقب اجتماع المجلس الحكومي، أن "الحوار الاجتماعي لم يُغلق، بحيث كلّف رئيس الحكومة وزير الداخلية بإجراء الحوار تحت إشرافه طبعاً. بالنسبة لنا، أكدنا ضرورة المُضي في الحوار الاجتماعي، لأن هنالك اهتزازات اجتماعية واقتصادية لدى فئات واسعة، ومن ثمة ينبغي القيام بهذه الإجراءات لفائدة هذه الفئات الاجتماعية، وعياً منا بأهميته ودوره في الاستجابة للانتظارات والمطالب".

وفي رده على تصريحات المسؤول الحكومي، بخصوص الحوار الاجتماعي، أكد علي لطفي، الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية للشغل، أن "هنالك توجيهاً ملكيًا واضحًا في الخطاب الأخير، مفاده ضرورة إعادة النظر في التعاطي مع الحوار الاجتماعي؛ وهو ما يتطلب إقامة حوار منظم ومؤسساتي، عبر إخراج قانون الحوار الاجتماعي، حتى لا يكون رهينا بهاجس الحكومة، إضافة إلى إحداث المجلس الأعلى للحوار الاجتماعي، لكي يجتمع بانتظام ممثلي الفرقاء الاجتماعيين، سواء تعلق الأمر بالنقابات أو الفعاليات الاقتصادية، إلى جانب إشراك فئات أخرى، مثل المتقاعدين والمعطلين وذوي الاحتياجات الخاصة".

وفي سياق متصل، قال الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية للشغل إن "النتائج الأخيرة التي كشفت عنها المندوبية السامية للتخطيط بخصوص معدل البطالة توضح الأزمة التي يعيشها المغرب، لا سيما ما يتعلق بخلق فرص الشغل والفوارق الطبقية الشاسعة التي تزداد سنة عن سنة، نظرا لتدهور القدرة الشرائية لأوسع الطبقات بالمغرب، بما فيها الطبقة العاملة بفعل تجميد الأجور لأكثر من ثماني سنوات".

وأضاف لطفي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "أجور الموظفين في القطاعين الخاص والعام لم تعرف أي زيادة، منذ تحمل حزب العدالة والتنمية لزمام المسؤولية، مقابل الارتفاع المهول لأسعار المواد الغذائية الواسعة الاستهلاك، وينطبق الأمر نفسه على الماء والكهرباء والصحة والتعليم وغيرها، أي كل ما يتعلق بالخدمات الاجتماعية، ما تسبب في التدهور الخطير للطبقات الاجتماعية".

وأوضح الفاعل النقابي أن "الموظف يعيل أسرته وآباءه في الوقت نفسه، خاصة الذين يوجدون في قرى نائية بالمغرب؛ لأن أغلب الموظفين ينتمون إلى طبقات اجتماعية متوسطة وفقيرة، علما أن هذه الأسر لا تتمتع بأي حماية اجتماعية، من قبيل التأمين والتقاعد؛ وهو ما يجعلهم يعيشون على الدعم الأسري من قبل الأبناء، وهو ما يسهم في خلق التوازن بالبلاد، لأنه لو انعدم هذا الدعم لوصلنا إلى وضعية أكثر خطورة، تمتاز أساسا بغياب التماسك الاجتماعي".

وشدد المتحدث على "زيادة الضغط على القدرة الشرائية بشكل خطير، خلال حكومتي بنكيران والعثماني، لا سيما أن الحديث عن مجانية التعليم والصحة أصبح مجرد خرافة؛ لأن تكلفة ابن وحيد في المدرسة العمومية باتت مرتفعة، نتيجة مصاريف الكتب الدراسية والمراجع وتوفير الغذاء في ظل التوقيت المستمر، ما يجعل كل الوعود والالتزامات الحكومية مجرد شعارات موجهة إلى الاستهلاك الإعلامي".

"تقرير المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي أكد أن الفوارق الطبقية وليس الاجتماعية، اتسعت بشكل خطير؛ وهو ما ينذر باهتزازات اجتماعية إذا لم يتم تدارك الأمر، عبر إعادة النظر في السياسة الاقتصادية والاجتماعية للحكومة، التي اجتهدت في إغراق البلاد بالديون ورفع معدلات البطالة والفقر، ثم عودة أمراض الفقر إلى مناطق "المغرب غير النافع"، مثل اللشمانيا والجذام والتهاب السحايا؛ ما يستوجب دق ناقوس الخطر حول المؤشرات الاجتماعية التي وصلت للخط الأحمر"، يردف المصدر عينه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (53)

1 - ملتحظ السبت 23 فبراير 2019 - 09:15
المعلمون مقابلين الفايسبوك كينتقدوا الجميع باستثناء أنفسهم أنهم جوهر الفساد يجب محاسبة التجار منهم وأصحاب الوداديات السكنية و الدين يعطون الدروس الخصوصية ..... ويودعوا السجن مع باقي الفاسدين ينتقدون جميع الموظفين الآخرين بالفيس بوك رغم أن هؤلاء يشتغلون ليل نهار باجور زهيدة يجب أن يكون الأجر بحسب ساعات العمل على الأقل ٧ساعات في اليوم حتى يعرف أصحاب السليت الفاءض والنقابي والدروس الخصوصية
2 - غريب في بلادي السبت 23 فبراير 2019 - 09:17
اصبحنا لا نتق في احد لا نقابة لا حكومة لا أحزاب لا مسؤولين ..... تضحكون علينا وأموال وخيرات البلاد تهرب وتمنح وتعطى للخارج هذه هي الحقيقة ....باركا باركا حسبنا آلله ونعم الوكيل
3 - simo السبت 23 فبراير 2019 - 09:22
لو كانت لنا النقابات قوية وغير متواطئة لما تجبرت الحكومة وفعلت ما فعلت في الموظفين و الطبقة العاملة. فالعديد من النقابيين اغتنوا أو حققوا مصالحهم الشخصية بالشونطاج مع الحكومة والناس فقدت التقة فيهم. فالإقتطاع من الأجر لمضربي 20 فبراير آت وكم ستجني الدولة من ورائه وماذا ستفعل لنا النقابات؟ هل ستعوضنا كما هو الشئن في الدول الأروبية؟
4 - عبدالوهاب السبت 23 فبراير 2019 - 09:25
السلام عليكم احذروا النقابات بدات بالتخريف. لاحول ولاقوةالابالله
5 - مهاجر السبت 23 فبراير 2019 - 09:29
كانت حكومة السيد اليوسفي ، جطو والفاسي تتنامى والحكومة الحالية تأخذ مسارًا متناقصًا على الصعيد الاجتماعي السياسي والاقتصادي والثقافي ايضا،
الحوار هو المخرج الوحيد من اجل التنمية والاصلاحات، على السياسيين ان يهتمو بمءوسسات الدولة والمواطنين وان يكون الانفتاح في الحوار بين جميع الاحزاب السياسية في الحكومة او المعارضة والنقابات المهتمة بالشغيلة،
6 - رشيد الرباطي السبت 23 فبراير 2019 - 09:31
حتى نكون موضوعيين، المشكل الحقيقي في النقابات التي تخضع في تدير شؤونها المالية والإدارية لمزاج قياداتها المتقاعدة منذ سنوات، ثم إن هذه النقابات وفي مقدمتها الاتحاد المغربي للشغل تحول إلى وكر من أوكار الفساد حاضنة للمفسدين وناهبي المال العام.
لا يمكن أن تقوم للنقابات قائمة بدون مصداقية.
7 - Yeux السبت 23 فبراير 2019 - 09:32
هذا سيناريو مفبرك حتى يمر عمر هذا المجلس بسلام و عند خًروجهم سيطبقون ما يملى عليهم
8 - anas السبت 23 فبراير 2019 - 09:36
الأمور و الأوضاع فهاد البلد لاتبشر بالخير ، انا شاب فعمري 26 سنة عندي ديبلوم فتدبير المعلوميات ، هادي مدة و أنا كنقلب على شغل ، مخليت حتى قنت ، حتى طريقة دفع السيرة الذاتية غيرتها . كندخل لأي شركة و كنسول على اي مسؤول فالشركة ونهدر معاه إيشوف منحالي لكن ولا واحد كيعطيني وقت ، كاين غير باك صاحبي و الفلوس .
9 - Jamila السبت 23 فبراير 2019 - 09:38
لا تنتظروا والله لا أحزاب ولا وزراء لعلاج هذه الأوضاع الاجتماعية الخطيرة للمغاربة ،كل يوم يزداد الفقر والبطالة.كل ما أزداد الفقر عند الشعب كلما أزداد الغناء عند فئة قليلة نذكر منها الأمراء واصدقائهم وذويهم وبعض الوزراء نذكر هنا وزير الفلاحة الملياردير. الحل من أجل القضاء على البطالة فهي سبب كل المشاكل والإجرام الحل في يد صاحب الجلالة الملك نصره الله أن يضرب بيد من حديد كل المفسدين دون خوف إلا من الله ونحن بجانبه
10 - ملاحظ السبت 23 فبراير 2019 - 09:40
مادام تجار اادين يحكمون هذا اابلد فلن تقوم له قيامة .
11 - ماخصناش معندناش السبت 23 فبراير 2019 - 09:43
لا أسي نقابة المغرب بخير وعلى خير غير رجعو تنعسو ما فيكم رباح مثلكم مثل معارضة جزائر
12 - متتبع 01 السبت 23 فبراير 2019 - 09:51
ما هو بعيد عن المنطق هو أين كانت كل النقابات التي تحتج اليوم، منذ سنوات خلت؟؟؟
كل هذا غير مفهوم.
لا ثقة للشغيلة بالنقابات، لأنها لا تدافع عن حقوق العمال ولا تسعى لصون مكتسباتها.
خروج النقابات في الآونة الأخيرة لا قيمة له. فهي تغرد في جهة بعيدة عن الملف المطلبي للتنسيقيات.
شكرا هيسبريس
13 - موظف بدون حقوق السبت 23 فبراير 2019 - 09:54
حسبنا الله و نعم الوكيل.ان الله يمهل و لا يهمل.والله جعلتنا الحكومة و النقابات كالمتسول يمد يده فيملؤونها ترابا و هم يضحكون.
14 - عبدالغني السبت 23 فبراير 2019 - 09:54
من الناحية الموضوعية كل المؤشرات تدل على خطورة المرحلة حقيقة مرحلة تتطلب إعادة التفكير وإيجاد الحلول المناسبة إلا أنه نجد أنفسنا أننا محاصرين وعاجزين عن ذلك فهده النقابات هي لسان احزابنا وهده الحكومة هي من إنتاج أصواتنا و هدا التحالف الحكومي هو نموذج حي لعلاقاتنا ادا من هو المسؤول على الأزمة فضياع ثقافتنا وقيمها مسؤولة عليه مشاريع إصلاحات الحكومات المتعاقبة والتي دمرت كل توجه له مصداقية
نقاباتنا أصبحت رهينة أرادات وثقافة في ظاهرها شيء وفي مظامينها شيء آخر أنها أحزاب الأزمة ونقابات الأزمة فضيعتم الوطن
15 - مغربي ساكن فالمغرب السبت 23 فبراير 2019 - 09:59
ومتى كان ﺍﻟﻮﺿﻊ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﻭﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻱ بالمغرب يُبشِّر بخير ؟!! .. ثم لماذا كل هذا التحامل على حزب العدالة والتنمية -وهو حزب مخزني في الأصل- وكأنه هو سبب ما يعاني منه المغاربة اليوم ؟!
افهم و لا تكن طرطورا :
اختر أي بلد فوق الأرض وستجد بأن غالبية المشاكل التي يعاني منها الناس في ذلك البلد هي بسبب سياسة وتدبير الحاكم الأصلي لذلك البلد وليس من هم دونه .. فهي حزب ع. و ت. هو الذي يحكم المغرب ؟!
16 - استراتيجية التصويت! السبت 23 فبراير 2019 - 10:01
لا أنتمي لأي فصيل سياسي، لكن أقول إن الانتخابات محسومة للبيجيدي لأن لهم جيش منظم من الناخبين المريدين المستفيدين المأجورين والمنظمين في جمعيات بألوان مختلفة للاستفادة من شتى أنواع الريع لعديمي الضمير للظفر بأصواتهم، لذلك على المغاربة التكتل أيضا والإيمان بأن يغيروا تحكم هذا الحزب من أجل التغيير لصالح حزب آخر يرونه قريبا من هموم الشأن الاجتماعي والاقتصادي للبلاد، عكس ما يروج له البعض لمقاطعة الانتخابات، لأنها لن تكون الا في صالح هذا الجيش الحزبي للبيجيدي، خاصة ان البيجيدي تفنن في ادلال واستفزاز المغاربة بخرجاتهم الشعبوية مع احتفاظهم بعدة امتيازات وتقاعد سمين، مقابل انهيار القدرة الشرائية للمواطنين، لذلك يجب فتح حوار اجتماعي جاد عوض سفصطة في الكلام، وشكرا
17 - المحال السبت 23 فبراير 2019 - 10:03
و الطبقة العاملة تدق ناقوس الخطر من تواطىء النقابات مع الباترونا و الحكومة
18 - ames السبت 23 فبراير 2019 - 10:12
الى صاحب التعليق الاول:أمكن عندك عقدة مع المعلم.باين المستوى ديالك من النقاش.الناس تيناقشو حوائج كبيرة اف السما.نت تتناقش مسائل تافهة د الامييين.هدا المستوى لتيبغي النظام.الأمية و التهميش و الإقصاء اماااايدرو.....هزلت الصافي.
19 - sellam souiri السبت 23 فبراير 2019 - 10:14
Tout le monde sait que le pays est abîmé à tous les niveaux le moral des citoyens est au plus bas à cause de la trahison des partis politiques ,des promesses non réalisées et la langue de bois des autorités , ces citoyens sont donnés comme pâture aux différents lobbys pourris avec l’impunité totale !!le quotidien du citoyen se dégrade ainsi que l’état de délabrement de la santé de l’enseignement le chômage la violence la misère et le manque flagrant des infrastructures!!
c’est la réalité
20 - لحسن السبت 23 فبراير 2019 - 10:17
صلاة جنازة !!!! على النقابات و الحكومة و الاحزاب . انا بعدا صليت عليهم هذي شحال ولكن ما زال مدفنهمش شكون اقرب ليهم اليوم راهم خنزوا بريحة . مسيوا الاحزاب كانو فتلاجة اكونوا مازال مخنزوش
21 - Yasser السبت 23 فبراير 2019 - 10:17
بالفعل منذ تولي هذا الحزب السليط لزمام الأمور و الأوضاع الإجتماعية و الإقتصادي في تدهور مستمر... تجار الدين و منذ 2011 أنهكوا الإقتصاد و قاموا بوضع قرارات دمرت المجتمع المغربي... وهذا لا ينفي أن النقابات لا تقوم إلا بالقول... أما الفعل فله مدبر حكيم...
22 - المصائب الكبرى السبت 23 فبراير 2019 - 10:19
لابد أن المصيبة الكبرى ليست ببعيد ، و الكل يتحمل فيها المسؤولية التي ستكون تاريخية و سيعم الندم جميع الشرائح خاصة طرفي القطبين . الظالم و المظلوم .
23 - لا يصلح العطار ما افسده الدهر السبت 23 فبراير 2019 - 10:25
اسي علي لطفي ..نفس الخطاب .ولا جملة واحدة تبدلت .الحكومة دارت الحكومة دارت .واش انت لوحدك ستغير من الواقع شيءا الجواب لا ...لا انت ولا النقابات الاخرى .راه هادوك لي خارجين ولو غبر في الصورة راهم غالطين .ومادام العطار لا يصلح ما افسده الدهر ..غير شوفو لعيبة اخري من غير النضال
24 - ملاحظ السبت 23 فبراير 2019 - 10:30
العثماني مرر الحوار الاجتماعي لوزير الداخلية ولحد الان بقيت الامور على حالها وليس بغريب ان نسمع غدا بان وزير الداخلية رمى كرة الحوار الاجتماعي الى وزارة اخرى ثم يتم رميها الى وزارة اخرى الى ان تطلع علينا سنة 2021 فتبدا طبول الانتخابات وهكذا سيبقى مسلسل الحوار كالمسلسلات التركيية ان الحقيقة المرة ليست في قرارات الحكومة ولا في الاوضاع المتردية المتردية التي نعيشها في كل القطاعات الحقيقة المرة هو ان قطار الانحطاط لم يتوقف وحتى انه لم ينقص من سرعته بالنسبة لقطاع الوظيفة العمومية على كل الموظيف ان يعرفوا بان الدولة عازمة على تدمير هذا القطاع كليا وبطريقة ممنهجة انا كموظف لم يعد يهمني لا زيادة في الراتب ولا تحسين الوضعية لانني اؤمن باننا اصبحنا نعيش في مستنقع يصعب تنظيفه او بالاحرى يستحيل تنظيفه هذه بلادنا وهذه اقدارنا
25 - ANAS السبت 23 فبراير 2019 - 10:48
الامور معقدة و الكل فاسد و كلشي فكرشو لعجينة، خاصنا عفو شامل و نبداو من صفر و بقواعد مثينة، الاهم ليوم هو الاقتصاد واقف، خاص عفو شامل على الماضي و قواعد محكمة، و مراقبة فورية. و الا غادي يبقى الاقتصاد واقف لي عندو شي ريال ناعس عليه و كينسنا اش غدي يوقع و الفاجعة الى وقعات شي حاجة تواحد مغدي يكون رابح، كلشي خاسر
26 - simo74 السبت 23 فبراير 2019 - 10:48
المغرب يدق ناقوس الخطر .يجب على الدولة تذخل بسرعة
27 - كريمة السبت 23 فبراير 2019 - 11:01
السلام عليكم . فقدنا الثقة في النقابات والحكومة . طلبنا الى ملكنا نصره الله انصافنا .
28 - محمد بنحدة السبت 23 فبراير 2019 - 11:24
حصلت الحكومة من حذف صندوق المقاصة ما يزيد عن ٥٤ مليار وهو رقم لوحده يفرض عليها الاستجابة لمطالب المواطنين الذين يكتوون بالغلاء جراء هذا الإجراء لانه كان يقترح في السابق اذا تم حذف صندوق المقاصة ان ترفع الأجور ب١٠٠٠ درهم على الأقل الصندوق حذف والأسعار ارتفعت والقدرة الشرائية تدهورت والحوار الاجتماعي مشلول وحناجر النقابات بحت وهذه الحكومة يظهر أنها تفتقد للبعد الاجتماعي في سياستها وإذا كان لديها فإنه انتخابوي بالدرجة الأولى وللناس رب يحميهم
29 - ياك آ جرحي السبت 23 فبراير 2019 - 11:36
اللهم ارزقه كما رزقت النعاب،هكذا يدعو الرسول(ص)لشخص يطلب منه الدعاء،،،،النعاب يا سادة هو صغير الغراب،يولد ابيض اللون فيكرهه أبواه وينفران منه،،،لايطعمانه أبدا ،،،سيموت،،كلا.... سيطعمه الله الرزاق ذو القوة المتين،،،، كيف ذلك؟؟؟سبحان الله سيجعل الخالق راءحة عجيبة في منقار هذا الفرخ الصغير ،تحبها الديدان فتأتي زحفا إليها فيأكلها الصغير في غياب تام لوالديه ،ويعيش وينمو ويكبر،،،،،عزيز حكيم،،،فاللهم ارزقنا كما رزقت النعاب واجعل الرزق يأتينا
30 - DeKiSs السبت 23 فبراير 2019 - 11:38
الكل يكيل بمكياله وكلكم سواسية امام منبع الرزق والمناصب ، فلسفة الخطابات بالجملة والمسرح ابطاله انتم ايها المرتزقون من وراء الشعب .النقابات والجمعيات هم سوى خدام الاحزاب لا غير.نقابات الف ليلة وليلة.
31 - رجل تعليم السبت 23 فبراير 2019 - 11:50
صاحب التعليق رقم واحد تكلم بوضوح و بصدق وبصراحة ووصف واقعنا كرجال تعليم كما نعيشه ويراه المواطن الريع بجميع اشكاله والفساد المادي والامادي يسير برجليه وعينيه وسط رجال التعليم .Bravo Mr numero 1.
32 - المقاطع المحبوب السبت 23 فبراير 2019 - 11:50
النقابات المغربية وجمعياتهاومحكوميتها
تصفق لللنظام وتضرب الشعب هذاهو
مجمل الكلام وعليه الاعتماد حااضرا
ومستقبلا
33 - Mustapha السبت 23 فبراير 2019 - 12:10
نناشد صاحب الجلالة بالتدخل لأنصاف الشغيلة لان النقابات لم تعد تصلح لشيء والمواطنين اصبحو في الشارع وجها لوجه مع الحكومة وجب التدخل والزيادة في الأجور.اما ما يسمى بالحوار الاجتماعي فقد استنفد جميع مراحله دون جدوى.
34 - ملاحط السبت 23 فبراير 2019 - 12:23
المعلمون هم الساسة الان برلمانيون جمعية وحقوقيون وهم البرلمانيون ورؤساء الجماعات جهة سوس كمتال وهي اكفس الان مما كانت عليه من قبل وتتحدتو عن المعلم كأنه قريب من الشعب بينما هو الدي يدير الحكومة واصبح التغيير يشمله فقط من فيلات... وهو بحقد على المواطن من مرحلة الثمانينات عندما تعرضوا لتعسف المخزن عندما كانوا في فقر مدقع وعندما تولوا زمام الأمور بحكومة اليوسفي اصلحوا وضعهم فقط دون الباقي وتغولوا كموضفين في الاجر دون العمل المطلوب والنقابي والفاءض واولادنا اميين
35 - كم مم السبت 23 فبراير 2019 - 12:32
هذا حال الحكومة سنفعل سنفعل سوف نقوم بالفعل ولكن في الواقع لن تفعل ولن تفعل لانه ليس لها ما ستفعل ويمر الوقت وستذهب لحالها دون ان تفعل وتاتي حكومة اخرى وسوف تقول انها ستفعل ولن تفعل وكذالك يمر الوقت بين سنفعل وسنفعل
36 - استاذ السلم ٩ السبت 23 فبراير 2019 - 12:44
هل يعقل ان يشتغل استاذ براتب 4000 درهم ؟؟؟ انهم اساتذة السلم التاسع يا سادة 4000 درهم يالاه كنخلص بها لكرا و الما و الضو و الطاكسي باش كانمشي لخدمة .والله حتى حشومة و عيب هدشي . فقرونا ولاد الحرام باش كانخدموش بجودة الناس تديو ولادهم لبريفي
37 - محمد طنجة السبت 23 فبراير 2019 - 13:10
معاناة العمال الحقيقية والرءيسية أصبحت النقابات الكرتونية التي باعت الاجراء الإدارات بثمن بخس العدو اللجوء والخطر الأول على الأجير...فمقابل الإغراءات والمناصب تنكرت لكل أخلاقيات المهنة وأصبحنا نرى ممثل العمال أو النقابي يتغول وينتفخ امامهم ...بل إنه أضحى عين الإدارة و يدها اليمنى التي تضرب بها وتؤدب من عصى وخرج عن اللوبي ...!!..وهذا لا يبشر بخير حيث سينقلب السحر على الساحر يوما...!..المهم ان العبة قد انكشفت خيوطها والظؤامرة اصبحت واضحة...!
38 - مستكمار السبت 23 فبراير 2019 - 13:37
سبب الخراب هو تواطء النقابات الريعية مع الحكومة .لو كانت النقابات تمثلنا فعلا لخرجت بقرارات حارقة ضد الحكومة لكنها تمثل علينا دور المدافع وهي تدافع عن ريعها وابنائها لا غير.لا ثقة في النقابات.
39 - citoyen السبت 23 فبراير 2019 - 13:59
il faut reduire l'iGR à 35%
augmentation generale de 500 dhs une seule fois
les allocations familiales de 100dhs une seule fois
fixer les frais de scolarisation des enfants

voila une proposition simple et efficace pour debloquer le dialogue social.
40 - محمد عبد الرحمن السبت 23 فبراير 2019 - 14:03
صراحة قد يتغير الكثير ونخرج من هذا الوضع المتأزم لو توفرت إرادة حقيقية من أجل التغيير وتحسين الوضع لكن مع الأسف هذه الإرادة مفقودة ونهجت نهج التماطل لتجعل دولة كالمغرب جل رعاياها يعانون يزدادوا فقرا وقلة تزداد غنى .
41 - ساخط على الوضعية السبت 23 فبراير 2019 - 14:35
يا ايتها النقابات ساكون صريحا معكم لاقول كل من يستفيد من دعم الحكومة لن يخدم الا اجندتها التي تتوافق مع توصيات صندوق النقد الدولي ولن يجرا على السير عكس التيار وما دام قانون المالية لهذه السنة تضمن الرفع من هذا الدعم فلن اثق في مناوراتكم.....
42 - سامي السبت 23 فبراير 2019 - 15:01
هدا هو زهركم معا العدالة والتنمية .أخطأتم الإختيار معادكم في الإنتخابات 2021 لتصحيح الخطأ.
43 - متشائل . السبت 23 فبراير 2019 - 15:59
اسمح لي سيدي, اذا كنت لاتفهم اللعبة فلا تدخل الحلبة . واحذران تصيب قوما بجهالة فتصبح على مافعلته نادما . فهؤلاء الذين تنعتهم بالفايسبوكيين الذين ينتقدون غيرهم , منهم من يستطيع ان يعلمك كيف تدخل الابرة في سم الخياط لتخيط بها تعليقك . . . انه تعليق ضعيف ولا يليق..
44 - Nizar السبت 23 فبراير 2019 - 16:58
بما ان هذه الحكومة متصلبة ومتعنة على جل المركزيات ان تتوحذ للتصذي تخرج بقرارات تصعيذية الحق ينتزع ولا يعطى القواعذ وتلطبقة الكاذحة سئمت من تلك الحوارات الفارغة ولاية ونصف لحزب لم يحقق سوى الويل المقاذير متى سيرحلون عنا اكفس حكومة في تاريخ المغرب من حيث التسييير
45 - زنزانة10 السبت 23 فبراير 2019 - 17:47
هته للنقابة هي الوحيدة التي تضامنت مع لزنزانة ٩ في 2010 حتى تمت تسوية الملف في 2012.
وهاهي تعيد الالتزام مرة اخرى وتتبنى ملف الزنزانة10 ضحايا التسقيف.. merci odt
46 - Abdou abdou السبت 23 فبراير 2019 - 18:36
نتمنى أن تكون هده التضاهرة باذرة خير على هدا الشعب الدي فقد التقة في كل شيء من حكومة نواب مستشرين و من نقابات التي أظهرت بوضوح تواطءها مع من ذكروا
نرجوا من جلالته حفضه الله من ان ينقض البلد من مخاليب هؤلاء الطغات
47 - بودواهي السبت 23 فبراير 2019 - 19:25
من الواضح جدا أن هده السياسة الاقتصادية و الاجتماعية الطبقية التفقيرية التي نهجتها حكومتا العدالة و التنميه الأولى و الثانية من هندسة و تصميم جهات مخزنية نافذة حيث أثبت الواقع أن كلا من بنكيران و العثماني و من وراءهما حزب الظلام ارادوا ان يحسنوا صورة حزبهم و يزينوه و يشدبوه من كل الشوائب التي كانت تجعل الدولة العميقة تتعامل معهم بحدر شديد باعتبارهم اصوليين و باعتبارهم يؤمنون بايديولوجة الاسلام السياسي الدي يتوخى تحقيق الدولة الاسلامية على غرار الاخوان المسلمين و كل الاطارات الاسلامية المماثلة ....
أن المخزن حقق ما يريد من ضرب كل المكتسبات و دلك ركوبا على شخصيات فجة و انتهازية كان أملها الوحيد الاغتناء السريع و لو على حساب الجميع تنظيما و وطنا و شعبا ....
48 - مواطنة السبت 23 فبراير 2019 - 19:40
لا نريد نقابات ولا جمعويين ولا حقوقيين كل فرد منا يدبر راسوا كيف كان زمان كلشي مزيان .....هما يجمعوا الفلوس باسمنا واحنا نكلو العصى.
49 - ابو ايمن السبت 23 فبراير 2019 - 20:12
اطلب من السيد اردغان ان يتبرا حزبه من هذا الحزب المغربي واقول لناقاباتنا ان يتعلموا من الاخوان النقابيين في تونس معنى النضال
50 - رشيد السبت 23 فبراير 2019 - 20:50
المغرب ابى الهاوية مند تولي العدالة والتنمية الحكم لا تجربة لها لا اطر كفءة لتدبير الشأن العام ضربوا المغرب في الصفر الاوضاع لا تبشر بالخير تراجع كبير في كل المستويات لا تعليم لا صخة لا إدارة الكل أصبح مزري للغاية خلو الناس تحرك نخليو ليكم البلاك تمتعوا بها توظفون ابناءكم سرا وتفرضون التعاقد على أبناء الشعب نهبتم خيرات الوطن والبلد من خيرات جمة لا حوت بقا لا فوسفاط بقا لا دهب لا فضة لا غاز الكل اصبح في ايدي اللوبيات والشفارة بركا من نعب اموال الشعب المغربي وخيرات الوطن نتتظر اليوم الدي نشاهد فيه العصيان المدني لتحقيق المطالب
51 - hicham السبت 23 فبراير 2019 - 22:11
لا حوار ولاهم يحزنون ،كيد المتأسلمين انكشف ، لذا أقول لإخواني المغاربة موعدنا معهم والفاصل بيننا صناديق الإقتراع ، لن نلدغ من الجحر مرتين ، لأن تجربتنا معهم فاشلة بكل ما ما للكلمة من معنى إنتهى الكلام
52 - إدريس الجراري السبت 23 فبراير 2019 - 22:41
مشكل الحوار الغجتماعي بكل بساطة راجع لضعف ومخزنة النقابات
لوكانت عندنا نقابات قوية ولها منخرطين لغير كل شيئ
لكن الكل يتحرك بالتلي كومند الشعب عيا وفالأخير كفر بكل المؤسسات
ولبد انه سيجد حلا فلن يبقى الوضع على ما هو عليه في غياب مؤسسات قوية تشتغل وفق المنهجية الدمقراطية وفصل السلط مع المسؤولية والمحاسبة
التغير حتمي
53 - رضوان الأحد 24 فبراير 2019 - 07:30
الحل هو خروج كل المواطنين بكل الفئات إلى الشوارع لإسترداد الحقوق و المكتسبات،
المغرب بلدنا نحن الفقراء و ليس بلد العثماني أو بنكيران أو غيرهم ، حقنا موجود بلدنا و علينا إنتزاعه بالقوة الضاغطة.
ما دام المسؤولون متقاعسون في عملهم إذن فما علينا سوى تنحيتهم جانبا و القيام بما يلزم .
المجموع: 53 | عرض: 1 - 53

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.