24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1506:4713:3117:0720:0721:27
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. نزيف يهدد الصحة بالموت .. أطباء القطاع العام يواصلون الاستقالة (5.00)

  2. "ورشات سطات" توصي بتنمية الاقتصاد الاجتماعي (5.00)

  3. قضاء السودان ينبش جرائم مالية للرئيس المخلوع (5.00)

  4. ضبط "مخزني مزيّف" في السوق الأسبوعيّ بسطات (5.00)

  5. العالم المغربي بوتجنكوت: هذا جديد اكتشافي لقاحين لعلاج الزهايمر (5.00)

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | محكمة القنيطرة تصدم "مي عيشة" وتقضي بنزع قطعتها الأرضية

محكمة القنيطرة تصدم "مي عيشة" وتقضي بنزع قطعتها الأرضية

محكمة القنيطرة تصدم "مي عيشة" وتقضي بنزع قطعتها الأرضية

بعدما كانت تأمل في أن تنصفها المحكمة في الدعوى التي رفعتها ضد شخص تتهمه بالاستيلاء على أرضها، وهي الواقعة التي دفعتها إلى اعتلاء عمود كهرباء وسط العاصمة الرباط لإيصال احتجاجها إلى المسؤولين، أصدرت استئنافية مدينة القنيطرة، اليوم الثلاثاء، حكما ضدّ مّي عيشة، وحكمت عليها بنزع أرضها منها لفائدة الشخص الذي ادعت معه أمام المحكمة.

واشتهرت قضية "مي عيشة" حين صعدت عمودا وسط مدينة الرباط، منذ حوالي سنتين، مهددة بالانتحار، احتجاجا على استيلاء أحد الأشخاص على أرض لها تقدر مساحتها بسبعة هكتارات في أولاد ميلك، قبل أن يتدخل مسؤولون أمنيون وحالوا دون رميها من أعلى العمود، بعد أن وعدوها بأن قضيتها ستحظى بالاهتمام من لدن الجهات المعنية.

وقال أحد أقارب "مي عيشة"، في اتصال بهسبريس، إن الحكم الصادر عن محكمة الاستئناف بالقنيطرة، والقاضي ببراءة الشخص الذي تتهمه بالاستيلاء على أرضها، خلّف لديها صدمة قوية وكذا في وسط معارفها والجمعيات التي كانت تؤازرها، حيث كان الأمل يسود في أن تنصفها المحكمة.

الصدمة التي أصيبت بها "مي عيشة"، التي خاضت اعتصامات أمام المحكمة الابتدائية ومحكمة الاستئناف في القنيطرة، إبان تداول قضيتها، جعلتها تطفئ هاتفها المحمول، ولجأت إلى مكتب محاميها محمد زيان في الرباط.

محمد زيان، محامي "مي عيشة"، أصيب بدوره بصدمة بعد نطق محكمة الاستئناف بحكمها، وقال في اتصال مع هسبريس: "السيدة لم تؤجّر أرضها للشخص الذي تتهمه بالاستيلاء عليها، ولم يجمع بينهما أبدا أي عقد، ومع ذلك حكمت المحكمة لصالحه"، مضيفا "اللهم إن هذا منكر، اللهم إن هذا منكر، هذه قمة استعمال الشطط في السلطة".

وجوابا عن سؤال حول ما إن كان الشخص الذي تتهمه "مي عيشة" بالاستيلاء على أرضها يملك نفوذا، قال زيان: "لا أعرف هل لديه نفوذ أم مال أم ماذا؟"، لافتا إلى أن "مي عيشة" أصبحت الآن مشرّدة، بعد الحكم الصادر ضدها، آملا أن تتحرك النيابة العامة لإنصافها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (69)

1 - مغربي 2018 الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:43
الظلم ظلمات يوم القيامة وهناك "عند ربكم تختصمون" ... لاحول ولا قوة إلا بالله ...
2 - Marocaine الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:46
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم...ربي معاك اميمتي دعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب حيت قال تعالى وعزتي وجلالي لانصرنك ولو بعد حين..حقك عند ألله مايضيع اميمتي
3 - xxxx الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:52
نتمنى من السلطات العليا التدخل في هدا الملف.سيدة في هدا العمر.تصبح بين عشية وضحاها متشردة في الشارع.اللهم هدا منكر.رغم أن صاحب الجلالة محمد السادس.أمر بمتابعة كل من يسطو على ممتلكات الغير.من أراضي و عقارات.
4 - فكرة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:52
هكذا حال الفقراء أمام القضاء فلو كان القضاء لا يوجد فيه قضاة مرتشون لحصل الفقراء على حقهم.
5 - Rachid الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:52
مي عيشة ليك الله ولكن لا ادري لمادا السي زيان يخسر كل القضايا التي يتولى الدفاع عنها هل دفاعه ليس ناجعا ام مادا
6 - خالذ البطيوي اجدير الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:53
هذا بلد خنق القانون عذا بلد التلاعب بحقوق الفقراء اما الاغنياء فهم من يشكلون لوبيا متحكما في زمام امور الشعب حسبنا الله فيكم انصح مي عيشة ان توكل عنها الله في قضيتها وان تقيم الليل وتدعو على من ظلمها فوالله سينال عقابه في اسرع وقت باذن الواحد الاحد
7 - بالقعيدة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:56
السلامة يا مولانا السلامة الله يدوز يامها إلي باقية ليها معنا على خير .ناري شحال حنا خايبين شي ينصب على شي اللهطة
8 - عمر الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:57
ياسادة ،أنيرونا بحيثيات هذه القضية. هل السيدة لها الملكية القانونية،؟ ام ان الشخص "المتسلط" لديه اثباتات في الموضوع؟
9 - خاليد الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:59
حتى انا عانيت نفس المعانات مع شخص لم تربطنا به صلة من قريب ولا من بعيد وستولى على اضنا انا واخواتي وعماتي حيث ان الارض في ملك جدي المتوفي مند 19972 وهلته الارض مسجلة بعقد بيع ممند 1939 ودعيناه بالترامي على ارض الغير و برءته الابتداية والاستناف في الراشدية والدعوى الان في النقض اليس هذا منكرا اسود
10 - wood الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:59
فعلا صدق من وصف المغاربة بالمداويخ ، فهم ما يزالون يعتقدون أن لهم شيء في المغرب ، بل كل شيء هو للمخزن و مرتزقته و أزلامه ما داموا في خدمته بل حتى هم عندما ينتهي منهم يلقي بهم في القمامة ، فالمخزن يحرص أن يبقى المغرب بلد فوضوي و عشوائي بدون قوانين و ما يوجد منها متناقضة ، لكي يتلاعب بالمغاربة كيفما كما يشاء و يدوخهم أكثر مما هم مدوخين . فما هو ممنوع على البعض مسموح به عند البعض الآخر ، و ما هو مسموح به اليوم يصبح ممنوع غدا و دون سابق إعلان ، و ما هو مباح في هذه المنطقة ممنوع في مكان آخر ، فالمخزن يحكم المغاربة بقاعدة الكذاب يغلب الطماع لأنه يعرف أن أغلب المغاربة طماعين !!!
11 - متتبعة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:59
لك الله يا امي عيشة..مثلك مثل كل المستضعفين في وطنهم..في بلد يغنون الغني ويفقرون الفقير بل ويسحقون الاكثر فقرا..
12 - وعزيز الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:59
المحكمة تقضي بما يثبت لديها من الحجج... خاصة إذا كانت الحجج مبينة...
و لا تضلموا القضاء لان لا عاطفة في القضاء بل فقط الادلة....
و قد. فتن سيدنا داوود عليه السلام بعد حكمه لصالح المدعي دون حجج...قال تعالى على لسانه (( قَالَ لَقَدْ ظَلَمَكَ بِسُؤَالِ نَعْجَتِكَ إِلَىٰ نِعَاجِهِ ۖ وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ الْخُلَطَاءِ لَيَبْغِي بَعْضُهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَقَلِيلٌ مَّا هُمْ ۗ وَظَنَّ دَاوُودُ أَنَّمَا فَتَنَّاهُ فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ ۩

و في حديث نبوي جاء فيه :
وعن أُمِّ سَلَمةَ رضي اللَّه عنها: أَنَّ رَسُول اللَّه ﷺ قَالَ: إِنَّمَا أَنَا بشَرٌ، وَإِنَّكُمْ تَخْتَصِمُونَ إِلَيَّ، وَلَعَلَّ بَعْضَكُمْ أَنْ يَكُونَ أَلْحَنَ بحُجَّتِهِ مِنْ بَعْضٍ؛ فأَقْضِي لَهُ بِنحْوِ مَا أَسْمَعُ، فَمَنْ قَضَيْتُ لَهُ بحَقِّ أَخِيهِ فَإِنَّمَا أَقْطَعُ لَهُ قِطْعَةً مِنَ النَّارِ))
مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

فلا تلقوا الهوان لالسنتكم و ووو

و الحق يعلو و لا يعلى عليه..
13 - Rayyan الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:01
ان لم ينصفها قانون الارض فسوف ينصفها قانون السماء ان كانت صاحبة حق
14 - مغترب الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:02
اين هي جمعيات حقوق الانسان اي هي دولة الحق والقانون المغرب يحكمه قانون الغاب القوي ياكل الضعيف وانتهى الامر لكي الله يا اماه حقكي لن يضيع ان لم ياخد اليوم ياخد غدا عند الحق الذي لا يظلم عنده احد
15 - إبراهيم امريرت الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:05
يحي العدل القضاء النزيه قانون الغابة القوي يأكل الضعيف في هذه البلاد لك آلله امي عائشة حتى لهيه وخوذي حقك أنا وانت منقدوش على هادو
16 - ولد حميدو الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:05
هل مي عيشة عندها ملكية عن تلك الهكتارات و هل الدي ربح القضية عنده إثبات عن ملكية ام ان المحكمة اعتمدت على الوثائق
المهم كلهم طماع فقط اريد ان اعرف هما من عائلة واحدة و الأرض تدخل في الإرث
17 - mekkaoui moulay lhoussaine الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:07
ليعلم الجميع بان الاحكام الكونية لا تلغي الحق ، انا شخصيا مستعد لرد المظالم الى اصحابها ، ان كانت على الحق نحن مستعدون لهذه المهمة بحول الله وقوته لا يهم الشخص سواء كان حاكم او محكوم الحق هو الحق ، و الحكم لا يلغي الحق ، ليكن في علم الجميع اننا كنا نعيش في نظام مدني و هدا لا يتنافى مع الاسلام ولا يتنافى مع القران ، و تم الانتقال الى حقبة هي الطبيعة ، الطبيعة لا تحكمها لا احكام شرعية ولا احكام مدنية ، بل تحكمها الطبيعة ، نحن رهن الاشارة في هاذه النازلة .
18 - hossin الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:07
مي عيشة ضد مافيا العقار , لا حول ولا قوة إلا بالله .
19 - مواطن غيور الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:09
سلام الله عليكم. الظلم ظلمات يوم القيامة يامن تبيعون الاحكام باسم العدالة. حفظ الله بلدنا الحبيب .اللهم لطفك ورحمتك . فحالة الاحتقان وكثرة المظالم لا تبشر بالخير.
20 - ضد الضد الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:11
و هل أحدا من الطرفين يتوفر على الرسم العقاري للأرض. لأن القانون يحكم بالحجج و ليس بالعاطفة
21 - Adilusa الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:15
أنا لا أتكلم على مي عيشة بل بصفة عامة...
هناك ناس فقراء يملكون أرضا و عندما يرون الملايين يذهلون، وبعد البيع يرون أنهم باعوا أرضهم برخص التراب، وبعدها يندمون ندامة الكسعي...
القانون لا يحمي المغفلين.
22 - باروش بالحسن الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:17
اعتقد ان القضاء حكم وفق دلاءل اثبتت ان مي عيشة حججها ضعيفة ونحن نثق في نزاهة القضاء المغربي وامامها النقض والله سبحانه وتعالى يبين الحق.
23 - hamid الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:17
على الدولة ان تفرض ضريبة ثقيلة على الاراضي غير المحفظة لسد الباب على المخلوضين قضية مي عائشة ربما هي واحدة منها فلايمكن للشخص ان يستولي عل ارض محفظة الا بالتزوير او التحايل على القانون او التواطؤ مع الموثق ماعدا ذلك لايمكن
24 - المحقق كونان الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:24
التفو حول حق مي عيشة كما التفو على ثرووات هذا البلد، لكي يا مي عيشة و لنا الله ندعوه ليلة نهار أن ينتقم لنا من هؤولاء المجرمين الذين نشرو الفساد، لست وحدك سلب حقك غصبا لقد سرقو ثروات هذا البلد و مازالو يسعون الفساد و أحذر المسؤولين من أن لو فعلتها مي عيشة و ألقت بنفسها هذه المرة فحقها في ربقتكم الى يوم الدين
25 - ولد حميدو الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:26
يمكن لشخص أن يستولي على أرض ليس عندها ورثة أو لنصراني غادر المغرب اما ان يتم الاستيلاء على أرض لشخص حي فلا يمكن ادا كانت عنده ملكيتها
هي دبا انا تعجبني فيلا و نقول لصاحبها راها ديالي و نمشي نقدم به دعوى
26 - عبد الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:33
اخواني الا عزاء لا تستعجلوا بالحكم الا بعد الاستماع الى كل الاطراف بالدليل و الحجة فالقاضي لايحكم بالعواطف و لكن بالنصوص القانونية و العقود و الادلة وليس كل من يكثر الصراخ مضلوم بالضرورة
27 - محامي الشعب الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:33
سؤال الى محامي زيان هل مي عائشة لديها وثاىق تثبت للمحكمة بأن ارض في ملكيتها ام كانت تستغلها منذ مدة طويلة فقط
28 - يوغرطة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:33
ادا كانت هده السيدة قد باعت ارضها أو أجرتها للشخص الدي تنازعه يشأنها وكان هناك عقد يوثق ذالك فلاح حق لها فيما ادعيه. هناك من يبيع أرضه ثم يندم وقد يستعمل البوحيط لاستردادها. لو اعتقد ان القضاء ظلم هده السيدة . يظهر انها فوتت ارضها بطريقة قانونية ثم انتبهت الى انه تم استغفالها في البيع او شيء من هدا القبيل لكن ذالك لا يعد مبررا قانونية لابطال التفويت.كما ان دفاعها مشهود له بالكفائة وكذالك بشيئ من التبوحيط.
29 - اولاد عيشات الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:36
كوبي امي عيشة على كرشك الماء .هاد همزة غادي اتقسم على لتيعرفوا ليها فينك أمنضمت حقوق الإنسان وفينكم اجمعيات العار اللهم ان هذا منكر .ابغينا انعرفوا اشكون هادا لي تحدا القانون والسلطة والقضاء واستولى على أرض امرأة لها الله عيب والله عيب ومازال هاد الشي تتسمع في ابلادنا.ولكن أن كان ضالما ستكون له هاذ الأرض حفرة من حفر جهنم حرم الله الضلم على نفسه و جعله بيننا محرما
30 - متتبع الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:37
اللي تشوفو في هاد البلاد هاز الراية و كيغوت اعرف ان ما عندو حق غير كيمتل باش يعطيوه ما لا يستحقه
31 - غيور الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:44
انه امر عادي أن يصدر حكم كهذا في مغربنا الحبيب حيث غياب المراقبة للملفات في المحاكم فالقاضي لا يراقب ولو حكم بالظلم لا أحد يجري على محاسبته فله سلطة مطلقة
32 - مول الحانوت الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:56
والدي كان عنده مشكل ملكية أرض بتافراوت مع أحد المتنفذين هناك ولما ذهبنا إلى القضاء قدمنا كل الأدلة التي تثبت ملكتنا للأرض والقضاء انصفنا رغم ان الشخص الآخر يملك من المال ما يسمح له بشراء مدينة تافراوت كلها... القضاء يؤمن بالحجج و والوثائق والعقود... وتذكروا أن القضاء قام بإنصاف رضوان اسرموح ضد إلياس العماري...
33 - معطلاوي الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:59
يقع متل هادى كتيرا في دولة الحق والقانون فلا تستغرب وانا للاه وانأ اليه راجعون
34 - Racha الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:04
لو أن مي عيشة لديها اوراق تثبت ملكيتها للارض لحكمت المحكمة لصالحها. و اش غير بغات تنتاحر نوضو نعطيوها لي بغات غدي تولي السيبة كلشي غدي يبغي يدير بحالها. قد تكون هي من ترامت على ملك الغير بما ان المحكمة حكمت لصالح الرجل هذا يعني انه لديه إثباتات عقارية لامتلاكه الارض. كفانا من التعاطف مع الغير بدون حق
35 - ولد الري____________ش الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:04
هناك ملايين من ضحايا القضاء من امثال مي عائشة!!! القضاء المغربي معروف لدى الجميع ,قضاة فاسدين ;الا من رحم الله,قضاء مبني على المحسوبية وهاك ورى بل الكارثة ان هناك سماسرة يمكنهم ان يجعلوك تربح اية قضية ,وان يسرعوا لك اية قضية,او يقبروا اية قضية!حسبنا الله ونعم الوكيل على كل ظالم ,اللهم ان هذا منكر ,من يحمي الغلابة بهذا الوطن المغبون;لقد عم الفساد وانتشر واصبح القوي يلتهم الضعيف,وهذه مؤشرات كارثية !الله غالب.
36 - المعلق الصغير الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:06
المحكمة كتجمع الوثائق و كتشوف شكون مول الحق
نقطة إلى السطر
ماهي وثائق السيدة
و ما هي وثائق هاد السيد
و المحامي لكيتكلم بهده الطريقة كيبين على قلة الاحترافية
و الملاقات عند الله
37 - امازيغ سوسي الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:09
ما اتعجب منه هو بلادة هؤلاء المسؤولين .الم يروا ما يقع في الجوار ؟ الا يخافون ان يكون اي قرار غير مدروس الشرارة الفتاكة ؟ اللهم الا ادا ارادوا ايجاد هده الشرارة وهو ما يستخلص من قراراتهم وسياساتهم وزير التعليم يشهر العصا في وجه الاساتدة . العثماني يشكك في انتخابات 2021 ثمن البنزين في ارتفاع . الاطباء في اضراب متواصل . الاصرار على تعليم اولاد الشعب بالعربية واولادهم باللغات الاجنبية (الفاهم افهم علاش ...) فضاءح اختلاسات سرقات على راس كل ساعة . اللهم نجينا من الفتن .
38 - ح س الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:11
علينا أن ندعم دولة الحق والقانون وأن نساهم في استقلالية القضاء باعتباره الضامن لحقوق الأفراد والجماعات والذي اليه تبقى له كلمة الفصل بين مختلف الأطراف والاغيار، وأن على الجهات المتضررة أن تسلك المساطر القانونية للمطالبة بحقوقها حيث ما ضاع حق وراءه طالبه ، كما أن على إعلامنا أن يساهم في تعزيز الثقة في مؤسساتنا العمومية وعلى راسها السلطة القضائية وفي ترسيخ قيم المواطنة والسلم المجتمعي فالاعلام البناء هو الذي يبنى ولا يهدم ويوجه ولا يضلل وهو الذي ينشر المحبة والتضامن وليس الكراهية والاحقاد في المجتمع .
حق الملكية يضمنها الدستور كما ان الجميع متساوون أمام القانون والقانون بعلو ولا يعلى عليه وبالتالي الاصطفاف الى جهة او تغليب طرف على اخر دون معرفة الحقائق والادلة هو بمثابة شهادة الزور . بالاضافة أن القضاء لا يصدر أحكامه وفقا للعاطفة ولكن وفقا للفصول القانونية وبما يمتلك من أدلة وبراهين وحيثما تقوده قناعاته لاحقاق العدالة .
39 - مى عايشة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:11
لست أنت الأولى ولن تكونى الأخيرة أمى عايشة راه تحكمنا مافيات متعددة وعلى رأسها مافيا العقار التى تصول وتجول ولا أحد يستطيع أن يوقفها عند حدها الشخص الذى ترامى على أرضك له نفوذ لو لم يكن له نفوذ لما حكمت المحكمة ضدك فالنفوذ والمحسوبية والزبونية والرشوة هما السائدان وهما فوق القانون ولا صوت يعلو فوق صوتهما فما عليك إلا أن تأخذى حقك بنفسك راه بنادم كيموت غى على بلادو وولادو وموت العز خير من حياة الذل راه ما كاينش للى غادى إوقف هاد مافيا العقار بحال إطيحو الرواح أما المخزن والمحاكم غى مضيعة للوقت وذل ومهانة ...
40 - أكاديري من ألمانيا الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:17
بلد الحق والقانون هههه
أين الثروة هههه
إفريقيا رابح رابح هههه
سبعة مليون كل شهر لرجل غير محتاج هههه أين الثروة
41 - طارق الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:19
هادوك لحكمو عليها باينا حتا هما واخدين ليها الارض راكم عارفين اي حاجة فيها الارض تتروج في المحاكم تتلقاهم واخدين لباي ديالهم اما فلوس اما تراب يتردم عليهم
42 - سعيد البراهمة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:23
عجبا لنا نطلق الأحكام على الناس دون حجة أو دليل كأننا قضاء فوق القضاء مع العلم أن التحليل المنطقي للقضية بسيط فلا يمكننا أن نتهم القضاء والبلد لهذه الدرجة ولنستنتج القضية علينا طرح الأسئلة التالية ٠٠
ماذا سيجني القضاء من ظلم سيدة عجوز عرفت قضيتها داخل المغرب وخارجه ؟
هل يستطيع القضاء الدوس على مي عيشة دون خوف من كشف الفساد الذي نتهمه به في هذه القضية المشهورة؟
هل القضاء غبي إلى هذه الدرجة حتى يجعلنا نورطه ؟
كلا ثم كلا لنكن عقلاء ونضع العاطفة والأحكام العشوائية والإستباقية جانبا ونعوضها بإستنتاجات فقط من خلال ما نقرأ وإلا سنصيب القضاء في مقتل لأن أحكامه يصدرها بناءً على حجج وبراهين
أنا شخصيا أستنتج من خلال متابعة هذه القضية أن هذه السيدة ندمت على هذه الأرض أو أن أهلها دفعوها أ أفتوا عليها هذه الطرق من الضغط في محاولة يائسة للتأثير على الرأي العام ليساعدها في إرجاع أرض أصبحت لملك الغير بطريقة قانونية والله أعلم
43 - Ripple الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:36
نحن ضد الظلم مهما كان ولكن الاحرى ان نعلم جوانب القضية وما فيها وكيف تم الاستيلاء .
المخزن له سياسة واضحة كل من يحتج و يحرك الرأي العام سوف عليه سوف يدعس دعسا .
44 - Elmostafa sarouf الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:41
Comment vous arrivez a ce raisonnement?! Que quelqu'un lui avait enlevé sa terre par force?!
Il ne faut srtt pas etre naïf..
45 - ولد حميدو الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:55
لو كان الدي ربح الدعوى عنده نفوذ لقلنا بأنه ظالم و استحود على أرض الغير بطريقة او بأخرى
فلو كان الاستاد زيان يعرف بأن الحق مع موكلته و الله ما يسكت ليل نهار فهل سيضيع الهمزة ادا كانت قانونية اما ما قاله الان ففقط لإدخال الشكوك على القضية را عارف اش كاين
46 - صالح الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:58
هاد محمد زيان فينما ادخل لشي قضية تيخسرها
47 - منير الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:05
من غير المستبعد ان تكون مي عيشة خاطئة .. والمحكمة حكمت وفق الوثاىق المدلى بها.. وأن القضية قضية رأي عام. والله اعلم
48 - RALEUR الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:34
حسب علمي لا أمي عيشة ولا المدعي عليه ولا المحامون ولا حتى الصحافة قدموا للمتابعين القراء صورا من الوثائق تثبت الملكية لهذه السيدة أو للسيد الثاني٠ إما أن أمي عيشة لا تتوفر على وثائق مما يسهل على الثاني الترامي على الملك الذي ليس له صاحب، على أي حال لا أظن أن المحكمة ظلمت واحد منهما والله أعلم٠
49 - كريم الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:36
فينكم أجمعيات التبرج والمساواة في الإرث هاهي امرأة يسلب حقها بالسلطة والتسلط الظالمين وما أكثر عائشات ولا من يحرك ساكنا منكم.
50 - مظلومين الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:39
اااو اااو في بلادي ظلموني اااو اااو شكوى رب العالي
51 - سمير الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:41
كاينين امي عيشات في هاد البلد ماكين غي الهريف.المسكين لامحل له من الاعراب
52 - جلال الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:43
نعم أنا متعاطف مع مي عيشة في مجتمعاتهم الغضب المعلقون متعاطفون وحتى القاضي يمكن أن يكون متعاطف معها حكم ضدها لي أن القاضي لا يحكم بالعواطف القاضي يحكم بالقانون الأوراق التي أمامه اذا كان مشتري الأرض يملك الأوراق تثبت شراءه الأرض مجبر القاضي ينفذ القانون يحكم صالحه القاعدة القانونية معروفة القانون لا يحمي المغفلين استبعد أن يكون حكم صدر بسبب نفوذ أو الأموال مشتري الأرض القضية تتبعها الرأي العام بكامله خلقت الضجة الإعلامية كبيرة لا أعتقد القاضي يأمر بسمعته وسمعة القضاء المغربي يحكم حكم غير العادل القاضي كان مراقب من الوزارة والآي العام والصحافة
53 - ولد حميدو الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:49
سوف اسرد لكم واقعتين و لن اذكر الزمان و المكان
الأولى لشخص عنده ضيعة اختفى لمدة طويلة و ترك الخدام بها و بعدها جاء أناس بسيارة فاخرة و زعموا بأنهم ورثة و طالبوا الخدام بالافراغ أو سيتابعونه باستغلال الضيعة لعدة سنوات بدون مقابل خصوصا كانت فيها الأبقار و الدواجن و خاف الخدام و اضطر للرحيل
الواقعة الثانية لنصرانية عمرها أكثر من 90 سنة و تعيش وحدها في فيلا بحي راقي مساحتها تقريبا 500 متر مربع فرغم أن منعشين عقاريين عرضوا عليها شراءها و إعطائها مسكنا بالمجان رفضت رغم أنها تبيع الأثاث لتشتري الحليب و الخبز و تطلب الماء بعد قطع الكهرماء و بعد مدة اختفت حتى وجدوها متحللة في بيت السطح و الجرذان نهشتها و بعد مدة تم هدم الفيلا و الآن فيها عمارة كبيرة بعدة متاجر
و لكن القضية مربوحة فمن سيتابعهم
54 - Hassan الثلاثاء 19 مارس 2019 - 22:24
تعددت الأحكام باختلاف أنواع الملكيات . الأملاك السلالية لها قانون عرفي ، أملاك الجموع لها قانون جماعي ، الأملاك العقارية لها قانون تجاري . قضية مي عيشة غالبا منازعة على أرض سلالية يحكم لمن يحرث الأرض بشهادة النواب السلاليين . و الترامي على ملك الغير لاغ لأن الشخص المترامي من السلالة وله حق بالشياع
55 - الحكرة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 22:30
لاحول ولا قوة الا بالله
واش هذا كان كاري ولا وارث صبري الميمت لك ولينا الله
البلاد اللي فيها الرشوة هذا حالها
رفع دعوتك الى الله
وتوجهي لصاحب الجلالة
سكان الأرض عارفين هي ديالمن واش ذيالك الا ديالو
الله ينصر الحق
56 - el badaoui mohammed الثلاثاء 19 مارس 2019 - 22:47
c normal au maroc la loi n exist [pas l
57 - البوهالي الثلاثاء 19 مارس 2019 - 23:10
ونحن بدورنا حكمنا على المستولي على أرض هذه العجوز بعدم التصرف فيها وانتقاله إلى عالم البرزخ قبل أربعين يوم رفعت الأقلام وجفت الصحف .
58 - مواطنة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 23:25
إن الله يمهل ولا يهمل هذا الرجل اكيد عنده نفوذ او اعطى الرشاوي وطمع في قطعة ارض لامراة مسنة هي ماكذباتش عليه هي المدعية اشتكت ورفعت دعوى وحكمت لصالحه القضية فيها (( إن )) هذه هي الحكرة هذا اكيد نصاب من اصحاب مافيا العقار .والله ما يربح وما تخرجش ليه طريفة وهي ليها الله ....
59 - حمد الأربعاء 20 مارس 2019 - 00:01
القضاء لا يفرق بين الغني والفقير ... صافي غي طلعات لعمود كهربائي خاص القضاء يحكم لصالحها ... اكثر التعاليق تظهر الجهل والفقر الفكري لهدا الشعب بل وتظهر تعاليق وكأنها من حمام النساء
60 - عبدالله الأربعاء 20 مارس 2019 - 00:11
و رغم دلك باينة راكدة على شي بركة ديال الفلوس فهدا النوع لا يشبع
61 - عبدو الأربعاء 20 مارس 2019 - 03:40
والله نفس الشي وقع معي حسبنا الله ونعم الوكيل في هؤلاء الظلمة .مغترب ازيد من اربعة عشر سنة شتريت ارض تم بنيتها وعندي كل الوتائق الرسمة بعد سنتين واد بي احهدهم يرفع دعوي بان الارض ملكه عقد مزور شهود زور حكمة المحاكم الإبتدائية لصالحي في الاستاناف اصدم ان القاضي يكم باخلاء البقعة محل النزاع علي الرغم انها مبنية وفيها 3 طوابق حسبنا الله ونعم الوكيل الي الله المشتكي.
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
62 - ربما الأربعاء 20 مارس 2019 - 05:35
ربما مثل هذه الاححكام هي التي جعلت المقرر الخاص المعني باستقلال القضاء ونزاهتهيتخلى عن زيارته للمغرب
63 - Rahm الأربعاء 20 مارس 2019 - 07:05
الكل يعلق وينتقد القضاء ولا احد تطلع عن الحجج. فقط تعاطف مع امراءة لابسة جلباب. سبب تاخر المغرب هو شعبه
64 - Mohamed الأربعاء 20 مارس 2019 - 08:04
القانون لا يتعامل بالعواطف بل بالأدلة والوثائق. الغش والزور والتزويرعملة رائجة ولكن ما عسى أن يفعل قاضي وأمامه وثائق تتبث ملكية شخص ما لعقار ما؟ هو يحكم لصالح المالك وإن كان المتضرر معترضا فعليه اللجوء للقضاء لإتباث الزور. الطريق طويل ومتعب ومكلف ولكنه القانون. الزور وارد ولكن القاضي لن يستطيع فعل أي شئ إذا كانت الوثائق محبوكة بحنكة كبيرة.
65 - ايت واعش الأربعاء 20 مارس 2019 - 08:19
مادمت في المغرب فلا ثبحت عن العدل...القانون ضد الفقراء....وهل يعقل ان ينصف القضاء فقيرا...في المغرب....
66 - نهب وقمع و تفقير و تيئيس الأربعاء 20 مارس 2019 - 08:51
ماعساها أن تفعل أمام لوبيات ومافيات العقار و الأراضي السلالية المدعومة سياسيا و اقتصاديا من طرف منظومة الريع و الفساد و الاستبداد المخزنية الجاثمة على مفاصل الإدارة و القضاء المغربيين و على مقدراتهما و مفاصلهما..لك الله يا أمي عايشة...
67 - mouhajir الأربعاء 20 مارس 2019 - 08:53
AU N 62
au Maroc la jallaba est un habille pour les femmes
et toi tu est quoi
?????

mouhajir
68 - amazighi الأربعاء 20 مارس 2019 - 09:03
هذا ليس بجديد في المحاكم المغربية مند سنتين وقع نزاع حول محل تجاري عمره 50 سنة بمدينة طنجة بين والدي وصاحب المنزل في الأول حكمت المحكمة لصالحنا ب10 مليون كتعويض عن فقدان الأصل التجاري و في الأخير حكمت ضدنا بالإفراغ دون مقابل . بمعنى ان القانون مجرد سلعة لمن يملك المال في دولة الحق و القانون أما مي عيشة فهي مجرد مثال لما يحدث في المغرب
69 - يوسف الأربعاء 20 مارس 2019 - 10:23
هدا هوآلهال في بلادي حس بنا نالله وعمة الوكيل
المجموع: 69 | عرض: 1 - 69

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.