24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1206:4413:3117:0720:0921:29
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. عائلة "مختطف صحراوي" تطالب غوتيريس بالضغط على البوليساريو (5.00)

  2. أمزازي يتهم "الأساتذة المتعاقدين" بالإخلال بالتزام العودة إلى الأقسام (5.00)

  3. أخنوش يطالب بوانو بتنمية مكناس ويرفضُ "مغالطات" مناظرة الفلاحة (5.00)

  4. مغربي يطور علاج الزهايمر (5.00)

  5. إضراب الممرّضين (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مناظرة تقَيم تنزيل استقلال القضاء في المغرب

مناظرة تقَيم تنزيل استقلال القضاء في المغرب

مناظرة تقَيم تنزيل استقلال القضاء في المغرب

بعد مضي حوالي سنتين على دخول استقلال النيابة العامة عن السلطة التنفيذية، ممثلة في وزارة العدل، حيز التنفيذ، لازال إرساء أسس استقلالية "القضاء الواقف" يواجه صعوبات، ذلك ما كشفه محمد أمين بنعبد الله، عضو المجلس الأعلى للسلطة القضائية، دون أن يوضح طبيعة تلك الصعوبات.

وقال بنعبد الله، وهو من الأعضاء الخمسة المعيّنين من طرف الملك في المجلس الأعلى للسلطة القضائية، حين حديثه عن استقلال النيابة العامة عن وزارة العدل: "هناك بعض الصدامات والصعوبات تواجه توطين استقلال النيابة العامة، ولكنّ النجاح في هذه العملية سيتحقق، وليس ذلك على المغاربة بعزيز".

وأضاف بنعبد الله، في مداخلة له ضمن مناظرة وطنية حول "المجلس الأعلى للسلطة القضائية بين الإحداث والتنزيل"، احتضنتها كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية أكدال بالرباط، اليوم الإثنين، أن المغرب يسير في الطريق الصحيح لتطبيق النصوص التشريعية لإصلاح القضاء، "ولكن لا بد من تطبيقها بنيّة واضحة وغير ملتوية".

وأبدى عضو المجلس الأعلى للسلطة القضائية تفاؤله بشأن النجاح في استكمال تنزيل استقلال السلطة القضائية السلطتين التنفيذية والتشريعية، قائلا: "سوف ننجح في هذه المهمة، وسوف نعطي المثال على أن المغرب قادر على جعل السلطة القضائية سلطة مستقلة، تمارس مهامها كما ينبغي".

واعتبر بنعبد الله أنّ قرار فصل السلطة القضائية عن السلطة التنفيذية "كان قرارا صائبا، ولم يكن أمام المشرّع أن يختار اختيارا آخر، لأن الدستور تحدث عن استقلال السلطة القضائية، ولا يمكن للسلطتين الأخريين أن تكونا وصيتين على السلطة القضائية".

وينكبّ المجلس الأعلى للسلطة القضائية حاليا على إعداد مدوّنة لتخليق ومحاربة الفساد داخل الجسم القضائي، توجد في مراحلها الأخيرة، حسب ماجدة الداودي، عضو المجلس الأعلى للسلطة القضائية، مبرزة: "المدوّنة التي نشتغل عليها اعتمدنا فيها مبادئ عالمية، كالنزاهة والاستقلال والكفاءة والحياد والجرأة والشجاعة الأدبية"، ولافتة إلى أنّها ستخرج إلى حيز الوجود عما قريب.

وبخصوص تأديب القضاة، قالت ماجدة الداودي إنّ المجلس الأعلى للسلطة القضائية يخصص وقتا طويلا لهذا الموضوع، ويحرص على تطبيق الضمانات التي منحها المشرّع للمتقاضين لحمايتهم من أي تعسف يصدر من القاضي، أو المساس بشرف المهنة، وفي الآن يحرص على تطبيق الضمانات التي خوّلها المشرّع للقضاة.

وأردفت المتحدثة ذاتها بأنّ أولى الملفات التي اشتغل عليها أعضاء المجلس الأعلى للسلطة القضائية مباشرة بعد تنصيبهم هي ملفات تأديب القضاة، إذ تم النظر في خمسة عشر ملفا، تراوحت عقوبتها بين العزل والإيقاف لمدة ستة شهور، مع نقل القضاة الموقوفين إلى العمل في مناطق أخرى، والتوبيخ والإنذار.

ويدرس أعضاء المجلس الأعلى للسلطة القضائية حاليا تقرير المفتشية العامة، إذ تمّت إحالة واحد وأربعين ملفا تتعلق بتأديب القضاة على مقرّري المجلس، للبحث والتحري في تقرير المفتشية العامة حول الأفعال المنسوبة إلى القضاة المعنيين، تفعيلا للضمانات التي منحها إياهم المشرّع.

وبخصوص إحالة القضاة على التقاعد، أوضحت ماجدة الداودي أنّ هذا الأمر رهين برغبة القاضي؛ وزادت موضحة: "إذا أراد أن ينهي مهامه فهذا حقّه، وإذا كان يريد التمديد نمدد له، لأننا في حاجة إلى القضاة ذوي خبرة وتجربة، لأنهم هم الذين يؤطّون القضاة الجدد. لكنّ التمديد لا يتمّ إلا بشرط أن يكون القاضي كفؤا ونزيها ويتحلى بنكران الذات".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - علال كبور الاثنين 25 مارس 2019 - 21:26
في غياب الديمقراطية ودولة الحق والقانون وتكريس سيطرة ثقافة المخزن لا يمكن ابدا الكلام عن استقلال القضاء !!
2 - حسن الاثنين 25 مارس 2019 - 22:24
المرجو من السادة القضاة والسيدات ان يرحمو المغاربة من شهود الزور احرقو الزرع والنسل وهناك وهناك كترة الدعوى بسوء نية مما يعرقل جودة الاءحكام رغم انتباه السادة القضاة والسيدات القضياة بالموضوع مشكورين
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.