24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الخلفي: المجتمع المدني "دينامي" .. والحكومة لبّت مطالب "المتعاقدين"

الخلفي: المجتمع المدني "دينامي" .. والحكومة لبّت مطالب "المتعاقدين"

الخلفي: المجتمع المدني "دينامي" .. والحكومة لبّت مطالب "المتعاقدين"

نفى مصطفى الخلفي، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن يكون حزب العدالة والتنمية بصدد الاستعداد لانتخابات مبكرة.

وفي سياق مشاركته مساء الأربعاء في برنامج "ضيف هسبريس"، قال المتحدّث إن لقاءات الحزب هي "تحمل لمسؤولية الحوار والتأطير والتعريف بالحصيلة الحكومية لكي لا يكون هناك فراغ"، مضيفا أن الانتخابات "لا يزال يفصلنا عنها أزيد من سنتين".

ويرى الخلفي أن حركية حزب العدالة والتنمية مستمرّة منذ عام 2016 نظرا لـ"حرصه على مبدأ التواصل والتأطير المستمر"، مذكّرا بإقرار الدستور "مسؤولية الأحزاب في التأطير والتواصل"، وقيام "أحزاب أخرى" بهذا العمل؛ لكن "الصدى الإعلامي يبرز أكثر حزب العدالة والتنمية"، وفق تعبير الوزير.

وذكر وزير العلاقات مع البرلمان أن "الانتخابات السابقة لأوانها ينظمها القانون"، ثم استرسل قائلا إنه لا ينبغي أن يُنقَلَ "العجز في التواصل مع الناس"؛ لأن "الأصل هو التواصل الذي يربط المسؤولية بالمحاسبة، وإلا سيكون البديل هو الفراغ، ونَزَعات عدم المشاركة".

وذكر الخلفي في سياق تفاعله مع أسئلة "ضيف هسبريس" أن مشكلة السياسة بالمغرب هي الظنّ أنها تتوقف في الرباط والدار البيضاء دون أن انتقال عند الناس، وزاد معبّرا عن "حرصه بوصفه ناطقا رسميا باسم الحكومة ومكلّفا بملف المجتمع المدني على الاشتغال مع الجميع، والنقاش معهم، وممارسة تمرين الحوار والمساءلة والنقاش، الذي يعني القَبولُ به أن الدولة تزيد إلى الأمام من ناحية الديمقراطية".

وتعليقا على ما أعلنه سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، حول قرار الحكومة الشروع في طرد فئة من الأساتذة المتعاقدين، ذكر الناطق الرسمي باسم الحكومة أن "مبررات ودوافع الاحتجاجات عند هذه الفئة لم تبق، بعد استجابة الحكومة للمطالب المشروعة للمتعاقدين التي احتجّوا حولها.

استجابة الحكومة فيما يتعلّق بمادة الفصل دون إشعار أو تعويض، وإقرار الحق في اجتياز مباريات التفتيش والتبريز، وانفتاحها على تطوير النظام الأساسي للاستقرار والأمن الوظيفي، تلاها حَسَبَ الخلفي، توجّيه "نداء لاستئناف التدريس والتكوين، وحق التلاميذ"؛ وهو ما ستكون بعده الحكومة "مضطرة لاتخاذ إجراءات تضمن استمرار سير المرفق العمومي"، بتعبيره.

ويرى الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني أن "المجتمع المدني من عناصر قوة المغرب"، ويضيف قائلا إن هذا العنصر "حي ودينامي"، على الرغم من ذكره أن من أصل 160.000 جمعية مسجلة، 20.000 جمعية هي التي تعدّ فاعلة.

وذكر الخلفي أن بعض المجالات "لا يمكن النجاح فيها إلا بشراكة مع المجتمع المدني"، كما تحدّث عن الحاجة إلى "أن لا يكون المجتمع سلبيا فنكون إزاءَ تغول الدولة"، و"دور المجتمع المدني في المساءلة"، الذي يعزّز "الديمقراطية التشاركية التي يجب أن تكون فيها الدولة شريكة للمجتمع المدني".

وعرف المجتمع المدني بالنسبة للخلفي ثلاثة تحولات كبرى موضوعية في السنوات الأخيرة، هي: "توسع شرائح الشباب ووصول عدد الطلبة إلى مليون طالب جامعي لهم استعداد للمشاركة في الأعمال التطوعية، وتطور شريحة المتقاعدين عدديّا خصوصا على مستوى أسرة التعليم، والتحول الرقمي بفعل ثورة المعلومات والمجموعات الرقمية، والتتبع عبر الشبكات الاجتماعية في التكوين والتأطير وتداول المعلومة".

وبعد استحضاره نماذج جمعيات تعمل في تصفية الكلي، ومحاربة الإدمان، تحدّث الخلفي عن واجب رفع الدعم بطريقة شفافة وتعاقديّة، نظرا لكون "صرف الدعم من مشاكل الجمعيات"، و"عدم عدالة المنظومة الضريبية مع الجمعيات بشكل كلي".

كما استحضر الناطق الرسمي باسم الحكومة "مشكلة الإقناع عند النظر إلى حصيلة العمل الحكومي"، وزاد موضّحا أنه على الرغم من وجود "تحديات في الصحة والتعليم والاستثمار؛ ولكن لا يمكن إنكار الإنجازات"، مستشهدا في هذا السياق بربح المغرب 17 درجة في مؤشر محاربة الفساد خلال سنتين، ووصوله في مؤشر الاستثمار إلى المرتبة الستين عالميا، على الرغم من استمرار "تحدي سنوات التمدرس الذي يؤثر على ترتيب المغرب في مؤشّر التنمية البشرية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - المكلخ الخميس 28 مارس 2019 - 07:21
اعيينا مانصبروا ولكن كل من يظن انه في مأمن فعندما تأتي العاصفة ستؤتر على الجميع.. ...فمن جهة نطلب الصبر والمواطنة من الشعب ومن جهة اخرى نرى البتخ وهدر المال العام.
2 - مصطفى من حيفا الخميس 28 مارس 2019 - 07:22
اين هو القانون الاطار ؟ لنقرأه ههه
كفاكم استحمارا للعقول
قل نريد خوصصة التعليم صحة وبهدلة المعلمين
الهدف الاقتصاد ف كتلة الاجور و تكليخ الجيل القادم
صرب عصافير بحجر واحد
3 - بدون زواق وببلا نفاق الخميس 28 مارس 2019 - 07:46
المتعاقدين بتاثير من المتهورين منهم فاجؤو الشعب بتصرفات لا اخلاقية تتضمن الكدب والبهتان بادعاء فرض التعاقد ودفاعهم عن المجانية والطامة الكبرى هى حرمان التلاميد ابناء الفقراء من الدراسة بغير دنب
4 - تاوناتي الخميس 28 مارس 2019 - 07:58
ما يحزنني هو أن أرى ملايين الجزاءريين يخرجون للتظاهر دون طلب الأذن من النظام، ولايضرب او يعتقل منهم احد، اما في بلادنا فجواب الحكومة على كل تظاهرة هو الهراواة واهانة المتظاهرين. مثل هذه الافعال لم تعد نراها الا في المغرب .
لكن من يصوت على الاسلاميبن يستحق حكومة العدالة والتنمية ،وكل ما تمارسه على الشعب.
أظن أن آخر تجربة للاسلاميبن في الحكم قد فشلت،ويجب ابعادهم عن السياسة واعادتهم الى المساجد.
5 - محمد الخميس 28 مارس 2019 - 07:59
- التوظيف بالعقود في القطاعات الحيوية بداية بالتعليم
- فرض مساهمات ورسوم مالية على الاسر التي تدرس ابناءها
وهنا تصبح العائلات بين سندان الرسوم وسوء الخدمة المقدمة، فتختار مجبرة التعليم الخاص لجودته
النتيجة هجرة نحو القطاع الخاص، وفائض في اساتذة القطاع العام وهنا يستثمر الحكومة بند فسخ العقود

هذي خطة الدولة ببساطة
6 - شامت الخميس 28 مارس 2019 - 08:03
الحمد لله الذي اذهب عنا الحزن ،وسيرو تبعو العدل والنهج،
7 - من أنتم الخميس 28 مارس 2019 - 08:29
نحن لا نريد إلا جودة التعليم والحلول الناجحة للأزمات فهناك الكثير ليقال حول إستحقاق المناصب أيضا وتصوروا أستادا دفع رشوة لأخد منصبه والٱن يطلب بكامل حقوقه وبصوت عال فإلى أين نسير؟
8 - Naturaliat الخميس 28 مارس 2019 - 08:31
160.000 جمعية لكن 20.000 هي الجمعيات الفعالة

عادي جدا...الجمعيات بدون امكانتيات بشرية ولوجستيكة لايمكن لها حتى أن تتنفس فما بالك أن تكون فعالة....
9 - haroun الخميس 28 مارس 2019 - 08:40
عار الله إلا ما غير سكتو.. أسكتوا التزموا الصمت.. تبرعتم في السيارات الفارهة والفيلات الواسعة وضخمتم حساباتكم البنكية وسافرتم على حسابنا لجميع أنحاء العالم على حسابنا ولبستم ربطات العنق التي لم تكونوا تعرفون حتى ربطها... ومع ذلك بصحتكم وراحتكم ولكن لا تسمعونا اصواتكم فقد مللنا سماعكم والنظر في وجوهكم. الىهم اسقنا الغيث ولا تجعلنا من القانطين وخذ حقنا منهم يا رب.
10 - مغربي الخميس 28 مارس 2019 - 09:02
ادا كان مصير ابنائي العمل بالعقد المهين للكرامة مع الدولة في المستقبل فلا ارى مستقبلا في هده البلاد لابنائي...اللهم الطف بنا...الاحزاب فشلت فشلا دريعا في بعت الامل في نفوس المواطنين...كل ما يهمهم الانتصار على بعضهم البعض ...اللهم احفظ البلاد والعباد...امين
11 - حاتم الخميس 28 مارس 2019 - 09:17
تزرعون اليأس في الشباب وتنشرون الظلام أين حللتم وارتحلتم وتحاولون تمويه جزء من الشعب ومغالطته، غير أن واقع الأمر يكشف عن نفعيتكم وبحثكم عن مصالحكم الخاصة. وحتى مريدوكم يعرفون الأن بأنكم مجرد ظواهر صوتية ومخلوقات انبطاحية لا غير.
12 - MINA الخميس 28 مارس 2019 - 09:42
الطرد ثم الطرد وكل الشعب مع هذا القرار ( لا أقصد شعب الفيسبوك طبعا) وهذه هي الفرصة للتخلص من بعض المشاغبين الذين لا يستحقون مهنة التدريس ( طبعا لا أعمم ) من خلال معرفتي لبعض هؤلاء الأساتذة المتعاقدين (سابقا) تفاجأت بقبولهم لمزاولة مهنة الأستاذ (كما تفاجؤوا هم أنفسهم وعائلاتهم) لأن علامات المراهقة والتبرهيش ما زالت بادية على وجوههم وما سلوكهم مع التلاميذ والتلميذات واحتجاجتهم بالشارع الا دليل على صعوبة اندماجهم وتقبلهم لمزاولة مهمة التدريس التي تحتاج للمسؤولية والرزانة والنضج العقلي والبدني والفكري .
13 - أمية الخميس 28 مارس 2019 - 09:54
ماقارياش وأمية وبغيت نفهم أستاذ داير الإضراب فالعمومي وخدام فالخصوصي أشنو المعنى ديالها وكون ياوليدي راجل وديروا فالخصوصي وكمل بطولتك .....
14 - جمال بدر الدين الخميس 28 مارس 2019 - 09:56
كلام فارغ سمعه المغاربة منذ سنوات ومع ذلك لاتزال ألسنتكم في الوزارات والحكومة ترددونه كذبا ونفاقا...فمطلب المغاربة هو الكرامة التي تهددونها كل يوم بقرارات تنفذونها عميانا دون إدراك مخاطرها الآنية والمستقبلية على البلاد والعبادات بل إنكم لاتطالبون ولو بضمانات تؤكد صدقية ونجاعة ماتفعلونه...تأكد سعادة الوزير من الوضع أنكم لا أنت ولاغيرك في الحكومة استطاع ولو تلبية جزء ولو بسيط من مطالب المغاربة...إنكم تهدرون الكرامة وهي رأس المال البشري والمعنوي الذي يعتبر إهداره أفظع واقبح إنجاز تحققونه ولاأعتقد أنك تستطيع أن تنسى ولا المغاربة سينسون لغة التهديد التي تدربت عليها واستخدمتها ضدهم كما يستخدمها وزراء الحكومة اليوم...هذا هو إنجازكم الذي لايدخل ضمن برنامجكم ولاوعودكم التي تقدم بها حزبكم للانتخابات كما لاتدخل ضمنه هذه المفاسد التي نراها معكم تسير على أرض الوطن...
15 - الحقوقي الخميس 28 مارس 2019 - 10:14
الطرد هو السبيل الوحيد ولوكنتم تتوفرون على كفاءات لماقبلكم التعليم ولقبلتكم المدارس العليا انتم عالة علة المجتمع والدولة نتمى تطبق مسطرة العزل في حقكم ونشكر الحكومة على اتخاذ هذا القرار الصائب ولو لم نحترم اسيادكم الاساتذة الرسميون لخرجنا الى الشارع نطالب بتفعيل القانون والضرب على كل من يوقف عجلة التدريس سابقة هذه انتضرتم منذ2016 حتى تكتلتم والان تغالطون الشعب اتعتقدون انكم انتم من سيدافع عن المدرسة العمومية؟ ابتغليطكم ستجوروننا للدفاع عنكم؟ ربما حسابتكم خاطءة لجرنا بجانبكم بهذه المغالطات .كفاكم تهريجا واستهتارا بالوطن. الان توقفون عجلة التوظيف عوض تشجيع الدولة توظيف الالاف ستوظيف فقط 1000 وبالتالي تحرمون اخونكم من هذه العملية انكم انتهازيون بلطجيون لكن نحن الشعب الوطني لكم بالمرصاد والند لاحظوا لم يتبعكم اي مغربي في تهوركم الرعواني ايها البلداء نشكر الحكومة على اتخاذ القرار كلكم لمزبلة التاريخ لطختم الشرفاء الاساتذة القدماء لم تعيروا للرسالة اي امانة فقط تريدوننا بجانبكم لقضاء اغراضكم ايها الانتهازيون لاتتوفر فيكم صفة استاذ اولا مازلتم لم تجتازو امتحان الكفاءة انتم بلطجية مغلطون .
16 - أحب وطني الخميس 28 مارس 2019 - 10:24
اتعجب لهؤلاء لا يستحيون و لا يمرقون فقدوا حاسة الخجل التي يحس بها الإنسان عندما يقول ما لا يفعل
17 - Hassan الخميس 28 مارس 2019 - 10:25
جمعيات المجتمع المدني حظها مثل حظ الأرملة ""الثمن "" ونتبجج بنجاح التجربة من 160000جمعية 20000 فقط فاعلة جلها تنشط في المجال الحضري . . العدالة والتنمية كانت ستحضى بالفوز بالإنتخابات ضدا على التحكم و تستفيد من تطاحن الأحزاب الإدارية لكنها بدل استغلال هذا المعطى اختارت أسلوب المظلومية و سياسة المؤامرة . و اعتبرت نفسها سفينة نوح من ركبها نجا و الآخرون لهم الطوفان .. التعليم بالتعاقد كالتشغيل بالمناولة
18 - Allal الخميس 28 مارس 2019 - 11:12
العاصفة آتية لا محال الشعب المغربي نفد صبره
19 - مهتم الخميس 28 مارس 2019 - 11:14
خلاصة ملف الاساتذة المتعاقدين: الرابحون:لا ٱحد.الخاسرون:الحكومة وحدها و الدولة المغربية.إن طريقة تدبير هذا الملف ٱعطى الدليل للمواطن على ٱن كل ما يقال صحيح فيما يخص اهتمام الحكومة بالمواطنين.لقد ٱحس الناس ٱن الحكومة تتخبط في ملف صغير ٱمام حجم المشاكل الحقيقية التي تواجه المغرب في جميع المجالات.ظهر ٱننا لا نملك رجالا سياسيين حقيقيين،ظهر ٱن لا منهجية لدى الحكومة لمواجهة ٱي طارىء.معناه ٱن الدولة هشة بالفعل و لا تملك سوى قوة عمومية لاسكات ٱي مطلب. الامر إذن خطير و مخيف و يزكي ما تحاول الدولة نكرانه. هل بمثل هذه التدابير سيقتنع الناس بصدق ما تروج له الحكومة،ليس بصدد الاساتذة فقط،بل في شتى المجالات.أننا لا مكتب لننتقص مما تدعيه الحكومة إنجازات،و لكن لننبه المسؤولين ٱنهم تورطوا بنقص جديتهم و تدابيرهم الاقصاءية.خطاباتكم كلها تعال و تكبر ،مما يعني ٱنكم ضعاف ٱو ليس الامر بيدكم. لا تستكينوا للهدوء الخادع.التجربة علمتنا ما لم تروه انتم نظرا لبعدكم عن المواطن رغم ادعاءكم عكس هذا.ولكم واسع النظر.
20 - عبد الله الخميس 28 مارس 2019 - 11:28
على عكس باقي الأمم في بلدنا الحبيب وحدها الحكومة التي تبتسم و تضحك و تحمل ملامح السعادة بينما الشعب يتألم و حاله لا يبشر بالخير في باقي الدول ترى الناس في استقرار نفسي و سعادة مطلقة بينما المسؤولون لا يهدأ لهم بال و لا مجال للسخرية بشؤون البلاد و ابتسامة المنافقين و ضحك الفاشلين لا يعرفون غير الجدية و خدمة الوطن و المواطن
21 - اجعيط محمد الخميس 28 مارس 2019 - 11:34
مجموعة المنافقين المنبطحين.
انتم لاحياء لكم.
مزبلة التاريخ في انتظاركم إن شاء الله.
22 - أبو أدم الخميس 28 مارس 2019 - 12:22
لو بقي لذيكم ذرة حياء لقدمتم اعتذاركم لكل المغاربة وانسحبتم من الصورة لما جنته أيديكم وجرته من ويﻻت في كل المجالات، ولكن هيهات هيهات.
23 - وجدي الخميس 28 مارس 2019 - 14:35
اي مطالب لبيتم؟ هل هم في الوظيفة العمومية؟ ما هو صندوقهم للتقاعد؟؟ حكومة ورطت الشعب المغربي يا لطيف . بن كيران و حزبة نذير شؤم على المغاربة ! حكومة ارجعتنا للوراء .
24 - عبد الرحيم الخميس 28 مارس 2019 - 14:52
حزبكم يتملص من وعوده
اطلقتم دعاية التعويضات العائلية و بأنكم ستفعلونها و خنتم كلمتكم
فعلا وعد الحر دين عليه
و أنتم ليس من شيمكم الوفاء بالعهود
و حزبكم سيعيش أكبر خسارة في الانتخابات المقبلة
25 - جندي متقاعد الخميس 28 مارس 2019 - 19:27
إلى الأساتدة المتعاقدين مشكلتكم لن تحل إلى حين رحيل الندالة والتعمية ، لِدا عودو إلى أقسامكم مَا بْقا قَدْ مَّا فات ،
26 - Bahlawane الجمعة 29 مارس 2019 - 11:22
المعتمع المدني دينامي سكيزوفريني و الحكومة خداعة...
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.