24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3805:2012:2916:0919:2920:58
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

بعد 5 سنوات .. ما تقييمكم لأداء فوزي لقجع على رأس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم؟
  1. مبادرة التنمية توزع كراسٍ متحركة بسيدي سليمان (5.00)

  2. عصير المزاح -13-: ممنوع رمي الأطفال .. عاش البرلمانيون الصغار (5.00)

  3. منيب: الدولة تُضعف مستوى التلاميذ وتزرع "الخوف" في المدارس (5.00)

  4. إسرائيل تتوقع معاقبة فرقة إيسلندية لرفع علم فلسطين (5.00)

  5. اعتداء على نقابيّ يُسبب إضرابا عمّاليا بتطوان (5.00)

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مسيرة احتجاجية بالرباط تطالب بـ"الحرية الفورية" لمعتقلي حراك الريف

مسيرة احتجاجية بالرباط تطالب بـ"الحرية الفورية" لمعتقلي حراك الريف

مسيرة احتجاجية بالرباط تطالب بـ"الحرية الفورية" لمعتقلي حراك الريف

طيلة ثلاث ساعات من الزمن، لم يفتُر حماس المشاركين في مسيرة احتجاجية تضامنية مع معتقلي حراك الريف، صباح الأحد بالرباط، إذا ظلّت حناجر المتظاهرين تصدح بشعارات مستنكرة ومنددة بالأحكام الصادرة في حق المعتقلين، ومطالبة بإطلاق سراحهم فورا.

المسيرة الاحتجاجية التي دعت إليها اللجنة الوطنية لدعم حراك الريف ومطالبه العادلة، شهدت مشاركة قياديين من اليسار ومن جماعة العدل والإحسان، والحركتان الأمازيغية والحقوقية، ونقابات عمالية، علاوة على عائلات المعتقلين.

ووجه آلاف المحتجين في المسيرة الاحتجاجية التي انطلقت من باب الحد في اتجاه البرلمان، انتقادات لاذعة إلى الدولة وإلى القضاء والحكومة، معتبرين أنّ الأحكام الصادرة في حق معتقلي حراك الريف "ظالمة وجائرة"، مطالبين بالإفراج الفوري عن كافة المعتقلين.

وردد المشاركون في المسيرة شعارات من قبيل "المعتقل يا ناصر لك منا تحية، روحي فداك أنت رمز القضية"، "عاش الشعب عاش عاش.. ريافة ماشي أوباش"، "الشعب يريد سراح المعتقل"، كما طالبوا بضمان استقلال السلطة القضائية.

مصطفى البراهمة، الكاتب الوطني لحزب النهج الديمقراطي المعارض، قال إنّ مطالب أهل الريف كانت بسيطة، وكان ممكنا الاستجابة إليها، "لكنّ الدولة نهجت مقاربة قمعية شملت أكثر من 1200 معتقل، عوض الاستجابة لمطالب المحتجين".

ووصف البراهمة، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، الأحكام الصادرة في حق معتقلي حراك الريف، التي وصلت في حق البعض منهم إلى عشرين سنة سجنا نافذا، بـ"الانتقامية"، مضيفا أن "الدولة وظفت القضاء لقمع أهل الريف، ورسالتها من هذه الأحكام ألّا صوت يعلو على صوت المقاربة الأمنية والقمع".

وحذر البراهمة من عواقب استمرار الدولة في التعاطي بمقاربة أمنية مع الحركات الاحتجاجية التي يعرفها المغرب، قائلا إن "المقاربة الأمنية ستؤدي إلى مزيد من الاحتقان وإلى انفجار عارم لن تستطيع الدولة احتواءه، خاصة وأن هناك ثورات عارمة في المحيط الإقليمي لن يكون المغرب في منأى عنها إن هو لم يستجب للمطالب الحقيقية والموضوعية للشعب".

من جهته، قال حسن بناجح، عضو الدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان، إنّ الأحكام الصادرة ضد معتقلي حراك الريف "لن تحل المشكل بل ستفجر الوضع أكثر، ليس في الريف وحده، بل في مناطق أخرى من المغرب، لأنّ الأسباب التي أخرجت الناس في الريف إلى الاحتجاج ما زالت قائمة".

وأضاف بناجح، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أنّ "التعامل مع ملف حراك الريف تم بقبضة أمنية وظف فيها القضاء لتصفية الحسابات السياسية مع الشباب الذين رفعوا مطالب عادلة تم الاعتراف بها من خلال بعض التنقيلات والتأديبات في حق مسؤولين في الحسيمة".

وأردف المتحدث أنّ الإجراءات التي اتُّخذت في حق بعض المسؤولين من وزراء ورجال سلطة غداة تفجر حراك الريف، "اعتراف بأن المطالب التي رفعها أهل الريف مشروعة، فكيف يعقل أن يقابَل هؤلاء الشباب بالاعتقال الظالم ثم محاكمات على مدار سنتين انتهت بأحكام ثقيلة بملفات مطبوخة لا تحترم لا القانون ولا أبسط معايير المحاكمة العادلة؟".

في السياق نفسه، قالت نبيلة منيب، الأمينة العامة لحزب الاشتراكي الموحد، إنّ المطالب التي رفها سكان الريف غداة مقتل محسن فكري مطالب مشروعة، مضيفة: "هاد المطالب الجواب ماشي نحكمو على الناس بعشرين عام، ونتكرفصو عليهم ونرجعو لسنوات الجمر والرصاص، بل نجيب بسرعة على المستعجَل منها، ونضع تعاقدا اجتماعيا من أجل إعادة بناء الجهات التي هُمّشت لسنوات".

وشهدت المسيرة الاحتجاجية التضامنية مع معتقلي حراك الريف وعائلاتهم أشكالا تضامنية أخرى، منها جمع عرائض تحمل توقيعات المشاركين في المسيرة الغاية منها، كما قال المشرف عليها، "أن نقول لا للأحكام الظالمة في حق معتقلي حراك الريف، ولا للحُكرة ولا للظلم".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (72)

1 - the best الأحد 21 أبريل 2019 - 16:37
غالبا مكان عندكم مايدار فهاد الحد ، الاحكام الصادرة في حقهم قليلة و عادلة لمدا لازلتم مصرين؟ سبحان من خلقكم.
2 - مواطنة الأحد 21 أبريل 2019 - 16:40
" حاسبوا أنفسكم أيها المسؤولون قبل أن تحاسبوا أمام الله عز وجل !" المواطن المغربي يخرج إلى الشارع فقط لكي يعبر عن حاجياته الضرورية ولكي ينعم بالعيش الكريم .
3 - الجالية الأحد 21 أبريل 2019 - 16:41
ربما وصل النداء إلى السلطة المركزية بالرباط لكون ابناء الوطن من الريف جاؤوها بكل فرح وسرور
لنداء بصوا واحد امام اعين جميع ....
• اطلقوا ابناء اللذين يطالبون بحقوقهم
4 - Massinissa الأحد 21 أبريل 2019 - 16:42
الحرية تأخذ ولا تعطى ربي معاك زفزافي وكل المعتقلين قبايلي من باريس
5 - مسيرة فاشلة الأحد 21 أبريل 2019 - 16:43
في حوار لها مع أحمد الزفزافي في مسيرة اليوم بالرباط قالت نبيلة منيب نحن معكم ضد مايسميها الشعب بالمقدسات و المعروف أن المقدسات بالنسبة للشعب المغربي هو العلم المغربي و الوحدة الوطنية و المؤسسة الملكية فهل نبيلة منيب ستحارب العلم المغربي أم الوحدة الوطنية أم المؤسسة الملكية؟
6 - في بلادي ظلموني الأحد 21 أبريل 2019 - 16:50
للاسف الشديد ،عانى اسلافنا تم آبائنا ولم يسلم جلينا، والان أبنائنا ويبدوا أن المعاناة وراثية وتأبى ان تنتهي،
ضعف العليم انهيار قطاع الصحة،السكن العشوائي، غلاء المعيشة
7 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 21 أبريل 2019 - 16:52
جماعة العدل و الاحسان تجار الدين او المتحالفين معهم من بقايا بعض المؤمنين بالفكر الشيوعي ايتام ماركس و لنين لا تهمهم قضية المدانون في احداث الحسيمة و انما ما يدفعهم للخروج الى التظاهر في شوارع الرباط هو تصفية حساباتهم مع النظام الذي فشلوا في النيل منه بالرغم من صراخهم و تامرهم على بلدهم مع القوى الاجنبية و افتقادهم الى القاعدة الشعبية الواعية بمصيرها لان نظامنا الملكي هو صمام الامان لوحدة الشعب المغربي بكل اطيافه هم جماعات من الانتهازيين الفاسدين الذين ياكلون الغلة و يسبون الملة اضعفهم يتلقى راتبا من الدولة و لا يشتغلون من اجل مصلحة الوطن و الشعب همهم الوحيد هو السباحة في المياه العكرة و تحين الفرص للركوب على موجة المطالبين بحقوقهم هدفهم هو صب الزيت على النار حتى ينفجر الوضع و بعد ذالك يجدون الارضية الخصبة لتنفيذ مخططهم بتقسم اللد ان امكن او زعزة استقرار هذا البلد الذي بقي متماسكا و موحدا طيلة 12 قرنا و خلق فتنة تاكل الاخضر و اليابس سيكون هم ضحاياها و الرابح هم اعداء الاسلام و الامبريالية الصهيونية فمعتقلوا الحسيمة مدانون طبقا للقانون و لا يمكن مغالطة الشعب بالقول انها قضية الريف.
8 - قلب الحسيمة الأحد 21 أبريل 2019 - 16:52
المتضامنون مع معتقلي الحسيمة أهدافهم غير سليمة
لماذا لم يتم التضامن مع ضحايا تلك الاحدات والتي حولتهم للأسف الى معاقين من رجال امن و درك وقوة مساعدة ومنهم من حالته جد مزرية وله اسرة يعيلها لماذا لم يتم التضامن معهم
ان المحكمة اذانتهم بعد تبوت كل الادلة ضدهم
ولو وضعت ملفاتهم امام اي محكمة في العالم ستكون الاذانة في حقهم
كفى من الركوب على وقائع واحداث وتسيسها ..وكفى من التضليل ..
لقد اصبحت بعض الأحزاب والنقابات وبعض الجمعيات
كممول الحفلات ..وجودهم فقط للتهوليل وتتطبيل
والاستثمار المسموم
كفى من الاستغباء
9 - ريفي أصيل الأحد 21 أبريل 2019 - 16:53
كل الجمعيات والأحزاب اللتي شاركت في هذا الإحتجاج كلها منبوذة ولا ثقل لها في المجتمع .أغلب توجهاتها تجري خارج السرب .لذلك لا تعول عليها لإطلاق سراح المعتقلين .
هدفها الركوب على هذه الواقعة لمآرب سياسية وغير سياسية ....
10 - رشيد الأحد 21 أبريل 2019 - 16:54
احكام ضالمة وجاءرة الريف الجرادة ....دولة كتخوف الشعب باش ميطالبش حقو فحياة كيف البشر شحال قدها متقمع فالشعب غا يجي نهار الخوف مغيبقاش وهاد النهار كيقربوه بيدهم ناس وصلت ليها لعضم
11 - مغرابي الأحد 21 أبريل 2019 - 16:55
كيف سيطلقون سراحهم وهم متهمون بجناية
من سيأخذ حق رجال الأمن الذين إعتدوا عليهم وأدرموا في مساكنهم النار و رشقهم بالحجارة نطالب فقط بالعدالة لكي تنصف رجال الأمن أشرفاء ضد
أصحاب الأعلام القبايلية الجزايرية .
12 - haytem الأحد 21 أبريل 2019 - 16:55
و ماذا نقول على رجال الشرطة الذين لقوا مصرعهم او الذين اصيبوا بعاهات مستديمة الحكم ب 20سنة غير كافية لو كانوا في هذة الدول المجاورة كما يقولون لحكموا بالإعدام كما اقول للدولة ان تقوم بيد من حديد في وجه المتظاهرين و بالخصوص رؤساء الأحزاب الغير معروفة و التي تحرض على العنف و من جملتهم (مونيب) و كذلك رؤساء الجمعيات كما يقولون و شعارنا هو الله الوطن الملك و كما يقول المثل المغربي لدار الذنب يستاهل العقوبة المخزن ما تيظلم حد.
13 - Amine الأحد 21 أبريل 2019 - 17:00
لن أرى متل هذا التصرف الصبياني في اي دولة. المحكمة نطقت بالحكم لاداعي للمسيرات وما يشبه ذالك. الذي لا أفهمه هو تصرف هذه المسؤولة السياسية.
14 - rifza الأحد 21 أبريل 2019 - 17:03
المخزن أسد في الريف و في الصحراء بطة..
أ ليس المغاربة سواسية أمام القانون؟؟
ماذا عن امينة حيدر التي ترفع علم البوليزاريو امام السلطات و تتخابر مع جهات اجنبية؟؟
هل هذا اعتراف أن الصحراويين ليسوا مغاربة لذا لا يسري عليهم القانون المغربي؟؟
هكذا تقتل الوطنية..
15 - Foad الأحد 21 أبريل 2019 - 17:03
السلام عليكم الدولة المغربية مسؤولة عن كل ما يتعلق بأي حالت اطراب أو شئ من هذا القبيل ماذا حققت لمنطقة الريف حتى الان لآ شئ إلا مزيدا من القمع والمنع حتى المناطق إلي كانت تبنى قبل الحراك بقي الحال كما كانت وبهذا الحكم القاصى فإن الدولة ترمى الزيت علي النار هل الدولة مغفلة إلى هاد الحاد ولا حول ولا قوة إلا بالله
16 - ايت الراصد:المهاجر الأحد 21 أبريل 2019 - 17:04
لابد للأحرار ان يقفوا معكم متضامنين ومساندين ضد الاعتقال التعسفي في حق مناضلي حراك الريف العظيم لكن لدي ملاحظة مامعنى حمل راية لجزء من الشعب وهي متفق عليها، وإقصاء راية الوحدة الوطنية التي تعد رمزا وطنيا مهما لدينا من انتقادات ...؟؟انه مجرد سؤال
17 - عزيز الأحد 21 أبريل 2019 - 17:07
العدالة قالت كلمتها ان تقوموا بالف مسيرة لن تجدي نفعا قضي الامر
18 - الحرية لمعتقلي الرأي الأحد 21 أبريل 2019 - 17:07
في ظل الهجوم المخزني الشرس على حقوق و مكتسبات شرائح الشعب الإجتماعية و الإقتصادية و الحقوقية على الحراكات الاحتجاجية الشعبية و صدور الأحكام الجائرة و القاسية و الظالمة في حق مناضلي الحراكات الاحتجاجية الشعبية في الريف وجرادة و زاكورة و غيرها من أصقاع المغرب العميق البئيس و المقهور و على رأسهم الزفزافي و رفاقه و الحكم عليهم بمئات السنوات الضوئية؛ سقط ما سمي زورا وبهتانا بالانتقال الديمقراطي المزعوم الذي ليس سوى سرابا.
و في ظل السياسات اللاشعبية التراجعية المخزنية و هيمنة منظومة الريع والفساد و الغلاء والاحتكار على مفاصل تدبير الشأن العام المغربي لا يمكن الحديث عن أي دور سياسي أو مشاركة سياسية في قادم الأيام إلا لتكريس هاته المنظومة الفاسدة؛ بل إن الشارع هو السبيل و الفيصل لاسترداد الحقوق و المكتسبات الاجتماعية لشرائح الشعب و وقف الإجهاز عليها....
19 - aliane الأحد 21 أبريل 2019 - 17:07
في الجزائر ، تم القضاء على بوتفليقة ,في المغرب ، الشعب غير قادر على إطلاق سراح السجناء السياسيين .
20 - عبد العزيز الأحد 21 أبريل 2019 - 17:11
للاسف هناك بعض الاحزاب والنقابات التي لم يعد لها مصداقية لدى المغاربة ؛ لهذا يحاولون التقاط انفاسهم بالركوب على حراك الريف.
21 - Nador-Rif الأحد 21 أبريل 2019 - 17:14
وماذا ننتظر من دولة تصنع من النيبا و اكشوان ان وان و باطما ابطالا ...بينما خيرت شبابها فالسجون .
حسبي الله و نعم الوكيل
انا موجود في اروبا و كنا نحب المغرب ولنا غيرة عليه
و لكن منذ هذه المسرحية في حق ابرياء الريف حتى و ان لم نكن انفصاليين فبأحكامكم و اتهامتكم الباطلة من لم يكن انفصالي سيصبح انفصالي
22 - متتبع الأحد 21 أبريل 2019 - 17:19
صحيح أنّ العدل أقل تكلفة من الظلم و صحيح كذلك أن الأمن أقل كلفة من الحرب .. جماعة العدل و الإحسان لا يهمها الحرية لمعتقلي حراك الريف .. جماعة العدل والإحسان تعمل من أجل إحداث فوضى عارمة في البلاد كما حدث في سوريا و ليبيا و في دول أخرى !
23 - الوكيلي الأحد 21 أبريل 2019 - 17:26
أنا.لاأشاطركم الرئي الرجل مواقفه لم تكن سليمة نحن معكم في مطالبكم الإقتصادية والإجتماعية كجميع المغاربة ولكن ليست برفع الأعلام العنصرية والقبلية لتستفزوا بها المغاربة وتمجيد كم للإستعمار الإسباني وإقتحامكم للمساجد
24 - الحاج الأحد 21 أبريل 2019 - 17:27
نحن نعرف ان المشاركين في هذه المسيرة يبحثون عن مصالحهم الكل انهم يكذبونون على بعضهم كفى من المغالطات والاسترزاق على حساب مصلحة الوطن.
25 - تحليل عميق الأحد 21 أبريل 2019 - 17:33
المعادلة السوسيونفسية الصحيحة في هذا الهرج والمرج أن هؤلاء المعتقلين و عائلاتهم و من معهم، خرجوا الى الشارع في اليوم الأول انتقاما لوفاة بائع السمك رحمه الله في غطاء المطالبة بالحقوق ظنا منهم انه تم احتقارهم بقتل بائع السمك ( في حين ان المرحوم توفي عند وصول أجله وكذا بسبب حادثة عرضية مؤلمة) زيادة على العقدة الاحتقارية التاريخية التي يتوارثونها من أب لابنه. كل هذا صنع لنا ظاهرة اجتماعية نفسية سلبية متشاركة بين أفراد قبيلة بكاملها. و كنتيجة اختارو الهبوط للشارع و التصعيد تلو التصعيد غير مبالين مد الحكومة يدها لإصلاح المنطقة ظنا منها انهم بالفعل يريدون إصلاحات اجتماعية، بينما الحقيقة هي انهم يريدون إثبات ذاتهم أمام العالم على انهم قوم شداد. فتطورت الأمور الى التطاول على المؤسسة الملكية و الاعتداء على القوة العمومية و جناية حرق مؤسساتها... ودخول بعض المتطفلين المؤججين للوضع و الحاقدين وسطهم كالمسمى المهداوي الذي كان هدفه هو الشهرة خاصة انه كان يدير موقعا إلكترونيا لا يزوره الا هو... و الحديث طويل.
26 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 21 أبريل 2019 - 17:49
قضية هؤلاء المعتقلين من جماعة المدعو الزفزافي جرت اطوارها بحي سيدي عابد بالحسيمة لكن الطابور الخامس من جماعة العدل و الاحسان او بقايا الماركسية اللينينية و الملحدين يقلبون الحقائق و يستعملون عنوانا عريضا عن حراك الريف و كان مدينة الحسيمة هي الريف كله باقاليمه 12 لكن ريفنا الابي برجاله و نسائه و شبابه بريئ من هؤلاء التافهين المدانين او المساندين لهم الذين يتقمصون دور المناضلين للدفاع عن جزء من المغرب و كانه يعيش مجاعة مغرب القرن الثامن عشر و ما قبله في حين اصبح هذا الريف المغربي بشهادة الجميع الافضل من جميع جهات المملكة ; احداث مدينة جرادة انتهت و لم نسمع مصطلح قضية الشرق قضية بوعشرين ايضا في الدار البيضاء لم نسمع انها قضية وسط المغرب قضية زاكورة لم نسمع مصطلح الجنوب الشرقي لان هذه احداث عادية محدودة تقع في جميع المدن المغربية و العالمية تتعلق بقضايا جنائية بعناوين الدعاية السياسية لكن هناك من يعطيها اكبر من حجمها من اصحاب النوايا السيئة مثل احداث الحسيمة التي وقعت داخل حي من احيائها لكنها اصبحت تنعت زورا بقضية الريف و لا احد يعترف بذالك لان اصلا لا توجد قضية اسمها الريف سوى في مخيلتهم
27 - sarah الأحد 21 أبريل 2019 - 17:55
Mohamed Bouhenouch, 20 ans. Le régime a condanmé ce jeune innocent à 15 ans de prison. Liberté pour lui et à tous les enfants du Rif et Jerada.
28 - عبدو الأحد 21 أبريل 2019 - 17:57
والله انكم تزيدون الطين بلة بهده المسيرات..
الاحكام عادلة بل خفيفة في حق من كان يقول ان الاستعمار الاسباني ارحم
حفظ الله ملكنا وهيأالله له بطانة صالحة.والخزي للخونة
29 - Mahzala الأحد 21 أبريل 2019 - 17:58
الحرية لكل معتقل مضلوم لايعقل ان يضلم شخص ونحن في بيوتنا مرتاحين الضلم ضلمات
30 - النكوري الأحد 21 أبريل 2019 - 18:12
المخزن يظن ان بنهجه المقاربة الأمنية سيكبح الحراك لكن ما يعرفه المخزن جيدا ان أسباب الحراك لازالت قائمة و الحراك سيعود مرة اخرى و بطريقة تشبه طريقة السودان و الجزائر او اكثر فإذا كان حراك الريف قد أهوى ببعض المسؤولين فأن الحراك الذي سيأتي سيدمر المخزن برمته و هده هي سنة التاريخ في سقوط الدول
31 - العياشي الأحد 21 أبريل 2019 - 18:14
تحمير وتبغيل الناس هذه خرجة سياسية للحزب وشهرة ايقوناته يعلمون علم اليقين أن الحكم قد صدر ولا رجوع فيه لما تحمر وتعطي الأمل العهد الكاذب لأهل السجناء يجب متابعة رؤساء الأحزاب الذين ينكرون الحكم ويتطاولون على المحكمة لأغراضهم السياسية ويحرضون على الفوضى.
32 - كبور الأحد 21 أبريل 2019 - 18:32
حتى الى اليوم وهم يرفضون رفع علم المملكة فوق رؤسهم اليس من المقدسات يعتبرون منطقة الريف وطنهم وما عداه فهم عروبية عياشة محتلين.فلماذا كل هذه الضوضاء من اجل اشخاص يجهرون بالعداء لهذا الوطن وشعبه لقد كان القضاء في قمة الرحمة بهذه الاحكام كان يجب ان يكون الحكم بالمؤبد
33 - بولمعقول الأحد 21 أبريل 2019 - 18:36
المقاربة الامنية ليس بحل فعلا وإنما الحلول بالا ستجابة للمطالب ان كانت عادلة وتبقى أحيانا هي الحل الأوحد لإيقاف كل أشكال الشغب كما هو الحال لفئة المتعاقدين الدين تمردوا على الدولة و سببوا في خلل في سير المنظومة التعليمية معتبرين أن لحراكهم شرعية في حين أن أعناقهم مطوقة بالعقد التي وقعوها
34 - معلق الأحد 21 أبريل 2019 - 18:39
إذا افترضنا عبثا أن الدولة على حق فيما يخص حراك الريف . فبماذا سنفسر إستيلائها على أراضي الفقراء بسوس وتحويلها إلى ملك غابوي ؟؟؟؟؟؟
35 - محمد طنجة الأحد 21 أبريل 2019 - 18:41
اليسار الأعور لا يريد إلا الركب على معاناة الآخرين وتقديم نفسه مناضلا وهو أبعد ما يكون عن ذلك وعن ثوابت الأمة...اما المعتقلون فمن الأحسن والاجدى إطلاق سراحهم منعا للاحتقان...إذ هم مواطنون من أبناء الشعب
36 - rachid الأحد 21 أبريل 2019 - 18:42
De tout mon coeur j ai souhaité etre avec vous.vous etes les Hommes de ce pays .la liberté a ces gens qui sont les meilleures de ce pays.mes souhaits que le makzen change sa politique et sa mentalité
37 - مهتم الأحد 21 أبريل 2019 - 18:52
الريف! من ٱين ٱتى هذا الاسم ؟ في اللغة العربية الريف هو البلدية. إذن لماذا سميت هذه المنطقة بالريف ؟ ثاني شيء مهم،لماذا تسمى لغة المنطقة تريفيت مع ٱن ٱهلها يقولون لك حين السؤال: تسند تمزيغت ؟ تسورذ ذمزيغث ؟ هذا هو الظلم بعينه،تزوير الواقع. ثم الا تستحيون حين تتكلمون عن الكيف فتتهموا ٱهل المنطقة بزراعته ؟ والله لم ولا و لن يزرع الكيف في الريف،ٱبدا لم تتم هذه العملية،لانه محظورة. الكيف يزرع في الاقاليم الذاتية: شفشاون،وزان،سيدي قاسم.ٱما الريف فمنهم بجميع الموبقات. لماذا لم يحاكم الوزراء الذين ٱقيلوا؟ يحاكم فقط من فضحهم!!!!!!؟؟؟؟؟؟
38 - كريم الأحد 21 أبريل 2019 - 18:58
كانت ستكون مسيرة رائعة لو خلت من الوجوه السياسية كيفما كان رداؤها أو الوجوه الدينيه كيفما كانت تسميتها .نريد مسيرة شعبية بوجوه قيادية جديدة.واعلموا إن حصل سيفهم النظام الرسالة .وسيتم العفوالفوري دون تسويف أو تماطل
39 - ريفي من قلب الحدث الأحد 21 أبريل 2019 - 19:00
ردا على البوشيخي .. كان عليك زياره الريف لتعرف المنطقه قبل ان تتكلم بدون سند ولا دليل وتحصر حراك الريف في شارع واحد هو سيدي عابد عليك الرجوع الى اليوتوب لتعرف ان الحسيمه والناضور وجميع قراهما خرجوا للمطالبه بحقوقهم لهذا سمي حراك الريف . كن اكيد ان الريفيون يتبرءون منك ومن امثالك الذي شغلهم الشاغل التشفي والحقد في المختطفين وخلق نعرات وعنصريه بين ابناء الوطن الواحد .تتبجح بالوطنيه اكثر من اللازم كانك الوطني الوحيد فوق هذه الارض . المعتقلين سيطلق سراحهم شءت ام ابيت والايام بيننا والله ان بقيت حيا ساذكرك! وتشفيك واتهامك لاخواننا المعتقلين ستجازى عليه في الدنيا قبل الاخره ! فانتظر غضب الله . اتحداك ان تاتي بدليل واحد على ان هولاء المعتقلين المحكومين الذين تتهمهم وتتشفى فيهم تشاجروا مع القوات العموميه او كسروا او احرقوا شيء سواء كان خاصا او عاما ارجع الى اليوتوب . ان كان المغاربه كلهم مثلك فانا كفرت بمغربيتي ولكن الحمد لله مازال في الوطن رجال واحرار . انشري يا هسبريس ان كان لديكم حق الرد مكفولا وشكرا
40 - aziz الأحد 21 أبريل 2019 - 19:02
الوطن غفور رحيم للمرتزقة الذين رفعوا السلاح وقتلوا جنودنا. وليس الوطن غفور رحيم لمن طلب بناء مستشفى وجامعة واستثمارات مشغلة. ماهذه الفلسفة والمنطق. حرام والله حرام.
41 - الوطن قبل كل قزم الأحد 21 أبريل 2019 - 19:02
من طنجة الى الكويرة
المغرب عنده علم واحد
علم العز والفخر والتسامح

وليس شرويطة العنصرية العرقية البربرية القبلية
برمز نجمة داوود الصهيونية وجهان لعملة واحدة
42 - مدوخ ومقاطع الى الابد الأحد 21 أبريل 2019 - 19:05
وماذا عن الذين يرفعون العلم الذي صنعه الفرنسيون ويسرقون خيرات البلاد؟ هل هؤلاء اكثر وطنية من ابناء الريف الاحرار. الكل يعلم ان هناك احكاما جاهزة لتلفيقها لكل من سولت له نفسه المطالبة بالكرامة.
43 - عمر الأحد 21 أبريل 2019 - 19:05
ادعوا الشعب المغربي إلى طلب اللجوء الانساني بكثافة في جميع القنصليات الدولية بالدار البيضاء و الرباط لغياب العدالة .و بدالك يصبح المغرب حذيث الصحافة العالمية
44 - Morad الأحد 21 أبريل 2019 - 19:07
أتعجب لبعض الناس فرغم كل ما فعله هؤلاء المعتقلون من أعمال تخريبية و تحريض على العنف و العصيان المدني و الإعتداء على رجال الأمن و إتلاف الممتلكات العامة و الخاصة و القائمة طويلة يقوم هؤلاء بالدفاع عنهم و الدعوة لإطلاق سراحهم هل تدرون أن هذه الجرائم لو حدثت بأمريكا لنالوا عقاب المؤبد أو 60 سنة على الأقل و في بعض الدول الإعدام لأنها تعتبر خيانة عظمى
45 - Foad الأحد 21 أبريل 2019 - 19:08
انتم ترون يامن تقامرون باستقرار المغرب المغاربة لآ يمكن لهم السكوت إلى هو الحال الأمور تسوؤ اطلقوا الناس من الاحتجاج لآ لشئ انهم تكلمو عن حقوقهم هل كانت الأمور احسن وكان لهم كل الحقوق متوفرة وقامو بتخريب املاك الدولة مهضومين من حقوقهم هذا معلوم لاكن الشعب في أماكن المغرب كله ليس له حقوق لاكن الحكام لهم اكتر من حقوقهم هل الرئيس الفرنسي احسن منهم بالطبع هم احسن من جميع الدول الأوربية هذا معلوم عند الشعب المغربي لاكن المغاربة فضلو الهدنة احسن لاكن على العقلاء أن يعلموا أن شركاءهم الشعب المغربي بدأ يتألم
46 - soheibdz الأحد 21 أبريل 2019 - 19:12
عاند و ما تحسدش هههههه نحن دائما نلهمكم ههه
47 - محسن الأحد 21 أبريل 2019 - 19:26
بحثت في إعلام دول العالم لم أجد هذا العلم ...واش اوكرانيا هذي ...؟
48 - عبدو الأحد 21 أبريل 2019 - 19:26
ولماذا لاتطالبون بتحرير جميع سجناء المغرب يا عدميين وتستغلون الريف لتحقيق اهدافكم وانتم من أرسلهم إلى السجن بافكاركم وتحريضكم
49 - ايمداحن الحسن الأحد 21 أبريل 2019 - 19:28
ما يؤلمني كثيرا عندما اشاهد المتظاهرين الجزائريين يرفعون العلم الوطني فقط
عكس ما شهدناه في مظاهرات الريف فقط ما يؤشر للعنصرية القبلية علم الريف وصور عبدالكريم الخطابي وفي بعض الحالات العلم الاسباني...ماذا يعني هذا...اليس فكرا انفصاليا.......
50 - عبدالله الأحد 21 أبريل 2019 - 19:34
هده المسيرة في صالح المغرب ليعرف بعض المئات اما لو أراد تشتيتها فيكفي أن يتم تنظيم مباراة لكرة القدم بملعب الفتح و سيهرب الجميع من الشارع
51 - وجدي الأحد 21 أبريل 2019 - 19:38
مسيرة حاشدة لنصرة المظلومين. بعد هذا التضامن لا يمكن اعتبار المعتقلين مجرمين . هذا استفتاء شعبي لاطلاق سراحهم . ابطال الريف هم صوت الشعب
52 - ميمون الأحد 21 أبريل 2019 - 19:42
مازلتم مصرون على المظاهرات والاحتجاجات ان القضاء المغربي قال كلمته ولارجغة فيه.
53 - حمداش الأحد 21 أبريل 2019 - 19:51
اكلت يوم اكل الثور الابيض سياتي دوركم يا قصارى النظر يااغبياء يابائعي ضميرهم بدريهمات معدودة الزمن بيننا الظلم ظلم ليس لديه حبيب ولاصديق
54 - قباءلي الأحد 21 أبريل 2019 - 19:53
في الجزاءر طردت كل وجوه الممثلة للدكاكين السياسية من مسيرات الحراك الشعبي و حتى بعض الوجوه المعروفة من المعارضة لحكم بوتفليقة و لم يتركوا مجال لأي اختراق و كانت الشعارات موحدة و المطالب واضحة لا لبس فيها لذالك تمكنوا من الإطاحة ببوتفليقة، انشر بليز جزاك الله خير،
55 - بودواهي الأحد 21 أبريل 2019 - 20:56
إنها مسيرة معبرة جدا و على الدولة ان تتدارك اخطاءها و ان تصدر عفوا عاما على كل المعتقلين المسجونين ظلما كما عليها ان تتراجع عن سياسة القمع و العصا التي فاتها الزمان ...و عليها بشكل خاص ان تاخد العبرة من ثورات الشعوب في المنطقة و خاصة منها هده الثورات التي تقع الآن في الجزائر و السودان و التي يحاكم قياديوها ويعتقلون باوامر من صيحات الشعب في الشارع ....
56 - الحمد لله الأحد 21 أبريل 2019 - 21:06
نبيلة منيب الانتخابات قريبة اتجهت نحو الامازيغ لسنا جهلاء لن تفرحي بمقعد في البرلمان القادم
57 - إيكو الأحد 21 أبريل 2019 - 21:41
كنا نعتقد أن المغرب سيتغير للأفضل بعد دستور 2011، لكن وضعية حقوق الإنسان و ضعف رئاسة الحكومة خير دليل على حدوث العكس!
مرتبة البلد المتدنية دوليا على جميع الأصعدة تعكس الواقع الحقيقي الذي لايراه هؤلاء الغوغائيون المطبلون لكل شئ من وراء حواسبهم...
أتحدث مع سائق الطاكسي، الحلاق، الأستاذ،الشرطي و غيرهم من قلب العاصمتين المغربيتين و كلهم ضد تلك الأحكام السياسية و يساندون حراك الريف و جرادة و غيرهما.. لم أراكم!!!..إذن أين أنتم يا "منافقيين"؟؟؟!!! إما أنه لا وجود لكم أساسا و تغليطكم للرأي العام هو مهنتكم، أو أنكم جبناء غير قادرين على البوح علانية بحقدكم الدفين ضد كل مواطن مغربي حر حتى لا يتكشف أمركم..و قد تكون اختلطت عليكم الأمور لسبب ما...
و الله، أشفق على حالكم.
58 - مهتم الأحد 21 أبريل 2019 - 21:46
البوشيخي ،قلبك مليء بالحقد،قلت كل شيء ضد ٱساتذة التعاقد،و الان نفس السلوك ضد الريف. الا تستحي من نفسك. ثم لماذا تتحدث عن استقرار المغرب منذ 12 قرنا؟ إنك تزور التاريخ! ثم هل المغرب موجود فقط منذ هذا التاريخ الذي نعرف ماذا تقصد من وراءه!!!!!؟؟؟؟؟ حبل الانتهازية قصير،وقد عشناها في السبعينيات و ٱواخر الثمانينيات. اتقي الله و عد الى رشدك.
59 - حسن التادلي الأحد 21 أبريل 2019 - 21:54
استعراضات خاوية .... وزواقات فارغة و لافتات لا تعني شيئا ..... لقيتوا الحرية و الديموقراطية ... راكم تابعينها حتى تحرمونا منها ....
خاصكوم السيسي انتوما ... اللي رمى نص الشعب فالحبس اوزاد لراسو 10 سنوات ديال الحكم و اللي دوا يرعف .......
60 - مواطنة بسيطة الأحد 21 أبريل 2019 - 21:56
كل يوم نسمع إضرابا جديدا لشريحة من المجتمع. يجب اولا تغيير أنفسنا ثم نعمل يد فيد لمحاربة الفساد. يجب تطهير أنفسنا من الأنانية واللهفة وعدم الرضى والغش... كل واحد يرى مصلحته فقط والمزيد من المال. والأغلبية فاسدة وتريد محاربة الفساد. فمثلا هل يمكن شراء زيت الزيتون او العسل الحر ...ونحن مرتاحين؟ بالنسبة لأحداث الحسيمة حسب علمي فقد رفضوا كل الحلول ورفضوا التحاور مع الوزراء مرات عديدة. واشعلوا النار في عمارة الأمن مما أدى إلى إصابات واعاقات... بالإضافة إلى أفعال اخرى لا تقل خطورة. فتغيير الفساد لا يكون بتلك الطريقة.
61 - Nor الأحد 21 أبريل 2019 - 22:03
نطالب باطلاق فوري وبدون شروت لمعتقلين الشمال وجرادت. لا يمكن سكوت. والى من تكلم حكم عليه بعشرين سنة مادا تردون ان نصبح زيازين.
62 - justicier الأحد 21 أبريل 2019 - 22:17
والله انكم تزيدون الطين بلة بهده المسيرات..
الاحكام عادلة بل خفيفة في حق من كان يقول ان الاستعمار الاسباني ارحم
حفظ الله ملكنا وهيأالله له بطانة صالحة.والخزي للخونة
63 - ولد حميدو الأحد 21 أبريل 2019 - 22:38
المغرب بخير غير تتكدبو عليه فطبيعي أن يحتل المرتبة 135 في حرية الصحافة لأن كل المغاربة صحفيون اما أغلبية الدول ليست عندها صحافة و طبعا لن تكون عندها مشاكل اما التنمية البشرية فالمغرب يقدم معطيات مغلوطة حتى يتوصل بالمساعدات لأنه لو قال العام زين فلن يتوصل بأي سنتيم و سيبقى دائما يحارب الفقر و الهدر المدرسي و يضخم من مرضى السيدا و الفلوس داخلة و لو بمحاربة الهجرة و المحافظة على البيئة و التوقيع على تغيرات المناخ حيث ما عندو مصانع باش يخاف من الثلوث
64 - الحقيقة الأحد 21 أبريل 2019 - 22:46
عاش المغرب حرا ابيا تحت شعار الله الوطن الملك ولا عاش من خانه وحفظ جلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده بما حفظ به الذكر الحكيم
65 - خالد الأحد 21 أبريل 2019 - 23:00
الحل هو سكان سيدي قاسم يمشيو يسكنو فالحسيمة و سكان الحسيمة يجيو يسكنو فسيدي قاسم و سنرى من هم المتضررون ام ان البعض يعتبرون أنفسهم مطورين و الآخرون مغفلين
66 - abde الأحد 21 أبريل 2019 - 23:04
لا يمكن مطالبة بالتساهل مع هؤلاء خاصة وان المحكمة قالت كلمتها ولايمكن ابدا اعتبار الفوضى والغوغاء نضالا ولا حقا .
67 - غيور على وطنه الأحد 21 أبريل 2019 - 23:09
تقلون ان المخزن ظلم أبنائكم و تقمون بالمسيرات وتشوهون وتروجون للاكاديب في الخارج وتحملون الاعلام غير العلم الوطني وتطلبون بالافراج الفوري عنهم ،هدا هو الطنز نحن كمغاربة مع تطبيق القانون في حق لكل من سولت له نفسه المس بامن البلاد ،و ابنائكم خربو و تعدو على رجال الامن وانتهكو حرمات المسجد ووووو فكيف لا يطبق في حقهم القانون هم و نبيلة منيب التي تقول انها معهم ضد ما يسميها الشعب بالمقدسات، هدا الكلام خطير ، انت تسبحون في الماء العكر.
68 - جواد المصطفى الاثنين 22 أبريل 2019 - 00:43
نحن الان في ملحمة قوية ضدد الحكرة والتهميش والتفقير وفي المغرب اذا تجرئت دفاع عن محاربة الفساد والاستبداد واستعمال السلطة، ملفات جاهزة تتورط كل من يطالب بتغيير واصلاح لأننا نعيش في دولة تحكمها مافيا تكم افواه الشعب وعقوبة سجنية تفوق 20سنة ياحسرتاه على زفزافي وصحفي المهدوي وجميع المعتقليين الشرفاء طوب لكم وهنيأ لكم لأن تاريخ سيتكلم عليكم لأن في بلد المغرب يسجن كل من يطالب بتغير واصلاح هل هذا مدون في دستور المغربي؟ ؟؟
انشري يا هسبريس
تحياتي لطاقم الجريدة "/
69 - ولد تارودانت البام للنخاع الاثنين 22 أبريل 2019 - 05:39
الدولة يمكن ان تتنازل عن حقها وعن الحق العام وليس عن الحق والمطلب المدني للضحايا من رجال الامن والدرك والقوات المساعدة واسرهم ففي عرف الحقوق الدولية لحقوق الانسان لا تستطيع الولة التنازل عن حقوق مجموعة لاخرى بل فقط عن حقوقها ولو تنازلت الدولة اليوم وعفت عنهم فانا متاكد ان قوات الدرك والامن والقوات المساعدة لن تقوم بعد الان بمواجهة اي فوضى او تجمهر او تخريب او مخالفة للقانون بجدية لانها ستعلم ان دمها هو كبش الاء مما قد يجعل هذه القوات تتشتت مستقبلا او تنقسم او حتى تنفصل وتنظم للمحتجين.
العجز الكلي والعجز والعاهات والاعاقات والتشوهات على مستوى الوجه والرأس والحروق التي تعرضت لها تلك الشريحة واسرها في حالة بيعها والمتاجرة بها لمن خرق القانون الصادر عن ممثلي الشعب ستكون نتيجته وخيمة في زعزعة نفسية زملاء واخوة كل المتضررين في جميع التراب الوطني فان كان دم رجل الامن رخيص وكل من اجرم في حقه سيفرج عنه لاحقا ويعفى من التعويض والمسؤولية المدنية فلن يتدخل اي عنصر امن مجددا ضد اي تخريب او انفلات امني وربما ينضم له ولكم في السودان والضباط الذين دافعوا عن المحتجين عبرة.
فكما لهم حقوق فان لضحايا حقوق
70 - zihouf الاثنين 22 أبريل 2019 - 06:32
لكل دول العالم علم واحد و هو رمز من رموز الدولة - و لكن للدول رايات مثلا الراية التي تظهر في المسيرات سواء في الجزائر او المغرب و هي راية الهوية الامزيغية ة ليست علم وطني - نحن في الجزائر نفهم هذا لان جذورنا امزيغية /عربية /اسلامية - وجود الراية الامزيغية لا يقلقنا لاننا شعب واحد و الامزيغية جزء من هويتنا الوطنية - الامزيغية ليست حكر لاحد لانها من مكوينات الهوية الوطنية . اتمنى للشعب المغربي ان يتجواز كذا الفكر الاقصائي و يقتنع ان قضية الشعب قضية واحدة و هي " لا للحقرة لا للعبودية نريد الكرامة و المسوات و المغرب للجميع " نحن في الجزائر نسير بعون الله في الطريق الصحيح للتخلص من الجبابرة الفاسدين الخوانة. الطريق صعب و طويل و لكن بعون الله سنصل الى بري الامان و هذا ما نتمناه لكل شعب سلبت حريته - رمصان كريم للجميع
71 - ونيس من المانيا الاثنين 22 أبريل 2019 - 09:11
انا كمواطن مغربي احدر السلطة والدولة المغربية من التعامل مع الخونة والعملاء والانفصلايين باالرحمة والعفو الدين يريدون لهدا الوطن الا تقسيم والحرب والفتنة خدمة لاعداء الوطن ادا كانت الدولة المغربية والسلطة عليها مشوءلية حماية هدا الوطن الخونة والعملاء واللاعداء فعليها ان لاتتعمال معهم برحمة ولاشفقة فعليها ان تنفيهم من هدا الوطن فلهدا مهما يكون جميع الضغوطات من اي جهة دولية اوجهة محلية فيجب على السلطة ان لن ترحم هوءللء االاوغاد والعملاء والخونة للوقع بهدا الوطن فادا كنتي ياسلطة عاجزة على التعامل من يمس هدا الوطن في ارضه وعرقه والهوية فيجب عليك ان تنسحب واترك هدا الوطن للرجال اللقوياء لدك من اسول نفسه على زعزعة هدا الوطن فعشت يا وطني في دمي وروحي وعاش ااوطن عاليا شامخا يرهب الاعداء والعملاء والخونة
72 - Amir الاثنين 22 أبريل 2019 - 09:46
شعب ما زال يعيش في القرون الوسطى. اغلبيته عايش على خبز واتاي ويحلم ليلا ونهارا بقوارب الموت ومع ذالك تجده يطبل لجلادي شباب الحراك الشعبي الذي خرج الى الشارع مطالبا بالعيش الكريم والعدالة الاجتماعية.
كارثه بكل المقاييس.
المجموع: 72 | عرض: 1 - 72

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.