24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2507:5413:1716:0518:3019:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | حقوقيون يطلبون التدخل العاجل لإنقاذ حياة الأبلق

حقوقيون يطلبون التدخل العاجل لإنقاذ حياة الأبلق

حقوقيون يطلبون التدخل العاجل لإنقاذ حياة الأبلق

التأم حقوقيون وسياسيون للمطالبة بضرورة إنقاذ المعتقل ربيع الأبلق، الذي دخل في إضراب عن الطعام رافضا تعليقه.

وفي هذا الإطار وجهت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان رسالة مفتوحة إلى كل من رئيس الحكومة ووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والمندوب العام لإدارة السجون، تقول: "المعتقل ربيع الأبلق تحت مسؤوليتكم، تدخلوا لإنقاذ حياته".

وفي السياق نفسه أرسل مصطفى الشناوي، النائب البرلماني، سؤالا كتابيا إلى رئيس الحكومة يتساءل فيه عن الوضع الصحي للأبلق، وباقي معتقلي الريف.

وجاء في رسالة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان: "كل الأخبار الواردة علينا في المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، حول الحالة الصحية لمعتقل حراك الريف ربيع الأبلق، المضرب عن الطعام لمدة فاقت الشهر، والمرحل أخيرا إلى سجن طنجة 2؛ تشير إلى أن وضعه تدهور بشكل ينذر بحدوث المأساة".

وطالبت الجمعية كلا من رئيس الحكومة ووزير الدولة والمندوب العام بأن يتحملوا مسؤولياتهم، والتدخل العاجل لدى المصالح المعنية قصد التعجيل بنقله إلى المستشفى وإسعافه، "درءا لأي مكروه قد يصيبه، وضمانا لحقه في الحياة والسلامة البدنية المضمونين بمقتضى القانون الدولي لحقوق الإنسان، وبقوة الفصل 20 من الدستور المغربي الذي يعتبر الحق في الحياة أول الحقوق لكل إنسان. ويحمي القانون هذا الحق".

من جانبه يقول الشناوي في كتابه الموجه إلى رئيس الحكومة: "إن الرأي العام الوطني يتابع بقلق كبير وحزن عميق وغضب شديد ما وصلت إليه الحالة الصحية للناشط المعتقل السياسي ربيع الأبلق من تدهور خطير من جراء دخوله مع المعتقلين السياسيين الآخرين في إضراب عن الطعام احتجاجا على الأحكام الجائرة التي صدرت في حقهم وأكدتها محكمة الاستئناف، لا لشيء إلا لأنهم طالبوا بعيش كريم وحقوق اجتماعية من مدرسة وجامعة ومستشفى وشغل وطرق وفك العزلة وحرية وعدالة ومساواة".

ويواصل الشناوي قائلا: "إن الوضعية الصحية للمعتقلين المضربين عن الطعام قد وصلت الآن إلى منطقة الخطر، خصوصا بالنسبة للمعتقل ربيع الأبلق، وتدهورها أصبح متسارعا، ووقوع كارثة بات وشيكا".

وينتقد الشناوي عدم تدخل رئيس الحكومة قائلا: "أنتم السيد رئيس الحكومة لا تحركون ساكنا وكأن الأمر أضحى مزمنا وعاديا لا يحرك فيكم شيئا ولا يدفعكم إلى تحمل مسؤوليتكم في اتجاه العمل بكل الوسائل على إيقاف الفاجعة والعمل بكل الطرق من أجل إنهاء الاعتقال وإطلاق سراح مواطنين لم يقوموا إلا بالحلم بمغرب الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية" .


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - ADAM الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:13
الأضراب عن الطعام لن ينفعك في شئ و لن تضغط على الدولة به أرتكبت افعال يعاقب عليها القانون انت و زملاؤك هاهو شهر رمضان المبارك على الابواب و ارى ما اتصوم
2 - عقلنة المطالب . الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:18
عليهم أن يعتذروا للشعب المغربي على المفردات الصعبة لحراكهم وعليهم نبد علم الانفصال الذي يلوحون به والأكيد أنهم سيمضون عيد الأضحى وسط أحبابهم .
3 - الحمد لله الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:30
لو جاء كل معتقل يضرب عن الطعام و يطلق سراحه سيصح السجن مكان للسياحة
4 - انوال الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:31
خليه يتعود على الجوع شوية خاصة رمضان قريب ،لو كنتم في دولة أخرى لحوكمتم بالاعدام
5 - حسن التادلي الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:34
نحن الرأي العام لا نتابع بقلق حالة الممحكوم / المدان الذي تتحدثون عنه .....
انتم تعيشون في الخيال منفصلين عن الواقع ..... واحد داير الاضراب عن الطعام بغى يموت اونتوما محيرين روسكوم... اشنو الموشكيل خلليوه ايوصل الهدف ديالو .....
اما اذا كان الحل هو اطلاق سراحه ... فإذن على جميع المجرمين الذين يوجدون وراء الاسوار ان يضربوا ليخرجوا من السجن ...صافي سالينا اشبغيتا شي سجون كاع ....
6 - شعار الفاسدين الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:38
شعار الفاسدين هو : تظاهر انك مسؤول صالح واستمر في النهب والقمع والصمت على ظلم العدالة .
7 - خالد الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:39
ليس هناك لا إضراب و لا اي شيء فقط الجمعيات داخلة في اللعبة بتواطئ مع المعتقلين فهل شهر بدون اكل سيبقى الإنسان على قيد الحياة فحتى و ان اضرب عن الطعام فما هو الهدف
يعتبر انتحار
8 - الحرية لمعتقلي الرأي الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:55
أحكام قاسية ظالمة و جائرة هدفها إخراس و إقبار و وأد  كل صوت احتجاجي و حراك شعبي عارم منتفض ضد سياسات التفقير و التجويع والقهر والتراجع اللاشعبية المخزنية المنتهجة من طرف الحكومات المتعاقبة لنظام المخزن الأوتوقراطي و ضد الإجهاز على الحقوق و المكتسبات الاجتماعية والاقتصادية و الحقوقية لشرائح الشعب الكادح و المقهور المتردية أوضاعه المعيشية الصعبة و القاسية.....
لا للريع...لا للفساد....لا للاستبداد....
9 - باحث عن الحقيقة الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:59
المضرب عن الطعام منتحر احب من احب وكره من كره . والحوار لايكون بلي الدراع : اما اعطوني كذا واما اقتل نفسي . هذا حمق وتعد على حقوق الآخرين والا سيقوم ثلثا المجتمع بإضراب عن الطعام ان لم يكن المجتمع كله لان الناس اجمعين تقريبا لديهم اكراهات ومطالب وتحقيق المطالب يتطلب الصبر والالحاح وقبول الابتلاء وليس قتل النفس وتعذيبها دون وجه حق .
المضرب عن الطعام معذب للنفس وقاتل لها دون حق .
انشري هسبرس من فضلك لان هذا حق لابد من قوله وايصاله
10 - من انتم الأربعاء 24 أبريل 2019 - 23:17
العثماني وحاشيته صم بكمن وهم يبصرون ولكن زمان قصير مابقلكم والو والله حتى تخلصو فالدنيا قبل الاخرة
11 - Rif bruxelles الأربعاء 24 أبريل 2019 - 23:23
tout les commentaires que j'ai lu sont contre les prisonniers du rif,, vous allez comprendre la douleur le jour où vous serez à leur place..Merci hespress
12 - بومليك رشيد الأربعاء 24 أبريل 2019 - 23:37
هناك عبارات تفضح و تورط بعض من يدعون انهم يدافعون عن المواطنين و الحقيقة انهم لا يهتمون الا بالمواضيع التي تجلب نحوهم الاضواء..فتمعنوا معي هذا الخبر :
وجاء في رسالة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان: "كل الأخبار الواردة علينا في المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، حول الحالة الصحية لمعتقل حراك الريف ربيع الأبلق.
السؤال المطروح ما الفءدة من ان تحمل جمعية اسم الدفاع عن حقوق الانسان ان كانت لا تكلف نفسها التنقل و البحث و التقصي لتعرف الحقيقة و تتأكد منها ثم تتخد موقفا منها تبيانا لصح و الكذب.
اما ان تعتمد جمعية على مراسلات عاءلة الضنين و من يحوم في فلكه فبتأكيد انها ستقول الحالة كارثية و بين الموت و الحياة..بالله عليكم كم سجين اضرب عن الطعام و لا من انتبه اصلا انه موجود..من باب النزاهة ان تتعامل هاته الجمعيات بالتساوي في قضايا كل المعتقلين ...فمعتقلوا الحراك مثلهم مثل باقي المساجين الا اذا......
13 - سؤال وجيه الخميس 25 أبريل 2019 - 01:54
ماذا يعطينا هذا الريف ؟ ما ذا اعطانا هذا الريف ؟ ما هي القيمة المضافة التي يقدمها الريف والريفيون للمغرب؟ حلل وناقش...ورد علي الخبار ، ولا تنس الكيف...ههه
14 - عبدو الخميس 25 أبريل 2019 - 11:38
تطالبو بقضاء مستقل ! ولماذا يتدخل رئيس الوزراء.القضاء قال كلمته بحضور منضمات حقوقية داخلية و خارجية و تبين انهم مجرمون...اما الاضراب عن ااطعام فهذا شأنهم و الا كل المجرمين طلقاء بانذارهم اضراب عن الطعام
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.