24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4006:2513:3917:1920:4322:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟
  1. حراك الجزائر في الجمعة الحادية والعشرين (5.00)

  2. تباطؤ معدّل النمو الاقتصادي يعمّق أزمة البطالة والمديونية بالمغرب (5.00)

  3. علماء يبحثون عن إجابات لنشأة الأرض بالحفر تحت سطح القمر (5.00)

  4. جمعية: قطع الطريق يُفسد الأفراح في أمسمرير (5.00)

  5. شباب فرنسيون يغرسون 700 شجرة في كلميم (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | "العشوائية والقرارات الانفرادية" تخرج طلبة الطب إلى شوارع البيضاء

"العشوائية والقرارات الانفرادية" تخرج طلبة الطب إلى شوارع البيضاء

"العشوائية والقرارات الانفرادية" تخرج طلبة الطب إلى شوارع البيضاء

لم تنجح وزارة الصحة بعد في إخماد شرارة احتجاجات طلاب كليات الطب بالمغرب، الذين عمدوا إلى إشهار ورقة الاحتجاج في مواجهة "العشوائية التي طبعت تنزيل مشروع كليات الطب الخاصة، في ظل غياب أرضية مناسبة للتداريب الاستشفائية"، وفق تعبير المعنيين.

تبعا لذلك، أعلن مجلس طلبة الطب ومكتب طلبة طب الأسنان ومكتب طلبة الصيدلة في مدينة الدار البيضاء عن إضراب لمدة أسبوع قابل للتمديد للأطباء الداخليين بالمستشفيات الجهوية والإقليمية، بدءا من اليوم، إلى جانب خوض وقفة احتجاجية بكلية طب الأسنان، يوم غد الثلاثاء.

الهيئات سالفة الذكر قررت تنظيم اعتصام لمدة 24 ساعة بكلية الطب والصيدلة بالدار البيضاء يوم الأربعاء، فضلا عن تخليد فاتح ماي بالاحتجاج؛ من خلال خوض مسيرة محلية في المستشفى الجامعي 20 غشت بالعاصمة الاقتصادية.

المسيرة سوف تليها وقفة احتجاجية أمام كلية الطب والصيدلة، الخميس القادم، ليتم اختتام البرنامج التصعيدي بتنفيذ إنزال لطلبة الدار البيضاء بمدينة طنجة، بغية خوض وقفة احتجاجية مشتركة بتنسيق مع مكتب طلبة الطب في طنجة.

البرنامج الاحتجاجي أعلاه يأتي استجابة لنداء التنسيقية الوطنية لطلبة الطب بالمغرب، التي شددت على "مقاطعة امتحانات الأسدس الثاني من السنة الجامعية الجارية بعموم كليات الطب وطب الأسنان".

ينضاف إلى ذلك "الإعلان عن جموع عامة خاصة بالأطباء الداخليين بالمستشفيات الجهوية والإقليمية لتدارس الشروع في المقاطعة، وتنظيم مسيرات شموع جهوية، وأيضا تنظيم اعتصامات جهوية خلال الفترة الممتدة ما بين 29 أبريل الجاري و3 ماي المقبل".

وشكلت "القرارات أحادية الجانب" من لدن كتابة الدولة المكلفة بالتعليم العالي الدافع وراء الاحتجاج، والمتمثلة في إصدار دفتر الضوابط البيداغوجية للدكتوراه في الطب والصيدلة وطب الأسنان، معتبرين أنه "أشَّرَ على تغييرات تخص نظام الميزات الخاص بالدكتوراه في الطب، ما يهدد مبدأ تكافؤ الفرص وتداريب السنة السادسة لطلبة طب الأسنان".

وتستغرب التنسيقية "التراجع الخطير عن تطبيق محضر اتفاق 3 نونبر 2015، الموقع من طرف التنسيقية الوطنية لطلبة الطب وطب الأسنان من جهة، ثم من قبل وزارتي الصحة والتعليم العالي من جهة ثانية، والذي ينص على إشراك الطلبة في كل ورش يهم إصلاح قطاع التكوين الطبي بالمغرب".

وتدعو الهيئة عينها إلى "تحسين ظروف التكوين المزرية لطلبة طب الأسنان، المتجلية في الاكتظاظ ونقص المعدات وانعدام السلامة بأرضيات التداريب الاستشفائية وقاعات الدروس التطبيقية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - متتبع الاثنين 29 أبريل 2019 - 09:11
حيف كبير أن تعامل دكتوراه الطب كماستر في منظومة الأجور بالمغرب.
2 - المستشفيات المهجورة الاثنين 29 أبريل 2019 - 09:16
الصبيطارات المغربية تيبانو بحال شي خربة مهمجورة والاطباء ديما ما كاينينش والادوية ماكايناش يعني بغينا نقولو لهؤلاء المسمون بطلبة الطب غير سيرو شوفو الحريك في الفلوكة راه في المغرب حتى واحد مامعول عليكم ولا على مديركم ولا على وزيركم وكلكم حجتكم ظعيفة
3 - Amine الاثنين 29 أبريل 2019 - 09:20
le problème c'est que, leurs parents leurs donnent dès leurs jeune age une image que la médecine te rend riche, ils se battent pendant leurs vie scolaire pour réaliser le
rêve de leurs parents et devenir médecin riche, puis dès qu'ils réussissent leurs concours, ils commencent à penser qu'ils sont des gens génies, alors que c'est juste le début d'une arrogance, dès qu'ils finissent leurs formations, ils commencent à chercher le chemin vers ce médecin riche, celui dont leurs parents parlaient, ils commencent à demander du suppléments, à bomber les prix, puis ils voyagent pour dépenser cette argent dans d'autres pays, ce qui tue l'économie, les vraies génies se battent jours et nuits pour aider notre économie, alors que ces gens ne font que tuer leurs frères , mon père par exemple était à l'hopital cheikh zeyd, un professeur nous à demander de payer un supplément de 70000dhs sachant que son assurance couvre 100% , 25000dhs de l'assurance plus 70000 en noir, vous êtes une honte
4 - محمد جاد الاثنين 29 أبريل 2019 - 09:37
الوزارة ضاقت درعا بابناء الفقراء الذين فرضوا انفسهم في كليات الطب والهندسة و...التي كانت حكرا على الاغنياء...من اطلع على القرارات الجائرة لوزارة الطب سيفهم جيدا هذا الحكم.كيف لطالب في الدار البيضاء ان يصرف على نفسه في السكن والاكل و...علما بان تكلفة الكراء مرتفعة قرب كلية الطب علما بان الطاقة الاستيعابية للحي الجامعي عين الشق غير كافية بالنسبة لكلية الادب وبالاحرى كلية الطب...هذا صوت الاباءالفقراء اما من له القدرة المادية فخارج التغطية...ان الحكومة تشعل نار الحقد في شباب الوطن...
5 - مغربي الاثنين 29 أبريل 2019 - 09:41
العديد من الأطباء بالمغرب في حاجة لإعادة تأهيل اخلاقي
6 - ايمداحن الحسن الاثنين 29 أبريل 2019 - 09:53
قمة الانانية والتخادل هؤلاء الطلبة عوض ان يشمروا على سواعدهم من اجل الدراسة والاجتهاد تجدهم يقاطعون التكوين ويتظاهرون في الشوارع...جيل مريض بالانانية ....لا تنتظر خيرا من هؤلاء حين يصبحون اطباء.
7 - الى متتبع الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:01
اولا هي ليست دكتوراة بالمعنى العلمي المتعارف عليه لانها عبارة عن كوبي كولي ..ثانيا : هؤلاء الاطباء لا يستحقون حتى السميك بالنظر لغيابهم وتاخرهم المستمرين ، ثالثا : يتقاضون مالا سحتا بالشواهد الطبية المزورة ، و لمخير فيهم يصاوب لك شهادة طبية ب 50 درهم ..واحيانا أقل
8 - Haji الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:03
كليات الطب الخاصة تخربيقة كبيرة مآلها الفشل ولن تستمر طويلا لأسباب عديدة وأهمها النية والهدف من إنشائها
9 - ابوزيد الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:05
هذه المظاهرات والاحتجاجات سواءا في التعليم أو الصحة .المواطن المغربي هو من سوف يدفع ثمنها .
كيف يعقل لدولة أن تتجاهل مطالب هذه الفئات من المجتمع التي تطلب تحسين وضعيتها وخلق جو سليم لخريجي أطباء الغد وأساتذة المستقبل.
فلا يعقل أن الطبقة الحاكمة والبورجوازية يرسلون ابناءهم للخارج للدراسة ويذهبون للعلاج في مستشفيات سويسرا وفرنسا .فهذا يدل عن عدم ثقة حكامنا والمسؤولين في
ما توفره البلاد لباقي المغاربة سواءا في الدراسة أو في العلاج. والله غالب.
10 - السافوكاح الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:07
دعوة ملحة للوزارة الوصية : ان تجعل تخليق طلبة الطب في برنامجها الجامعي : ان تدرس وحدات تعلم الطلبة الاخلاق والإنسانية، بل يجب ان تنتقي هؤلاء الطلبة بناءا على اخلاقهم وسلوكهم، مثلا يعبئ مدير واساتذة الثانوية التي درس بها الطالب استمارة عن اخلاق الطالب وسلوكه قبل ان يتم قبوله في كلية الطب..وذلك حتى لا تنتج لنا كليات الطب جزارين ومصاصي دماء كما هم حاليا !!
11 - عمر 51 الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:09
إلى رقم 4 ما قلته هو الصواب، هو عين العقل، كما يقال. أبناء الفقراء الكثير منهم حاصلون على الدراسات العليا في الطب والهندسة، وأصبحوا ينافسون
ويزاحمون أبناء الأغنياء والطبقة العليا، أتعرف لماذا؟ لأنهم درسوا علوم الرياضيات والعلوم الطبيعية ََالفيزيائة باللغة العربية في المدرسة الابتدائية، والإعادية، والثانوية. وهذا هو ما جعل أولئك يدافعون عن تدريس تلك العلوم بالفرنسية، لقطع الطريق على ابناء الفقراء حتى لا يصلوا وووووو
12 - رأي الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:11
Pour monsieur Amine, avec tout le respect que je vous dois,
ِCeux qui se sont battus pour avoir des 19 et des 18 au BAC, dans des filières d'excellence, et ayant accédés à leur faculté de médecine suivant un concours, pourquoi est ce que vous ne voulez pas qu'ils soient riches ?est ce qu'ils n'ont pas le droit à se récompenser, sachant que plus que la moitié de leurs droits sont foutus en l'air, en comparaison avec d'autres pays, ou juste il me semble que vous êtes jaloux de la palace et du potentiel sociétal qu'ils ont?
13 - سعيد الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:13
تحية لامين صاحب التعليق 3
لقد عبر عن الحقيقة
14 - بنعبدالسلام الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:20
بمثل هذه الدسائس نجحت الدولة في القضاء على المدرسة العمومية في المستويين الإبتدائي والثانوي. وهذه الدسائس بالنسبة لهذين المستويين تكمن في خلق وتشجيع القطاع الخاص على حساب القطاع العمومي وذلك بإلزام طالب الولوج الى بعض الكليات والمدارس العليا بالحصول على اانقطة التميز.والكل يعلم كيف توزع النقط في المدارس الخصوصية على النلاميذ حتى أصبحنا نسمع بمعدلات تفوق 19,99 على عشرين ، وكأننا في انتخابات دول العالم الثالث، ما جعل المواطنين يضحون بالنفس والنفيس من أجل ولوج أبنائهم هذه المدارس الخصوصية. إنها نفس اللعبة والمكيدة التي تحاك اليوم ضد التعليم العالي ، ولا سيما ذاك التعليم العالي الذي لا زال يضمن بغض الآفاق المستقبلية لأبناء الشعب المغربي.
15 - احمد الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:25
المغاربة خاصهم يفهموا بأن الدولة بدأت ترفع يدها عن قطاع الصحة تدريجيا...وآخر ضربة هي كليات الطب الخاصة التي يؤدي فيها الطالب 13 مليون في السنة وطبعا هذا الطالب لن يشتغل في المستشفى العمومي واصلا هو حاصل على باكالوريا بمعدل متوسط فقط لان عائلته تملك المال...كليات الطب الان مملوءة غير بابناء الشعب المكافحين وهادشي لم يعجب مافيا المال والسلطة ان يزاحم ابناء الفقراء اولاد الفشوش فأسسوا لهم كليات خاصة وبدأووا يفصلون قوانين حسب مقاسهم ولخدمة مصالحهم...لكن الطلبة متيقظين وعارفين هاد السيناريو...تحية لطلبة كليات الطب العمومية.
16 - جمال الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:28
الدكتورة تمنح نتيجة بحت تودي الى خلاصة نضريه جديدة وليس نتيجة إحصاءيات ميدانية.لدالك لا تعتبر في الطب الا ادا كانت مقرونة باكتشاف علمي جديدِ
17 - الى متتبع 1 الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:34
حيف كبير فعلا ان تعامل دكتوراة الطب كالماستر في سلم الاجور ! بل يجب ان تعامل دكتوراة الطب مثل الباكلوريا في سلم الاجور ، بالنظر لتكوينهم الضعيف ومستواهم المنحط ، واخلاقهم الفاسدة !
18 - مواطن غيور الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:43
على الوزارة توقيع محضر الاتفاق مع طلبة كلية الطب الى حين وجود صيغة جديدة حفاظا للموسم الدراسي لان المذكرت والتقارير و المحاظير لاتؤتر على المراسيم
19 - AHMED الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:55
JE SUIS PAS MEDECIN MAIS IL FAUT DIRE LA VERITE CES ELEVES MEDECINS SONT LA CREME DE NOUS ETUDIANTS XIENTIFIQUES ET IL NE FAUT PAS LES CONSIDERER COMME LES MASTER DE LUNIVESITE DES LITTERAIRES REUSSISSANT LE BACCALAURIAT AVEC 10 DE MOIYENNE
20 - مماليش الاثنين 29 أبريل 2019 - 10:57
أحسن مهنة في المغرب هي الطب تيخدمو نهار و تيجلسو أربعة أيام و السليت و الإستهتار
للي بغيا يتأكد يزور مستشفى عسكري ويسوف بعينيه تتلقى الطبيب والفرملي مع 08h ديال الصبح بداو العمليات والفحص أما المستشفى العمومي كون غير سدوهم
الوالدة 15 ليوم وهي محطوطة فسبيطار تتموت بالألم وحتا واحد مهضر معاها و ديناهالمستشفى عسكري عتقوها
21 - العلم نور الاثنين 29 أبريل 2019 - 11:06
هناك بعض التعليقات تسب وتشتم الاطباء حسدا وحقدا لانهم يجهلون ولم ينجحوا في دراستهم بدون شغل جلسون في المقاهي ينتقدون ويعلفون.والأطباء ليس لديهم وقت لرد عليهم.
22 - جواد الاثنين 29 أبريل 2019 - 11:30
لا يمكن منح خريجي كليات الطب الرقم الاستدلالي 509 لان الاطروحة التي يقدمونها لنيل شهادة الدكتوراة هي اطروحة ممارسة و ليست اطروحة بحث كالتي تناقش في باقي الكليات الاخرى و التي تدوم على مدى 3 سنوات اما اطروحة الدكتوراة في الطب يمكن تحضيرة في شهر او شهرين و بعض الاحين بعض الاسابيع . الدكتورة في الطب عبارة عن احصائيات لا قل و لا اكثر . و بالتي ضرورة معادلتها مع الماستر او الاجازة .
الله يهديهم هاد الطلبة انتاع الطب . بالاحرى انتاع الطبل
23 - التفوق ب QI الاثنين 29 أبريل 2019 - 11:49
Bon nombre de personnes qui se croient surdoué es juste parce qu'ils apprennent beaucoup
Si tu as appris par cœur ce que d'autres ont découvert tu restes un apprenti
simplement l'équivalence des chances n'a pas eu lieu alors s'il vous plaît ce que vous faites c'est un égoïsme pour s'accaparer du domaine sinon on demanderait un test de QI qui se baserait sur les capacités intrinsèques individuelles
Alors demander au moins un jury final étatique qui délivrerait les diplomes en fonction de la qualité de la recherche effectuée sachant que la plupart si je ne dirais la totalité se base sur copier et coller e
24 - القادري الاثنين 29 أبريل 2019 - 12:23
أقول لمن يرفض مساواة دكتورة الطب بالماستر أن هذا قرار منطقي لان المنورة في الطب لا تتطلب بنسبة 99بالمئة سوى القدرة على الحفظ والتذكر عكس التخصصات الأخرى التي تتطلب كفايات معقدة أكثر مما نجده في الدراسات الطبية ، فكفى من الغرور
25 - الحاج الاثنين 29 أبريل 2019 - 12:49
لاحظت ان لاحزب ولانقابة ولا جمعية من الجمعيات الحقوقية ولا الصحافة تهتم بطلبة الطب الذين ضاعت حقوقهم لكن الامر ليس غريبا لا هذه الفئة كلهم من ابناء الطبقة الضعيعة وصلوا بجهدهم الى هذه الكليات واصبحوا يزاحمون ابناء الاغنياء لذلك فتحوا كليات خاصة لابنائهم بالمال فقط قصد القضاء على ابناء الضعفاء الذين اصبحوا يزاحمونهم وهو نفس سناريو التعليم الكل ممن ذكرت يدافع عن اااغنياء وعن المصلحة الخاصة هذا هو وطني
26 - بلا زواق بلا نفاق الاثنين 29 أبريل 2019 - 12:50
فرنسا نفسها تعتبر دكتوراه الطب ماستر والعديد من الدول نقس الشيء لان دكتوراه الطب تفتقر للخيز الزمني والشروط البداغوجية من حيث المضمون والزمن والذي تتوفر عليه الدكتوراه العادية و معادلة دكتوراه الطب بدكتوراه العادية بدل الماستر سيجعل الدول الغربية ترفض معادلة دكتوراة الطب المغربية لكون المغرب نهج منج جديد.
27 - إجرة الشوماج الاثنين 29 أبريل 2019 - 13:03
بلا زواق ولا نفاق بالله عليكم دكاترة الجامعات كم يعملون من ساعة في الاسبوع ؟ 4 إلى 8 ساعات.والطبيب كم يعمل من ساعة من 20 إلى 30 في الاسبوع.هل تعلم أن أجرة الطبيب في المغرب تعادل أجرة الشوماج في إوروبا.اللهم إغفر لقومي إنهم لا يعلمون.ويحقدون.
28 - مغربي الاثنين 29 أبريل 2019 - 13:06
ماهذه الفوضى الطلبة مضربون في وقت تقديم اطباء استقالات جماعية..ماعليكم سوى تغيير المهنة قبل فوات الاوان.
29 - عبد العظيم.... الاثنين 29 أبريل 2019 - 13:08
مشكلة البعض مع كامل الاحترام انه يصدر احكاما مجانية ودون علم بما يصدر عليه الحكم.كلية الطب مثل باقي الكليات لكن الاسثتناء انها مفتوحة في وجه النخبة يعني الحصول على معدل الامتياز.اطباؤنا تستقبلهم دول مثل المانيا.فرنسا.كندا....لانها دول تقدر المواطن كمواطن اولا ثم ثانيا كطبيب.اخطر الامور ان تشهد على قضية لا المام ولا معرفة لك بها....نفتخر باطبائنا وطلبتنا لان الانسان فيه الصالح والطالح .الانسان العدمي والفاشل هو الذي يساوي بين الجميع....
30 - nada الاثنين 29 أبريل 2019 - 13:36
لاحظوا ان التضارب والتلاسن قد بلغ مراده وسجل الهدف. جزاكم الله خيرا ابقوا في لب الموضوع وجوهره. المستشفيات ستفرغ والمرضى سيعانون من تلق القلة من العلاج التي تتحدثون عنها وستنعدم. التلاميذ مشرفون او اقبلوا على السنة البيضاء. ايها الطلبة نحن الاباء الله اعلم بحالنا نرجوكم ان تلتحقوا مقابل تدخل الوزارة الوصية بتدارك الموقف قبل فوات الاوان بمعالجة الموضوع حسب المستطاع والاتفاق على استمرارية الحوار. لا لتعنت الطرفين فالموضوع اكبر حجما من ذلك فمستقبل البلد هذا . تعقلوا جزاكم الله والا الكل سيتضرر البلد . الطلبة والاباء بالدرجة الاولى.
31 - med nador الاثنين 29 أبريل 2019 - 14:23
فاش ما خرج شي حد يطالب بأبسط الحقوق كتنقا الشعب هو اول المنتقدين, خرجو الاساتذة الشعب كان ضدهم خرجو الاطباء الشعب كان ضدهم خرجو الطلبة الشعب كان ضدهم, الشعب الوحيد فالعالم لي مكيعجبوش شي حد يهضر على حقو
32 - الوقع البئيس الاثنين 29 أبريل 2019 - 14:52
الواقع ان طالب الطب ما إن ينجح في مباراة ولوج كليات الطب ، حتى يشعر أنه قطع الواد "ونشفو رجليه " !! يحس أنه عبقري ومتميز وينتمي الى la crème de la société ! ولا يحدث ذلك إلا في الدول المتخلفة مثل المغرب ومصر وبعض الدول العربية..أما في الغرب ، فكليات الطب كليات عادية لا تتطلب تفوقا ولا نبوغا..ذلك أن الطب ليس مادة علمية صعبة مثل الرياضيات او الفيزياء او حتى الاقتصاد..كما أن كبار المثقفين في العالم ينتمون إما لتخصصات اجتماعية مثل الفلسفة وعلم الاجتماع أو لتخصصات دقيقة مثل الفيزياء والرياضيات ..نحن صار عندنا الطب وسيلة للإغتناء السريع على ظهور المرضى الفقراء ، ابناء الشعب !
33 - متواضع الاثنين 29 أبريل 2019 - 16:10
ارجو من صاحب الرد رقم 29 ان يقسر لنا ما معنى النخبة ،؟
حسب ما تعلمناه من اساتذنا ان السنبلة المليئة دائما تكون منحنية ام الفارغات دائما متعالية .
اي نخبة او تفوق تحكي عنه ، نعرف ان الطلبة المتفوقون هم من يلجون المدارس الكبرى - ENSEAS-plytechnique h- ecole mahammadia -ESCAE- ووووو ..... وهذه المدارس لا يمكن ولوجها الا بعد المرور الضروري و بامتياز و بعد اجتياز مباراة للاقسام التحضيرية اي ان الطالب يجتاز مبارتين الاولى لدخول الاقسام التحضيرية و الثانية لولود المدارس الكبرى . وحسب معرفتنا للامور فان اخر نقطة لولوج هذه المؤسسات يكون غالبا لا ينزل عن 15.50 اما الولوج لكليات ينزل معدل القبول الى 14 اذن عن اية نخبة تتحدث ايها الاخ الكريم .
الاطباء هم طلبة المدارس القرانية دارسين بالفرنسيس
34 - ملاحظ الاثنين 29 أبريل 2019 - 16:30
أطباء القطاع العام تخسر عليهم الدولة مؤات الملايين والنتيجة أطباء خاويين ولا كفاءة لهم والكل يعلم هاذا ولذلك يحاولون التغطية عن ذلك بالإضراب فهل يستطيع ان يكون طبيبا وهو أغلب الأوقات فى إضراب وراحة مفتعلة
35 - البهجة... الاثنين 29 أبريل 2019 - 18:54
النطح هولغة البعض..وكاننا خزينة الدولة او الناطق الرسمي للحكومة...الاطباء كما قال المعلق 29 هم النخبة .هذا الحكم بديهي ومعروف..بمعدل 17 لاتقبل...في الطب..لنعد الى الاهم الدولة حاربت التعليم العمومي .حاربت الطب العمومي وانشات مدارس طب خاصة..نفتخر باطرنا واطبائنا...ومن كان منهم قاسيا نطلب الله ان يهديه الى طريق الخير..لا نريد حقدا وضغينة..لابد من تناول حبة الفهم لكي نفهم ولا يحطم بعضنا البعض بالمجان اي فابور...وقديما قال الامام الشافعي القافلة تسير والكلاب تنبح...
36 - citoyen maghribi الاثنين 29 أبريل 2019 - 21:01
A Amine et d'autre qui ne connaissent rien aux problème des étudiants en médecine,et qui avancent des affirmations décalées de la réalité par jalousie je pense de ces jeunes qui ont eu tout les mérites d'avoir passer un concours difficile et des examens difficiles pour faire le métier de leur rêve,un métier noble celui de soigner et soulager la souffrances des marocains.
37 - عبدالله الاثنين 29 أبريل 2019 - 23:22
هناك تعتيم اعلامي على مشكل طلبة الطب : المشكل هو ان كتابة الدولة ارادت ان تجد مخرجا لخريجي كليات الطب الخاصة على حساب وضد مستقبل كليات الطب العمومية. كيف يمكن ان تزيد في سنوات التدريس بفرض امتحان في السنة السادسة مع العلم أن هذا الامتحان لم يكن في السابق بل تمت برمجته كنافذة لادماج خريجي الطب الخاص لكن مع اعتبار نسبة 25 بالمائة من هذا الامتحان في حين أن 75 بالمائة تحسب بالنقط التي مزحها الاساتذة ولكم ان تتخيلوا 20 على 20 لمن يؤدي 150000 درهم و 10 بالنسبة لمن الطلبة النابغين الذين اختار الطب العمومي وفي النهاية فاطباء المرسة الخاصة هم من سيحصلون على الاختصاصات غي الطب و التدريس هههه. الخاص ينبت جانب العام كالسوسة و ينخره من الداخل و في الاخير نقول فشل العام ...اما اتساءل هل كليات الطب الخاصة لها أساتذة متفرغين ام ان اساتذة الطب العام هم من يدرسوم بها ههه
38 - indésirable الثلاثاء 30 أبريل 2019 - 00:15
On est en droit de penser que le comité de lecture des Commentaires semble avoir des critères très démocratiques . .. la preuve !
39 - فخر الرجال.. الثلاثاء 30 أبريل 2019 - 06:36
أعانكم الله يا أهل المهنة النبيلة...
أتمنى أن تتحد الجهود بينكم وبين فئات أخرى...
لتحقيق المطالب المشروعة..
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.