24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. البرلمان المصري يوصي بتعزيز التعاون مع المغرب (5.00)

  2. جمعية تشيد سدا فلاحيا لإنعاش فرشة الماء بزاكورة (5.00)

  3. حناجر حقوقيين وإسلاميين تصدح بمطلب العدالة وحرية المعتقلين (5.00)

  4. مسافرة أمريكيّة تفضح عجز شركة "لارام" عن حماية معطيات الزبناء (5.00)

  5. هذه تفاصيل مسطرة الانتقاء الأولي في الترشيح لمباريات الشرطة (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الملك يطلق من حي القامرة بالرباط عملية "الدعم الغذائي لرمضان"

الملك يطلق من حي القامرة بالرباط عملية "الدعم الغذائي لرمضان"

الملك يطلق من حي القامرة بالرباط عملية "الدعم الغذائي لرمضان"

أشرف الملك محمد السادس، اليوم الأربعاء بحي القامرة بمقاطعة يعقوب المنصور بالرباط، على إعطاء انطلاقة العملية الوطنية للدعم الغذائي "رمضان 1440"، التي تنظمها مؤسسة محمد الخامس للتضامن بمناسبة شهر رمضان الأبرك.

وتعكس هذه المبادرة ذات الرمزية القوية في هذا الشهر الفضيل، العناية الملكية الموصولة بالأشخاص في وضعية هشاشة، كما تأتي لتكريس القيم النبيلة للتضامن والتآزر والمشاطرة التي تميز المجتمع المغربي.

وسيستفيد هذه السنة من عملية "رمضان 1440"، التي رصد لها غلاف مالي بقيمة 70.242 مليون درهم، أكثر من 2.5 مليون شخص، يتوزعون على 83 إقليم وعمالة بالمملكة، وينتمون إلى 500 ألف و300 أسرة، منها 402 ألف و238 أسرة بالوسط القروي.

وأضحت هذه العملية، المنظمة بدعم من وزارتي الداخلية (المديرية العامة للجماعات المحلية) والأوقاف والشؤون الإسلامية، والتي بلغت هذه السنة نسختها الـ20، موعدا سنويا هاما يتوخى تقديم المساعدة والدعم للفئات الاجتماعية الأكثر هشاشة، لاسيما النساء الأرامل والأشخاص المسنين وذوي الاحتياجات الخاصة.

كما تنسجم، مع البرنامج الإنساني لمؤسسة محمد الخامس للتضامن، الرامي إلى تقديم الدعم للأشخاص الذين هم في أمس الحاجة إليه، والنهوض بثقافة التضامن..

ومن أجل ضمان السير الجيد لهذه العملية، تمت تعبئة آلاف الأشخاص، تدعمهم مساعدات اجتماعيات، ومتطوعون من بينهم طلبة. ويخضع تنفيذ هذه المبادرة للمراقبة، لاسيما على مستوى لجنتين، واحدة محلية والأخرى إقليمية، تسهران ميدانيا على مراقبة تزويد مراكز التوزيع وتحديد المستفيدين وتوزيع المساعدات الغذائية.

كما تقوم المجموعة المهنية لبنوك المغرب والخزينة العامة للمملكة، بتقديم المساعدة لمؤسسة محمد الخامس للتضامن، من خلال المساهمة في مراقبة مختلف الجوانب المالية للعملية، فيما يسهر المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، من جانبه، على مراقبة جودة المنتوجات الغذائية الموزعة.

وتأتي عملية "رمضان 1440" لتنضاف إلى مختلف العمليات والمبادرات الإنسانية، التي يقوم بها الملك محمد السادس، بغية النهوض بثقافة التضامن وتحقيق تنمية بشرية مستدامة، تماشيا مع قيم وتعاليم الدين الإسلامي الحنيف.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (69)

1 - منير الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:31
هل بسلة فيها قنينة زيت و سكر و طحين لاتكفي حتى لمدة أسبوع واحد، سيتم القضاء على الفقر و الفاقة ..
2 - مواطن قنيطري الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:32
حفظكم الله و نصركم يا ملك الفقراء
3 - جون بولتون الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:33
الله ينصر ملكنا
4 - AMINA الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:37
باختصار شديد لا يمكن علاج الفقر والتهميش في رمضان بتوزيع قفة تحتوي على مساعدات غدائية بسيطة لكن نريد تنمية بشرية حقيية تتمثل في الاهتمام لا متناهي لقطاع التعليم و الصحة والتكوين ومحاربة الفساد و التوزيع العادل للثروة اما هذه المساعدات لا تزيد الفقر والتهميش والجوع والمرض الا الانتشار للقضاء على ما تبقى من امل.........للاسف الشديد....
5 - سماء الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:40
الفقراء يحتاجون إلى رعاية طبية ومساعدة مالية طول السنة وليس إلى قفة رمضانية قَالَ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ : " إِذَا أَعْطَيْتُمْ فَأَغْنُوا "
أي إذا قدمتم دعما من صدقة وزكاة للفقراء فيجب أن يكون الغرض من ذالك إغناء الفقير حتى لا يتسول ويبقى محتاجا.
6 - Mohammed الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:41
نتمنى من أصحاب القرار بأن تكون هده المبادرة على طول السنة بمشاركة كل من القطاع العام والخاص متل شركات اﻷغدية و المتاجرة الكبيرة
7 - Amir الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:43
من المفروض الدولة توفر مناصب شغل للشعب كي يوفر احتياجاته وليس العكس. دايما نفس الموال يأتي شهر رمضان و يخرجو يفرقوً الصدقة
8 - Mourad الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:49
علمني كيف اصطاد ولاتعطني سمكة كل يوم
9 - عادل الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:55
حملة مهمة للقضاء على الفقر واجتثات جذوره، قفة ستغير الكثير في موائد إفطار الدراويش،...المرجو تعميم الفكرة لتعم إفريقيا كاملة،...
عذرا أيها الفقراء هذا قدرنا،...
10 - Mohammad الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:57
سيتم توزيع 70.242 مليون درهم على 2.5 مليون فرد أي 28.1 هم لكل فرد
بمبلغ 28 درهم اخد فطور واحد في أحد المقايضة الشعبية وصيام 364 يوم.
11 - مكناسي الأربعاء 08 ماي 2019 - 17:57
أعز الله أمير المؤمنين وحفظه.
أعز الله أمير المؤمنين وحفظه.
12 - اكاديري من فرنسا الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:00
في 6 غشت و 9 غشت من سنة 1945 ضربت الولايات المتحدة على التوالي مدن هيروشيما ونكازاكي في اليابان بعد حرب طاحنة دامت لأكثر من أربع سنوات جعلت من اليابان دولة متخلفة على كافة الاصعدة. لا بنية تحتية. نزوح ديوموغرافي هائل .انكماش اقتصادي وحصار سياسي .
في ظرف 40 سنة بالتمام والكمال استطاعت اليابان تحقيق معجزة واللحاق بركب الدول المتقدمة وأصبحت القوة الاقتصادية الثالتة عالميا بفضل العديد من العوامل ابرزها إرادة حكامها و انخراط شعبها الأبي.
نفس الحالة تكررت في اوربا مع المانيا العظمى ونفس الخلاصة اربعين سنة من العمل الجاد فقط استطاعت المانيا اللحاق بركب الحضارة بنفس عوامل نجاح اليابان وأصبحت القوة الرابعة عالميا.
المغرب بعد الاستقلال عن فرنسا
مازلنا نقف طوابير من أجل قفة رمضان ما زلنا في طريق التنمية نفتخر بقطار فرنسي وضعت سكته فرنسا منذ الاستعمار .
نركب سيارة فرنسية مصنوعة في مصنع فرنسي المهم لازال الطريق طويلا ...
13 - nacer الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:06
استغربت لمادا منعوا ارباب المقاهي و المطاعم من تقديم وجبة الإفطار للمحتاجين و عابري السبيل حشومة و الله
14 - رمضان كريم الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:07
لكل شيءٍ إذا ما تم نقصانُ فلا يُغرُّ بطيب العيش إنسانُ
هي الأيامُ كما شاهدتها دُولٌ مَن سَرَّهُ زَمنٌ ساءَتهُ أزمانُ
وهذه الدار لا تُبقي على أحد ولا يدوم على حالٍ لها شانُ
أين الملوك ذَوو التيجان من يمنٍ وأين منهم أكاليلٌ وتيجانُ ؟
وأين ما شاده شدَّادُ في إرمٍ وأين ما ساسه في الفرس ساسانُ ؟
وأين ما حازه قارون من ذهب وأين عادٌ وشدادٌ وقحطانُ ؟
أتى على الكُل أمر لا مَرد له حتى قَضَوا فكأن القوم ما كانوا
15 - مراقب الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:10
أولا رمضان مبارك سعيد أتمناه للجميع
والله إنه لأمر محير حقيقة يغضون الطرف عن الملايير المنهوبة من الشعب ويوزعون الفتات على الفقراء في رمضان فالمطلوب هو التوزيع العادل للثروة والعمل على توفير الحياة الكريمة للمواطنين نقطة إلى السطر.
16 - Amine الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:10
ما كانوش يعطي ها فلوس حسن؟؟
انا منعرفش نحسب، و لكن الغلاف المالي سبعين مليون درهم و تقسمات على جوج مليون و نص ديال المستفيدين، كتجي 3500 للفرد. ما كانش من الأحسن تعطا فلوس؟ اولا دابا عاد بانتلهم الماكلة حسن و فالفطرة د العيد كيقولك حقا ما حقا تعطا فلوس واخا الأصل فيها ماكلة
17 - محمد الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:17
تحيا السويد العظيمة، جئت اليها حافيا جائعا وتغير حالي في ظرف شهر، عمل قار سيارة منزل في المغرب، زوجة أبناء ووو الله اخلف على السويد العظيمة
18 - قاصح خير من كذاب الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:22
الدين الإسلامي الحنيف لا يأمر بالتضامن فحسب بل يأمر بإعطاء كل ذي حق حقه من الثروة و التصدي للمفسدين اللذين ينهبون خيرات البلاد بدون موجب حق و بلا حسيب ولا رقيب.
19 - علال الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:23
قدوتنا معلمنا صاحب الفضل صاحب الجلالة الملك محمد السادس.
20 - Abou anas الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:25
يقول المثل "لا تعطني سمكة و لكن علمني كيف أصطادها"
21 - مستغرب الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:36
2,5 مستفيد من المساعدة سيعود هؤلاء الموسم القادم ولربما يتضاعف عددهم لكن 70 مليون درهم لو استثمرت في مصنع يشغل الف شخص سيكون افضل
22 - مهشهش الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:37
عادة قديمة ، أوروبا تتكفل بالمهششين لمدة ستة أشهر وذلك بمساهمة الأسواق التجارية وأصحاب الملايير، وهي مدة كافية لكي يبحث الهش عن مخرج وتقف المساعدة ثلاث أشهر فإن لم يجد يعود لطلب المساعدة مرة ومرات أخرى والقفة كل أسبوعين بلا منة ولا تشهير غير للي ما بغاش يكون هش.
23 - تك فريد الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:42
ردا علي بعض المعلقين؛
لو استوعب المغاربة الفكرة (قفة رمضان) في مساعدة بعضهم البعض لانهالت الاموال علي الفقرا والمحتاجين بالمغرب كالامطار الرعدية في سبيل الله وسنقضي علي الفقر بالمغرب قبل نهاية شهر رمضان.
24 - بيضاوي الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:53
انا تان بغي بلادي او تان بغي ملكي لانه هو ضمان استقرار في بلدنا لما يعرفه المغرب من تنوع عرقي .ولكن حاجة وحيدة لما متافقش عليها هيا هاد القفة الرمضانية هدا لن يحل مشكل شباب و عاءلات الفقيرة. لو كنا نجمع فلوس زكاة كما امرنا ربونا و تفرق على الفقراء و المعوزين لا حلت هده المشكلة. و تشغيل شباب بي اجرة محترمة قليل تكون 5000 درهم .
25 - Abdelilah الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:54
Je suis un citoyen marocain qui aime son roi et sa patrie que vive le roi et vive la patrie
26 - Moh ammed الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:56
القفة غير كافية يجب معالجة الوضع بطرق أخرى كالتشغيل الإدماج ومراقبة المال العام
27 - fdali الأربعاء 08 ماي 2019 - 18:58
إلى Amine رقم 17. مشيتي بعيد أصاحبي في الحساب. راه يالاه غاتجيك كدا و 30 درهم
28 - البنزرتي الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:01
هنا في أمريكا كيعطو المساعدة المحتاجين طول السنة في بطاقة تسمى food stmps رغم انهم ماشي مسلمين واش ناكلو غير في رمضان قفة ب150 درهم حشومة عطيو المساعدة للمحتاجين من فلوس الضريبة كما تفعل أمريكا كلشي كيخلص الضريبة حتى على الدخل قانون ديالهم إسلامي
29 - Madrilaine الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:13
اتمنى هذي الصور العالم حتى يعلمون كيف يترفون بعض الملوك مع شعوبهم.
30 - اين الثروة. الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:17
البلاد الوحيد في العالم الذي توجد فيه هذه الظاهرة

قفة رمضان و كأن المواطن يأكل يومين في السنة

معا العلم أن حق المواطن اقتسام الثروة و السكن و الصحة و الأمان

دول تمر بالحروب مند سنوات مثل سوريا و اليمن و ليبيا و لا تعرف هذا الأستهراء

أناس تبيت طوال الليل حتى تأخد قفة رمضان ب 50 درهم

مع الاشهارات الرنانة و التطبيل و التهليل
31 - متتبع الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:18
المسوولون وما اكثرهم عن توزيع هذه القفة للتي لاتتعدي 150درهم كلهم سينالون تعويضات سمينة لتمرير هذه المسرحية التراجيدية.يا للعيب والعار.
32 - مول سيكوك الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:24
انها اكبر المتناقضات اكبر المتناقضات في بلد اسمه المغرب. يتبجح مسؤولوه انهم جعلوا البلد ارض استقبال المهاجرين الافارقة وادماجهم في النسيج الاجتماعي. بينما خريطة الفقر كبيرة جدا في المغرب. كان بالاحرى عليكم ايها المسؤولون امام الله ان تدمجوا الفءات الهشة والمهمشة. او لم تروا الشوارع غاصت بالمتسولين الافارقة والباعة الافارقة الجاءلين. لم تدمجوا فقراءنا ولم تجعلوا البلد ارض استقبال. فقط استقبال الفوضى والسيدا والامراض للناس. يحز في نفسنا ان ترى المهمشات من العاهرات يتصيدون المتسولين الافارقة.
33 - Rhimou الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:25
ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء.قفة رمضان ترمز الى العطاء والعطاء صفه نبيله.
34 - Adil الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:38
في كندا الدولة تعطي مبلغ مالي كل شهر و بالنسبة لدوي الإحتياجات الخاصة تصل أكثر من 10000 درهم شهريا زائد الدواء و التطبيب المجاني للفقراء الأكل المجاني طيلة السنة من طرف العديد من الجمعيات المدعومة من طرف الدولة الخلاصة أن الفقير في كندا يعيش أحسن من الطبيب في المغرب بفضل نزاهة الحكومة الكندية
35 - الهبال فالكشينة الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:41
النهوض بثقافة الحق في الثروة الوطنية والشغل والصحة والتعليم والسكن بترتيب جديدة وكبيرة وفعالة اشمن تضامن ؟
شي ميارديت وشي كبسعى . واك واك الديمو قراطية .!!!
36 - يونس العمراني الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:47
سلام عليكم رمضان كريم اليوم والحمد لله أخذت قفة "الدعم الغذائي لرمضان" 10 كيلو من الدقيق الممتاز 5 لترو زيت الوزنية اثنان قوالب سكر 3 كيلو ثمر ورزازات 2 بكيات شاي نص كيلو توابل 500 غرام الجبن وزيد وزيد الله ينصر سيدنا جلالة الملك ويحفض لنا هذا الوطن الأمين
37 - smail الأربعاء 08 ماي 2019 - 19:54
اللهم انصر أمير المؤمنين وحامي حمى الملة والدين اللهم كن له وليا ونصيرا ومعينا وظهيرا
38 - الحبيب الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:02
قفة و سخفة أمام الطابور لطوال الإنتظار وكان الفقر عنوان الجائعين في بطاقات التعريف و أمام الملأ والكاميرات شرف أن تأخد القفة وتبتسم لحظك البئيس إهانة لكل فقير محتاج في كرامته قمة المدلة الأعمال الخيرية يقوم بها العالم بدون إعلام ولا إشهار ..
39 - ملاحظ الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:05
على هذا النحو لن نتقدم خطوة الى الامام حتى و لو بعد 100 سنة . البلاد في ازمة
40 - رباطي الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:08
الي الأخ الذي قال في مريكان كيعطيوهم ياكلو طول السنة وباراكا من الكذوب واش كيسحابك عايشين تحت الأرض وفمريكان والله حتا تموت بالجوع نصف الشعب الأمريكي كيعيش في الفقر والعنصرية والجوع ما لقاوش ما يكلو وكينعسو فالشارع والإجرام والسرقة. عاش الملك رآه المغرب بلاد الخير والضيافة. عاش الملك
41 - رشيد الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:10
انا احب ملكي. لكن لم اكن متفق معه علا استقبال المهاجرين الافارقة. لانهم عاثوا في الارض فسادا واصبحوا يضيقون علا المغاربة في ارزاقهم . يستحوذون علا امكنة بيع وشراء المغاربة باسم الملك. يستفزون الشعب المغربي. ولا يمكن للبلد ان يظل مفتوحا في وجه الافارقة. ياملكنا الحبيب . كم سكون سعيدا باوامرك الميمونة بترحيل الافارقة الى بلدهم وغلق الحدود في وجهم. وكذلك تقنين تشغيلهم بدل المغاربة. واطال الله في عمرك.
42 - لا حولة ولا قوة الا بالله الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:13
بغينا الخدمة والمستشفيات والمدارس والجامعات وبغينا حقنا في ثرواتنا
43 - رضوان الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:17
يمكن إصلاح هذه القفة بقفة أخرى تستهدف الفقراء بمنحهم مبلغ رمزي 600 درهم لكل عاءلة فقيرة أما هذا فهو مجرد ريع تستفيد منه سوى لوبيات المخزن وأعوانهم أما الفقراء والمزاليييييط يبقوا داءما خارج اللعبة المغربية في كل مجلاتها
44 - حسين باريس الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:17
بدون تعليق لك الله يا وطني العزيز هدا هو نصيبي من كل ثروات الموجودة في المغرب .ليعز مماتي فرنسا لي موفر لي كلشي مع أني أجنبي هنا إلى طلب مني نمشي لتجنيد نمشي حلل وناقش
45 - ناصح امين الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:30
الى صاحب التعليق رمضان كريم....اخي عندما قرأت تعليقك الذي هو عبارة عن ابيات شعرية عن الموت وعن فناء هذه الدنيا فاضت عيناي من الدمع لانك ذكرتني بأخي الاكبر الذي عاش في أمريكا زهاء 13 سنة...الان هو في عداد الموتى رحمه الله دفناه في مقبرة الرحمة بالدار البيضاء...كان كثيرا مايردد هاته الابيات....لاحول ولاقوة الا بالله...(دار عاقبتها الموت والزوال لاقيمة لها..)
46 - الحقيقة الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:32
حفظ الله ملكنا الهمام رافع راية المغرب والساهر على راحة شعبه وعلى أمن واستقرار وطننا الغالي اللهم انصره وسدد خطاه اللهم احرسه برعايتك واعنه على قيادة هذا البلد الأمين اللهم احفظ الأسرة العلوية الشريفة وعاش الملك وعاش الشعب المغربي حرا ابيا
47 - مختار الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:35
اين هي قفتي التي انتضرتها سنين ومازلت انتضرها ﴿لِلْفُقَرَاءِ الَّذِينَ أُحْصِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ لَا يَسْتَطِيعُونَ ضَرْبًا فِي الْأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاءَ مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُمْ بِسِيمَاهُمْ لَا يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ﴾
48 - الملاحض الأربعاء 08 ماي 2019 - 20:37
هاد الفقراء خاص إكون عندهم حساب بنكي و كل شهر حطوليهم شي بركة بلا متباقو تشوهو فيهم.
49 - بالقعيدة الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:28
معشر الفقراء تحلوا بالعفاف و الكفاف يغنيكم الله من فضله
50 - مواطن الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:36
لااله إلا الله محمد رسول الله واحد القفة طول رمضان والله حرام عليهم هذه القفة في ظرف اسبوع غتكون اتسالت والله ارحم الغير المسلمين فهم اسخياء وعندهم جمعيات تساعدك طول السنة وهدايا وحلويات للأطفال واين هي الرحمة التي حكي عليها الإسلام والله الإسلام لم يبقي منو إلا الإسم يالله اهدي أمة محمد صلي الله عليه وسلم الي طريق الحق وولي عليهم اخيرهم وصالحهم والله مستجاب الدعوات
51 - اسماعيل الماموني الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:39
الفقراء يحتاجون ألى توفير رواتب شهرية ومناصب شغل لا ألى قفة فيها زيت وطحين وسكر، كان عليك أيها الملك أن توفر لهم شغلا لا أن تضحك عليهم بهذه القفة اللتي لا تسمن ولا تغني من جوع
52 - ساخط الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:41
le gouverneur est l'image du peuple qu'il
gouverne.s'il se permet d'humilier ses sujets avec ces quelques miettes de nouriture.c'est que ces derniers sont prets a vendre leurs ames meme au diable
53 - اكرم من الناظور الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:03
إن لم.تستحيوا فإفعلوا ما شئتم يا سيدي الملك.السعب لا تكفيه القفة هذه القفة الجمعيات حتى هي الأخرى يمكن لها ان تتبرع بقفف اةثر من هانه الشعب يموت جوعا . الفقراء خاصهم اجرة بنكية كل شهر . المغاربة في الخارج ليست دولتهم و معا ذالك تدعمهم الدولة التي يقطنون بها . حلل و ناقش
54 - Bilal الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:20
70 million de Dihram, divisée sur 2.5 millions de personne, fera 28MAD par personne: 1 sandwich, et une boite de sardine. Ellah yahdina.
55 - واقع مر الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:31
الفقير لزمو هاد المبادرة كل اسبوع.لا أظن أن تلك السله ستكفيه من رمضان إلى رمضان.ياربي دير شي تاوين .
56 - من بعيد الأربعاء 08 ماي 2019 - 23:49
و هل التقاط صور الملك مع المواطنين بقفة رمضان ضروري?
57 - محمد الخميس 09 ماي 2019 - 00:54
ان الحق في الحياة الكريمة المكتملة الاركان بالحقوق المنصوص عليها دستوريا والمتعارف عليها دوليا هي السبيل الوحيد والاوحد لمحاربة الفقر والهشاشة وهو امر مقترن بتحقيق العدالة الاجتماعية والمجالية من دون ذلك سنبقى ندور في نفس الدوامة.
58 - مواطن من أكادير الخميس 09 ماي 2019 - 01:15
الحملة الوطنية للتضامن، التي تعد مبادرة ملكية تعكس حرص الملك على بلورة القيم الإنسانية والحضارية والدينية النبيلة للمملكة و صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله يحرص على إشاعة روح التضامن و التآزر بين المغاربة و هاهو يشرف نصره الله على الإنطلاقة الفعليلة لعملية التضامن في بداية هذا الشهر الفضيل
59 - قاصح خير من كذاب الخميس 09 ماي 2019 - 05:08
أتساءل كم تقدر تكلفة اللوجيستيك لكي تصل هذه القفة إلى ذلك الفقير . و كم حصة المشرفين على هذه العملية من هذه التكلفة. ربما قد تكون اضعاف ما يصل إلى فقراءنا (أجر رجال السلطة و خدام الدولة و القوات العمومية و مستخدمو قنوات التلفزة و فاتورات البنزين و زيد و زيد).
60 - الحسين الخميس 09 ماي 2019 - 05:21
النقل التلفزي للعملية يجب القطع معه لأن فيها تشهير بهؤلاء المواطنين.
61 - السوسي الخميس 09 ماي 2019 - 06:55
ليس من المنطق ان يتكلف ملك البلاد بالقفف الرمضانية ،هذا عمل المؤسسات الخيرية وعلى الملك توفير العمل والصحة والتعليم والعدالة للمواطن المغربي ولان هذا يحط من قيمة رجل الدولة وهو ليس الا تعبيرا اخر عن ان المنهج المتبع ينتمي الى فترة هارون الرشيد
62 - Baker الخميس 09 ماي 2019 - 07:12
سؤال . تم تداول رقم 70.242 مليون درهم قيم مصاريف إعانات رمضان.
هل الرقم صحيح .؟؟؟
من يدفع هده الأموال؟؟
ادا كان من صندوق الدولة ،هل هناك لجنة مراقبة أموال الشعب؟؟؟
63 - مول جافيل الخميس 09 ماي 2019 - 09:05
تبرع ب 200000000 يورو لكنيسة نوتردام بباريس لو أنه وزعها على الفقراء هنا لكان نصيبهم منها 80 يورو أي 900 درهم تقريبا. لكن الفقير هنا ثمنه يقدر ب 28 درهم. حلل وناقش
64 - معروف الخميس 09 ماي 2019 - 09:34
الشيء الذي اثلج صدري و انشرح له قلبي ليس القفة الرمضانية في حد ذاتها بل الوعي للشباب المغربي ونقده للحاكم بكل حرية و ومسؤولية و رفضه لتقافة الصدقات حبدا لو كانت تلك الصدقة من ماله الخاص .لكن كل المزيا و الهدايا و العطايا و الاكراميات من اموال الشعب (ميزانية القصر المصادق عليها من طرف البغلمان ) الضحك على الدقون هذا ليس بمال الملك بل مال عام يصدق عليهم اموالهم اهانة واستدحاش و استحمار الشعب ..
65 - ريفي تطواني حر الخميس 09 ماي 2019 - 10:36
200 مليار سنتيم للكنيسة الفرنسية ... قفة 100 درهم للمسلم المغربي ...
للتذكير عائدات الفوسفاط كل شهر 1000 مليون سنتيم ... نتائج المعادلات بالمغرب أن المغربي رخيص لأنه هو من أرخص نفسه لو كان الإنسان بشرفه لما قبل بقفة رمضان ... يمكنني وصف قفة رمضان كالمصلي الذي يصلي في رمضان فقط فلا صلاة له
66 - hmido الخميس 09 ماي 2019 - 10:43
سياسة الصدقة اكل عليها الظهر وشرب نريد برنامج لمساعدة المحتاجين ليس في رمضان فقط وان يكون عن طريق حساب بنكي او صندوق محلي يراعى فيه حرمة و كبرياء المواطن المغربي انها هيرات الوطن لا تصدق ...كل مواطن له الحق في العيش الكريمwe neeed a proper benefit system for the poor we don’t want to be humiliated this way using Ramadan as a cover for our failure to address concerns of our ordinary citizens our institutions are old fashioned disconnected from the people exploiting ignorance and religion create jobs for people to improve their lives housing education health service for the poor you guys have 20 holidays a year ordinary citizen struggle to feed family look at the cost of 1kg of tomato
67 - الغباء السياسي الخميس 09 ماي 2019 - 12:17
نفس الشركات تستفيد كل سنة من هاته الصفقات .السكر.الدقيق.الزيت.الشاي ..... و لا بديل كيف يتم اختيار هاته الشركات المعروفة.و كيف يتم تقسيمها على جميع الاقاليم بشكل متساوي .لمادا لا يتم تمويل مشاريع صغرى او تنموية كحل على المدى الطويل .القفة ليست حل فكل سنة سيطالبون بالالتفات .لماظا تم منع مبادرات اطراف لتوزيع قفة رمضان و التشهير بها .
68 - عبدالالاه الخميس 09 ماي 2019 - 13:13
بعض المعلقين يؤاخدون الملك على هده العملية التضامنية عن جهل.
علما ان مؤسسة محمد الخامس للتضامن التي تحصى برعاية الملك تشرف على العديد من البرامج المهيكلة و الدامجة من قبيل بناء المؤسسات الاجتماعية و دعم الأنشطة المدرة للدخل لفائدة الفئات الفقيرة.
رجاء شيء من المعقول في التعاليق.
69 - Belfor الخميس 09 ماي 2019 - 20:15
شكرا صاحب الجلالة على القفة الرمضانية فعلا مبادرة جيدة و جميلة يعتز لها الانسان و نفتخر بها امام العالم .. اتمنى السنة القادمة توزيع قفة الذهب و الفوسفاط او جزء من الغاز الذي تستخرجه الشركة البريطانية في تاندرارة
المجموع: 69 | عرض: 1 - 69

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.