24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4708:1813:2516:0018:2219:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. مغربي يراهن على نقل الأقمار الصناعية إلى الفضاء (5.00)

  2. سليم الشيخ (5.00)

  3. القوات المسلحة تقرب خدمات طبية من معوزي الرشيدية وبوعرفة (5.00)

  4. مؤشر أممي حول التنمية البشرية يرمي بالمغرب إلى "أسفل القائمة" (5.00)

  5. الحكومة تنفي الترخيص لهجرة أدمغة المغرب إلى الخارج منذ 2015 (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | عصير المزاح -4-: الزيادة من رأس الحكومة .. وكثرة الدرهم تُضحك

عصير المزاح -4-: الزيادة من رأس الحكومة .. وكثرة الدرهم تُضحك

عصير المزاح -4-: الزيادة من رأس الحكومة .. وكثرة الدرهم تُضحك

يضحكون عليك عندما يقولون لك إن كثرة الهم تُضحك. كثرة الدرهم هي التي تُضحك. وأنا لم أتوقف عن الضحك منذ أعلنت الحكومة عن الزيادة في الأجور. أضحك فرحا وامتنانا. بفضل هذه الزيادة سأحقق أحلامي التي أجلتها لسنوات.. حلمي أن أشتري حذاء جديدا وسروالا جديدا وملابس داخلية جديدة، وكم أحب رائحة الملابس الجديدة.. حلمي أن أشتري لأطفالي حفّاظات من النوع الممتاز بعدما سلخت الحفّاظات الرخيصة مؤخراتهم الغضة.. حلمي أن أشتري لنفسي حفاظات من الحجم العائلي، فلم أعد قادرا على التحكم في الأشياء أعزك الله.

وبكل حزن العالم أعلنها: لقد خرجت من الطبقة المتوسطة رغم أنني لم أسكن فيها إلا بضع سنوات. كنت أستطيع استهلاك اللحوم الحمراء الفتية وسمك السلمون والأخطبوط والموز المستورد والتفاح الأحمر الشهي والمزاح الطري، وكنت أقضي عطلة الصيف في شواطئ الشمال ذات الرمال الذهبية، وكنت أقدر على مرافقة أطفالي إلى أرقى المطاعم وأؤكلهم أغلى آيس كريم، وكنا نشتري ملابسنا من أشهر الماركات، وكنت أرتاد المقهى وأتناول قهوتي السوداء في الصبح والمساء وفي الصيف والشتاء، وكنت أركب سيارة تليق ببورجوازي صغير، وكنت مشتركا في أفضل المجلات والدوريات العلمية.. يا ودّي كنا وكنتم.. صرنا وصرتم، وغنّت مي كلثوم أغنيتها ودارت الأيام دورتها ودورتي الشهرية تأخرت كثيرا، وعندما راجعت الطبيب أخبرني بأنني وصلت إلى سن اليأس على جناح السلامة..

ههه.. كنت أحلم بتسلق السلم والصعود إلى الطبقة العليا لكنهم قهروني وقهقروني وأسقطوني بالضربة القاضية. وأنا الآن في الطبقة السفلى، ألبس ملابس مستعملة، وأشوي كيلو سردين مرة في الشهر، وأقترض المال ولا أرده لأصحابه، وإذا مرضت فهو يشفيني.. وأمتلك سيارة مستعملة لا أستعملها لسببين؛ غلاء المحروقات وأعطابها المتكررة التي جعلتني صديقا وفيا للميكانيكي لكثرة ترددي على ورشته. وجبتي اليومية خبز وزيتون أسود وبطاطس مسلوقة، وأصبح التين الشوكي فاكهتي المفضلة. لحظة من فضلك.. لدي سؤال محرج أود طرحه عليك: هل أصابك الإمساك يوما بسبب إفراطك في تناول التين الشوكي؟ وكيف سلّكتَ أمورك الخاصة؟.

شكرا للحكومة الكريمة على الزيادة الكريمة، شكرا لها لأنها جعلتني رجلا روحانيا زاهدا في ملذات الدنيا الفانية.

في حديقة الحيوانات

هذا تمساح..كل ما فيه وكل ما يفعله يقول إنه تمساح، يستطيع العيش في البرك الآسنة، له قدرة كبيرة على الفتك بفرائسه، لم يُسجّل أبدا أن فريسة من فرائسه أفلتت من بين فكيه، يسحق عظام فريسته عندما يُطْبق عليها بفكيه.. أتخيله الآن بربطة عنق من جلد الثعابين وهو يمتطي سيارته السوداء ذات الدفع الرباعي ويتحدث في هاتفه الذكي عن لائحة فرائسه الجديدة.. هذا التمساح وصل إلى أعلى المناصب الإدارية والسياسية وماكينة السحق مازالت تدور وتدور.. يتغذى على الأسماك والتماسيح الصغيرة والطيور والغزلان.. يضع بيضه في أعشاش من الفضلات وينتظرها حتى تفقس ثم يطلقها لإكمال مهماته القذرة. فهل سبق أن عضك مثل هذا التمساح؟.

نصائح مول الكوتشي

يجب أن تمسك الثور من قرنيه..ولا تنس ارتداء ملابس حمراء..حتما ستحلق في السماء وسيبدو لك الناس صغارا قبل أن تتهشم جمجمتك على صخرة الواقع.

الدنيا بغلة..لا تضربْها بركلة..سترد لك الركلة بركلات متتالية وستسقطك بالركلة القاضية.

تغلب على خوفك من الصراصير بطريقة بسيطة: قرمشها في المقلاة وتلذذ بأكلها.

www.facebook.com/fettah.bendaou


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - wALID££££££££££££ الجمعة 10 ماي 2019 - 18:03
على الحكومة أن تدعم الطبقات الإجتماعية المغربية بكمم هائل من المال ليشترو ا كل ما يحتاجونه من الغداء و المسكن و الملبس و النصر و المجد و العنفوان السعادة
2 - الفار الفرفوري الجمعة 10 ماي 2019 - 18:07
زيازة 200زرهم وليس 400درهم ..مايدفع على دفعات وجرعات لايحتسب الا حين زمن دفعه. في سنة 2021ان شاء الرحمان آنئد يمكن أن نقول انه ادخلت الى جيوبنا 400درهم....تمخض الجبل فولد فأرا .
3 - محمد سلا الجمعة 10 ماي 2019 - 18:08
أشكر صاحب المقال لأنه جسد الوضع الحقيقي الذي يعيشه المواطن المغربي فحزب الباجدية كرس هذه المعانات التي يعيشها الشعب اامغربي ثروات البلاد اقتسموها بينهم فأصبح المواطن يعاني بين غلاء الخضر والكزوال اين هي تسقيف المحروقات يضحكون علينا وهم يتمتعون بخيرات البلاد الحوت الفوسفاط المعادن زيد اوزيد الله ياخذ فيهم الحق وعند الله تختصمون.
4 - لك هذا الجمعة 10 ماي 2019 - 18:09
عصير المزاح بنكهة الحامض. ....
5 - عبد الله الجمعة 10 ماي 2019 - 18:12
بارك الله فيك وفتح عليك. نورتنا ومكنتنا من أن لعيش لحظة في دنيا الأدب والتعبير الجميل.
6 - خليل الجمعة 10 ماي 2019 - 18:14
احيي الكاتب على اسلوبه الراءع والجميل الذي ذكرني بطريقة جبران والمنفلوطي لكن الحياة الجديدة فرضت عليك سيدي الكاتب اسلوب التذمر من واقع اصبحنا نعيشه خلاف الكاتبين اللذان كانا يطغى عليهما التغزل في الطبيعة وفي كل ما هو جميل.
7 - انسان الجمعة 10 ماي 2019 - 18:31
في الحقيقة ورغم ان الهزل في بعض المواقف لايستحسن تعميمه الا ان من عاش رجبا سيرئ عجبا حتما ولكن لاداعي للقلق لان الامور كلها تسير سيرها العادي ولا قدرة لنا لتغييرها الا انه ياتي البعض لحياتك كنعمة وياتي البعض لحياتك كدرس فحافض علئ النعمة وتعلم من الدرس فالناس لاتقاس بالمال او بالعمر لكنها تقاس بطيبة القلوب وبجمال الاخلاق ليضل الانسان شامخا طول عمره في هاته الحياة .
8 - مغربي عربي حر الجمعة 10 ماي 2019 - 18:31
عجيب زيادة بالمصارفة والاقتطاعات بالكاش متى تهدون الموظفين بقع للسكن كما افدتم اصحاب الكاريانات ببقع لمساكن مجانا رغم انهم كانوا يستغلون ملك عمومي لسنوات
9 - medmod الجمعة 10 ماي 2019 - 19:23
منذ الاستقلال والحلقة تدور على نفسها تاتي حكومة لتحصد ما تبقى وتاتي حكومة من بعدها لتقترظ من البنك الدولي لتنعش جيوبها وهكذواليك الى ان( ........) اصيكم لاتنتظروا شيئا من الحكومات الاتية لا تنتظروا شيئا من خريجي دكاكين الاحزاب . انشري هيسبريس مشكورة
10 - AZIZ الجمعة 10 ماي 2019 - 19:27
تمخضا (جبلين) فولدا صرصورا : الجبلين = 5 نقابات + حكومة.
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
11 - medmod الجمعة 10 ماي 2019 - 19:29
منذ الاستقلال والمغرب على حاله تاتي حكومة لكي تحصد المنتوج وبعدها الحكومة المقبلة لتقترظ من البنك الدولي لكي تملأ جيوبها هذا حالنا الى ان (؟؟؟؟؟) الله يخذ الحق فيهم . لاتنتظرو الخير من تجار الدين او خريجيى دكاكين الاحزاب . انشري هيسبريس مشكورة.
12 - hhamo الجمعة 10 ماي 2019 - 20:20
مع الأسف التين الشوكي انقرض صار ثمنه أغلى من ثمن كيلوغرام من لحم البقر ،يا ليته بقيه كان وحده يغطي حاجيات مناطق شاسعة بملء بكونها الفارغة اه ما الده مع خبز الشعير صباحا و الشعير اينك يا شعير دكالة و الرحامنة
13 - حكومة البصلة و البيض و الساعة الجمعة 10 ماي 2019 - 20:25
كثرة الهم كضحك فعلا فالكثير كان ينتظر الزيادة فإذا به وجد الاقتطاعات في الأجرة بدون سابق انذار، لازال الكثير يتسأل عن سببها، واليوم الحكومة تطبخ قانون جديد لتعميم التغطية على الآباء طبعا ليس حبا في سبيل آباء وامهات الموظفين ولكن من أجل الرفع من إقتطاعات التغطية الصحية و تعميم على جميع حتى في حالة وفاة الوالدين، حكومة ملعونة ترفع خطابات شعبية ثارة على توفر البيض في الاسواق و ثارة على تسقيف أسعار المحروقات....لكن مغلوبة على امرها السور القصير أمامها هو الشعب، حكومة البصل تعطي القليل و بشعارات وضجة اعلامية صاخبة و تأخذ الكثير في جنح الظلام. السؤال المطروح هل فعلا أفلست الدولة؟ هل هذه الإجراءات التقشفية خاصة في قطاع الخدمات العمومية يعكس تنفيذ قرارات صندوق النقد الدولي ؟ أم الأمر يدخل في تسوية حسابات بين المخزن من جهة و الحزب الحاكم و بين الحزب الحاكم و باقي الاحزاب من جهة ثانية؟ ما موقف الملكية مما يجري؟
14 - Hamid الجمعة 10 ماي 2019 - 23:34
جميل جميل جدا .. لغة ساخرة جميلة مضحكية ..مبيكية في آن واحد .. أنصحك سيدي بأن تقبل على كتابة الرواية الساخرة فلك مؤهلات ممتازة .. أذكرك فقط بتجربة الكاتب المصري الساخر مصطفى محرم أو بتوفيق الحكيم وغيرهما كثير .. شكرا لك.
15 - محمد الأحد 12 ماي 2019 - 09:25
اشكر الكاتب على مقاله الواقعي والجميل واتمنى الا تفطن الدولة وتخصخصص التين الشوكي.اللهم صوت على المرفح ولا على الجيعان على الاقل الاول يحن يحن,اما الدكاكين السياسية من احزاب ونقابات وجمعيات فقد انكشف امرها وصعب جدا ان تعيد ثقة الشعب وخاصة سكوتها عن نهب ثروات البلاد واخرها فضيحة الذهب.اوليس فيكم شرفاء؟ بعتم ضمائركم وشرفكم من اجل المال والسلطة .فخذوهما معكم عند لقاء ربكم
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.