24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2506:1413:3517:1520:4722:20
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. "آمال الامتحانات" تكسر آلام سجناء مغاربة .. سكينة وعدل وطمأنينة (5.00)

  2. بوابة "مسافر" .. "الحاجة أم الاختراع" تحلق بشاب في سماء الإقلاع (5.00)

  3. رئيس وزراء كندا يثمّن الأصوات الانتخابية للمسلمين (5.00)

  4. رسميا.. "حزب الشعب" يطرد أردوغان من إسطنبول (5.00)

  5. إطلاق للرصاص على مسجد في مدينة سبتة المحتلّة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | فاعلون أمازيغ ينتقدون "وصاية الداخلية" على الجماعات السلالية

فاعلون أمازيغ ينتقدون "وصاية الداخلية" على الجماعات السلالية

فاعلون أمازيغ ينتقدون "وصاية الداخلية" على الجماعات السلالية

انتقد المشاركون في منتدى تامسنا، الذي نظمته الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة "أزطا أمازيغ"، طريقة تدبير الدولة لأراضي الجماعات والقوانين التي تؤطّر بها تدبير هذه الأراضي، معتبرين أنها تهدف إلى نزع الأراضي من ملاكها الأصليين.

عائشة لبلق، النائبة البرلمانية عن حزب التقدم والاشتراكية، قالت إنّ مناقشة موضوع وضعية أراضي الجماعات السلالية يقتضي استحضار مجموعة من العناصر الأساسية، أولها أن الوعاء العقاري للأراضي السلالية تصل مساحته إلى خمسة عشر مليون هكتار؛ وهو ما يجعله محط أطماع مافيات العقار.

وأضافت المتحدثة ذاتها أنّ التحول الذي طرأ على نمط استغلال أراضي الجماعات السلالية، وهي أقدم نظام عقاري في المغرب وضمّ أجزاء كبيرة من هذه الأراضي إلى المجال الحضري، أفرز ظهور معاملات غير قانونية؛ وهو ما يمس بجوهر الانتفاع من هذه الأراضي، التي ينص القانون المنظم لها على أنها لا تفوّت ولا تُكرى.

وانتقد عدد من المشاركين في منتدى تامسنا طريقة تدبير وزارة الداخلية لأراضي الجماعات السلالية، حيث اعتبر الناشط الأمازيغي حمو الحسناوي أن مشروع قانون الوصاية الإدارية على الجماعات السلالية وتدبير أملاكها "يعكس المقاربة الأمنية التي تتعامل بها الدولة مع للمواطنين وكأنهم أطفال صغار".

في المقابل، اعتبرت خديجة ولد مو، عن الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب، أن وصاية وزارة الداخلية على الأراضي السلالية "أمر ضروري؛ لأن شروط خلق مؤسسة النواب لم تنضج بعد"، مضيفة: "هناك نواب إذا وُضعت الأراضي السلالية تحت تصرفهم يمكن أن يبيعوها".

من جهة ثانية، انتقد حمو الحسناوي عملية التحديد الإداري، أو التحفيظ الجماعي لأراضي الجماعات السلالية؛ "لأنه لا يراعي مصلحة المواطنين، بل يكرّس الريع والمقاربة الأمنية"، على حد تعبيره، مضيفا "هذه مؤامرة دبرتها المحافظة العقارية والمندوبية السامية للمياه والغابات، من أجل الاستيلاء على الأراضي الجماعية".

وتعتبر أراضي الجماعات الأصلية الوعاء العقاري الأساسي في المغرب، حيث تبلغ مساحتها 15 ألف هكتار، 85 في المائة منها رعوية، والباقي أراض فلاحية، ويعيش بها عشرة ملايين نسمة، ينقسمون إلى 4563 جماعة، يمثلهم 8500 نائب سلالي، يشكلون الهيئات النيابية للجماعات الأصلية تخت وصاية وزارة الداخلية.

من جهة ثانية، انتقد المشاركون في منتدى تامسنا استمرار التمييز ضد المرأة السلالية وإقصائها من حقها في الاستفادة من هذه الأراضي، حيث اعتبرت أمل الإدريسي، عن المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أن الضحية الأولى للأراضي السلالية هن النساء، حيث يتم التمييز ضدهن في الحقوق الملكية والحقوق الاقتصادية.

وانتقدت المتحدثة ذاتها عدم تنصيص القانون المنظم لأراضي الجماعات السلالية على مبدأ المناصفة، بشكل صريح، معتبرة أن خلو القانون من مبدأ المناصفة يطرح سؤال مدى جدية الدولة في محاربة التمييز ضد المرأة، خاصة أن النساء السلاليات يتخلين عن حقهن في الأرض، امتثالا للأعراف القديمة؛ "وهو ما يشكل إجحافا إضافيا في حق النساء"، على حد تعبيرها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - مجرد راي السبت 25 ماي 2019 - 12:18
للاسف هاته الجمعيات الامازيغية تدفع المغاربة بطريقة غير مباشرة الى معاداة الامازيغية وما يدور في فلكها،جمعيات عنصرية فرقت المغاربة الى عرب وامازيغ .ولاحظوا في السنوات الاخيرة نفور المغاربة من اللهجات ومن الحرف التيفناغ،ومن كل الندوات والمحاضرات ااتي تنظمها الحركا
2 - رأي السبت 25 ماي 2019 - 12:30
اولا هذه الجمعية ، لماذا تتحدث باسم الأمازيغ وليس بإسم المغاربة ؟؟؟ أليس هذا شكل من اشكال العنصرية ؟؟؟ ثانيا اين كانت هذه البرلمانية حين كان نبيل بنعبد الله وزيرا ؟؟؟؟ امم ان هذا الحزب الذي تنتمي اليه لو وجهين !!! تكلموا بإسم المغاربة او اصمتوا .
3 - rachid السبت 25 ماي 2019 - 13:00
اللهم الداخلية ولا تبقاو قبائل تتناحرون فيما بينكم شي يقتل شي على مترو د الارض
4 - ayman السبت 25 ماي 2019 - 13:29
كيفاش زعما الشبكة الامازيغية...؟زعما هادوك الي مغاربة و لا لخرين؟ دابا خاصنا الشبكة العربية و الموريسكية ؟؟؟ اديروا الشبكة المغربية و باراكا من التخربيق د والو ، راه المغاربة طلعاتلهوم هاد العنصرية فالراس.
5 - ورديغي السبت 25 ماي 2019 - 13:56
يجب تحصين الأراضي السلالية من سطوت وامافيا العقار،فالدولة على حق في منع النساء من الإستغلال الأراضي لأنها قبلية وإدا منح لها هدا الحق فهي تدخل زوجها الأجنبي وسط القبيلة فيشرع في الإستغلال وتشييد المباني فوقها تحت حق زوجته
6 - Marcel السبت 25 ماي 2019 - 14:07
فعلا تدبير وزارة الداخلية فاشل
إلى الرقم1و2 الجمعية تتحدث عن المغاربة بشكل عام عن أي عنصرية تتحدث وكأنك تحاول تمرير القومية العربية الوهمية في تعليقك
7 - حدى السبت 25 ماي 2019 - 14:46
اذاقلنا العنصرية في المغرب فاولها الاحزاب السياسية اللتي رفضت التيفيناغ في الأوراق النقدية وفي اوراقنا النقدية العربية والفرنسية لغتان ليست لهم حضارة وتاريخ في شمال افريقيا اين تاريخ العرب اليس في شمال افريقيا استعمار عربي ونقول أيضا كل من لاينطق لغتك في ارضك فهو معمر
8 - زاءد السبت 25 ماي 2019 - 15:27
صحيح ان مئات الهكتارات تفوت لشركات وغيرها من اصحاب النفوذ باثمنة بخسة والغريب في الامر ان اصحاب الارض الاصليين لم يتم تعويضهم مثلا ما جرى في جماعة سيدي بيبي
9 - سعد السبت 25 ماي 2019 - 16:22
إلى الورديغي الشريعة الإسلامية لا تقصي النساء من حقهم في أراضي الجموع فإذا انتزعت أخواتك من حقهم ستحاسب يوم القيامة امابخصوص الزوج الاجنبي فهو مغربي لانه يحمل البطاقة الوطنية.
10 - مغترب السبت 25 ماي 2019 - 17:19
كلما زاد شره الالتفاف على الأراضي السلالية وانتزاعها من أصحابها هو "مخطط المغرب الاخضر" حيث فتح شهية "الخنانشة الجدد" الاستيلاء على الأراضي السلالية تحت مسمى "المستثمر" وهو طبعا من الاقطاعيون الجدد والسياسيين "الاحرار" وخدام الدولة وكبار القوم ...حيث يستفيدون من ميزانيات هذا القطاع وخزينة القرض الفلاحي ورخص التصدير...
كما يتم الالتفاف ع الأراضي بوصاية وزارة الداخلية من عمال وقواد وذلك بالصغط على ممثلي السلاليين ((هكتارات من الاراصي تم تفويتها بالضغط على ممثلي السلاليين وتواطؤ مع رؤساء الجماعات والمستشارين الذين اغتنوا ..شيشاوة نموذجا))...
أو بتسييج الاراضي السلالية وضمها للملك الغابوي في افق تفويتها للمتنفدين وعلية القوم....او بجلب "الخنزير البري" ثم جعلها محميات في جزء منها والباقي يباع باثمان رمزية تحت ذريعة التفويت....
سلبت الأراضي من أهلها وبدأ العبث بها واستصدار القوانين الجاىءرة من البرلمان للاجهاز على كل الاراضي لصالح طغمة وزمرة تتحكم في المال والقروض والبرلمان وميزانيات الدولة....
11 - عبدو السبت 25 ماي 2019 - 18:52
جوابا على صاحب النقود بمصطلح أو تعبير أمازيغي للدولة المغربية ، فالحلي ظاهرة برسومتها على الورقة المالية : زينة أهل الجنوب والصحراء ...فكفى من أفكار وأحلام اليقضة .لأنه من زاد عن حده انقلب على أهله. (عوض ضده) يا صاح !؟
12 - ayman السبت 25 ماي 2019 - 18:56
ليس لدينا فاعلون امازيغ و فاعلون غير امازيغ...فاعلون مغاربة و فقط. ثم اقول للذي تحدث عن الاستعمار و القومية ان العرب و المورسكيين من اقدموا الحضارة للمغرب. فالبرابرة بشعبهم الثلات هم كنعانيون قدموا من اليمن فهم لم ينبتوا في ارض المغرب لنقول انها لهم. و اشتغلوا بالرعي المتفرق فلم تكن لهم حضارة مدن. اجدر بك ان تحترم لغة حضارة انقذتك من عبادة الحجر و من طريق جهنم.
13 - دمحم السبت 25 ماي 2019 - 19:01
الحل الوحيد هو أن الدولة تبيع أراضيها و تتركنا من ما يسمى بالسلامة. ما معنا السلالة و لماذا إقصاء المغاربة الآخرون. تحفيظ الأراضي مقابل بيع بالمزيد و الله يخلف على وزير الداخلية.
14 - ابو يلسر السبت 25 ماي 2019 - 20:24
تناقض صارخ بين مقتضيات الدستور الذي ينص على سواسية المواطنين في الحقوق والواجبات والحق في التملك ،.بين قانون ينص على الأراضي السلالية وما يترتب عن ذلك من آثار سلبية يحرم بموجبها المغاربة من حق البيع لاقتناء أراض لمشاريع استثمارية،قوانين متجاوزة تعكس منحى الاستثمار الذي لا مناص منه لتحقيق النمو الاقتصادي ببلادنا
15 - Amazighi السبت 25 ماي 2019 - 20:25
ما تقيش ارضي ! ليكن في علم الوحوش المخزنية ان الامازيغ سيسترجعون جميع الاراض و الطرق و الجبال و الموانيء و الصحاري و البحار التي سرقت منهم ،هولاء مافيا العقار عندهم سياسة قديمةً استعمارية منها تهجير الامازيغي ، تفقيره و تكليخه و اهمال البنية التحتية للامازيغ حتى لايكون للارض و مدنهم و قصورهم قيمة ، الاراضي السلالية و الجموع لاتباع و القبيلة هي المسوولة عن تدبيرها و استغلالها .الارض يمكن كراءها لمدة معينة بعد موافقة القبيلة.من يطمع في اراضي الامازيغ فسوف تجرد منه الجنسية المغربية و المواطنة مهما كان عربي مسلم مخزني نظامي خليجي او خارجي .الارض ليست للبيع و لا صدقة ،الارض للعمل فقط لا احد يرث الارض الا الفباءل .
16 - عبد الصمد ايت هداج السبت 25 ماي 2019 - 21:42
نعم اخي الكريم هدا ما نعاني منه نحن كساكنة دوار زاوية مغيميمة التابعة لجماعة تسينت اقليم طاطا يريدون سلب اراضينا وهي اراضي الرسوم ويردون ارجاعها الى اراضي الجموع ودلك بتواطؤ مع اقلية في الساكنة اللدين لا يشملهم العقد
17 - Haytam السبت 25 ماي 2019 - 21:47
الى رقم 12 الامازيغ لديهم ملوك وحضارة لم تكن لديك ..نحن لسنا من اليمن ولا من فلسطين نحن ابناء شمال افريقيا ..انت من يجب ان تبحث عن اصلك وفصلك ..اما قولك اخرجتنا من الظلمات ههه اضحكتني ينتظر الامازيغي الذي تعايش مع الرومان والبزنطيين واليهود والمسيحيبن ..ليخرجه جاهل ترك في بلده خيمة ونخلة وبيت مكعب .ليعلمه ..لهاذا اجدادنا حاربوكم اكثر من اربعة وسبعين سنة..بعد ان دخلت شمال افريقيا ووجدت الامازيغ رعاع ..واجدادك ماذا كانوا صعاليك قطاع الطرق
18 - Amina السبت 25 ماي 2019 - 22:46
الامازيغ أشر خلق الله.. احذروهم. فوالله الذي نفسي بيده، عاشرتهم سنين وتيقنت بأن لو كان بيدهم لقامو بقتلكم ونسفكم ايها العرب. فخذو حيطتكم وكونو لهم خصما عنيدا. فالعنصرية والهمجية التي يفرضونها هي من نشأتهم وتربيتهم لأولادهم منذ الصغر، يغرسون الحقد والضغينة ضد العرب والمسلمين. اللهم انصر العرب عليهم. آمين
19 - أنير أنفا الأحد 26 ماي 2019 - 05:28
هاد الشخص المسمی حمو الحسناوي هو نفسه الدي يقدم برنامج علی قناة تمازيغت وبستفيد من ميزانية الشعب، إمكن سالات معاه الكونطرا وابغی اجددها
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.