24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4306:2713:3917:1920:4122:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟
  1. إدامين: تقرير "رايتس ووتش" يدس السمّ في العسل ضد وحدة المغرب (5.00)

  2. انتخابات تونس .. اتحاد الشغل مع تحييد المساجد (5.00)

  3. جريمة اغتصاب وقتل حنان تُخرج عشرات المحتجين أمام البرلمان (5.00)

  4. المنتخب الجزائري يهزم نظيره السنغالي ويحرز لقب كأس إفريقيا 2019 (5.00)

  5. المدرب بلماضي يُنسي الجزائريين مرارة ثلاثة عقود في أقل من عام (4.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | "البرلماني النقال" يُحرج "البيجيدي" .. والوزارة تعد بتطبيق القانون

"البرلماني النقال" يُحرج "البيجيدي" .. والوزارة تعد بتطبيق القانون

"البرلماني النقال" يُحرج "البيجيدي" .. والوزارة تعد بتطبيق القانون

وجد حزب العدالة والتنمية، القائد للائتلاف الحكومي، نفسه في موقف حرج بعد ضبط أحد برلمانييه بحوزته ثلاثة هواتف ذكية خلال اجتيازه امتحانات السنة الأولى باكالوريا.

ويمنع القانون المتعلق بزجر الغش في الامتحانات المدرسية، الذي أقرته الحكومة السابقة بقيادة عبد الإله بنكيران، "حيازة أو استعمال المترشحة أو المترشح لآلات أو وسائل إلكترونية كيفما كان شكلها أو نوعها أو وثائق أو مخطوطات غير مرخص بها داخل فضاء الامتحان".

ولم تُقنع التبريرات التي قدّمها نور الدين اقشيل، النائب البرلماني المتهم بالغش، نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي؛ بل لم تقنع حتى أعضاء حزب العدالة والتنمية، الذين طالبوا لجنة النزاهة والشفافية بترتيب الجزاء المناسب في حق البرلماني المعني.

واعتبر متتبعون أن المبررات التي قدمها البرلماني المتهم بالغش غير مقنعة، خصوصا أنه وقّع على التزام ينص صراحة على "عدم إحضار الهاتف المحمول أو الحاسوب المحمول أو اللوحة الإلكترونية أو أية واسطة إلكترونية أخرى إلى فضاء إجراء الامتحانات".

ووفقا للقانون المذكور، فإن حيازة البرلماني اقشيبل لثلاثة هواتف، بغض النظر عن استعمالها في الغش أم لا، تدخل في إطار حالة الغش التي تستوجب المعاقبة، يقول مصدر من وزارة التربية الوطنية، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية.

وأضاف المصدر ذاته أن اللجنة الإقليمية المكلفة بمتابعة حالات الغش ستصدر قراراها بشأن واقعة البرلماني، مشيرا إلى أن "هذا الإجراء مؤطر بالقوانين الجاري بها العمل والمراسلات الوزارية، ويسري على جميع الذين ضبط في حوزتهم هواتف نقالة".

النائب البرلماني بإقليم تاونات لمح، في بلاغ أصدره، إلى وجود نية مبيتة لاستهدافه، وقال: "تفاجأت بمدير المؤسسة ومعه أحد الأعوان دخل القسم وجاء عندي مباشرة وطلب مني الوقوف وبدأ يفتحصني وطلب مني هواتفي".

وأوضح "ممثل الأمة" أن احتفاظه بالهواتف في جيبه داخل قاعة الامتحان "كان سهوا ولم يكن أبدا لأي قصد آخر، حيث تعودت أن أحتفظ بها دائما في جيبي بحكم ارتباطاتي التمثيلية والمهنية"، قبل أن يقدم اعتذاره عن الخطأ الذي ارتكبه.

وكان المصطفى الرميد، رئيس لجنة النزاهة والشفافية بحزب العدالة والتنمية، أكد أنه "بناء على التوضيح الأولي للمعني بالأمر بخصوص الواقعة المذكورة وبعد إحالة رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب فإن لجنة النزاهة والشفافية تعلن أنه تقرر فتح البحث في النازلة مع ترتيب الجزاء المناسب في حالة ثبوت ما نسب إليه".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (130)

1 - said الأحد 09 يونيو 2019 - 13:14
فقط في المغرب قل للمداويخ الله الله أكبر وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم المهم أن تتظاهر أنك مؤمن سيصوتون عليك في الانتخابات وتصبح برلمانيا ووزيرا وذا شأن هذه وصفة سحرية لمن أراد النجاح بالطرق الملتوية في المغرب
2 - bouthirit الأحد 09 يونيو 2019 - 13:14
انا لدي اقتراح يجب أن يعيد كل البرلمانيي المغاربة امتحانات كتابية للتأكد من دبلوماتهم لانهم فقط اشتروها خارج الوطن
3 - عادل الأحد 09 يونيو 2019 - 13:15
الغش فيروس ينخر الجسم المغربي بكل أطيافه وألوانه، الغش في كل شيء، يا أمة ضحكت من غشها الأمم،...
4 - متتبع حر الأحد 09 يونيو 2019 - 13:15
هؤلاء العدليون ليس لديهم الوجه لي كيحشمو عليه كلهم كيخرجو عينيهم الفقيه ديال المنصورية ...ماء العينين البرلماني ...وووو الا ئخة طويلة ...بت كيران 7 ملايين
5 - البلاد كلها قائمة على الغش الأحد 09 يونيو 2019 - 13:17
مسكين هذا البرلماني سيدفع ثمن المسرحية التي تريد الدولة الترويج لها بأنها دولة حق وقانون وسيقدم كبش فداء ...تلاميد الباكلوريا أغلبيتهم يمارسون النقل والتحراز والأساتذة يقومون يمارسون عين ميكة لأنهم بدون حماية من الاعتداءات ومواقع التواصل الاجتماعي تعج بحالات وحالات حتى لم تعد شهادة الباكلوريا تصلح حتى لمسح زجاجة السيارة ...طلبة الكليات والمعاهد والمؤسسات العليا كلهم يمارسون النقل والتحراز ....الحكومة بنفسها لا تبدع تصورات واستراتجيات حقيقة لإخراج البلاد من التخلف فهي أيضا تمارس النقل والتحراز بنقل قوانين وانظمة قانونية متهالكة من ماما فرنسا ...الكل يمارس الغش والتدليس والنقل وقلة قليلة هي التي تمارس المعقول ...وهذا ما يفسر أن البلاد عرجاء ولا تتقدم ...وبالتالي فأنا لا أستغرب أن يمارس برلماني أو وزير أو عامل او والي الغش فهذا هو الأصل والعملة السائدة في هذه البلاد ...تريدون أن تطبقوا القانون ،طبقوه على الجميع وطبقوه بحذافيره أما تشويه برلماني ، وأنا لا أدافع عنه ولا أدفع عن حزب التعمية والمذلة ، من أجل الترويج بأننا دولة حق وقانون فهذا يسمى الضحك على الذقون ...
6 - من لجنة الحراسة الأحد 09 يونيو 2019 - 13:19
لماذا تكوين لجنة ؟يكفي النظر في تقرير الحراس ويطبق عليه ما جاء في مداولة واعفائه من البرلمان ..........ولكن لا شيء من هذا سيتم ..
7 - AHMED الأحد 09 يونيو 2019 - 13:19
يقول المثل .الفقيه اللي نتسناو باراكتو دخل ل الجامع ببلغتو....صافي هنا كملات و طلعات الكتابة نعم المثل و القدوة. حسبنا الله و نعم الوكيل.
8 - hakim الأحد 09 يونيو 2019 - 13:19
تبريرات سخيفة . أستغرب لنائب برلماني لا يتوفر حتى على شهادة الباكالوريا. من هنا يتجلى أنه لا يوجد أي دور لهذه المؤسسة سوى استنزاف ميزانية الدولة......
9 - ادريس الأحد 09 يونيو 2019 - 13:20
يجب التعامل مع المعني كتلميذ و ليس كممثل الأمة.
بل أكثر من ذلك فهو جزء من الجهاز المشرع لذلك لابد من تطبيق القانون الذي صوت حزبه لفرضه.
مذا سيقع لو كان الأمر متعلق بابن الشعب الفقير الذي لا حزب له و لا حام ؟
طبقوا القانون على الجميع أو الغوا القوانين كلها لنعيش مثل الحيوانات.
10 - ابو مروة الأحد 09 يونيو 2019 - 13:20
البرلماني لي معندوش الباك ماذا ننتظر منه ان يفعل في قبت البرلمان . البرلماني باك او الفوق
11 - احمد الأحد 09 يونيو 2019 - 13:20
في حالة إثبات ما نسب اليه ولكن في الأخير لم يثبت ما نسب اليه هذه هي الطريقة الوحيدة حينما لم يكن من أبناء الشعب اما اذا كان من أبناء الشعب تطبق عليه جميع الإجراءات في حينها
12 - رشداوي مدغري الأحد 09 يونيو 2019 - 13:22
اتمنى ان نرتقي في اطار الشفافية و الجدية في استعمال القانون.
13 - شجرة الأحد 09 يونيو 2019 - 13:22
طائفة معروفين بالغش هاد الإسلامويين لا يخجلون
14 - عبد النور -ألمانيا الأحد 09 يونيو 2019 - 13:23
أنا لا أناقش هل كانت له نية الغش أم لا هذا متروك لاهل الاختصاص وعليهم تطبيق القانون دون النظر الى صفته البرلمانية لانه لو وجدوا هذه الهواتف الثلاثة في جيب تلميذ عادي لكان المسكين راح في ستين داهية .
لكن أناقش كيف لبرلماني هو الذي يضع القوانين ويناقشها ويعطي أراءه في نصوصها. وينقحها ويعدلها وهو بهذا المستوى الثقافي لا يملك حتى البكالوريا ، هذا يعطينا صورة واضحة عن الوضع داخل البرلمان ولذلك لا نعيب عليهم ان رأيهم يتسابقون عن الحلوى الملكية ،، هذا ما اعطى الله
15 - المغربي الأحد 09 يونيو 2019 - 13:24
المشكل ان الغش أصبح ظاهرة بنيوية ونفسية .. الغش يستنجد به من لاحاجة له به وضعاف التوازن الإنساني .. لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
16 - هشام كولميمة الأحد 09 يونيو 2019 - 13:24
لا يجب أن نستغرب من حالة الغش هاته،و لا يجب أن نحجمها...القانون سيأخذ مجراه فقط.و يمكن أن نضيف:برلماني غير حاصل على شهادة الباكالوريا عار على الوطن برمته...
17 - محسن الأحد 09 يونيو 2019 - 13:25
يقول الرسول(ص): 《من غش فليس منا》.
18 - Med الأحد 09 يونيو 2019 - 13:25
مبرر السيد النائب واه. الكل يعلم بأن إدخال الهاتف النقال إلى مركز الامتحان شروع في الغش.أما ادعاء النسيان،فلا أحد يستسيغه ،بعد الحملات الإعلامية المكثفة،وضمنها اللافتة الطويلة العريضة المثبتة على واجهة كل مركز،والتي تبرز بالخط البارز والصورة منع اصطحاب الهواتف.
19 - اسامة الأحد 09 يونيو 2019 - 13:25
عندما نقول برلماني فهذا يعني شخصا مسؤولا مثقفا على وعي بالقوانين و بكل ما يحيط بحياته الشخصية و القانونية و المهنية عليه ان يكون ذكيا و حذرا و يحسب لكل موقف حسابه يعني بالمختصر ان يكون قافز و ما يتقولبش.3 هواتف في الجيب اثناء امتحان هذا غير مقبول و غير مفهوم.
20 - hicham الأحد 09 يونيو 2019 - 13:26
هل هي مصيبة لهذه الدرجة ان يغشنا خوانجي لا اضن لان الخوانجية بدؤا لعبتهم بالغش عن طريق ايهامنا بان اللحية والتسبيح أدوات من أدوات الايمان حتى تمكنوا لقد غشونا حينما حرموا علينا الحريات الفرديةوحللوها على خوانجيتهم بالعرب والرقص أمام الطاحونة الحمراء ونحن طحنونا في مطاحن الدقيق احلو العشق والغرام بجانب البحر لحمادي ديالهم وداعيته خلاصة القول اذا اجتمع النفاق واللحية والدين والتسبيح والنقاب والمصالح والمطامع والمطامح فتأكد ان الخوانجي يغش في الامتحان في السياقة في لعبة الحض في الميزان في كل ما فيه السلطة والجاه لأنه كان محروما منها إلا قلة قليلة ترضي بالعفاف والقناعة الحاصول البلاد غادة في الخسران يا ااخوانجي
١
21 - Abdenbi الأحد 09 يونيو 2019 - 13:26
بسم الله الرحمان الرحيم
ان هاد السلوك ان دل علا شيء انما يدل الوضعية الكارتية التي تعيشها بلادنا الحبيبة والسلام.
22 - عادل الأحد 09 يونيو 2019 - 13:26
يجب فتح بحث نزيه ومعرفة ان كان البرلماني يحمل الهواتف بغرض الغش ام فقط سهو. ان كان سهو فالمسامح كريم ان كان غش يجب تطبيق القانون واتمنى ان يكون سهو لكي لا يحرج حزبه الدي ينادي بمحاربة الغش في الامتحانات
23 - امين الأحد 09 يونيو 2019 - 13:27
نسي سهوا ثلاثة هواتف ذكية صغيرة الحجم
سبحان الدي خلق
24 - hhhh الأحد 09 يونيو 2019 - 13:30
أغلب الفاشلين و الأميين و الناجحون بالغش و مشتروا الدبلومات في بلدنا يتجهون لميدان السياسة لأنه ليس مهم فيه المستوى الدراسي و الفكري بل المهم هو الولاءات القبلية و العلاقات الأسرية و التبعية العمياء للمتحكم في الحزب أو الحركة السياسية.
25 - ممكن الأحد 09 يونيو 2019 - 13:33
للأسف : ولقيام الجريمة لابد من توفر ركنيها المادي و المعنوي و في نازلة الحالة ورغم توفر الركن المادي فان الركن المعنوي غير متوفر و القانون لا يتدخل في نوايا الضمير.
26 - ممكن الأحد 09 يونيو 2019 - 13:35
لانه لم يضبط في حالة التلبس بالغش
27 - marcain الأحد 09 يونيو 2019 - 13:37
هذا بعد اش كيدير في البرلمان امعندو باك !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
28 - Abbass الأحد 09 يونيو 2019 - 13:37
يجب تطبيق القانون على هذا الغشاش الذي ليست له القدرة على الحفظ ولجا الى هذا الفعل المشين.
وان لم ينال عقابه سوف ازود ابنائي يالهواتف والطابليت والحاسوب لكي يجتازوا الامتحانات.
اين هي الصرامة ممثل امة يغش ماذا ننتظر منه .واحسرتاه وااسفاه !!!!!!!!!!!!! حسبنا اله ونعم الوكيل .
اين هي لجنة المراقبة والتفتيش لماذا لم يفتش قبل شروعه في الامتحان ام انه بر الامان .
29 - سكزوفرين الأحد 09 يونيو 2019 - 13:39
هل نتوما شوفو بعينكوم " المعقول " ديال لامبا.
باش تفهمو كثر
واحد الرئيس ديال جماعة كيزيد وصف الدكتور على اسمه.
مثلا شديتي رخصة وللى شهادة موقعة من قبل الدكتور ......
التزوير بدا مع القوانين للي كتفرض مستوى معين في الجماعات الترابية.
والنقيل والغش نوع من تزوير الشهادة او هكذا ينبغي التعامل معه.
30 - مومو الأحد 09 يونيو 2019 - 13:43
لدلك يطالب حزب العدالة تدريس المواد العلمية بالعربية لكونهم ﻻ يفقهون و ﻻ يقشعون في اللغة الفرنسية و الدليل النقيل و المادة الفرنسية (الشوهة)
31 - الطاطاوي الأحد 09 يونيو 2019 - 13:46
اولا نتساءل هل وقع على الالتزام عندما سحب
الاستدعاء.
يعتبر من المشرعين. الذين شرعوا هدا القانون.
يعني أقصى العقوبة ولا غيرها
5 سنوات من السجن.
32 - استاذة الأحد 09 يونيو 2019 - 13:48
إذا لم يتم ادانة هذا البرلماني فلا نية للحكومة في محاربة الغش ولنقل على التعليم السلام . انا استاذة لا ادخل هاتفي إلى قاعة الإمتحان إحساسا متي باهمية الأمر فما بالك برلماني يجب أن بكون قدوة
33 - طه احمد الأحد 09 يونيو 2019 - 13:48
كيفما كان الحال . لا يسمح له ان تكون معه هواتف نقالة في قاعة الامتحان . تطبيق القانون على الجميع .
34 - موظف فاهم الأحد 09 يونيو 2019 - 13:49
صعب تصديق أن مافعله كان سهوا، فكثرة فريع رأس ديال المكلفي بالحراسة ولجنة حول عدم حيازة الهاتف داخل قاعة الإمتحان هو أمر معروف، بالإضافة إلى الملصقات ، بل حتى دعوة يكون فيها تنبية.
35 - محمد الأحد 09 يونيو 2019 - 13:50
السجن للغشاشين للقضاء على هذا الوباء القتال
36 - خليلوفيتش الأحد 09 يونيو 2019 - 13:51
اللهم زد و بارك الناس عندها الوقت فين دزيد تقرأ لحقاش المانضا مضمونة بلا ما يمشي يخدم و حنا غارقين غير فهمنا ما كانساليوش حتا نمشيو الحمام المهم ما تسناوش ايدرو معاه شي حاجا ما دام فيها إستماع و تحقيق.
37 - tarik الأحد 09 يونيو 2019 - 13:51
Ce qui est étonnant dans cette histoire .. c'est qu'on fait référence au PJD et à ses instances alors que c'est une affaire de droit commun ... est ce que le PJD incarne la justice au Maroc? ...Pourquoi la loi n'est pas appliquée dans le cas de cet élu du peuple indépendamment de son appartenance politique ...ou parce que c'est un élu du PJD... c'est le PJD qui décide comme bouaacherine et d'autres ...Finalement ils ont réussi à se substituer à l'état de droit ...Fuyons notre avenir est sombre ...!
38 - أستاذة بالإعدادي الأحد 09 يونيو 2019 - 13:53
بطبيعة الحال ثبوت ما نسب اليه لان وليدات الشعب يمنعون من الهواتف حتى ولو كانت غير مشغلة يقصون من الامتحان خاصة وانه وقع على التزام يتضمن مجموعة من الشروط اهمها منع الهواتف. بحكم انه دائما على التصاق بهواتفه لأجل الشغل ففي اللحظة التي دخل فيها الامتحان أصبح تلميذا وليس موظفا. اسي الرميد يجب تطبيق ما يطبق على اولاد الشعب أضف إلى ذلك معاقبه كبرلماني لانه يجب أن يكون قدوة في النزاهة. يقول تم استهدافه ربما في باب دخول المؤسسة تم تنبيهه إلى ذلك فرفض بحكم منصبه
39 - rodeo الأحد 09 يونيو 2019 - 13:54
إن تم مسامحته على فعلته فيجب ترك جميع التلاميذ يستعينون بهواتفهم النقالة لأنهم اولى بالنجاح في الباكالوريا من البرلماني
40 - بالقعيدة الأحد 09 يونيو 2019 - 13:54
ها هو نجح كاع اش غدي يصنع و لا اش غدي يشرع لينا والو ..
41 - جبلي ابن الجبل الأحد 09 يونيو 2019 - 13:54
واش باقي شي فضيحة اكثر من هادي البرلماني لي كيشرع قوانيين هو كيغش فالامتحان عليها جميع القوانين لتي تم المصادقة عليها داخل البرلمان مغشوشة هذا من جهة و من جهة ثانية هاد بيجيديين كيحصلو فشي فضيحة كيبغيو لمن يلصقوها حيت ما موالفينش بالفضايح موالفين بالشحت و الكحط و الميزيرية، لواه الاعداء المتربصين انا بغيت ربي ينتقم منكم كاملين فهاد العواشر المسامحة ما كاينش الله ياخذ فيكم الحق كاملين
42 - غريب الأحد 09 يونيو 2019 - 13:55
الغريب في الأمر ليس النقيل،لكن برلماني ماعندوش البكالوريا فهذه هي الطامة الكبرى!
43 - مغربي من البيضاء الأحد 09 يونيو 2019 - 13:55
الملاحظ ان فضاءح البجيديين قد كثرت عندما وصلوا للحكومة وانكشف امرهم للراي العام المغربي كله كونهم مجرد منافقين يقولون مالا يفعلون ، مشكلتهم الحقيقية انهم يستغلون الدين لمصالحهم ولاغراض سياسوية خبيثة ؟!!
لا حيلة مع الله...
44 - حاتم علي الأحد 09 يونيو 2019 - 13:56
احتفظ بثلاث هواتف في جيبه سهوا و هو متجه إلى مركز الإمتحانية ههههه... الله يرحم الشعيبية على المقولة الشهيرة "مسييييكين .....حطوا ليك فجيبك كيلو ديال الحشيش و مقصدينك و تاهمينك !!!" ههههه
45 - متتبع. الأحد 09 يونيو 2019 - 13:57
انا ايضا اشك في شهادة الباكالوريا لبرلماني صيدلاني .
46 - Mahjoub الأحد 09 يونيو 2019 - 13:57
كل المترشحين للامتحانات والمباريات من من وجدن عندهم هواتف كان ذلك نتيجة السهو لكن هذا ليس بمبرر خاصة إدا كانت المخالفة في حق من وضع القانون، فهو يعي أكثر من غيره روح القانون و أن القانون في هذه الحالة يمنع إدخال الهاتف ولا يحاسب على النوايا
شخصيا تعرضت لقرار جائر قبل صدور هذه القوانين كان ذلك سنة 1998 عندما وجد المراقب بحوزتي مخطوط للمادة ورغم أنه لا علاقة للمخطوط بموضوع الإمتحان ونسيته سهو في جيب السروال إلا أن اللجنة المكلفة منحتني نقطة 00 ولحسن الحظ في تلك الفترة لم تكن تطبق النقطة الموجبة للسقوط ورغم نجاحي تلك السنة إلا أن الأمر سبب لي الكثير من التذمر والاحساس بالحكرة خاصة أن النقل كان سائد وأن معامل المادة كان 7
47 - معلق الأحد 09 يونيو 2019 - 13:58
حكومتهم سنت قوانين كثيرة مجحفة، وسهرت على تطبيقها، وها هو حزبها يقول: يجد نفسه محرجا في قضية أحد برلمانييه الغشاش، ما يطرح الشؤال أن وصوله لمنصب البرلماني هو بالغش والتدليس على البسطاء والدرويش في منطقته. القانون واضح في مسألة الغش، إن مسألة حيازة أو استعمال أي أداة إلكتونية أو وسيلة في الامتحانات، داخل مركز الامتحان أو في قاعة الامتحان يعتبر غشا. لامجال للاجتهاد والا لتقديم المبررات.دعونا من المزايدات لحفظ ماء الوجه، يجب سحب ورقة الامتحان من المترشح، وملء مطبوع الغش من قبل المراقبين مع إرسال أداة الغش في الظرف الخاص بها، واستبدال ورقة التحرير بورقة غاش(حمراء)وإرسالها رفقة باقي وثائق الامتحان في المحفظة الغلقة إلى مركز الامتحان بالأكاديمية. وإذا لم يتم هذا الإجراء فإن المراقبين ورئيس المركز والملاحظ يعتبرون في حالة إخلال بالواجب وتقصير في أداء مهامهم.
48 - نورالدين احفير الأحد 09 يونيو 2019 - 13:59
ليس المشكل ان البرلماني غش في إمتحانات البكالوريا بل الكارثة ان البرلماني لا يتوفر على شهادة البكالوريا يتولى أمور أمة و حاملي الشهادات العليا بدون عمل
49 - Espoir الأحد 09 يونيو 2019 - 14:00
Le PAUVRE!!! il est tellement honnête , qu'il ne peut pas se détacher de ses portables. il en a besoin 24h sur 24h pour rester en contact evec les citoyens qu'il représente.Il faut lui décerner un prix Nobel de dévouement envers ses électeurs!!! oh mon Dieu!!! Quel exemple va-t-il donner à nos élèves?!!!???!!!!Je suis professeur(femme)et je suis intraitable pendant la surveillance du bac.Si on veut sauver notre Enseignement du naufrage,il faut inculquer à ses enfants le sens du DEVOIR, de l'honnêteté. Je vous demande un petit service,chers lectrices et chers lecteurs: Si jamais j'attrape un élève entrain de tricher et qu'il me répond ceci: Mais tout le monde triche voyons! même les parlementaires.Que devrais-je ,alors lui répondre??? Sans commentaire....
50 - عدو حزب مسيلمة الأحد 09 يونيو 2019 - 14:00
وأوضح "ممثل الأمة" أن احتفاظه بالهواتف في جيبه داخل قاعة الامتحان "كان سهوا ولم يكن أبدا لأي قصد آخر، حيث تعودت أن أحتفظ بها دائما في جيبي بحكم ارتباطاتي التمثيلية والمهنية"،

واش بانوليك المغرابة بودنين طوال قبح الله سعيكم يااتباع مسيلمة
51 - متابع الأحد 09 يونيو 2019 - 14:00
انا أعتبره ضحية الأمية التي تنخر في مجتمعنا. فحتى لو كان برلمانيا و راشدا، كان يجب على والده أن يوقع التزام عدم احضار الوثائق و الهواتف الى مركز الامتحان و ذلك حتى يشرح له مضمون الوثيقة. أما أن نعتبر أنه بمجرد التوقيع قد استوعب المحتوى فهذا كثير على شخص لا يتوفر حتى على البكالوريا خاصة و أنه قد اعترف بخطءه. السؤال المطروح الآن هو حول القوانين التي صوت عليها هذا البرلماني الموقر، هل لا تزال حامله لقوتها القانونية؟ الدستور يشترط مناقشة مشروع القانون من طرف أعضاء البرلمان، فكيف يتحقق هذا الشرط من طرف من لا يفهم وثيقة بسيطة و يخفق في تطبيق مضمونها و يعترف بذلك. في نظري، مباشرة بعد الإدانة، يجب إعادة جميع القوانين لمناقشتها قبل التصويت عليها لانتفاء هذا الشرط الدستوري سابقا. و يجب كذلك على احزابنا أن تصوت على قانون انتخابي يفرض الدكتوراه كحد أدنى للترشح للبرلمان، هذا أن كانت لديها إرادة الارتقاء بالمشهد السياسي.
52 - نور العقول الأحد 09 يونيو 2019 - 14:01
لن اتسائل عن العلاقة بين 3 امتحانات في ثلاثة مواد ( الفرنسية +التربية الإسلامية +العربية ) مع ثلاتة هواتف ذكية ! !!
بل اتسائل عن تواجد 3 هواتف ذكية في جيب رجل غير ذكي ?
53 - ولد الشعب الأحد 09 يونيو 2019 - 14:02
عندما يسود النقال في الامتحان فانتظر الكارثة...من تابع وواصل مشواره التعليمي بالغش وحصل على وظيفة او منصبا ما بالمحسوبية والرشوة وباك صاحبي ماذا تنتظر منه...؟ وعلى كل من على هذه الشاكلة ان يوبخ نفسه ويعلم علم اليقين بانه يقتات من مال حرام.
54 - visiteur الأحد 09 يونيو 2019 - 14:05
وا فرشة اشمن فرشة !!!! برلماني كاع ? انا بعدا الله الا حشمت ليه!! hé hé
واقيلا مولفين انجحو غير بالغش وبالقوالب في جميع المجالات.
55 - Hafid الأحد 09 يونيو 2019 - 14:10
6 000 عدد كبير من الممتحنين لا يحترمون القانون. جلهم لا يتورعون من إحضار هواتفهم المقالة إلى داخل قاعات الامتحان وحتى عندما يتم ضبطهم لا يتم تطبيق ما ينص عليه القانون. يتم فقط تنبيههم شفاهيا. الأساتذة الحراس يخافون على أنفسهم من بطش بعض التلاميذ الذين يبدون من خلال لغة جسدهم انهم أشرار وقد يعنفون الأساتذة اذا اراد هؤلاء تطبيق القانون. أيضآ جل الأساتذة يؤمنون بأن ادارتهم غير قادرة على حمايتهم
56 - صحراوي حر الأحد 09 يونيو 2019 - 14:11
خصو يتقدم للمحاكمة مثل مثل باقي ابناء الشعب من الغشاشين وخا يكون وزير من الندالة والتبعية
57 - هراء الأحد 09 يونيو 2019 - 14:12
اللومة على المواطنين اللي كيدخلوا لقبةالبرلمان من والا..قارنو بين نواب الأمة ديالنا ونواب الأمم الأخرين أمثال هنري كيسنجر و سيكولين رويال و نايجل فاراج وووو..دبا بحال هادو تعول عليهم يقراو قوانين المالية أو يقدم تعديلات لمشاريع القوانين و المدونات أو يمثلوا المغرب فبلدان الأزيان في الشرق الأقصى...لا حول و لا قوة الا بالله..هادا جواب لليساريين المطالبين بالملكية البرلمانية. غير أنه و للانصاف، فهؤلاء البرلمانيين ما هم الا اختزال أوانعكاس لبنية المجتمع المتخلفة و الغير متعلمة. الحل: اصلاح قطاع التعليم بعيدا عن التوجهات التحطيمية و المادية الصرفة، ايلاء عناية خاصة بأطر التعليم ماديا و اجتماعيا و تكوينهم بشكل مستمر. هادشي باش وصلو الناس فكوريا الجنوبية و أستراليا و فننلندا و الامارات و قطر. عدا هذا، انتظروا الأسوأ و توالي الأزمات الاجتماعية و القيمية و الاقتصادية في القريب. هادا منطق التاريخ و الجغرافيا..بغينا ولا كرهنا.
58 - سكزوفرين الأحد 09 يونيو 2019 - 14:16
سؤال كتابي شفوي لرئيس لجنة التاديب بكاف البيجيدي.
ماهي الاجراءات التي تنوون اتخاذها ضد هذا الغشاش علما ان هذا الموضوع ليس شخصيا كحالة السيدة آمنة ماء العينين.
59 - بدون تعليق الأحد 09 يونيو 2019 - 14:18
برلماني يقرر مصير أمة ، أمي بدون شهادة مدرسية ، لا حول و لا قوة إلا بالله .
60 - عبد النور -ألمانيا الأحد 09 يونيو 2019 - 14:22
الى رقم ٢٦. ممكن:
يكفينا من هذه الخزعبلات الاركان والبحث والتحقيق والنية الحسنة والمسامح كريم ،هذه. جريمة ارتكبت في حق المجتمع وانا واحد منه لن أسامحه بل يحب ان يجرد من حصانته البرلمانية ويعاقب كبقية الناس ، لماذا البحث والتحقيق وتكوين لجنه وما يتبعها من ربح للوقت حتى يتم نسيانها ،تم إلقاء القبض عليها متلبسا عليهم ان يباشروا الاجراءات القانونية ، فهذا ليس فوق رأسه ريشه ، هوبرلماني غشاش وعقوبته يجب ان تكون مضاعفة لانه هو الذي وضع وافق على هذا القانون وهنا لابد ان نقترح ان مستقبلا يجب ان يضاف الى شروط الترشح للبرلمان يجب ان يكون المتقدم ذا مستوى جامعي لاننا نرى في الدول الاخرى أطباء ودكاترة ومحامين واساتذة جامعة ونحن في المغرب عاد راح يدوّز الباك
61 - عبدالله الأحد 09 يونيو 2019 - 14:22
اعرف تلميذا مغلوب على امره ضبط بحوزته السنة الفارطة مديرالثانوية واعوانه هاتف نقال لم يستعمله التلميذ فتمت مصادرة الهاتف واخرج من قاعة الامتحان وحرم من اتمام باقي المواد بل حرم من امتحان السنة الموالية ؛ فهل سيطبق القانون على الجميع ام ان المسكين له الله .
62 - Ezzahiri mohcin الأحد 09 يونيو 2019 - 14:23
Y-a-t-il encore des gens dans l'appareil législatif qui n'ont pas de Bac ! Et qui trichent ! Où va -t-on ? Quelle mascarade ? Honte à nous, marocains !
63 - مضطفى الأحد 09 يونيو 2019 - 14:25
كأستاد رأيي في هذه النازلة هو كالااتي المسؤول الأول عن كل هذا هو أستاذ الحراسة اللذي كان يجب عليه أن يذكر جميع أبناأنا المترشحين وخصوصا كبيرهم هذا ويحثهم ويتوسل إليهم كي يمر كل شيء سمن على عسل إذن المسؤول الأول هو الحيط القصير الأستاذ ما رأيكم في هذه التخرجة
64 - بنعبدالسلام الأحد 09 يونيو 2019 - 14:25
يقول بأنه مستهدف. ولو لم يكن مستهدفا لَتركوه وشأنه ، لم يبق لهذا البرلماني إلا أن يتهم المسؤولين بأنهم هم من دسوا له ثلاثة هواتف في جيبه. في الحقيقة لم اتوقع أنه لا يزال في بلادنا من يملك "سنطيحة" بحجم "سنطيحة" هذا البرلماني.هذا الشخص يجب أن يحاكم ليس فقط بسبب محولة الغش بل بتهمة خيانة الأمانة وخيانة ثقة المواطنين. إذا كان هذا الشخص ينتمي فعلا لحزب يحترم نفسه فيجب على هذا الحزب أن يطرده من بين صفوفه لأنه كما يقول المثل الفرنسي :من سرق بيضة سيسرق ثورا"
65 - zemmouri الأحد 09 يونيو 2019 - 14:29
اولا يجب تطبيق القانون في حق هذا البرلماني سوف يصرح ويقول بانه مستهدف من جهة ما اسي البرلماني انت وقعت على التزام بعدم اصطحابك لاية وسيلة الكترونيةانت يجب ان تكون قدوة بل اصبحت انت غشاش كيف ايتيق فيك المواطن وانت تمثله في البرلمان وانت غشاش هدا عيب وعار
66 - MAO 1951 الأحد 09 يونيو 2019 - 14:33
Pourquoi constituer une commission d'enquête , le tricheur dans ce cas précis est un élève qui passe don bac , il est au même titre et au même rang que tous les élèves marocains , sauf que dans son cas , adulte, représentant du peuple , et sensé donner l'exemple pour le reste de la population , sa punition doit être doublée par rapport à ce que prévoit la loi dans un tel cas . Il devrait être aussi interdit d'exercer un emploi administratif ou de responsabilité . Il faut sévir très fort pour servir de leçons à tous voleurs et tricheurs .
67 - سعيد الأحد 09 يونيو 2019 - 14:33
الحمد الله أتضح مستوى من يمثلهم داخل قبة البرلمان.ما خفية كان أعظم أعظم اذا كانت لنا ديمقراطية وعدل فعليه سنرى أم الشعب طبقات أمام القانون
68 - drissh الأحد 09 يونيو 2019 - 14:39
واش غادي يطبق عليه القانون لي درتو او لا لا؟؟؟واش غادي يبقى فالبرلمان او لا لا؟؟؟دابا غادي تقلبو على شي خرجة.هاد شي لي كاين!!!ووالله لا تعاقب ووالله حتا يبقى فالمنصب ديالو..هادي هي حكومتنا..قبل منو دارو زبايل كحلة اش طرى ليهم!!؟والو....!!
69 - تاونات الأحد 09 يونيو 2019 - 14:45
انا خليوني ساكت إلا هضرت غادي نمرض راسي
70 - fawaz الأحد 09 يونيو 2019 - 14:45
هناك آباء يوقعون على التزام القانون02.13 المتعلق بزجر الغش في الامتحانات المدرسية دون أن يطلع الآباء على هذا القانون المفروض من المؤسسة التربوية تزويد الإباء بهذا القانون أو تقوم جمعية الآباء بنسخ نموذج من هذا الفانون ليطلع عليه الآباء خاصة أن بعض الجمعيات تحدد واجب الانخراط في الجمعية 50 درهما وهناك من يحدده في 150 درهم فهل تعجز الجمعية على أداء 0.50 درهم لنسخ هذا القانون ؟
71 - سوسيو الأحد 09 يونيو 2019 - 14:51
النائب المحترم صورة مصغرة لمسؤولين كثر في بلدنا الحبيب ،الغش ثقافتهم ،وبواسطة الغش وصلوا ليقرروا مصير شعب لاحول له ولا قوة.
ومهما يكن نوع الإجراء العقابي الذي سيؤخذ في حق هذا الشخص بغض النظر عن انتمائه السياسي ،لابد من إعادة النظر في البنية الأخلاقية للأمة ككل،والاعتراف بأن الغش بمفهومه الشامل يسائل منظومتنا التربوية،الاجتماعية،السياسية،الاقتصادية.....ككل.
ومن تم فالزجر وحده غير كفيل بمحاربة الغش، بل وضع مقاربة شمولية للحد من تمثل الغش في حياتنا اليومية،فهذا البرلماني له طموح للوصول إلى أعلى المناصب،ولعله وصل لقبة البرلمان عن طريق الغش الذي رأى فيه سلمه الوحيد لأجل التسلق .
72 - باحث عن الحقيقة الأحد 09 يونيو 2019 - 14:53
الواقعة ثابتة وليس هناك داع للشك في عدم ثبوت المنسوب اليه ، ذلك ان المعني بالامر داخل قاعة الامتحان وبحوزته اداة الجريمة وهي هنا الهاتف النقال ، ومما يزيد من تأكيد نية القصد الجنائي ان المتهم يحمل ثلاثة هواتف وهذا تأكيد على نية سيئة مبيتة
لذاك لا معنى لتصريح الرميد حين يقول ؛ اذا ثبت المنسوب اليه .. هذا البرلماني داخل قاعة الامتحان مترشح وممتحن كجميع الممتحنين ولابد من انزال العقاب به . هذا من جهة
من جهة ثانية الواقعة دلالة على ان الفساد في المغرب يأتي من جهات رسمية في الدولة هيئات المفترض فيها النزاهة والموضوعية واعطاء المثال والقدوة وليس العكس كما يقول المثل الشعبي : لفقيه الي نترجاو براكتو دخل الجامع ببلغتو .
سنتابع تطور هذه القضية وما هي ردة فعل الجهات الرسمية
انشري هسبرس مع الشكر الخالص
73 - ابو مريم الأحد 09 يونيو 2019 - 14:55
مسرحية اخرى من تدبير فاعل والضحية هو الحزب الي اصبح اضحوكة و مسخرة.
74 - برلمان الجهلة الأحد 09 يونيو 2019 - 15:00
شوهة للبرلمانيين كلهم وليس فقط البيجيدي.
البرلمان مجموعة من الجهال لا مستوى لا اخلاق.
اما بالنسبة لهذا فأتساءل فيما ستفيده الباكالوريا وهو برلماني وله تقاعد مريح مستقبلا؟
75 - سوسن الأحد 09 يونيو 2019 - 15:00
يجب اعتقاله كما سبق وأن ثم اعتقال تلاميذ بل وقضاءهم عقوبة حبسية بسبب غشهم في امتحانات البكالويا في بعض مدن المغرب
76 - سعيد الأحد 09 يونيو 2019 - 15:04
فآلكن واقعيين هناك آستهداف وهاذ الاستهداف جعلهم يخافون حتى خدمة المواطنين أما الغالبية العظمى منهم باعت الماطش للفساد وأضحى منتخبهم كدمية في يد صغار الموظفين يسوقونهم كالامباش. وهذا الحزب قتلت بصيص الامل لالنزاهة
77 - يوسف الأحد 09 يونيو 2019 - 15:06
أنا أستاذ مراقب لإمتحانات الباكلوريا لا أدخل معي الهاتف للقسم فما بالك بالبرلماني الذي يسن ويصادق على القوانين والمفراقة العجيبة أنه لا يتوفر على الباكالوريا. آسف يا بلدي عندما يحكمك الجاهل.
78 - Nabil الأحد 09 يونيو 2019 - 15:07
Un baccalauréat n'est qu'un diplôme des études secondaires. Normalement, on doit exiger au moins un bac+2. Mais, malheureusement, notre parlement n'est qu'un échantillon de notre Maroc
79 - عزوز الأحد 09 يونيو 2019 - 15:14
وماذا عن الأستاذ المراقب في الصورة؟ يظهر أنه فوجئ بالمصور ولم يأخد وقته للتخلص من السيجارة في يده اليمني.
80 - وادنوني الأحد 09 يونيو 2019 - 15:15
برلماني مسكين. الله أكبر ، مصطلح المسكنة لا تتفق بتاتا من الصفة التي يحملها ، فهو شخصية عمومية لا بد من الوقوف عندها ومساءلة المعني بدقة بغض النظر عن شيوع الغش في المجتمع أو غيرها.
81 - افلاطوني الأحد 09 يونيو 2019 - 15:16
معلوم ان كل مراكز الامتحان تعتني بالتشوير وتدكير المترشحين بعواقب الغش او حتى المحاولة لدلك نجد بمدخل كل مركز يافطة كبيرة مكتوب عليها بالبند الغليظ ممنوع ادخاال الهاتف النقال.فكيف يدعي السيد البرلماني انه حمل الهواتف في جيبه الى قاعة الامتحان سهوا....اتق الله
82 - محمد بلحسن الأحد 09 يونيو 2019 - 15:19
لا يعقل أن يحاسب برلماني "البيجيدي" نسي هواتف بجيبه يوم الامتحان عكس برلماني "استقلالي" لم يحاسب قط على سوء تدبير صفقات عمومية
83 - نعم الأحد 09 يونيو 2019 - 15:21
قال النبي صلى الله عليه وسلم(من غش فليس منا)
84 - هههههههه الأحد 09 يونيو 2019 - 15:23
هادشي كيضحك واش برلماني اعباد الله معندوش حتا الباك ؟؟؟ واه غير هادي ضحك علينا العالم باسره وكيفاش غادي يمثل الشعب فالبرلمان وهو معندوش حتا تقافة عامة والله الى حشومة وعار كتشوف شباب تبارك الله مستوى عالي وكفاءات كالسين لا خدمة لا ردمة او واحد ماقاري تا حرف كيشيد الملايين وغير النعاس داخل للدولة جبهة ايوا راه مكدبوش ملي قالوا امة ضحكت من جهلها الامم
85 - رامي الأحد 09 يونيو 2019 - 15:28
اذا توجه لمحكمة صينية ماذا تتوقعون الحكم عليه.
86 - أستاذة مكلفة بالحراسة الأحد 09 يونيو 2019 - 15:30
الإختبارات الإجهادية طامة كبرى لوزارة التربية الوطنية. تلاميذ يلتحقون بقاعات الإمتحان دون إستعداد شغلهم الشاغل هو إيجاد فرصة للغش. و هذا ما ألاحظه كل سنة مادامت الأسئلة تتطلب الحفظ و بضاعتنا ردت إلينا...و الغش في الإمتحان ماهو إلا إنعكاس للغش في المجتمع ..ة في الحصول على المناصب..و في الإنتخابات. و زيد و زيد...فتخليق الحباة العامة يجب أن يبدأ من فوق
87 - محمد الأحد 09 يونيو 2019 - 15:52
العجب العجاب في ظل حكم أهل العدل والمساواة ووو.....هو أن سارق المال العام والذي يغش في الصفقات العمومية لا يحاكم !!!!!! وفي المقابل يحاكم الذي يغش لنيل شهادة لا فائدة منها،بل قد لا تصلح ولو لتعليقها على أحد جدران البيت. بل مستقبلا سيحاكم الذي يمنح صدقة في سبيل الله للسائلين.
وهذا مؤسف جدا يا متاسلمين ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
لك الله يا وطني
88 - مغربي عند و الباك الأحد 09 يونيو 2019 - 15:52
اوييييييييييييييييييلي !!!!! برلماني مغريبي معندوش اولى باكالوريا ؟؟؟؟؟؟؟ بيني وبينكم خابة حتى فالتعاويدة . واحد عندو 5eme Anne secondaire هو لي كيمثل المغاربة فالبرلمان ؟؟؟؟؟؟؟ اوووووووو وزايدها بالنقيل .يعني مجلج
لابدة من اعادة النظر في قانون الترشيح بصفة عامة وبسرعة .
89 - Salahdine الأحد 09 يونيو 2019 - 15:52
" في حالة ثبوت نا نسب اليه" هههههه كاين شي اثبات اكثر من الاعتراف ديالو بحيازة الهواتف. المرجو تتبع الخالة عن قرب من قبل الراي العام حتى نتأكد من أنه سيعاقب طبقا للقوانين الجاري بها العمل.
90 - عبده/الرباط الأحد 09 يونيو 2019 - 16:03
و على ماذا وقع البرلماني قبل دخوله قاعة الامتحان ؟؟؟؟ اليس على عدم حمل الهاتف النقال و غيره...؟؟؟؟ ثم هو في قاعة الامتحان و المفروض انه في ذلك الوقت يعتبر تلميذا مترشحا و ليس برلمانيا... و لن تتوقف الحركة في المغرب ان لم بجب على الهاتف الذي اصلا لا يمكنه استعماله فماذا يفعل بثلاث هواتف في جيبه..!!!! كان على هذا البرلماني ان يكون ذكيا و يبتعد عن الشبهات... ويقول المثل الدارج : ( اللي فراس الجمل... فراس الجمالة ).... و شيء اخر يحيرني كيف لشخص لا يتوفر حتى على شهادة الباكالوريا الاولى ان يكون اجره حوالي 35 الف درهم في حين ان هناك اصحاب شواهد عليا من اطباء و مهندسين و غيرهم اما ان اجورهم تقل عن نصف هذا المبلغ بكثير او ان منهم لم يجد عملا اصلا

.
91 - الاستاذ سمير الحياني الأحد 09 يونيو 2019 - 16:13
قال رسول اللة صلى الله عليه واله وسلم
إذا لم تستحي فافعل ماشئت
تدخلي هو كالتالي :
اعجبتني كتيرا كلمة" ممتل الامة "اذن ممتل الامة ضبط في حالة غش اذن فهذا المدعو قد التجأ لطرق الغش للوصول الى القبة المحترمة لذا أطلب سجنه وتطبيق القانون عليه كما اطالب بطرده من حزب الندالة والتعرية المعروف بالخداع والغش بين اعضائه
و اطالب بان تتوفر في البرلماني شروطا ومن ضمنها توفره على اجازة ان لم يكن قد غش للحصول عليها
يالها من طامة ومصيبة لهذا الحزب النكرة
92 - محمد بلحسن الأحد 09 يونيو 2019 - 16:15
قال لي زميل حول رقم 84: في المستقبل, 5 وزراء تعاقبوا على ذلك القطاع الحيوي سيساءلون (2 الاستقلال و 2 البيجيدي و 1 من الأحرار).
93 - Rajawi الأحد 09 يونيو 2019 - 16:20
اذا اردت ان تكون وزيرا او برلمانيا في الغش او الكدب والتدليس في عدة ايام قليلة فادهب الى حزب المصباح...جميع الطرق منها واليها توصلك كل دلك بالكدب والغش والفضاىح والتدليس ....الله يرفدكم كل يوم نسمع فضيحة مدوية ومن العيار الثقيل الا وتاتي من هدا الخزب .--و ... فقاش ربي يرفدكم علينا نتهناو من الجنس ديالكم .
94 - مولاي بوشتى الخمار الأحد 09 يونيو 2019 - 16:22
غش في الانتخابات، و يغش في الامتحانات، و تيغش في الخدمة ديالو ، شنو المشكل؟ الاقليم كلو أي اقليم تاونات مبني على الغش. حتى السؤولين تيغشوا . فالغش هو بنيوي و لا يمكن التخلص منه الا عبر اعتماد آليات صارمة. كيفاش خترو الحزب باش يترشح معه؟
95 - h h الأحد 09 يونيو 2019 - 16:26
2/100:هي نسبة الدين لم يحصلوا على أي تعليم 395×2÷100=7.9 تقريبا 8 برلمانيين لا تعليم لهم و 20 في 100 أقل من الثانوي : 395×20÷100=79 أدن 79+8 = 87 برلمانيا لكم واسع النظر
96 - سعيد الأحد 09 يونيو 2019 - 16:29
على أي بحث يتكلم الرميد هدا الشخص ضبط ومعه ثلات هواتف نقالة وليس واحدا والقانون واضح على هدا الحساب كل الآخرين الدين تم ضبطهم يجب إعادة البحث بشأنهم القانون واضح يطبق على الجميع وليس فيه إستثناء من جهة أخرى يظهر أن هدا الشخص البرلماني ليس لديه أي مستوى ثقافي وهدا يظهر الوجه الحقيقي من هم أعضاء حزب العدالة والتنمية أصدقاء بنكيران المتقاعد ب 7 أو 9 ملايين فضيحة وراء فضيحة مند توليكم رئاسة الحكومة ولا نعلم ماخفي
97 - benha الأحد 09 يونيو 2019 - 16:34
من خلال ما يروج عن الغش في الامتحانات يبدو ان التعليم لدينا لازال تقليديا يعتمد على الذاكرة وعلى الحفظ ، وان الاختبارات والامتحانات ومختلف الاسءلة هي موجهة الى الذاكرة وما يختزن فيها ولا تختبر الذكاء و الفكر واستعمال العقل كما هو مطلوب ، فاين نحن من القولة الصينية التي تقول : علمني كيف اصطاد السمك ولا تعطيني سمكة كل يوم ؟ اين نحن من تكوين العقل والفكر وتنمية الذكاء والكفايات والقدرات التحليلية والتركيبية والاستنباطية والاستكشافية .... ؟ وهي الاهم في الحياة وليس الاقتصار فقط على شحن الذاكرة . لوكان التعليم يعتمد على الطرق الفعالة لما انشغلنا بالغش بل يمكن ترك الحرية للممتحن للاستعانة بالادوات والوساءل لبلوغ الهدف ، لا ن في الحياة نستعين بهذه الوساءل في انجاز اي شيء وليس على الذهن فقط .
98 - مواطن٨٤١ الأحد 09 يونيو 2019 - 16:43
ان افضل حل للغش في الامتحانات هو ما تفعله بعض الدول المتقدمة مثل:و.م.ا. حيث يتم وضع مائة سؤال او أكثر تشمل المقرر كله.وستستغربون ان الجواب يكون بyes. او:NO.ولاباس من الأخذ من الدول المتقدمة تجاربها في الامتحان بالإضافة إلى الامتحان الشفوي حيث يتم وضع مئات الأسئلة الصغيرة ليختار الممتحن بالقرعة واحدا منها.وقل لامك البرلماني يدخل معاه حتى شركة (هواوي)الصينية والبيئة والماء جاري للا.
99 - جواد الأحد 09 يونيو 2019 - 16:52
لماذا نطلق الأحكام جاهزة هكذا..بسرعة حكمنا على السيد بأنه غشاش...نعم ارتكب خطأ و اخترق القانون بأنه أدخل هواتف معه ..ولكنه لم يضبط أنه غش..نيته الله أعلم بها ...ولكن نحن لماذا نتهمه . هذا ظلم.
100 - عاشق الوطن الأحد 09 يونيو 2019 - 16:53
العديد يستغرب مما وقع لكونه ينتمي الى العدالة والتنمية!هل حزب العدالة حزب طاهر نقي؟لا والف لا لقد انضم لليه كل افاك وننافق وغشاش وكذاب وووو انظروا لاصحاب الفضائح ، من امثال الكوبل الوزاري ،والكوبل البرلماني، والكوبل الدعوي كلهم انكروا فعلتهم ،وواجهوا المحتحين بتخراج العينين والسنطيحة.وفي نهاية الامر افروا واعترفوا ،بافعالهم الشنيعة.وليكن في علم المغاربة الاطهار الاخيار ان هذا الحزب ، ولد ولادة غير طبيعية.لذلك ترى ابناءه في كل واد بهيمون ويقولون ما لا يفعلون،لانهم لا يعقلون. والحمد لله الذي يمهل ولا بهمل.ومازال العاطي يعطي.
101 - الملالي الأحد 09 يونيو 2019 - 17:02
القانون يلزم على كل ممتحن عدم ادخال اي الة الكترونية منها الهاتف الى قاعة الامتحان...انتهى الكلام..
كلنا سواسية امام القانون...ولا يعذر بجهله او تجاهله اية حالة منافية له..طبقوا الزجروكفى..
102 - مهتم الأحد 09 يونيو 2019 - 17:02
"............................ في حالة ثبوت ما نسب إليه".


القانون واضح
حيازة هاتف ==== >> غش
103 - فريد الأحد 09 يونيو 2019 - 17:13
من الواجب اجراء تحقيق نزيه و شفاف مع المتهم وفي حالة الادانة يجب تطبيق القانون عليه و على كل من سيناصره من النذالة و التعمية
104 - محمد الأحد 09 يونيو 2019 - 17:32
هناك عدة تلاميذ طبق عليهم القانون و ادوا الغرامة ز حرموا من الحرية اي السجن.
اذن السجن ثم السجن.
انا حرست على تلاميذ و وجدت اللجنة هاتف لدى تلميذ في محفظته الموضوعة في عند السبورة ولم يرحموه و طبق القانون عليه .
هناك حالات عدة
اما ادعاؤه السهو فانه كاذب لان المراقبين عند البدء يؤكدون على الممتحنين بازالة كل الادوات و يعطونهم نصائح فهو تركهم مع سبق الاسرار و الترصد
105 - واحد من الرعية الأحد 09 يونيو 2019 - 17:39
سبحان الله ، ثلاث هواتف في الجيب دفعة واحدة و تقول سهوا ؟؟؟ ألم يشعر المسكين بثقل وزنها ؟ هل كان في وضعية تخدير "طبي" شلت قدرته على الإحساس بأن هناك شيئا في جيبه ؟ و قبل مغادرته البيت في اتجاه مركز الامتحان ألم يستعد للخروج و يستحضر "المحضورات" الواجب تجنبها في القاعة ؟ ثم أي تحقيق ستفتحون ؟ حالة الغش واضحة للأعمى ، القانون لا يطبق بالنيات بل بالوقائع و حيازة "الضنين" للهواتف واقعة ثابتة لا تحتاج لـ "الفار" لتأكيدها و "الغشاش" نفسه يعترف بها . لماذا يحاول البعض تكييف القوانين على هواه و يفتح تحقيقا لعله يجد بابا للتحايل ؟ ما يثير الاشمئزاز في تبريرات "ممثل الأمة" أن "المدير كانت له نية مبيتة و استهدفني" . ما هذا المقت ؟ مدير المؤسسة هو رئيس مركز و من حقه مراقبة سير الامتحان بمركزه و التدخل عند شكه في أي مترشح و سيادة "ممثل الشعب" بالبرلمان هنا يعتبر مترشحا كغيره و ليس على رأسه ريشة أو هو فوق البشر . و حتى لو كان المدير من "المعارضة" و استهدفك شخصيا و بنية "مبيتة" ، فهذا لا يغير من الأمر شيئا ، حيازتك للهواتف مؤكدة و اعترافك بحيازتها صريح و هذا يضعك في قفص الاتهام بلا "سفسطة" .
106 - صارم الأحد 09 يونيو 2019 - 17:50
عندما تقول لشخص ما انك لا تحب الغش و لن تلجأ إليه و لو حصلت على 0،فإنك فعلا تثير استغرابه،الكل اليوم يعتبر الغش الوسيلة الناجعة لتحقيق النجاح...
أصبح التطبيع مع ما هو منبوذ و عدم تقبل ما هو مشروع..
انقلبت الأمور.
تحياتي
107 - ali الأحد 09 يونيو 2019 - 18:20
با ش تعرفوا أنهم كانوا غي كيتاجروا ف الدين، من غشنا فليس منا. العفاريت و التماسيح ديال بصح.
108 - محمد الباريسيان الأحد 09 يونيو 2019 - 18:29
اولا على الحزب الذي ينتمي اليه هذا الغشاش وليس النقال وهو حزب البيجيدي الاخوانجي له حل وحيد فقط ان أراد ان يحافظ على ما تبقى له من مصداقية بعد حادثة الطاحونة الحمراء في باريس ، الحل هو اقصاؤه من التمثيل البرلماني كعقوبة اولية والقانون ينص على هذا صراحة لانه شخص غير نزيه ومن ثم يدرس شطبه نهائيا من الحزب ، لابد من ردة فعل. يحافظ بها على ماء الوجه ولا أظن ان الحزب سيخرج ببيان يقول فيه بأنه تصرف شخصي لا يعني الا صاحبه ،وانه مستهدف من طرف بعض الاشخاص بهدف الاساءة الى الحزب ولا يستبعد ان تكون هناك أيادي خارجية ،و..و.. ..وما الى ذلك وان هناك لجنة الشفافية ، لا دخل للجنة الحزب في الموضوع الا بهدف اقصائه اما باقي العقوبات فهي تعود للقوانين حيث يحاسب كأيها من الناس العاديين لان وجود ثلاثذهواتف يعني ستة شرائح أي ستة أرقاميعني يتلقى ستة اجابات موزعة على جميع مواد الاختبار ، لو لم يكشف أمر لحصل على أعلى نقطة في المغرب كله خاصة اذا كان جند اساتذة مختصين كل في مادة معينة ، وهذا يجعلنا نشك في نزاهة الانتخابات التي اوصلته الى هذا المنصب ، فلم لا يكون قد لجأ الى الغش ، فمن يغش مرة يغش عدة مرات
109 - Said الأحد 09 يونيو 2019 - 18:34
لا تستحمروننا ثلاث هواتف نقالة وزايدها بمبررات كاذبة غير منطقية راه مسجل مقرر دروس الباك كاملة كان يعتقد أن له حصانة برلمانية يفعل ما يشاء ومعاقبته ستكون درسا لباقي التلاميذ حتى لا يصابون بخيبة أمل. ومن جهة أخرى المعاقبة ستعطي للوزارة المعنية مصداقية الشفافية ونشكر لجنة المراقبة لتعاملها بجيدة مع هذا البرلماني الغشاش القانون فوق الجميع
110 - عبد الله الأحد 09 يونيو 2019 - 18:34
لا يهم أن تكون غبيا أو كسولا او فاشلا أو ذو ثقافة بسيطة ،فقط يجب ان تكون مطيعا طاعة عمياء للحزب و زعمائه -و لو نفاقا- و ان تطلق روح النقد البناء و غير البناء ،لكي يخطط الزعماء لك لتكون عملاقا من ورق ...فيساندوك لاخذ شهاد الباك ثم يوصون بك خيرا أساتذتهم في الجامعات كي تكون من المختارين و لنقطك كي تكون من المنفوخات ،و لا تغترب اذا اندهش ابناء الشعب لحصولك على نقط عالية وقد بدا لهم مستواك متواضعا ..اذاك -ادفع بالسنطيحا- وقل المنافسة شريفة و استشهد باحد الادلة و اولها تاويلا ...
انكم لستم بالقدوة ..و قدواتكم إما ماتوا او خرجوا عن حزبكم أو صدموا فسكنوا في مكانهم صامتين .
111 - من عشنا فليس منا الأحد 09 يونيو 2019 - 18:45
إلى عزوز (81)،اشكرك عن ملاحضتك .ضاهر عليك انك قرات كتب اكأ تا كريستي.
ختاما ،يجب أن يطبف القانون على الغشاش مهما كان مستواه.
112 - ادريس الأحد 09 يونيو 2019 - 18:48
دابا تبارك الله هاد المعلقين كلهم النزاهة والأخلاق الله يهديكم . التعليق ساهل تكتبوه
113 - هشام الأحد 09 يونيو 2019 - 18:49
قضية معقدة (برلماني +العدالة والتنمية +غير حاصل +سمعة الحزب والبرلمان...)
114 - محمد نجيب الأحد 09 يونيو 2019 - 18:56
1/الإجازة للترشح للبرلمان_2/ الباك للترشح للجهة3/لبروفي اي التاسعة للترشح للجماعة المحلية4/للترشح لعضوية المكتب في الجمعيات.
115 - عمر الأحد 09 يونيو 2019 - 19:24
تخفيض تعويضات مديري الاكادميات وتعويضات مديري المديريات ثم تخصيصها للمراقبين وبالتالي محاسبتهما.
116 - أبو فاطمة الزهراء الأمازيغي الأحد 09 يونيو 2019 - 19:24
اجتزت امتحانات الباكلوريا.وتعرفت على جميع الأساليب الملتوية. ولوكان هذا الشخص عازما على النقل لكان المدير والحراس هم من سيساعدونه على النقل نظرا لمكانته ورتبته .ولكان مختارا الوكر أو العش المناسب لفقس بيضه أما وهو عازم عل إجراء الامتحان معتمدا على نفسه لم يرش أي جهة نصب له الفخ .وجل من لا يخطئ عفوا سادتي الغش مستفحل في كل مكان
117 - ربيع الأحد 09 يونيو 2019 - 19:58
انا من أكبر المنتقدين للبيجيديين إلا أنه أقول الكل يغش و ليس هذا البرلماني فقط، سيحز في نفسي أنهم سيحاولون تطبيق القانون الصارم معه فقط للإدعاء بأننا في دولة الحق و القانون. إلا ان مشكلة البلاد أعمق بكثير من ذلك. الدولة كلها تغش غشا أخطر من غش في باكولوريا لا قيمة لها حثى في في البلد الذي يصدرها.
118 - تاحميدانت الري___ش الأحد 09 يونيو 2019 - 20:00
لا يصدق البعض نفسه ,يبحث عن شبه فرصة لكيل الشتم والسب ,للدين ,وللاسلام ..................!!?اعلموا اننا بلد مسلم وديانتنا الاسلام ,ولو كنا نطبق الربع من ديننا الحنيف,ما كان بيننا لا كذابا,ولا غشاشا,ولا فاسدا,ولا لصا;.......................!!?ولكن انحرافنا نتيجة ابتعادنا على ديننا.واكثر من اساء الى ديننا هم فئة اتخذوه مطية لقضاء مارب خاصة وشخصية......!?
119 - ملاحظ الأحد 09 يونيو 2019 - 20:27
رئيس مجلس بلدي مشكوك في بكالوريته ينقط المجاز والحاصل على الماستر والدكتورة ويتحكم في ترقيتهم ؟؟؟ . العجب العجاب . هذا البرلماني مشكورا فضح من رفع سن التقاعد الى 63 سنة اي زيادة 1000 يوم من العمل .
ما اكثر الغشاشين حولنا وما اكثر المدانين لدى جرائم الاموال ولكنهم احرارا .
120 - Youssef الأحد 09 يونيو 2019 - 20:46
الحل باين لماذا الهويل ؟ في المستقبل يجب الاستعانة بخدمات الامن لاجتياز الاختبارات وجهاز السكانير عند مدخل القاعة اذا اردنا فعلا ارجاع الهيبة " للباك" اما الاستمرار في الوضع الراهن فلا امل " للباك".
121 - البعمراني الأحد 09 يونيو 2019 - 20:58
والله لم نعد نستغرب من افعال المتاسلمين من حزب النذالة والتعمية بعدما كثرت فضاءحهم وشاعت في المغرب وحتى خارج المغرب..
122 - الهاشم الأحد 09 يونيو 2019 - 21:12
الامور واضحة جدااا و لا تحتاج تبريرات
حيازة وسيلة اليكترونية اثناء اجتيازك للامتحانات الجهوية او الوطنية تعني حالة غش و وجب تطبيق القانون.
القانون لا يعرف من انت و لا ابن من و لا الانتماء
اتمنى ان يطبق في حقه ما يطبق على ابناء الشعب
اما الا جينا لحزبكم او زبالتكم الندالة و العتامة فذابك شيء اخر فضائكم لا تنتهي
123 - الملاحظ الأحد 09 يونيو 2019 - 21:34
حزب العدالة و التنمية يقع ضحية بعض منتسبيه.هؤلاء لا يمثلون الحزب الذي نتهمه بكل الازمات التي حلت بنا،لكن لا يمكن ٱن يقبل المرىء ٱن ينتسب اليه مثل هؤلاء و ٱولاءك الذين غيروا زوجاتهم يوم ذاقوا النعمة ٱو من ضبطوا في ٱوضاع مخلة بالاداب ٱو من تنكروا الاخلال التي يصرحون لانهم متشبثون بها فإذا بهم يبحثون عن عرس احبابهم و معارفهم و زوجاتهم في الوظاءف و مناصب الشغل دون وجه حق. نختلف مع هذا الحزب في تدبيره للسياسة المغربية التي خلقت ٱزمات حقيقية للمواطن و الحزب يعتبرها نجاحات،نعم نختلف معه،لكن هنا نتصامن معه ضد من يشوهونه بافتعال معيبة.
124 - مصطفى الأحد 09 يونيو 2019 - 22:02
لو وقعت هذه الحادثة في دولة تحترم نفسها لقدمت الحكومة استقالتها وتبرأ الحزب الذي يضم امثال هذا البرلماني لقدم اعتذارا للشعب وطرد هذا المنخرط من الحزب. ولكن حزب لمبادئ له ولا غيرة سيخرج بنكيران ويقول :لن نسلمكم الغشاش ولا المتهم بالقتل ولا المتورط بالاختلاء بامراة في سيارته
125 - العرجون الأحد 09 يونيو 2019 - 22:16
قال الرسول ص اطلبوا العلم من المهد إلى اللحد. هذا البرلماني شخص شجاع ويبدو انه خصص شيئا من وقته للقراءة وليس هذا يعني أنه دون المستوى فكم من اصحاب الشهادات والدبلومات ليس لهم من العلم والثقافة الا ذلك الورق المقوى والمزركش الذي يشهد لهم بما ليس في جعبتهم.فاذا قرنا مثلا جيل السبعينات والتأمينات الذين لم يحصلوا على الباكالوريا وجيل الفين وعشرة الذين حصلوا على الماستر والباكلوريا ستجد أن الاولين لهم مستوى عال عن الآخرين.
126 - slima الأحد 09 يونيو 2019 - 22:53
الوصفة التي يلجأ إليها كل منتمي لحزب المنافقين أثناء إيقافه متلبسا هي:" الحزب مستهدف" يا لها من وصفة سحرية عجيبة صالحة لكل فضيحة بيجيدية : الإختلاس الجنس السرقة التزوير المخذرات الغش...
127 - midou الاثنين 10 يونيو 2019 - 01:18
هاانتم يا مغاربة يا اصحب الدوكتورة واصحاب الماستر واصحاب الشواهد العليا ها انتم ترون البرلمانيين وشواهدهم فكيف لدولة ان تتقدم ببرلمانيين اميين كيف لهذه الامة ان ترى بصيص من التقدم تحت الغشاشة في الامتحانات فكيف لهذا يخدم المواطنين جميع ما يقوم به في غرفة البرلمان مغــــــــــــــشـــوش....
128 - محمد الاثنين 10 يونيو 2019 - 10:20
أخودوا على قبة الرأس ألمغاربا لي صوتو على البرلمانيو لي تادافع على زميلها الغشاش وتاتوصفكوم داخل قبة البرلمان بالكلاب المسعورة والجائعة . مازال نشوفو من تجار الدين مازال نستاهلة منهوم السب والقدف . ترى هل يسمح صاحب الجلالة بذالك وهل يسمح باقي زملائها البرلمانيين والمستشارين بهذه النذالة والخسة من هذه الخسيسة العفنة.؟؟؟!!!
129 - عادل الاثنين 10 يونيو 2019 - 18:03
عجبت امر حزب العدالة و التنمية الدي لم يقم بتوقيف البرلماني المعروف في الوسط الاقتصادي بطرقه الغير سليمة في التحايل و لمادا لم يكن مثالا لدولة الحق و القانون بل كان عليه ان يستقيل من مهامه و ليس البحث عن وسائل التبرئة و الفكر الهيمني ..زعما اولادوالشعب ما تعقلش عليه و لي يمثلو سنرى في امره . هداك السيد معروف انه يشتري كل شيء ..ليصل لهدفه و نصب على مستثمرين و شركات و له اليد في شركات الاتصال ...يكفي البحث عن القضايا التي تورط فيها في ملفات الشغل و العمال لي كال ايهم رزقهم و في دلك حدث و لا حرج .. هدي فقط بداية الفيلم ...نناشد من له زمام امر البلد بتوقيف هدا الشخص و من يقف وراءه ..
130 - مغربية الثلاثاء 11 يونيو 2019 - 10:46
لماذا اوقفوه كان حريا بهم تركه وشأنه مع غشه كي يحصل على شهادة كأقرانه ويعود الى مقعده في البرلمان ليسن لنا قوانين البلاد.. للأسف الجهلاء هم من يسيرون بلادنا لك الله يا وطني.
المجموع: 130 | عرض: 1 - 130

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.