24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2506:1413:3517:1520:4722:20
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. الاقتصاد في فاتورة الكهرباء يرفع مبيعات أنظمة اللوحات الشمسية (5.00)

  2. "الأعمال الاجتماعية" بكلميم توفر الرعاية لقدماء المحاربين والجيش (5.00)

  3. بوابة "مسافر" .. "الحاجة أم الاختراع" تحلق بشاب في سماء الإقلاع (5.00)

  4. فريق "البام" يهدد بـ"المقاطعة" .. ويتهم الأغلبية بإقبار "قانون التعليم" (5.00)

  5. رسميا.. "حزب الشعب" يطرد أردوغان من إسطنبول (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | ‪المبصاريون يهدّدون بإحراق شواهد ورُخص أمام "تعنّت الحكومة"

‪المبصاريون يهدّدون بإحراق شواهد ورُخص أمام "تعنّت الحكومة"

‪المبصاريون يهدّدون بإحراق شواهد ورُخص أمام "تعنّت الحكومة"

شاركَ مئات المبصاريين المغاربة في وقفة احتجاجية اليوم الأربعاء أمام وزارة الصّحة بالرّباط، للمطالبة بسحب ومراجعة مشروع القانون 45.13 الخاص بتقنيي مهن الترويض والتأهيل وإعادة التأهيل الوظيفي، مُنتقدينَ "التماطل والتأخير الذي استمر منذ سنة 2013"، (وهو التاريخ الذي أخرجت فيه وزارة الصحة مشروع قانون 45/13 المتعلق بمزاولة مهن الترويض).

الوقفة الاحتجاجية، التي أتتْ بمئات المبصاريين من مختلف مناطق المملكة، دعتْ الحكومة المغربية إلى إسقاط مشروع القانون 45.13، وتبنّي تعديل قانوني يسمح للنظاراتيين بقياس البصر، متهمين أطباء العيون بـ"محاولة إدخال تعديلات تسحب منهم حق قياس البصر للأعين السليمة، وتوجيه المرضى إلى الأطباء".

ورفع المحتجّون شعارات مُناوئة لوزير الصّحة ورئيس الحكومة، منتقدين "اعتماد مقاربة اللامبالاة وإهمال مطالب وآراء مهنيي الترويض الطبي ضدا على دستور البلاد، الذي ينص صراحة على مشاركة جمعيات المهنيين في قضايا الشأن العام".

وينص التعديل الذي أقره مجلس المستشارين على المادة السادسة من مشروع القانون المذكور على أن "المبصاري يمارس الأعمال المتعلقة بتقديم اللوازم البصرية المعدة لتصحيح البصر أو حمايته للعموم"، علاوة على قيامه "قبل تقديم اللوازم البصرية بملاءمتها وتسويتها بواسطة أدوات الرقابة الضرورية"؛ كما ينص على أن المبصاري "يقوم بتقديم المنتجات المخصصة لصيانة وحفظ النظارات والعدسات اللاصقة وترطيبها".

وشدّد بيان الوقفة على أنّ "التعديلات التي قدمها المبصاريون طوال هذه السنوات تعرضت للتجاهل"، معتبرا أن "ما زاد من تأزم الوضع هو تدخلات طرف آخر من أجل الضغط لتعديل مادة من أهم المواد في هذا القانون، لم يكن مضمونها جديدا"، وزاد موضحا: "نقل عن الظهير الشريف، الذي ينظم المهنة، منذ عام 1954، والذي نحن متشبثون بكل ما جاء فيه، وننتظر من مشروع قانون 45/13 أن يطور مضمونه لا أن ينقص منه".

وفي السياق، قالت مبصارية في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية إنّ "المبصاريين المغاربة كانوا يعملون في تكامل مع أطباء العيون قبل أن يتم طرح تعديلات جديدة ستفرغ المهنة من محتواها"، داعية إلى سحب التعديلات من البرلمان والحفاظ على المهنة التي تستفيدُ منها الفئات الهشة.

وأضافت المبصارية المحتجة أنّ "النقابة ستستمرُّ في المطالبة بإلغاء التعديلات في أفق تحصين المهنة"، مهدّدة بدخول المبصاريين في اعتصامات واحتجاجات وحرق الشّواهد والرّخص إذا ما تمت المصادقة على هذه التعديلات.

وسبق أن وجَّه أطباء العيون بالقطاع الخاص انتقادات لاذعة إلى وزارة الصحة، بخصوص مشروع القانون رقم 45.13 المتعلق بمزاولة مهن الترويض والتأهيل وإعادة التأهيل الوظيفي، على خلفية إحالته على مجلس المستشارين، بعدما تم تمريره في الغرفة الأولى، منذ عهد الوزير السابق الحسين الوردي، معتبرين أن أصل الخلاف يعود إلى "منح النظاراتيين صلاحية إجراء الفحوصات الطبية، على الرغم من عدم توفرهم على تكوين دقيق في المجال".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (72)

1 - هشام الأربعاء 12 يونيو 2019 - 21:41
ما ابقى حتى شي واحد في هذه البلاد ماخرج للتظاهر ...

هذا الاحتقان إلى أين.؟

يا مسؤولين ارحموا ضعفاءكم
2 - منير الأربعاء 12 يونيو 2019 - 21:44
هو كل يسرع من أجل مصلحته النظارتيون وأطباء العيون، لكن الجشع الذي في الأطباء يضر المواطن عامةً لأن قياس البصر ليس مرض يحتاج لطبيب بل فقط طفرة تحتاج لتصحيح بالنظارات المناسبة.
بالإضافة إلى أن النظارتيين تخصصهم يؤهلهم لتصحيح البصر سواء بالنظارات أو العدسات اللاصقة.
3 - ADAM الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:03
انتم مجرد تقنيين و لستم باطباء و لم تدرسوا الطب يعني مهمتكم تتلخص في اخد ورقة الطبيب المسلمة أليكم من طرف المريض و صناعة زجاج النظارة فقط وليس لكم الحق بتاتا في قياس النظر
4 - مواطنة الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:14
المشكل أن من يقيس النظىر عند النظراتيين لا تعوضه Mutuelle على مصاريف النظرات معناه أنها لا تعتىف بهم..و لذلك يجب الذهاب عند طبيب العيون لبقيس لك النظر و يصف لك مقاس النظارات حتى تحصل على تعويض!!
5 - يونس الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:14
سبحان الله نحن المبصريين هم من أبناء الشعب والدولة لم تساعدنا في شئ لا في مصاريف الدراسة ولا في الإستثمار زيادة أننا نساهم في المنظومة الصحية والرفع باقتصاد البلاد بالاضافة إلى خلق فرص الشغل وجلب مستثمريين اجانب اليوم الدولة التي لم توفر أي شيء تزيل البساط من تحت أرجلنا وتحول القانون المنضم للمهنة من ضهير شريف منذ 65سنة إلى سراب ،لكن استسلامنا مستحيل
لنا ولك الله ياوطن
6 - مواطن بسيط الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:22
لا حول و لا قوة إلا بالله، حتا مجانية القياس التي كنا نستفيد منها من طرف اخصائيي البصريات، يريد الأطباء أن تصبح بالمقابل، نصف ساعة من القياس عند المبصاريي بالمجان، و 5 دقائق عند الطبيب ب 300 درهم.
اللهم إنا هذا منكر..اذا وافقت الحكومة على هذا القرار فهي بذالك ستحرم ملايين المواطنين هاته الخدمة المجانية، و ستخضع للوبي الأطباء أباطرة المال في المغرب.
7 - وطني الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:23
بكل صراحة و لو كانت مرة
لا يحق لمن لديه تكوين تقني ان يفحص عيون الناس
مثلا: هدا شخص احس بنقصان بصره!!
دهب الى البصري وصحح بصره بالقياس 10/10
ولكنه لا يقدر على معرفة السبب الحقيقي لدالك!!!
الواقع هو الفحص عند الطبيب اولا حتى يتأكد بسلامة العين من المرض
8 - عبد الصمد الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:24
بالنسبة ليا كزبون والله لا ارى سوى ان الاطباء لا يخشون الا على انفسهم لماذا هذا الجشع اتزعمون انكم تخافون على الزبناء لماذا هذا الكذب ، راه غير جعتوا و بغيتو الفلوس 300 درهم للتدويزة ، و تاتقولوا خايفين من مرض المياه الزرقاء ، والله نتوما بغيتوا غير الزرقالاف ، الله يعطينا وجهكم يا الاطباء
9 - محمد الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:25
النظاراتيون هم المؤلهون لتصحيح قياس البصر فهم يقومون بذالك دون أخد أجر من الزبناء وهي في مصلحة المواطن وفي مصلحة النظاراتيون حتى يكسبوا الزبناء ويشجعوهم لحفظ نظرهم لكن الحكومة والسياسيون بصفة عامة لا يريد مصلحة المواطن والتخفيف من معاناته مع غلاء المعيشة لأنهم يعيشون في بدخ وإسراف وترف وهذه صفات الظالمين.
10 - رضوان الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:26
انا اظن في حالة تمرير هذا المشروع سيزداد ثمن الفحص عند الاطباء ليصل الى 500 درهم على الاقل لقياس النضر ومع الشعب لباس عليه يزيد يعمى سياسة اغناء الغني وافقار الفقير ارحموا هذه البلاد والله ماعرفين فين باغين توصلو بنا
11 - محمد الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:28
استغرب من هذا الجشع الذي تملك الاطباء الخواص 300 درهم لقياس النظر ثمن غالي جدا !! افضل زيارة مبصاري حيث يقيسه بالمجان و مرتاح في هذه الوضعية منذ سنوات بالخصوص لانني لا اتوفر على تغطية صحية
12 - المهدي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:34
صاحب التعليق رقم 3 ربما لا تدري ولا تعلم ما تقول قياس البصر مسألة فيزيائية تعتمد على البصريات الفيزيائية والبصريات الهندسية.
اذا كانت حدة البصر 10/10 لا تعني أن العين سليمة فلماذا يرخص للطبيب العام تمكين المواطنين من رخصة القيادة فقط بالاعتماد على السلم العشري البصري.
الامر أصبح واضحا وضوح الشمس اطباء العيون يهمهم جيب المواطن ولتذهب صحتهم للجحيم.
13 - محمد أناس الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:35
قياس النظر حق المبصاري في كل الدول المتقدمة كفرنفسا امريكا انجلترا اسپانيا واخصائي البصريات مهنة مستقلة بحسب منظمة الصحة العالمية وقياس البصر جزء مهم من برنامج رؤيا 2020!
كيف تخضع الحكومة لضغط لوبيات اللطباء الذين يودون أن يصبح قياس النظر ب 300 درهم وينافسون بهذا المبصاري عوض التركيز على جراحة العيون في بلد يعرف خصاصا لن أقول مهولا بل مخيفاً!!
ويتمركز الاطباء فيه المدن الكبرى و ينؤن عن المداشر والقرى؟ هل فعلا القوانين تسن بعد دراسات جدوى و دراسات حالات لا أظن! هل تُسّن بالهواتف؟
هل فكّر الوزير في الإنسان القروي؟ كيف تجرأ الوزير على سن قانون كهذا علما بأن المواعيد قد تصل الى سنة؟
وهل من يريد نظارة سينتظر سنة حتى يصيبه العمى الأكحل؟ لست أدري ما يدور في عقول السياسيين والله العظيم؟
ثم لماذا لا تمنح الدولة رخص المزاولة للاطباء الخواص في المناطق النائية ريتما يقل الخصاص ؟
نحن نحتاج لأن نرى هبة الدولة تفرض على اللوبيات وحفاظا على صحة المواطن الذي لا يتوفر لا على تغطية صحية ولا على إتاوة الطبيب المتجلية في 300 dh تخيل إن كسرت نظارته في الاسبوع الأول هل سيعود لعند الطبيب؟
دع المبصاري يعمل
14 - Salah-eddine الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:40
بعد السلام ولعدم تضليل الرأي النضاراتي المغربي كان مرخصا له أن يقيس النضر منذ 1954 ازيد من 65 سنة إلا في 3 حالات محددة. وأن يأتي أي كان ويطمس مهنة منضمة ويجهز عليها ،غير ممكن وشكرا
15 - Nour الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:43
المبصاريون هم أهل لقياس البصر نظرا لتكوينهم لذا نقول للأطباء كفاكم جشعا وادوا ضرائبكم دون الاعتداء على المبصاري
16 - Mouhssine الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:43
لا حول و لا قوة إلا بالله، حتا مجانية القياس التي كنا نستفيد منها من طرف اخصائيي البصريات، يريد الأطباء أن تصبح بالمقابل، نصف ساعة من القياس عند المبصاريي بالمجان، و 5 دقائق عند الطبيب ب 300 درهم.
17 - Aziz الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:44
في المانيا النظاراتي يقوم بهذا كله دون احتجاج أطباء العيون . عادي كل واحد رزقو على الله
18 - كمال الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:47
غير يحرقهوم، اصلا غير شاريينهم
لا قراية لا فوغماسيون، واحد نعس و الصباح فاق و بغا يولي طبيب ههه. اودي جيب غير الباك بمونسيون و اجيو نعطيوكم 300 درهم. قمة العبث
19 - Asmaa الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:52
عند الذهاب إلى الطبيب يقوم بفحص ثلاث أشخاص في نفس الوقت لياخذ اجر ثلاث ابناء في نفس اللحظة وبذلك يحصل على 900 درهم كل 10 دقاءق أم المبصاري فيقوم بفحص الزبون لوحده و مجانا علما ان في الدول المتقدمة المبصاري هو المسؤول عن قياس البصر وليس الطبيب حتى انهم مخولون لملئ mutuelle كفانا تخلفا
20 - مواطن متضرر غاضب الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:52
الاطباء في بلدنا العزيز يريدون احتكار كل السوق و دفع فواتير منازلهم الفاخرة و كلينيك ديالهم و السفريات.. من جيوب المواطنين
منذ سنوات ونحن نقيس اعيننا مجانا عند المبصاريين وهذه السنة تريد الدولة خوصصة الامر والرضوخ للأطباء وبيعنا ب 300 درهم عند كل طبيب مكيشوفكش تا خمسة دقايق ويحلب فيك تا تموت
والله وبصفتي مواطن وبعد ما رأيت من طمع الاطباء لي بانو على حقيقتهم انبقا نقيس اابصر ديالي ذوما عند المبصاري ضد فيهم سحابلهم هوما الملوك
21 - الغزواني الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:54
انا متفق مع المبصاريون لان في أي بلد في العالم في فرنسا في اسبانيا في الجزائر في كل البقاع المبصاري من تخصصه أنه يمكنه أن يقيس النضر و إعطاء الزجاج المناسب و كدلك التأكد من صحة الزجاج و ملاءمته .و كدلك أن رؤوا أن زبونهم مريض يبعتونه للطبيب ..لماذا يريدون منع المبصاري هنا فقط في المغرب هههه و الله غريب ههه . أرى أن هناك جشع بعض الأطباء الدين يريدون الزيادة في غناهم يدفعون عبر لوبي ليتم إلغاء ضهير شريف الدي يعطي للمبصاريين حق قياس النضر .فكم من مبصاري استتمر أمواله و اخد قرض لشراء معدات قياس النضر التي تباع بالملايين هو الان مهدد بالمنع و سلبه حق قياس النضر و هدا خطير لأنه سوف يكبدونه خسائر بالملايين و هناك من بينهم من اقترض من البنك فالتابي لايمكنه تسديده و ربما السجن في انتضاره و ربما تشرد عائلات و الله أتعجب لهؤلاء الأطباء الدين يريدون شرا بالمبصاريين و يدفعهم طمعهم لعدم الاكترات لما سوف يقع للمبصاريين أن هم مونعوا من قياس النضر و كدلك هناك بعض المستضعفين الدين ليس لهم القدرة لزيارة طبيب العيون
22 - Said الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:55
والله العظيم كنمشي عند واحد ساكن في الدرب سميتو با البهجة كاري بيت كنوريه الجاجات ديال نظاظر كيعرف لقياس ديالهم غير بي شوفة كيصايب لي كلشي بي 150 درهم وكرجع فحالي بيخير اما عاذ الناس قتلونا والله كيقولو نفكرو في المواطن متحشموش كادر بي 40درهم تحسبوه باكثر من 1000 درهم خذا منكر
23 - Hamid الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:56
C est bête de comparer l incomparable. Le travail d un opticien doit être limité au vente des des accessoires. Au contraire un ophtalmologique est le seul habilité de mesure et de contrôle vues les etudes effectuées ds ce sens
24 - كمالينو الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:56
لي عطا عينيه لواحد جايب الباك بالدفيع يضبر راسو ههه
تستغلون جهل القوم للاسترزاق بابصارهم، راه عار و حشومة. و المشكل ان الرابح من هادشي كلو هو الشركات الموزعة لي كتمول المدارس و كتجمع الفلوس بكثرتكم. المشكل هو انكم غاتوليو بحال صحاب الدجاج شي لاصق على شي، و غايولي لي ما عندو ما يدار يمشي يخلص عامين و يجيب دبلوم و يمشي يحل محل يخور فعينين الناس. لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم
25 - الفايكنغ الأسمر الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:57
ذهبت إلى نظاراتي وقمت بعملية قياس البصر. أعطاني ملخصا للنتائج. رحت إلى البيت ودخلت صفحة الكترونية لبيع النظارات. اخترت النظارات اللتي أعجبتني شكلا وتوالمني قياسا. الصفحة تساعدك على ذلك. أخيرا قمت بإدخال نتائج قياس البصر وبعث الطلب. من حقي تجريب النظارات خلال أسابيع و إرجاعها إن لم ترقني. الثمن؟ 1200 كرونة. عند النظاراتي طلبوا مني مابين 5000 و8000 كرونة.
على النظارتيين والمبصاريين وأصحاب الطاكسيات وووو أن يفهموا أن لا مفر من طوفان التكنولوجيا والإنترنت. وهذا الطوفان قادم إلى المغرب لا محالة. وأن الرابح الأول من التكنولوجيا هو المستهلك. لماذا لا يتظاهر أصحاب الطاكسيات والنظارتيون والمبصاريون وغيرهم في أوروبا مثلا؟ لأنهم يتأقلمون مع العصر ويطورون طرقة عملهم ويغيرون الخطط،عوض التقوقع والتظاهر.
26 - Hamou الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:04
وا حنا فالدوار ماكاين الطبيب و كولشي تايمشي عند مول النضاضر نيشان والحمد الله لا مشاكل لا والو
جيبو الطبيب لينا لدوار و نمشيو عندو ولكن ماشي ب 6 لاف ريال . ياك اودي لاباس تانخدم عليها ربعيام و ماناكل والو و عندي مي و الوليد و 4ولاد و بنت بزاف عليا وا هاد مول النضاضر تايدير معايا مزيان تانعطيه شوي شوي الله يرحم والدين
27 - sakou الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:04
حكومتنا العزيزة
عندما تنتهين من هذه المهمة مري مرور اللئام على المشتغلين عند الصيادلة و امنعيهم من الاجابة على استشارات الناس.
28 - يوسف الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:06
تحية عالية لكل المناضلين الشرفاء، ومزيدا من الصمود
29 - وطني الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:07
الى المهدي 12
انا لم اتفق معكم سيدي!! المشكل انك لما تقيس البصر لا يمكنك ان تعرف ما هو سبب نقصانه لدى يجب استشارة الطبيب اولا لتتأكد بان العين سليمة و يخبرك بان النقص طبيعي كتقدم في السن او الحمل او تناول بعض الادوية التي تؤدي الى نقصان البصر مؤقتا، لا داعي الى مغالطة الرأي العام وشكرا للجميع
30 - Jkl الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:17
اطباء العيون يجب ان يعلموا انه حين يزورهم شخص فأول شيء يجب ان يركزوا عليه هو الفحص الدقيق للعيون والتأكد من سلامة العين وخلوها من الأمراض فهذا التشخيص هو من يجعل الفاتورة تصل 300درهم اما قياس البصر فهي عملية تقنية محضة يمكن ان يقوم بها المبصاري وربما احسن بكثير من الطبيب للاسف اطباء العيون يركزون فقط على قياس البصر وتحديد نوع الشذوذ البصري
للامانة المبصاري يحق له اجراء قياسات البصر الا انه لا يمكنه الكشف عن أمراض العيون وتشخيصها.
31 - Ibtissam الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:20
Les ophtalmologues veulent le monopole pour gagner plus d'argent au détriment des opticiens et des citoyens.
L'opticien fait le contrôle visuel gratuitement, c'est un client de moins pour l'ophtalmologue ,
32 - العين بصيرة الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:22
باش عجبوني هاد المنظريون كلهم دايرين النظارات.
33 - المغربي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:35
يمكنكم حرق شواهدكم ورخصكم فهذا من حقكم ولا احد يمنعكم , فانتم احرار فمن تهددون بهذا الكلام؟ فقط قوت اولادكم,كونوا منطقيين ولا تكون كمن هددوا باللجوء الى الجزائر في مناسبات سابقة
34 - Anass الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:36
على ما أظن أن هذا النوع من التشريعات الغير مدروسة تنم عن جهل حكومي بطبقات شعبية لا تذهب من الاصل لطبيب العيون للكشف عن نظرها فما بالك بقياس البصر ،الإشكال هنا و لا أدافع فيه عن طرف أو آخر ،هو مدى وعي الحكومة أن زيادة الفاتورة الضريبية للأطباء سيؤدي لا محالة للزيادة في فاتورة الطبيب و بالتالي عدم القدرة على الاستطباب ،من جهة أخرى مادام المبصري يتحمل مسؤوليته في تقديم هذه الخدمة اي قياس البصر للذين لا يعانون من مشكل في العين و هو متحكم في ميكلنزماته و ادواته العلمية فما الداعي لحرمان فئة عريضة من الشعب المغربي من هذه الخدمة المجانية ،سياسة الحكومة اردت جل الطبقات الفقيرة و المتوسطة أكثر فقرا و توسطا.
35 - شهادة حق والله المستعان الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:38
ل في قطاع البصريات لأكثر من أربعة عشر سنة وشهادة حق أقولها والله غالب على أمره ولو كره الظالمون ،المبصريين المغاربة ساهموا خلال العشر سنوات الأخيرة في انتشار تطور ثقافة تصحيح البصر وعملية التحسيس بالنسبة للأمراض التي تستوجب الكشف عند الطبيب وهدا باعتراف الأطباء المنصفين وللتوضيح أكثر فإن أكثر من استفاد من عمل المبصري هي الفئة الهشة التي لا تتوفر على التغطية الصحية وكل الفئات التي تعيش تحت عتبة الفقر وقد وصلت إلى معدلات كبيرة تصل إلى قرابة 10000حالة على الأقل يقوم المبصريين بتصحيح بصرها يوميا وهم يوجهون أكثر من ثلت هدا العدد للأطباء لضرورة الفحص الطبي وبفضل توزيعهم المتوازن على جميع مناطق المغرب ونظرا لمجانية الخدمة التي يقدمها المبصري لهاته الفئة التي تشكل 70%من سكان المغرب والتي تحصل بالإضافة لتصحيح البصر على إطارات طبية وزجاج طبي بسعر يبدأ من 200درهم إلى 400وأخص بالذكر المناطق النائية ،
36 - ابو الحق الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:38
كلكم تراكمون الثروة المادية على حساب المزاليط انتم من تشترون الزجاج 80 درهم و تبعونه لنا ب 200 درهم اليس هذا باكل الحرام. اعرفكم كلكم تفكرون في جيوبكم و ليس في المواطن حملات بدون ترخيص زجاج صيني و و و........
37 - Rita الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:38
شي قانون يرد التدويرة 50درهم
38 - عبد من البيضاء الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:40
مافيا الاطباء اقوى من الحكومة والبرلمان.وكمثال على دلك مشكل المبصاريون, الاضراب المفتعل لطلبة الطب ,رفض الاطباء الاشتغال في المناطق الجبلية,رفض العيادات توليد الحوامل التابعين للتعاضضيات,التهرب الضريبي معارضتهم للكليات الخاصة للطب,ابتزاز المرضى لانهم يكونون دائما في موقف ضعف,اثمان خيالية في الفاتورات. الهدف الاول والاخير هو الربح الفاحش ومحاربة كل من يؤثر على تجارتهم ولو على حساب الشعب. فما جدوا البرلمان والحكومة والانتخابات ان كان المسؤولون لا يدافعون مصالح الشعب ضدهاته المافيا
39 - جشع اطباء العيون الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:42
مداخيل مرتفعة مهولة لاطباء العيون
تخيل فحص ما بين 50 و 80 مريض بمبلغ ما بين 200 الى 300 درهم
ومع ذلك يشددون الخناق على المبصاريين
االمعاملات الجيدة و خدمات في المستوى
40 - Kawtar الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:57
اولا ترجمة قياس البصر التي يتصارع عليها المبصاري مع طبيب العيون هيl'optometrie.و هذه المادة يدرسها المبصاري عادة ما يقارب 200ساعة بينما يدرسها الطبيب ما يقارب 70 ساعة يعني المبصاري اكثر و بما أن المبصاريين ليسوا سواسية في تعليمهم نعود و نقول أن الحل هو( كما فعلت العديد من الدول المنطقية في قراراتها و على رأسها كندا) إنشاء مهنة جديدة اسمها optométriste لا هو طبيب ولا هو مبصاري عادي ... والله اعلم
41 - عبد الله الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:58
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
ماذا بقي لما يصبح لوبي الأطباء والمصحات الخاصة يسيطر على مجلس الأمة والوزارة.
42 - mzanga الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:59
j'ai un ami qui a fait une diminution de la vue il est allé directement chez l'opticien qui lui a donné des lunettes mais son etat s'est agraver apres quelque mois il etait obligé de voir un ophtalmo qui a diagnostiqué une maladie de la retine il va deposer plainte
43 - رجاء الحرتي الخميس 13 يونيو 2019 - 00:10
كلامك ضرب بالظهير الشريف لسنة 54 عرض الحائط.
وكلامك مغلوط فدراسة المبصاري تخوله لقياس البصر أكثر من الطبيب.
وفئات هشة ستحرم إن صودق على القانون الجائر.
ولكن هيهات أن يمرر قانون يسلب حق المبصاري ويجهز على مهنته.
ماضاع حق وراءه طالب✌
44 - jawad الخميس 13 يونيو 2019 - 00:10
انا شخصيا والله العظيم ...زرت 5 أطباء عيون على مشكل كان في عيني اليسرى ....كيعطيوني عبار كيف كيف وكأنهم متفقين عليه ملي كانصوب نظاظر ماكنشوف والو بيها..مكايفوتوش معاك 10دقائق .حتى نصحني صديقى بواحد السيدة في الدار البيضاء مبصارية أخدت لي القياس ..في 30 دق ....و بالمجان....هاد الأطباء خطار مكايتاقاوش الله
45 - حسام الخميس 13 يونيو 2019 - 00:26
قياس البصر علم فزيائي و أخصائي البصريات أولى به من الطبيب
و هدا ما يدركه الطبيب جيدا و من رغم دالك يعتزم تجهله و يقدم مغالطات غير منطقية في المنابر الإعلامي للمواطن.
46 - Sara الخميس 13 يونيو 2019 - 00:36
دابا حتى مول النظاظار وصلتو ليه مخليتو حتى واحد فهاد لبلاد هاني، زدتو في الماء و في الضو و فالغاز و في البيترول و دابا صحتنا لي هي كلشي و لي الاوبتيسيان كان كيعونا بالتدواز فابور ولات ممنوعة اووو طبيب عندو 70 وااحد خاصو يدوزهوم زعما كاملين دوك 70 كيشوف لهم الشبكة و الطنسيون و السكار و وو... كيشوف غير العبار فقط يكدب عليك الكداب لي قولك كيشوف كع هاد شي إلا الا كان داك بندام فيه فعلا السكر ولا شي مرض راه كيقولها للطبيب من لول
باركا ماتكلو لنا حقنا حنا كشعب و باركا ما تشوفوا غير عند مصلاحتكم، حنا بشر من حقنا يكون عندنا تمريض و تعليم و اوبتيسيييان في المستوى
47 - زبون الخميس 13 يونيو 2019 - 00:39
صراحة ذهبت إلى طبيب عيون لأنني أحسست بنقص في البصر. وبعد الكشف السريع وقياس البصر دفعت 400 درهم. لكن القياس الذي أعطاني الطبيب لم يكن ملائما وخسرت ثمن النظارات أيضا 700 درهم. اي 400+700=1100درهم.
ثم ذهبت إلى المبصاري مباشرة. فقام بقياس البصر بالمجان. فلما وضعت النضارات كانت الرؤية واضحة جدا.
بخلاصة المبصاري ارخص وادق وأحسن من الطبيب في قياس البصر فهذا تخصصه.
على الحكومةة ان تمنع الأطباء من قياس البصر لانه ليس تخصصهم.
48 - خطيب يحيى الخميس 13 يونيو 2019 - 00:43
أطباء العيون بالمغرب يتباهون بوضع عبارة '' خريج المستشفى البريطاني'' أو الإسباني أو الكندي أو....
وذالك تحت لاكارط فيزيت ديالهم من أجل أكبر عدد من الزبائن.

التناقض هو أن بهذه البلدان فقط المبصاري اللي لديه الحق بقياس البصر.

يعني بغاو ياكلو بوحدهوم، سمعت أيضا كاينة حالات إستفزاز مرضى من أجل القيام بعمليات الليز المسبب لأعراض خطيرة، بحيث كيبقى الطبيب يهول ويخلع في المريض بش إدفعو يدر عملية ليزر.

سؤال علاش بعض الأطباء ولاو كيديروا العمليات مباشرة على مواقع التواصل الاجتماعي، يعني الإشهار عاين باين وتعريض المريض للخطأ الطبي.
49 - مواطنة الخميس 13 يونيو 2019 - 00:49
قبل اتخاذ اي أجراء اوتعديل حكومي من طرف وزير الصحة. يجب عليه الاخد بعين الاعتبار بأن معضم أطباء العيون الخواص متمركزون في المدن الكبرى خصوصا الرباط والدار البيضاء. مع العلم ان مستشفيات المدن الصغرى والمناطق النائية لا تتوفر في غالب الأحيان على أطباء عيون. فماهو مصير المبصاري بهده المناطق وكذلك مصير دلك المواطن الضعيف الذي لايتوفر لاعلى الامكانيات المادية للسفر قصد التطبيب ولا على التغطية الصحية.
50 - حمزة الخميس 13 يونيو 2019 - 01:28
قصص عندي مع الأطباء عامتا خصوصا العنين خرجو على الأب ديالي هوما خاثهوم غير يوجهوك العمليات بأي وسيلة وخا ميكن فيك والو ..
51 - مواطن الخميس 13 يونيو 2019 - 02:36
انا اايد وااكد ما قاله الاخ حمزة الأطباء لا يفكرون الا في 300 درهم وتوجيه الناس للعمليات لأنهم يتقاضون عليها مبالغ كبيرة وحتى القياس البصري يخطئون فيه أحيانا المبصري يساعد الضعاف اللدين ليس لهم دخل لا يومي ولا شهري ويتقن اخد المقاسات وفي حالة وجود أي مرض أو حالة مستعصية يوجهها للطبيب المختص يا أطباء ما هدا الجشع
52 - Othman Mazirh الخميس 13 يونيو 2019 - 02:47
أغلب التعليقات لما تتكلم عن المبصري والطبيب لا تميز بين الطب والتجارة ، كل مايشيرون إليه هو ثمن الفحص عند الطبيب بالمقابل ومجانية الفحص عند المبصري ، والغريب في الامر أن المبصري لا يقوم بالقياس المجاني إلا لتشتري عنده النظارات ، إذا هاذا ليس بالمجان إنما هو لدفع الزبون لاشتراء النظارات ،ثم إن الطبيب الخاص هو الذي يطلب منك مقابل القياس مع فحص ضغط العين أو مرض سكر العين أو او او ، وممكن أن تقوم بنفس الفحص عند الطبيب الخاص في المستشفيات العمومية وتحصل على القياس مع الفحص بالمجان , صحيح أن هناك من يحتاج للقياس فقط لاكن هناك مسبة اخرى يتفاجؤون بسبب نقص النظر بسبب حساسية او التهاب أو مرض مزمن ، فبالتالي المبكر ممكن يتدارك الشفاء بدل المفاجئة الناتجة عن تماطل الفحص ، هاذا رأيي والله أعلم .
53 - مواطن الخميس 13 يونيو 2019 - 03:37
اللهم ابعد عنا ادى الدنيا وحيرة النفس وحزن الليل وبكاء القلب و موت الضمير الدي مات فينا للاسف سياسيون بدون مسولية بدون احساس بالمواطن المسكين المقهور الدي اكله الزمن وابتلعته مافيا حب الدنيا فيارب اصلح حالنا
54 - Citoyen الخميس 13 يونيو 2019 - 05:46
C est ridicul! On dirait qu au Maroc seul le médecin suit des études et il est le seul qui sait tout. C est le signe typique des société comme la notre : faut rabaisser les autre pour que je brille. Au lieu travailler ensemble main dans la main pour veiller sur le bien être et la santé du citoyen. Si c est réellement ainsi, que dites vous des bricoleurs qui exécutent des ordonnances à derb ghelef ou à casa barata? Et comment vous paraît la situation de la santé publique et les mécaniciens dentistes,?
55 - محمد بلحسن الخميس 13 يونيو 2019 - 06:58
احراق الشهادات و ليس الأجساد.
Baravo
علاش مزيد من المصاريف.
نفس الشئ بالنسبة لخدمات محام بالنسبة لمن هو قادر الدفاع على نفسه.
56 - الحل كااااين الخميس 13 يونيو 2019 - 07:11
يا عباد الله راه الحل لكل المشاكل في الميدان الصحي هو إنشاء صندوق وطني عمومي للتغطية الصحية الإجبارية لتشمل كل مواطن مغربي و حتى الناس القاطنين ببلادنا و الزائرين لها لفترة تزيد عن ثلاثة أشهر ثم من ناحية الدفع يدفع المواطن بحسب مدخوله، فلو كان مدخوله مرتفعا يدفع أكثر شهريا و إن كان مدخوله قليل فيدفع قليلا و بالتالي هناك تكافل بحيث يدفع الغني و الأكثر مدخولا عن الفقير و من ليس له مدخول و الزائر الأجنبي المؤقت لبلادنا كلما زاد عمره كلما زاد مبلغ دفعه بحيث "كيتحلب شويا"، و تكون لكل مواطن بطاقة إلكترونية فيها معلوماته الشخصية و لديه رقم وطني في الصندوق الوطني للتغطية الصحية و يذهب للطبيب متى شاء و الطبيب لديه آلة يمرر فيها بطاقة المريض و يتم الدفع للطبيب من طرف الصندوق الوطني و مبلغ الدخول لزيارة الطبيب تحدده الدولة لا الطبيب و كذا العمليات الجراحية و ما إلى ذلك و حتى النظاراتي كذلك. المهم آ عباد الله هذا النظام هو المعمول في كثير من الدول المتقدمة و من بينها ألمانيا فما على الدولة إلا تجربة مثل هذه الأنظمة لأنها أفضل من النظام الفرنسي بكثير و بذلك حتى الأطباء لا يهاجرون البلاد.
57 - سلاوية غيورة الخميس 13 يونيو 2019 - 08:00
الرسالة فعلا وصلت فهناك لوبي خطير لأطباء العيون الذي يؤثر على الحكومة ووزارة الصحة
فليس من المنطق ان تكون مهنتنا منظمة منذ ازيد من 65سنة بضهير شريف والتي تخول لنا قياس البصر ان يجهزوا على حقنا بكل سهولة وبكل برودة دم
تكويننا دام ثلات سنوات وليست سنتين كما يدعي اطباء العيون درسنا اكثر من 200ساعة كيفية قياس البصر ،لا علاقة لنا لا بامراض العيون ولا بجراحة العيون
علاقتنا تكامل مع اطباء العيون وليست صراع كل يتحرك وفق تخصصه.فلماذا هاته الزوبعة المفاجئة
سنناضل ونناضل حتى نحفظ حقنا المكتسب منذ الخمسينات
اسنرفع شعار ماضاع حق وراءه طالب
سنصعد من وتيرة نضالنا حتى النصر


فم
58 - المهدي الخميس 13 يونيو 2019 - 10:03
الى صاحب التعليق رقم 12 الدي سمى نفسه وطني.
1. يقول بعض أطباء العيون " أن حدة بصرية جيدة لا تستثني أمراضا خطيرة ..." و " عدد هائل من السرطانات و اصحاب السكر و المياه الزرقاء لا يتم اكتشافها الا عند فقدان البصر الذي لا رجعة فيه بسبب تأخر التشخيص"
فلماذا يحاولون تحميل المسؤولية للنظاراتي بخصوص أمراض ليس له الحق في تشخيصها، في حين أن الأطباء عبر عديد من الاختصاصات يمكنهم رصد أي "أمراض صامتة" و توجيهها نحو الطبيب المختص : أطباء الأطفال من 0 الى 16 سنة، الأطباء العامون لجميع الأعمار، الأطباء المعتمدون للفحص الطبي لرخصة السياقة من 16 إلى الشيخوخة.
بالنسبة ل Retinopathie diabétique فهي مضاعفات لعين صاحبها مصاب بمرض السكري و عليه فان أخصائي الغدد Endorinologue أو الطبيب العام هو الذي يجب عليه، في إطار تتبع المريض، إرسال من يتتبعه لفحص دوري عند طبيب العيون.

وفقًا لتقرير منظمة الصحة العالمية لعام 2010 ، فإن الأسباب الرئيسية للعمى في العالم هي : cataracte إعتام عدسة العين (33%) ، و الذي لا يمكن اعتباره "مرضا صامتا"
و Glaucome الزرق (10%) الذي يتم مراقبته ابتداءا من40
59 - عبد الله الخميس 13 يونيو 2019 - 11:14
انا شخصيا اعاني كثيرا مع أطباء العيون. ازدحام كبير. واضطر الى الانتظار دوري أكثر من عشر ساعات.
جشع أطباء العيون يدفعهم للتمسك بهذا الريع وكأنه ملك لهم.
الدولة تثبت مرة أخرى ضعفها ضد لوبي هيئة الأطباء. ضدا على مصلحة المواطن.
لو أتيح للمبصاريين إجراء القياس سيخقض التكلفة الى 100 درهم بدل 300 درهم عند الأطباء.
60 - Hanane الخميس 13 يونيو 2019 - 11:15
في السويد قياس البصر من اختصاص المبصاري و هو ايضا من يقوم بالفحص للحصول على رخصة السياقة. دون جشع أطباء العيون. كل واحد يحترم تخصص الاخر دون النظر بدونية للمبصاري. العلم نور و الجهل عار
61 - بوكدية بوشعيب الخميس 13 يونيو 2019 - 11:21
الله اوفقكم في مسيرة النضالية
62 - safiss الخميس 13 يونيو 2019 - 11:50
la dernière fois je suis pris un rdv chez l'ophtalmo pr la correction de vue. Deux jours avant mon rdv j'ai eu un chalazion ( ch3ira en arabe) à l’œil droite. A mon arrivée chez l'ophtalmo je lui ai expliqué la situation et je lui ai demandé si cela n'aura pas d'impact sur les verres de correction et qu'est ce que je dois faire pour me débarrasser du chalazion (si il existe des médocs).
Sa réponse était la suivante tu dois subir une petite opération de 2500 dh pour te débarrasser du chalazion tu peux revenir plus tard aujourd'hui je te ferai la correction. Sachant que c'est la des meilleurs ophtalmo de Casablanca.
au final deux jours après le chalazion a disparu en achetant la fameuse pommade (pomada safra) à 30 dh. et lhamdoulilah alors que l'ophtalmo à refuser de m'orienter vers cette option. imaginez ce que feront les ophtalmo en l'absence des opticiens
63 - مواطن متضرر الخميس 13 يونيو 2019 - 12:13
الحجة الوحيدة المقدمة المعقولة من طرف الأطباء المعلقيم هي ضعف مستوى تكوين المبصريين وهي لا تستقيم كحجة لأن ما يقال عن جودة التكوين بالمغرب ينطبق كذلك على تكوين الأطباء، ناهيك عن تدني أخلاقيات المهنة والضمير المهني. وأليس للأطباء المشرفين على تكوين المبصريين مسؤولية في ذلك الضعف؟
أعتقد إن كانت الحكومة جادة في حماية صحة المواطن، عليها تشديد المبراقبة لمهنة الطب والمهن التي لها علاقة بصحة المواطن في جميع مراحلها قبل وأثناء وبعد التكوين وفرض التكوين المستمر على الجميع، أما الرضوخ لضغط اللوبيات فهو فضيحة مكشوفة.
64 - SHMS الخميس 13 يونيو 2019 - 12:51
En résumé et pour que le citoyen comprenne. Le dahir existant actuellement autorise aux opticiens de mesurer la dioptrie des patients. Les pays comme la France, l'Espagne, l'Angleterre,.... autorisent aussi les opticiens à faire ces mesures. Récemment le loby des Ophtalmos s'est opposé à cette autorisation et le gouvernement laisse faire. A vous de déduire pourquoi.......
65 - Bidouille الخميس 13 يونيو 2019 - 12:56
Les opticiens optométristes sont bien formé pour exercer leur métier et corriger les défauts visuels dans la limite du respect de la loi.
Le faite d’être Médecin ne veux aucunement dire que vous êtes meilleur que les autres et ne te donne pas le droit de regarder les autres de haut.
Si la santé des marocains vous intéressent tellement pourquoi ne pas baisser les prix des les opérations de cataractes m’en 5000dhs l 1000 dhs. O Lasik pour wahed 500 Dhs ça aussi rentre dans la citoyenneté et le souci de guérir les pauvres.
La vérité est que les ophtalmologistes ont le ventre de plus en plus grand.
66 - محمد الخميس 13 يونيو 2019 - 14:09
بما أن المبصاريين لهم حق القياس بظهير شريف منذ 65 سنة فالأسئلة المطروحة هي :
- لماذا الأطباء سكتوا كل هذه المدة ؟؟؟ لماذا الآن ؟؟؟؟ أسئلة محيرة أو ربما هناك أشياء خفية !!! فطمع وجشع الأطباء ليس له حدود فربما أيضا يريدون!!!!
-زيادة الدخل ؟؟؟
-كانوا في غيبوبة ؟؟؟؟
-تغطية الظراءب ؟؟؟؟
-أن يضع المبصري ثمن للقياس بذل المجاني؟؟؟
67 - مواطن متضرر الخميس 13 يونيو 2019 - 14:19
منذ سنين والامر يتكرر معي اتوجه لطبيب وادفع 300 درهم ليراني خمس دقائق لا يعطيني لا وقت للشرح لا والو.. ومن بعد صنع النظارات بمقاصاته وكنرجعها ليه كيتأكد منها كيقولي مزيانة ومع ذلك لا أرى بها ولا راحة لي فيها ومين كنوجع عند المبصاري وكنطلب منو يقيسلي البصر.. والبه لأرتاح عنده ألف درجة احسن و كناخد وقتي باش نفهم مشكل لي عندي... هادشي الاطباء عرفوه و خافو على جيوبهم من مجانية الفحص عند المبصاري لأن المواطن فقد فيهم الثقة وبغاو يقضيو على المبصاري لكننا ماشي مكلخين را كنفهمو كلشي وعاايقين بيهم
68 - مغربي حر الخميس 13 يونيو 2019 - 15:00
تخيلوا ان قانون فحص و قياس البصر تخوله الحكومة و الدولة فقط للأطباء... سيحتكرون هذا الميدان و سيطلبون ثمن أعلى و اعلى للمواطن المغربي في زيارة لعيادتهم ... أي وجهة تدافع على المواطن ؟ اللهم يخولون ليهم بجوج و لا إحتكار فقط الأطباء. المواطن له حق الإختيار.
69 - Zakaria الخميس 13 يونيو 2019 - 15:57
الجشع الذي في الأطباء يضر المواطن عامةً لأن قياس البصر ليس مرض يحتاج لطبيب بل فقط طفرة تحتاج لتصحيح بالنظارات المناسبة.
بالإضافة إلى أن النظارتيين تخصصهم يؤهلهم لتصحيح البصر سواء بالنظارات أو العدسات اللاصقة.
70 - ناصر الخميس 13 يونيو 2019 - 16:39
الظهير لا يغير الا بظهير كفاكم عبثا بالمؤسسة الملكية
71 - ناقد الخميس 13 يونيو 2019 - 23:48
بالنسبة لكيهدرو على الباك مونسيو بلا متبقاو دوخو على العباد راه الاغلبية ديال لكيقراو فكلية الطب قاريين الثانوي فمدرسة خاصة كضمنو المراقبة المستمرة و الجهوي و الوطني المدير ديال المؤسسة كيهدرليكم مع المراقبين انزيدك 14 ولا15 ف الباك راك مدرتي والو سهلا فهاد الوقت غكاتحفظو بحال الببغاء اجايين كتسيفو هنايا كل واحد من حقو اخدم اما تحرموها على لوخرين راه معندها تامعنا سلام
72 - ابو الوليد الجمعة 14 يونيو 2019 - 03:06
المبصار يجب ان يحترم الاختصاص وليس له الحق في وصف الزجاج بل عليه تنفيد وصفة الطبيب المختص....كفى انانية وصبيانية.انا لست طبيبا .
اعتمد النضارات للنظر مند 50 سنة...لم يكن المبصاريون يقومون بالقياس بل كانو ا يرفضون دلك....والا قلنا الممرض سيحل محل الطبيب...
جيل اناني ...لا يفكر الا في المادة ....والاغتناء وتبرير دلك..بالتظاهر كانه ضحية...
لكل مهنة اخلاقياتها...كفى من انحدار القيم الفردية والجماعية...
المجموع: 72 | عرض: 1 - 72

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.