24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4406:2813:3917:1920:4022:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | المهندسون ينشدون هيئة وطنية ويرفضون معادلة ديبلومات خاصة

المهندسون ينشدون هيئة وطنية ويرفضون معادلة ديبلومات خاصة

المهندسون ينشدون هيئة وطنية ويرفضون معادلة ديبلومات خاصة

انضمت النقابة الوطنية للمهندسين المغاربة إلى صفوف المحتجين ضد الأوضاع التي يعيشها التعليم العمومي ببلادنا، قائلة إن هناك مجموعة من المؤشرات التي ظهرت تباعا منذ مطلع هذه السنة "تدل على تدهور الأوضاع"، وطالبت بوقف معادلة دبلوم المهندسين الذي تمنحه المدارس الخاصة.

وضمن بلاغ لها، طالبت النقابة الحكومة بعدم المصادقة على مرسوم معادلة ديبلوم مهندس الذي تمنحه المدارس الخصوصية للهندسة، حتى تتوفر هذه الأخيرة على شروط التكوين الهندسي المعمول بها في المدارس العمومية لتكوين المهندسين، من أساتذة وإداريين وجميع المرافق الضرورية للتكوين، من قاعات الدرس ومدرجات ومختبرات البحث والأعمال التطبيقية وملاعب رياضية.

وطالبت النقابة أيضا بالتسريع بخلق هيئة وطنية للمهندسين لتضطلع بدورها في السهر على جودة التكوين الهندسي وممارسة المهن الهندسية.

وفي هذا الإطار، قال محمد السليماني، رئيس اللجنة الإدارية للنقابة الوطنية للمهندسين المغاربة، إن هذه المطالب ليست وليدة اللحظة، مضيفا أن "مشكل المعادلات أمر حذرنا منه منذ أكثر من 12 سنة، ومنذ إطلاق مبادرة تكوين 10 آلاف مهندس، لأننا نعتبر أن المدرسة العمومية لا يمكنها تحمل هذا ومواكبة هذه الأداة، خاصة أن الحكومة لم تقدم أي بادرة لتشغيل ما يكفي من الأساتذة، وبالتالي فهي تعمل على تشجيع القطاع الخاص".

وأردف السليماني ضمن تصريح لهسبريس قائلا: "لا يمكننا أن نعترض على منح المدارس الوطنية سواء عمومية أو خاصة لتكوين مزيد من الطاقات والكفاءات، لكن ننتقد منح صفة المهندس لمن لا يستحقها مهنيا وكفاءاتيا".

وشدد السليماني على ضرورة منح المعادلة بموجب شروط محددة، من بينها "جودة التدريس من حيث الانتقاء الجدي والصارم الذي يجتازه الأساتذة في مدارس المهندسين والجامعات؛ إذ لا يتوفرون على تكوين جامعي، ناهيك عن اثقال كاهلهم بعدد كبير من الحصص الأسبوعية".

وأكد المتحدث أن عددا من هذه المدارس "لا تتوفر على المرافق الأساسية للطالب المهندس من مختبرات وغيرها"، واصفا إياها بكونها "شبه دكاكين ومقاولات لبيع الشهادات".

وانتقد السليماني كذلك كيفية منح الدروس والنقط، قائلا: "أحيانا تجرى مناظرات التخرج ومشاريع التخرج بشكل صوري".

وانتقدت النقابة الوطنية للمهندسين المغاربة، ضمن بلاغها، إشكالية الأساتذة المتعاقدين والإضراب المفتوح الذي يخوضه الطلبة الأطباء منذ مارس الماضي، معلنة عن التضامن مع الطلبة الموقوفين، ومطالبة الحكومة بفتح حوار جدي في أقرب الآجال مع تنسيقية طلبة الطب.

وطالبت النقابة كذلك "الحكومة بمتابعة الحوار مع الأساتذة المتعاقدين لتلبية مطلبهم لتمكينهم من ممارسة عملهم في ظروف جيدة وتدارك أيام الإضراب التي أضرت كثيرا بتعليم أبناء المغاربة بالمدارس العمومية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (64)

1 - باحث عن الحقيقة الأربعاء 19 يونيو 2019 - 05:24
هذه الحركة الاحتجاجية وتضافرها من كل جهة وهيئة وتكاثرها يخلق قلقا كبيرا بالنسبة لمستقبل المغرب خصوصا مع صمت الحكومة وعجزها عن التعاطي بجدية وواقعية مع هذه الاحداث . كل هذا يمكن ان يراكم حقدا مجتمعيا ضد الدولة وينذر بتفجر الوضع في اية لحظة . قد تستطيع الدولة مواجهة جمهور كبير بقدر سكان مدينة بأكملها وتسكتها ، لكن الخوف ان تمتد شرارة ذلك الى جهات كثيرة في البلاد وتشتد خصوصا مع وجود خصوم يصبون الزيت على النار فيصعب آنذاك التعامل مع الوضع المفاجىء بنفس المنهج المخزني والقمعي. آن الاوان للدولة وحكومة البلاد ان تتأمل الوضع جيدا ، وتفتح الملفات الاجتماعية ملفا ملفا وتحاول ايجاد الحلول الحقيقية وليس الترقيع اذا كانت نوايا المسؤولين الحفاظ على الهدوء والاستقرار ومصلحة الوطن العليا ، اما هذا التجاهل والتعامل بكبرياء الدولة وعجرفتها والتغاضي عن الظلم والقهر فلن يأتي لاقدر الله سوى بالاسوأ
2 - مطالب معقولة الأربعاء 19 يونيو 2019 - 05:37
مطالب معقولة فيما يخص للمهندسين اما ما يتعلق بالاساتذة و طلبة الطب فهي خارج السياق.
الملاحظ اخيرا في بلدنا هو كثرة الاضرابات و الاحتجاجات حتى ان حماها و صلت للنخبة و على راسهم طلبة الطب!!!!!!دون ان ننسى التعليم الصحة المهندسون.....سؤالي للجميع هو : الى اين ؟ الى اين ندفع هذا البلد ؟ اننا نتجه الى الفوضى و العياذ بالله .كلما صادفت السوريين يتسولون اطفالا و مساءا امام المساجد الا و اصابتني حسرة على ابناء هذا البلد الشقيق و ما ال الشيخ بسبب مطالب وهمية ..... و اتساءل مه نفسي لو ان الزمن رجع الوراء هل سيقوم السوريون بالصور ضد نظام الاسد على علاته.لا اعتقد لان هناك ماهو اسوء من الديكتاتورية ...انها الفوضى مجانا الله و اياكم منها.
فاتقوا الله يا ابناء جلدتي و لنبتعد عن الانانيية المطلقة التي اصبحت موضة كل القطاعات حفاظا على مستقبل ابناءنا و استقرار هذا الوطن الذي يجمعنا.
3 - تاوناتي الأربعاء 19 يونيو 2019 - 06:23
هذه الحكومة أكبر لعنة نزلت على المغرب.فعلت ما لم تجرؤ على فعله اي حكومة ،حتى في زمن إدريس البصري.
بعد أن ضربت التعليم ،هاهي تخرب الطب ومعاهد المهندسين.يكفي أن تكون غنيا لتشتري كل شيء.
احسن ما قام به المصريون ،هو طرد الإخوان من الحكم.اللهم العسكر ولا المنافقين.
4 - wadi الأربعاء 19 يونيو 2019 - 06:39
Un ingenieur qui n'a pas passe par les classes Prepa, n est pas un ingenieur. J'ai vu les fake ingenieurs marocains au Canada, meme pas un algorithme peuvent pas le rediger par contre ils sont experts en chicha!!!
5 - محمد المغربي الطانطاني الأربعاء 19 يونيو 2019 - 06:43
يارب السلامة.
يجب على الحكومة أن تمتلك إرادة حقيقية لحل مشاكل البلاد لأن الأوضاع تسير نحو المجهول.
6 - Bernoussi الأربعاء 19 يونيو 2019 - 06:52
هذه العقدة توجد فقط في المغرب، المغاربة ينتشون بالفوارق الطبقية الارستقراطية والمقارنات التافهة فيما بينهم، أغلب مهندسي الدولة المغربية فاشلون و غير قادرون على التنافسية في أسواق العمل، الحمد لله انني درست بأوروبا و أصبحت مهندسا دون عناء لكن بالمغرب كان سيكون مستحيلا فقط لأنني لم احصل على النقط المطلوبة والآن أرى مهندسون خريجون مغاربة دون المستوى لا يستطيعون الخروج من المؤسسات العمومية المغربية التي يستحودون عليها بفعل لوبيات من العصر الحجري و همهم الوحيد هو الاستثناء بهذه المناصب فعلا لا يخجلون من أنفسهم انهم جهلة العصر
7 - عبد الجبار الأربعاء 19 يونيو 2019 - 07:31
سبحان الله المغاربة يتطاحنون فقط في ما بينهم...
8 - لماذا الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:07
شروط التكوين الهندسي المعمول بها في المدارس العمومية لتكوين المهندسين??
عن أي شروط يتكلمون لقد أصبح بعض الخريجين من المدارس الخاصة أحسن بكثير من خريجي المدارس العمومية
9 - مواطن ملاحظ الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:11
ولما لا مادام أشباه الأطباء يتدخلون في الإملاءات الدستورية ويرفضون أطباء قطاع الشراكة
على الأقل هاوءلاء الطلبة المهندسون هم من يعتبرون نجباء الأمة لان من يعرف سنتي الأقسام التحضيرية ومايعاني فيه الطلبة من جحيم لا يجروء ان ينعت طلبة الطب بخيرة المجتمع.
وأقول لقد فتح الباب بداء من الممرضين وطلبة الطب والآن طلبة الهندسة وغدا سوف نرى العجب العجاب!!!!!
يجب على الدولة الحزم وإلا سنصبح ليبيا الحفترية
10 - عبد الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:20
يجب عدم الخلط مع مطالب طلبة الطب.المهندسون يريدون توفير الشروط اللازمة لإعطاء المعادلة وانهم لا يرفضون القطاع الخاص.مع المطالبة بخلق هيئة وطنية للمهندسين على غرار الاطباء والمهندسين المعماريين.
11 - الوزاني الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:27
قرار معادلة شهادات الجامعات و المعاهد الخاصة بالشهادات العمومية جريمة لا تغتفر و نية مبيتة لنشر ثقافة الرداءة و محاولة خبيثة للتعامل مع الحمير و الخيول الأصيلة على قدم المساواة.
12 - عبد ربه الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:31
اقول للمهندسين انتم اقصح وجه على كوكب الارض
لانكم انتم من سبب لكل هذا بحيفكم واقصائكم الممارس تجاه باقي الفئات
لطالما تعتبرون انفسكم الطبقة العليا المثقفة والعالمة والقادرة على تسيير البلاد فهأنتم ترون ماوصل اليه هذا الوطن المسكين
13 - محمد بلحسن الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:32
ماذا لو أسس خريجو تلك المدارس الخصوصية للهندسة هيئة تطالب بالمنافسة مع خريجي المدارس الكبرى العمومية و مع أساتذتهم السابقين ؟!
14 - خيرة طلبة الامة الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:36
غدا سيخرج حلايقية جامع الفنا في مسيرة وطنية ضد الحكومة يطالبون بعدم تسمية حلايقي لأي شخص يضحك الناس ولم يتخرج من ساحة جامع الفنا
ذريعتهم في ذلك مصلحة الشعب العليا وعدم خصخصة القطاع مدافعين على الطبقة الفقيرة !!!!!!!
نعم على الحكومة ان توقف أي استثمار وتترك البلاد تمشي بالسماوي .....
15 - الوطنية الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:40
والله زيدوا تضييقا على المدارس الخصوصية المهنية التي بدورها تضيق الخناق على أبناء الشعب المتميزين ها الطب ها الهندسة ها الممرضين....
16 - Mlto الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:45
Vous avez peur que la compétence règne et vos diplômes d’état ne valent plus rien... c'est la compétence qui prend place finit le temps d'ingénieur d'état... on trouve des diplômés issus des écoles privées plus doués que ceux des instituts étatiques, ni les maths ni la physique ne compte mon grand!

C'est l'égalité des chances maintenant... le meilleur aux entretiens prendra place.

Avec mon respect aux lauréats compétents.
17 - Abdellah الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:57
Je ne comprends pas pourquoi les étudiants du secteur public ont peur des étudiants du secteur privé quelque soit la nature des enseignements sauf s'ils s 'estiment qu ils sont faibles et n ont pas les Compétences de rentrer en concurrence avec leurs collègues du privé pour passer les concours au niveau des postes de l' État ou ils n ont pas les soft skills pour être embauché dans le secteur privé. Arrêtons de créer des rentes par faiblesse et allons à la concurrence et que le meilleur gagne.
18 - لعفو الأربعاء 19 يونيو 2019 - 09:05
اظن بأنه حان الوقت لاصلاح نظام الهيئات بقانون الوظيفة العمومية. ما يدعو اليه المهندسون هو تراجع في الواقع على مستوى السياسة العمومية في هذا المجال
دعونا نحذو حذو الانظمة الانكلوسكسونية وليس النظام الفرنسي الكيبيكي الفاشلان
دعوا الكفاءة هي من تحدد وليس الدبلوم او نوعه
دعونا نعتمد نظام واضح بسيط وشفاف ينصف جميع الفئات
19 - ahmed الأربعاء 19 يونيو 2019 - 09:16
ديبلوم مهندس دولة أصبح يباع في المدارس الخصوصية.. هده ضربة لكل المهندسين في القطاع العمومي.. بصفتي كمهندس أطالب الدولة بالغاء دبلوم مهندس من المدارس الخاصة و استبداله بالماستر فقط.
20 - ام مهندس الأربعاء 19 يونيو 2019 - 09:19
Les étudiants de L'ENA ont sonné l'alarme il y'a qq années mais personne ne les a pas soutenus.Des écoles privées d'architecture ont été reconnues....
21 - الحفيقة المرة الأربعاء 19 يونيو 2019 - 09:33
لا علاقة لتعليمنا الحر بالتعليم الحر في امريكا ودول اخرى . هناك في امريكا يلزمك ان تكون نابغة وان تملك المال لتدخل جامعات حرة هي اعلى سمعة من الجامعات العمومية . اما عندنا فيكفي ان تملك المال لتشتري دبلوم طب او هندسة .
اول قطاع تضرر من هذه الظاهرة هو قطاع الصيدلة ، والحقيقة ان الدبلومات الفارغة كانت تأتي من دول اوروبا الشرقية. النتيجة هي ان الصيدلي اصبح مجرد بائع؛ وليس دكتورا في الصيدلة.
للاسف هذه هي الحقيقة وهي ستستفحل على ما يبدو اكثر فأكثر في ظل الفوضى التي يعرفها قطاع التعليم وفي ظل عزم الدولة على الاستقالة من التعليم العمومي وإهماله.
طلبة الطب أذكياء، ومحقون لما انتفظوا ضد ما سموه الظلم والاهمال والتهميش الذي بدأ يلحق بالكلية العمومية، وهاهم المهندسون ينضمون الى الحملة.
لابد من ان تكون هناك هيئة للمهندسين والاطباء والصيادلة تزاقب جودة التعليم الخصوصي وتسهر على المعادلات. وكل دبلوم من روظيا او اوكرانيا او دول أخرى معروفة، لا يعترف به ولا يسمح لحامله بالممارسة به في البلد الذي أعطاه، لا يجب ان ينال المعادلة.
.
22 - الانسان الأربعاء 19 يونيو 2019 - 09:50
نفس سيناريو كليات الطب و طلبة الطب . سنشهد نفس المقاطعات الدراسية و الامتحانات في السنوات المقبلة
23 - محمد الأربعاء 19 يونيو 2019 - 09:51
التساهل مع الفوضى التي التي اثارها طلبة الطب بدءت تنتشر لتشمل القطاعات اللخرى واصبحت اامطالبة بخرق القوانين من اهم المطالب لهذه الفظات اذا لم تستدرك الحكومة وتتخذ اجراءت زجرية ترجع هم الى المسار الصحيح فانه ستكون هناك عواقب وخيمة ناتجة عن هذا التساهل
24 - ميلود الأربعاء 19 يونيو 2019 - 10:25
ما هده العنصرية وهدا الاقصاء
هناك مهندسون خريجي مدارس عمومية مستواهم متردي وهناك مهندسون خريجو مدارس خاصة مستواهم جيد
فكفى من سياسة الاقصاء
ومرحبا بالتنافس الشريف الدي اساسه المردودية
25 - مشغل الأربعاء 19 يونيو 2019 - 10:53
لقد أصبحنا نعيش في زمن المعلومة فيه متاحة للجميع ومن أراد الإختصاص في مجال ما ما عليه إلا بالمتابرة ما يقلق مهندسي الدولة هو خوفهم من أن تخرج طبقة متقنة لمتطلبات الشغل فأنا كمشغل لا يهمني إن كان تعليمك خاص المهم هو اتقانك للبرامج التي تعمل بها الشركة مع اللغات .....
26 - محمد الأربعاء 19 يونيو 2019 - 11:07
اظن والحمد لله ان الصحوة في المغرب بدلت تشق طريقها نحو النور . لا والف لا للخوصصة وهذا ما يهتف لاجله طلبة الطب . الحمد لله على شبابنا واملنا في المستقبل . شباب يدافع بشراسة على القطاع العمومي امام اهمال الحكومة وانحيازها للقطاع الخاص ودفاعها عن جيوب الخواص بقولها ان الكليات الخاصة ليست ربحية هههه اذن مذا نسمي الملايير التي يجنيها الخواص كل سنة من المدارس الخاصة وتغولهم وتفريخهم للكليات في كل مدينة سواء في الهندسة او الطب . امام كل هذا لا يسعنا الا ان نقول دمتم لنضالكم اوفياء يا شرفاء البلد طلبة الطب وطلبة الهندسة واساتذة الطب وكل المغاربة الشرفاء والمنابر الاعلامية التي توصل صوت الحق . ونقول كذلك حسبنا الله ونعم الوكيل في قلوب لا تشبع تلهت وراء المال كانها تضمن الخلود وتنسى انها سترجع الى الله مكفنة بارخص الاثواب
27 - hajar الأربعاء 19 يونيو 2019 - 11:10
Arrêter de circuler des informations fausses
1- l’Etat n’autorise pas aux écoles privées de donner un diplôme d’ingénieur d’Etat ni un master ni licence ; les nominations possibles c’est Bac+2 , Bac+3 et Bac+5. (lisez les décrets et notes circulaires dudit ministère avant de diffuser votre ignorance)
2- le privée est un partenaire du publique et si vous vous inquiétez pour le futur de ce pays travailler et arrêter de créer des problèmes (vous êtes des ingénieur vous êtes supposé résoudre les problèmes et non les créer)
3- je suis ingénieur d’Etat et pourquoi dois-je paniquer ? si tu es compétent et tu as les softskills et le savoir-faire tu auras un poste c’est sure
4- ceux qui parle et disent que les écoles d’ingénieurs étatique sont la meilleur hallucine peut être, aller voir les écoles d’ingénieur dans l’USA et arrêter de se cacher derrière un bout de carton car
c’est étatique.
28 - Walid الأربعاء 19 يونيو 2019 - 11:12
أنا خريج مدرسة خاصة ومن أبناء الطبقة الفقيرة، أشتغل حاليا كمهندس في إحدى الشركات العالمية، وأترأس بعض خريجي مدارس الدولة وأغلبهم دون المستوى، في القطاع الخاص لا مكان لباك صاحبي، التميز والترقي يعتمد على الكفاءة، لا نريد الوضيفة العمومية لكن ليس لكم الحق في إقصاء أحد من الدراسة العليا في القطاع الخاص، يكفي أنني أدفع للدولة 6000 درهم شهريا كضريبة على الدخل علما أن الدولة لاتعترف بشهادتي، على العموم فأنا على اعتاب الهجرة سنترك لكم القارب المتهالك الذي لا مجال لإصلاحه في القرن الحالي.
29 - Ingénieur الأربعاء 19 يونيو 2019 - 11:15
L'ingénieur d'état passe normalement 2 ans d'enfer dans les classes prépa. En plus, les écoles d'ingénieur d'état doivent être limité aux écoles qui sont intégrés après les classes prépa. Comme ça l 'ingénieur d'état aura sa valeur. Mais, ce n 'est pas le cas pour le moment des écoles bac+5, donnent l'équivalence d'ingénieur, doù maintenant les administrateurs demandent l'équivalence en salaire et avantage avec les ingénieurs. En plus, du salaire des ingénieurs et des médecins, ils sont la crème de la promotion avec leur note et l'enfer qui passe dans leur cursus dans le prépa, et après il commence avec 8000 dh . Le choc est énorme pour les lauréats des
ingénieurs d'état, car pour eux ils ont choisi le meilleur process scolaire, mais ils ont face à des 1000 des ingénieurs comme lui sans prépa sans rien, en plus d'un salaire médiocre qui sert à rien.
30 - abdelhadi الأربعاء 19 يونيو 2019 - 11:22
في كل ميدان هناك دخلاء، فالطبيب طبيب والمهندس مهندس....، ودلك حسب معايير ومسارات وضعتها الدولة ومعمول بها دوليا، فبالنسبة للمهندس الذي اتبع المعاييروالتوجهات القانونية (بعد الإعدادي : سنة واحدة ـشعبة علوم....>سنتين علوم رياضية...>سنة واحدة رياضيات خاصة...>سنة واحدة رياضيات عليا...>ثم ثلاث سنوات في مدارس عليا عمومية : المدرسةالحسنية، المدرسة المحمدية، مدرسةالمعادن، مدرسة الإعلاميات،مدرسةالكهرباءوالميكانيك ثم المدارس العليا الفرنسية للقناطر والبوليتكنيك....إذن لا مجال لمقارنة مهندس دولة تخرج من هذه المدارس والذي اتبع هذا المسار الصعب، بخريج معاهد خاصة لاتعتمدعلى تلك المعايير والمسارات الصعبة السالفة الذكر.
31 - soundouss الأربعاء 19 يونيو 2019 - 12:08
si l'ingenieur d'etat est sur de son poid par ses competences pourquoi toute cette angoisse et cette peur de l'ingenieur privé vous devez en principe ne pas vous souciez de ce dernier car un lion n'aura pas peur d'un chat
32 - hmeda الأربعاء 19 يونيو 2019 - 12:12
En tant que responsable d'une entreprise, j'avoue qu'il y'a une tres grande différence entre les ingénieurs de l'EMI EHTP ou autre grande ecole et les ecoles privés d'une part. lorsqu'on recrute un ingénieur c'est un invesstissement pour l'entrep^rise, on veut des personnes travailleurs méticuleux et engagé pas des fils à papa
33 - ali الأربعاء 19 يونيو 2019 - 12:27
نحن جميعا مواطنين مغاربة ولنا نفس الحقوق الدستورية، فلا داعي للاقصاء ، اما بخصوص كفاءات المهندسين في المدارس الخاصة فهم افضل من المهندسين العمومي، وهذا الهجوم على الطلبة المدارس الخاصة دليل على تخوفكم بعدم ايجاد عمل بسبب كفاءات الجيدة للمهندسين القطاع الخاص
34 - Abdou الأربعاء 19 يونيو 2019 - 12:35
يذكرني حراك الطلبة الاطباء والمهندسين بصيحات واستنكار الشرفاء في الثمانينيات عندما اعلنت الدولة اطلاق التعليم الخصوصي وان دلك الاجراء هو بداية الاجهاز على منظومة التربية والتكوين برمتها وتخلي الدولة على احد اهم ادوارها وهدم لمبدا تكافؤ الفرص في تلحصول على نفس التعليم بين الفقراء والاغنياء. وطبعا نعلم كلنا تهافت عدد كبير كن الطلبة المغاربة على معاهد بروسيا ورومانيا واوكرانيا حيث يمكن ان تحصل على دبلوم صيدلة ب مليون سنتيم في سنة حتى ولو كان اديك باكالوريا ادب
35 - محمد الصابر الأربعاء 19 يونيو 2019 - 13:03
لماذا هذه الحراكات الطلابية التنسيقية تنصب نفسها مدافعة عن الكفاءة وعن القطاع العام؟
الواقع أن العالم تطور والمغرب انفتح على الكفاءات والمدارس المعتمدة دوليا في سبيل تحقيق الأجود والارفع مستوى، كما أن ادعاء التنسيقيات التعليمية والطبية والمهندسية أن المعادلة بين القطاع الخاص والعام غير ممكن هو ضرب في الجودة التي توفرها المدارس والجامعات الخاصة كذلك،وأن عدم قدرة بعض أبناء الشعب على تكاليف الدراسة لدى الخواص،لايعني تفاوت في الكفاءة بمنع منافسةالخواص،بل العكس هو الصحيح،فالكفاءة موجودة بتوفر الشروط التكوينية والخدماتية وهذا متوفرلدى الخواص لانهم مستثمرون أكفاء،والدولة تستمر في فتح كلياتها لانها تحترم ابناء الشعب. كما أن من حصل على معدل مرتفع18 في مبارة لايحق له أن يقبل أو يرفض طالبا حصل على 14 يتكون في طب أو في كلية هندسة الخواص.
هل المغرب سيرفض عالميا مدارس وكليات الخواص لان لدية تنسيقيات طلبة تعتقد أنها منافسة لاشرعية لمستويات نقطهم العليا في الباكالوريا؟ هل من حصل فقط على 13نقطة لايحق له أن يكون مهندسا أو طبيبا ولو بالشروط الذكية؟ ماهذه المزايدة؟
36 - مغربي حر الأربعاء 19 يونيو 2019 - 13:05
البلاد هودات احمادي!!!!!!
Tous les clignotants sont en rouge dans ce pays
الحكومة الأحزاب النقابات كولشي ضارب الطم
اش واقع؟؟؟؟
اين النخبة احمادي؟؟؟؟؟؟؟
37 - مهندس تعليم عمومي الأربعاء 19 يونيو 2019 - 13:07
بصفتي مهندس تعليم عمومي لا اتبنى طرح هذه النقابة. كان الاولى المطالبة باحداث فرص تكوين عمومي لاكبر عدد ممكن من الطلبة و اكثر جودة للمهندسين في المؤسسات مع فرض شروط صارمة امام المؤسسات الخاصة و العمومية ايضا الراغبة في تكوين المهندسين عوض المطالبة باغلاق الباب امام خريجي التعليم الخصوصي. لان عالم المنافسة يفرض التفوق للانجع و الافضل . بينما منطق الريع يبحث فقط عن فرص اقصاء الاخرين .
38 - هشام الأربعاء 19 يونيو 2019 - 13:39
السادة المهندسون انكم اما :
- تغردون خارج السرب يعني اورجو
- يالله فقتو واقيلا
معناه ان التعليم الخصوصي فرض نفسه واخد يتسع ويشمل كل التخصصات
سبقكم المهندس المعماري ووووو
لكن دون جدوى لمادا هدوك المدارس راه مرخصة ودبلوماتها معتمدة يعني بحل بحل
اوا ما العمل
والو الناس خلصوا الدبلومات لوليداتهم وشدوهم وغادي اخدموا مهندس
ها أنت شوف دبلومات أوكرانيا اشبنليكم فيها بحال بحال ناس خلصوها وجابوها ودارو ليها معادلة
اوا الله أردنا الصواب
39 - logique الأربعاء 19 يونيو 2019 - 13:46
بكل صراحة المدارس العليا الخاصة مجهزة بأحدث المعدات التي تمكن من متابعة مسار عالي متميز عكس المدرسة العمومية الخالية من أبسط تجهيزات كل مافيها طويلات وسبورة دكشي ديال إبتدائي ومن يدرس في هاته المدارس يعرف ذلك كما أن المرور بالأقسام تحضيرية لاعلاقة له بما يدرس في شعبة الهنسة من مواد .
أمر آخر المتحججون بكون طلبة الخاص أقل حرفية فهذا خطأ لأنك في الأخير ستعمل في القطاع الخاص الذي لن يرحمك إن لم تكن تتقن عملك وفي هذا الصدد تبقى الدبلومات مجرد حبر على ورق إن لم تكن متمكن من مجالك .
ثالثا أغلب خريجي المدرسة العمومية يعملون في القطاع الخاص ومن حق أيضا طلبة الخاص أن يحتجوا على كل مهندس دولة أو طبيب يعمل بالقطاع الخاص وخليكم مع دولة راكم تحلمو بالخذمة .
أخيرا مجال الهندسة وأخص منها المعلوماتية شديدة تطور إن لم تكن لك قدرة على مسايرة المستجدات إلى نهاية حياتك ستفشل فشل دريع سواء كان ديبلومك عام أو خاص.
40 - شوراق حفيظ الأربعاء 19 يونيو 2019 - 13:50
أنكم تزرعون البلبلة داخل هذه الهيئة التي لعبت دورا كبيرا في تنمية المغرب ؛لكن هذه المرة انحرفتم كثيراعن التوجهات الكبرى الذي تكونت بموجبه هذه الجمعية . لان الجانب السياسي والشعبوية طغى على مصلحة المهندس . فيما سيضركم المهندس الذي تلقى تكوينه في المدارس الخاصة . اذا كنا نحلل هكذا يجب على المهندس الذي تكون في المدرسة العمومية ان يتجه إلى العمومي والمهندس الذي تكون في المدرسة الخصوصية ان يمارس في القطاع الخاص . ان التكوين في بعض المدارس الخصوصية في المغرب قد فاق التكوين في العمومي بكثير لا كل سنة تتفوق المدارس الخاصة في المحافل الدولية في ميدان الاختراع كما هو الشأن بمدرسة EMSI مثلا.
41 - محمد الأربعاء 19 يونيو 2019 - 13:59
وماذا عن شريحة المحللين والمجازين؟
42 - مواطن الأربعاء 19 يونيو 2019 - 14:04
خوصصة الابتدائي الاعدادي وحتى الثانوي لا حرج لا باس وربما مهم بالنيبة للجميع
اما خوصصة الهندسة وخوصصة الطب بالخصوص لانه مرتبط بصحة المواطنين فانه سيؤدي لا محالة الى تدهور الخدمات الصحية .
43 - اسكندر المقدوني الأربعاء 19 يونيو 2019 - 14:08
امر مضحك هولاء المهندسين اغلبهم مستواه متواضع و انجازاتهم الهندسية واضحة في المغرب... ثم يعلمون ان المعاهد والجامعات العمومية هي من الاسوء على مستوى العالم سواء كمناهج او مرافق ،ثم يعارضون معادلة شواهد طلبة درسو مثلا في خاركييف و موسكو و بوخارست مع العلم ان هده المعاهد هي متفوقة على المعاهد المغربية في التصنيفات بفارق شاسع
44 - محمد الأربعاء 19 يونيو 2019 - 14:09
وأين كان الاتحاد الوطني للمهندسين المغاربة والنقابة الوطنية للمهندسين أيام كانت الدولة توظف المجازين في البيولوجيا والكيمياء والرياضيات والجيولوجيا ضمن إطار مهندس التطبيق والذين وصلوا الآن إلى إطار مهندس رئيس درجة ممتازة بالإضافة إلى فئة المحللين الذين يوجد ضمنهم كاتبات وأعوان لم يحصلوا حتى على شهادة البكالوريا وهم الآن ينعمون بإطار مهندس رئيس في حين أن المهندسين خريجي المدارس العليا أمثال المدرسة الحسنية والمدرسة المحمدية لا يزالون يقبعون في المراتب الدنيا في الترقي. الدولة التي تستهين بإطار مهندس الذي فرض عليه أن يكون من المتفوقين لولوج مدارس الهندسة وتماثلهم بالأعوان لن تتردد في إصدار قرارات المعادلة للمدارس الخاصة التي تبيع وتشتري في منح الدبلوم. إنها كارثة بكل المقاييس.
45 - هشام الأربعاء 19 يونيو 2019 - 14:18
يريدون الشوشرة على قطاع المهندسين . هدا مجرد التنافس و اعطاء الاولوية في ولوج الوضيفة العمومية . من وجهة نضري على طلبة المدارس العمومية التركيز على الكفاءة و في سوق الشغل كيبان الجدير بالمنصب . و العمل بأجر يضاعف تلاث مرات اجرة مهندس في الوضيفة العمومية . واصلا ماهو دور مهندس في الادارة المغربية لا يصنع شئ بل يقوم بتتبع مشروع تتكلف به شركة مناولة من فرنسا و شركات خاصة و هذا اختصاص خرجي مدارس التسيير . يمكن ان يتكفل به تقنيون دون اتقال كاهل مزانية الدولة بمهندسين لا يصنعون شيئ. عجبا لمن يقرأ الموضوع ضننت انهم يتنافسون من سيصنع مفاعل نووي ...
46 - ميلود الأربعاء 19 يونيو 2019 - 15:03
غالبية طلبة معاهد المهندسين العمومية وطلبة الطب تابعوا دراستهم الابتدائية والثانوية بالمدارس الخصوصية اي انهم اصلا نتاج للتعيم الخصوصي
فلماذا يطالبون الأن باقصاء خريجي معاهد الهندسة الخاصة
ام انهم قطعو الواد ويريدون قطع الطريق على الأخرين
47 - محمد الصابر الأربعاء 19 يونيو 2019 - 15:20
تتمة للتعليق رقم 35
الذين يزايدون على مصالح الطلبة هم مدسوسون لهدف سنعلمه قريبا، فماذا يخسر الطلبة في الجامعات العمومية أن يكون الطلبة في الجامعات الخصوصية يحصلون على تكوين جيد وكفء وفق المعايير والمؤشرات الدولية؟فاذا كان الطلبة العموميون يخسرون كفاءتهم العليا،فان هذا غير صحيح لان الجامعات الخاصة توفر أرقى الشروط والجودة بالمؤشرات العالمية،أما اذا كان الطلبة العموميون لايقبلون المنافسة مع الخواص فهم ضد الكفاءة والجودة،لان خريجي الخصوصي سيباشرون مناصبهم ومهامهم بعد التخرج بكفاءة لاتقل عن كفاءة خريجي العمومي،بل تتجاوزها بحكم معالجة التكنولوجيات الحديثة والتجديدات الدولية،بينما الامر متأخرفي الجامعات العمومية،أما اذا كان الطلبة العموميون يطالبون بتحسين الشروط التكوينية في كليات الطب والهندسة ، فهذا من حقهم بل من الواجب على الدولة أن توفر لهم ذلك،لكن دون الغاء حق وحرية المنافسة،لاننا في عالم أنت تقرأ وأنا أقرأ، ومن كان متفوقا منا بمعنى تطابق شروط تكوينه مع سوق الشغل فليتفضل للمنصب الموجود سواء كان دوليا أو وطنيا. دعونا من المزايدات.
48 - مهندس الأربعاء 19 يونيو 2019 - 15:23
المشكل في المعادلة هي ان بعض الخريجين لهم اباء في مراكز في الادارة المغربية ويريدون ضمان منصب لاولادهم. اما في القطاع الخاص (الشركات المحترمة) فالاولوية تكون في الاغلب للمدارس العمومية (على الاقل حتى الان)
كنت التقيت بمهندسة خريجة مدرسة خاصة مشهورة اسرت لي انها "هربت" من الاقسام التحضيرية (خاصة بدورها) و درسة مباشرة الهندسة
49 - yiu الأربعاء 19 يونيو 2019 - 15:55
les ingenieurs du Maroc vous me faites rire vraiment. au lieu d'analyser un problème ou proposer des solutions tenables, vous ne faites qu'attaquer d'autres corps très prestigieux comme les medecins, les administrateurs docteurs , les ingenieurs de l'exterieur. au lieu de faire celà attaquez vous aux vrais difficultés de formation des ingenieurs du Maroc qui choment ou acceptent des salaires de 4000 dh chez des petites sociétés . vous savez que même les ingenieurs de Mohamedia et de hassania votre crème choment parcequ'ils n'ont que des formations thériques et même au niveau de l'allocution ils sont comme des dislexiques
50 - البهجة... الأربعاء 19 يونيو 2019 - 15:58
نخب الوطن ونجباؤه المهندسون والاطباء.تريد الحكومة التفريق بينهم بادخال القطاع الخاص عن طريق المعادلة..ستتحدون هذه السياسة بتنسيقياتكم واعتمادكم على قوتكم وضغطكم.سيمت الغياط ويده على النافخ كما بيقول المثل...
51 - yasmine الأربعاء 19 يونيو 2019 - 16:00
les ingenieurs public ne sont pas brilllant et les eleves du privé aussi faut savoir differencier entre competence performance et les connaissancec techniques acquise lors de la formation un ingenieur futur manager et responsable doit en outre posseder plusieur competence comportementale caracterielle et manageriales ceci manque enormement dans les ecoles public qui se fixe juste aux comptence techniques
52 - بن الدكالي الأربعاء 19 يونيو 2019 - 16:22
كانعتذر ولكن ما فيدكمش. هذا ما يمكن أن أخلص إليه. وليتو خايفين إلا يديو بلايصكم. حيث ما عندكمش من المؤهلات ما يكفي باش تبقى عندكم قيمة. تستهلكتو وما بقى عندكم ما تعطيو. رهنتو البلاد بأفكاركم المحدودة. وجميع المشروعات اللي تتشرفو عليها كتبقى ذات جدوى محتشمة. تفتقدون لروح الإبداع والمغادرة. اللي فيه الضو وفهمكم آش تتسواو فضل أنه يبتعد منكم باش ماتكبحوش ليه الطموح ديالو. ثقافة عقيمة للأسف. نتوخى خيرا من هاذ المدارس الخاصة اللي جايبة تصورات جديدة عن كيفية تكوين مهندس معاصر.
ربما أو أكيد غادا تكون عندهم قيمة مضافة لهاذ البلاد ويفمو الأسر ديالها من بين يديكم.
بالمرة ماتفوحوش علينا بما تعلمتوه في المدارس المغربية، تنعرفو مزيان الأمور كيفاش تادوز.
53 - محمد بلحسن الأربعاء 19 يونيو 2019 - 16:30
جودة تكوين المهندس وخبراته المهنية غالبا ما تكون عائق بالنسبة لمن يشتغل في صفوف مقاولات محمية تستمد قوتها من الريع والرشاوي !
54 - محمد بلحسن الأربعاء 19 يونيو 2019 - 17:18
جميع التعاليق وعددها 52 الى حدود 16:22 مهمة لتصحيح جميع الاختلالات التي تعيشها الهندسة الوطنية وللإيمان بأن لا فرق بين قطاعين.
55 - شعيب الأربعاء 19 يونيو 2019 - 18:40
لتذكير الإخوة المهندسين أن الشباب لم يتجه ةإلى التعليم الخاص إلا بعد الحاجة إلى ذلك يجب إن أردنا تحليلا منطقيا أن نتجنب البكاء على المدرسة العمومية والخوف عليها في قطاعات الطب والهندسة وغيرها والتعلل بأن حق الفقراء سيهدر إلى غير ذلك من التعليلات البعيدةعن صلب الموضوع .التعليمالخصوصي في الجامعة مفروض ولازم ويساير التطورات .عبر التاريخ لم يكن التعليم من صنع الدولة بل كان خاصا ومثال ذلك الجامعات الإسلامية العريقة اللتي بناها أو أوقف على تسييرها محسنون وغيرهم شبيهة بنظام fondation الحالي نتمنى أن تعود هذه الاريحية والعطاء.
الجامعة الحرة تكون أكتر مرونة ومتحررة في برا مجها مما سيخلق فرصا للإبداع اللذي هو صلب الموضوع.
بدل الدعوة إلى إقصاء الآخر يجب التمحيص في الجامعة العمومية والخصوصية عن نوعية المقررات من يقوم بتدريسها وكيف يدرسها والابتعاد عن كل التحليلات البعيدة عن الموضوع.اللهم أصلح أمورنا .
56 - اوسامة الأربعاء 19 يونيو 2019 - 19:04
اني اشم رائحة العدل والاحسان تنبعث في المهندسين هذه المرة....احذرووووو
57 - Boutaib الأربعاء 19 يونيو 2019 - 20:49
كيف يمكن معادلة مهندس التعليم العمومي مع التعليم الخصوصي بحيت ان معدل المطلوب في المدارس العمومية 16/20 ومافوق بينما في التعليم الخصوصي مطلوب لجلب عدد اكبر من الطلبة الميسورين 11/20.اني اعرف طلبة التحقوا بالجامعة محمد السادس الخصوصية معدل 11/20 شعبة الهندسة .حقيقتا تريدون خراب هدا البلد المسيرة من طرف العدالة والتنمية.
58 - الشياضمي الأربعاء 19 يونيو 2019 - 21:02
وما علاقة الملاعب المدرسية في تكوين المهندس يمكن للطلبة ان يمارسوا اوقاة المخصصة للرياضة على شاطئ البحر
59 - الياس الأربعاء 19 يونيو 2019 - 21:20
اوافقهم الراي قسما بالله دوزت تدريب مع مهندسين من مدارس خاصة قسما برب الكعبة ان مستواهم متذنييي
60 - سفيان الأربعاء 19 يونيو 2019 - 22:55
هذا الكلام من الماضي. سوق الشغل يتطلب الكفاءة. الشهادات المغربية غير معترف بها فكفى من سياسة الاقصاء. انعدام الانجازات المهنية تدفع البعض الى اعادة اسطوانة المرور بالمدارس التحضيرية...
61 - ilias87 الخميس 20 يونيو 2019 - 03:10
لكي تكون مهندس دولة حقيقي يجب ان تكون متفوقا في التانوية شعبة العلوم الرياضية وان يتم اختيارك في الاقسام التحضيرية وان تتحمل المغامرة والضغط والسهر والمعاناة حتى تنجح في الامتحان الوطني لانك ان لم تنجع ستعيد السنة او تستمر في الجامعة. بعدها تكمل الدراسة في المدارس العليا. خلاصة القول يجب ان تكون متفوقا في الدراسة والصبر وليس بالمال. ان كنتم ستمنحون المعادلة بين القطاع الخاص والعام عليكم الغاء الاقسام التحضيرية والغاء التفوق الدراسي وجعل كل شيء بالمال حتى ينجح ابناؤكم. حكومة الاغبياء
62 - ميلود الخميس 20 يونيو 2019 - 10:58
لقد ورتتم نظام الريع من فرنسا
اصبح الموظف ينال الاجرة حسب الدبلوم وليس حسب العمل الدي يزاوله
هناك مهندسون بالإدارة يقومون بمهام محرر اداري وينالون اجرة مهندس
ونفس الشيء بالنسبة للاطباء
النظام الانكلوساكسوني يدفع للموظف حسب نوعية وجودة العمل الدي يقوم به وليس حسب شهادته
استفيقوا وشمروا على سواعدكم
الكفاءة والمردودية هي الحكم
63 - عبدالالاه الخميس 20 يونيو 2019 - 16:42
لا يمكن محاربة الخوصصة في الاقتصاد او التعليم بما فيه الطب و الهندسة لان الخوصصة هي لغة العصر وآلية للتطور و المنافسة.
و المطلوب هو الشفافية في تقييم كفاءة المهندس بصرف النظر عن طبيعة الشهادة التي يحملها.
64 - محمد الجمعة 21 يونيو 2019 - 21:34
عجبا لمن يدافع عن الجامعة العمومية وبعد تخرجه منها يبحث عن وظيفة بالقطاع الخاص(مصحات خاصة)فتصبح مردوديته هنا أكثر منها في وظيفته الاصلية (مستشفى عمومي) انها قمة النفاق
المجموع: 64 | عرض: 1 - 64

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.