24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4306:2713:3917:1920:4122:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟
  1. شاطئ زرارع بطنجة (5.00)

  2. إدامين: تقرير "رايتس ووتش" يدس السمّ في العسل ضد وحدة المغرب (5.00)

  3. جريمة اغتصاب وقتل حنان تُخرج عشرات المحتجين أمام البرلمان (5.00)

  4. تنسيقية "لا للقرقُوبي": مليون مغربي يتناولون الحبوب المهلوِسة (5.00)

  5. حادثة سير غامضة تنهي حياة شاب نواحي سطات (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الاتحاد الأوروبي يدعم جهود المغرب في مكافحة الهجرة غير الشرعية

الاتحاد الأوروبي يدعم جهود المغرب في مكافحة الهجرة غير الشرعية

الاتحاد الأوروبي يدعم جهود المغرب في مكافحة الهجرة غير الشرعية

تدورُ داخلَ أروقة الاتحاد الأوروبي، منذ أيامٍ، أحاديث حول تبنّي توّجه جديد لمنع تدفّق مزيد من المهاجرين؛ توجه ينطلقُ من فرضِ سياسة الأمر الواقع على الدّول التي تنطلقُ منها تيارات الهجرة، وتحصينِ الحدود، والرفع من الدّعم المالي المخصّص للحكومات التي تتصدّى بوسائل "تقليدية" للزّحف المتواصل للمهاجرين الذي من المرشّح أن يزدادَ خلال عطلة الصّيف المقبلة.

ويعبّئ الاتحاد الأوروبي حوالي 232 مليون يورو للمغرب منذ عام 2014 من خلال أدوات وصناديق مختلفة لمعالجة تحدي الهجرة، وأكثر من 1000 مليون يورو من المساعدات لدعم الإصلاحات والنمو الشامل، وهي أرقام تضعه على رأس البلدان الأكثر استفادة من المساعدات الأوروبية.

وعبّر المغرب عن امتعاضه من تأخّر صرف الموارد المالية ليستمرّ دوره في محاربة ظاهرة الهجرة السّرية التي تنشط في أراضيه الشّمالية، وهو ما دفع السّلطات الإسبانية إلى مطالبة أوروبا بتخصيص موارد إضافية للرباط وتعزيز سياسات التعاون الإنمائي، على اعتبار أنّ المملكة تمثّل شريكا للاتحاد الأوروبي بقوة التاريخ والجغرافيا.

وفي هذا السّياق، حثّ رئيس إقليم الأندلس، خوانما مورينو، الاتحاد الأوروبي على زيادة الموارد المالية للسيطرة على تدفقات الهجرة في "الحدود الجنوبية"، مما يسمح للمغرب بأن يكون مدعما بالوسائل المطلوبة. وقال خلال اجتماع مع مسؤولين مغاربة: "لا يمكن أن نبذل جهودا في أوروبا الشرقية أو تركيا ونتجاهل جنوب أوروبا، إنها قضية معلقة".

وأضاف المسؤول الإسباني، الذي اجتمع مع وزيري الخارجية والداخلية المغربيين، أن "المملكة تقوم بمجهودات جبّارة، وكمثال على ذلك تنفق 20 مليونا سنويًا على الحافلات التي تنقل المهاجرين من شمال المغرب إلى جنوبه، كما أن هناك عملا متواصلا للسلطات التي تطارد المهاجرين".

ويرى عبد الإله الخضري، رئيس المركز المغربي لحقوق الانسان، أنّ "المقاربة الأمنية التي ينهجها المغرب، والتي يمكن وصفها بالحل البراغماتي، وغالبا ما تواكبها حسب النشطاء ممارسات تنطوي على انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، تحظى بالموافقة الأوروبية من تحت الطّاولة، وأحيانا من فوقها".

وهذا ما يفسّر، بحسب الحقوقي المغربي، وجود أصوات من داخل البرلمان الأوروبي تدعم الطرح الذي يمضي في اتجاه دعم المغرب ماديا في سياسته لمحاربة الهجرة السرية، لكن الإشكال المطروح، يقول الخضري، "هل يطلع الاتحاد الأوروبي بشكل دقيق على أوجه صرف تلك المنح المالية؟ لأن أي تقييم مفترض للمقاربة الأمنية المتبعة من لدن المغرب يروم مواجهة آفة الهجرة السرية على المدى القصير".

وأضاف أنّ "المقاربة الأمنية المتبعة من لدن المغرب تروم بالضرورة مواجهة آفة الهجرة السرية على المدى القصير، لكن أسباب توالد الظاهرة وتكاثرها تبقى قائمة، وبالتالي تبقى المقاربة غير مجدية على المدى الطويل، لأنها لن تفضي إلى حل دائم".

وتوقّع الحقوقي ذاته أن "يزيد الاتحاد الأوروبي من ميزانية دعمه للمغرب لمواجهة الهجرة السرية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - محمد الخميس 20 يونيو 2019 - 10:12
من يستفيد من تلك الأموال وإلى أين تذهب
2 - الاحسان الخميس 20 يونيو 2019 - 10:22
الحمد لله الذي من علينا بعد الجفاف ورزقنا من أموال أوربا مايطفى ضمأ الصيف وسأم النتظار .
الله اكبر الله اكبر بافتحاص بالأندلس قصورك فالغنيمة قادمة .
ولتغلي دماء الفقراء بانتظار فاكهة الصبار وبطيخ الصيف الأخضر .
واشحد سيفك يا شباب وارشف رضابا مضمخا برحيق الاكستازي واشدد على اترابك كي تزهر صناديق الليل بمالك المسفوح؛ وترقص صناديق الحديد حين قدومك مكبلا.
وتكتم أنفاسنا عاما آخر نموت فيه رويدا رويدا.
3 - الوطنية الخميس 20 يونيو 2019 - 10:26
لا نحتاج إلى مساعدة مادية من الاتحاد الأوروبي من أجل محاربة زحف المهاجرين الأفارقة إلى المغرب وإنما يجب أن تفعل في إرجاع هؤلاء المهاجرين إلى بلدانهم لأنها لا تنقصنا بطالة ولا تهميش
4 - مقهور الخميس 20 يونيو 2019 - 10:35
قادو سبيطارات دعمو التعليم قادو طرقان ماشي تخنقو المواطنين وتقطعو عليهم المتنفس الوحيد وهو" الهجرة" الاموال كاتمشي فالتفاهات وتبرهيش الخاوي يعني همكم الاول والاخير وهو انفسكم وتلبية طلبات الاجانب حتى لو كانت مذلة صلحو لبلاد ولا طلقونا نخليوها ليكم
5 - فقير الخميس 20 يونيو 2019 - 10:38
اسيدي اش بغينا بشي افارقة كلا يبقا فمحداه.الي عطانا الاتحاد الاروبي بعض الاموال قل من تركيا بكثير اش كانستافدو منها؟واش حنا مطفرينو وتزيدو علينا الافارقة اشبينا وبينهم خلوهم فبلاداتهم وراه حنا مقهورين .هالافارقة بداو يطالبو بحقوقهم بغاو الخدمة السكن وووو.وحنا سوكرنا هادشي؟ سياسة فاشلة .
6 - ناصر الحق الخميس 20 يونيو 2019 - 10:55
في تقديري لن يتمكن الاتحاد الأوروبي للقضاء على هذه الظاهرة بهذه الطريقة مادام هنالك من يستفيد من الأموال . والطريقة المثلى هي التعامل مع المهاجرين مباشره و منحهم اعانات لخلق مقاولات في بلدانهم الأصلية. لان أموال المساعدات لن تصل للمهاجرين لأنهم فقط ورقة ضغط و أنهم بضاعة مربحة...
7 - مغربي يدق ناقوس الخميس 20 يونيو 2019 - 11:00
ان موقع المغرب الجغرافي لا يسمح له باستقبال المهاجرين لأن ذلك سا يشجع المزيد للقدوم بأي وسيلة، كل شعوب العالم تعرف خريطة المغرب و موقعه الجد قريب من أوروبا كل فقراء شباب أفريقيا يريدون القدوم للمغرب و أغلبهم يفشل في العبور و يصبح مشكلة بذاته داخل التراب الوطني من عدم معرفة هويتهم لأنهم يدخلون تهريب من الحدود مع الجزائر و موريتانيا، و يسببون مشاكل كثيرة تسول في الطرق التجول في جميع المدن والقرى المغربية رغم أنهم لم يدخلو قوانيين بالتأشيرة كما ينص على ذالك القانون وحتى من يدخل قانوني يخرق القانون لانه لا يجدد إقامة و هناك آلاف ينتشرون في الشوارع يتاجرون في الممنوعات مثل المخدرات ممارسة الدعارة الخ، إذن على الدولة المغربية ترحيلهم بتلك الأموال للني تدفعها أوروبا لامغرب
8 - ابن سوس المغربي الخميس 20 يونيو 2019 - 11:13
أغلبية الصامتة من المغاربة تعلم ان هناك مؤامرة ضد الشعب المغربي من الإتحاد الأوروبي و المسؤولين في المغرب لتوطين المهاجرين الأفارقة في المغرب و تغيير التركيبة السكانية الوطنية و هذا ما لا يقبله الشعب المغربي، على الحكومة المغربية ة شرفاء هذا الوطن اتخاذ قرار ترحيل كل هؤلاء و رفض توطينهم نحن لسنا عنصريين ولا ضد هؤلاء ولكن المغرب لم يوفر لشعبه حتى أدنى عيش كريم صحة تعليم بنى تحتية و شغل آلاف من أبناء الشعب المغربي لم يجدوا حتى سرير في المستشفى مدرسة في البادية ، فا كيف له ات يغرق المغرب لأناس لسنا مسؤولين عن معاناتهم؟
9 - assez! الخميس 20 يونيو 2019 - 12:09
nos problèmes,nombreux ,chômages,vols,agressions,
harcelements,peur de l'avenir,
les feux rouges sont devenus des feux noirs,
alors ça suffit,il faut renvoyer les africains dans leurs pays ,des pays riches où ils peuvent vivre dignement,
assez!
10 - zaki .cat الخميس 20 يونيو 2019 - 12:31
لبسلام عليكم
البعض يرى في الهجرة مأساة ودراما إنسانية والبعض يرى فيها اتجارومساومة مصائب قوم عند قوم فوائد .الإتحاد الأوربي يرمي بالكرة في مرمى المغرب ويجعل منه شرطي مروريراقب تحركات الهجرة السرية وتملي عليه شروطا يجب تطبيقها حرفيا . هذه حلول ترقيعية ولن تَحُد من الهجرة لأن الأوضاع السياسية والإقتصادية تتفاقم في إفريقيا يوما بعد يوم. لنكن واقعيين من ساهم في إفقارإفريقيا ألستم أنتم .ارفعوا أيديكم ونهبكم لخيرات إفريقيا . يجب متابعة ومحاسبة كل من اختلس المساعدات الممنوحة لإفريقيا : أين صُرِفت وكيف صُرفت.
أقيموا مشاريع تنموية في إفريقيا لخلق مناصب شغل باستقدام فروع شركات من أوربا إلى إفريقيا . أما المساعدات الممنوحة فهي فتات من الموارد التي نهبتم .
11 - كمال الخميس 20 يونيو 2019 - 13:27
المغرب يسترزق بالأفارقة وليس يحارب الهجرة من الذي جعل المغرب يفتح الحدود أليس سياسته التي تقول رابح رابح اذا المغرب محطة عبور وليس بلاد استثمار حتي اصبح المغرب بلد التسول والتسكع في الشوارع لا من حيت الأفارقة والسوريون الذي جعلوا حرفة التسول عملا لهم في كل ربوع المغرب الذي أعطاهم اكثر ماكانوا يحلمون به في أروبا
12 - الأسوأ ات الخميس 20 يونيو 2019 - 13:37
عجبا لا يريدون المهاجرين في اوروبا ،ويدفعول المال لكي يبقى المهاجرون في المغرب،يعني المواطن المغربي ماعندو قيمة اوخلي الافارقة ارفسوهم.الحكومة باغي الفلوس ماشي شغلها في الباقي.
13 - الملاحظ الخميس 20 يونيو 2019 - 14:23
ٱولا،لا توجد هجرة غير شرعية!!! كل الهجرات طبيعية.الهجرة غير الشرعية مصطلح سياسي.ثم لماذا تشتكي ٱوروبا من الهجرة؟؟؟ كل هذه الدول ابتسمت إفريقيا فيما بينها فيما مضى و سمي ذلك استعمارا!!!!!
ٱبان تلك الفترة إغتنت الدول الاوروبية بفضل ثروات إفريقيا،و حين تمكنت من ضمان مصالحها عبر عرس خدامها في الدول الافريقية وانسحبت و لكن مصالحها بقيت مضمونة و ٱكثر من ذلك رسمت حدود الدول لتنزع ثروات هذه و ضمها لتلك حتى تضمن مصالحها،فنتج عن ذلك صراعات مازالت مستمرة الى اليوم.
إذن فلتتحمل ٱوروبا تبعات ماضيها،ٱن تقبل ٱو لا الهجرة،فهذا مشكلها،ٱما ٱن تمنع الناس فهذا ٱمر مرفوض.وعلى الدول الافريقية ٱن ترفض التعاون معها في هذا الملف.
الحل هو الرام اتفاقيات لهجرة نسبة مءوية سنوية وإما ٱداء تعويضات عن فترة الاستعمار.
14 - مول سيكوك الخميس 20 يونيو 2019 - 14:25
عيب وعار أصبح أرباب العمل يشغلون الأفارقة لأنهم يؤدون لهم اجورا أقل ويعملون ساعات أكثر . إنها الخيانة العظمى في حق الشباب المغربي الذي سيتجرع العطالة بسبب سياسة الدولة: واتذكر الوزير اخنوش الذي قال يوما اما تدفع لنا أوربا أكثر أو سنعيد النظر في خطط ادماجهم وتشغيلهم. مسيروا الدلة يظنون أن المغرب أصبح السويد. إذن يتم الضحك علا ذقون المغاربة بأن الدولة ستقضي علا البطالة. لا الدولة تقضي علا بطالة المهاجرين الأفارقة ودعمهم لخلق مقاولات وتشغيل أفارقة آخرين واستعبادهم واستعباد المغربيات كذالك اللاتي تجري وراء المال. وهناك خيريات امتلأتا بالاطفال الافارقة في الأطلس. ان لا ينتفض الشعب المغربي ضد هدا الوباء سيحترق ويختفي في ظرف 50 سنة.
15 - Adamm الخميس 20 يونيو 2019 - 14:28
مصائب قوم عند قوم فوائد المغرب مستفيد في جميع الحالات بحكم موقعه الجغرافي وبحكم علاقته الاقتصادية مع أوروبا ومشكل الهجرة لن تحله الملايين التي يعلم الله وحده اين تدهب في المغرب. والحل الوحيد لإيقافها هو الاستتمار في هده الدول وتحسين ظروف عيش هؤلاء المهاجرين في بلدانهم وارجاعهم لها. وعلى دولهم الأصلية تحمل تكاليف الرجوع. وتعامل تروب الصارم مع المكسيك حول الهجرة خير دليل وتجربة ناجحة. على الدول المصدرة للهجرة وعلى الدول التي مروا فوق ترابها تحمل المسؤولية. ولو اقتدى الحال منع المساعدات عنها.
16 - نورالدين شوباني الجمعة 21 يونيو 2019 - 14:56
على الاتحاد الاوروبي وقف استنزاف الخيرات الإفريقية.واستعمال الاموال المسروقة من افريقيا المودعة في ابناكها في اعادتها الى افريقيا او استعمالها في استقبال المهاجرين.واغلاق الحسابات البنكية للصوص الاموال العمومية الإفريقية.
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.