24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السعدية بوطالب .. ناشطة جمعوية تنير ليالي المدمنين والمتشردين (5.00)

  2. الفرشم .. حرفِيّ يحول "نبتة الدوم" إلى تحف فنية (5.00)

  3. "أصحاب الشكارة" يتحكمون في أسعار كراء الطاكسيات بالدار البيضاء (5.00)

  4. مؤلّف يقارب رهانات وتحديات الاتّحاد المغاربي (5.00)

  5. سفارة أمريكا تلاقي شبابا مغاربة بعلماء من "ناسا" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | لقاءات متواصلة تسعى إلى حلّ ملف "حراك الريف"

لقاءات متواصلة تسعى إلى حلّ ملف "حراك الريف"

لقاءات متواصلة تسعى إلى حلّ ملف "حراك الريف"

سلسلة من اللقاءات المتواصلة تعقدها هيئات المجتمع المدني مع مجموعة من المؤسسات الوطنية في الآونة الأخيرة من أجل حثّ المُمسكين بزمام ملف "حراك الريف" على "حلحلة" الأوضاع في أقرب وقت، تفادياً لأي تصعيد ممكن. وتندرج ضمن هذه الهيئات لجنة الحسيمة للدفاع والمطالبة بإطلاق سراح معتقلي الحراك، التي تأسست في منتصف ماي الماضي، وشرعت في تنظيم لقاءات مع عدة فاعلين مؤسساتيين داخل الدولة.

إلى ذلك، استقبل المندوب الوزاري المكلّف بحقوق الإنسان، أحمد شوقي بنيوب، وفداً عن اللجنة سالفة الذكر، الخميس الماضي، بغية البحث عن حلول مشتركة لهذا الملف المؤرق للدولة، الأمر الذي سيمكن من تجاوز "المحنة الحقوقية" التي باتت ترخي بظلالها على تصنيفات المملكة في مختلف المؤشرات الدولية.

كما عقدت لجنة الحسيمة للدفاع والمطالبة بإطلاق سراح معتقلي الحراك لقاء ثانيا، في اليوم نفسه، مع رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، آمنة بوعياش، في معهد الرباط-إدريس بنزكري-لحقوق الإنسان، ركز على مجموعة من القضايا المتعلقة بتداعيات حراك الريف على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والسياسي.

وقال "مجلس بوعياش"، في تعليق رسمي على اللقاء الثنائي، إنه "يأتي بعد استقبال رئيس المجلس لجمعية ثافرا، في 20 ماي من الموسم الحالي، ووفد "المبادرة المدنية للريف"، بتاريخ 21 ماي المنصرم"، مؤكدا أيضا أنه "يأتي في إطار الدينامية التي أطلقها شهر ماي المنصرم، والتي تم إعلانها في أبريل 2019، من أجل التفاعل مع أمهات وأفراد عائلات المعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة وجرادة والفاعلين المدنيين".

اللجنة سالفة الذكر، التي رأت النور في ماي الماضي، تقول في تشخيصها لوضعية الحراك الاجتماعي، من خلال إحدى بياناتها الصحافية المنشورة على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي، إن "الدولة في ورطة بسبب مأزقها السياسي الذي أطاح بجميع رهاناتها في الريف، لما ضغطت على زر العنف والاعتقال الذي حصد مئات الضحايا وخلق معاناة لا حصر لها، بشكل أعاد إحياء مخزون الغضب المتراكم في سجل العلاقات المتوترة بين الدولة والريف".

وتضيف اللجنة عينها أن "الانتكاسة الكبرى لجل المشاريع السياسية والاقتصادية والحقوقية هي السبب الجوهري الذي يولد السخط الاجتماعي والتمرد السياسي على نظام يكرس الاعتقال السياسي كأداة لكبح جماح الاحتجاجات الشعبية، تلك الأداة التي تطورت بدورها مع تطور النضالات الشعبية ومناخ العصر ومنظومة حقوق الإنسان، فهو لا يستعمل القمع في عراكه السياسي فقط، بل يلتجئ إلى مؤسسات وآليات دقيقة ممولة من أموال الشعب المغربي من أجل خلق الانطباع بأنه يطبق القانون في إطار دولة المؤسسات".

جدير بالذكر أن عائلات معتقلي حراك الرّيف مازالت تترقّبُ تحركاً رسمياً لتجْميعِ كافة "نشطاء الحسيمة" في أقربِ سجنٍ إلى ذويهم، وهو سجن الناظور 2 (سجن سلوان)، وتحسين وضعيتهم، خاصة بعد الوعود التي قطعتها المندوبية العامة للسجون وإعادة الإدماج بتجْميعهم في جناح مشترك داخل السجون التي رُحّلوا إليها.

وكشفت العائلات، في وقت سابق، تشكيلها لجنة تقنية تُعهد إليها مهمة التنسيق بين عائلات المعتقلين الموزعين على مختلف السجون، داعية إلى "تعميق التواصل بين المعتقلين عبر عائلاتهم للحفاظ على انسجام مواقفهم ووحدة كلمتهم"، ومشددة على "إلزامية إيجاد مخرج حقيقي لأزمة الريف وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - موظفون ماكرون سبب الجمعة 21 يونيو 2019 - 23:32
بعض موظفي الدولة يختلقون عراقيل لمسيرة التنمية في البلاد للاستفادة من المال العمومي فيحدثون العداوة بين المواطنين والدولة ليبينوا على أن المواطنين أعداء للوطن. نتمنى أن تفضح الدولة مثل هؤلاء لإنهاء التوترات في بلادنا. فحتى المباريات الخاصة بالوظائف تدخلوا فيها لخلق العداوة والربح لصالحهم
2 - نعيمة مارد الجمعة 21 يونيو 2019 - 23:53
كل مسعى تقوم به الجمعيات الحقوقية من اجل اطلاق سراح معتقلي الريف يقف له العياشة بالمرصاد في وسائل التواصل الاجتماعي، لا يستطيعون مواجهة مطالب الحراك في الواقع فيلجؤون الى العالم الخفي وما اكثرهم مندسين بيننا. العياشة لا يعلمون انه ان تم القبض على زف فان الفكرة مازالت حرة.
3 - م المصطفى الجمعة 21 يونيو 2019 - 23:54
الحل بسيط جدا . ويندرج في قطع الزفزافي الأب مع التصريحات الفضفاضة ، ومحاولة فك مشاكلنا من الداخل، إعتمادا على الجمعبات الحقوقية المغربية التي توجد في بلادنا.
خلافا للحملة التي قام بها خارج الوطن والتي ضخمت المشكل، ومست بسمعة بلادنا.
والملاحظ أنه أدرك خطورة ما يقوم به، فبدأ يخفف من حدة التصريحات والخرجات التي ساهمت في مواصلة إبقاء الزفزافي الإبن وراء القضبان.
ومن المحتمل أن الجميع سيغادر السجن عن طريق العفو الملكي في مناسبة قادمة بحول الله.
4 - أيوب المغربي السبت 22 يونيو 2019 - 00:33
سؤالي للصديق فوزي أكراد :
هل أنت متفق مع ما جاء على لسان أبو علي حول المطالبة بالعفو الملكي؟؟؟
وهل المعتقلين فوضوكم للتحدث بإسمهم فيما يخص هذه النقطة؟؟؟؟
5 - اعتقال الزفزافي خطة مدبرة السبت 22 يونيو 2019 - 00:42
لا تستطيع الجمعيات الحقوقية ان تظل 20 سنة وهي تطالب باطلاق سراح الزفزافي لان هذا الاخير خطط للايقاع به بعد مطالب خبزية بحتة كان قد طالب بها، والخطة الاخيرة كانت عندما كان فقيه الحسيمة يخطب يوم الجمعة ويقول ايها الناس اتقوا الله لا تثيروا الفتنة واطيعوا اولي الامر منكم وكان يشير باصبعه الى الزفزافي ليفهمه بانه هو المقصود من خطبته ما اثار حفيظته فاوقفه عن خطبته واعتقل في مساء نفس اليوم واتهم ظلما بالمساس بامن الدولة واثارة الفتنة وحوكم من طرف علي الطرشي بعشرين سنة سجنا ولم يقتصر الامر على ذالك بل تم تعريته في السجن وتصويره زالاستهزاء به
6 - أيوب المغربي السبت 22 يونيو 2019 - 00:59
سؤالي للصديق فوزي أكراد :
هل أنت متفق مع ما جاء على لسان أبو علي حول المطالبة بالعفو الملكي؟؟؟
وهل المعتقلين فوضوكم للتحدث بإسمهم فيما يخص هذه النقطة؟؟؟؟
7 - فرقش السبت 22 يونيو 2019 - 02:18
وهل اقتصر سجن الزفزافي على الفقيه فقط .!!!! .والجنايات الأخرى..حرق منازل قوات الأمن وهم بداخلها .. اعطاب الأمن بالأحجار الثقيلة .. رفع رايات الانفصال..سي المغاربة والمغربيات ووو. كلنا مع العفو لكن بشروط . تقوم بها تلك الجمعيات ... اعتذار علني من المساجين للمغاربة و رفع العلم الوطني المغربي.. من طرف الزفزافي ومن معه... والسلام .. انشري هيسبريس وشكرا....
8 - patriote du sud السبت 22 يونيو 2019 - 19:04
RASSEMBLER LES COORDONNÉS DANS LA MÊME PRISON. ...SURTOUT PAS....LES FAUTEURS DE TROUBLES. ..LES RACISTES TENTERONT DE CRÉER UN ÉTAT SÉPARATISTE AVEC DES MINISTRES FANTOCHES. ..IL FAUT LES ÉPARPILLER UN PEU PARTOUT DANS LE PAYS...
9 - mustapha السبت 22 يونيو 2019 - 23:36
لقد تمت محاكمات من أرادوا بالمغرب و المغاربة سوءا فالرجوع إلى الأحداث يؤكد بما لا يترك مجالا لشك أن أهداف ما سمي بالحراك هو إضعاف الدولة و نشر الفوضى و ما إيقاد النار في ثكنة من كان يحمي و يسهر على أمنهم إلا دليل على مخططهم الجهنمي فماذا لو نجح ما كانوا يصبون له فنصحية لمن يحسبون أنهم يحسنون صنعا أن يتركوا ما القانون يأخذ مجراه .
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.