24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2206:5413:3417:0820:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الجامعي: جريمة "شمهروش" النكراء لا تقتضي الحُكم بعقوبة الإعدام

الجامعي: جريمة "شمهروش" النكراء لا تقتضي الحُكم بعقوبة الإعدام

الجامعي: جريمة "شمهروش" النكراء لا تقتضي الحُكم بعقوبة الإعدام

قال عبد الرحيم الجامعي، رئيس الائتلاف المغربي لمناهضة عقوبة الإعدام، إن "المغرب مطالب بوقف ثلاثة أمور أساسية ضمن المنظومة الجنائية، أولها الجريمة ثم الإفلات من العقاب، وعقوبة الإعدام كذلك".

وأضاف الجامعي أن "الجريمة مرفوضة على الدوام، بينما يقوض الإفلات من العقاب دولة القانون، أما عقوبة الإعدام فتظل وحشية متنافية مع حقوق الإنسان، كما أنها مقوض حقيقي للسياسة الجنائية".

وأوضح رئيس الائتلاف المغربي لمناهضة عقوبة الإعدام، في حديث مع جريدة هسبريس الإلكترونية، أن الجريمة النكراء التي شهدتها منطقة "شمهروش" نواحي مراكش "تقتضي العقاب، لكن ليس بالإعدام والقتل غير المشروع"، مشددا على أن "التستر عن الأحكام بلغة الدين وعمامة الشريعة مجرد تهرب من نقاش فلسفة العقاب".

ولفت النقيب السابق الانتباه إلى أن "العقوبة تظل اختيارا مجتمعيا، لكن لا يمكن أن تكون سالبة في الحياة، والمطلوب حقيقة هو خلق الفرص أمام المجرم للانتباه إلى فعله وإصلاح نفسه".

ورفض الجامعي أن "يكون القضاء جزءا من المعضلة الحالية وأن يصدر أحكاما بالإعدام"، مشيرا إلى "وجود نصوص قانونية تحكم بالعقوبة السالبة للحياة، لكن القضاء هو الذي يجتهد ويقيس، كما أنه هو الذي يستنجد بالقانونين الدولي والفقهي".

وأردف المتحدث أن "مثل هذه الأحكام تؤثر في النهضة، وجدية المحاكمة العادلة، فكل حكم صدر وانتهى بالإعدام هو عنوان للمحاكمة غير العادلة"، مسجلا أنه "لا يراعي الإغفال والنسيان والظروف الاجتماعية والنفسية للمجرم"، وفق تعبيره.

وأكمل الجامعي: "هناك عديد الأمور التي تبين للقاضي أن حكم الإعدام ليس صائبا"، مشددا على أنه "من المستحيل أن ينطق القاضي بحكم الإعدام ويقتنع بأنه عادل، وإلا فذاك حكم إلهي"، وزاد: "لا حكم للبشر يوازي حكم السماء".

ودعا النقيب السابق من "يطمئنون لعقوبة الإعدام داخل المغرب إلى تغيير وجهة نظرهم، والالتفات نحو ما يجري في العالم؛ فالمؤبد والإعدام لم يقلصا من معدل الجريمة في شيء، وهذا ما أثبته الدراسات العلمية المنشورة"، مشددا على أن "أي قناعة ضد العلم والمنطق غير سليمة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (215)

1 - SAGHRO الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:15
نريد استفتاء شعبي حقيقي حول تنفيذ الاعدام. و يجب قبل تنفيذه الرجوع الى صاحب الحق هو الوحيد الذي له الحق في العفو من الاعدام. و يجب التأشير بالاعدام بإسم رئيس البرلمان. فهو المنتخب.
2 - immad الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:15
اذا لم تستح فاصنع ماشئت ....وما هي في نظرك عقوبة من قتل وقطع اشلاء الابرياء ....هل هي المسامحة ...واذا كانت عقوبة الاعدام في نظرك وحشية ...فكيف تصف افعال هؤلاء القتلة !!!صراحة انك تخبط خبط عشواء!!
3 - Ali الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:18
سيدي المحامي ضع نفسك في مكان من فقد ابنه او بنته وسترى كيف سيكون احساسك لان التنظير في هذه الامور سهل بالنسبة للذي لا يعنيه الامر.
4 - الشرقاوي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:19
مجرد فلسفة خاوية!خلاص لما يصل الأمر إلى الاعتداء على حق إنسان في الحياة فالإعدام واجب و ما غير ذلك إلا استسلام و تسامح في غير محله!حقوق الإنسان تطبق على الإنسان ليس على سالب حقوق الإنسان! ناقص تقول القاتل يستحق فندق خمسة نجوم لكي ننسيه مسكين فضاعة ما ارتكب و لكي تتحسن حالته النفسية! لا تفتي علينا بفلسفة المدينة الفاضلة و فكر بواقعية و استنتج أن خلاص القاتل كثير عليه أن يستنشق الأوكسجين و يستحق أن يستنشق الغاز السام تم يموت و يريح المجتمع منه.
5 - أنس الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:20
ما قال الله بهذا، فمن قتل نفسا بغير حق لا يجب الحفاظ على نفسه البثة.
6 - AGROUR NTILAS الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:20
Non cher Monsieur, ce crime mérite le PRIX NOBEL DE LA PAIX et une RENTE À VIE pour services rendus à l’humanité. Franchement’ quand on entend ce genre de PARASITES parler et défendre l’indéfendable, ça me laisse sans voix. La peine capitale n’est rien pour ces monstres. Je suis convaincu que les monstres que ce monsieur défend lui réserveraient le même sortis qu’à ces pauvres filles qui n’ont rien demandé mais qui ont eu le malheur de croiser le chemin de barbares sanguinaires sans foi ni loi. Je n’ai AUCUN COMPASSION POUR LES TERRORISTES, VRAIMENT UNE. Le mal est dans Leur sang.
7 - عبد الله الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:21
نعم للاعدام لا للنقاس نقطة ارجع للسطر
8 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:22
كنت ساتفق معك سيد الجامعي لولا ان هناك شئ اسمه العفو لان المحكوم بالاعدام ننتهي منه ومن اجرامه أما لو حكم بالمؤبد فهناك شئ اسمه العفو لانه بعد سنوات سيصبح المؤبد محدد ثم سنوات بعدها سيتم تقليص المدة السجنية ليخرج بعدها بعفو ملكي وقد لايستغرق الامر اكثر من ثماني سنوات ليخرج القاتل يتمختر امام ضحاياه او للبحث عن جريمة اخرى كما حصل من قبل ولهذا فالاعدام هو الحل الوحيد في هذه البلاد التي اصبح الاجرام عنوان اخبارها بالاضافة الى الرشوة والفساد والتقارير التي تنذر بالكارثة الكبرى على المغاربة
9 - حقوق الانسان الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:23
لا اجد تفسيراً لما يقوله هذه الشخص.. كيف له ان يتحدّث عن حق المجرم في الحياة وهو سالب لغيره في نفس الحق.
القرآن فصل كل شيئ و هو العادل.. لو طبقناه كما يجب لما تعالت افواه هؤلاء.
10 - Mohamed الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:23
سؤال إلى السيد عبد الرحيم الجمعي أنت اعلم أمن خلق
11 - med الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:25
السلام عليكم الي الاستاذ عبد الرحيم الجامعي، رئيس الائتلاف المغربي لمناهضة عقوبة الإعدام،يقول الله عز وجل " وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ " صدق الله العظيم
ونهاية القول و الكلام امام هذا الزخم من الجرائم والقتل ينبغي العودة الي حكم الله لان الله ادري بنفسية وطبيعة خلقه . والسلام
12 - يونسمحمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:25
وكيف تبرر الحياة لمن قتل وسفك دماء بريءات لم يرتكبن أية جريمة سوى انهن اتين لزيارة بلدنا؟ ما دا سينفع بقاء المجرم القاتل مجتمع الإنسانية؟ وكيف ستبرر عدم عقاب حيوان تصرف بكل حيوانية ضد ابرياء وأين هو حق أهل الضحية؟
العين بالعين والسن بالسن ومن قتل بأسرار وتخطيط وعزيمة لا حق له في الحياة بين مجتمع الإنسانية!
مادا كنت ستفعل أن كانت الضحية بنتك أو أمك أو أحد عائلتك؟
13 - معلق الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:25
ايه اسيدي. دابا جريمة القتل العمد عندك لا تستدعي الإعدام؟ مزيان إوا واشنو نديرو ليهم نصيفطوهم يكملو قرايتهم ففرنسا مثلا . مكتحشموش كون كان شي أحد من ابناءك وقعلو هاد الشي لا قدر الله. كون طلبتي الإعدام وبيديك نتا. الإعدام هو عقوبة عادلة. وكذالك عبرة للمجرمين. خليو القانون ياخد مجراه وباركا من الفلسفة الخاوية
14 - Mouh الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:27
بغيت غير نعرف هاد الناس من يمثلون... الشعب كله يريد تطبيق الاعدام في هاته الوحوش و هاته الشلة الشاذة الرافضة للاعدام صراخها يملأ البلد
كما يقول المثل الانجليزي... Empty barrels make the most noise
15 - كلمة حق الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:27
لا حول ولاقوة الا بالله العلي العظيم.... اتق الله يا رجل.. أأنت أعلم من الله بأحكام العدل التي تصلح للناس..؟
16 - منطقي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:28
أقول للسيد الجامعي، ما هي العقوبة المناسبة لشخص قتل أمة (عشرات أو مئات الأشخاص، و الأمثلة عديدة في هذا المجال...) بدم بارد؟. و كيف يعطي المجتمع لشخص مثل هذا الفرصة لإصلاح نفسه و كيف سيصلح نتيجة جريمته بعد أن سلب الحياة لمئات الأشخاص؟... أقول كفى من الديمغوجية الجوفاء...
17 - نعم للاعدام الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:28
السي الجامعي انت محترم وخصك تبقى محترم انا لما قرأت عنوان هذا المقال قلت ساقرا النص باذا بك تقول ان الحكم بالإعدام ستنافى معحقوق الإنسان واش السي الجامعي اللي تقتل الناس بدم بارد و بطريقة الذبح ايا كان ذلك الإنسان واش ذلك الشخص إنسان. لا. ليس انسان ومن ثم يجب إعدامه وانا اقول بدون اي مسطرة بحال هؤلاء خصهوم يتحيدو من الدنيا فورا و الإعدام ضروري. راكم يا أصحاب الحقوق تدافعون عن الجريمة وعن الإرهاب وعن القتلة ولهذا لا احترم اي واحد يتكلم عن حقوق الإنسان بطريقتك. انا لن احترمك منذ اليوم. نعم للاعدام وكفى. انا لو كان بيدي السلطة لحاكمتك انت كذلك.
18 - Point à la ligne الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:28
قهرتونوا بفلسفة القانون . لاشيي يساوي جريمة القتل سوى تنفيذ حكم الاعدام في حق القاتل .
19 - Kareem الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:29
وجب تفعيل تطبيق عقوبة الإعدام في حق كل من افتعل أي جرم وحشي كجريمة شمهروش. اللي تعدى على أي مواطن، فهو تايشكل خطر على المجتمع المغربي، خاص تم إعادة هيكلة السجون، حيد عليا التلفازة و الغطوات و الموسيقى، خاص يكونوا غرف فيهم مضربة فين ينعس و غطاء، زد على ذلك يحيد الحوايج ديالو و يلبس لباس مخصص ديال السجن، ساعة وحدة كل 24 ساعة هي اللي يشوف فيها الشمس، و خاص يتمنع منعا باااااااااتا اللي تايسميوها القفة، ممنوع يجيب أي واحد شي قفة ملي يزور شي سجين اللي خاص يكون بيناتهم زجاج، زد على ذلك الزيارة مرة وحدة فكل شهر. و باااااااااراكا علينا من داك العفو الملكي، راه ماشي منطقي داك العفو.

هادشي يلا بغينا نضربو بيد من حديد فحق الجريمة بالمغرب، غير ذلك، راه ماكاين والو
20 - Amro الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:29
مسكين هذ الجامعي.......بقا فيه المجرم و مابقاش فيه الضحية.

يقول ان ; "العقوبة تظل اختيارا مجتمعيا، لكن لا يمكن أن تكون سالبة في الحياة،"
لما لا يقول ان الجريمة تظل سلوكا مجتمعيا، لكن لا يمكن أن يكون سالبا للحياة،"

اسي الجامعي هذا قانون الاهي, الحياة مقابل الحياة "النفس بالنفس"

سلات الهضرة.

وشكرا.
21 - كوكو الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:30
قال تعالى " ولكم في القصاص حياة يا اولى الالباب لعلكم تتقون " صدق الله العضيم
22 - فكيكي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:32
الإرهابي القاتل يقتل لانقاش في ذلك. الحالات الأخرى يمكن أن تناقش.
23 - رشيد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:33
الإعدام هو الحل الأمثل لردع المجرمين..
24 - مغربي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:34
فعلا هؤلاء ضحايا .. ضحايا الفكر الوهابي المستورد من المشرق تحت رعاية و تشجيع المخزن في فترة من الفترات فبدل من أن يعدم هؤلاء الشيوخ المروجون لهذا الفكر يعدم ابناء الشعب المقهورين و المهمشين اصلا .. ما ذنب حتى آبائهم الذين لم يربوا ابنائهم بهذه الطريقة بل تلقوها في الشارع و الشارع من المسؤول عنه اليس الدولة
25 - ولد الشعب الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:35
حسب علماء حقوق الإنسان : المجرم القاتل يجب حماية حقه في العيش وعدم سلبه هذا الحق، رغم أن هذا الأخير "سلب حق شخص آخر في الحياة"... فأين هو مبدأ العدالة ؟
مفهوم حقوق الإنسان يجب أن يتغير ويصبح "حقوق القتلة والمجرمين"، لأن ضحية القتل لاحق له في هذه الحياة سوى الموت في سبيل أن يتمتع قاتله بحقوقه الإنسانية، التي سلبها من احد آخر...
حق الحياة أسمى حقوق الإنسان، وبالتالي فأي أحد يعتدي على هذا الحق يجب معاقبته بأقسى العقوبات...
26 - عبدو من وزان الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:38
والله لو كان المغرب يطبق عقوبة الاعدام وقطع اليد والرجم، لما رأينا كل هذه الجرائم من قتل وسرقة وتعذيب وفساد و "كريساج".
نعم لتطبيق عقوبة الاعدام على من ارتكبوا أعمال قتل في حق الأبرياء، ونعم لاطلاق النار على المجرمين و"المشرملين".
27 - متتبع الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:38
الاعدام هو الحل أمام المجرمين الوحوش الذين يعتدون على الأبرياء والعزل. هؤلاء الوحودش ينعدم فيهم الحس الإنساني. كفى من الشعارات الفارغة وتزويق الكلام. ..
28 - نعم للاعداااام الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:41
((المطلوب حقيقة هو خلق الفرص أمام المجرم للانتباه إلى فعله وإصلاح نفسه)) نعم عندك الحق نعطيوه فرصة مثلا يقطع يد او رجل الضحية وليس فصل رأسها عن جسدها !! الجهل مصيبة
29 - mghribi الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:42
أنا ضد الإعدام. حيث هد العقوبة رحمة ليهم. خص هد نوع ديال البشر المؤبد مع الأعمال الشاقة حتى يندم على نهار ولدتو مو.
30 - مواطن2 الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:43
كبني آدم...... .لا اتفق مع الاستاذ المحترم السيد الجامعي......مع كل الاحترام والتقدير لشخصه الكريم...الجريمة ثابتة الاركان..والحكم لا تشوبه اية شائبة والحالة ان المجرمين اعترفوا بالجريمة...والاعتراف سيد الادلة ...كيف يعقل ان لا يطبق الاعدام في حق شخص قتل النفس التي حرم الله.ويحكم بالمؤبد ...فاذا كان سنه مثلا 20 سنة واطال الله في عمره الى ال80..يعني ان الدولة مطالبة باطعامه وكسوته وعلاجه لمدة 60 سنة..كل هذا من اموال الشعب.اليس حراما ان يقبل مثل هذا المنطق...ناهيك عن جحافل الحقوقيين الذين لا يسكتون ...اتقوا الله واعلموا ان دستورنا الذي هو القرآن لم يترك صغيرة ولا كبيرة الا وتطرق اليها بكل دقة.الحل الوحيد هو ان تسلب منهم حياتهم كما سلبوها من غيرهم.
31 - غيور الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:43
تراعي نفسية و ظروف المجرم و ماذا عن الضحايا و عائلتهم و عن المجتمع الذي روع لعدة ايام بل شهور
ماذا لو لم يتم القبض على هؤلاء الوحوش حاشا ان يكونو من البشر
ماذا لو كانت فلذة كبدك هي الضحية
الإعدام في في حق هذه المخلوقات اخف عقوبة يمكن تصورها في حق هؤلاء
32 - meknassi الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:43
الإعدام الإعدام ثم الإعدام ولا حكم غير الإعدام لهاته الوحوش المرعبة لا رحمة ولا شفقة مع المجرمين بصفة عامة
33 - مغربي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:45
مقرقب يغتصب فتاة و يقتلها بأبشع صورة و يوثق جريمته. ..خريج سجون يغتصب طفلا و يقتله. ..الحل في نظرك أستاذ أن تتكلف الدولة بالنففة عليهم في السجون. .تصور أنها ابنتك أو ابنك
34 - warzazi الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:45
هذا الرجل متناقض مع نفسه فلا عقوبة للقتل تعدل الاعدام واقل من ذلك فهو افلات من العقاب وهو استمرار للجريمة
35 - هاشمي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:46
هل يعقل أن يقوم أشخاص بتشويه جثت مع القتل و نتعاطف معهم بهذا الأسلوب.
36 - Hamid الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:47
قال تعالى : "ما كان لمومن ولا مومنة أذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم" وقال أيضا: " والله يعلم وأنتم لا تعلمون" . وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " القاتل يقتل ولو بعد حين" . وقال تعالى: " ولا تقتلوا النفس التي حرم الله الا بالحق" وأي حق أعظم من قتل من قتل نفسا غيلة وغدرا ومباهاة بشنيع صنيعه والهتاف باسم الدين في إساءة عظيمة الى الاساام والمسلمين وغدرا بالمعاهدين والمستأمنين الغافلين وأي ذلك .. فتاتان غريرتان ذنبهما الوحيد أنهما اعتقدا أن المكان آمن لا غدر فيه ولا بشاعة ولا قبح .. رأيي أن هؤلاء يستحقون شيئا أكثر من الإعدام إن وجد .. وسنن الله في خلقه من جنسها الاعدام والبتر لكل ما لا يرجى صلاحه وما يستبشع صنيعه. فإن كان لمشكك رأي غير ذلك فليستشر قلبه في مغايرته إن حصل لعزيز عليه مثل ما حصل لتلكم الفتاتين البريئتين ولتكن بنته او ابنه هل كان سيثبت على رأيه هذا .. لا أعتقد ..
37 - مراد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:48
و ماذا تريد يا سي الجامعي ??
ان يسجن وتوفر له الدولة طبيبا ومسكنا وسريرا ووجبات الغذاء في وقتها والترخيص له بمتابعة الدراسة واجتياز الامتحانات
اذا من يرتكب جريمة ويدخل السجن يعيش افضل من المواطن العاقل والمتربي
قال تعالى /من تعدى حدود الله فقد ظلم نفسه /
38 - ملاحظ الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:48
متفق مع السيد الجامعي في مقولته اي قناعة ضد العلم والمنطق فهي غير سليمة وكمثال على ذلك قناعتك بالغاء عقوبة الاعدام
39 - Monsif الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:49
عزيزي, هناك دول كثيرة ومتحضرة لها عقوبة الاعدام رغم ان الاسلام ليس دين هذه الدول. لا تحاول ان توهمنا ان القضاء المغربي انما يريد تطبيق الشريعة عندما حكم بالاعدام على مجرمي شمهروش. المتتبع لأراء إئتلافكم هذا يخرج بخلاصة انكم تعتقدون ان القضاء في المغرب تلميذ عندكم تريدونه ان يحكم بما تريدون. نعم, الكل يجب ان يتمتع بالحق في الحياة, لكن هذا الحق يسقط تلقائيا عن المجرمين الذين يسلبون حياة اناس آخري عن عمد وتخطيط, مثل سفاحي شمهروش.
40 - القاضي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:49
أمثالك أسي الجامعي هم من أرادوا لهدا البلد الفوضا. والسوءال المطروح هنا هو لحساب من تشتغل. فإني اظن انك لا تؤمن لابالانسان ولا بربه وإنما بشيء آخر لانعرفه. فيجب تنفيد العقوبةعلى وهؤلاء المجرمين وإلا انت هو من يجب عليه تنفيد العقوبة.
41 - صابر الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:50
عقوبة الاعدام هي قليلة في كل من قتل وشوه و حرم الناس من الحياة و الى كل من لا يعجبه هذا الشرع الذي امر الله به . فلييبحت له في الارض عن من يؤيد قتل الناس وليستوطن معه
42 - Fadel الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:50
سؤال بسيط للسيد الجامعي:
ماذا سيكون موقفك من الحكم بالإعدام في حق مجرم خطير يروع البشرية وشاء القدر أن ارتكب مجزرة في حق بعض أفراد أسرتك (حفظ الله الجميع)؟
43 - مواطن كاعي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:50
هده الأصوات النشاز هي سبب انتشار الجريمة بالمغرب فلو قدرنا أن ابنة هدا المقيت كانت ضمن هؤلاء فكيف سيكون رد هدا المجرم ؟ نتمنى صادقين ان ينفد حكم الإعدام في حق هؤلاء الأوغاد عاجلا حتى يكونوا عبرة لمن لا يعتبر .....ان أنكر الأصوات لصوت الحمير ...
44 - مواطنة مقهورة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:51
بغيتهم يخرجو فيك ولا فبناتك ويديرولك هذيك الحالة وديك الساعات نسمعوك اش غاتقول
45 - Toufik الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:51
ذهب عصر أولي الألباب. لا حول ولا قوة إلا بالله. الشرع واضح بالكتاب و السنة فبقولهم أن الإعدام فيمن يستحقه وحشية فكأنما يصفون من أمر بالقصاص بالوحشية لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم
46 - الكاتب الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:51
قد يظن البعض ان بتطبيق حكم الاعدام سننتهي من جرائم القتل و ووو ... احيلكم الى السعودية و مصر و ايران و ووو حتى ولايات تطبيق الاعدام في امريكا هل تخلصت هذه المجتمعات من جرائم القتل ؟ ابدا بل نسبتها مثلنا او اكثر... عقوبة الاعدام قديمة قدم الانسان ولم يثبت انها كانت الحل الامثل لردع المجرمين ... هناك من الناس من لايخيفه الموت بل قد ينتحر من تلقاء نفسه و وجود عقوبة الاعدام قد تشجعه على الاقدام على الجريمة. والمجتمعات التي تحكم او تطبق الاعدام لا تقل اجراما عن المجرم نفسهفهناك من تلتمس له عذرا في الغضب او قصور او مرض نفسي او لحظة لا وعي او سكر ...اما ان تقوم هيئات في كامل وعيها بسن و الحكم و تطبيق الاعدام فهذا يدل على الجهل و عقلية الغاب و القبلية و الانتقام و ... في هذه المجتمعات
47 - Said الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:52
ساختصر تعليقي بسؤال لهذا الرجل هل كنت ستقول نفس الكلام لو الضحيتين اللتان سلبا حياتهن ظلما و بوحشية هؤلاء الوحوش كانتا بناتك اسي الحقوقي.
كفى ديماغوجيا و شعبوية و نعم الاعدام لان الله هو الوحيد الذي يحيى و يميت.وهؤلاء الحيوانات قتلوا و شوهو سمعتنا و زيادة باسم الإسلام الداعشي أعداء الله.
48 - فيصل الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:52
وشنو هي العقوبة لي كتقتارح نعاماس. زعما. المجرم الى دارها مرة تولي عندو عادية ويقدر يعاودها حتى داخل السجن. وليس. حادث سجن تولال بمكناس عنا ببعيد الذي راح ضحيته حارس من حراس السجن. لان القاتل فعلها مرارا. وتكرارا. بلغ عدد قتلاه 6. العضو الضار في الجسد يجب بتره. وديك الفهامة. ديال حقوق الانسان. لا تنفع مع الوحوش البشرية.
49 - مصطفى الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:52
عقوبة الاعدام موجودة حتى في امريكا مثل الكرسي الكهربائى وغرفة الغاز وحقن الموت.
50 - صحراوي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:53
سؤال إلى السيد عبد الرحيم الجمعي أنت اعلم أمن خلق
51 - العربي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:53
للأسف الأستاذ عبد الرحيم الجامعي المحترم ينتصر "لأناه المعصومة" ضد بديهيات العقل ومتطلبات الفطرة,

الشجاعة أخي الفاضل, قد تكون أحيانا في: قول إعذروني فقد أخطأت.
52 - العربي المكناسي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:55
اتمنى من السي الجامعي ان يحدثنا عن جريمة حنان (فتاة الرباط) وهل يستحق منفذها الاعدام، و لو كان مكان اب او ام الفتاة هل سيقبل بالعفو عن مرتكبي تلك الجريمة النكراء و الشنيعة ؟؟؟
53 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:56
إذا كان كذلك، فما الحل، وما المعمول للحد من الجريمة على الاقل؟
54 - مغربي حتى النخاع الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:58
نقول للأستاذ الجامعي اتق الله القضاء مستقل ونذكره أن قبيلته أولاد جامع بنواحي مدينة فاس يقتتلون فيما بينهم على أتفه الأشياء الأرواح لا تساوي عند قبيلته بصلة
55 - Marocain الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:58
Si tu as vu le vidéo de Hanane, et si tu es vraiment musulman, tu vas demander pour le tueur de Hanane
la peine maximale

إذا شاهدت فيديو حنان ، وإذا كنت مسلماً بالفعل ، فستطلب قاتل حنان
أقصى عقوبة
56 - عبد اللطيف الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:59
"" مسجلا أنه "لا يراعي الإغفال والنسيان والظروف الاجتماعية والنفسية للمجرم"، وفق تعبيره ""
مسكين المجرم القتال لفتاتين لا صلة له بهما.. ذبحهما و هما تستغيتانه..نعم يجب علينا احترام مشاعره و حياته و ظروفه .. هذا هو الحق و إلا فلا..
57 - حسن الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:59
إذا كانت هذه جريمة لا تستحق الاعدام فماذا تستحق ؟ تشجيعات و وسام ملكي ؟سير تكمش
58 - محمد الزموري الاثنين 22 يوليوز 2019 - 14:59
باسم الله الرحمان الرحيم ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب لعلكم تتقون. البقرة. وماذا تقول في هذه الآية أليس هذا هو العدل الإلهي أليس الإعدام هو العقاب الأمثل لهؤلاء المجرمين الذين أعدموا حياة الآخرين بدون موجب حق.
59 - وعزيز الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:00
قال الله سبحانه وتعالى :
(( (177) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى ۖ الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنثَىٰ بِالْأُنثَىٰ ۚ فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ۗ ذَٰلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ ۗ فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ (178) وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (179).))

صدق الله العظيم.




و لكم في القصاص حياة يا اولي الألباب لعلكم تتقون...


القصاص يبقى على الحياة...
و الا اذا انتشر القتل بلا عقاب، فالحياة ستنقرض...

الله هنا يخاطب اولي الألباب...

من هم اولي الالباب..؟
يعني الحكماء و ذوي العقول النيرة...
الذين سيفهمون ان القصاص هو الحياة و الابقاء عليها.... أما من ليس بحكيم و لا يعقل شيئا... فقد يفوته فهم القصد من ان القصاص هو الابقاء على الحياة...

ثم جاء بعد ذلك، لعلكم تتقون...
يعني ان في اتباع ما أنزل دون تردد، تسليم لحكم الله، و في هذا التسليم تحقيق لتقوى الله..
60 - Falcon الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:01
وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ, أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَٰكِن لَّا يَشْعُرُونَ
61 - lamouissi الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:02
وماذا تقتضي هذه الجريمة؟ أن نقيم لمرتكبيها عرسا ونجلسهم فوق العمارية ونمر بهم في شوارع المدن السياحية؟ لا أحد له الحق في الحياة حينما يحرم منها آخر ظلما وعدوانا وبغير حق..على هذا السيد أن يفكر في أهل الضحية وفي المتضررين ن هذا الفعل الشنيع. هذه الجريمة اللاإنسانية قد تحرم فئات عريضة من مورد رزقها (السياحة)..ومرتكب جريمة قتل الفتاة بعد اغتصابها بطريقة وحشية..بماذا يريد أن تحكم عليه المحكمة. إن العقاب يجب أن يكون من جنس العمل..وأخيرا لا أحمد منحه الحق أو فوض له الحديث باسم الشعب المغربي.
62 - Mia الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:02
اما بخصوص الدراسة التي تكلمت عنها بان عقوبة الإعدام لا تخفف الجريمة فاسمح لي ان أقول لك بان دراستك لا اسلس لها من الصحة و الدليل امريكا و دول الخليج التي مازالت تطبقها و انك كزائر قبل المواطن تحس بمدى الأمان بمجرد الوصول الى هذي البلدان فأنت كإنسان يحق لك ان تتجول ليل نهار دون ان يعترض طريقك مجرم حامل سيفه أمام اعين الناس و يعتي فسادا دون رادع يكفيني خجلا انني كمواطنة عندما ازور اي بلد لا ينتابني الخوف فالشارع سواء نهارا او مساء و في بلدي ارتعب الى حين دخولي البيت بسلام فأي دراسة تتكلم عنها اما بخصوص العقاب بانه لا يحق للقاضي بحكمه و خصصته للذات الإلهية فقط فأرجو الرجوع الى النص القراني و قوله تعالى و لكم فالقصاص حياة يا اولي الألباب و بذلك يكون الحكم عادل جدا طالما رب العالمين انزل حكمه من السماء و فصل فالقضية برسالة سماوية لا يجب التشكيك بنجاحها لبناء مجتمع عادل
63 - omar الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:02
تبعنا أهواء اللاحقوقيين الذين وقفوا بجانب المجرمين القتلة فضاعت حقوق الأبرياء الذين أزهقت أرواحهم بكل دم بارد والعقوبات أصبحت المشجع الأول على المزيد من سفك الدماء وليس هذا فحسب بل حتى التمثيل بالجتث وكأننا أصبحنا نعيش عصر الماغول
64 - مغربي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:03
احتفظ برأيك لنفسك و لا اعلم من اعطاك الحق لتقرر العقاب المناسب و تتجرا على حد من حدود الله التي قال فيها عز و جل و لكم في القصاص حياة يا اولي الالباب لعلكم تتقون.
غالبية الشعب المغربي ان لم اقل كله مع عقوبة الاعدام لكل مشرمل و قاتل و مغتصب و تاجر مخدرات و ارهابي.
ما عدا جمعياتكم المرايقية التي تتحدث و تسترزق من القضايا على حسب اهوائكم هي التي تناهض هاته العقوبة.
جريمة شمهروش الشنعاء التي يندى لها الجبين و شاهدها العالم و عائلة الضحايا طالبت بالاعدام تم تتجرا انت و تقول لا تستوجب الاعدام و انما العقاب اسمحلي سيدي انت يجب محاكمتك و متابعتك بتهمة التشجيع على الاعمال الارهابية ما دمت تدافع عن هؤلاء الوحوش و تطالب لهم فقط بالعقاب و ليس الاعدام و تم تطالب بتوفير كل شروط السجن المريحة من اكل و شرب و رياضة و تلفاز و تطبيب فلو كان الامر بيدي لرفعت عليك دعوى قضائية
انشري يا هسبريس
65 - جمعة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:08
عجيب حال هؤلاء العلمانيين عندناوالدتهم نساء مسلمات وآباء محافظين وشابت لحاهم وسط مجتمع مسلم ولا سولتهم أنفسهم بالمرور على هذا الكتاب العظيم ولو مرور الكرام فتجدهم متحمسين لحقوق الإنسان التي طبعا يستثنا منها الإسلام ويتكلم وكأنه على حق وهو يرى بأم عينه مذا جلب أصحاب حقوق الإنسان من ويلات للبشرية لا نظير لها
66 - Momo الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:08
والله لو قتل احد افراد اسرتك مكان هاتين الفتاتين،لما قلت هذا الكلام لكنت طالبت بتعذيبهم حتى الموت.منافقون
67 - المرابط الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:09
مع احترامي التام لمنطق الحقوقيين ولدورهم البناء في تطوير المجتمع إلا أني أرى بعض التطرف في طرحهم لبعض المسائل التي يركزون فيها على ما يعتبرونه حقا لفئات معينة. طبعا لست مع تطبيق الإعدام في كثير من الحالات التي يشوبها الشك ولا تحترم فيها قرائن البراءة أو الخطأ... لكن الإرهاب والحرابة وهتك الأعراض من المسائل التي تستلزم حماية المجتمع بطريقة جذرية، لا سيما أن الإعدام اليوم يمكن أن ينفذ بطريقة إنسانية لا تؤلم المجرم... بل تريحه... أعتقد أن الحقوقيين مطالبون بمراجعة بعض المواقف لتكون لهم مصداقية في أمور كثيرة يؤدون فيها دورا هاما...
68 - Mowatin الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:11
ان من تدافع عنهم قد اعدموا اناسا ابرياء .فاين العدل ان تركوا احياء وهم قتلة بدم بارد ؟ اين في راءيك يا سيادة النقيب السابق حقوق الضحايا ؟ام انكم لا تعرفون سوى الدفاع عن المجرمين؟ انها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور.
69 - YOUSSEF الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:11
أكتفي بنسخ هذا المقال _الذي أتفق معه_ من أحد القراء:
كما قلت مرارا وتكرارا أن الخالق لما شرع القصاص فلأنه سبحانه الخبير بعباده المفسدين المستهترين بأرواح ألابرياء وإعدامهم هو السبيل الوحيد لكف أذاهم عن الناس. تبعنا أهواء اللا حقوقيين الذين وقفوا بجانب المجرمين القتلة فضاعت حقوق الأبرياء الذين أزهقت أرواحهم بكل دم بارد والعقوبات أصبحت المشجع الأول على المزيد من سفك الدماء وليس هذا فحسب بل حتى التمثيل بالجتث وكأننا أصبحنا نعيش عصر الماغول.سؤالي الى متى سيستمر هذا النزيف لارواح الابرياء ؟ومتى ستطبق عقوبة الإعدام ويستعيد القانون هيبته مادمنا في دولة الحق والقانون.ولسنا في دولة الفساد والجريمة
70 - kamaloujdi الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:11
منذ دخول هاته الجمعيات في حياتنا وحياة السجن اصبحت السيبة فالبلاد وازداد المجرمون تمردا، ماذا تريد ان نصفق لهم الاعدام قليل في حقهم،شكرا هسبريس
71 - walid الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:12
سنغافورة أول دولة من حيث الامن تنفذ عقوبة الاعدام الدليل على خطأ كلامك للحصول على الأمن و خفض مستوى الجريمة يجب تطبيق أمرين العدالة الاجتماعية و لاعقوبات السارمة
72 - المصطفى الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:12
أن غالبية الشعب المغربي تؤيد عقوبة الإعدام بل وتطالب بتنفيذها أمام تنامي الجرائم الوحشية. وما يناضل من أجله هذا الائتلاف هو نشاز وأرضاء للقوى الخارجية. وأتحدى هذا الحقوقي على عرض ألغاء عقوبة الإعدام من القانون الجنائي على أستفتاء شعبي ولننظر كيف ستكون النتيجة. أنكم تسبحون في واد والشعب في واد أخر.
وأخرج الكلام، لن يرضي ضحايا القتل وذويهم ألا القتل.
73 - برك من التفلسيف الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:13
المشكل هو أن السيد الجامعي يفكر في مصلحة المجرم ويتجاهل مصلحة المجتمع. لماذا يريد إعادة إندماج المجرم الذي إرتكب جريمة قتل نكرآء. أليس هذا الموقف مشجعا لهؤلاء المجرمين أن يتكاتروا في ضل غياب وسيلة ردع كعقوبة الإعدام. يكفي ما آلت إليه الأوضاع حاليا من كترة الإجرام و من الدفاع عن هؤلاء المجرمين تحت غطاء ما يسمى ب"حقوق الإنسان" التي أختزلت في حقوق المجرم دون حقوق الضحية. المطلوب لا أن تسحب عقوبة الإعدام، بل أن تطبق عوض أن تبقى حبرا على ورق. الشرط الوحيد هو أن تكون المحاكمة عادلة.
74 - محمد جام الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:13
نعم الاعدام عقوبة وحشية.
و السجن عقوبة وحشي.
و الضرب عقوبة وحشية.

يجب انشاء مستشفيات تربوية مجانية لإصلاح نفوس المجرمين و تطويعها. إن النفس لأمارة بالسوء.

يجب تطويع و معاقبة الفؤاد و الضغط عليه ليعود للطريق الصواب و اصلاح المجتمع.
75 - صابر الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:14
هي جريمة نكراء لا تستحق الاءعدام !!. اذا يا جامعي و امثالك اكتري لهؤلاء القتلة من مالك ما لذ و طاب واحضنهم مع عاءلتك التي تؤيد رءيك واما الشعب فهو بريء منك و من القتلة وممن يؤيدهم .
76 - سعدون الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:15
أقول للسيد عبد الرحيم الجامعي، رئيس الائتلاف المغربي لمناهضة عقوبة الإعدام، لو أن الجريمة الشنعاء و البشعة التي شهدتها منطقة شمهروش نواحي مراكش ، كان ضحيتها أحد من أفراد أسرتك المقربين ، أكان يرضيك ضدور حكم قضائي أخر غير عقوبة الإعدام ؟ صحيح أن الإعدام لن يعيد الحياة للضحيتين ، و لكن الذين نفذوا هذه الجريمة ، و لم تأخذهم بالضحيتين رحمة و لا شفقة، لا يستحقان البقاء على قيد الحياة ، فالموت قليل في حقهم ، و لعذاب الآخرة أشد .
77 - غيثة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:16
مثل هؤلاء المثقفين و الدين دابت عقولهم مع ما قرؤون و تداوله هؤلاء الليبراليون كل شئ عندهم في غير محله يرفض حكم الإعدام في أشخاص لا رحمة في قلوبهم و كلما سقط آخر بين يديهم قد يتفننون في التمثيل به إلى آخر رمق من حياته...مثل ما صار مع الضحية حنان فالكل يعلم ما حصل لها على يدي مجرم محترف لفضت أنفاسها بين يديه بدون شفقة و رحمة ...و ارجو من السيد المثقف أن يعيد النظر فيما قاله ....وشكرا
78 - إعدام تم الإعدام الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:17
(أنتم من تصنعون المجرمين في بلادنا) نحن شعب مع لإعدام ولا شيأ غيرة لإعدام
79 - سناء الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:19
كل من اقترف جريمة كجريمة شمهروش استحق الاعدام عن جدارة واستحقاق فهو حشرة ضارة وجب قتلها. لا شفقة ولا رحمة.
80 - حقوقي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:19
لا يجب على القضاء ان يسلب حياة هذا الانسان الذي سلب حياة انسان اخر
عليه ان يمتعه بظروف التخفيف لا بل عليه ان يراعي حقوقه داخل اسوار السجن فمن حقه الرعاية الصحية و من حقه التوفر على تغذية متوازنة ومن حقه متابعة دراسته ومن حقه الحصول على الترفيه والتداريب والفن ووو لا بل من حقه الحصول على العفو
سيخرج قريبا من السجن عفوا سيخرج من مكان حفظ كرامته لان من ورائه رجال حقوقيون سيدافعون عنه بالغالي والنفيس
سيسلب حياة اخرى وسيهلل له الحقوقيون اما الضحايا فلهم الويل لانهم ليسوا من اختصاص هؤلاء الحقوقيين
81 - مواطن حر الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:19
سيدي الكريم هؤلاء قتلوا بوحشية وبطريقة الذبح من الوريد الى الوريد دون رافة ولارحمة فتاتين مسالمتين اجنبيتين يحبان هذا الوطن..ماذا تنتظر ان نفعل بهما ان لم نقدمهما للمشنقة او انزال اقصى العقوبات مع الاعمال الشاقة في زنازن تشبه تازمامارت...لو طبقنا شرع الله فيهم لاستحقوا القتل..الا اذا ثبت انهم يشتكون من امراض نفسية او عقلية وهذا لايؤخذ به الا في الدول الديمقراطية...اما سجوننا فمملوءة بالمصابين بامراض عقلية ولا يستفيدون من العفو او تقدم لهم علاجات..ولذا وجب تقديم هؤلاء للخبرة الطبية..
82 - القادري الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:21
لا يمكن أن أوفق المحامي الفرنسي بدنتير في رأيه حول عقوبة الاعدام لانه بكل بساطة أنا لا أدعي أن تنفيذ الاعدامي يقلص نسبة الجرائم ولكن أقول إن الاعدام هو جزاء من أعطى لنفسه الحق بإزهاق روح الآخر مع نية القتل .... كيف تريد معاقبة مجرم الرباط ؟؟بمنحه سريرا و تلفازا وأكل وشراب ...... في السجن !!! كذلك مجرمو شمهروش ؟؟؟؟ بركا من الفلسفة الخاوية
83 - abdou الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:22
كل الشرائع السابقة من يهودية ومسيحية والاسلام بالاضافة الى حكم العقلاء يتفقون مع ان قتل النفس التي حرم الله انما جزاءه القصاص مصداقا لقوله تعالى : وكتبنا عليهم فيها ان النفس بالنفس . وقوله سبحانه : ولكم في القصاص حياة يا أولي الالباب. فهل انتم أعلم أيها الحقوقيون بما يصلح الناس أم الله ومن اصدق من الله حكما لقوم يوقنون
84 - سويسرا الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:24
الإعدام يعني القصاص عقوبة ليست بوحشية وربنا الكريم أمرنا بذلك.
يظهر من قولك هذا أنه ليست لك دراية في أمور الدين فلهذا وجب عليك استفسار أهل العلم وهم موجودون والحمد لله في جميع التراب الوطني وخصوصا أهل القرويين.وإن لم يكفيك هذا فأسأل علماء الأزهر الشريف.
أما قضية الفتاتين فهذا غذر وخيانة فنحن المغاربة مسؤولون عنهن لأنهن كنا في حماية المسلمين المغاربة .وديننا ليس دين الغدر والخيانة.
85 - زيزفون حسن الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:24
كلام فارغ يجب الضرب بيد من حديد ضد كل من يقتل نفسا من غير نفس أو فساد في الأرض و ما فعله هؤلاء القتلة المجرمين هو حرب ضد الإسلام لأن الإسلام لا يسمح بالظلم حتى إن كان المستهدف كافرا لأن الله تعالى حرم على نفسه الظلم و هو الذي جل في علاه لا يسأل عما يفعل فالكافر عليه كفر ولكن ينظر إلى ظلمه فهاتين الضحيتين لا يستحقن القتل مهما كانت الظروف. أما أستاذنا الجليل هو يعيش في كنف المدينة الفاضلة و كلامه أشبه ما يكون بالرومنسية و الفلسفة البزنطية...
86 - هارون الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:24
لا حول ولا قوة الا بالله باي منطق نقبل ان ترتكب جريمة شنعاء تسلب الحياة من انسان ونقول ان للمجرم الحق في الحياة . ان المجرم القاتل قبل ان يقدم على جريمة القتل العمد يكون قد قبل شخصيا بالعقوبة المخصصة في القانون لهذه الجريمة ولم يوكل احدا ليقبلها او ليرفضها نيابة عنه .
في احدى الدول الاوروبية التي الغت عقوبة الاعدام وعوضتها بالسجن المؤبد قام احد القتلة المحكوم عليه بالسجن المؤبد عن مجموعة من جرائم القتل قام بقتل حارس بالسجن ومسجون اخر . لماذا ؟ لانه يعرف انه حتى ولو قتل ساكنة السجن جميعا لن يحكم عليه الا بالمؤبد ولن يحكم عليه بالاعدام . اتقوا الله في انفسكم وفينا ودعواالعقوبة قائمة ولو للتخويف .
87 - طليت وندمت الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:27
سؤالي هو ماهي الجريمة التي تستحق الإعدام ؟واش دبحوهم بدون شفقة ولا رحمة وفصلو رأسهم عن جسدهم وتشهير وتصوير وموالات لداعش الارهابية وتفكير المتطرف وكون بقاو مطلوقين يعلم الله اش كانو يقدرو يديرو خر وتقولي الإعدام لا .لك الله يا وطني اصبح بعد ناس يدافعون عن ظالم بدل المظلوم.والمعتدي بدل المعتدى عليه.بأي ذنب قتلت.
88 - احمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:27
ان افضل تشريع هو التشريع الذي يحمي و يقي المجتمع من الجراءم و ليس التشريع الذي يضع الوحوش في سجون خمسة نجوم، ثم يعودون فور خروجهم لعالم الاجرام بعد ولوج جامعة الاجرام المسماة سجن، لهذا السبب فالقصاص هو التشريع الوحيد القادر على لجم و ردع هؤلاء الوحوش، و قديما و حديثا،قالت الناس الوقاية خير من العلاج. انا كمواطن مغربي ارفض أن تصرف ضرائبي على المجرمين القتلة، و انت ايها الاستاذ و من يؤازرونك، اذا كنت ضد الاعدام ، فلتاخد هذه الوحوش الضارية و لتسكنها معك في بيتك و لتصرف عليها من مالك الخاص.. اخيرا و ليس اخرا، قرات منذ دقائق، أن شخصا بفاس ، اختلف من خطيبته، فاضرم فيها النار بمادة حارقة و ماتت بسبب حروقها... اللهم ان هذا منكر . لله ياخد فيكم ايها الاءتلاف الرجعي المتخلف.
89 - عينك ميزانك الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:28
العين بالعين و السن بالسن و البادء اظلم .لكم في القساس حياة ياأولي االألباب بركا من الديماغوجية و الكلام الميتافيزيقي حقوق الانسان و هدوك لي تقتلوا ما عندهم حقوق وهداك لي سلب الأرواح بدون وجه حق عدا تنتظوا منو يصلح نفسو هداك رآه تخطى حاجز الإنسانية و أصبح حيوان لا يفكر إلا بغريزته من يقتل نفسا بغير نفس فكأنما قتل الناس جميعا .يافلاسفة الجهل، يا محامو الشيطان.
90 - عابر الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:29
كلام جميل، كلام حقوقي، كلام محامي، لكن هل سيكون لك نفس الموقف و نفس الرأي لو اغتصب وقتل بوحشية ابنك وفلذة كبدك،هل ستقدم نفس الأطروحة لو قطع جسد أخيك او اختك إربا إربا،هل وهل وهل.........
91 - حكم الله من الثوابت الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:29
قوله تعالى: ولكم في القصاص حياة يا اولي الألباب لعلكم تتقون، إشارة إلى حكمة التشريع، ودفع ما ربما يتوهم من تشريع العفو والدية وبيان المزية والمصلحة التي في العفو وهو نشر الرحمة وإيثار الرأفة ان العفو أقرب إلى مصلحة الناس، وحاصله أن العفو ولو كان فيه ما فيه من التخفيف والرحمة، لكن المصلحة العامة قائمة بالقصاص فإن الحياة لا يضمنها إلا القصاص دون العفو والدية ولا كل شئ مما عداهما، يحكم بذلك الانسان إذا كان ذا لب وقوله لعلكم تتقون، أي القتل وهو بمنزلة التعليل لتشريع القصاص.و بما أنك لست من أولى الألباب أنت و كفير من اللقطاء أمثالك فإلزم الصمت و أستغفر الله
92 - الانتهازيون الجدد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:30
"المغرب مطالب بوقف ثلاثة أمور أساسية ضمن المنظومة الجنائية، أولها الجريمة ثم الإفلات من العقاب، وعقوبة الإعدام كذلك" ... والرابعة هي طرد المحامين الانتهازيين أمثالك من سلك المحاماة وتقديمك للمحاكمة بتهمة التشجيع على الجريمة والدفاع عن القتلة والمجرمين.
93 - Touzani الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:30
ماذا لو حدث هذا لأولادك؟ نفاق من جانبك. للحقوق حدود...
94 - Haytam الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:30
و هل لم يتم قتلهن بالترصد؟ نعم
و هل لم يتم قتلهن بوحشية و تم نحرهن و تقطيعهن؟ نعم
الم يتم اغتصابهن بوحشية؟ نعم
الم يحرمن في حقهن في الحياة و و حرمت اهاليهم منهن؟ نعم
اذا موت هؤلاء المجرمين اقل ما يمكن ان يتخذ في حقهم.
عقوبتهم معناها عالة جديدة على الدولة بمصاريفهم و مسؤولية إعادة اندماجهم المستحيل بدون نسيان العفو الملكي؟!؟!
بغض النظر عن الدين او العلمانية.
لا افهم، لا افهم، ثم لا افهم طريقة تفكير هذا الأخ.
اتمنى ان يقرأ هذا السيد تعليقي.
انشر يا صاحب المقال.
95 - الحداد مصطفى الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:30
مع كل الاحترام ل الاستاد الجامعي الدي وصف الجريمه ب النكراء .وقال لاتستحق الإعدام. وهل نقوم ب مكافئتهم ب الأكل والتطبيب ووسائل الترفيه .لايسيدي الفاصل الإعدام هو الحل وهدا هو شرع الله من قتل لازم يقتل أمام الكلا الملأ
.
96 - SAMIR الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:32
لا اعرف هل شاهدت فيديو اغتصاب وتعذيب وقتل المرحومة "حنان"
صحيح ان الاعدام لا يليق بالمجرم بل يجب تطبيق القصاص في حقه ليحس بما كانت تحس به الضحية وهي تتوسل اليه ان يتوقف.
بعض المجرمين مجرد نفايات بيولوجية لا يستحقون العيش ابدا.
اما جريمة شمهروش، فالاعدام اقل ما يمكن تطبيقه في حق السفلة الجهلة
97 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:34
يجب تطبيق عقوبة الاعدام علي المجرمين وانتهي الامر بدون نقاش ونطلب كدلك الاعدام علي مجرم الدي قتل حنان مع التعديب الاعدام مع التعديب
98 - fadoe الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:35
لا اتمناها لك و لكن هل ستقول نفس الكلام اذا رأيت فيديو لأحد اولادك و هو يقطع و يعذب حتى الموت هل ستدافع عن المجرمين بعدم قتلهم كما فعلو بابنك الاعدام شرع الله الذي هو اعلم بخلقه
99 - Mohamed الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:35
الحق في الحياة حق مقدس... و قدسه القرآن الكريم قبل كل المواتيق الدولية... و هذا الحق يسقط تلقءيا عندما يتعدى الشخص على حياة الآخرين
100 - fes driver الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:36
مع احترامي وتقديري لشخصك و إلمامك بموضوع حكم الإعدام شرعيته من عدمها إلا أنني اسمح لنفسي بأن ادلو برأيي لمواطن بسيط إذ كيف نطالب بعدم نطق حكم الإعدام في شخص مجرم خطط و لسنوات لارتكاب فعل شنيع وسلب الحياة لأشخاص لا تربطه بهم اية علاقة فقط لمجرد تبنيه لفكر تكفييري . أستاذي المحترم ما دام هناك هذه العينة من المجرمين المعتوه في البلاد فحكم الإعدام هو الرادع و يجب تنفيذه عوض تأجيله و تحبينه لمؤيدي و بعدها اطلاق سراح
101 - فواز الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:39
ان جريمة القتل وبالوحشية التي تمت لايمكن ان يكون عقابها اقل من الإعدام فما معنى أن يغصب المجرم الضحية ويسلبها الحق في الحياةوينعم هو بالحياة ثم إن مناقشة العقوبة المقررة هي من حق دوي الحقوق لاغير هم المكلومون والمتضررون أصحاب الحق صفة وشرعا
102 - med الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:40
اقول لك يا سيدي الرايس لمناهطة الايتلاف الدفاع علي المجرمين بان عقوبة الاعدام ضرورية ويجب ان تكون في ساحة عمومية امام انطار الموطنين كما يجب ان تنفد وبدون نقاش
103 - abdou الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:40
الإعدام لكي يتحسس عتاة المجرمين والمتهمين بالخيانة العظمى رقابهم قبل أن يشرعوا في الإغتصاب للنفس والحياة والوطن يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى ۖ الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنثَىٰ بِالْأُنثَىٰ ۚ فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ۗ ذَٰلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ ۗ فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ (178) وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (179)
104 - Mohamed الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:41
حال سبيله يقول؛ كل الناس معرضة للغلط ولا داعي لكل هاذا اللغط. يجب أن نوبخه بطريقة لطيفة وأن نقول له أنه أخطأ وعليه أن لا يعود إلى فعلته. يالله بوس خوك ما باقيش تعاود، صافي؟
105 - امين الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:44
اضم أنه كان ياخد 0 على 10 في التربية الا سلامي.
106 - Aghbalou الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:44
" وفي القصاص حياة" . هذا هو حكم السماء
أن يقدم أحد على القتل بأبشع الطرق وهو آمن على حياته هذا هو اكبر مصدر للجريمة
لا يمكن القضاء على الجريمة إلا بتطبيق حكم الإعدام حتى يفكر المجرم ألف مرة قبل الإقبال على فعله
أما ان نحتفظ به في السجن وممتعه بكافة حقوق السجين باسم حقوق الإنسان وعلى نفقة الأبرياء وذوي الضحايا فهذا هو الإجرام بعينه
يجب منع التنظيمات تلتي تنادي بإلغاء عقوبة الإعدام لأنها بشعة وهمجية
107 - aziz الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:45
الاعدام بعد قتل النفس سواء كانت مسلمة أو غير مسلمة تستوجب الاعدام و هذا شرع الله بين عباده و عليه ان كنا مسلمون نطبق هذه المسألة و لو كان هؤلاء المعتوهين يرفون شرع الله لعلموا المغزى منه و ما رأيهم لو كان الضحية من أحبتهم؟ اجبوا
108 - عبد الإله الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:46
المغرب مطالب بشئ واحد أساسي هو تطبيب عقوبة الإعدام في أمثال هؤلاء المنكرين للقانون الإلاهي الذي يأمر بالقصاص من القتلة المجرمين. عندما تطهر البلاد من هؤلاء المندسين ويطبق الإعدام كما كان فسوف يعم الأمن والأمان في المغرب .
109 - مذكوري الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:46
انعل. الشيطان يا اخي والاستاذ الجامعي انها جريمة نكراء شاهدها العالم باسره واشمازت لها النفوس اذن يجب اعدامهم في الشارع وامام الملا
110 - الفاسي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:51
قال تعالى : وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الأَلْبَابِ . إنتهى
111 - DALI الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:52
Ne parlez jamais jamais et jamais en mon nom svp
jamais en mon nom
112 - عبد المجيد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:52
عقوبة الإعدام.
من يدافعون على إلغاء عقوبة الاعدام، لم يدوقون مرارة الحزن نتيجة عمل وحشي.
لو كان فيه خير ،لما جاء في الشريعة.
113 - الاحسان الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:52
السن بالسن
الأنف بالانف
العين بالعين
الجروح قصاص
والنفس بالنفس
وأضيف كل جان يعدم بنفس الطريقة التي بها قتل
هذه أسمى حقوق الإنسان على الإطلاق.
114 - Aziz الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:54
لماذا المجرم لا يفكر فيما يقوم به اثناء تنفيذ لاحرامه .ان من يدافع عن هؤلاء المجرمين يجب ان يحاكم هو كذلك لانه يؤسس لتدهور اوضاع الدولة.
115 - Wishes الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:56
هل انت تفهم وتقدر أكثر من الذي خلقك.وكما قال أحدهم ربما تحتاج لان تعيش المصيبة شخصيا لنرى رد فعلك.لا قدر الله.انظر رد فعل أم البنت التي صرخت بواجب الاعدام وهي من بلد جد متحضر ومسالم
116 - العدل قبل الأمن الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:56
من سرق تقطع يده ومن اغتصب استئصال خصيتيه ومن قتل عمدا فالحكم بالإعدام أمام الملأ. ومن فعل جرما غير هذا فالأعمال الشاقة بدل النوم والأكل المجاني في السجن. الجريمة لا تنتهي بالأمن بل بالعدل الصارم وعدم العفو.
117 - attar الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:57
اني اقول لهذا الشخص انك تتعدى على حد من حدود االه فعليك بالتوبة والمغفرة والا ستحشر غدا معه لانك تدافع عن الباطل وعن مجرم اعد الله له النار وبيس القرار
118 - Hassssssssan الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:57
نهار تجي فيك عاد غا تحس اسي المحامي، نحن بالعكس نطالب الدولة بتنفيذ الاعدام وليس تنفيذه فقط بل تنفيذه بطرق تجعل المجرم يتجرع المرارة والعذاب الاليم قبل موته
119 - نعمى الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:58
ما هذه المفارقة ! كيف لا يمكن لنا سلبه الحق في الحياة وهو قد سلبها بدم بارد من اشخاص ابرياء !
120 - About majd الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:00
الإعدام عندنا بمعنى المؤبد حيث لا يتم تنفيذ الإعدام منذ سنوات بالمغرب إذن لا داعي لكثرة الكلام مع احترامنا للسادة المحامين لان ذلك من مهامهم نعم هناك بعض عقوبات الإعدام التي يجب حذفها من القانون المغربي ويجب الذهاب إليها مباشرة بعينها والسلام
121 - عبد الله الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:01
وما دنب المقتول هل سأله القاتل وأستأدنه قبل سلبه الحياة
لابد أن يعدم القاتل
122 - adnan الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:02
يجيب ان يطبق حكم الاعدام في المغرب الجرائم زادت والمجرم مايردعة الى الاعدام حتى يكون عبرة لغيرة من المجرمين والقتلة وهذا الذي يدافع عن المجرمين علية ان يحاسب لانة يشجع المجرمين عل الاجرام.وشكرا
123 - عيسى الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:03
هذا هراء في هراء ...العقوبة يجب ان تكون على درجة خطورة الفعل الجرمي المرتكب ..اكيد فسارق درهم لا يعدم ولكن يسرق من خان الوطن او قتل نفسا وبك وحشية ...صورة القثل التي مورت على السايحتين تقتضي الاعدام وبكل وحشية ...عفوا ايها النقيب الجامعي...يظهر انك شخت خرفت ..
124 - ysf الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:04
هذه الكائنات تعلم جيدا أن إقرارها بعدالة هذه العقوبة سيغلق عليهم مصدر عيشهم، لهذا هم يسعون جاهدين لإبقاء النقاش حول هذا الموضوع. من حد هاد الملف مفتوح راهم تيترزقو بيه
125 - الحقيقة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:06
لنؤسس نحن المدافعين عن تطبيق الإعدام"الإئتلاف المغربي لدعم حكم الإعدام" وأتحداهم أن يقبلوا الإستفتاء حول عقوبة الإعدام.
126 - simohamed الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:17
لا يزداد الانسان مجرما من بطن امه لكن الجريمة فكرة يولدها الواقع المزري...وبالتالي لما نعدم الشخص المرتكب لفعل الجيمة فاننا لن نعمل على عدم تكرارها مرة اخرى لانه بكل بساطة الاسباب الحقيقية التي صنعت داك المجرم ستظل قائمة .
السياسة العامة للدولة هي التي يجب وضعها في قفص الاتهام بسبب عدم خلق فرص الشغل ورداءة التعليم وتفشي الفقر في جهات كتيرة
127 - حميد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:17
قل هاذا الكلام لعائلة الفتاتين اللتان قطعة رؤوسهم فهل توجد وحشية اكثر من ذالك فعقوبة الاعدام بالنسبة لهؤلاء الوحوش اكثر رحمة من جريمتهم و بالمناسبه عائلة الضحايا تنتمي لدول من أكبر الديمقراطيات في العالم و مع ذالك طالبوا بإعدام الوحوش .
128 - أحمد. الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:18
كلنا مغاربة نريد نصرة الحق وإعلاء شأنه نريد الحكم بالإعدام على كل من قتل نفسا بدون حق. لسنا في حاجة إلى الدروس الوهمية .انتم دعاة الجمعيات عليكم ان تقدموا استقالتهم وان انسحبوا من المجال الحقوقي فلا مكان لكم في المجتمع المغربي . انشاء الله ستقع لكم واقعة من هذا النوع .ماذا ستفعلون؟ عليك ان تستوعب أن أكثر الدول ديمقراطية مازالت تطبق الحكم بالإعدام. فما بالك أيها الحقوقي الفاشل الذي تغرد في الفراغ عليك ان تراجع أفكارك وترجع إلى الصواب. نحن نتمنى أن هذه الشردمة من المجرمين أن ينفذ فيها كجم الإعدام في أقرب وقت بشتى وتساءل التعذيب أن شاء الله. وتعطي الدرس لكل من سولت له نفسه القيام بهذا النوع من الإجرام.
129 - مهاجر الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:19
الجريمة النكراء التي شهدتها منطقة "شمهروش" نواحي مراكش "تقتضي العقاب، لكن ليس بالإعدام والقتل غير المشروع"
فهل ذبح الانسان بغير حق مشروع؟؟سيدي الجامعي ننتضر جوابك
130 - ملاحظة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:19
المجرم هو بمثابة سرطان داخل المجتمع .
السرطان إذا لم ينفع معه علاج يبتر العضو المصاب به ، وفي حالة إذا تم إهماله ، فسوف يأتي على حياة صاحبه ، مع ما يسبقه من عذاب وألم ومصاريف كبيرة ، ومع ما يكلفه ويكلف عائلته والدولة .
كذلك الأمر بالنسبة للمجرم ، الذي لا أعذار له كالجنون أو ماشابه ذلك ...
المهم هناك قضية مصيرية تهم شعبا بكامله ، فكيف يقرر فيها عشرة أو حتى مائة فاعل ؟. نحن نتجاوز الثلاثين مليونا ، نطالب باستفتاء وطني تشارك فيه الجاليات المغربية والجيش والدرك والشرطة . من قال إن الإعدام والمؤبد لا يحد من الجريمة؟. في أي إحصاء أو قاموس ورد ذلك ؟.ثم كيف نطالب بحق الحياة لشخص اغتصب وعذب وخطط
و قتل ؟. في مقابل أن من حق أن يقتل وليس مت حق المجتمع أن يقتله ....إذا لم ينفذ الإعدام سيميل المجتمع إلى القصاص والثأر ...صحيح أن الإعدام وحده لا يكفي ؟ فإذا كان المجرم عذب قبل القتل فيعذب بمثل ما قام به وذاك قليل .إذا كنت خاطئة ، فأرجو أن تقوموني .
131 - Monsif الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:23
عزيزي الجامعي, تفضل واقرأ تعليقات القراء المطروحة تحت المقال الذي يتناول نظرة إئتلافك حول عقوبة الاعدام. هذه عينة مهمة من آراء الشعب المغربي. بمجرد ان تقرأ بضعة تعليقات ستكتشف ان المغاربة في واد و ائتلافك في واد آخر. و لا تحاول ان تقنع نفسك ان ائتلافك من النخبة و يفهم احسنمن الاخرين.
132 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:23
نفذو جريمة شنعاء و بطريقة وحشية و صورو فعلهم و نشروه للعالم باسم الدين و رسول الله ، في نظري الإعدام قليل فيهم أنا مكرهتش ينفدو فيهم الإعدام العلني أمام الملاء و في ساحة جامع الفنا و بقطع الرأس كما فعلو بالضحيتين البريئتين. المتوحش يعامل بوحشية و الإنسان يعامل بإنسانية، هذا عرف الدين و الشرع و الإنسانية. كيف يعقل أن تحترم حرية مجرم متوحش لم يحترم حرية و حق الضحيتين البريئتين المسالمتين في الحياة. أنا مع عقوبة الإعدام في حق من إرتكب جرائم وحشية و خصوووصا جرائم الإرهاب فالإرهاب لا دين له ولا وطن له إذا فلا إنسانية تطبق عليه. أو رَآه القانون دار معاهم الرب ديال الإنسانية فاش عطاهم الحق في المحاكمة و الدفاع و تعيين محامي. الحريات و حقوق الإنسان عندها حد عندما تمس بحريات الأخرين خصوصا حق الحياة. أو رَآه اغلب الدول التي تعتبر رائدة في مجال حقوق الإنسان يطبق فيها الإعدام و الولايات المتحدة الأمريكية على رأسها.
133 - CHAHID الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:29
من هو الجامعي حتى نستمع إليه و يفرض علينا هو و زبانيته هذا حرام وهذا حلال لا نبي بعد محمد بن عبدالله عليه الصلاة والسلام إني أرى أنه أصابه مس فلم يعرف ماذا يقول إذهب عند الأم المكلومة في طفلها وقل لها أن من قتلة إبنها لهم الحق في الحياة أو يذهب عند أم فتاة الرباط أو أمهات أطفال تارودانت ماهذا الجهل جامعي قال الجهل بعينه من يعطي لهؤلاء الحق الترافع في أشياء لا تخصهم
134 - el hossain hossain الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:32
كما تدين تدان،حقيقة لايجب علينا التغافل عليها،وهذه المرة ليس من عدالة الماضي أو من الأحكام الربانية فحسب بل حتى مرعاة لتمزق النفسي الذي يخالج أهل الضحاياممن تقع عليهم مثل هذه الجرائم الشنيعة.
135 - Moumine مؤمن الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:32
ــ تحدث السيد الجامعي عن حقوق الإنسان ونسي أو تناسى حق القتيلتين في الحياة.ــ تحدث السيد الجامعي عن المنطق ونسي أو تناسى بأن للمغرب قوانين؛ سلطات تشرعها وسلطات تقضي بها وسلطات تنفدها.ــ تحدث السيد الجامعي عن القوانين الدولية ونسي أو تناسى الشريعة الإسلامية، بمقتضاها: ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون... فأولئك هم الظالمون... فأولئك هم الفاسقون. وفي الأخير نسي أو تناسى السيد الجامعي بأنه سيحاسب يوم القيامة عما يقوله اليوم وخاصة في: ومن لم يحكم بما أنزل الله...
136 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:32
الجامعي لايمتل المغرب بل يمتل نفسه فقط نحن مع تنفيد الحكم بالإعدام لكي نحد من أخطر الجرائم التي تنامت مؤخرا وأصبح وحوش ومنعدمي الضمير يقترفون جرائم قتل باشعة
137 - Maroc الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:36
Vous prétendez que la peine de mort ç'est de la sauvagerie, mais celui qui tue des innocents ce n'est pas de la pire sauvagerie qui mérite le chatiment capital?
138 - أستاذة وطنية الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:39
الحكم الإلهي يقضي بالإعدام في قصاص القاتل لان لو يتم تطبيق الإعدام في حق القاتل ما رأينا الجريمة متفشية إلى هذا الحد هز سيفك ونفس لي البشر. الإعدام يردع الجناة والسجن لا يربي بل يخرج منه صاحبه وحشا ضاريا يعاود نفس الجرم او أكثر تخيل سيدي أن ما وقع للشابتين يقع لابنك او ابنتك ستختلف اللهجة وسيكون النطق بالحكم أقسى لان القضية مست فلدة الكبد
139 - Abderrazak الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:46
qu'il explique ça aux ayants droits des victimes.
140 - تك فريد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:57
الظروف الاجتماعية والضغوطات النفسية لا تدفع بالانسان الي ارتكاب جرايم بشعة. هناك من اختار الانتحار للهروب من الواقع الذي يعيش فيه، اي انه اختار ان ينتقم من نفسه بدون ان يوذي الاخرين لانه ليس مجرما. كلنا من ادم لكننا نختلف عن بعضنا البعض في عدة اشيا. اماس يعيشون بيننا وسعادتهم هو ان يشاهدون الماس تتعذب مع اكراهات الحياة اليومية، فيديو جريمة شمهروش هناك من شاهده الي الاخر واعاد مساهدتة مرات ومرات وارسله بعد ذلك الي اصدقايه وكثيرين لم يستطيعوا مشاهدة الفيديو ولو لثوان.
141 - نبيل القنيطرة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:02
ايي الجامعي باركا من الفلسفة اللي أكثر من خاوية ركام لتقييم هاد شي ديال حقوق الانسان # خصوصا المجرمين القتلة# واكلين فيه طرف ديال الخبز وكالسين كدبروا على راسكم من المنظمات الأجنبية بشي تقرقيبا ديال الفلوس
ايوا سير لامريكا وقول ليهم ركام همج كتطبقوا عقوبة الإعدام أولا حادكين تحلو فمكم غير على الحاويات فأمريكا رآهم كيطبقوها هنا غير كنحكموا بها
142 - Driss الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:03
ان هؤلاء بمتابة اعشاب ضارة بالحقل. يجب ازالتها بالادوية او تنقية الحقل لكي يكون المردود جيدا .اما ان نحافظ على كل ما هو ضار باعطاء مبررات تافهة فهو غير منطقي .المجرم يبقى مجرما لا يفيد شيءا.
فتطبيق الاعدام يوجد في الدول التقدمة ايضا.انه بمتابة قتل نوع من الفساد الذي يخرب الاسر والمجتمع
143 - Chne الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:06
ألم يحث ديننا هلى إقامة عقوبة الإعدام على كل من قتل نفس بغير حق !؟؟
أرى أن ألغب الناس أصبحوا لادينيون
144 - Rachid الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:12
سيدي الكريم
هل العدل أن قاتلا وحشيا ومغتصبا لأطفال أبرياء أن يدخل السجن ولو للمؤبد؟ هل من العدل أن المواطن يشتغل بالليل و النهار كي يؤدي الضرائب لكي يأكل ويصرف على هذا الوحش 40 أو 60 سنة؟
145 - ayyad الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:13
شكون نتوما و شحال بكم فهاذ الائتلاف اذا لو كانت لك خلفية قانونية حقة لما تجرأت الحديث عن شيء محسوم فيه شعبيا وقانونيا. وتننقترح يبرؤوهم ولكن يعيشوا معاكم في انسانية جميلة...
146 - 0007 الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:27
واش هذا ابسيد كيهدر أولا فيه الهذيان! لن يرضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم.
عندما أفكر بأن هذا الشيء و مثيله محمد زيان كانا نقيبين، أدرك أن العدالة عندنا ما كان يمكن أن تكون أفضل مما هي عليه.
أنت تقف في صف وحشية الغاب في مواجهة شرع الله وشرعية القانون. فقط لأن في نفسك شيء من حتى.
147 - عبيد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:28
يجب محاكمة هؤلاء الذين ينادون بإلغاء الإعدام..وإدظهار نواياهم من ذلك..
148 - هارون الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:28
جواب للمعلق ( امين ) . النقيب الستاذ الجامعي درس الثانوي في القرويين ولم يكن مصطلح (التربية الاسلامية ) معروفا بل كلنت هناك حصص لكل علم من علوم التفسير والحديث والفقه والاصول وغيرها من العلوم الشرعية اضافة الى الادب والنحو والبلاغة والجبر والهندسة والعلوم الطبيعية والجيولوجيا . لكن الفكر لاحراسة عليه .
149 - رشيد امين الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:29
هذا المسمى ائتلاف مناهضة الاعدام يجب ان لا يكون موجودا اصلا فمابالك بمناقشة او حتى الاستماع لرئيسه لان مثل هذا الائتلاف هدفه الابتزاز للاسترزاق لا غير لانه لا الدين ولا العقل يكفل حق الحياة لشخص سلب هذا الحق لشخص اخر بغير حق
150 - من الشعب الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:35
انت لخصك الإعدام مع هذوك المجرمين. بحالك لخلاو الإجرام اكثر عندنا في البلاد
151 - ريم الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:36
كنت احترمك كثيرا ولكن يظهر لي انك تخرف .ما الفائدة من إصلاح المجرم إذا لم يتم اصلاح الانكسارات والالام التي عاشت مع اقارب الضحية .والضحية ما ذنبه ان يتم سلب حياته من طرف مجرم .لماذا لا تقولون لا يحق لاي شخص ان يسلب حياة شخص آخر .تفكريكم هو سبب التشجيع على الجريمة في هذا البلد المتعطش الدم .
152 - SADIK الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:36
لوقمنا باستفتاء حول الاعدام امام الملأ لردع المجرمين لصوت جميع المغاربة تقريبا باالتأييد
153 - المواطنة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:52
ان أول مجرم هو من يقول بأن الاعدام غير مشروع،
154 - Mathématicien الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:52
جريمة قتل متعمدة + سبق الإصرار = تنفيذ عقوبة الإعدام نزيد نشرح لكم أكثر 1+1=2 وليس ثلاثة.
155 - الحسين الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:53
قال الله سبحانه وتعالى : ** ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب... **
في الاية رسالة عظيمة لا يفهمها الا عاقل ومتنور بتقوى الله.
كفى من قانون النصارى واليهود و لنطبق حكم الله سبحانه وتعالى ولنرى انذاك هل يبقى للاجرام اثر. كيف تطبقون قانون حقوق الإنسان عل المجرم ولا يطبق على المقتول
156 - احمد احمد احمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:58
الاعدام لم يقلص من مستوى الجريمة لانه لا يطبق. لو طبق في الحين لكل من يستحقه لكان له اثر ردعي كبير
157 - نحن لا نبحث الاثنين 22 يوليوز 2019 - 18:03
كيف لك ان تمتع المجرم بعد قيامه بفعلته الشنعاء بأن تخلق أمامه فرص للانتباه إلى فعله وإصلاح نفسه، كيف يقوم المجرم بانتهاكه لحق الانسان في الحياة وتمتعه انت بظروف التخفيف كان تقول للفاسدين ومجرمي المال العام ما شي مشكل سرقتي وضيعتي لفلوس اللي سرقت هاك واحد 10 سنوات من العقوبة الحبسية وعفا الله عما سلف سنصير مع احترامي لكم سيدي كلنا لصوص وقطاع طرق لان العقوبة الزجرية لمنتهكي هذه الحقوق لم تعد تجدي لأن أمثالك يدافعون عن حق الانسان في الحياة ولو كان مجرما والضحية الله يرحمو وعائلته تتشرد من ورائه ما شي مشكل انا غير بغيت نعرف فين قريتو هاد الشي الله يسمح لكم
ما هي العقوبة المناسبة لشخص قتل أمة
ما هي العقوبة المناسبة لشخص قتل هتك عرض طفل ثم قتله
ما هي العقوبة المناسبة لأب هتك عرض بناته
ما هي العقوبة المناسبة لشخص قتل شخصا بالرصاص لأجل سرقة ماله والزواج بزوجته
ما هي العقوبة المناسبة لشخص سرق 16 مليار وفر الى الخارج
ما هي العقوبة المناسبة لمجرمي مقهى لاكريم
ما هي العقوبة المناسبة لمجرم مقهى ركانة
والقصص كثيرة تملأ الاخبار يوميا من دون ان نتكلم على دوي العاهات الدائمة
الله يهدينا حتى يدينا
158 - dada الاثنين 22 يوليوز 2019 - 18:07
انت تدافع عن المجرم وتركت الضحية لأنك مجرم مثله
لو كنت تملك درة إنسانية لما دفعت عن المجرمين
ولو انك فعلا دارس القانون لما وضعت نفسك مع حتالة المجرمين
اوربما انك تملك جينات المجرمين
159 - عبد الله الاثنين 22 يوليوز 2019 - 18:08
بعض المجرمين يتلذذون بتعذيب وقتل الناس ومنهم من ينشر جرائمه على مواقع التواصل الاجتماعي، فمثل هؤلاء مدركون لما يفعلون ومدركون بأنهم لن يطبق عليهم حكم الإعدام إن ألقي القبض عليهم، وهذا من شأنه أن يشجعهم وآخرين على اقتراف جرائم أخرى قد تصبح افظع من سابقاتها، وقد يصبح هناك تنافس بين المجرمين في هذا المجال (من سيرتكب جرائم أفظع من الآخرين), إن لم يعدم هؤلاء المجرمون فسيمثلون نسبة مهمة من المواطنين تشكل خطرا على كل من يخرج من منزله لقضاء مآربه. ألم تتكاثر في السنوات الأخيرة جرائم الاعتداء على المواطنين بأشكال شتى؟
كما أننا كمسلمين - مؤمنين مطالبون بطاعة ما أمرنا به الله:

سورة البقرة - الآية 178: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى ۖ الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنثَىٰ بِالْأُنثَىٰ ۚ فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ۗ ذَٰلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ ۗ فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ

التتمة في التعليق المقبل.
160 - نبيل الاثنين 22 يوليوز 2019 - 18:10
الدين الحنيف دعا الى حفظ الكليات الخمس اولاها النفس صحيح هدا عمل شنيع لا يرضاه الله ورسوله والناس عامة لان الفطرة السليمة تانفه السوال هو متى نتفق على تنفيد عقوبة الاعدام ادا كانت دول تعمل به ودول أخرى لا تعمل به. يجب ان يكون اجماع داخلي وموكد على تطبيقه في مثل هاته الحالات واعتقد صراحة وحسب راي الخاص والمتواضع بان القتل انفى للقتل في مثل الحالات السابق دكرها التي تروع الناس شريطة تنفيده وفق ما امر به الله ورسوله وليس بالرصاص والشنق بل باقامة الحد على القاتل
161 - متتبع الاثنين 22 يوليوز 2019 - 18:24
ودبا لو كان شي فيسبوكي او شي تلميد سادج قال العبارة ديال جريمة شمهروش لا تقتضي الحكم بالإعدام كان جاو اعتقلوه
162 - Jamal الاثنين 22 يوليوز 2019 - 18:50
Adopter à la place de la peine de mort, une peine de prison incompressible a perpetuite, assortie d'une periode de sûreté de 30 ans. Le détenu
Ne doit bénéficier par la force de loi, d'aucune grâce ni examen de peine
163 - عبد الجبار الاثنين 22 يوليوز 2019 - 18:59
سورة البقرة - الآية 179: وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ

سورة المائدة - الآية 45: وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالْأَنفَ بِالْأَنفِ وَالْأُذُنَ بِالْأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ ۚ فَمَن تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَّهُ ۚ وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ

سورة المائدة - الآية 47: وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الْإِنجِيلِ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فِيهِ ۚ وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ

سورة المائدة - الآية 32: مِنْ أَجْلِ ذَٰلِكَ كَتَبْنَا عَلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ۚ وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيرًا مِّنْهُم بَعْدَ ذَٰلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ
164 - الدابلة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:09
الحبس حق أريد به باطل فهو ليس مؤسسة إصلاحية رادعة للمجرمين وإنما هو مؤسسة عقابية يزج فيها كل شخص يريد المجتمع الانتقام منه لذلك فإن 80 % من السجناء هم مسجونون ظلما وعدوانا في سجون المملكة،فعندما نرى أشخاص يمقتهم المجتمع ويرغبون بالانتقام منهم عبر الزج في السجن حيث يمكن أن يتعرضوا للاغتصاب والتعذيب والأمراض عبر نزاعات مدبرة وشكايات كيدية وشهود زور ورشاوي تمنح للمحامين لتغراق الشقف لأعداء المجتمع بهدف الزج بهم في السجن،حيث يصبح ضحية المجتمع معرض للإرهاب الاقتصادي والاجتماعي ومعرض للعنف اللفظي والجسدي وهو مجبور على السكوت مادام الشهود سيظلون ضده ظالما أو مظلوما وإذا نطق سيتم الاعتداء عليه جسديا وتقديم شكايات كيدية ضده بشهود زور وسيتم سجنه،في حين أن المجرمين في حالة ارتكابهم للجريمة يتعاطف الشهود معهم ويطلبون من الضحايا التنازل لهم لأن المسلم لايجب أن يتسبب في المعاناة لأخوه المسلم واليهودي هو المغربي القوقازي المثقف المتحضر الذي تجرونه إلى النزاع عنوة ويهرع شهود الزور للشهادة ضده لدى الأجهزة الأمنية والمحاكم للزج به في السجن،أولا عقوبات الإعدام والسجون لاتصلح للشعوب الظالمة والانتقامية.
165 - خالد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:10
عاءلات الضحايا طالبوا بتنفيد اعدام ارهابيي شمهروش بسبب طريقة القتل بالدبح و التشهير و انتم يا جمعيات لا يحق لكم فرض اراءكم على الاخرين
166 - ALLAL الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:16
جل التعاليق أجمعت على تطبيق الإعدام وهذا رأي أغلبية المغاربة . إذا أنت وأمثالك من حقوقيي الكرتون تمثلون من ؟!!!!!!!
167 - قاصح الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:18
ما رأي السيد الجامعي في القصاص ؟
168 - محمد مداني الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:20
الرأي يحترم ولا يؤخذ به سؤال الى السيد المحترم الجامعي: ما حكمك الشخصي على مجرم قتل أحد من اهلك المقربين لو قدر الله.
169 - صلاح الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:26
الإعدام الإعدام الإعدام وكفى من الكلام
170 - خالد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:34
و انا اتساءل لمادا الاجرام يتزايد داءما
تربية القتلة في السجن اوا خلص عليهم الماكلة و التطبيب
171 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:34
فلسفة غير مقنعة و أفكاره متناقضة، هل فعلا عقوبة من يخطف و يعدب و يغتصب تم يقتل إنسانا بأبشع الطرق يجب أن تكون هي حبسه لإصلاحه و إخراجه مرة أخرى للمجتمع ؟ أظن أن بعض الأشخاص يبحثون عن الشهرة و الظهور في الإعلام عن طريق خالف تعرف.
172 - عبدالحليم الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:45
يجب تنفيد الاعدام وليس الحكم فقط من اجل اقاف هذه الظواهر الداخيلة على المجتمع( الارهاب ، الاغتصاب المصحوب بالقتل،...........)
173 - هشام الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:48
من قتل نفسا بغير حق فكانما قتل الناس جميعا .
ومن قتل نفسا مغربية او معاهدا فكانما قتل المغاربة جميعا.
174 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:51
لا تدخل في حرب مع الله وهو سبحانه تعالى ارحم من كل مخلوق ومع ذلك أمر بالقصص.
175 - anonym الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:51
لعبة لعصى في الروايضة لاعب اولامحرمها ياك بحال هاكا تاتفكر ولكن في قرارة نفسك وعندما تكون مع ضميرك انت مع الاعدام دابا كلشي عاق بهاد الجمعيات او تخراج العينين غير كاتاخدو الشيك او كاتلبدو كينتوما كي النقابات كاتبيعو ضميركم ياعديمي الضمير والله ايلاقيك معا شي عصابة امعا الجوج ديال الليل ايقلبو ليك حياتك راسا على عقب
176 - حميد هولندا الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:05
الى السيد الجامعي
صراحة لا اجد اي تعليق يرفض عقوبة الاعدام كما تفضل سيادكم اذ نريد منك تفسير و رد صريح ماهي الفىة التى تمثلها ان كان كل الشعب المغربي كله ضد هذه الافكار التي تروج لها ?
177 - التعذيب اولا فالاعدام ثانيا الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:05
عندما يصبح القتل وإزهاق الارواح بكل دم بارد وكل وحشية ظاهرة وليس فقط حالة.فهذا دليل على فشل المنظومة التشريعية والاحكام الزجرية .سؤالي لماذا أمريكا تطبق عقوبة الإعدام وشعارها تمثال الحرية. ومن اكبر الدعاة لحقوق الانسان.لماذا؟
178 - omar الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:07
لو ابنك دي 10 سنوات اغتصب و عدب و قتل
ه
تطالب بعدم اعدام المجرمين
هل انت ارحم من الاسلام
العين بالعين و السن بالسن و البادء اظلم
الله يهديك اسي
179 - mido الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:14
لا يحق لك أن تتكلم نيابة عن الضحية فقط لأنك تربد قضية تظهر بها أن لك وزنا في المجتمع،لقد إخترت القضية الخطأ،
لا نريد أن نتمنى أن تغتصب فلذة كبدك و تدبح و تصور و هي تستنجد لكي تحس،أقسم آنذاك أن جميع مفاهيمك ستتغير
180 - الوجدي01 الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:14
منين طاح لينا هذا ...اللي نعس وفاق جا بدا يتفسلف علينا في موضوع الإعدام ...هل أنت أحن من ربنا علينا ...لو كانت تلك الفتاتان بنتاك فلن تقول هذا الكلام ...احترموا أنفسكم وتوالو الغرب ...الغربيين لهم شعوب واعية وتعيش الرفاه لذلك ليس هناك جرائم قتل تستوجب الإعدام ..تعد على أصابع اليد أما نحن فالشعب مقهور وأمي ...وبالإضافة إلى تواجد المخدرات في كل مكان ...نحن نطالب بشدة بعقوبة الإعدام ومن يرفضها نطلب منه أن يذهب إلى دول الغرب ليعيش هناك
181 - عبده/ الرباط الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:33
لو قرأ المحامي الجامعي كل هذه التعاليق اعلاه و ما سوف يأتي بعدها لعرف ما يريده المجتمع...بكل بساطة و دون ادنى حدس او تفكير فانه يريد تطبيق احكام الاعدام ... فالشعب لا يعيش في ابراج عاجية ...بل هو المرآة التي يرى فيها كل ما يجري في المجتمع..انك يا أستاذ تغرد خارج السرب...و لست ادري كيف طاوعتك نفسك للقول بوجوب الابقاء على حياة المجرم المحكوم بالاعدام لكي يراجع نفسه و افعاله ...و ماذا يستفيد المجتمع من شخص قاتل (شمهروش/طفل مكناس/ حنان الرباط /شرطي الدار البيضاء/اطفال تيزنيت/ مجينينة/بوصمة/ قاتل امه و زوجته و أبناءه و غبر ذلك كثير يصل الى 92 محكوما بالاعدام......) ان تطبيق حكم الاعدام في كل هؤلاء دون رحمة او شفقة هو عين العقل..و ليس عدلا يا استاذ ان تاخذك الرأفة بقاتل محكوم بالاعدام و تنسى الضحايا الذين حرموا الحياة و تريد ضمانها لمجرمين قد يعيدون الكرة في القتل بعد عدة اعوام و قد حصل هذا فعلا... راجع نفسك فانت لست على صواب لانك تسير ضد التيار
182 - عبد الخالق الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:44
اذاكانت عقوبة الاعدام عقوبة وحشية فاي اسم تطلق على قتل حنان اتقو الله فى المغاربة
183 - Monsif الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:52
سيدي الجامعي, ستصبح محبوبا في الشارع المغربي لو غيرت ائتلافك من الدفاع عن حق الحياة للمجرمين القتلة الى الدفاع عن حق العمل للعاطلين.
184 - محمد محسين الاثنين 22 يوليوز 2019 - 21:06
السي الجامعي انت اللي خاصك تخرج من القوقعة وتشوف اش واقع فالمغرب عاد نشوفو شنو كاين فالعالم، فالدول اللي كتحترم حق الانسان في الحياة تطبق حكم الاعدام وتنفذه دون الالتفات لجمعيات مثل جمعيتكم شوف الولايات المتحدة على سبيل المثال. عقوبة الاعدام ماشي الهدف هو العقاب، الهدف الاساسي هو الردع والزجر، الانسان المنحرف اللي عندو نوايا اجرامية ملي كيعرف ان هناك عقوبة غتنهي الحياة ديالو غيفكر الف مرة قبل ارتكاب جريمته، ولمكانش هذا كاف فتطبيق الاعدام غيكون عادل في حقه، التساهل في العقوبات الجنائية هو السبب في انتشار الجرائم الوحشية اللي كانت غريبة على المجتمع ديالنا ومنها جرائم الاغتصاب والقتل. وكاين لاش تستعمل فزاعة الدين وتنعت معارضيك انهم لهم افكار دينية متطرفة.
185 - ghandy الاثنين 22 يوليوز 2019 - 21:20
يبدو لك اخي الجامعي مع الأسف لااعرفك انك قرات كتاب المدينة الفاظلة ولتعلم اخي ان العين بالعين والسن بالسن والبادي اظلم دلك انه ادا قتل انسان شخصا كانه قتل الناس جميعا ان كنت لاتعلم فالقتل ارهاب والارهاب لا دين له لدا يجب حكم الله في القاتل ليكون عبرة للاخرين الدين يتطاولون على الأفعال الشنيعة تخيل لو كنت انت مكلوم من اجل احد المقتول من ذريتك ليكون لك افكار اخرى ولهذا نصيحة مني ان تراجع نفسك والابتعاد عن كتب افلاطون
186 - فرحات الاثنين 22 يوليوز 2019 - 22:09
اسمح لي استاذ كيف ترى ان يكون الحكم في حق هؤلاء الوحوش .حقوق العيش لمجرمين قتلة اشرح لنا استقلالية القضاء وهل سنطلق الزغاريد لقتلة وسفاكين عن اي قانون تتكلم انك خاطيء
187 - laho الاثنين 22 يوليوز 2019 - 22:15
ومن قال لك ان تنفيذ الاعدام لتقليص الجريمة فقط لينال المجرم جزاىءه
188 - adil الاثنين 22 يوليوز 2019 - 22:27
يجب تطبيق احكام الشريعة في جميع الاحكام فارضاء الله فوق اي اعتبار
189 - Maya الاثنين 22 يوليوز 2019 - 22:52
السيد الجامعي جريمة مثل هذه تستوجب الإعدام point bar باراكا من الفلسفة.
شابتان جميلتان عشقتا استكشاف الطبيعة وأحبتا استكشاف طبيعة بلدنا الحبيب، صادفتا في طريقهما وحوشا .
مؤلم أن تدافع السيد الجامعي عن الشيطان tu defends le diable حرام عليك أن تزيد ألم أهل الضحيتين خصوصا وحسب ما قرأت في الإعلام أن أم إحداهما تطالب بإعدام قاتلي فلذة كبدها.
فقط سؤال لو كنت مكان هذه الأم وأنت من فقدت ابنتك بتلك الطريقة هل كنت ستطالب بإلغاء عقوبة الإعدام.
اتق الله .
190 - achlhiy الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:06
بل يجب تطبيق الاعدام بالتقسيط أي أن يتذوق المجرم طعم القتل إربا إربا
191 - hamou الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:30
on ne veut pas qu'une poignée de profiteurs parlent de notre nom
on demande un référendum a l'échelon national
mois personnellement je suis pour la peine de mort
et non seulement pour ces terroristes mais ausi pour jamaate abou siaf je veux dire ceux qui agressent les gens
192 - haytam الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:34
القاتل هو اصلا لم يحترم حقوق الانسان:حق انسان في الحياة..و مرشح لسلب حق الحياة لاشخاص اخرين ابرياء..فكيف يحق للسيد المحامي الدفاع عن المجرم و تعريض اخرين للقتل بسبب رفض حكم الاعدام..لانريد اعطاء الفرصة لنفس واحدة مريضة تقتل ..ونسمح في عشرات الابرياء..بمجرد باصدار الاعدام سيصبح رادع للمجرمين و ستقل الجريمة..
193 - حفيظ الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:42
نعم لفرض القانون ونعم لعقوبة الاعدام.
194 - Ahmed الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:50
لا نقاش فيما شرع الله. العين بالعين والسن بالسن والأيدي اظلم. ولكم في القصاص حياة يااولي الألباب. كلامك انخفض به لنفسك واتق الله
195 - slima الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:12
بعبارة صريحة هذا المهرج يقول: المجرم أعطى الحق لنفسه لإعدام السائحتين البريئتين ولا يستحق الإعدام !!! غريب أمر هؤلاء 'الحقوقيين'
196 - Wydad الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:24
اتفق معك كليا على الدوله اطعامهم وتغطيتهم ب المازافير ومنحهم هواتف ذكيه وتلفزيون وممارسه الرياضه في السجن والزيارة وحتى تزويجهم
فمن قتل له احد عليه ان يصبر ويضفع من ضرائبه لتحسين من السجون لفائدة المعتقلين
197 - م.العبداللاوي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:29
كل المعلقين على غلط اللا السي الجامعي على صواب.اتظنون ان الجامعي وشلته يهمهم الرأي العام المغربي المتعوس انه كباقي السياسيين في هذه البلاد.الجامعي وشلته طريقهم الدولي المتعدد الجنسيات معروف ولا محيد عنه لانهم حاصلين على التسبيق. هذا التعاليق سيقولون ان المخزن هو صاحبها.
198 - adel الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:44
اذا اجابني هذا الجامعي عن هذا السؤال سوف اايده في الغاء الاعدام;ماهو الحكم الذي تقترحه في حق شخص قتل شخصا عزيزا على قلبك وقريبا جدا لك.
199 - احمد الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:48
امثال هؤلاء هم من يشجعون الجريمة والإرهاب في المجتمع ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ،انظروا كيف استفحلت الجريمة في مجتمعنا المغربي ،فيوميا ترى كريسج وتسمع الاغتصاب والقتل للأطفال والنساء ،أليس هذا إرهابا في مجتمعنا ، واين حكم الله إن كنت مسلما يااستاذ(ولكم في القصاص حياة ياأولي الالباب) (وكتبنا عليهم فيها أن النفس بالنفس والعين بالعين ......) كفاكم من الخزعبلات وحب الضهور والأنانية الخاوية ،هل أنت وأمثالك تتحدون الله الذي خلق هذا الكون وتتحدون حكمه ،هل انتم تعرفون مصلحة المخلوق اكبر من الخالق ....
200 - vraie الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:02
الاعدام حكم سماوي لا نقاش فيه النفس بالنفس لا اجتهاد هنا
201 - المغترب الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:10
أيها الاستاذ الجامعي لقد درسنا وكنا نقبل أيدي من تعلمنا على أيديهم لأنهم أهل علم وصلاح والحمد لله أصبحنا اناس صالحين في المجتمع ولنا غيره على بلدنا وقبل دالك على ديننا الحنيف
عندما تقول ان جريمة شمهروش او اي جريمه قتل او اغتصات مثل حنان تغمدها الله برحمته من خلال تعديب واغتصاب اتمنى لو كانت احد بناتك أو الطفل الدي اغتصب وقتل اتمنى ان يكون احد ابنائك لنرى هل تقبل ماتطالب به الان والدي هو مخالفة شرع الله وماأنزل في كتابه الكريم بسم الله الرحمن الرحيم (( ان الدين يسعون في الارض فسادا ان يقتلو أويصلبو او تقطع ايديهم وارجلهم من خلاف )) صدق الله العضيم ،،،،انقول صدق الله ،،،،، ام نقول صدق الاستاد الجامعي حاشا لله
بسم الله الرحمن الرحيم (( ولكم في القصاص حياة يا اولى الالباب لعلكم تتقون " صدق الله العضيم))
نحن نربي اولادنا وناس تعمل وتكد لتربي اولادها وبناتها ليفرح برأيتم ويأتي مجرم منحرف في لحضه يقتل او يغتصب وتقول لا للإعدام أي منطق وعقل وكل يوم نسمع عن قتل واعتصاب وتطلب ان نلغي الاعدام وهو أمر الله وأسألك بالله لو وافتكه المنيه وكلنا سوف نقال رب كريم هل مادا ستقول لرب العالمين
202 - عبدالرحمن الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:53
كم هو جميل لو رجعنا نحتكم الى كتاب الله وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام
وبركة من الهذرة الخاوية والاحكام العرفية الاجتهادية التي تخضع لهوى النفس
يكيلون بمكيالين وعجبي !؟
203 - ADAM الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 03:01
أكثرية المعلقين يصفون مجرمون شمهروش بالحيوانات، أنا أقول بزفاف عليهم يكونوا حيوانات، كل حيوان له مزايا في حياتنا أما هؤلاء المجرمون شفنا منهم غير الفظاعة التي لا توصف وإعدامهم أرحم لهم، أتمنى أن يكون إعدامهم بقطع أطرافهم إربا إربا ثم رؤوسهم واحد تلو الآخر في مرأى المجرمين الآخرين وفي العلن بساحة من الساحات الكبرى مع البث المباشر بالقنوات التلفزية.
204 - طنجة الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 03:32
تدافعون عن القتلى تريدون لهم حق الحياة المجرم الفاسد يبقى دائما مجرم من يقتل انسان يقتل ألف بالله عليكم نطالب القانون الاعدام شنقا لكل من مجرم وقاتل ومفسد ومغتصب اطفال حسبنا الله ونعم الوكيل
205 - لا للإعدام ونعم للحق فالحياة الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 03:47
حذار لوزارة العدل أن تنساق وراء ميولات الشعب المغربي الدموية،فالشعب نصر ممثلا كان يحكر على السكارى والضعفاء ويشبعهم ضربا وعطب فيهم كم من واحد وجعلوا منه أميرا،وأصدروا أوامرهم بقتل فنان تشكيلي لمجرد أنه كان يطعم القطط، فهل شعب شرير كهذا تكون له كلمة على أسمى مؤسسات البلاد وهي وزارة العدل؟ هل شعب دموي شيطاني كهذا لديه مصداقية تعلي كلمته في البلاد؟ لو أردنا تطبيق شرع الله على حدب وصوب لأحرقنا شهود الزور أحياء لأنهم يعرضون مصير ناس أبرياء لسوء العاقبة ولفقأنا أعين المتلصصين ولضربنا البنات المثيرات على أرجلهن ولرجمنا الزناة بالحجارة حتى الموت ولكسرنا أسنان السفهاء وقطعنا لسانهم ولقطعنا أيادي وأرجل السارقين ولوضعنا المروعين وحملة السلاح والحجارة في الفرن حتى تحترق رؤوسهم وتبرز أسنانهم من وجوههم المشوطة المتفحمة،وبذلك يكون نصف الشعب المغربي ميتا والنصف الآخر معطوبا لأن هذا الشعب كله مجرم دونما أدنى استثناء،إذا شرعتم في تطبيق هذه العقوبة ستلفق تهم الاغتصاب والقتل للأبرياء وسيجرى تطهير عرقي للأقليات على نطاق واسع وهذا مايريده الشعب،رأفة بالأقليات ياوزارة العدل إن الشعب المغربي شعب ظالم ومعتدي.
206 - AbouMeryem الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 06:27
و الله العظيم كنت أنتظر تذخل هذه العيىة في هاذا الوقت لتقول لا لعقوبة الإعدام!!!!
في تذخله قال الأستاذ الجامعي الهيئة التي ينتمي إليها أن المنظومة الجنائية ف المغرب يجب عليها أن تقوم ب:
الحد من الجريمة
الحد من الإفلات من العقاب
و الحد من تطبيق عقوبة الإعدام
إذن ماءا قدمتم في بلدي العزيز من تذخلات للحد من الجريمة؟و كذلك من الحد من الإفلات من العقاب.أما تركيزكم على مناهضة الحكم بالإعدام فما هو إلا مضيعة للوقت و إلا لكم هذه الخرجات لأغراض أخرى وأطلب منكم إحترام الإنسان ......الإنسان حتى في القصاص.....وا حشومة تكلموا بحال هكذا .
و شكرا
207 - عبدو الشريف الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 08:49
الاستاذ الجامعي ...خاب ظني فيك ...من اين اتيت بهذا العلم .تدافع عن حقوق المجرمين القتلة وغفلت عن حقوق الضحايا.تفتي بغير علم ولا معرفة .من هب ودب تفتح له الصحافة والإعلام ذراعيها ليمطرنا بالهرطقة والفلسفة
208 - متضرر الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 09:07
انتم من افسدتم البلاد تطالبون بحقوق مستوردة ومملاة من جهات خارجية مقابل مصالح مادية شخصية .انتم شر برية
لاحظوا شوارع مدننا اصبحت عبارة عن شوارع كلوبيا الاجرام سيد الموقف وسبب في زلك هي سوء عملية الردع بالتالي التالي المجرم المنحرف يعرف انه لو تم معاقبته ببعض السنين ستنتهي هزه المدة ويعيظ الكرة بجريمة ابشع .....حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
209 - الله رقيبي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 12:58
القصاص من الشريعة الاسلامية فكيف يكون الإعدام وحشيا؟ ذلك تعبير غير لائق.
أنا أؤيد الإعدام و جميع الأحكام الشرعية كقطع يد السارق ورجم الزناة و.....
210 - ديالوغ الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 17:33
الحق في الحياة حق مشروع يكفله الدستور وعقوبة الإعدام انتهاك جسيم لهذا الحق المكتسب.
لا ثم لا للإعدام ونعم لحفظ الحياة،من أعدم إنسانا فكما أعدم الناس جميعا.
211 - maghribi الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 20:19
اين حقوق الدين اغتصبوا وقتلو بدم بارد اين حقوق الدين تم دبحهم والمثول بجثتهم . الإعدام هو الحكم المثالي لمثل هؤلاء الوحوش.لمادا دولا مثل السعودية الصين ايران وحتى امريكا ينفد فيها حكم الاعدام على السفاحين والقتلة.انه القصاص..
212 - KALIMET 7A9 الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 23:32
يا من يتشدق بإلغاء الإعدام
هل تعلم ما معنى قوله عز وجل
(( ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب ))
اوى سير قلب عليها في تفسيرات القران الكريم
دويك الساعة أجي قولي
213 - مواطن حر الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 12:00
امثال قاتلي شمهروش ومجرم الرباط يستحقون الاعدام على المباشر حتى يعلم الناس ان هناك قضاء يحمي البلاد والعباد...يجب ان تكون هناك سجون خاصة على غرار الولايات المتحدة خاصة بالمجرمين الخطرين والمشرملين وان يتواجد بها موظفون من نوع خاص وتكون العقوبات زجرية ومردعة مع الاعمال الشاقة
214 - علي الخميس 25 يوليوز 2019 - 07:32
وإذا افترضنا أن بعد مرور سنوات أن التحقيقات اخطات وأن هؤلاء ابرياء كيف سيعالج الأمر كيف نعيد الحياه لهؤلاء
215 - حمزة الخميس 25 يوليوز 2019 - 19:02
سبحان الله هاذا هو بخ البارد على السخون جريمة القتل وبشاعتها نكراء وإعدام مرتكبيها وحشية ومس بحقوق الإنسان وكأن الضحايا لم يكونوا من بني البشر يستحقون أن يكون ثأرهم على من قتلهم . أمر الجامعي مضحك لأن قناعته تظهره وكأنه يحلل حالة أشخاص من ألإنس إعتدوا على جماد .وبارك الله في كل عدالة حسمت أمر كل مقتول بإعدام قاتله .
المجموع: 215 | عرض: 1 - 215

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.