24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الزفزافي: إحباط غياب العفو قاسٍ .. والعائلات لم تذق بهجة العيد

الزفزافي: إحباط غياب العفو قاسٍ .. والعائلات لم تذق بهجة العيد

الزفزافي: إحباط غياب العفو قاسٍ .. والعائلات لم تذق بهجة العيد

قال أحمد الزفزافي، والد القائد الميداني لحراك الريف ناصر الزفزافي، إنه "لم يكلف نفسه عناء اقتناء أضحية أو حلوى العيد، كما أنه لا يجد الصيغة المناسبة للتعبير عن الوضع الذي تعيشه العائلات في مناسبة دينية عظيمة مثل عيد الأضحى في ظل غياب أبنائها".

وأضاف الزفزافي أن "الأمل كان معقودا على عيد الأضحى من أجل إطلاق سراح المعتقلين، خاصة المحكومين بفترات قصيرة من 3 إلى 5 سنوات، لكن إحباط هذه المرة كان قاسيا وثقيلا جدا".

وأوضح المتحدث، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "مجيئ الجالية المتحدرة من منطقة الريف بكثرة هذه السنة صوب مدينة الحسيمة، فضلا عن توافد السياح من مختلف مناطق المغرب، جعل المدينة تنزع عنها بعض ملامح الحزن".

وأشار الزفزافي إلى أن "المدينة على العموم منكوبة اقتصاديا، فالناس اعتقلوا بسبب شيكات لم يستطيعوا أدائها لأصحابها بسبب الركود والبلوكاج الاقتصاديين".

وأكد أب المعتقل المحكوم بـ20 سنة سجنا أنه "التقى بناصر يوم الأربعاء الماضي، وأن معنوياته مرتفعة كما العادة، حيث لا يبني أحلامه على الأوهام، مسجلا أن المسؤولين ينهجون العنجهية والابتزاز في علاقتهم بعائلات المعتقلين".

وأكمل الزفزافي أن "غرضهم (المسؤولون) تأديب المعتقلين وعقاب العائلات"، مشددا على أن "مناسبة عيد الأضحى عظيمة، فقد أفدى الله اسماعيل بكبش، لكن يبدو أن هناك من لا يكترث لمثل هذه الأمور".

أوردت مصادر من داخل مدينة الحسيمة أن "أجواء العيد عادية بالمدينة وتمر على أحسن ما يرام"، مسجلة أن "مشكل المعتقلين أصبح محصورا في العائلات، لكن جميع السكان طبعا يرجون عفوا ملكيا".

وأضافت المصادر ذاتها أن "الجالية المقيمة بالخارج تتواجد بكثرة في المدينة لقضاء عطلة الصيف وعيد الأضحى، وهو أضفى على العيد طابعا خاصا"، مبدية تشبثها بأمل إصدار العفو عن جميع المعتقلين.

ومنت العائلات النفس بتكرار سيناريو عيد الأضحى الماضي، عندما استفاد عن أزيد من 180 معتقلا من حراك الريف من العفو الملكي، حيث عاشت الحسيمة ليلة بيضاء فرحا بالقرار الملكي.

ومكث السكان حينها بالشوارع حتى الساعات الأولى من يوم العيد في انتظار وصول كافة المعتقلين، بمن فيهم المرحلون من سجن عكاشة بالدار البيضاء.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (58)

1 - Daanoun hassan الاثنين 12 غشت 2019 - 20:18
Señor Ahmed tu hijo tiene 20años de cárcel
Señor Ahmed no has salido hacer una recogida de dinero de holanda
2 - Ziryab الاثنين 12 غشت 2019 - 20:19
هم أبرياء و ليسوا مجرمين. لم يسرقوا أو يقطعوا الطريق. و بالتالي لا أفهم لماذا يتم الحديث عن العفو
3 - Moussa الاثنين 12 غشت 2019 - 20:23
MOROCCO 2019...Ask for ur rights and ull end up in jail.....
4 - المعلق الاثنين 12 غشت 2019 - 20:24
اللهم ان هذا منكر. اطلقوا سراح المعتقلين و أسجنوا الفاسدين
5 - سلمان الاثنين 12 غشت 2019 - 20:31
كثير مثله أرتكبوا دنب قضو يوم العيد في السجون هل تضنون أن دولة المغرب فيها السيبة الويل لمن كل من سولت له نفسه
6 - abd الاثنين 12 غشت 2019 - 20:32
Zafzafi est responsable de ce qui lui arrive, il est responsable devant la société à laquelle il doit payer sa dette et doit de ce fait purger sa peine. Zafzafi est privé juste de sa liberté,pensons aux forces de l’ordre qui souffrent de leurs handicaps et aux dégâts causés par les manifestants aux biens matériels de l’état qui ont été saccagés par les hors-la-loi.soyons sérieux et respectons notre justice et les jugements rendus.
7 - ملاحظ الاثنين 12 غشت 2019 - 20:34
il faut ignorer ce fameux père zefzafi il dit n'importe quoi
ce n est pas la peine de le gonfler pour devenir leader. c est un rien
s il parle du commerce à la ville d al hoceima c est son ignorant fils qui est la cause de sa chute avec ses actes terroristes.
les habitants d al hoceima n ont pas besoin d un porte parole comme le père Sefsafi
les habitants d al hoceima sont grands et conscients de leur situation et leur marrocanité
8 - مغربي الاثنين 12 غشت 2019 - 20:39
سبحان الله، تنتظرون العفو و لا تريدون طلبه. يعني تعملون على نصر معنوي و سياسي و لكن الدولة ليست بتلك السداجة التي تتخيلون. ببساطة، الطريق للخروج من المأزق الذي وقعتم فيه سهل وواضح: إعتذار للمغاربة على الأذى الذي تسببتم فيه، طلب عفو، ثم إنتظار القرار. غير هذا ستتنتظرون 20 سنة.
9 - ملاحظة الاثنين 12 غشت 2019 - 20:40
ينتظرون من الدولة بان تعتدر لهم و تعوضهم و تعطيهم مناصب
باختصار
العفو عنده شروط
10 - kaddour الاثنين 12 غشت 2019 - 20:42
هدا الاب هو لي خرج على ولدو....ثوار كوبا ماداروش هاد الحالة...كيسحاب ليه راسو هو المهدي المنتظر لي غا يقاد البلاد ...الله يهديك اوصافي...
11 - عزيز الاثنين 12 غشت 2019 - 20:49
يقول أحمد الزفزافي بأن الله افدا إسماعيل بكبش وكان ينتظر ان يتم العفو على المحكوم عليهم في قضية حراك الحسيمة في عيد الأضحى ، فهل يساوي بين ابنه وسيدنا اسماعيل الذي أفداه الله بكبش بعدما صدق رؤية أبيه ، لا يجب على أحمد الزفزافي ومن معه ان ينتظروا عفوا ملكيا إذا لم يراجع أبناءهم فكرهم الذي اوصلهم لما هم فيه ويعترفوا صراحة بخطإهم ويعلنوا عن إيمانهم بوحدة الوطن وإحترام العلم الوطني ويعتذروا للشعب المغربي بصفة عامة ، وبصفة خاصة لرجال الامن الذين يعيش البعض منهم بعاهات دائمة جراء الإعتداء عليهم .
12 - مهجر الاثنين 12 غشت 2019 - 20:50
نتفهم أوضاعهم و نشاطركم احزانكم . اي عيد و اي حلوى تروق في العيد و واحد من ابناءك مثقل بعشرين سنة سجنا خلف الحيطان المشبعة باللاامل . فقط لانه طالب بجامعة و مستشفى و عدالة اجتماعية.
لنا الله في وطننا. و لكم الذهب و الفوسفاط و رقاب الناس إلى حين. يوم لا ينفع مال ولا بنون و لا قوة
و لا ملك . الا ملك الواحد القهار .
13 - جبيلو من ميريكان الاثنين 12 غشت 2019 - 20:51
اكبر خطا ارتكبه الزفزافي هو اقحام محمد ابن عبد الكريم الخطابي في كل مداخلاته وخطاباته ومظاهراته ...الخ. لو كان الزفزافي قد التزم بمطالبه كشاب يطلب حقه في الحياة لكان قد جعل من تفسه قدوة لكل المغاربة المقهورين وما وصل الي ابواب السجن..
14 - الوطن الاثنين 12 غشت 2019 - 20:53
المشكلة ان هذا الشخص يتحدث على اساس ان المدينة تابعة له و على انه اذا كان حرينا فالمدينة بدورها ستكون حزينة واذا كان سعيدا فالمدينة ستكون سعيدة
15 - وناغ الاثنين 12 غشت 2019 - 20:59
يحبون العاجلة ويدرون الاخرة
عيد الا ضحى سنة مؤكدة ايها الجاهل
اما ما اصاب ابنك فهو قضاء وقدر
16 - كاظم الاثنين 12 غشت 2019 - 21:03
قضية الزفزافي ليست اجتماعية لكي يوضع هذا الخبر في خانة(مجتمع)، لقد تم تحويلها الى قضية سياسية لذالك يجب ان توضع في خانتها السياسية وشكرا هسبريس
17 - لا بذ من الشروط الاثنين 12 غشت 2019 - 21:13
يجب ان تتوفر شروط في السجناء ,يجب على السجين ان يتوفر عل حسن السلوك مدة اقامته في المعتقل , يجب ان يكون يدرس ونال شهادة دراسية في احتصاصه وياخد دراسته بجدية, يجب ان يكون قضى على الاقل نصف مدة حكمه سجينا ولم يكن عنده مشاكل مع حراس السجن او زملاءه المسجونين مثله, فعندما تتوفر هذه الشروط ورءيس السجن يؤمن ان السجين يستحق العفو فهناك تؤخد اجراءات اخرى عند منطمة تدرس الملفات ثم تصرح من سيكون نصيبه العفو ام لا.ثم ترسل الاسماء الى وزارة الداخلية للتوقيع على العفو يعطى باسم صاحب الجلالة
18 - اعتذر يارجل من المغاربة الاثنين 12 غشت 2019 - 21:14
اقول لهذا الرجل كان جدير بك ان تكتر من الخرجات الاعلامية طيلة السنة التي كان ابنك فيها يمنع المتظاهرون من رفع العلم المغربي.
وكان كذلك جدير بك ايضا ان تتكلم على الاقتصاد بالمدينة لما كان ابنك و المحرضين له من الخارج يهددون اصحاب المتجار لمنعهم من الترزق و خلق شلل تام بالحسيمة.
اما الان فقد فات اوانك و ان القانون يحاول اجبار خاطر الذين تعرضوا لعاهات بسبب لقيطك و حري بك طلب المعدرة و العفو من كافة المغاربة
19 - عبد الرحمان الاثنين 12 غشت 2019 - 21:17
قبل أن نتحدث عن العفو ،
هل تقدمت بملتمس العفو أنت أو ابنك؟
20 - oujdi الاثنين 12 غشت 2019 - 21:19
يجب عليه أن يطلب السماح من جميع المغاربة خاصة العرب واحترام رموز الدولة ولا يجب اهانتهم ولا فرق بين جميع مناطق المملكة كلنا مغاربة
21 - souhayb الاثنين 12 غشت 2019 - 21:23
أ س المهدي المنتظر الله يهديك العفو عنده شروط
22 - بالواااااااااضح الاثنين 12 غشت 2019 - 21:24
بما أن معنويات إبنك مرتفعة عﻻﻻﻻﻻﻻش مصدع لينا راسنا ... خليه يكمل الفيلم حتى اﻷخر ! ! ! ! ! !
23 - ملاحظة الاثنين 12 غشت 2019 - 21:31
كن كان الخوخ يداوي كن دوا راسو فابناء الحسيمة عدد كثير منهم درسوا و اصبحوا اطرا منهم اطباء و مهندسون و اساتدة جامعيون و منهم من عندهم حتى مناصب بدول اروبية اما ناصر خرج فالصو بسبب عقلية والده و غير دلك فاولاءك الدين يدافعون عنه من هولندا فلمادا من قبل لم يزوجوه احدى بناتهم ليحصل على الاقامة تيعرفو غير يخرجو عليه
24 - الحل في اروبا الاثنين 12 غشت 2019 - 21:40
وهل استنفذ الزفزافي الاب كل محاولاته وغلقت في وجهه ابواب اعداء الوحدة الترابية في البرلمان الاوروبي ليطمع في العفو الملكي الذي يبدو مستحيلا فصورة عناصر القوة العمومية وهم يقفزون هربا من اللهب والدخان لم تمح بعد من داكرة المغاربة اضافة الى تعطيل خطبة الجمعة .لذى لا اعتقد ان العفو الملكي سهل المنال حاول مرة احرى طرق ابواب اعداد المغرب باوروبا لعلهم ياتونك ببشرى او تجد على ابوابهم مخرجا .
25 - نور الاثنين 12 غشت 2019 - 21:41
رغم بعض الاخطاء التي ارتكبها المعتقلون وبعد قضائهم ما تيسر من السجن مع معانات شديدة لعائلاتهم فقد حان الوقت لاطلاق سراحهم عملا بالوطن غفور رحيم ودمجهم بتشغيلهم.
26 - سعيد الاثنين 12 غشت 2019 - 21:42
يبدو أن الدولة برموزها القديمة هي من تقوم بالبلوكاج. لا سبب مقنع لمنع العفو عن المواطنين الأبرياء. الظلم ظلمات يوم القيامة و ندعو لتحكيم العقل و الترفع عن السياسة الميتة.
عقلية أخنوش القديمة ستعود على البلاد بالويل.
نحن نثق بالملك و بحبه للشعب و بحبه للعدل و نتطلع أن يصدر أوامره السامية لإطلاق سراح المظلومين.
عيد مبارك لملك البلاد و لأسرته و حماه الله لما فيه خير البلاد و العباد.
27 - ولد حميدو الاثنين 12 غشت 2019 - 22:10
عندما نتنظم و نفكر في المصلحة العامة قبل الخاصة وقتءد اللي درناها تجي معنا
قبل العيد تم توزيع اكياس كبيرة مجانا في حينا لكي يضع السكان فيها بقايا الدبيحة و لكن الاغلبية رموا الهيدورة و الاشلاء على الارض فالدي لا يفكر في عمال النظافة لن تنتظر منه خيرا
قبل ان نعيب على الدولة فلنصحح اخطاءنا اولا
28 - AICHA الاثنين 12 غشت 2019 - 22:13
وبلغت الغلاف المالي المخصص لتعويض ضحايا سنوات الرصاص عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان خلال الفترة ما بين 1956 و1999، والذين لم تُسوَّ ملفاتهم لأسباب متعددة، 87 مليون درهم (8 ملايير و700 مليون سنتيم).
29 - mef الاثنين 12 غشت 2019 - 22:16
السجن ليس بنزهة الاف المحكومين يتمون عقوبتهم داخل الاسوار والعائلة خارج الاسوار على عدم تربية اولادهم الندم لا ينفع الآن ولكن يمكن ينفع مستبلا بعد نهاية المدة، او العفو
30 - Moha.harher الاثنين 12 غشت 2019 - 22:24
الحق يواخد ولايعطا.وما ضاع حق وراءه مطالب
31 - لا لا الاثنين 12 غشت 2019 - 22:24
في نظري أبو الزفزافي ينشر الكثير من المغالطات طبعا هذا من حقه لأنه اب إلى السجين ، الزفزافي تم محاكمته ليس لأنه دافع عن حقوق المشروعة كما يعي البعض ، بل على كل التداعيات الخطير التي حصلت منها الإعتدائات الخطيرة على رجال الأمن و تخريب الممتلكات العامة، نشر بعض المغالطات في الداخل و الخارج خاصة الخارج و كأن المغرب أصبح مستعمرة هولندية ، الدولة المغربية في صراع مند القرن الماضي عسكريا و دبلوماسيا من أجل وحدته الترابية ، مذا سيقول الشعب المغربي عن جماعة حاولت عن قصد و غير قصد إغراق هذه السفينة بمن فيها.
32 - محمد الاثنين 12 غشت 2019 - 22:27
منين ولدك معنويات مرتفعة خليه اشرب قهوة بالأبيض والأسود باش تنزل.
33 - العبدي الاثنين 12 غشت 2019 - 22:36
الزفزافي الأب يبرد على نفسه لأنه يعرف جيدا هو وزوجته من زرعوا الحقد و الغل في ابنهم ضد الوطن و المغاربة كافة من طنجة إلى لكويرة .وأتذكر انه صرح انه في محاكمات السبعينات بمراكش دهب من الحسيمة إلى مراكش لحضور محاكمة .
34 - الطيب الاثنين 12 غشت 2019 - 22:40
يجب عليه أن يحمد الله لأنه يسمح له ملاقاة إبنه رغم ما صدر منه من أفعال، لو كان في بلد عربي آخر كمصر لانقطع خبرهما معا.
35 - moha raiss الاثنين 12 غشت 2019 - 23:26
تحية إجلال واكرام لاب وأم كل المعتقلين السياسيين في المغرب .عيد مر تفوح منه رائحة الظلم والكراهية من بعض العياشة نحو هؤلاء الذين يدافعون عن العيش الكريم !!! الماء والخبز و الجامعة والمدرسة والمستشفى .المواطن المغربي في ظل هذه الحكومة الفاسدة حكومة العدالة والتنمية لم يعد يستطيع حتى القيام باعتصام أو وقفة احتجاجية. عادت سنوات الرصاص بشكل فظيع .في زاكورة وجرادة رفعوا العلم الأحمر المغربي وقالوا عاش الملك ورغم ذلك لم يسلموا من القمع . إخواننا في الحسيمة يعانون من قمع منهجي ونفسي . واب الزفزافي شخصية كبيرة وازنة تحمل أعباء ابنه المسجون ظلما .وزوجته المريضة .وهو لايطلب العفو لأن بإجماع العالم والملك بأن ابنه بريء والحكم عليه ب 20 سنة هي من قبل العياشة وليس من قبل القضاء . نطلب من الله أن يفك أسر المعتقلين وينزل الذل والمهانة على العياشة
36 - ولد حميدو الثلاثاء 13 غشت 2019 - 01:17
ادا كان سوء تفاهم من قبل فلمادا لا يتم فتح صفحة جديدة بدون تعنت من هدا الطرف او داك
ففي حينا توفيت صبيحة العيد سيدة عانت ثلاث سنوات من مرض فتاك و قصتها ان زوجها كان قد طلقها بطفلين و عندما علم بمرضها ارجعها لظروف انسانية ليعتني بها و بابنه و ابنته حتى توفيت رحمها الله
كلشي فايت كما نقول
37 - لن يحدث الثلاثاء 13 غشت 2019 - 01:48
أقول للزفزافي الأب لا أعتقد أن العفو عن ابنه سيتم إلا بعد قضاء سنين عديدة في السجن. و ذلك لسببين، أولهما جسامة ما نسب إليه من التآمر لزعزعة الإستقرار حيث سجلوا مكالاماته في هذا الشأن. و ثانيا للشوشرة التي أعقبت سجنه و خصوصا ما أقدم عليه والدا الزفزافي من الطواف في أوروبا و البرلمان الأروبي و إدعاءات تعذيبه إلخ.... حسب رأيي نظرا لكل هذا لن يتم الإفراج عنه إلا بعد قضاءه في السجن مدة غير يسيرة شريطة أن يطلب العفو...
38 - عناء حمل العلم الوطني الثلاثاء 13 غشت 2019 - 02:05
قال احد من عائلة معتقلي بمايسمى "حراك الريف .لم يتحمل عناء شراء اﻻظحية وكدالك عائﻻت المعتقلين لم يتم فرحتهم بالعيد ﻻجل اوظاع ابنائهم واقربائهم المسجونين على خلفية ما اقترفوا في حق وطنهم ووطنيتهم .الغريب في اﻻمر يستنجدون في المناسبات او مواعيد اعياد دينية او وطنية وهم جميعهم لم يتحمل شقاء احد منهم حمل *العلم الوطني رمز الوطنية والبﻻد* وهم يهتفون باطﻻق سراح الموقوفين. .غريب امرهم هدا؟؟
39 - ابن الريف الثلاثاء 13 غشت 2019 - 02:19
أتأسف كثيرا لحال أحمد الزفزافي الذي يريد المتاجرة بدم ابنه، للأسف أراد جعل هذا الملف مطية للاغتناء، ضاربا عرض الحائط مصلحة الوطن. يعيش وهم كبيرا، معتقدا أنه يصنع التاريخ، أما ناصر، فكان عليه أن يجتهد من أجل الحصول على شهادة البكالوريا ، ويتابع دراسته ليتعلم أكثر ويفهم أكثر، فالزعامة خاصها شوية ديال القراية أ سي ناصر.
لقد رأيت ناصر الزفزافي بأم عيني يستقبلونه بالتمر والحليب خلال الاحتجاجات بالحسيمة. طز هذا مزال حتى ماسخن بلاصتو. قالك زعيم
40 - كمال الثلاثاء 13 غشت 2019 - 07:13
هناك من يناضلون من اجل الحريه### وهناك من يطالب بتحسين شروط العبوديه .
لمصطفى محمود.
41 - قلب الحسيمة الثلاثاء 13 غشت 2019 - 08:17
مرضى نفسانيون من يعتقد ان كل ما ارتكبه زفزافي و اصحابه ..يمكن الاستخفاف به او اعتباره لاشئ
..الاعمال التي قامو بها يعاقب عليها كل قوانين العالم في المغرب او في اوروبا او أسيا او امريكا او جهة كانت ..اما الاهداف التي برمج لها و بإعانة وتأييد من جهات خارجية..فكانت في غاية الخطورة ..
لان مطمحه كان خطيرا جدا على سلامة ووحدة وتماسك البلاد والعباد..
والعفو ان كان قبل انقضاء العقوبة سيكون فيه نوع من العبت ..لهذا يجب ان يطبق القانون على كل المغاربة كيفما كانو. ..وعلى السجناء دون تميز
42 - hhhhh الثلاثاء 13 غشت 2019 - 09:00
عقلية العبيد والمتملقين. وجميع التعليقات ضد الزفزافي تاتي من جهات محسوبة على المخزن,اعلم ايها المخزن انك بتصرفاتك الحمقاء وغير الحكيمة ستتسبب في خلق الفتنة .الزفزافي انتصر عليكم
43 - أصبح ولله الحمد الثلاثاء 13 غشت 2019 - 09:03
يجب أن يوضع في خانة المجرمين المشرملين فيخرج في ضرف وجيز ليشهر سيفه في وجوهنا .
44 - saih med الثلاثاء 13 غشت 2019 - 09:22
ca c'est le prix de siba et la fierté de rien Ahmed zefzafi faut qu'il demande a houlanda pour lui acheter le mouton de 3id hhhhhhhhhhhhhhh
45 - بوزيان من تمسمان الصامدة الثلاثاء 13 غشت 2019 - 09:30
الم ترى كيف فعل الصنديد ناصر الزفزافي بالمفسدين والطواغيت والعياشة وجعلهم مذلولين ومهزومين وخاسرين
46 - مواطن2 الثلاثاء 13 غشت 2019 - 09:38
العفو لا يشمل فئات كثيرة من السجناء.ومن بينهم من ثبت انه شارك في اعمال اجرامية او قام بها او حرض عليها.والزفزافي من بين هؤلاء.بل اكثر من هذا فكل القراءات تدل على انه انخرط في اعمال تمس بسلامة الدولة...وحوكم من اجلها بحجج ودلائل مادية لا غبار عليها...فكما انه كان يوثق جميع برامجه بالصوت والصورة ...كذلك وسائل الاعلام وثقت افعاله بالصوت والصورة.السيد الزفزافي قام باعمال تخريبية تسبب في خسائر جسيمة للشعب المغربي.السيد الزفزافي حرض على التمرد ورفع صورة لزعيم وطني تمرد على الاسبان ولم يتمرد على بلده.السيد الزفزافي رفع راية لا علاقة لها بالمغرب.السيد الزفزافي كان على علاقة وطيدة بعناصر خارج الوطن.كل شيء كان عنده مدروس واعين الدولة لا تنام.وبذلك ليست له علاقة لا بمعتقلي الراي ولا بالسياسيين. بل افعاله كانت انتقامية .لا مرجعية له لا ثقافية ولا سياسية ولا اديولوجية.شخص برز من المجهول الى تاريخ احداث الحسيمة حيث وجد الفرصة للتمرد.وبذلك فهو يقضي عقوبة سجنية بسبب الافعال المدان من اجلها.ولا علاقة له لا بالسياسة ولا بمعتقلي الراي.
47 - كمال الثلاثاء 13 غشت 2019 - 10:03
من رضع من ثدي الذل دهرا ### رأى في الحريه شرا وخربا.
لمحمود درويش
48 - ح س الثلاثاء 13 غشت 2019 - 10:19
حتى لا نبيع القرد ونضحك عل من يشتريه ، هؤلاء شباب راشدون ، حاولوا زعزعة الأمن العام والسلم المجتمعي وترويع الساكنة وخلق الفتنة بإشعال النيران في منازل اهلة بالسكان واعتدوا على حرمة المساجد ونعتوا باقي ساكنة المغرب باقدح النعوت ...لا فرق بين ....إلا بالتقوى ....أن أكرمكم عند الله اتقاكم ....كما أن أي مغربي يحمل البطاقة الوطنية هو مغربي يتساوى مع باقي المغاربة في الحقوق والواجبات....كفى من العنتريات ومن النعرات القبلية ومن العنصرية ....لا للكراهية ....الحروب العرقية والمذهبية التي عاشتها أوروبا في الماضي اهلكت الضرع والزرع والنسل ... الحروب الاهلية التي تعيشها بعض الدول العربية والإسلامية حولت شعوبها إلى ذئاب جائعة ووحوش ضارية القوي يفترس الضعيف والجميع في مسلخة للإمبريالية .... نعم للمحبة لا للكراهية نعم للسلام لا للعنف نعم للبناء لا للهدم ولا للتفرقة والبغي..حب الوطن من الإيمان ...ومن غشنا فليس منا .
49 - عبدالكريم الثلاثاء 13 غشت 2019 - 10:58
بسم الله الرحمن الرحيم
انكم تضحكون على العائلات بادعائكم انتظار العفو وانتم تعلمون حق العلم ان ليس هناك عفو
على الحسيمة ان تبحث عن فعل يخلص ابناءها من سجون المخزن وان لاتعول على احمد الزفزافي و بوعياش فهم اصبحوا جزءا من المشكل لا من الحل
50 - انا الثلاثاء 13 غشت 2019 - 11:00
من خلال اغلب التعليقات يتضح أن الشعب المغربي شعب منافق، فعندما يتعلق الأمر بالزفزافي الذي طالب بجامعة ومستشفى وشغل وحرية وكرامة و و و فأغلب المعلقين يؤيدون الحكم عليه ب 20 سنة ويسبونه أما عندما يتعلق الأمر بالعثماني فإن أغلب المعلقين يسبونه لأن كل شيء فاسد لا صحة لا تعليم لا شغل لا لا لا، ما هذا النفاق يا مغاربة؟ اعتقد أن هذا النفاق له علاقة مع الحقد والكراهية .عيشو بدون كرامة وكثروا من الشكايات عبر هسبريس هذا ما تستطيعون فعله ولن تصلوا لشيء.
51 - المامون الثلاثاء 13 غشت 2019 - 11:33
قال الحسيمة كءيبة وتجهما////////////المدينة بجمادها وانسانها وبحرها وبرها حزينة لان سي احمد يحارب دولة بكامل مقوماتها ويضن أنه على حق والكل يحزن لحزنه ويفرح لفرحه ،اطل العفو لابنك فإنه تمادى وتطاول وخان الوطن انت قدوته فاعطيه دروسا في حب الاوطان وقبحه لعله يتوب.
52 - كمال الثلاثاء 13 غشت 2019 - 12:47
العبيد هم الذين يهربون من الحريه..... فإذا طردهم سيد بحثو عن سيد اخر.
لجمال الدين الافغاني.
53 - لهلال الرباط الثلاثاء 13 غشت 2019 - 13:23
هناك من يحاول بناء الزعامة للزفزافي ولوالده وهذا عمل لن يكون سوى في افلام الخيال السينمائي فالافعال التي يقوم بها كل مجرم لا بد من العقاب عليها اما الضحايا من الابرياء الذين زج بهم فحسابهم امام الله
54 - مغربي و افتخر الثلاثاء 13 غشت 2019 - 13:54
بصراحة الزفزافي لا يستحق العفو حتى لو طلبه و اعتدر المغاربة و خصوصا ضحايا أفعاله الخبيثة.
باعتباري احد اقارب ضحاياه اطالب بعدم العفو عن هذا المجرم.
55 - مغربي الثلاثاء 13 غشت 2019 - 16:33
تعتبر عيد الأضحى مناسبة دينية عظيمة ولم تقتن اضحية العيد
ما هدا التناقض
56 - مهتم الثلاثاء 13 غشت 2019 - 18:05
المسؤول الأول والأخير عن هذا الملف ليس القضاء ولا هم يحزنون فإذا كان ملك البلاد قد أطاح بأربعة وزراء على خلفية تعثر مشاريع الحسيمة منارة المتوسط الذي كان سببا في الاحتجاجات وهو اعتراف ضمني بمشروعية الحراك فلا جدوى ولا مصداقية للحكم على هؤلاء المعتقلين وتركهم في السجون فمن يعرف تاريخ الريف سيفهم هذا الملف جيدا وما عدا ذلك يبقى كلاما فارغا انتهى.
57 - مواطن متتبع الثلاثاء 13 غشت 2019 - 19:01
مسكين لم يذق بهجة العيد،عندما كنت تذهب هنا وهناك في أوروبا تطلب من الدول الضغط على المغرب لإطلاق سراح ابنك،كنت تظن أن المغرب ضيعة تابعة لأوروبا،نسيت أن المغرب دولة مستقلة ذات سيادة،كان عليك أن تلتجأ إلى عائلات الضحايا،وإلى الشعب المغربي الذي أهانه إبنك ربما كنت حصلت على مبتغاك.أنشري يا هيسبريس و شكرا.
58 - رباطي الأربعاء 14 غشت 2019 - 09:33
من خلال تتبعي للتعاليق على هذا المقال ...يتضح لي جليا ان الريفيين في واد و باقي المغاربة في واد اخر...
المجموع: 58 | عرض: 1 - 58

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.