24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3213:1716:2318:5320:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | بنصالح يحتوي غضب ضحايا "سنوات الرصاص"

بنصالح يحتوي غضب ضحايا "سنوات الرصاص"

بنصالح يحتوي غضب ضحايا "سنوات الرصاص"

بعد إعلانهم الدخول في اعتصام مفتوح أمام مقر المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالرباط، أول أمس الإثنين، رفع مجموعة من ضحايا سنوات الرصاص اعتصامهم بعد أن فتح المجلس باب الحوار معهم، إذ استقبل أمينه العام، منير بنصالح، ممثلين عنهم.

وحسب المعلومات التي حصلت عليها هسبريس، من مصدر من المجلس الوطني لحقوق الإنسان، فإنّ منير بنصالح استقبل ممثلين عن ضحايا سنوات الرصاص الذين قرروا الاعتصام أمام المجلس، في اليوم نفسه الذي بدأ فيه الاعتصام؛ وذلك بعد توصّل المجلس بطلب في الموضوع.

وتشتكي مجموعة من المواطنين من ضحايا سنوات الرصاص من عدم تمتيعهم بالإدماج الاجتماعي، وتعويضهم عن الانتهاكات التي طالتهم، بداعي أنهم قدموا ملفات جبر الضرر إلى جنة متابعة تنفيذ توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة خارج الآجال التي هددتها الهيئة.

الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان أخبر ممثلي ضحايا سنوات الرصاص المنتمين إلى مختلف مناطق المغرب بأن المجلس يوفر بنية إدارية لاستقبالهم، وتقديم التوضيحات اللازمة بخصوص ملفاتهم، حسب مصدر هسبريس.

وبخصوص موضوع الطلب المتعلق بالملفات الموضوعة خارج الآجال القانونية كما حددتها هيئة الإنصاف والمصالحة، أفاد المصدر ذاته بأنّ الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان أحاط المشتكين علما بأن المجلس لا يمكنه، قانونيا، أن يفتح ملفات جديدة خارج الملفات التي أحالتها هيئة الإنصاف والمصالحة على لجنة متابعة تنفيذ توصياتها.

ورغم أنّ المجلس الوطني لحقوق الإنسان لا يمكنه فتح ملفات جديدة لضحايا سنوات الرصاص، فإنّ الأمين العام للمجلس أخبر ممثلي مجموعة الضحايا المشتكين من عدم قبول ملفاتهم بأنه طلب من الهيئات المدنية المعنية بتتبع هذه الملفات بتزويده بلائحة نهائية للضحايا الذين وضعوا ملفاتهم خارج الآجال، ويوجدون في وضعية اجتماعية هشة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - citoyen الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 19:28
يستحسن إجابة جميع أصحاب الملفات التي أرسل لهم الراحل إدريس بنزكري خلال سنة2014يطلب منهم تتميم ملفاتهم بعدة وثائق حيث اجابوه آنذاك ولم يتوصلوا بأي جواب كتابي منذ خمسة عشر سنة؟اللهم بعض العاملين بهيئة الإنصاف والمصالحة آنذاك حينما كان مقر الهيئة بعمارة السعادة ؛أخبرتهم بأن ينتظروا الجواب عن طريق قنوات الإتصال. ومن أجل وضع حد لهذا الملف المأمول إجابة أصحاب الملفات أو ورثتهم كما تمت إجابة الآخرين. فالجميع ضحايا وفي الهم سواء.
2 - جلال الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 19:42
والعسكر المطرودين ضلما من بعد سنين من الخدمة والغربة والعزلة ونوضو هضرو على حقكم حتانتوما الفلوس كيمشيو عفي المهرجانات والحفلات والعراضات ونساء وبنات المسؤولين ااكبار كيتمتعو في سيارات الدولة بالشيفور والبنزين على حساب الدولة وحتى الدار والماء والكهرباء كلشي فابور
3 - mostafa الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 19:45
الكل يتحدث عن سنوات الرصاص بأدق التفاصيل و هذا حق لا ننكره لكن لا أحد يحدث عما كانو يخططون له و لو مختصرا.
4 - مواطن2 الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 20:08
شخصيا اعلق بصفتي مواطنا مغربيا عاديا لاقول كما قلت ذلك مرات متعددة بان هذا الملف وجد ليبقى والى الابد...بدليل انه طال اكثر من اللازم وكان هؤلاء حرروا المغرب من الاستعمار او الفقر او البطالة ...عبارة جبر الضرر في الحقيقة لا وجود لها الا في المغرب...وجبر الضرر في المغرب هو وسيلة للحصول على مال او امتياز بدون اي مبرر.انه بعبارة اخرى نوع من " نهب المال العام " بوسيلة تختلف عن الوسائل الاخرى... وبطرق قانونية في نظرهم.......انها الحقيقة.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.