24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:3013:1816:2518:5720:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الحكومة ترفض خفض الضريبة على الدخل في "مالية سنة 2020" (5.00)

  2. ولعلو ينادي بقطب جديد في "المتوسط" لصد هيمنة الصين وأمريكا (5.00)

  3. احتجاج الانفصاليين يطلق حملة اعتقالات في كتالونيا (5.00)

  4. تأسيس جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي (5.00)

  5. معهد "أماديوس" يناقش تطوير قطاع الطاقة الهيدروجينية بالمغرب (4.50)

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الأمنيون يستنكرون ترويج جرائم وهمية ويثمنون قدرات الشرطة المغربية

الأمنيون يستنكرون ترويج جرائم وهمية ويثمنون قدرات الشرطة المغربية

الأمنيون يستنكرون ترويج جرائم وهمية ويثمنون قدرات الشرطة المغربية

قال محمد الدخيسي، مدير الشرطة القضائية المغربية، إن "حركية التدوين الافتراضي، في علاقته بالجريمة، استرعت انتباه المديرية العامة للأمن الوطني، في الآونة الأخيرة"، منتقدا "انتشار تدوينات وتعليقات وتصريحات تزعم انتشار الجريمة بشكل مخيف، وتدّعي تنامي الأفعال الإجرامية الماسة بالأشخاص والممتلكات، مستندة في ذلك على صور فوتوغرافية ومقاطع مصورة متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي لأشخاص يحملون أسلحة بيضاء في ظروف تهدد أمن وسلامة الأشخاص والممتلكات، أو توثق لضحايا مفترضين لاعتداءات جسدية".

وأضاف الدخيسي، في ندوة صحافية نظمتها المديرية العامة للأمن الوطني، صباح اليوم الأربعاء بمقر المكتب المركزي للأبحاث القضائية بسلا، أن "الأمنيين يدركون جيدا أن المحتوى الرقمي الذي يتناول الجريمة والتهديد الإرهابي ينطوي على تداعيات خطيرة على الإحساس بالأمن، متى كان هذا المحتوى مشوبا بالتحريف أو التهويل أو يتم في إطار عمل ممنهج، مما يجعل المواطن ضحية حالة الارتياب أكثر من حقيقة التهديد الإجرامي، بالنظر إلى أن الإحساس بالأمن هو شعور ذاتي لا تتحكم فيه دائما اعتبارات موضوعية أو عقلانية".

وأوضح المتحدث، في استعراضه لمجهودات الشرطة المغربية من أجل محاربة الجريمة، أنه بـ"استقراء الرسم البياني للجريمة بالمناطق الحضرية في مختلف ربوع المملكة، خلال الفترة الممتدة من فاتح يناير إلى غاية 15 شتنبر الجاري، يلاحظ تسجيل 449.316 قضية زجرية، نجحت مصالح الأمن الوطني في استجلاء حقيقة 396.970 قضية منها، أي بمعدل زجر يناهز 88.34 في المائة. وقد أسفرت المعالجة الأمنية لهذه القضايا عن توقيف 443.728 شخصا، من بينهم 16.862 قاصرا".

ومقارنة مع الفترة نفسها من السنة المنصرمة، يلاحظ الدخيسي، أن "عدد القضايا المسجلة ارتفع بما مجموعه 5,85 في المائة، أي بزائد 24.820 قضية زجرية، وهو التزايد العددي في مؤشر القضايا الذي يعزى أساسا إلى استجلاء حقيقة عدد كبير من الجرائم التي كانت مسجلة ضد أشخاص مجهولين في السنوات القليلة الماضية، وكذا تصفية أغلب القضايا العالقة في السنوات الأخيرة، خاصة في جرائم النصب بالشيك وملفات الإكراه البدني وتنفيذ الأحكام والعقوبات السالبة للحرية".

وفي السياق نفسه، أورد رئيس الشرطة القضائية أنه "تم تنشيط آليات البحث وملاحقة الأشخاص المبحوث عنهم في قضايا إجرامية، وكذا تكثيف العمليات الأمنية التلقائية، أي تلك التي تتم بمبادرة من مصالح الأمن دونما حاجة لشكاية الضحايا، مثلما هو الحال في قضايا المخدرات والمؤثرات العقلية، والجرائم المتلبس بها بالشارع العام، وكذا التفاعل التلقائي مع الوشايات والشكايات المسجلة في المصادر المفتوحة كوسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي".

وبخصوص جرائم السرقات، سجل الدخيسي، "انخفاضها بناقض 2.49 في المائة، في مختلف الجرائم الماسة بالممتلكات (أي جميع أنواع السرقات)، بحيث تراجع هذا النوع من الجرائم بناقص 2.124 قضية. كما تزايدت نسبة عدد الضحايا المستمع إليهم بنسبة 7 في المائة، بزيادة قدرها 14.582 ضحية؛ وهي مسألة بالغة الدلالة تعزى إلى تقوية أنشطة شرطة القرب التي تنهجها المديرية العامة للأمن الوطني، ومواصلة تعميم قاعات القيادة والتنسيق المرتبطة بوحدات شرطة القرب في أقطاب حضرية جديدة، فضلا عن التفاعل التلقائي مع كل تدوينات وتسجيلات الجريمة في وسائل الإعلام"، يقول المتحدث.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (52)

1 - نريد منكم المزيد الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:32
مع احترامي للجهاز الامني الذي يبدل مجهود يشكر عليه، وفعلا هناك فيديوهات مفبركة ، الا ان شوارعنا تعيش يوميا على وقع السرقة والاعتداء منها ما يؤدي الى الموت او الى تشوهات تبقى مع صاحبها مدى الحياة،
يجب القيام بحملات يومية في الشوارع والازقة، والاستجابة لنداء المواطنين باقصى سرعة ان استنجد بكم ، وتشديد العقوبات الزجرية ورفع المدة السجنية مع الاعمال الشاقة وعدم العفو عليهم حتى اكمال العقوبة والاعمال الشاقة، لكي تكون سببا رادعا لهم ولمن يفكر في الاعتداء على الارواح والممتلكات
انشري هسبريس
2 - Hassan Sima الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:33
أحيانا لا يگون التحقيق نزيهـا حيث حدث لي وتعرضت لعملية نصب من طرف عون سلطة لگن حدث ما حذث حتى أن المحگمة برأت النصاب وبتواطؤ مع المحامي اللذي تابعته قضاءيا الآن سيواجه قرار غرفة المشورة في محگمة الإستأناف الأيام المقبلة تتعدد حيل النصب لگن النصب واحد يالا العار
3 - marroqui الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:37
je met au défi ce monsieur d'aller a derb sultane ou Hay Mohammadi ou oulfa ou n'importe ou a Casablanca et de sortir son téléphone et parler dans la rue
ou de sortir la nuit et se promener dans les rues de ces quartier sans escorte et sans rien du tout
4 - مواطن2 الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:38
الجهاز الامني في المغرب يتصدر الصفوف الامامية للمواجهة...فهو موجود ميدانيا وفي اية لحظة...انها حقيقة لابد من الاعتراف بها...ورجال الامن معرضون للخطر في كل وقت وحين .فهم موجودون اينما وجد الخطر ..............يواجهون المتطرفين...واللصوص وقطاع الطرق والمجرمين ...ومع كل هذا يتعرضون للانتقاد كلما تعلق الامر بترقية بعضهم او بمنحهم تعويضات على هزالتها.رجل الامن في المغرب يستحق اكثر مما يتقاضاه...والتهويل الذي يروج في بعض الاحيان يكون مقصودا يراد منه التقليل من قيمة الامن في البلاد.وبشهادة مؤسسات دولية يتميز رجال الامن في المغرب بالنجاعة في تدخلاتهم ويحتلون الصدارة في هذا الميدان.ومن هذا المنبر اوجه التحية لرجال الامن تقديرا على مجهوداتهم.اقول هذا وانا متقاعد اناهز ال 75 ولا انتمي لهذا الجهاز ولم يسبق لي العمل به...بل فقط من باب الانصاف.
5 - mahboub الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:40
ظاهرة الإجرام كتيرة ومتفشية فى الإحياء الهامشية والشعبيةونظرا لانكم لا تعيشون فى هده الاحياء فلا ترون ما يقع وما خفي كان اعظم
فحنان فرباط وحنان فى الدار البيضاء واغتصاب في مكناس طفل وقتله ووووو يجب سن قانون يمنع منعا كليا حمل السلا الابيض وعقوبة 5سنوات وقطع ايدي السارق وقتل القاتل والأعمال الشاقة وضرب بقوة على من سولت له نفسه عن السرقة والضرب والجرح وسلب ممتلكات الغير.
6 - الحقيقة يالوطني الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:41
المديرية العامة للامن الوطني تتكلم و ارقم عادية ليس الوقع الاجرام كتر بزاف الشرطة القضائية خاصها تغير .هنا بالخميسات الشرطة القضائية مخدامش 100% ودليل الجريمة بزاف على المدير العام اعطي ارقم صحيحة من ناحية ديال الاعتقال نسبة كيبرة غير صحاب المستهلكين المخدر شرا و السكر هدشي باش خدامين اما الجريمة لا و نصب لا و تزوير سيارات لا
7 - أمين الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:44
والله حتى وصلنا للطلاق فقط بسبب هاد المشكل. بغينا نرجعو نستقرو فالمغرب لكن الزوجة والنسيبة اعترضو كل الإعتراض بدعوى أن المغرب أصبح غير مستقر أمنيا. اغتصابات, قتل, تشرميل..... كل يوم تفتح موقع التواصل توريني فيديو جديد كأننا نعيش فشي دولة في حرب.. طبعا أنا اعرف ومتأكد من أن هناك حالات إجرام كأي بلد في العالم ولكن طريقة نشرها وتعميمها أصبحت فعلا تأثر سلبيا على سمعة بلدنا في الخارج خاصة وأن الإعلام الإلكتروني يعد المصدر الوحيد لتتبع الأحداث.
8 - عينك ميزانك الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:45
رآه فيديو واحد يوثق لجريمة تمس بالسلامة الجسدية أبلغ من ألف تعليق و تعليق.
9 - نصراوي الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:47
صحيح يتم الاستماع الى الضحايا ويتم تحرير المحاضر.ولكن لا يتم التعامل مع تلك الشكايات بالسرعة والنجاعة
10 - Kamal Deutschland الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:48
نحن لا نحمل مسؤولية ٱنتشار الجريمة إلى الشرطة لوحدها،بل المنظومة العدلية والقضائية والقانونية في المغرب هشة مع الأسف،وأخطرها عدم ٱستقلال القضاء.المجرم الآن لايخاف لامن الشرطي ولامن السجن،لأن الشرطي أصبح يخاف أولا على حياته من الضرب بالسيوف وثانيا العقوبة ليست رادعة.أغلب المجرمين لديهم سوابق في الضرب والجرح والسرقة والقتل والأغتصاب.زد على ذلك العقوبات المخففة والخروج قبل الأوان بالعفو.فلنترك لغة الخشب جانبا لأن الواقع هو من يحكم.ذوي السلطة والمال لايعانون كما نعاني نحن،هل السيد رئيس الشرطة القضائية يعاني من حراس السيارات في كل شبر من الشارع ويعاني من ٱبتزازهم بالقوة.؟ هل يعاني من تعنت الباعة المتجولين وعربدتهم وٱحتلالهم الملك العام؟ هل بجانب بيته يبقى المجرمون حتى ساعات متأخرة من الليل في صراخ وضحك ولعب ولانستطيع التكلم ليس خوفا منهم ولكن خوفا من الذهاب إلى السجن؟؟ أكيد لا. تعيط للبوليس والله لاجاو. وشكرا.
11 - مصطفى الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:51
كنت اسكن بحي المسيرة 3 بالبيضاء منذ ان رأيت النور، الإجرام اللي ولا فهاد السنتين الاخيرتين معمرني شفتو، لدرجة انو غادي لداري ومبقيتش حاس بالامان وليت خايف على راسي و عائلتي، عصابات ولا كلشي ضارب مسطرة تحت منو حتى من القاصرين، الى جانب تجار المخدرات اللي ولاو بالجملة والتقسيط منهم اللي سنين هدي وهو كايبيع الحشيش و القرقوبي. اش من امن كاتهدر عليه؟ بسباب هادشي سمحت فخدمتي و بدلت المدينة بالعروبية غير باش منبقاش نشوف الاجرام ونسمع الكلام الفاحش قدام ولادنا و واليدينا... سير الاحياء الشعبية وسترى بأم عينك.
ماكين لا أمن لا أمان. كاين الله
12 - HASSAN الخميس 19 شتنبر 2019 - 16:56
صحيح ان الشرطة بجميع اصنافها دورها هو الصهر على امن وسلامة المواطن والممتلكات وانا كمواطن اثمن العمل الجبار الذي تبذله رغم قلة الوسائل وانوه بمجهوداتها. لكن لاننفي ان هناك بعض النواقص التي يجب تجاوزها .فمثلا هناك البعض من يعتبر ان الادارة ملكا له
13 - abdo الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:02
الأخوة في جهاز الأمن يواجهون الأخطار وقلة الإمكانيات كان الله في عونهم ونرجولعم المزيد من النجاح
لكني تأخذ على بعضهم معاملة المواطن العادي معاملة تجعل الثقة والاحترام تتبخر
ولقد مانت لي تجارب قليلة في مسائل ادارية وفي كل مرة كانت التجربة سلبية
في كثير من الأحيان فضائي الشرطة لا يتحمل أستفسارات المواطن او انتقاده
والله المعين على اَي حال
14 - حسن الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:02
بغينا رجال الأمن اكثر وبغينا دوريات في الشوارع بغينا كرواتيا ترجع
15 - وناغ الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:02
السيد المدير
هناك فعلا جريمة
وبكثرة
ولكن لا تتحملون اي مسؤولية في هدا كله(بدون مجاملة)
المسؤولية
تتحملها وزارة العدل
وادارة السجون
ولكن هي كدالك
لاتستطيع فعل شيئ(بدون مجاملة)
من المسؤول
منظمات حقوق الانسان
16 - من مدينة فاس الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:06
الجريمة بمدينة فاس صارت واقعا ملموسا،إننا نرى بأعيننا ما يحدث يوميا من جرائم سرقة واعتداء وقتل.
لا أدري من أين أتيت بهذا اليقين الذي من خلاله تقر بأن الوضع الأمني مستقر.
أدعوك أن تزور مدينة فاس كشخص عادي،وأن تقوم بزيارة أحياءها الشعبية،أو أن تظهر هاتفك المحمول وسط الشارع.أو تخرج للعمل في الصباح الباكر،حينها سترى السي الدخيسي أن ما تقوله إنما هو ضرب من الخيال وأن الواقع شيء آخر.
المسؤولون المغاربة يعيشون في واد و الشعب يعيش في واد آخر.
17 - محمد أيوب الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:06
تحية تقدير:
انها مني تحية تقدير واحترام لرجال الأمن سواء كانوا من الشرطة او الدرك او القوات المساعدة او الجيش او المخابرات او رجال السلطة وأعوانه من مقدمين وشيوخ وعريفات..نحن نائمون في بيوتنا وهم يقظون.. نحن نستمتع في البحر مع زوجاتنا واطفالنا واصدقائنا ونجلس في المطاعم والمقاهي وهم لا يستطيعون التمتع بعطلتهم كاملة في كثير من الأحيان..نحن نسافر أينما نريد وهم لا يقومون بذلك الا بعد ترخيص..هنيئا لنا برجال أمننا الذين لولا يقظتهم لما كان وطننا يتمتع بهذا الاستقرار والامن الذي يحسد عليهما..انا ارى ان كل من يروج فيديوهات الجرائم الكاذبة يجب تطبيق القانون في حقه..وشخصيا عادت نفسي على عدم تكراري لذلك بعدما اقتنعت بدوره السلبي..بلدنا ليس استثناء:فيه جرائم مختلفة ومتنوعة..لكنع يبقى أفضل من كثير من البلدان بما فيها بلدان غربية وعربية حتى..احمد الله تعالى وأشكره على نعمة الأمن والاستقرار التان تسمحان لي بالنقل إلى جميع ارجاء الوطن من غير خوف..شكرا لجميع أفراد الأمن بمختلف ادارتهم واختصاص اتهم ودرجاتهم الإدارية..والشكر قبل ذلك وبعده لله تعالى..
18 - Amiri Abdeslam الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:08
لا يمكن السكوت عن الواقع اسي دخيسي أو إنكار ما يقع بالأحياء الشعبية في مدن المملكة المغربية خاصة حي سيدي موسى بسلا.
شي دخيسي مدينة سلا جارة الرباط صارت عاصمة الإجرام اللهم هذا منكر. ما بالك في مفتش الشرطة الذي تمت محاولة ذبحه يوم الاثنين 16 شتنبر 2019 على يد المجرم الملقب بولد العلكة؟
محاربة الجريمة بسلا يجب هدم النوايا المبنية بدون رخص على طول الكورنيش سيدي موسى . محاربة كل حارس موقف السيارات العشوائي الذي يتسم بصفة مجرم .
تنظيم مطاعم التي تقدم اكلات السمك الذين يستخدمون جل تلمجرمين. ووووووو.
الواقع هو الواقع. سي دخيسي عليك النزول إلى أرض الواقع و سترى الحقيقة .
19 - كريم الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:12
على السيد المدير العام لامن الوطني ان يزيد عناصر الأمن في الدوائر الأمنية وخصوصا مدينة الدارالبيضاء. حيث لاحظت كل دائرة أمنية بها 5 عناصر فقط مع رئيس الدائرة كيف يشتغلون مع القضايا زائد المناوبة مع كثرة القضايا وتأخير في إعداد الملفات
20 - جريء الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:13
في الغرب لا تكاد العين ترى امنيا واحدا و لا مشاكل تذكر.
حنى الامن غي مزلع و كاننا في حرب، و الاجرام في اشده.
البوليسي كيشوف المشكل و الله لا يحرك ساكنا الا ما رحم ربك.
لا يجب لبس الالبسة الامنية، كي لا يحس المجرم بالامان،
فعندما يرصد المجرم رجال الامن او الدرك فبامكانه مراوغتهم.
21 - حميد الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:28
تفعيل الامن الوقائي في الشارع بحيت ان اي شخص تشك في امره بالتعرض للاخرين ومشرمل وحالته غير طبيعية هزه في الاسطافيت ومنها للحبس لحبس شروره عن البشر.
22 - Tamazirt الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:34
مند 4 سنوات و أنا لا ادهب الى المغرب في الصيف. رزقني الله بنات. قلة الاحترام و الجريمة في كل مكان هو السبب . لما يدهبن في وسط السنة عند العاءلة في اكادير و البيضاء . العطلة تمر في المنازل. و رفضت ان يصاحبن أصدقاءهم الأوروبيات ، خشيت الإجرام
23 - Aziz الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:35
الأخلاق و التربية والاحترام واحترام الفتاة والمرأة في الشارع و احترام قانون السير و احترام الراجلين و النظافة و الأمن والأمان في أي وقت ووووو لا تجده إلا في الدول المتقدمة و الغير متدينة. أما جميع الآفات الأخرى تجدها في الدول المتدينة التي فيها الناس تهرول لصلاة الجمعة و التراويح. رحم الله من قال : الدول الأكثر تدينا هي الدول الأكثر.....فسادا.
24 - غيور الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:38
نعم المديرية العامة للأمن الوطني تبذل مجهودات جبارة لمحاربة الجريمة بكل أشكال أنواعها والملاحظة أن ظاهرة الفساد وإعداد محلات للدعارة حطمت الرقم القياسي في الآونة الأخيرة ولا سيما في المدن السياحية وبالاخص مدينة الجوهرة الزرقاء "السعيدية" ولهذا اطلب من السيد مدير الشرطة القضائية السيد محمد دنيتي المشهور والمعروف بنزاهته ان يعطي تعليماته للقيام بالمتعين لمحاربة هذه الظاهرة . حفظكم الله ورعاكم
25 - غيور الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:41
اتحداك السي الدخيسي ان تتجول ليلا بالشارع او احدى الغزقة او بالشاطئ بمفردك وانت مطمئن ودون خوف . وان تستقل وسيلة نقل دون ان تتخوف من السرقة . الاحساس بالامان هو ما يشعر به المواطن في الشارع لا في انجاز التقارير بمكاتب المكيفة.
26 - توفيق الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:46
الاحكام التي تصدر في حق اللصوص والنصابون المحتالون تكون جد خفيفة هذا ان حكم عليهم فعلا لان الاغلبية تفلت من العقاب لعدة اسباب من بينها اهمال الشكايات من طرف النيابة العامة والاجهزة التابعة لها. نصاب يستولي على الملايين ويحول حياة الضحية وعائلته الى جحيم ويفلت من العقاب لياكل ما سرقه مع بيضه في طمانينة تامة ويربي اولاده على النصب وخداع الاخرين. يجب تشديد العقوبات على هؤلاء النصابين الى 20 سنة لانهم يتسببون في انعدام الثقة بين المواطنين. تعرضت لعملية نصب خطيرة والان لا اثق في احد.
27 - Aziz الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:55
كامل احتراماتي لرجال الشرطة....لكن ظاهرة الكرسيساج بالسلاح الابيض كترت مؤخرا....تعرضت شخصيا للاعتداء و تمت سرقة هاتفي تحت التهديد بالسلاح الابيض نواحي التشارك و وليلي و شالة....الامر فعلا خطير و لا يجب الاستهانة به....تقدمت بشكاية لدى الشرطة و لا جديد
28 - متساءل الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:56
مشكلة الإجرام في المغرب عندها عدة أسباب من أبرزها الفقر يليه المخدرات تليه ثقافة العنف (واخد الحق باليد) يليه قلة التربية وغياب اي وازع ديني او إنساني...
ستزور عدة مناطق حول العالم في ظروف مشابهة ولن تجد نفس الشيء كما عندنا...من سعار و وهيجان...مفتعل.
عندنا الشاب عندما يمر بأمور معيشية (صعبة) لن يقوم بالبحت عن اصلاح اموره بسلوك طرق منطقية من دراسة او عمل أو أي أمر شاق...
تكفي حبة أو حبتان... زجاجة أو أكثر... سكين أو ما اطول وهاانت أمام قطاع طرق (الجاهلية) من يعطي لهذا الشخص هذه الاريحية في الارتماء والتمادي على الاخرين واملاكهم بدون (حشمة)؟
غياب أي دور للعاءلة، حي افراده متفككون بدون رابط بينهم همهم العيش فقط، شرطة قليلة بإمكانيات محدودة لا تغطي مساحات كبرى وغياب للرد المسلح المناسب لما يحمله البعض من ...
و غياب العقوبات الرادعة سوى الحبس القصير المدة
لا اشغال شاقة تعود بالنفع على البلد من نظافة صيانة ...حفر للابار جني المحاصيل وشق للطرقات
عندما سيخصصون كل قواهم للعمل كما يفعله الغالبية لن يكون عندهم جهد (لحكرة) من لم يسلك نفس الدرب السهل.
والطامة الكبرى اننا بلد سياحي!!!
29 - مغربي في المنفى الخميس 19 شتنبر 2019 - 17:59
اننا نرا بأم أعيننا قطاع الطرق يرتكبون الجرائم المرعبة في حق المواطنين لدرجة أن رجال الأمن يتراجعون في القبض على المجرم خوفا من المتابعة القضائية في حالة ما أطلق النار على المجرم وألقى حتفه الكل ضحية في هده البلاد نتساءل هل هي مآمرة ضد الجميع أم مادا هل ستجبرون المغاربة أن يتنازلوا عن مطالبهم المشروعة كالصحة والتعليم وتكافأ الفرص ليبقى مطلبهم الأمن
30 - Marocain الخميس 19 شتنبر 2019 - 18:05
السلام عليكم .
مع احترامي للجهاز الأمني سؤالي::
لمادا عندما يتصل مواطن بالشرطة تيقلو ليه (( واش كين الدم!)) هل القانون لا يعاقب على هده التجوزات يجب المراقبة عن أي موظف أين هي النيابة العامة يجب عليها التحرك لحماية المواطنين. هدا لا ينقص من شجاعة رجال الأمن تحية لهم و لكل من يسهر على آمن بلدنا الحبيب.
شكرا هسبريس.
السلام.
31 - مغربي الخميس 19 شتنبر 2019 - 18:10
يجب معاقبة من يروج للجرائم وليس من يدل على الجرائم والعقاب الشديد لكل من يهدد الأمن العام في الشارع
32 - سولو الدكتور التازي الخميس 19 شتنبر 2019 - 18:20
أقسم بالله الى ولينا كنخافو ماشي غير بالسمع لا ولكن بالعين المجردة ولينا كنشوفو طفيليات مخيفة اجناس لا تحمل صورة البشر اجناس يبدو على محياها الاجرام بشتى انواعه عايشة وسطنا مخلوقات دورها الترهيب والتشرميل تحمل اسلحة بيضاء مستعدة وقابلة للانفجار في وجه اي عابر سبيل ولينا كنخافو ولاو التلميذات كيتخطفو من امام المدارس وخير دليل اليوم بابن احمد ولاو الوليدات الصغار كيتخطفو ويتغتاصبو ويتقتلو وفي الاخيركلشي ولا يستنجد بالتازي من اجل ترقيع التشوهات من هذا المنبر نناشدكم بان يقوم الجهاز بالقضاء على هذه الظاهرة وعلى مثل هذه الطفيليات ومحاربة انواع المخدرات حملات تطهيرية مثل حملات ضد البناءالعشوائي والميكة
33 - simo agadir الخميس 19 شتنبر 2019 - 18:21
المجهودات التي تقوم بها الشرطة جيدة و لا احد يستطيع انكار الخدمة و المجهودات و التضحية لي تيديرو, لكن علاش ما تيجيوش ملي تنعيطو ليهوم؟ ان تنعيط ليهوم شحال من مرة على السكر العلني حدا الدار بليل ما تيجيوش... تيجاوبو و ما تيجيوش...ما عمرهوم جاو و لباو النداء...علاش؟ياك السكر العلني و تناول المخدرات و السب و الشتم و التجمهر بليل و ازعاج النائمين و التبول حدا الملك العام يعاقب عليه القانون؟
34 - ahmed الخميس 19 شتنبر 2019 - 18:26
السلام عليكم
فعلا هناك عدد لايستهان به من الأشرطة والصور اللتي نشرت من قبل ولازالت تنشر من قبل فئة لا تحسن التعامل مع وساؤل التواصل الاجتماعي مع الجهل التام مما يترتب عن ذلك اضرار جسيمة وعواقب قانونية وخيمة لاتحمد عقباها . ولذا وجب التحسيس بهذا الجانب لانه يهم كل الفئات العمرية .
35 - سلا الخميس 19 شتنبر 2019 - 18:37
سلام عليكم... اطلب من الامنيون اللدين يسهرون علي أمن هذا البلد. أن يبحتو عن الخلل في محاربة الجريمة . فرءيهم يحترم.. الا جرام تضاعف 100%100
و الموارد البشرية موجودة و المجرمون معروفون. يدخلون و يخرجون السجن . البداية ::مع إلغاء العفو عن المجرمون دوي السوابق الكتيرة و بتشديد العقوبات
تانيا أحياء التحقق من الهوة مع احترام المواطن و تفتيشه (contrôle d'identité ) حامل السكين؟؟؟ عقوبة السجن كما هو معمول به في العالم
إعادة الهيبة لشرطي مع احترام المواطن(مشي نعل الشيطان اولدي دخل تنعس )
التدخل السريع(ماشي تايسيل الدم)
36 - سلا الخميس 19 شتنبر 2019 - 18:56
تتمة
توضيف رجال الشرطة أقوياء شجعان
زيادة الصقور من اتنين الا أربعة في الدوريات
الاستفادة من شرطة الدول الصديقة كفرنسا لتدريب شرطتنا
الذين يحضرون للمساعدة في ضرف قياسي
والمسؤولون يسافرون و يعرفون انك تحس بالامان
في باريس مثلا في الليل و النهار
احدات فرقة التدخل السريع مع الكلاب المدربة في أقل من 10دقائق لتوقيف حاملي السيوف و السواطير
إلغاء سير تا الصباح و اجي
معاقبة الضباط و رجال الشرطة الكسلاء
اللدين لا يهمهم الا الأجر و الارتشاء
أغلبية رجال الشرطة مع الأسف يقولون الا بغا يموت يموت سير الصباح و اجي
و تحياتي 100%50ديال الشرطة الشجعان
نشاء الله نعطيوهم وسام بحال باطمة ودبوز
37 - Momamed.B الخميس 19 شتنبر 2019 - 19:03
Une presence policière dans les rues et des rondes inopinées sont le seul moyen d'éviter des agressions et de combattre ce fléau.Bon courage pour notre corp policier
38 - الزياتي ( سلا ) الخميس 19 شتنبر 2019 - 19:10
انا يا سيدي اسكن في حي شعبي بسلا واقول بان هذه السنة تزايدت الجريمة في حينا وفي المدينة باسرها على السنة الماضية وذلك راجع لخروج عن طريق العفو لمئات من ذوي السوابق خلال الاعياد الدينية والوطنية . واشير الى شيء وربما قد تتفق معي او مع بعض المواطنين وهي ان عدد المجرمين مستقر اي لا يتزايد بشكل كبير ولكن الذي يجعل الجريمة تكثر وتاخذ طابع اكثر شراسة من طرف نفس المجرمين هو انهم لا يكملون المدة المخصصة لهم ويخرجون في ظرف وجيز والسكان ما ان يسمعوا ان هناك عيد وطني او ديني حتى يتحسسوا رؤوسهم خوفا لان نفس المجرمين سيرتكبون فظاعات في الحي وفي المدينة ونفس الشيء يمكن ان يتحدث عنه مواطنين من مدن اخرى .
39 - متتبعة الخميس 19 شتنبر 2019 - 19:14
اشمن امن يتحدثون عنه في هذا البلد اذا كان لكريساج موجود بقلب العاصمة الرباط فمثلا هذا اليوم تمت سرقة هاتف نقال و P C prtable ومفتاح السيارة لطالبة من امام احدى الكليات بالرباط كنتمنى الخير لهذا البلد العزيز اصبحنا ان اردنا الخروج من البيت ضروري من رفقة احد افراد العائلة
40 - Rachid الخميس 19 شتنبر 2019 - 19:39
كل إحترامي للسيد مدير الشرطة القضائية يشهد له رجل من حديد ولكن يجب القضاء أن لايتساهل مع المجرمين .عائلتي في فرنسا يفكرنا في بيع كل معندهم في المغرب للاستقرار في الخارج لهدا يجب الأمن والأمان لكي الشعب يعيش في سلام
41 - عمالة البرنوصي الخميس 19 شتنبر 2019 - 19:48
عندنا هنا بالبرنوصي اصبح القرقوبي اكثر منالبطاطس بالخصوص بدرب المعاكيز و بين بلوك 3وبلوك 2 قرب جامع الجبلي والجديد هو ن البزناس فتيات قاصرات يترددن على المسمي حبيبو البيع بالعلالي دون خوف والزبناء من سائر احياء البيضاء من خلال ارقام سيارات الزبناء والغريب في الامر هو ولا دورية دازت من حداهم اذن هذه حالة خاصة ولكن تكس شيئا اخر بالنسبة للدوائر الامنية المعنية
42 - karimlesaint الخميس 19 شتنبر 2019 - 19:58
La police fait un grand effort. Il y'a une défaillance dans le système: Rôle des parents, L'école, Les prisons...
On ne peut pas compter que sur la police. Moi je viens d'être agressé il y'a 2 jours. 2 mecs qui 'ont immobilisé par derrière. On m'a pris mon smartphone et 700 dh. Ils m'ont jeté mes cartes par terre.
Franchement, lorsqu'on sort on voit pleins de potentiels criminels. Il y'a de la misère, la jalousie et le mépris sur les gens qui ont fait quelques choses.
JE ne vois pas pourquoi ils ne passent pas la prison au désert marocain.
Avec la configuration actuelle, il rentre au prison au frais du contibuable et sa famille peinent à lui ramener un panier... A bon entendeur
43 - مصطفى الخميس 19 شتنبر 2019 - 20:00
_لي كذب ديك شي يعمل راسو مواطن عادي ويخرج بوحدو فهادوك الزناقي المعروفين
_المغابة حاليا ما ناقصهم خبز ما ناقصهم طعام
ناقصهم الامن الامن....
السيد تسرق وعندو الكاميرا منين جات الشرطة قالو ليه هذا معروف روشيرشي
ايوا وعلاس ما تشدش هو جن او انفزيبل...
الدوريات لاراف.....يجب ان تعود
الحبس خاصو يكون اعمال شاقة ماشي الدولة تصرف على مجرم
الاعفاء خاثو ما يشملش هدا النوع...
قال تعالى "....الذي اطعمهم من جوع وامنهم من خوف" صدق الله العظيم
44 - تحية الخميس 19 شتنبر 2019 - 21:05
التقدير والتنويه بالأمن الوطني بجميع أشكاله وتلويناته
45 - الأمن أولا الخميس 19 شتنبر 2019 - 21:17
الأمن والسلم أهم الأمور في الحياة ونرجو توفير دوريات للأمن مشكورين في جميع أنحاء الوطن والقضاء على بؤر الجريمة والانفلات الأمني بتشديد العقوبات على المجرمين
46 - حسن الريفي الخميس 19 شتنبر 2019 - 22:00
يريدون ان يخفوا الشمس بالغربال لكن الشعب يعرف الحقيقة المرة للأمن في الوطن. منذ سنة ونصف تعرض بيتي للسرقة وبكثير من الالحال أتت إلى البيت رجال الشرطة وبعد اتمام عملهم طمانوني انهم حصلوا على حجج دامغة من البصمات التي توفرت في أماكن عديدة في المنزل وعلى إطار النوافذ والزجاج المكسور. ضننت ان الأمر سينتهي و يتم القبض على الجانحين. هيهات هيهات . لحد الان لا خبر إيجابي ولا سلبي. منذ ذلك الوقت وبيتي موضوع للبيع. ان شاء الله سأشتري شقة في اسبانيا أو تركيا على الأقل هناك امن المواطنين يعتبر من الأولويات. لك الله يا وطني العزيز.
47 - عادل الخميس 19 شتنبر 2019 - 22:35
انا لا احكم بالتقارير والإحصائيات والخطابات الرسمية. بل احكم انطلاقا من تجربتي الشخصية. لم اعد احس بالأمان في مدينتي (سلا).
تعرضت في السنتين الاخيرتين مرتين للسرقة إحداهما باستعمال السلاح في عز النهار، بينما لا اذكر أية محاولة مثل ذلك لأكثر من 20 سنة.
حتى وانت داخل سيارتك في الطريق لا تحس بالأمان. طبعا هناك رجال شرطة مرور، ولكن لاصطياد حين الخطأ وليس لحمايتك أو حتى لتسهيل السير.
حين ذهبت لتسجيل شكاية بعد تعرضي للسرقة، لا مبالاة وعدم كفاءة في مفوضية الشرطة، لانهم كانوا يهتمون بقضايا أخرى.

نعم، لم نعد نشعر بالأمن في المغرب. ولا نتق في قدرة الشرطة على حمايتنا.
48 - taxi driver الخميس 19 شتنبر 2019 - 23:36
السيـــد مدير الشرطة القضائية بالمغرب:.....الآمن هو مسؤولية الدولــــــــــــة بكل مؤسساتها...و هو أهم ركيزة تنبني عليها الدولــــــــة....فإذا انعدم الآمن...وحلت محله الفوضى...تنهـــــــار الدولة....وأخشى أن نكون ذاهبـــين نحو انهيـــار الدولة المغربية...وعلــى يد مسؤوليها....
السيد المدير...: أنت تتحدث عما تقوم به مؤسستكم من مجهودات لمحاربة الجريمة بالمغرب....ولا ينكر أحد ذلك ....بل العكس ...نقدر هذه المجهودات عاليا....لكن مؤسساتكم لا تقوم بالتشريع....والقوانيــن الزجرية المعمول بها...لا تحقق الهدف من سنها....-العقاب والزجر-...بل العكس قوانيننا تشجع على الاجرام...وعلى العــــــــــــــــود...فما الذي يمنع مؤسسات الدولة من تغيير قواعد القانون الجنائي ...وجعلها أكثر فاعلية...وأشــد صرامة مع المجرميــن....؟؟؟ ويرتاح جهازكم الآمني بعض الشيء... من لعبة طوم أند جيري....التي تحدث الآن بينكم وبين المجرميــن....
49 - Khalid الجمعة 20 شتنبر 2019 - 00:22
كل الجرائم سببها قلة الحملات الامنية الاستباقية ،بمدينة سطات توالي السرقات واللصوص يتدكسون في المقاهي والازقة والشوارع ويبيعون مسروقاتهم بحرية..المرجو القيام بحملات استباقية جدية لاعتقال اللصوص والضغط على التجار الذين يشترون منهم المسروقات ليقروا بزبانائهم اللصوص
50 - ع. الشامي الجمعة 20 شتنبر 2019 - 01:06
السلام عليكم
بدون الدخول في حيثيات الندوة ولا ارقام التقارير المعلن عنها..فإنني اشهد أن للسيد محمد الدخيسي باع طويل جدا في التصدي للجريمة قبل وقوعها..كما انه نجح في العديد من المدن كونه رئيسا للمنطقة الاقليمية للامن بها آخرها فاس والناظور..حيث يذكرني بالثورة الامنية التي قام بها بالناظور..قبل ان تتم ترقيته..

الله اكثر من امثاله والله احفظوا من كل شر..فعلا لم اشهد رجل امن في مستوى ذكائه ومهنيته..كل التحايا للامن الوطني المغربي

وتحية للاعلام الالكتروني النزيه على راسه "هسبريس"

ع. الشامي / فرنسا
51 - Unes الجمعة 20 شتنبر 2019 - 10:31
... الإحساس بالأمن رحل مع المغفور له الحسن الثاني و إدريس البصري... انتهى الكلام.
52 - Samir السبت 21 شتنبر 2019 - 09:30
هادشي الي تقال نسبيا صحيح ، من قبل ما يبان الانترنيت و في عهد البصري كما كيكتبو الناس ، كنتي الا زرتي المستعجلات في الليل غادي تظن انك في الحرب الاهلية )) في عهد موسى ابن نصير اما السرقة بالسلاح الابيض غير هي، رجال الامن مع مرور السنين وااالفو و فعلا هادشي نقص لكن الانترنيت الان يعكس الواقع المعاش و الهول ديالو ، غير هو المواطن العادي كيشوف بطريقة و الامني كيشوف بطريقة أخرى ، كانت في التسعينات واحد الجريدة نسيت الاسم ديالها كلها غير جرائم كانت كتقوم بنفس الدور ديال الانترنيت دابا .
المجموع: 52 | عرض: 1 - 52

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.