24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. الطريق إلى فلسطين (5.00)

  2. العرض التنموي بتنغير يتعزز بمشاريع بالملايير (5.00)

  3. جامعة الدول العربية: أمريكا تعادي السلام العادل (5.00)

  4. "الرباط سانتر" ثاني أكبر مركز تجاري بالمملكة يوظف 7 آلاف شاب (5.00)

  5. مقترح قانون جديد يقضي بإلغاء وتصفية معاشات برلمانيي المملكة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | "عشّابون" يتحدّون القانون بـ"الوصفات السحرية" والمقوّيات الجنسية

"عشّابون" يتحدّون القانون بـ"الوصفات السحرية" والمقوّيات الجنسية

"عشّابون" يتحدّون القانون بـ"الوصفات السحرية" والمقوّيات الجنسية

ظاهرة مثيرة للقلق "غزت" شوارع العاصمة الاقتصادية، لاسيما الأحياء الشعبية الكائنة في وسط المدينة، تتعلق ببيع الأعشاب خارج المعايير الصحية المتعارف عليها، الأمر الذي يجعلها تشكل خطرا حقيقيا على المستهلك المغربي، وهو ما يسائل أيضا لجان المراقبة التي لا تشمل هذه المنتجات التي تباع بشكل غير قانوني في أغلب الأحيان وعلى الملأ.

وبحسب ما عاينته هسبريس في مجموعة من الأحياء الشعبية بوسط الدار البيضاء، فإن هنالك إقبالا كبيرا على "الأعشاب الطبيعية" من لدن الفئات الأقل تعلما، خصوصا في صفوف النساء، بحيث تتركز نقاط البيع في "ساحة الأمم المتحدة" بين الفينة والأخرى، وكذلك داخل "السوق النموذجي" الذي تنشط فيه النساء المتحدرات من دول إفريقيا جنوب الصحراء.

ولم يعد نشاط هذه "العيادات المتنقلة" منحصرا على تسويق الأعشاب التي تخص علاج مختلف أمراض الجسد، وإنما اتجهت صوب بيع الأعشاب الجنسية بالدرجة الأولى، خصوصا في ظل عزوف جلّ المغاربة عن زيارة الأطباء المتخصصين في الأمراض الجنسية بالنظر إلى الثقافة المجتمعية السائدة، بحيث ترى شريحة كبيرة "إحراجا" في ذلك، ليكون "العْشّاب" هو الحل الذي سيأتيها بـ "الوصفة السحرية" المنتظرة.

بوعزة الخراطي، رئيس الجامعة المغربية لحماية المستهلك، أدان "تفشي محلات بيع الأعشاب في جميع جهات المغرب"، مستغربا "غياب المراقبة اللازمة التي تخص افتتاح المعشبات، بالرغم من كون محلات الأعشاب الطبية خاضعة لقانون محدد يستلزم الحصول على رخصة من قبل الأمانة العامة للحكومة، فضلا عن توفر صاحبها على دبلوم متخصص في النباتات الطبية (ست سنوات من الدراسة بعد البكالوريا)".

وقال الخراطي، في حديث لجريدة هسبريس الإلكترونية، إن "بعض الأشخاص شرعوا في افتتاح محلات الأعشاب بمختلف مناطق المملكة، ويستعملون الغطاء الديني من أجل شرعنة ممارسات النصب والاحتيال"، مبرزا أن "الأعشاب الجنسية التي يدعون فعاليتها عبارة عن خليط يتكون من الفياغرا وبعض المقويات الجنسية التي يتم اقتناؤها من الصيدليات".

"تبعا لذلك، يظن المستهلك أن تلك الخلطة لها فعالية معينة"، يردف الفاعل عينه، مؤكدا أن "هذه العملية تتم أيضا بدون أي استشارة طبية، وهو ما يزيد من المخاطر الصحية"، متسائلا عن "غياب المراقبة الموجهة لهذه المحلات التي تبيع الأعشاب لأن وضعها مزر للغاية"، مشيرا إلى أن "استعمالها يتطلب جرعات معينة، وما يقتضي الأمر من خبرة طبية، لكن الظاهرة مردها إلى غلاء الأدوية والاكتظاظ الذي تشهده العيادات، إلى جانب غلاء تكلفة الزيارة الطبية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - زهير الأحد 06 أكتوبر 2019 - 20:23
زيارة الطبيب غالي جدا .. لابد من خفض الأثمنة لتشجيع المغاربة زيارة الطبيب والإبتعاد عن الأعشاب
2 - محمد الأحد 06 أكتوبر 2019 - 20:32
نعم ثمن الفحص مرتفع والدواء
أما العشاب جريمة دائمة
3 - سلمى الأحد 06 أكتوبر 2019 - 20:33
في سوق القرب بني مكادا في طنجه عشاب ينصب خيمة ويستخدم مكبر صوت لتسويق منتجاته بالنصب والكذب فاذا سمعته ظننت انه عبارة عن سبيطار في قيطون ، هذا الشخص يستغل النساء الغير متعلمات ويعزف على وتر الدين ورحمة الوالدين وكثرة الحلف ، اين حماية المستهلك من أمثال هذا ام أن حماية المستهلك لا تملك السلطة التنفيذية لايقاف هذا النصاب وأمثاله
4 - مهتحر ما بين فرنسا و المغرب الأحد 06 أكتوبر 2019 - 20:37
اعرف في فرنسا و إيطاليا و ألمانيا عائلات - ليسوا عرب - لا يستعملون الا الأعشاب الطبيعية للتداوي و لا يدخلون للصيدلية الا نادرا ! و صديق لي فرنسي من مدينة نانسي هو عدائ مشهور في منطقته الجبلية لا يستعمل ال الأعشاب للتداوي! و صحته تبارك الله كالحصان !

الأعشاب فيها منافع كثيرو و لكن بشرط ان يكون مستهلكها بعلم بها! و ان يستعين بخبير في الأعشاب لينصحه
5 - mohajir الأحد 06 أكتوبر 2019 - 20:41
بالله عليكم هل المرأة التي تتردد كل أسبوع على أصحاب العطارة والأعشاب والسحرة وغارقة في الجهل تصلح معها مدونة مشتقة من مدونات الغرب حيث المرأة واعية ومتعلمة وعاملة ، لقد إستغلوا المدونة بشكل سلبي زاد من حالات الطلاق وتشريد الأطفال وارتفاع الجريمة والتشرميل والدعارة وزد على ذالك تدمير حياة الألاف من الأزواج ....
6 - assad الأحد 06 أكتوبر 2019 - 20:44
لازم من غسيل الأدمغة للمغاربة
المشكل تجد واحد متعلم و يرث الخزعبلات من المجتمع الأمي المتخلف
لمّا تجد الموظفون و المثقفين يلتجؤون للعشاب و الشعوذة فما عسانا أن نقول عن الأمّيين
7 - القنيطري الأحد 06 أكتوبر 2019 - 20:46
كوكتيل " الأمية ، الفقر ، الجهل " منجم ذهب للمخادع بذرة دكاء وبدون ضمير
8 - مغربي الأحد 06 أكتوبر 2019 - 20:51
لا نلاحظ ابدا في هذا البلد الجميل الا في رمضان لاعوان المراقبة للمستهلك المغربي المحلات التجارية مليئة لمنتوجات منتهية الصلاحية أحدية مضرة بالصحة ملابس مأكولات .... الله فقط من يرحم هذا الشعب لماذا لاتوظف onsa الكثير من الشباب العاطل الكثير له شهادة الإجازة في البيو و علم المختبرات والكمياء وتراهم يتهافتون على الوظيفة في الجماعات المحلية ... غياب ثام الوظائف لك الله يا وطني
9 - HASSAN الأحد 06 أكتوبر 2019 - 21:01
لو كانت القوانين تطبق لما وصلنا الى هذا الاستهتار .تبقى مجرد حبر على ورق واصبحنا لا نعرف حتى القطاع المسؤول عن هذه الفوضى
10 - الخميس الأحد 06 أكتوبر 2019 - 21:10
عندما جاء اليوسفي تمت ترقية الأساتذة وعندما جاء بنكيران أصبح الرقاة بالكتكات والفيلات لكن الذي أريد معرفته هل الحديث الذي يقول( أتى مريض عند الرسول صلى الله عليه وسلم لعلاجه فقال له اذهب عند الطبيب ) صحيح أم ليس بحديث.
11 - نبيل الأحد 06 أكتوبر 2019 - 21:14
قبل ان ينطلق عصر الأنوار في أوروبا قام الأوروبيين بملاحقة السحرة والساحرات وحرقهم أحياء بسبب الكيد والأفعال الشيطانية التي كانت تؤدي الفرد وعقله وعرفت هاته الملاحقات بصيد السحرة la chasse à la sorcière
ثم قام الأمريكيون بنفس الامر فقتلوهم واحرقوهم تحريقاً ولليوم اللجوء الى السحر يعتبر جناية
أما نحن المسلمين حرم ذالك في مجتمعنا بالكتاب والسنة الا اننا لم نتعظ لا بقران ولا بسنة ولا بتجارب الآخرين ونحن في الحظيظ الحظاري
فهل كانت هناك علاقة بين قتل السحر والسحرة وانطلاق العقل وعصر الأنوار ؟
12 - مواطن2 الأحد 06 أكتوبر 2019 - 21:27
اطباء العيون حاربوا المبصاريين.الصيادلة حاربوا صيدليات التعاضدية واقتناء المواطن الادوية عن طريق وسائل التواصل الالكترونية...والاطباء يحاربون بعضهم بعضا....لكن احدا من هؤلاء لم يحارب المشعوذين وبائعي " المصائب " لعباد الله.حتى الدولة لم تمنع هذا النوع من الادوية الفتاكة.والمؤسف ان العشابة يبيعون مصائبهم في الاسواق الاسبوعية وبمكبرات الصوت.ويتناولون لغة يستحيي ابليس من تناولها غير مكترثين للاسر التي تتردد على الاسواق لقضاء اغراضها.انه المنكر ولا احد يستطيع تغييره.ولا حول ولا قوة الا بالله.
13 - ملاحظ الأحد 06 أكتوبر 2019 - 21:27
سلام.يتعين على السلطات الصحية والمحلية منع المشعوذين من بيع ما يسمونه بادوية بل الأخطر من ذلك توافد مشعودين ومشعودات من دول إفريقية متخلفة يقومون بتسويق مواد تؤدي إلى الأمراض والأغرب أنهم يتواجدون في الدار البيضاء والرباط وغيرهما والخطير أن بعض النساء يسلمون هؤلاء المشعوذين والمشعودات عيونهن للتجميل؟والخطير انه توجد قرب باب مراكش بالدار البيضاء عدة دكاكين وبالرباط(العاصمة ياحسرة)مفترشين الارض؟فهل يا ترى هاته الحكومة لا تهتم بتخريب هؤلاء القادمين من ادغال افريقيا لصحة المواطنين والمواطنات؟فاضعف الإيمان مراقبتهم أما يفعلونه والمواد التي يجلبونها.
14 - amin sidi الأحد 06 أكتوبر 2019 - 21:29
سلام. هد عشاب كيصنع دوا نتع لفهامة من فضالة الدجاج كيبسو .كيمشي لسوق كيبعو كيگول عندي ليكم دوا لفهامة الي ياكلو ايولي كايفهم شره وحد منو كله معجبوس مدقو اوفيه ريحة الدجاج .دار فالعشاب گالو كتبيع فضالة الدجاج لناس الكداب .گال العشاب لناس شفتو هاهو كل دوا لفهامة هاهو ولا كيفهم
15 - مغربي الأحد 06 أكتوبر 2019 - 21:33
شيء منطقي ان نرى تزايد المقبلين على محلات بيع الاعشاب و ثمن الاستشارة الطبية يصل الى 300 درهم لدى الاختصاصيين، هذا دون الحديث عن جريدة الادوية و التحاليل و السكانير و غير ذلك مما يثقل كاهل المواطن المغربي البسيط، فهو بذلك بين مطرقة المصحات الخاصة و سندان المستشفيات العمومية المنهارة. فكيف تتوقعون من هذا المواطن الذي ليس له دراية بخطر المعشبات غير المرخص لها ان ينأى بنفسه عنها؟
16 - مواطن غيور على القانون الأحد 06 أكتوبر 2019 - 21:37
القاعدة العامة هي
إذا تحدى الكبار القانون فإن الصغار سيتحدونه حتما إسوة بالكبار
الكل يتحدى القانون ولا من يطبق ولا من يردع
العشاب يتحدى.. أصحاب المحلات والمقاهي يحتلون الملك العمومي.. المجرمون يشرملون.. أصحاب العقارات يغشون.. أصحاب المقاولات يطردون العمال ويضربون بالقانون عرض الحائط.. والسبب لا من يردع هؤلاء
كمثال قوي أحد الباطرونا بمعمل الورق والكارتون بطنجة لم يتحدى القانون فقط بل أخطر من ذلك وما خفي كان أعظم.. طرد كل العمال دفعة واحدة بعد أن استولى على كل صناديق تقاعدهم بحجة أن الشركة بحاجة للمال.. واستولى على أجرة العمال المطرودين.. لما استفسروه طردهم كلهم 120 عامل ومستخدم وتقني. كل محاكم المملكة حكمت لصالحهم بأداء (مستحقاتهم للطرد التعسفي) فغير إسم الشركة. وأهان أعوان القضاء. وأغلق أبواب الشركة في وجه المفتشين . وأوقف البيع بالمزاد.. وألغاه. وتلفظ بألفاظ نابية ضد القانون وضد القضاء.. والشركة لا زالت تعمل.. أليس هذا تحد صارخ للقوانين.. من يحمي مثل هؤلاء؟ من يساندهم في إجرامهم؟ لو طبق القانون بالتنفيذ الرادع في مثل هؤلاء لما عمد العشاب إلى بيع مواد محظورة خارج إطار القانون
17 - amin sidi الأحد 06 أكتوبر 2019 - 21:48
سلام .هد عشاب كيفهم جميع الادوية حتى لي كتباع عن الفرمسيان .جاه. وحد مريض .گالو العشاب بش مريض گالو بالتعب العشاب كتبلو نوع من الدوا گالو شريه من الفرماسيان .مش لمريض عطا الورقة لصيدالي قرها لقها سميت دوا خاص بلكلاب گالو الصيدالي هد الكب الي مريض شحال فعمرو !
18 - hossin الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:23
التداوي بالأعشاب في أوروبا مقنن وهو صيدلة homéopatie. معروف ومقتبس من الصيدلة الشنوية في القرن السابع عشر جاء بها للغرب طبيب إسمه hahnemann samuel. لكن مشكلتنا ليس العشاب فقط بل بائع اللبن وعامتا بائع المنتوج المغشوش والكذب والتحراميات.
19 - ضد الضد الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:47
كل الادوية مستخرجة من الاعشاب . فقط هناك خلاف بين الصيدلي و العشاب و هو ان الصبدلي يبيعك ادوية مصنعة في مختبر بدقة و العشاب يبيعك ادوية غير منتظمة اما ان تكون فائقة او ضعيفة. كم من مريض عجز الطبيب عن استشفائه لكن العشاب كان السبب في علاجه رغم ان الله هو الشافي . في الحقيقة غلاء زيارة الطبيب تجعل المواطنين العدول على زيارتهم و يكتفون بمراجعة الصيادلة او العشابين .
20 - للرد عل الاخ نبيل 11 الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:57
ليومنا هاد في امريكا و أوربا و العالم بأسره ، السحر يستعمل من طرف كبار السياسيين و هناك في امريكا العشرات من المنضمات السرية و أشهرها الماسونية اللتي لها وصل بكبار الشياطين
و هناك البوهميان كلوب و الرابسردي و ..... الخ

السحر مستعمل من طرف كل الزعماء السياسيين
21 - معطلاوي الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 16:04
يجب محاربة الجهل لانه السبب الحفيقي لهاده الافة
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.