24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | تنسيقية مروضين طبيين تستنكر "سياسة اللامبالاة"

تنسيقية مروضين طبيين تستنكر "سياسة اللامبالاة"

تنسيقية مروضين طبيين تستنكر "سياسة اللامبالاة"

عبّرت تنسيقية المروضين الطبيين عن استنكارها الشديد لما اعتبرته "اعتمادا لـمقاربة اللامبالاة وإهمال مطالب وآراء مهنيي الترويض الطبي ضدا على دستور البلاد الذي ينص صراحة على مشاركة جمعيات المهنيين في قضايا الشأن العام"، إثر المصادقة على مرسوم تطبيق القانون رقم 15-98 المتعلق بنظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض، والقانون رقم 15-99 المتعلق بإحداث نظام المعاشات لفائدة المهنيين والعمال المستقلين والأشخاص غير الأجراء الذين يزاولون نشاطا خاصا.

كما استغربت التنسيقية، في بيان توصلت هسبريس بنسخة منه، عدم إدراج مقترحات المهنيين ضمن مشروع المرسوم المذكور، داعية كافة مهنيي الترويض الطبي بالمغرب إلى "الانخراط الفعال والإيجابي في الخطوات النضالية المزمع برمجتها، وكذا العمل جنبا إلى جنب مع كافة الهيآت والمؤسسات، والاستجابة لكل المبادرات والجهود الرامية إلى تحقيق مطالب المروض الطبي وضمان حقوقه".

كما أكدت الهيئة ذاتها تشبثها بمطالب المهنيين وبحقوقهم المشروعة والدفاع عنها، "مع التأكيد على وضع برنامج نضالي سيعلن عنه لاحقا، إذا لم تتم الاستجابة للمطالب المذكورة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - Assia الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 11:05
شكرا للتنسيقية الوطنية للمروضين الطبيين وشكرا لكم هسبريس على هذا المقال ، الذي نتمنى من الجهات المسؤولة أن تعطي للأمر اهتماما وتعمل على التوافق بين كافة للمروضين لإعادة النظر في هذا القانون
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.