24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. الطريق إلى فلسطين (5.00)

  2. العرض التنموي بتنغير يتعزز بمشاريع بالملايير (5.00)

  3. بعد نيل لقب "الكأس" .. الاحتفالات تغمر الحي المحمدي بإنجاز "الطاس" (5.00)

  4. جامعة الدول العربية: أمريكا تعادي السلام العادل (5.00)

  5. روسيا تعرض على المغرب أنظمة مواجهة خطر "طائرات الدْرون" (4.67)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مهندسون مغاربة ينقلون خبرات ألمانية إلى طلبة "التعليم التقني"

مهندسون مغاربة ينقلون خبرات ألمانية إلى طلبة "التعليم التقني"

مهندسون مغاربة ينقلون خبرات ألمانية إلى طلبة "التعليم التقني"

بمشاركة طلبة ومهندسين مغاربة في ألمانيا، انطلقت، صباح اليوم الجمعة، أشغال المنتدى المعرفي حول "التّحويل التكنولوجي ومهننة التكوين"، الذي احتضنته المدرسة العليا لأساتذة التعليم التقني، حيث شكّل المنتدى فرصةً للطلبة والباحثين لتبادل الخبرات ونسْج علاقات مهنية.

المنتدى، الذي يعد الأوّل من نوعه، حضره مهندسون مغاربة يشتغلون في الدّيار الألمانية في مجالات الهندسة الميكانيكية وصناعة السّيارات، إلى جانبِ خبراء وباحثين في المدرسة العليا لأساتذة التعليم التقني، المتخصّصة في تكوين "المهندسين المتخصصين في مجالات الميكانيكا والهندسة الصّناعية"، من أجل تقريب الطلبة والباحثين من سوق الشّغل الوطنية والدّولية.

ويشكّل المنتدى، حسبِ المنظمين، فرصة لنسج علاقات مهنية جديدة من جهة، وتوطيد شراكات قائمة مسبقا من جهة أخرى، فضلا عن تبادل جملة من الخبرات والمهارات، حيث جرى إطلاقُ ورشات نظرية وعروض تطبيقية لفائدة طلبة المدرسة العليا لأساتذة التعليم التقني، قصد تمكينهم من الآليات المعرفية الكفيلة بتطوير قدراتهم.

وفي السّياق، أكّد كريم زيدان، رئيس شبكة الكفاءات المغربية المقيمة بألمانيا، أنّ الغرض من هذا اللقاء هو نقل الخبرة والمعرفة لصالح الطّلبة المغاربة، مورداً أنّ "مجموعة من المهندسين المغاربة تابعوا دراستهم في ألمانيا حلّوا اليوم في هذا المنتدى من أجل عرض تجاربهم العلمية والمهنية".

وأضاف زيدان، في تصريح لجريدة هسبريس، أنّ "الكفاءات المغربية موجودة حالياً في مراكز القرار بألمانيا، ولهم دراية كبيرة بمجال التكنولوجيا الحديثة وعالية المستوى"، مبرزاً أن "العرض سيمكّن من تنمية قدرات الطلبة والأساتذة والمساعدة في بناء تعليم عال مبتكر ومنفتح على سوق الشّغل".

وتتكوّن الورشات، حسب زيدان، من محاور حول صناعة السيارات والتحكم الآلي فيها والطاقات المتجددة، كما أن هناك "ورشات تطبيقية إضافية موازية للعمل النظري، من أجل مشاركة الطلبة مختلف الخبرات المحققة في هذا المجال".

ويبرز المهندس المغربي، الذي يشتغل في شركة "BMW" الألمانية، أنّه يسعى إلى تكوين "شراكات ما بين الشركات الصناعية والجامعات المغربية من أجل خلق حلقة وصل ما بين الطلبة وسوق الشغل، حيث يمكن أن يقضوا فترات التدريب داخلها والحصول على العمل".

من جانبه، قال خالد البكري، مدير المدرسة العليا لأساتذة التعليم التقني، إنّ "المدرسة العليا بتنظيمها لهذا المنتدى حول التحويل التكنولوجي ومهننة التكوين ستعمل على تعزيز علاقة شراكة وتعاون مع شبكة الكفاءات، خاصة أنّ 70% من هذه الكفاءات في ألمانيا مهندسون يشتعلون في الهندسة الميكانيكية والطيران والميادين الحيوية والتكنولوجيا الرقمية".

وأضاف البكري، في تصريح لهسبريس، أن "هذه الورشات لها علاقة بالتكوينات المفتوحة في المدرسة"، مبرزاً أنّه "من خلال هذا التعاون سنعمل على رفع مستوى التكوين، وسيكون له مردودية إيجابية على المدرسة".

أما سليم بنعيسى، وهو مهندس معلوميات تابع دراسته في ألمانيا، أكّد أن حضوره للمنتدى يشكل فرصة للتواصل مع الطلبة المقبلين على سوق الشّغل، حيث "سنقدّم لهم كل ما يودون معرفته في ما يخصّ الخدمات التكنولوجية عالية المستوى في مجال نظافة المدينة".

وأضاف: "نتواصل مع الطلبة من أجل الانفتاح على التكنولوجيا الألمانية التي هي رائدة على المستوى العالمي، ومن أجل تمكينهم بكافة الوسائل التي ستساعدهم في حياتهم المهنية".

وشدّدت أنا فيتنوم، عن الوكالة الألمانية للتعاون في المغرب، على دعمها لهذه الشّراكة التي وصفتها بـ"القيمة" والتي تروم تطوير قدرات الطلبة المغاربة والاستفادة من خبرات الجالية المغربية في ألمانيا التي تتوفر على كفاءات عالية تعرفُ كيف تستغل تجربتها المهنية لصالح الطلبة المغاربة".

وعلى هامش أشغال المنتدى، جرى توقيع شراكات تفاهم بين المدرسة العليا لأساتذة التعليم التقني وشبكة الكفاءات المغربية المقيمة بألمانيا، من أجل "تمكين الطّلبة المهندسين من معارف وخبرات مهنية تساعدهم في مجال تخصصهم".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - متدرب في التكوين المهني الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 17:22
اتمنى ان يحضى بهذه التجربة كذلك جميع متدربي مؤسسات التكوين المهني في شعبة صناعة السيارات و الميكانيك
2 - القادري الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 17:26
ما كنت أعتقده هو أن وظيفة المدارس العليا للاساتذة هي تكوين مدرسين في قطاعات معينة ونبعد تخرجهم يتولون تدريس التقنواوجيا في مختلف الثانويات وبالتالي فالمدارس العليا .....لا تكون مهندسين وإنما مدرسين!!!! هل أخطأت؟؟؟
3 - بنسعيد امجد الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 17:41
كيفاش غاندي نعملو اهذا التحويل الثقني؟ من الالمانية نرجعوه لفرنسوية ديال لمغاربة التي ليست لغة و لا اي شي ام التحويل سيكون الى العربية السهلة الدارجة و الامازيغية؟ وحلا واش من واحلا وحلو لمغرب...لا لغة لا دين لا انتماء...اي والو او لا شيى مثل من يسكب الما في الرملة...الناس كولها معتزة باللغة ديالها الا حنا لمغاربة باغين نصنعو بشر سوريالي سكيزوفريني مفتت مشتت....الانفتاح لا يعني تنزيل السروال....او السليب....حذاري...الواد يعود الى الاصل و الطير يعود الى الاصل و الحيوان يعود الى الاصل...و كفانا من المسخ....و مرحبا بالالمان...و لا مرحبا بفرنسا لان لها مؤسسات تهدف محو لغات السعوب الاخرى و هي الوحيدة غي العالم و تقول ءلك في الحملات الانتخابية...
4 - عبدالصمد الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 17:54
السلام عليكم..
على المغرب أن يفتخر بكفائه متل الكفائه المتميزه في مجال صناعة السيارات المهندس كريم زيدان
للأسف لم يكن لدي علم بالندوه
5 - طالب بفرانكفورت الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 18:02
رغم استقبالها لمليون سوري فالمانيا لا تتردد في طرد الطلبة المغاربة بمجرد توقفهم عن الدراسة رغم انها لا تقبل الكثير من الطلبة (190 سنويا) مقارنة بفرنسا التي يدرس بها 38 الف مغربي ولا تطرد من يتوقف عن الدراسة
6 - Benzaouia Tahar الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 18:15
Un petit coup d oeil sur le progrmme
et les epreuves du DTM
Sfabricaiontion mecaniquesdes année
1960 1970
Pour developper l enseignemen technique.je rend visite parfois aulycee al khawarizmy de casa je me rend compte que l enseignement technique n est plus pn donne des cours theorique pas plus


a
7 - Kamal Deutschland الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 18:22
بصفتي ممن درسوا بألمانيا وحسب تجربتي المتواضعة وعيشي أيضا في ألمانيا غادي نهدر بوضوح وبلا لغة خشب والزواق. هادشي غير هدرة خاوية ومغادية تفيد بحتى حاجة. أولا المنهج التعليمي والجامعي والتقني في ألمانيا ماشي بحال المغرب وثانيا المهندس المغربي لعيش في ألمانيا مأطرينو ألمان يعني الشاف ديالو ولي خدامين معاه الغالبية ألمان يعني بز منو يا يخدم يا يجريو عليه. هاد المهندسين تجيبهم للمغرب والله لدارو حاجة حيت غادي غير إدخل لبلادنا السعيدة غادي يلقا خوتو الزوينين وغادي إتفورماتا ودير الميز أجور ديال القوالب والغش والتحرميات والتكبر وغادي يبدا يغش في الخدمة ودير طابلية بيضة ويريح في مكتب.أنا قريت وخدمت في المغرب وقريت وخدمت في ألمانيا يعني عارف الحالات بزوج. أنا ماشي كنحقر شي حد حتى انا ولد الشعب ولكن الحقيقة المرة.حنا خاص كاوري يحضينا باش نخدمو.
8 - khalid الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 18:46
ردا على الأخ 2. حقا أنت محق. فالمدارس العليا كانت تخرج أساتذة والمدرستان العليا لأساتذة التعليم التقني ENSET واحدة بالرباط وأخرى بالمحمدية كانتا يتخرجان منهما أساتذة التعليم التقني السلك الأول والتقني السلك الثاني والمبرزين. أما الآن فبما أن تخرج الأساتذة أصبح تحت قوانين جديدة فقد تم ضم هاتان المدرستان للجامعات وفتحت فيها أسلاك المهندسين والتقنيين DUT والعديد من التوجهات وذلك للإستفاذة من الأطر وكذلك المختبرات والمعامل التي تتوفر عليها هاتنا المؤسستان. والسؤال المطروح هو لماذا لا يتم الإستفاذة من التعليم التقني الثانوي الذي يتوفر على معامل ومعدات وأطر عليا.
9 - Ahmed الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 19:02
Les Ecoles Normales Superieures de l'Enseignement Technique (ENSET) ne forment des enseigants pour l'enseignement technique, ces deux établissements dépendent de l'enseignement supérieur et ce sont
adaptés à la nouvelle situation depuis 2010 en formant des techniciens et des ingénieurs
10 - Abdou الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 19:15
الاطر العليا لمغاربة غير كيسهل عليهوم الله امشيوا لبرا كينجحو وكيمشيو وبعيد وكيفوزو بااجواءز العلمية والتقديرية
11 - عماد الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 20:52
هاد شبكة الكفاءات بألمانيا غير كيديرو السياسة لا كفءات لا والو لن يفيدوا المغرب في شيٸ. بزاف الطلبة المغاربة هنا في ألمانيا محتاجين للدعم التقني و المعنوي و حتى المادي و لم يسبق ل شي مهندس و لا دكتور من هاد الشبكة ما عاونوهم أو بغاو يعاونهم و ميقدروش ايعاونهم لأن فاقد الشيء لا يعطيه و انا أعرف ما أقول و أتكلم من تجربتي معهم و مقيم في ألمانيا و حاولت مع بمعية بعص المتطوعين المغاربة الاحرار ان نربط الاتصال بهذه الشبكة منذ تأسيسها طلبنىا منهم يعاونوا الطلبة في ألمانيا و لكنهم تيبحثوا فقط على الشراكات و الوزارات و المسٶلولين الكبار في المغرب كي يحظوا بمنصب كبير في الدولة المغربية. كريم زيدان ما هو إلا بوق من أبواق أخنوش و حزب الاحرار لي نهب ثروات المغرب و باغي يتصدر الانتخابات ديال 2021 و بالتالي كسب حقاٸب وزارية.
قليك المهندسون المغاربة في ألمانيا في مراكز القرار هههه قل لينا ا سي زيدان آشمن مراكز قرار؟! صافي صدقناك كاينين في مراكز القرار في ألمانيا إذن خاصهم يكونوا في مراكز القرار في المغرب هههه.
هاد البلاد ما كاين غير لي باغي ينهبها ما كاينش لي باغي يخدمها.
انشري يا هسبريس
12 - bilia الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 21:23
خصنا ما أمكن ليس جلب ألمان ليكونوا أساتدة مغاربة لفترة محدودة لما جلب ألمان لتدريس الطلبة مباشرة وإعطاءهم ما يلزم وضروري تكون هناك تحفيزات لجلب ليس الألمان فقط بل من جميع أنحاء العالم خصوصا العالم المتقدم.
13 - زيدان الجمعة 04 أكتوبر 2019 - 23:25
كريم زيدان تعرفت عليك شخصيا قبل أن تدخل عالم حزب الاحرار وكنت فعلا نعم الرجل لدى انصحك بالابتعاد عن حزب اخنوش.
14 - مهتم السبت 05 أكتوبر 2019 - 00:16
للأسف كل هذه الجهود تذهب سودا ،فثلة ممن تخرجوا من هذه المدرسة تم الاستغناء عن خداماتهم لما تم إغلاق سلك الbts بتطوان
15 - حكيم من ألمانيا السبت 05 أكتوبر 2019 - 09:16
الأخ العزيز كريم زيدان مهندس أعرفه منذ أكثر من أربعة عشر سنة. رجل نشيط و إنسان راقي و كل من يعرفه يحبه. وفقه الله للخير و حفظه في أسرته الصغيرة و أسرته الكبييييرة.
16 - Vw manager السبت 05 أكتوبر 2019 - 14:41
Bonne chose mais il faut essayer de gagner les autres comme zidane. Il existe une generation de marocains .
qui ont fait leur etude en RFA et qui ont pu s installer dans de grandes entreprises
Ces gents il faut les gangner. Car ils peuvent meme donner de bon marches et projets au maroc et a travers ceci il y aurat aussi un transfert du savoire faire. Alors essayez svp. De ne pas jouer 100% que pour la france....
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.