24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. الطريق إلى فلسطين (5.00)

  2. العرض التنموي بتنغير يتعزز بمشاريع بالملايير (5.00)

  3. جامعة الدول العربية: أمريكا تعادي السلام العادل (5.00)

  4. "الرباط سانتر" ثاني أكبر مركز تجاري بالمملكة يوظف 7 آلاف شاب (5.00)

  5. مقترح قانون جديد يقضي بإلغاء وتصفية معاشات برلمانيي المملكة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | حملة وطنية تدعم منع استعمال الأكياس البلاستيكية‬

حملة وطنية تدعم منع استعمال الأكياس البلاستيكية‬

حملة وطنية تدعم منع استعمال الأكياس البلاستيكية‬

بالرغم من منع صناعة الأكياس البلاستيكية بالمغرب فإنها ما زالت تتداول على صعيد الأسواق الشعبية في مجموعة من المدن؛ وهو ما جعل بعض الجمعيات تدخل على خط الموضوع، من أجل تحسيس الساكنة بخطورة استعمال تلك الأكياس.

في هذا الصدد أطلقت جمعية "أوكسيجين للبيئة والصحة" حملة وطنية على صعيد المملكة، من أجل لفت النظر إلى أخطار الأكياس البلاستيكية، ومن ثمة الاستغناء عنها واستعمال الأكياس البديلة.

وفي تعريفها للمبادرة الوطنية، تورد الجمعية بأن "للأكياس البلاستيكية آثارا وخيمة على الصحة والبيئة، ومن ثمة ينبغي تعبئة كافة المواطنين للمشاركة في العملية، بالنظر إلى التأثيرات السلبية الخطيرة للأكياس البلاستيكية الخفيفة على المنظومات البيئية".

وتضيف الجمعية عينها أن استعمال الأكياس البلاستيكية يرخي بظلاله على "التنوع البيولوجي بمكوناته النباتية والحيوانية والموارد الطبيعية والثروة السمكية، وكذلك على صحة المواطنين والمواطنات"، ثم زادت: "لذلك، تحاول جمعية أوكسجين للبيئة والصحة تعبئة الجميع للانخراط في الحملة من أجل بيئة سليمة والمشاركة في عملية جمع الأكياس البلاستكية، مقابل استعمال أكياس بيئية بديلة".

وبعد مرور حوالي ثلاث سنوات من اعتماد المغرب للقانون القاضي بمنع صناعة الأكياس من مادة البلاستيك واستيرادها وتسويقها واستعمالها، صادقت حكومة سعد الدين العثماني، خلال أوائل يناير الماضي، على تغيير وتتميم هذا القانون بعد ظهور عدد من الثغرات حالت دون القضاء النهائي على "الميكا" من الأسواق المغربية.

ويعاقب مشروع القانون الجديد بغرامة مالية من 2000 إلى 500 ألف درهم "كل شخص يحوز الأكياس البلاستيكية المنصوص عليها في بنود القانون بغرض بيعها أو عرضها للبيع أو توزيعها بعوض أو بدون عوض لأغراض غير تلك الموجهة إليها".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - السكمكم الأحد 06 أكتوبر 2019 - 14:55
واش يا عباد الله كلشي عندنا مزيان حاصلين غير فالأكياس البلاستيكية وديرو للشباب الضائع مشاريع فين يخدمو ويكسبو قوت يومهم وميبقاوش عالة على آبائهم ويبعدوا على الحشيش والقرقوبي ماشي كل ساعة تلهيو المغاربة بواحد الحملة واش حنا كانديرو المؤتمرات فبلادنا على التغيرات المناخية ورؤساء المجالس البلدية المنتمين للعدالة والتنمية كيقطعوا الأشجار فعدد ديال المدن وكمثال مؤخرا أگادير عراوه
2 - بنت الرباط الأحد 06 أكتوبر 2019 - 14:56
اذا منعت الناس من شيء فيجب ان تمنحهم بديلا يشبه ما منعتهم عنه او أفضل من حيث التكلفة. اما تقولولينا استعملو اكياس اخرى او ...وكلما ذهبنا للبقال او الخضار او الاسواق الكبيرة كيزيدو عليا من نصف درهم الى درهمين على كل كيس ....!!! فطبعا سيصعب التطبيق .....
3 - رشيد - تغريم ثقيل للمخالفين ! الأحد 06 أكتوبر 2019 - 14:57
نعم ل محاربة التلوث نعم ل منع بيع البلاستيك لما نعرفه ونراه من تلوث الطبيعة. مع الاسف الرقابة ناقصة بل ودون المستوى... في المناطق الشرقية والشمالية مثلا كبركان ورأس الماء والناظور نجد العديد من الدكاكين تبيع منتوجاتها في اكياس البلاستيك مستقدمة من مليلية! برأيي على الحكومة ان تكون جد صارمة وتقوم بتغريم ثقيل للمخالفين يصل صداه الى الصحافة الوطنية والدولية.
4 - الله يأخد فيكم الحق الأحد 06 أكتوبر 2019 - 15:09
الله ياخد فيكم الحق ...امنعوا الفساد و امنعوا الفقر ...البلاستيك لا يبيعه وزير ولايستعمه وزير ...وهو الوسيلة من الكثير من الفقراء لكسب رزقه
انتم جمعيات مكسبية لصالح انفسكم ....الضرر هو الفقر ...ياجمعيات الفساد ...اذهبوا للشوارع فهناك ايتام و فقراء ...أما البلاستيك فحاربيه فشركات التي توضع فيه منتوجات غذئية ..دنون رايبي الحليب و غيرهااااا
5 - Adil الأحد 06 أكتوبر 2019 - 15:13
الاكياس البلاستيكيه تشكل خطر كبير على صحة الإنسان و الحيوانات و البيئة. و كما هو معلوم الصحة هي اغلى شيء عند الإنسان لذلك يجب المحافظة عليها بكل الطرق المتاحة في الوقت الحالي. أنا مع حظر استعمال الاكياس البلاستيكيه و ايجاد حلول أنسب. أنا مع تطبيق القانون
6 - من المستفيد ؟ الأحد 06 أكتوبر 2019 - 15:24
كلنا مع الإصلاح ،
لكن على أساس أن يكون المواطن طرفا فيه ، لا أن يمر الإصلاح ( على ظهره ) كما يقال .
لنأخذ مثلا الأسواق الكبرى ،
في السابق كانت الأكياس البلاستيكية بالمجان ، بعد منعها لم تكلف هذه الأسواق نفسها عناء تعويضها بالأكياس الإيكلوجية ، بل تركت الزبائن يتحملون عبء ذلك .
من المستفيد إذن ؟
7 - Hassan Sima الأحد 06 أكتوبر 2019 - 15:24
بالله عليگم آش من بذيل گاين واش خرقة مهـترءة وغالية الثمن الميگا هـي سبب التلوث تگلمو على مجاري المياه العادمة التي ترمى في الوديان والبحور أيهـما أگثر ضرر وغيرهـا من الأمور الميگا لمستعمرة في ملايين الهـگتارات من المحاصيل الزراعية حلال لوبلاج الثلاجات المياه الغازية ... استفزني أگثر المحلات التجارية گتقد أگثر من 500 درهـم ومجبر بشراء ساك بأگثر من 7 دراهـم من المفروض إگون فابور بدون التگلم عن أصحاب الإنعاش الوطني اللذين يجمعون النفايات في أگياس بلاستيك أي نفاق هـذا أنا مع الميگا
8 - احمد الأحد 06 أكتوبر 2019 - 16:14
هاد الجمعيات حضين غير الاكياس البلاستكية سيرو شوفو لوزينات او المعامل شوفو شحال كيفرزو ديال الدخان +الازبال كيتلاح امام الوديان او البحر اقول لهته الجمعيات على ان يزورو داك الناس لي سكنين امام المعامل لي مرضين بربو +شتى انواع الامراض هاد الجمعيات كيخدمو المصالح الشخصية ديالهوم باش دعمهوم الدولة
9 - كريم الأحد 06 أكتوبر 2019 - 16:36
هناك لوبيات تذخلت لمنع استعمال أكياس بلاستيكية هم أصحاب الشركات الورق رغم ان الدول المتقدمة مازالت تستعمل البلاستيك
10 - jalal الأحد 06 أكتوبر 2019 - 18:52
هده الحملة عشوائية كان على المسؤولين قبل سن قانون منع الميكا ان يطرحوا البديل و البديل ليس هة اكياس الثوب التي لاتصلح لشئ بل هو اكياس صديقة البيئة
11 - مواطن2 الأحد 06 أكتوبر 2019 - 18:54
اتفق مع التعليق 9 - كريم... نعم...الدول الاوروبية لا زالت تستعمل الاكياس البلاستيكية...اخي مقيم في اوروبا ولما يزورني لمرات متعددة يزودني باشياء منها ادوية في اكياس بلاستيكية تحمل عبارة خلوها من جميع الاخطار.في بلادنا المنع فقط دون البحث عن البديل.والمثير للانتباه ان الاكياس تباع باضعاف الاثمنة القديمة.رغم انها نفس الاكياس.باستثناء اللون الاسود فقط.انه التناقض الصريح. فالاكياس حرمت لرخص ثمنها...وحللت لما ارتفع ثمنها الى 4 اضعاف.في بلادنا لا يمكن ان نستغرب.كل شيء وارد.
12 - مواطن مغربي الأحد 06 أكتوبر 2019 - 19:26
لماذا لا تمنع الاكياس البلاستيكية من الاستعمال في المواد الحساسة كقنينات الماء التي قد تضر بالمواطن إذا تعرضت لأشعة الشمس وللاسف هذا هو الواقع
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.