24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0307:2813:1816:2718:5920:13
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | السجن والغرامة يتربصان بناشري "فيديوهات" للسخرية من الآخرين

السجن والغرامة يتربصان بناشري "فيديوهات" للسخرية من الآخرين

السجن والغرامة يتربصان بناشري "فيديوهات" للسخرية من الآخرين

يلجأ العديد من مرتادي "فيسبوك" إلى نشر فيديوهات لأشخاص آخرين بهدف السخرية أو على سبيل الدعابة، لكن الأمر قد يكون في بعض الأحيان عبارة عن أفعال يُجرمها القانون.

آخر مثال على ذلك ما أقدم عليه شخصان بمدينة مراكش، حين صورا "فيديو" لرجل أوهماه بمساعدته ماليا.

"الفيديو" لاقى انتشاراً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، ويبدو من خلاله أن الشخص المصوَّر فقير ويحتاج إلى المال وتم استغلال حاجته.

وخلف هذا "الفيديو" استنكاراً واسعاً من لدن عدد من المغاربة الذين تعاطفوا مع المعني بالأمر، وأصبح في بضع ساعات مشهوراً بعدما زاره عدد من المواطنين.

تمَّ انتهاك خصوصية هذا المواطن المغلوب على أمره، وأُهينت كرامته كثيراً، ونُشرت صوره بدون إذن منه حتى من طرف من كان يسعى إلى تعويضه عما تعرض له.

وتدخل الأفعال سالفة الذكر ضمن ما هو مجرم وفق القانون الجنائي المغربي، فهي متضمنة في الفصلين 1-447 والفصل 2-447.

الفصل 1-447 يقول: "يعاقب بالحبس من ستة أشهر إلى ثلاث سنوات وغرامة من 2.000 إلى 20.000 درهم كل من قام عمدا، وبأي وسيلة بما في ذلك الأنظمة المعلوماتية، بالتقاط أو تسجيل أو بث أو توزيع أقوال أو معلومات صادرة بشكل خاص أو سري، دون موافقة أصحابها".

كما ينص الفصل سالف الذكر أيضاً على أنه "يعاقب بنفس العقوبة من قام عمدا وبأي وسيلة بتثبيت أو تسجيل أو بث أو توزيع صورة شخص أثناء تواجده في مكان خاص، دون موافقته".

أما الفصل 2 – 447 فيقول: "يعاقب بالحبس من سنة واحدة إلى ثلاث سنوات وغرامة من 2.000 إلى 20.000 درهم كل من قام بأي وسيلة، بما في ذلك الأنظمة المعلوماتية، ببث أو توزيع تركيبة مكونة من أقوال شخص أو صورته، دون موافقته، أو قام ببث أو توزيع ادعاءات أو وقائع كاذبة، قصد المس بالحياة الخاصة للأشخاص أو التشهير بهم".

ويرى المحامي محمد الهيني أن انتشار هذه الأفعال المجرَّمة يرجع إلى عدم التوعية القانونية بكونها جريمة، إضافة إلى عدم تقدير عواقبها.

وقال الهيني في تصريح لهسبريس: "الأمر مرتبط أيضاً باستسهال كل ما يتعلق بالكرامة أمام انتشار الرغبة في الظهور الإلكتروني، ولو باحتقار الناس والحطّ منهم، وإحداث الفرجة و"البوز" في مواجهة الضعفاء وبسطاء الناس، طالما أنهم جاهلون وفقراء ولا يعون محيطهم ولا خوف منهم أو من المساءلة".

وأضاف المحامي: "هناك أزمة نفسية، إنها "الحكرة" والتغول وعدم الإيمان بالكرامة والإنسانية، وعدم الإيمان بأن القانون يحمي هذه الحقوق ويصونها".

ويبقى تطبيق القانون في هذا الصدد أمراً مُلحاً، لأن ذلك سيُشيع خبر هذه الأحكام التي يجب أن تكون قاسية ليعي الجميع خطورتها وآثارها، حسب المحامي الهيني؛ كما أكد أن تطبيق القانون أمام هذه الأفعال سينهي مستقبلاً التطبيع معها، كما تم مع حادث استحمام شابين في حافلة للنقل العمومي، وكما يجب أن يتم أيضاً مع حادثة دهس دركي قبل أيام.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - ولد البلاد الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:17
يجب ان تصل العقوبة إلى أقصىاها نظرا لانعدام مفهوم الإنسان في الفعل،إذ هو استغلال لحاجة ذلك الرجل وتحقير لكيانه وحط من مكانته كمواطن مغربي.. علاوة على ان الفيديو يتضمن كلاما نابيا في حق كل مواطن شاهده وبالخصوص في حق الرجل الضحية، نعم يجب اعتباره ضحية وكفى بالله شهيدا... هذا النوع من الشباب وصمة عار على المجتمع المغربي الطيب الذي طالما تعايش في تضامن وتلاحم وأخلاق حميدة... هذا النوع من الشباب استثناءا صح القول في حقهم:ثم قست قلوبكم من بعد فهي كالحجارة أو أشد قسوة ...فلاحول ولا قوة الا بالله هو حسبنا ونعم الوكيل.. لنرتقِ ✌
2 - hassan الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:18
عدة قوانين تم وضعها بهدف التستر على المفسدين من ضمنا قانون التشهير .علاه اللي سرق اموال الشعب .خاصنا نتسترو عليه راه خاصو الاعدام امام مليون متفرج.باش يكون عبرة للاخرين لكن يد المفسيدين اقوى بكثير من ارادة الشعب للاسف.
3 - كرامة الإنسان أولى الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:20
غياب الضمير الحي وغياب الوازع الديني يجعل الإنسان يفقد إنسانيته وبالتالي يسخر من الآخرين دون أن يدري عواقب ذالك.
الإستهزاء بالآخرين فهو محرم شرعا ويمنع قانونيا لأنه فيه مس لكرامة الإنسان وإهانته علنيا وخاصة عبر وسائل التواصل الإجتماعي يوحي بأن هناك أزمة أخلاقية لدى فئة طائشة من المجتمع المغربي.
4 - كريم الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:21
لادولة بدون قانون هناك أشخاص قليل التربية يجب تطبيق القانون عليهم بحذافيره
5 - Rachid الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:22
يجب تفعيل هده الفصول من القانون ليردع كل من خولت له نفسه التطاول على الاخرين من تشهير وابتزاز والدخول في الحياة الخاصة للاخرين
6 - ibrahim-bis الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:23
المسؤولية مشتركة مع الدولة فهذا المواطن مذلول لان الدولة لم توفر له شيئا ليس هناك تعويضات للفقراء والمعاقين ولا توجد تنمية حقيقية والخدمات الصحية شبه منعدمة هذا المواطن قد يبيع كرامته وعرضه من اجل قطعة خبز
7 - Med azrou الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:25
La technologie intelligente s exploite par les intelligents du globe non pas par les idiots et les obsédés des nouveautés
8 - رشيد أمستردام الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:27
السلام عليكم
يجب على القضاء ان ينزل على من سولت لهم نفسهم ان يمسو بكرامة الاخر او التشهير لربح المال على ضهور الآخرين أقصى عقوبة ليكونو عبرتا للاخرين
هادا رأيي شخصيا والله أعلى واعلم
والسلام رشيد امستردام الهولندية
9 - ادريس الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:30
الا يوجد فصل يجرم من يأكل الفقراء والمحتاجين والمساكين. أما من استغلة هذا الفقير فكان سبب ليتعرف المجتمع والدولة على هذه الفئة من الناس وهم كثر ولولاهذه الفيديوهات لما تحركت الدولة الفاسدة حسبية الله ونعم الوكيل فيكم
10 - فرانز كافكا الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:31
اﻹهانة الحقيقية هي التي تسببها الدولة لا مناصب شغل في هذا الجحيم المدعو المغرب ... دولة لا تقدم اي شيء للمواطن بدون عمل ... الدولة هي المسؤولة عن الكحط اﻹجتماعي الذي يعيش فيه ذاك المواطن و غيره من المواطنين الذين يعدون بالملايين ... على الدولة ان تفكر في التوزيع العادل للثروات و ان تعمل على تقليص الفوارق الإجتماعية ... بنكيران و غيره باﻵلف اخذوا الملايير من دون اي شيء ... في حين المواطن لا يأخذ اي شيء ... فقط هناك اﻹقصاء و التهميش و الحكرة و الزرواطة ...
11 - بن كبور الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:32
ويبقى القانون حبرا على ورق إلا على الضعفاء والفقراء والمساكين فهو يطبق بحذافيره أو يزيد عنها .
12 - جمال وهبي الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:32
أنا مع العقوبة تأديبية ولكن ماشي بضرورة تكون سجنية وإلا غتفقد صفة تأديبية
13 - Le Maroc est tres faible الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:33
Ma question est si cette loie va être appliquer sure ces criminels ou non....
???
Le Maroc est connu partout au Monde pour être tres faible envers les criminels et la criminalite, meme les violeurs vonts au prison pour seulement 5 ans
!!!!!
14 - عبد الدايم الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:36
السلام عليكم
يجب الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه إيذاء الناس وخاصة البسطاء منهم لكي يكونو عبرة لغيرهم
15 - حسن الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:42
هناك من لا شغل له ولا شاغل سوى تتبع عورات الناس وفضحها أمام الملأ،إشباعا لغريزته الخبيثة واستجابة لحقده المتقد،فلا يراعي حرمة ولا عرضا،ولا يخشى مولاه الذي حرم انتهاك الأعراض،ولا يهمه إصلاح المفاسد ولا جرح المشاعر،وكل ما يهمه هو الانتقام والتشفي والرقص على جراح الآخرين.
16 - إبراهيم المعلم الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:46
وماذا عن سكوت الدولة عن الكامرات التي باتت منشورة في كل مكان في الطاكسيات والعمارات والأزقة .....بحيث أصبحت مراقبا في كل مكان
17 - مهدي ميد الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:47
نحن مع تطبيق القانون وبقوة خصوصا في متل هذه الفيديوهات إما ضحك علي أشخاص او تصوير أشخاص في حالات مخلة بالحياء تترتب عنه مشاكل عائلية حتي تصوير بعض الأشخاص ياخدون الرشوة خطيرة ممكن تتسبب في مشاكل لعائلته التشهير يعاقب عليه القانون عواقبه ليست علي الجاني وإنما علي محيطه وأسرته يا مواطنين لقيتو تليفونات وبديتو تصورو في ناس أنا مع معاقبة أصحاب الفيديوهات لي تي نشروها بدون إذن
18 - فاروق الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:47
الأغلبية فهاد المجتمع الضمير ديالهم ميت و ماكايحتاموش أصغر مبدأ من مبادئ احترام الخصوصية.
ضربت المغرب واحد الموجة ديال البحت عن البوز بأي ثمن للاسترزاق أو السخرية من الناس، دابا أي واحد عنده الكامرة فالتلفون كايسحابلو راه عنده الحق يصور اللي بغا، الحمد لله اللي الدرون ممنوع فالمغرب، كون كان موجود كون راه تلقاهم كايتجسسو عليك فغرفة النوم وينشروا داكشي بالمباشر وانت ماخباركش والو..
هاذ المجتمع ناقصوا بزاف باش يولي مجتمع متحضر، واش أبسط المبادئ الأساسية ماعندهومش معاها..
أنا سبحان الله ماحتاجيتش شي حد يقول لي آش ندير وآش ماندير ، تعلمت بوحدي وعرفت بوحدي آش هو الخطأ والصواب ومتى تتوقف ممارسة حريتي، الحمد لله عمرني ماتعديش على حد.
19 - مهتم جدا الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:48
تتحدثون عن كرامة الشخص والاهانة والعقوبة .. وكأن هذا العجوز كان نائما في قصر والاشجار والازهار من حوله والخدم يقفون جاهزين لتنفيذ الاوامر وما لذ وطاب يهيؤه اكبر واشهر الطباخين في مطعم بيته وامامه عصير برتقال من النوع الجيد وبيده جريدة يطالع فيها اخبار الوطن .. مثل هذا اذا اقتحمت حياته الخاصة نقول : ان الفعل جريمة . لكنكم تتحدثون عن انسان يفترش التراب ويتغطى بالسماء ولا يجد لقمة او كسرة خبز يابسة وربما كانت عورته مكشوفة بسبب ثيابه الرثة الممزقة وربما كان يعاني من عجز صحي وعجز في كل شيء ... الا تعتبر الدولة كمؤسسة راعية منتهكة لحقوق وخصوصية هذا الانسان بالتخلي عنه واهماله وتعريضه الى انتقاص الناس من قيمته . ان حاسبتم فحاسبوا المحاسبة الصحيحة والمخالفين الحقيقيين ، لا تلقوا بتقصيركم واخطائكم على عاتق آخرين لم يتوافر القصد الجنائي في فعلهم كي يعاقبوا هكذا عقوبة . لله الامر من قبل ومن بعد
20 - دايز الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:57
انا منين كنقرا التعاليق ديال شي أساتذة ف كولشي كنفهم اننا مزالين بعاد.
واحد تيقول اقسى العقوبات واحد تيقول الاعدام
راه العقوبات ليست حلا .العقوبات توضع للزجر والردع او حتى للإصلاح.
بمعنى آخر الى عدمتي هاذا غدا غادي يبان ما خطر منو وإلى حكمتي عليه باقسى عقوبة غادي يبانو عشرة منو.
المشكل فالمنظومة المجتمعية .انعدام التربية والمسؤولية فكلشي وعند كل شي .الجهل الامية
التصفيق للقوالبي وتبجيله وتعظيمه .
الحط بالكرامة على جميع المستويات وفي كل القطاعات حتى اصبح المغربي يعتبر ذلك عاديا لاننا تربينا عليه
مادامت التربية والتعليم منعدمة فانتظروا المزيد.
21 - مقهور الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 12:59
السلام
ان مع تجريم متل هاته الافعال و الضرب من حديد على كل من سولت له نفسه الاقدام عليها.لانها تنتهك حرية الاخرين.انا اشتغل كتاجر دجاج بالجملة مرة هرب مني ديك بلدي قرب محطة القطار الميناء و لحقته و بدا الديك يترنح يميلا و شمالا و يدخل تحت السيارات و الفر و الكر مما اتار حفيظة بعد المتفرجين لان الديك قام بفيلم فكاهي في الشارع العام فلاحظت شخص بدا بتصويري و انا احاول القبض على الديك فتركته و دهبت اليه قلت له لمادا تصور فقال لي انا حر فخطفت له الهاتف من يديه و قلت له انا كدلك حر و لندهب الى كوميسارية و ساعطيك هاتفك و اتقدم ببلاغ رسمي لانك تريد تشهيري على وساءل التواصل الاجتماعي فتدخل بعض دوو النيات الحسنة و تم مسح الفيديو من الداكرة و دهب كل واحد لحال سبيله.
لاجل دلك يجب وضع حد لهؤلاء النشاز بترسانة قانونية تكييف جريمتهم الغير قانونية بنظر كل الاعراف و القوانين سواء الشرعية او التربوية.و السلام
22 - أدهم الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 13:01
أتمنى أن تصل العقوبة إلى 20 سنة مع غرامة حوالي 20 مليون سنتبم
23 - Anas fes الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 13:04
نعم يا أخي رقم . كل المشاكيل تأتي من المقاهي . فهناك من يقضي وقته في الويفي كأس قهوة ب 8 دراهيم و يقضي 10 ساعات في المقهى ليروج شائعات و يشعل الفتنة ربما في مواضيع ليست بصحيحة . لمادا نبحت عن مروجي الشاءيعات عوض البحت عن مصد الويفي و قلة الشغل هو السبب
24 - mahboub الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 13:07
يجب تطبيق القانون على انفسكم تم على الجميع
لا رشوة لا زبونية لاسلطة لا باك صحبي....
يجب المحاسبة القانونية.....
25 - السلام عليكم الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 13:09
أمامنا الكثير من الوقت لكي نتعلم ثقافة احترام الاخر قبل أن نفكر في التنمية.شباب مستهتر ضايع اناني لا يفكر إلا في نفسه لا تهمه القوانين ولا تضحية الاسرة من أجله ومستقبله ولا معاناة الآخرين.انها نقص في التربية والنشأة. يجب أن يتعلم كيف يرى الشباب في الغرب إلى الأمور والاخرين
26 - عيد المنعم الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 13:16
المسؤولين وكبار الدولة هم الأولى بدأ محاكمتهم للتشهير بالناس أثناء قفة رمضان وكل بداية للدخول المدرسي وأثناء الانتخابات إلى اخره
27 - جوزيف جوداه الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 13:16
أولا تعاطف الشعب المغربي مع الضحية لم يكن بدافع إنساني محض وإما بدافع عاطفي لأن الضحية يجسد المواطن المغربي في تجلياته الكلاسيكية، لنغيير الضحية ونضع مكانه ضحية بملامح قوقازية ولنرى هل سيتعاطف معه المغاربة كما تعاطفوا مع ضحية فيديو السخرية، بطبيعة الحال لن يغير أحد ساكنا وسيعتبر أمر جد عادي بل وقد يسمع الضحية ذو الملامح القوقازية أشنع السباب والشتاءم والتهديدات بالضرب والاعتداء ماإذا نبس ببت شفة احتجاجا على الظلم الذي تعرض له، وهذا الشيء واقعي وعشته شخصيا في عدة مواقف، لماذا لايغضب المغاربة من محاولات اعتداء ترتكب ضد شخص ذو ملامح قوقازية، ولماذا لايغضبون من السب والقذف والتحقير التي يتعرض لها شخص ذو ملامح قوقازية وهي أشد ضررا على النفسية من السخرية والاستهزاء التي لاتعد إلا أفعال صبيانية وليس مثل العدوان الذي يعتبر تهديدا ومواقفا عداءيا صريحا

المغاربة يعرفون الحق ويحتجون ويطبقون الشرع والقانون ماإذا تعرض شخص مثلهم للعدوان، وأما فيما يتعلق بشخص على غير شاكلتهم ولو كان مغربيا فأنذاك المغاربة ماتيبقاوش يعرفوا شي حاجة سميتها الحق ماكاين ديك الساعة غير الظلم والباطل في أسوأ وأقبح تجلياتهما
28 - عزيز الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 13:26
لا أرى في معاقبة هذا الشاب شيئا مجديا لسبب بسيط هو أن الدولة هي المسؤولة عن هاته الظواهر الدخيلة على مجتمعنا. أزمة التربية و أزمة الأخلاق وأزمة الوعي هي من صنيع الدولة و لا دخل للمواطنين فيها.
29 - Ottawa الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 13:59
الحق معك رقم 34 .قلة الشغل و الجلوس في المقاهي لساعات هي السبب . لمادا لا تقوم الدولة بإنشاء مراكيز رياضية و تبحت عن اللدين يقضون ساعات في المقاهي لترويج الشائعات و تشغيله . فعوض معاقبته و سجنه مما يكلف الدولة أكتر. في كندا المقاهي في الأحياء الشعبية كأنها منعدمة. و الجميع في شغله أو في الرياضة .
30 - kariim الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 15:38
للأسف الضحك على الغير اصبح موضة حتى القنوات الناقلة للكاميرا الخفية يجب معاقبتهم
31 - علي ولد حمو الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 21:42
لا يرضى الشعب المغربي أن يكون بين أفراده لا فقيراً و لا مُستضعَفاً لِكوْنِ المغرب بلداً غنيّاً بثرواته الطبيعية فباطن أرضه يزخر بمختلف أنواع المعادن من ذهب و فضة و نحاس و حديد و رصاص ومنغنيز و غيرها بالإضافة إلى اختياطيٍّ هائلٍ من الفوسفاط زيادة على واجهتين بحريتين 3500 كلم تحتوي على جميع أنواع الأسماك و الرخويات كما يتوفر المغرب على أراضٍ فلاحية شاسعة لا يُستغلُّ منها إلا القليل لِكون المواطنين فقراء لا يستطيعون استغلال هذه الأراضي... المهم المغرب بلد غنيّ إلّا أن هذه الثروات يجهل الشعب مصيرها ...
32 - لايجوز الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 23:17
لا للمس بكرامة الأخرين لا للتدخل في شؤون الغير
33 - Amal El Habib الخميس 10 أكتوبر 2019 - 16:05
هذه فرصة للتوعية !
تجب معاقبة من سخر من تربية والديه واحرجهما وذكر محيطه بانه عديم الاخلاق والرافة و"حكار".
سوف نضرب كل العصافير بحجر عندما ينالا قصاصهم العادل.
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.