24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2607:5513:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. سائق زعيم "شبكة تجنيس إسرائيليين" يكشف للمحكمة تفاصيل مثيرة (5.00)

  2. الإمارات تمنح إقامة دائمة لـ 2500 عالم وباحث (5.00)

  3. تجار سوق الجملة بالبيضاء يطالبون السلطة بوقف "ريع الوكلاء" (5.00)

  4. المدرسةُ المغربية وانحطاط القيم (4.33)

  5. "فيدرالية اليسار" تقترح تغيير ألوان النقود لمحاربة التهرب الضريبي (4.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | موظفو حفظ الصحة بالجماعات يطالبون بتعويضات

موظفو حفظ الصحة بالجماعات يطالبون بتعويضات

موظفو حفظ الصحة بالجماعات يطالبون بتعويضات

يعاني الممرضون وتقنيو الصحة العاملون بمكاتب حفظ الصحة بالجماعات الترابية، منذ مدة طويلة، من عدم تسوية وضعيتهم المالية بخصوص التعويض عن الأخطار المهنية، بالرغم من صدور المرسوم رقم 2.99.649 بالجريدة الرسمية بتاريخ 06 أكتوبر 1999 المتعلق بالتعويض عن الأخطار المهنية لموظفي وزارة الصحة العمومية، والتعديل المضمن في الحوار الاجتماعي لسنة 2012 الذي أقر الرفع من التعويض.

وبالرغم من كون أُطر مكاتب حفظ الصحة بالجماعات الترابية يقومون بمهام متعددة، إلا أنهم ما زالوا يعانون من عدم تمكينهم من التعويضات عن الأخطار التي تهددهم إسوة بموظفين آخرين زملاء لهم.

ووجهت المنظمة المغربية لموظفي الجماعات الترابية رسالة إلى كل من وزير الداخلية ووسيط المملكة، من أجل التدخل لدى المصالح المعنية قصد تسوية الوضعية المالية الخاصة بالتعويض عن الأخطار المهنية.

وقالت المنظمة في مراسلتها إنه "منذ صدور المرسوم 2.99.649 الصادر بالجريدة الرسمية بتاريخ 06 أكتوبر 1999 المتعلق بالتعويض عن الأخطار المهنية لموظفي وزارة الصحة العمومية، ما زالت الأطر شبه الطبية العاملة بالمكاتب الجماعية لحفظ الصحة تنتظر صدور المرسوم الوزاري الذي يخول لها الاستفادة من التعويض عن الأخطار المهنية على غرار الممرضين والتقنيين والأطباء التابعين لوزارة الصحة، بناء على دورية وزير الداخلية بتاريخ 25 مارس 2008 بشأن التعويض عن الأعمال الشاقة والملوثة، هذا التعويض تصفه الدورية الوزارية بأنه مؤقت".

ودعت المنظمة المذكورة وزارة الداخلية إلى التدخل "قصد تمكين فئة الموظفين الممرضين والتقنيين والأطباء العاملين في مكاتب حفظ الصحة من التعويضات عن الأخطار المهنية، ومن جميع حقوقهم العادلة والمشروعة".

وأوضح خالد الدرقاوي، عضو المكتب الوطني للمنظمة المغربية لموظفي الجماعات الترابية، أن هؤلاء الذين لا يتجاوز عددهم ألف موظف على الصعيد الوطني، الموزعين بين ممرضين وتقنيين وأطباء بمكاتب حفظ الصحة، "يعانون في صمت رغم الخدمات التي يقومون بها للمرفق العام وللسكان".

وطالب الدرقاوي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، المصالح المركزية بالمديرية العامة للجماعات الترابية بـ"الإفراج السريع عن التعويضات الخاصة بهذه الفئة، لتجاوز المشاكل التي تتخبط فيها".

وتتعدد المهام التي يقوم بها موظفو مصلحة مراقبة حفظ الصحة بالجماعات الترابية من مراقبة التزويد بالماء الصالح للشرب، إلى القيام بالبحوث الأولية والنهائية قصد الترخيص للمؤسسات الاقتصادية والمصنفة المفتوحة في وجه العموم والمؤسسات التعليمية والتكوينية.

كما يقوم هؤلاء، بحسب المهام المنوطة بهم، بمراقبة المطاعم الجماعية والوقاية من التسممات الغذائية، ومراقبة محلات ومؤسسات الصنع والتحويل والعرض والاستهلاك، وكذا مراقبة المطاعم الجماعية والوقاية من التسممات الغذائية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - ممرض السبت 09 نونبر 2019 - 11:34
للتوضيح:الاطباء يستفيدون من التعويض عن الاخطار المهنية بمكاتب حفظ الصحة بالجماعات الترابية.
2 - LEKBIR السبت 09 نونبر 2019 - 13:13
شيئ طبيعي أقل ما يمكن فعله هو تشجيع هذه الفائة وما تقوم من من دور محوري بشكل مباشر على سلامة وحياة المواطنين اليومية ناهيك عن المشاكل التي يتعرضون لها عند تدخلاتهم المباغتة للمحلات الغذائية بكل انواعها ، أما التعويض فهو أمر متجاوز و تعميمه واجب ليعمّ جميع الموظفين لأن ظروف العمل بالجماعات المحلية جد مزرية حيث الموظفون يفوق عدد المقاعد أما فيما يخص المكاتب فحدث ولا حرج.
في اعتقادي المغادرة الطوعية هي الحل للتخفيف من عبئ هذا التكدس الحاصل بالجماعات المحلية بكل أنواعها من عمالات وأقاليم وجماعات بلدية وقروية وجهات .
أقول قولي وأستغفر الله العلي العظيم
3 - ممرضة بالمكتب الجماعي لحفظ الصحة السبت 09 نونبر 2019 - 20:54
منذ ان اجاب السيد رءيس الداخلية عن السؤال الشفوي الذي طرح عليه في شان استحقاق ممرضي الجماعات لمنحة الاخطار واجاب بانه سيتم تفعيل هذه المنحة في القريب ونحن ننتظر ولا شيء الى حد الساعة .نرجو من السيد وزير الداخلية ان يقوم باصدار مرسوم قريب في هذا الشان .لان ممرضي الجماعات هم الوحيدون الذين لازالو ينتظرون هذه المنحة بعد ان تم تعميمها على جميع ممرضي القطاعات الاخرى.بمافيهم ممرضي السجون والامن الوطني والوقاية المدنية.......
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.