24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

08/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4608:1713:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. المغرب يتراجع بشكل لافت في "مؤشر التجارة الإلكترونية" لـ2019 (5.00)

  2. بنكيران يتبرأ من حكومة العثماني ويدافع عن مراحيض الوسط المدرسي (5.00)

  3. لقاء حموشي وبومبيو يقرّ بقوة النموذج الأمني المغربي أمام الإرهاب (5.00)

  4. هل نريد لغة عربية مغربية؟ (5.00)

  5. أمن سطات ينهي نشاط عصابة مختصة في السرقة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | "قدماء المحاربين" توشح يسين حمزة بوسام الشرف

"قدماء المحاربين" توشح يسين حمزة بوسام الشرف

"قدماء المحاربين" توشح يسين حمزة بوسام الشرف

وُشح يسين حمزة، المدير العام لوكالة التنمية الاجتماعية، بوسام فيلق الشرف من طرف الاتحاد العربي للمحاربين القدامى وضحايا الحرب، المنضوي تحت لواء جامعة الدول العربية؛ اعترافاً بالتزامه الكبير تجاه عائلة المقاومة وجيش التحرير.

وقد تولى المصطفى الكثيري، المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، توشيح يسين حمزة، في حفل رسمي أقيم احتفالاً بذكرى عيد الاستقلال، بالمقر المركزي للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بالرباط.

وكان يسين حمزة قد بذل مجهودا كبيرا من أجل تنفيذ الاتفاقية الموقعة في عام 2017 بين المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير وبين وكالة التنمية الاجتماعية، "والتي تهدف إلى دعم ومواكبة بنات وأبناء قدماء المقاومين السابقين وأعضاء جيش التحرير لخلق فرص العمل عبر التشغيل الذاتي والفعل المقاولاتي، من أجل تمكينهم من العيش بكرامة في بلدهم؛ عن طريق تمكينهم الاقتصادي".

كما جرى خلال الحفل نفسه توشيح شخصيات أخرى؛ على رأسها زين العابدين بن يوسف، مدير الشؤون الإدارية لدى رئاسة الحكومة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - karim الأربعاء 20 نونبر 2019 - 07:40
قدماء المحاربين هم الجنود المغاربة الدين حاربوا في الجيش الفرنسي ..في الحربين العالميتين الاولى والثانية ..وهده الفءة لا علاقة لها بالكثيري لكونها تابعة لوزارة المخاربين الفرنسية ويتقاصون معاشاتهم من الخزينة الفرنسية..انا والدي من هده الفءة ولا اظن ان الكثيري يعرفهم او سبق له ان ترافع باسمهم..الا ما كان من حضوره في الدكريات المخلدةللملاحم التي خاضوها ببسالة والتي لازالت قبورهم منتشرة بفرنسا وبلجيكا وايطاليا... انهم المغاربة المنسيون الامن دكرياتهم التي يركب عليها البعص احيانا لينعموا بافخم الفنادق وارقى المطاعم...
2 - ابناء إفريقيا الأربعاء 20 نونبر 2019 - 10:57
كان ابي رحمه الله قبل اربعين سنة من كتابة هذا التعليق ، يحكي لي عن محطات تنقله في الجيش الفرنسي عبر افران والجزائر وصولا الى مرسيليا عبر البحر وغالبا ماكان يتذث عن بعض من سلوكات الجنود مغاربة او فرنسيين في فرنسا وعن صيامهم وعن شجاعتهم اثناء حمايتهم للمرافق العمومية الموكلة لهم وعن مبيتهم في الكنائس وعن الدفاع عنها .كان رحمة الله عليه ....
3 - Mohakim الأربعاء 20 نونبر 2019 - 11:52
انا متقاعد .والدي ارسلته الدولة المغربية ليحارب مع الحلفاء وقد كان بطل حرب ضد النازية بشهادة رؤساءه.وجدي مات وهو يقاوم المستعمر او بالاحرى استشهد.فهل تعلمون كم هو راتبي التقاعدي.؟
4 - محارب الأربعاء 20 نونبر 2019 - 13:33
والدي كافح واستجاب لنداء الملك الراحل محمد الخامس بالإنضمام إلى صفوف جيش التحرير، للأسف إلى يومنا هذا لم يستفذ من صفة مقاوم رغم توفره على عدة شهادات و قيامه بالعيد من العمليات الحربية؛ للأسف هذه الصفة : مقاوم من أعضاء جيش التحرير تباع وتشترى... وهو الآن يعاني من أثر التعذيب الذي لاقاوه إبان الاستعمار... للإشارة كانت اختي معوقة و اعطوه ورقة م قمة من العمالة كي يستفيد من "كريمة" و ذلك بعد جواب الأميرة على رسالته، الجهاز الإداري داخل العمالة قام بالتلاعب بالملف (الفساد الإداري : لوبي من اللصوص... لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. حسبنا الله ونعم الوكيل
5 - yakoubi الأربعاء 20 نونبر 2019 - 23:37
الكثيري منذ تعيينه لم يقدم شيئا للمقاومه،ينبغي إقالته واحياء المجلس الوطني للمقاومة وتحسين وضعيه أسره المقاومه وجيش التحرير لايعقل مقاوم يتقاضي دويه 400درهم شهريا كمعاش!!مكاينه فحتى بلاد قمه الذل ونكران التضحيات!؟
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.