24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

08/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4608:1713:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. المغرب يتراجع بشكل لافت في "مؤشر التجارة الإلكترونية" لـ2019 (5.00)

  2. بنكيران يتبرأ من حكومة العثماني ويدافع عن مراحيض الوسط المدرسي (5.00)

  3. لقاء حموشي وبومبيو يقرّ بقوة النموذج الأمني المغربي أمام الإرهاب (5.00)

  4. هل نريد لغة عربية مغربية؟ (5.00)

  5. أمن سطات ينهي نشاط عصابة مختصة في السرقة (5.00)

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | "ضمير" تدعو إلى إنهاء التعريب في المواد العلمية

"ضمير" تدعو إلى إنهاء التعريب في المواد العلمية

"ضمير" تدعو إلى إنهاء التعريب في المواد العلمية

دعت حركة ضمير إلى وضع حدّ لما أسمته بـ"القطيعة اللُّغَوية للعربية الفصحى عند الالتحاق بالتّعليم الابتدائي، والفرنسية عند دخول الجامعة، المسجَّلَة في الموادّ العلمية"، وإنهاء "الجدل العقيم والمُضَلِّل حول هذه الإشكالية"؛ لأن "اكتشاف العلوم ليس قضيّة هويّاتية، بل قضية نقلٍ للمعارف، واكتساب لتقنيات التّحليل البُرهاني والاستنباطي".

وأضافت الحركة في مذكّرة تتضمّن مقترحاتها للنّموذج التّنموي الجديد أنّ "من الملائم طيُّ صفحة تعريب الموادّ العلمية"، وتقرير "استعمال لغة أجنبية من بين اللّغات التي تُدَرَّسُ بها العلوم كونيّا، بشكل لا رجعة فيه"، ثم زادت: نظرا لعوامِلَ تاريخيّة ومُجتمعيّة واقتصادية، نُؤيِّد استعمال اللغة الفرنسية في السِّلك الابتدائي، مع الانفتاح خياريّا على لغة أجنبية ثانية، هي الإنجليزية، في الجامعة".

ووضّحت المذكّرة المعنونة بـ"المغرب الذي نريد" أن "ضمان نجاح هذا الانتقال اللغوي" يحتاج "إعداد أنفسنا لاعتماد اللغة الإنجليزية في المستوى المتوسِّط، من 15 إلى 20 سنة، وتكوين المكوّنين بكثافة في هذه اللغة من الآن".

وأثارت الحركة الحاجة إلى مرافَقة الأطفال من أجل محاربة الفوارق الاجتماعية، وإقرار دروس موجَّهَة في السّلك الثّانوي يؤطِّرُها، بعد الحصص المدرسية، مدرِّسون متطوّعون، من طلبة جامعيين وأساتذة متقاعدين، مع العمل على تضمين الرّسائل البيداغوجية عددا من القيم الكونية المؤسِّسَة، وترجمتها في سلوك الفاعلين التربويين، من قبيل: قيم الاستحقاق، والاجتهاد، والتّطوُّر، والتّأمّل، والفكر النّقدي، والمبادَرة الفردية، والفضول المعرفيّ، والإبداع، والحرية، والمهنيّة، والمسؤولية، والإيثار، والتّضامن مع الآخر، ولاسيما الأقليات والفئات الأكثر هشاشة.

ونادت حركة ضمير بالتّركيز بشكل خاصّ على تدريس الفلسفة، وتاريخ الشّعوب، والثّقافات، والديانات، مسجّلة أنه "لتجاوز التّناقض، والصّراع اليوميّ في عمق المنظومة التربوية المغربية"، من الضرورة "الحسم لصالح القيم الحداثية الديمقراطية، ممّا يقتضي نوعا من الملاءمة بين عناصر التّراث الإيجابية، والقيم الكونية المعاصِرة، وقدرا من الشّجاعة للتّخلّص من الكثير من عناصر التّراث التي لا يمكن ملاءمتها مع فلسفة المدرسة الحديثة، القائمة على ثلاثية الحرية والإبداع والمبادَرة".

كما دعت المذكّرة نفسها إلى "العودة إلى تدريس الموادّ الفنّيّة"، التي تمّ "حذفها مباشَرة بعد استقلال المغرب، خاصّة الفنون التّشكيلية، والمسرح، والموسيقى"؛ لأن إقصاءَها "أدّى إلى تكريس ثقافة العنف، والتّقليد، والاتّباع، وتراجع النّزعة الإنسية الضّرورية لتغذية الوعي المواطِن".

وسجّلت "مذكّرة حركة ضمير" أنّ "التّعليم يظلُّ من الإشكاليات الكبرى التي تواجه المغرب بسبب تأخّر الحلول منذ عشريّات طويلة، ما عقَّدَ وضعيته أكثر، وعمّق الغموض الذي يكتنفه"، مستعيرة من تقرير للبنك الدّولي وصفه حاجة البلاد إلى "معجزة تربويّة" إذا ما أرادت تطوير رأسمالها البشري، وإنجاح انبثاق اقتصادها الوطنيّ.

وترى الحركة أنّ النّموذج التّنموي الجديد يُفترَض أن يضع نظام التربية الوطنية في صلب رافعاته، وينطلقَ دونَ انتظار مسلسل تغيير واسع على شاكلة "العلاج بالصّدمة"، بوضع مخطّط عمل طموح ذي طابع استعجالي، مُتَخَلِّص من كلّ الاعتبارات الايديولوجية أو الشّعبوية، يمكّن المغرب من استدراك مظاهر التّأخّر الكثيرة المتراكمة بخطى سريعة ومُكَثَّفَة.

ودعت المذكّرة إلى "قلب المعطيات رأسا على عقب" عبر "انتقاء أفضل ثُلُثٍ من خرّيجي التّعليم العالي لتوظيفهم مدرّسين، بما في ذلك في التّعليم الابتدائي"، وجعل اختيارهم متميِّزا بالصّرامة، ومؤسَّسا على معايير الكفاءات الأكاديمية، وقابليتهم الفعلية لممارسة المهنة، مع تأطيرهم خلال سنوات عملهم الأولى، وتمكينهم من الاستفادة من برنامج للتطوُّر المهني، مع جعلهم يمرّون بمرحلة تجريبية يُقَيَّم أداؤهم بعدها، قبل ترسيمهم في وظيفَتهم".

وعدّد التّقرير مجموعة من الاختلالات التي يعاني منها النّظام التعليمي المغربي، والتي تحتاج صياغة حلولٍ لها، من قبيل: الخصاص في البنيات التحتية، الاكتظاظ، البرامج المتضمِّنة أحيانا خطابات عنيفة أو دوغمائية، البرامج المُثقَلة، المناهج البيداغوجية المركِّزة على التّذكّر، غياب التّحفيز على الفكر النّقدي والتّأمّلي، عدم معرفة اللغات الأجنبية، نقص تكوين الأساتذة، ضعف استعمال الوسائل الرّقميّة في مناهج التّدريس، غياب مراقَبَة التمَيُّز والتّحفيز عليه، قلّة احترام الأستاذ لأخلاقيات المهنة، المركزية المفرطة، ندرة إشراك أولياء أمور التلاميذ وآبائهم، والنّقص الفادح للأنشطة الموازية الفنية والثقافية والرياضية، وغيرها.

ودعا التقرير إلى التراجع عما أسماه بـ"محاولات إلغاء مجّانية التّعليم، والعمل على توفير الاعتمادات لتعليمٍ ذي جودة، عبر سياسة شاملة وممنهجة لمحاربة الرّشوة والتّهرّب الضريبي، وإرساء الحكامة الاقتصادية لوضع حدّ لهدر المال العامّ"، معبِّرا عن أمله الرّفعَ، خلال عشر سنوات على الأقلّ، من ميزانية وزارة التربية الوطنية من سبعة مليارات ونصف المليار من الدّراهم، إلى عشرة مليارات درهم، والرّفع من ميزانية الثقافة بمليار درهم، مع الاستثمار خاصّة في تشييد وتجهيز مكتبات عصرية، تكون مفتوحة في وجه الطّلبَة، تعمل مساء، وفي نهاية الأسبوع، وأيّام العطل.

تجدر الإشارة إلى أنّ مذكّرة حركة ضمير المعنونة بـ"المغرب الذي نريد"، تقدّم مقترحات تتفاعل مع الدّعوة الملكية لنموذج تنموي جديد، تدعو من خلالها إلى "مغرب سياسي حداثي"، ومجتمع تعدّدي، و"اقتصاد وطَني مزدَهِر وعادل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - Mouh الخميس 21 نونبر 2019 - 13:38
القطيعة مع التعريب دليل فشل و انحطاط الناطقين بالعربية. نحن من علينا ان نخدم لغتنا و نطورها عوض ان نشتكي باستمرار من كونها ليست لغة علوم... انظرو الى اسيادكم من صينيين و يابانيين و يهود ... كيف جعلو لغاتهم لغات علوم "صحة".
2 - Lahcen الخميس 21 نونبر 2019 - 13:40
اذا ادخلتم الفرنسية بدل العربية فستقضون على مستقبل الاجيال القادمة...المستقبل والعلم قوامه الانجليزية ثم الانجليزية ثم الانجليزية
3 - أستاذ ثانوي منذ 1986م الخميس 21 نونبر 2019 - 13:46
في الجزائر قبل 32 سنة كان عندهم ما سموه{حزب فرنسا} أصبح منذ ذلك الوقت ذراعا للعسكر الذين يحكمون البلد
في المغرب حيث حفظنا الله من حكم العسكر {حزب فرنسا } ظل متواريا مختفيا بقناعات مختلفة
اليوم نزع أحد هذه الأقنعة
اتحدى هذه الحركة أن تؤسس حزبا وتدخل الانتخابات وأنا متأكد أنها لن تصل على 0 في المائة من العتبة في أية دائرة انتخابية
فهي لا تمثل سوى من تظهر وجوههم في الصور التي تنشرها
4 - muaad الخميس 21 نونبر 2019 - 13:49
قالت ليكم ماما فرنسا وقفو.. قالت ليكم ماما فرنسا قعدو.. الله يهديكم يا الفرنكفونيين رآه اللغة الفرنسية مات ليها الحوت ومن شحال هذا.. يكفي فقط أن تتذكروا أن 80 في المئة من البحوث العلمية والمعرفية عبر العالم تصدر باللغة الإنجليزية فقط..بما فيها البحوث المهمة التي تصدر من الجامعات الفرنسية...
5 - مواطن الخميس 21 نونبر 2019 - 13:51
يقول المثل "السفينة التي لا تعرف وجهتها لن تجد ابدا رياحا مناسبة" و هل تعتقدون ان المشكل في اللغة!لماذا لا تزورون بعض البلدان الاوروبية او الاسيوية و تروا بأعينكم و تشاهدوا كيف يدرسون! العلوم تدرس في البداية باللغة الام لكي يتم استيعابها جيدا ثم تنتقل الى لغة اجنبية رائدة كالانجليزية!اين هي المناهج اولا حتى نتحدث عن اللغة! المفتشون التربويون ينبهون اصحاب روضات الاطفال"لا تدرسوهم شيئا! العبوا معهم فقط" الطالب في الباكالوريا لا يركب جملة مفيدة بأي لغة كانت و انتم تتحدثون عن لغة التعليم! فلتدرسوهم بالصينية ان شئتم! السؤال هو ماذا ندرس؟!الا يستطيع وزير التعليم هذا ان يذهب الى اي دولة متقدمة و يرى بعينه ماذا يدرس الناس لابنائهم في تلك البلدان؟!نقرة واحدة في كوكل تعطيك فكرة عن امتحانات لتلاميذ في الابتدائي في بلد ما هي اصعب مما ندرسه لابناء الباكالوريا عندنا!كفاكم ضحكا على الذقون!لو كانت المشكل مشكل لغة لكان الحل سهلا ميسورا!اذا اردتم التقدم لهذا البلد فافطموا انفسكم من ماما فرنسا! نحن تحت الاستغلال اسوأ مما كان في عصر الحماية!
6 - عمر الخميس 21 نونبر 2019 - 13:56
يجب تدريس العوم العربية، ثم الإنجليزية بعد اختيار تخصص علمي أو تقني، ولا مكان للفرنسية
هذا ضمير متخلف لا يعلم أن أغلب الدول المتقدمة تدرس العلوم بلغتها الأم ثم اللغة الإنجليزية
7 - المسؤولية ضمير وتربية الخميس 21 نونبر 2019 - 13:57
حركة " ضمير" لها افكار مثل الناس ، لكن يعوزها الضمير الوطني فقط..
8 - الزمامرة الخميس 21 نونبر 2019 - 13:58
كون عطيتو اللغة العربية حقها كما يجب كون متطيخوش فهاد الذل والهوان قراو التاريخ او شوفو عاد الويل من جاكم اعضم علماء العالم تخرجو من العراق يمات صدام الكل كان يدرس باللغة العربية ...إنها لغةالظاد يا حوش .....العلمانيين وأعداء الاسلام هم لي باغين تحيد اللغة العربية حيت العباقرة والباحثين دمرتوهم بلغاتكم الهمجية
9 - Samir الخميس 21 نونبر 2019 - 14:02
يقولون انه يجب تبني لغة أجنبية لتدريس العلوم وتقليص الفجوة العلمية مع العالم المتقدم باعتبار العربية كرست تخلفنا
ثم ينادون في نفس الوقت بالتركيز على تدريس الفلسفة وتاريخ الشعوب والملل والنحل.هل هناك ترابط بين النقطتين؟
10 - محا التازي الخميس 21 نونبر 2019 - 14:25
أدعو أعضاء ضمير لزيارة الأقسام في مادة الفرنسية و سيقفون على جيل لا يجيد أية لغة اصبحت الدروس تلقن بالدارجة الفصحى. الشعوب التي تحترم نفسها تدرس باللغة الأم وتنفتح على اللغة الأجنبية كاليابان الذي يبدأ في تدريس الانجليزية في الاعدادي.
11 - Hélas ,l'espéranto الخميس 21 نونبر 2019 - 14:31
كي أكون واضحا وعقلانيا . ماهي انتاجات مؤسسات الضمير ؟ في اللغات والفلسفة والبحوث العلمية الحقة منها والاجتماعية . فالتعلم الضمير أن الفرنسية سكنت جماجم وأضلع وأقدام المغاربة منذ الحماية في كل مجالات الحياة ، من مال ونقل وسياحة وتعليم وتجارة وديبلوماسية وفن واتصالات وفي كل العلاقات العامة من فرومات وأيام السينما والكتاب كذا... واسابيع الفيلم كذا ...وسنة....بالفرنسية ؟ ماذا غنم الانسان المغربي ؟ لم يستفيد منها المغاربة إلا أمثلة... الكلوغ غوج والكلوغ گري و ٱ وييي، بيان سوغ.... ووو غيرها من المفردات الدالة على "وعي التبعية " والسطحية في التعابير والتواصلات الجافة ..لم نستفيد لا من ازدهار فرانسا ولا من تقدم مجتمعها لا في ميادين الفن ولا في الفلسفة ولا .. ،حتى مهرجانت الضحك بدورها يديرها الفرنسيين .
12 - مشكل...! الخميس 21 نونبر 2019 - 14:32
المشكل هو أنه الترجمة لا تعطي المعلومات الكافية بالتدقيق...لانها ليست في المستوى...و حتى الأساتدة ليسو كلهم أكفاء في الترجمة...إلا القليل...؟ و لهذا الترجمة من الفرنسية ال الأنجليزية تكون الأفضل فيما يخص العلوم التقنية و الإبداع... و ترجموا ما دون ذلك ما شئتم...!
و إن فعلتم سترون التجاوب الكببر عند التلاميد و الطلبة و ستكون النتيجة أفضل بكثير ؟؟؟
و لكن...ما ماكاينش معا من...!
13 - Maghrebi الخميس 21 نونبر 2019 - 14:37
حركة ضمير
ليس لها ضمير


تريد فرنسة التعليم لصالح من ؟


لن نتخلى عن عروبتنا و إسلامنا و لغتنا العربية لصالح

الصهيوفرنسيين .


حركة ضمير أصبحت تتحكم في الدراسة و التعليم و تعليم اللغات

لصالح من ؟؟؟؟؟؟؟

الفرنسيون و الفركوفونين يهربون من الفرنسية لتعليم الإنجليزية


إسمعي ياحركة ضمير

من رخص لك التدخل في حياتي ؟

لغتي هي العربية وديني هو الإسلام
و لن أتخلى عنهما حتى الموت


اللغة العالمية المستعملة حاليا هي الإنجليزية

لهذا حركة ضمير ينقصها الضمير .
14 - BRUXELLOIS الخميس 21 نونبر 2019 - 14:41
حركة ضمير !
عجيب، أيُّ ضمير هذا ؟
العلوم هي قابلة لتعليمها حتى بالإشارة و الرسم !
بعض المرات نسمع تصريحات من أشخاص يعدون على الأصابع، و كأنهم حركة مؤلفة من مليون شخص !
عجيب وغريب امرهم !
أغلبيتهم شعراء يكتبون بالعربية منشغلون بالغزل و النسيم الذي يهب في المساء لأنهم غير قادرين على لفياق مع الفجر، و السيد يصبح ناعس، تيفيق مع 12...ويقوليك :"اكتشاف العلوم ليس قضيّة هويّاتية، بل قضية نقلٍ للمعارف، واكتساب لتقنيات التّحليل البُرهاني والاستنباطي".
وباز آسي الشعير الولهان...!

من فضلكم النشر
15 - عبد ربه الخميس 21 نونبر 2019 - 14:46
العلاج بالصدمة هو إصدار قانون يجرم وبأقصى العقوبات لكل من ينادي بالتدريس بغير اللغة العربية الفصحى... ولكل من يتبنى الفرنسية بدل الانجليزية كلغة ثانية
16 - أستاذ فاشل الخميس 21 نونبر 2019 - 14:59
دعت حركة ضمير إلى وضع حدّ لما أسمته بـ"القطيعة اللُّغَوية للعربية الفصحى عند الالتحاق بالتّعليم الابتدائي، والفرنسية عند دخول الجامعة.......................و لماذا لا يتم التعريب حتى الجامعة و البحث العلمي في أعلى أعلى المستويات البحثية داخل الجامعات....ومن أراد التخصص بلغة أخرى هو أيضا نحتاجه,يا جمعية الضمير الغائب عن الأهداف الإنسانية الحقيقية للعلم و المعرفة
17 - ملاحظ الخميس 21 نونبر 2019 - 15:20
سبحان الله هده الضمير تريد مسح كل شيء واعتبار لغة العلوم لا علاقة لعا بالهوية ادن لمادا لا توجد لغة واحدة ف العالم باسره لتدريسالعلوم وهل العلوم لغة العميان او لغة الصم لتكون مودة ثم لمادا الصين والهند وساءر الدول تدرس العلوم بلغتها ادا اردتم ان تكدبوا فاكدبوا على الاميين وليس على العاقلين ودافعكم اصلا دافع عنصري
18 - مغربي يلاحظ الخميس 21 نونبر 2019 - 15:25
هل لغة العلوم لغة الاسبرينتو او لغة الصم البكم لتدرس بلغة واحدة وهل للعلوم لغة واحدة عبر العالم ولمادا تدرس لغة العلوم فى الصين والهند وروسيا وووو بلغة اهلها الا نحن تنصحونا بلغة المستعمر ؟ اللغة ياضمير هي وعاء تفكيرنا ولا مجال للفرنسية بدل العربية مادامت عربيتنا قادرة واغنى واكثر انتشرا من غيرها وكل من يدعو لغيرها عنصري وله اغراض مبيتة
19 - brahim الخميس 21 نونبر 2019 - 15:34
لاتوجد اي لغة اسمها لغة علم الفرق هو أنه تلك البلدان لديها علماء ومفكرين هم يستعملون لغتهم ويدونون ابحاتهم بتلك اللغة
20 - Anamour الخميس 21 نونبر 2019 - 15:41
Cette association a complètement raison.il n'y a que les marocains qui tiennent à l'arabe, à l'esprit arabe ,au monde arabe au Maghreb Arabe .bref à tout ce qui est arabe et c'est pour cela que les matières scientifiques ont été arabisees et l'on continue d'arabiser une population qui n'est pas arabe.. on n'avance pas on recule...les vrais arabes eux emploient l'anglais . ici ils veulent que ça soit nous qui s'occuperont de son introduction dans les technologies modernes et qu'on crée des champions scientifiques comme dans le sport. ....
21 - مواطن الخميس 21 نونبر 2019 - 15:51
لم تكن الغة يوما عاءقا في المواد العلمية و لو درست بلغة سكان المريخ فواحد زاءد واحد تساوي اثنان فاللغة العربية تنتظر من يطورها و يعطيها قيمة ،الا تخجلو من انفسكم عندما تتبجحون بلغة دول اخرى حتى لو تكلمتم لغات العالم فلن يحترمكم احد الا اذا اعطيتم القيمة للغتم العربية والامازيغية .والسلام
22 - مصطفى البهلول صاحب روئية الخميس 21 نونبر 2019 - 16:34
حداري من اللغة الانجليزية و الفرنسية لأنهم أنساوكم
في اللغة العربية يا أمة محمد ضحكت فرنسا عليكم بها
قال الله سبحان وتعالى وأنزلنا عليكم كتابا عربيا
لعلكم تعقلون كما انسيتم القرأن سينساكم الله يوم معيادكم
23 - تحية للجميع، الخميس 21 نونبر 2019 - 18:09
أريد أن أعرف من أو ما هي حركة "ضمير" متى تأسست ومن يسيرها وما هي أهدافها وهل حصلت على نتاءج تذكر؟ لماذا الفرنسية يامن يلح بتدريس المواد العلمية بالفرنسية؟ملاحظة وجب تفسيرها،يبدأ التلميذ الإحتكاك بالفرنسية إبتداءا من السنة الثالثة إبتداءي النظام القديم،يصل إلى الجذع المشترك يبدأالإحتكاك بالإنجليزية، عند نهاية السنة الدراسية ألاحظ أن معظم التلاميذ يحاولون تكرار بعض الجمل بالإنجليزية كتابة وتعبيرا الشيء الذي لا يفعلونه بالفرنسية.أين يكمن الخلل ؟الخلل في المنظومة التربوية بنسبة 50 في الماة و25 في المأة نحن الآباء والأمهات 25 في المأة يتحملها السادة المفتشون الذين همهم الوحيد هي الساعات في مدارس حرة ومراكز التكوين وهؤلاء يتستر عليهم السيد مدير مديرية التعليم.(متقاعد أبو عاطلين).
24 - التقدم العلمي والتكنولوجي الخميس 21 نونبر 2019 - 18:33
لا علاقة للغة بالتقدم العلمي.... كوريا الجنوبية نمودجا.... تكنولوجيا متطورة. هل بالانجليزية هههه لا. بل بلغتها الام. المعقدة.... لكن الفاشلون تملى عليهم من اسيادهم... مرة العربية. ومرة الدين ومرة. بلا بلا بلا...
25 - الوشام الخميس 21 نونبر 2019 - 19:23
غدا سينتهي التعليم بالتعريب وستحل الفرنسة.
فلترتاح يا صاحب الضمير، أجزم انك لن تكون فرنسيا أو اوربيا أو غربيا بل ستظل مغربيا عربيا أو أمازيغيا، وأجزم أنك ستخلع سروالك في كل مرة ستعبر الحدود, حتى ولو غيرت لغتك أو دينك أو تسريحة شعرك أو لباسك أو اسمك.تابعا وفاشلا ومنهكا، لا مشروع لك ولا بطاقة هوية أو جواز دائم الصلاحية، لا منطلق ولا مصير ولا غاية، وستعبر الدنيا كما عبر العبيد الأطلسي بدون جواز . فالعربية سبب التخلف وسبب تأخر الأمطار، وتغيرات المناخ، وارتفاع مستويات الطلاق، وارتفاع الأسعار، فلترتاح ياصاحب الضمير، ولا تستعجل الإصلاح، العالم يسير بوقود الانجليزية والألمانية والصينية، وأنتم تهرولون وراء فرنسية، فخياركم منبعه إلف الذل ومحبة الهوان، ومن يهن يسهل الهوان عليه"""ما لجسم بميت إيلام. رحمك الله يامتنبي .
26 - hamou الخميس 21 نونبر 2019 - 20:50
ضمير منفصل. سقطت الأقنعة وكل من هب ودب يريد توجيه هذا البلد وجهة تلبي نزواته ورغباته اما كافراد اوتحت مسمى جمعيا اوحركات. دون احترام لموروث هذا الشعب المغلوب على أمره. اخرها هذه الخرجات لهذه الحركة التي تتنطع بتركها للمرجعية الإسلامية في التشريع والان تنادي بتجاوز العربية في التعليم. تلك هي اهداف الاستخراب(الاستعمار) القديم الجديد يراد تنفيذه من ابناء جلدتنا المفرنسين. وليخسؤوا....
27 - Safko الخميس 21 نونبر 2019 - 21:03
الاجدر تسميتها عبير (نسبة لروايات المراهقات ) وليس ضمير...الضمير هو الاعتزاز بهويتك وتاريخك..وذاتك..اما تغيير اللغة فلن يغير سحنتك..ستبقى كحل الراس حتى لو تكلمت الانحليزية افضل من الأمريكان !!!
28 - غصون ترسم الظل الخميس 21 نونبر 2019 - 23:06
il n ya pas de mauvais outils il ya que des mauvais ouvriers
29 - رأي1 الجمعة 22 نونبر 2019 - 12:55
الضمير اذا كان صاحيا وعادلا في اوامره ونواهيه ومبدئيا في مواقفه وافعاله لا يتنازل ولا يستسلم لاية غرضية .كيف يدعو الضمير الى المزيد من تدمير الانسان المغربي خدمة لمصالح اجنبية.كيف لانسان مغربي لا معرفة له بلغة اجنبية ان يدرس بها العلوم.فاذا اردنا ذلك يتوجب علينا ان نربي هذا الانسان على الحديث بطلاقة باللغة الفرنسية وان ننسلخ من هويتنا.فبدلا من مسايرة هذا الانسان في معطيات شخصيته كما تفعل الامم الاخرى يدعو هذا الضمير المريض الى جعله تابعا تبعية عمياء لغيره .سنظل على حالنا ولن نتحرك من مكاننا ما دام ضميرنا مريضا لا يميز بين الخير والشر بل يسعى بوعيه الزائف الى الاقناع بفكرة مغلوطة سيكون لها عواقب وخيمة على الاجيال المقبلة.
30 - احمد الجمعة 22 نونبر 2019 - 20:59
كان على حركة ضمير أن تتوجه إلى فرنسا لتقديم اقتراحاتها لإصلاح النظام التربوي الفرنسي الفاشل ،و لسنا نحن بحاجة لمن يفضل لغة المستعمر على لغته الوطنية ،فتركيا لم تطور صناعتها المدنية و العسكرية بغير لغتها و لا إيران و لا الصين الشعبية و لا روسيا و لا غلمانيا و لا غيرها من البلدان ،فالأرادة الصادقة كفيلة بإصلاح منظومتنا التربوية ،انظروا إلى مالي و إلى بوركينافاصو و السينغال وغيرها من الدول الناطقة بالفرنسية لتدركوا أن اللغة ليست هي محدد التقدم و التطور و إنما الإراظات المستقلة و ليست التابعة .....
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.