24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5008:2113:2716:0118:2319:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السفيرة ناجي تقدّم أوراق اعتمادها للأمير جاكومو (5.00)

  2. غياب الدولة عند الأمازيغ وأثره على اللغة والهوية (5.00)

  3. موريتانيا تحتضن النسخة الأولى لـ"أسبوع المغرب" (5.00)

  4. المالكي: ثمانية تحديات تواجه البرلمانات عبر العالم (5.00)

  5. وصول تبون لرئاسة الجزائر ينهي حلم الصلح مع الجار المغربي (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الرميد يسخر من "أمنيستي" وينتقد مصداقية منظمات حقوقية دولية

الرميد يسخر من "أمنيستي" وينتقد مصداقية منظمات حقوقية دولية

الرميد يسخر من "أمنيستي" وينتقد مصداقية منظمات حقوقية دولية

عاد المصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، ليشكك في مصداقية تقارير المنظمات الحقوقية الدولية، التي تتناول الوضع الحقوقي في المغرب، وقال إن هذه التقارير "لا تكون مبنيّة على معطيات دقيقة".

وذكر الرميد تحديدا منظمة العفو الدولية "أمنيستي"، التي سبق أن التقى أمينها العام حينَ كان وزيرا للعدل والحريات، ومنظمة هيومان رايتس ووتش، متسائلا "ما هي مصادر هذه المنظمات الحقوقية، وهل تتيقن من الوقائع بشكل مضبوط قبل نشرها في تقاريرها".

وذهب وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان إلى القول، في اجتماع مناقشة الميزانية الفرعية للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج بمجلس المستشارين، الجمعة، إنّ المنظمات الحقوقية الدولية "تستقي معلوماتها من الصحافة، علما أن الصحافيين يشتغلون تحت الضغط، ويكتبون مقالات بسرعة تعتمد عليها هذه المنظمات وتحوّلها إلى بلاغات تصير حقائق".

وسَخِر الرميد من منظمة العفو الدولية "أمنيستي"، بخصوص إدراجها للمغرب، في تقرير سابق، ضمن خمس دول يمارَس فيها التعذيب، قائلا: "سأحكي لكم نكتة، التقيت مع الأمين العام لأمنيستي، وسألته عن سبب إدراج المغرب ضمن خمس دول يمارس فيها التعذيب، فكان جوابه أنّ المغرب متقدم على هذه الدول، وبإمكانه أن يكون قدوة"، وأردف معلقا "هذه نكتة".

وجدد الرميد موقفه، الذي عبّر عنه في مرات سابقة حول وضعية حقوق الإنسان في المغرب، بقوله "الوضع الحقوقي في بلدنا ليس معصوما من الأخطاء، ولكن هناك مغالطات ومبالغات كبيرة. حرام أن يكون بيننا مواطن تعرض للتعذيب كما كان يحصل في السابق، ولكن المنظمات الحقوقية تحول هذه المزاعم إلى حقائق.

وحمّل وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان مسؤولية "التوتر" القائم بين المنظمات الحقوقية الدولية والسلطات المغربية، قائلا: "المشكل هو أن المخاطَب الآخر غير مستعد للإنصات والتعامل الإيجابي، ولم يصدقوا بعد التحول الذي عرفه المغرب"، مضيفا "إسبانيا لها مشكل مثل المغرب (يقصد نزاع الصحراء في المغرب وانفصال كاتالونيا)، ومع ذلك نحن يمارَس علينا الضغط من طرف المنظمات الحقوقية الدولية وإسبانيا مرتاحون".

من جهة ثانية، قال الرميد إنّ القضاء في المغرب "مستقل ولا يوجد نص يعرقل استقلالية القضاة"، مضيفا "المشكل في القاضي إذا كان لا يمارس استقلاليته، تماما مثل الصحافيين؛ فالصحافة مستقلة، لكن تفعيل هذه الاستقلالية تقع على عاتق الصحافي".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (56)

1 - HASSAN الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:14
عندما ياتينا تقرير من الخارج ويكون ايجابيا نوعا ما يقومون بالتطبيل والتزمير ولكن عندما يتعلق الامر بتقرير ينتقد الحكومة يقيمون الدنيا ويقعدوها
2 - مفيد ابو الغار الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:16
شتان بين الرميد المحامي والمناضل والحقوقي وبين الرميد الوزير . مع الاسف المناصب عندنا تغير الانسان .. لكن صاحب المبادىء الحقيقي لا يتغير.
3 - Hakim khouribgui الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:16
هذه المنظمات تكيل بمكيالين وتأتيها تعليمات من دول عظمى زيادة على أن أعضائها يتلقون رشاوي من دول معادية لدول أخرى لنشر الاكاذيب.
لهذا فهي فاقدة لمصداقيتها.
4 - Nabil Nabil الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:17
كون كان سي الرميد في المعارضة كون قال ان امنستي ذو مصداقية.
5 - عبدالقادر وجدة الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:19
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، رغم انني لست مع السيد الرميد لكن هذه المنظمات الحقوقية وخاصة امنيستي او ومن رويتش ليس لهم علم بما يجري في فلسطين منذ سنين واليمن والعراق وليبيا واللئحة طويلة، الله ينعل اللي ما يحشم.
6 - لمهاجر الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:23
الرميد يسخر من "أمنيستي" وينتقد مصداقية منظمات حقوقية دولية .
اتمنى من السيد الرميد ان يقرءا التعاليق ورد فعل القراء على الموضوع كي يستنتج هل المنضمات الحقوقية الدولية صادقة في تتناول الوضع الحقوقي في المغرب ام لا?
7 - معتقل الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:23
يجب حبس اللذين يقولون ان المغرب ليس فيه التعذيب لكي يرو العذاب الأليم ياسي الوزير الكبير والصغير يعرف ان المغرب ليس فيه ذرة من الحقوق الله يهديك اسي الوزير ويهدي الجميع المسؤلين
8 - عادل الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:25
هذه منظمات ماسونية تحاول التوغل في المجتمعات الإسلامية لدواعي مخابراتية ...
9 - في واد الشعب الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:25
أظن ان المشكل في السجون المغربية هو الاكتظاظ. يمكن تبديل العقوبة السجنية بالقيام بأعمال اجتماعية أو دفع غرامات مالية. او تشجيع السجناء على قراءة الكتب بتخفيض العقوبة السجنية بالنسبة للسجين الذي قرأ كتبا كثيرة. ولكن السبب الحقيقي للاكتظاظ في السجون هي المخدرات . لماذا لا تقومزالدولة بحملة زيرو مخدرات.
10 - zohair الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:26
إذا كان الرميد صادقا ومتأكدا من موقفه فيمكنه مقاضاة هذه المنظمات بدل الكلام الفارغ والسخرية، إن التقارير التي تصدرها هذه المنظمات دقيقة ولها مصادرها الموثوقة، وإلذي يفتقد إلى المصداقية هو الرميد وحكومته وحزبه.
11 - سلام الصويري الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:28
صباح عليكم الحال ولا احد صار يصدق ما تقولونه !!
من يطعن في تقارير المنظمات الدولية المختصة يستهزئ من ذكاء المواطنين ويضحك على ذقونهم !!
غريب وعجيب كيف انقلب هؤلاء 180 درجة في ظرف سنين قليلة وضربوا عبر الحائط كل ما كانوا يدعونه وأصبحوا من اكبر الطبالة والغياطة لتكريس الاحباط والحكرة والاقصاء مع كل احترام لأصحاب هذه المهن !!
برافوا لمهندسي الدولة العميقة على نجاحهم في الكلوناج وإنتاج هذا النوع الهجين
12 - bonjour الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:30
إسبانيا مرتاحون لأنها دولة ديمقراطية ليس فيها تعذيب في السجون.اما تدخلات الأمن وتعنيف المتظاهرين فهذا موجود في العالم بأسره
13 - jalal الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:36
أصلا هد الجمعيات ديال الحقوق انسان هما سباب الرءيسي في الخراب المجتماع لتنعرف أنا الحقوق الانسان في التعليم ؤ الصيحة أمهات الارامل لتيترفصو في المجتمع نشو الحل ليهوم مشي تادفعو عل لالفساد في ضياع الوقت
14 - معطلاوي الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:36
لا يوجد اي مناضل او محامي حر الكل يبحت عن مصلحته الشخصية ومصاءب قوم عند قوم فواءدو مشطبت دارها وبغات تشطب الجامع والمناضلون الاحرار هم وراء الجدار الرملي وبالخد الادنى للاجر كي ينعم المحامي بالامن لاكن المحامي لم ينتبه يوما الى هاؤلا الناضلون الحقيقيون الاحرار
15 - شحيبر حفيد كبور الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:38
بدل السخرية من تقارير هذه المنظمات وتكذيبها ,لماذا لا يتحرك السي الرميد ويفتح تحقيقا شفافا في كل ادعائتها وبحضور مراقبين دوليين ;وكشف وتعرية الكاذب ...!?نحن من نسيء لانفسنا وبلدنا بافعال لا تليق بنا .........لاننا نعين منافقين بالف قناع والف لسان حربايات على هيئة بشرية لا تملك ذرة صدق ولا مصداقية....!
16 - ملاحظ مغربي الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:48
الاخوان غالبا ما يجعلون من حقوق الانسان والديمقراطية مطية للوصول الى السلطة؟!
ثم متى كان دوو الفكر المتحجر يعترفون بحقوق الانسان؟
17 - hitch الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:48
Bien sûr amnestie n a aucune crédibilité .. pourquoi il parle pas de ce qui se passe au USA et la siufrance des minorités en chine en Europe aussi partout dans le monde .. il y a des discriminations partout.. mais c a ne veut pas dire que tout va bien au Maroc .
18 - Michel de Montaigne الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:51
قال لينين: "عند الازمة تولد الطحالب"
حلل وناقش على ضوء ما تعيشه السياسة في مغرب اليوم.
19 - مواطن الجمعة 22 نونبر 2019 - 21:52
من الذي نصدق الان المنظمات الحقوقية ام السيد الرميد الذي هو جزء من المنظومة الحكومية ،انا اعتقد ان هاته المنظمات لها من المصداقية ما يجعلنا نحترم تقاريرها ،ولكي لا ننسى فلها الفضل الكثير في فضح العديد من التجاوزات ولعل ابرزها سجن تازمامارت ،التي لامنيستي الكثير في فضح ماكان يخفى والسلام
20 - عبد الله الجمعة 22 نونبر 2019 - 22:04
هو لا يسخر من أمنيستي ، بل يسخر من الذين انتخبوه ليصل إلى مركز هو لا يستوعب بعقله و لا بمؤهلاته ان يرقى إلى الفكر الإنساني الراقي .
21 - مواطن حر الجمعة 22 نونبر 2019 - 22:10
الرميد شانه شان الحاكمين داءما يكذبون ..هذه المنظمات لاتتكلم من فراغ..فهي تبني كلامها وتقاريرها على مصادر موثوقة..وكوني كنت ضحية حكم جاءر ظالم تعسفي مبني على الرشوة وشاهدين مزورين وعشت في السجن كغيري من المظلومين وهم كثر دون حقوق انسانية تذكر...ورغم ذلك اطالب بالاعدام للقتلة والمجرمين الخطيرين على المجتمع مع الاعمال الشاقة للمشرملين واللصوص الذين تتراوح اعمارهم بين 20 و 45 سنة
22 - Agourram الجمعة 22 نونبر 2019 - 22:27
السيد الوزير لا يحلل من الحلال اجرته فهو لا يشتغل و لو بالكدوب لا حول و لاقوه الا بالله الله يعطينا و جهك. وا قاصح او بزاف.
23 - sibah driss الجمعة 22 نونبر 2019 - 22:27
Un ministre d'Etat chargé des droits de l'homme ? Monsieur le ministre d'Etat - Les Marocains du Monde ont ils des droits ou pas ? Es que vous êtes au courant qu'ils n'ont même pas le droit de voter ou pas . Sont-ils des marocains à part entière ou simplement des Marginalisés Refoulés à l'Etranger . Un jour incha allah vous penserez à eux
24 - miloud الجمعة 22 نونبر 2019 - 22:30
اقول للسيد الرميد انك لاتعرف مامعنى التعديب التعديب ليس موجود سوى في السجون التعديب موجود في كل مكان وفي كل زمان الادارات المستشفيات النقل والطرق المحفرة اوراش البناء المحاكم حتى المقدم يمارس التعديب والضحية هو المواطن البسيط
وهو فيه 99 نوع انت ربما تعرف مايسمى التعديب الجسدي
25 - بلحاج الجمعة 22 نونبر 2019 - 22:30
المخزن لما قرر ان يضرب حقوق الإنسان عرض الحائط
عين محاميا اخوانجيا ضد حقوق الإنسان كما هي متعارف عليها كونيا ليبرر ما لا يبرر ويتملق لسيدة أمير المؤمنين تحت التوابت والخصوصية،. عيب وعار ان دولة صوتت في الأمم المتحدة على الالتزام بتعيين أمثال ال ميد على رأس هذه الوزارة، وأن هذا فإنما يدل عينه ليقضى على حقوق الإنسان باسم محام اسلامي
26 - عبدالرحمن الجمعة 22 نونبر 2019 - 22:37
الصحافة السي الرميد في الدول الديمقراطية تعتبر السلطة الرابعة وانت تعرف هذا جيدا. اذن ما هو العيب اذا كانت هذه المنظمات الحقوقية تعتمد على تقارير إعلامية وتحريات صحافية؟ وعندما قلت السي الرميد ان قضاءنا مستقل فهذا ضحك على الذقون.
27 - يوسف الجمعة 22 نونبر 2019 - 22:49
لنترك تقارير المنظمات الدولية. زعما حنا عايشين في الرخاء والحرية والتعليم جيد والتطبيب متوفر للجميع والسكن لائق والبطالة مكايناش ووو عاد نشوفو تقارير منظمات خارجية تقول لينا اش واقع بحال يلا حنا عايشين فكوكب آخر ماشي في المغرب. كلشي باين للعميان يا وزير الكارطون.
راه الشعب هو آخر من تفكرون فيه ولا تهمكم سوى مصالحكم الريعية.
28 - suéd الجمعة 22 نونبر 2019 - 23:07
انا ان الرميد هو الذي ليس له مصداقية لان النفاق يعشش في عقولهم واعمى بصيرتهم وباع الشعب ومصالح الوطن لإرضاء عريزتهم الأنانية هو كل تلك الحكومة محزبه وجميع احزابهم والكلام كثير وكبير عليهم العادي والبادي يعرف سياستهم واللهت ورا ء مصالحهم
29 - الظحك على الذقون الجمعة 22 نونبر 2019 - 23:09
ههههههههه قال ليك قظاء مستقل
30 - SIMO الجمعة 22 نونبر 2019 - 23:14
الصراحة هاد الكائن الحي فرعن بزاف وبدا يحسب راسو قائد سياسي
31 - Takfarinas الجمعة 22 نونبر 2019 - 23:19
Jamais un politicien aura des principes, quelque soit sa couleur politique.
32 - عبد في شتات السبت 23 نونبر 2019 - 00:01
حسبي الله ونعم الوكيل فيك هذا يكفي
قسم برب السماوات والارض منبقى انتيق فشي واحد دخل في السياسة المغربية
ولو كان ابن أبي وأمي هذا وعد مني
33 - باسم السبت 23 نونبر 2019 - 00:08
قال أن القضاء مستقل!!! لا حول ولا قوة إلا بالله، السيد الوزير راجع نفسك وما تعرضت له قبل أن تصبح وزيرا و أيام الزلط
34 - مغربي السبت 23 نونبر 2019 - 00:14
حتى هذا في حكومة الكفاءات. هذا الوزير لا يفقه معنى حقوق الانسان لانه لا يعيشها ولم يعشها في حياته. ولا يفقه قانونيا لان قانون حقوق الانسان لا يطبق في المغرب. انا محامي في الخارج و من اصل مغربي و يمكن لي ان اقول بكل واقعية و صراحة انني لا اتفق مع هذا الوزير و مع بقاءه في هذه الوزارة و لا مع و جود حقوق الإنسان في المغرب. المجادلة مع هذه المنظمات هو فقط ضياع للوقت و تاخر بسنة واحدة لها انعكاسات عميقة على عديد من المؤسسات في المغرب و خارجه.
35 - ALHAK السبت 23 نونبر 2019 - 00:26
الرميد الوزير يريد ان يبق في كرسي الوزارة

فهو لايثق بجميع المنظمات الدولية الحقوقية ويكذب تقاريرها

اتق الله يالرميد وكن صادقا في قول الحقيقة فغدا سوف لاينفعك كرسي الوزارة
36 - منى السبت 23 نونبر 2019 - 00:27
اليس في بلد العجائب هذا هو حال المواطن الضعيف المغربي لا سكن لا عمل لا صحة ولا تعليم وانتم تقولون إن المنظمات الدولية ليس لها مصداقية هم يعملون بجد و يتحرون ويكتبون التقارير ليس مثلكم سيد الوزير الذي يتحدث بقبة البرلمان وعند خروجه ينتهي العمل.
37 - المكي السبت 23 نونبر 2019 - 00:34
حلاوة راتب وتعويضات وتقاعد الكرسي تقتل الضمير والمبادئ وتجعل الدين مطية للركوب والانتهازية المروعة...الله غالب
38 - Le revolté السبت 23 نونبر 2019 - 00:52
هده المنظمات الدولية لها معلومات دقيقة حول ما يقع في المغرب أكتر من مسؤولينا وأكتر حتى من المخابرات الامريكية.
39 - moha raiss السبت 23 نونبر 2019 - 01:22
السيد الوزير لم يفهم قصد مدير امنستي بالمغرب سيصبح القدوة . فلان الاخرون اخدوا عن المغرب وساءل التعديب فعليه ان يسحب المغرب حقوق الطبع ليتبعه الاخرون .
-ثم ان المدير امنستي واغلب اعضاؤها هم معتقلون سابقين ذاقوا الويلات في السجن منذ اواخر السبعينيات الى اواخر 80 ومديرها في المعرب من اشرف الرجالات والناضلين المعتقلين اما انت فوجدت الطريق معبدة لكي تجلس بهذه الطريقية الاعوجاجية على كرسي ليس لك ولاتعرف كيف حتى تستعمله . امنستي تدافع حتى على الاخوان المسلمين في مصر وخصوصا ابنت الشاطر وهي عاءشة الشاطر . فهل هم ايضا يكذبون على هذه المعتقلة ؟؟ ام لانها اخوانية سكتم ؟؟ كان اولى بكم انتم ان تدافعوا عنها . كما دافعت امنستي عن الارهابيين وطالبت بحذف عقوبة الاعدام في حقهم وانتم يزعجكم الدفاع عن الاعدام الا اذا كان في حقكم . انت تتكلم عن هيءة حقوقية عالمية ليست من حجمك . وهم يدافعون عن حقوق معتقليي الحراك لانه مجرد الحكم عليهم ب20 سنة هو انتهاك ويضع المغرب في مقدمة الدول التي لاتقوم بواجباتها في هذا الشان .
40 - Adam السبت 23 نونبر 2019 - 05:13
منظمات حقوق الإنسان ليست سوى عصا تضرب بها الدول حتى ترضخ لاستفزاز الدول العظمى ولا يوجد في قاموسها الشعب الفلسطيني والمصري والسوري واليمني وغيرهم لأن المصالح تطفوا دائما فوق جثت الأطفال والابرياء.
41 - عابر سبيل السبت 23 نونبر 2019 - 06:08
ياسي الرميد لو کنت في المعارضةٓ غدي إکون کلامک مغاؑير تماما غدؑي تقول کل هده التقارير صحيحة مبنية علی حقائق دامغة کلامک فيه تناقط وبعيد کل البعد علی الواقع لو قالت هده المنظمة ان المغرب جنة في الديمقراطية وحقوق الإنسان غادي تهللوا وطبلوا ليها لکن منؑؑين تتقيس لکوم الدبرة تتبقاو زعرطوا ۔انتهاکات حقوق الإنسان في المغرب کاينة في انعدام الحياة الکريمة والعدالة الإجتماعية والحق في الشغل الصحة والتعليم کل هده الأشياء تدخل ضمن حقوق الإنسان التي يضمنها الدستور
42 - الملاحظ السبت 23 نونبر 2019 - 07:48
لا يجب الايمان بهذه المنظمات الدولية او الانصات اليها او الالتفات اليها ’ بما فيها الامم المتحدة ’ من يثق في هذه المنظمات او يقيم لها وزنا فهو احمق و بليد ’ هذه المنظمات وضعت لخدمة اجندات و مصالح الدول الكبرى لا غير ’ فلينتقدوا اسرائيل التي تقتل و تحاصر و تجوع الفلسطينيين
43 - امير السبت 23 نونبر 2019 - 09:46
في دوله اسلاميه كحال المغرب. تعذيب السجناء ومعاملتهم كالحيوانات امر لا شك فيه. هذا بدون تحقيق من اي جهه. .
44 - لاتحتاج لتوضيح السبت 23 نونبر 2019 - 09:47
الشفافية والديمقراطية حينما يكونان يعيشان جنبا إلى جنب في عقول مكونات المجتمع وتصرفاته لا يكون من الضروري الاهتمام بما تقوله أي منضمة كانت لأنه وبكل بساطة القانون سيكون سيد الموقف ومن أراد أن يسقسي فالسيتقسي لأنه لن يكون هناك ماهو سري
الصحافة القانون المجتمع الحقوق الواجبات إلى غير دلك سيكون المجتمع كله راض عنها رغم الاختلافات الفكرية والعقائدية داخل المجتمع
كما تكون هده النقاشات الخاصة بهاته المنظمات هامشية
مثلا هل سيهتم المجتمع السويسري بتقارير المنضمات الدولية فيما يخص حقوق الانسان
بالطبع لا لان التسيير والحقوق والواجبات شفاف للكل
45 - Ramid السبت 23 نونبر 2019 - 10:12
هاد الرميد مايكون وزير الا في المغرب هاذا وزير خبزاوي بامتياز
46 - ABDO السبت 23 نونبر 2019 - 10:18
آسي ألرميد...راه هير واحد ألسيمانة هادي 20 ديال لمغاربة ألمسالمين , ماقطعو طريق , ماسبو حد , ماضربو حد , دارو وقفة إحتجــاجية مسـالمــة تضــامنا مع معتقلي ألريف أو كالوا طرحة كبيرة ديــال لعصــة ..أو جاي دابا تاتكول ما كاين والـو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
47 - محمد الإدريسي السبت 23 نونبر 2019 - 10:45
المروءة متوفرة للجميع في المغرب ولا يوجد نص يعرقل التحلي بها،المشكل في الرجل إذا نزعها الله منه و كان لا يرى لا قيمة و يرفض التحلي بها. الرجال معادن و مع ذلك تبقى المروءة و يبقى الصدق مسؤولية تقع على عاتق الرجل أو كما قال... إن لم تستح فافعل ما شئت أسي المصطفى.
48 - جحا السبت 23 نونبر 2019 - 10:54
معالي الوريز! تقول نكة و خرايف حلوين . لما لا تبدل البرلمان بجامع الفنا؟ المكان يليق لك احسن وفي نفس الوقت تضحك الشعب
49 - Houcine السبت 23 نونبر 2019 - 12:08
لا وجود للحق على ارض المغرب يوجد الظلم وتلفيق التهم رايت بام عيني الظلم على احد اصدقائي سجن الى يومن هدا ولم يرتكب جنحا واتهم بمحاولة الانتحار بشهادة شرطي فقط اليس هدا الظلم
و من هنا اقول الى الرميد انت حتما ستموت ولا عدل الا عدل الله
50 - عوني السبت 23 نونبر 2019 - 12:58
بان وعليك الامان
الصباغة تطير والزواق يكشف
الرجوع الله وما يدوم غير الله
51 - غي دايز السبت 23 نونبر 2019 - 14:04
على أساس أن مصداقيته لا تشوبها شائبة.
الله يعفو علينا من هذه الحكومة السكيزوفرينية.
52 - ناصح السبت 23 نونبر 2019 - 14:22
هذه المنظمات كلها تعمل لأجندات سياسية، و الكل يعلم هذا. و لكن هذه النظمات وراءها ناس يتحكمون في العالم، فإذن نسايسهم من أجل البقاء و إلا....
53 - متتبع السبت 23 نونبر 2019 - 16:38
بكل صراحة و امانة و بعيد عن المزايدات ....وضعية حقوق الانسان بالمغرب لازالت تحتاج الى الكثير من العمل ثم العمل...اكبر عائق في مجال حقوق الانسان لدى دول العالم الثالث انها تعتبر حقوق الانسان من باب التسويق السياسي للخارج اكثر منه ايمانها بعقيدة و فلسفة حقوق الانسان بالداخل ....بمعنى انه يتوجب ترسيخ حقوق الانسان كارادة فعلية في الداخل قبل الخارج ...كفى من التسويق الخارجي لحقوق الانسان...اما فيما يتعلق بالمنظمات الدولية لحقوق الانسان يجب التعامل معها بقلب و صدر رحب و معالجة الاختلالات وتوضيح كل المغالطات لها بالادلة العملية ....فالمغرب يجب ان يؤمن ان حقوق الانسان تسمو فوق مفهوم السيادة ...و انها شمولية و عالمية و بالتالي لا سبيل الا الانخراط الجاد و الفعلي في مجال حقوق الانسان التي هي في صالح البلاد و العباد ....
54 - غريب السبت 23 نونبر 2019 - 18:36
و ماذا عن اسرائيل ؟
لماذا هته المنظمات لا تتكلم على جرائم الاسرائيليين ؟
55 - المنطق السبت 23 نونبر 2019 - 19:49
سبحان من يحي العظام وهي رميم
56 - Khalil الأحد 24 نونبر 2019 - 20:53
أنا متفق مع السيد الرميد لأن منظمة حقوق الإنسان تبتز الدول لتتنازل لترواتها لصالح الغرب ومنهم من اشتغل في البنوك التي تستغل الثروات، ولكن من جهة اخرى انا اشهد بان المغرب ليس فيه حقوق الإنسان ويجب القيام بتصويت الشعب كي يقول كلمته هل هناك حقوق الانسان ام لا .الغاية تبرر الوسيلة ، مثلا جواز السفر شركة البيوميتري تريد الربح مرتين فعوض ان تكون مهلة الجواز عشرة سنوات فتقتصر على خمس سنوات بدون الانتباه الأضرار التي سببتها للجالية المغربية ماديا ومعنويا.طز طز طز طز طز طز في حقوق الانسان ماذا نقول اشرح لنا أيها الوزير هذه الخطيئة.
المجموع: 56 | عرض: 1 - 56

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.