24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5608:2513:4516:3218:5720:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | بحث رسمي يكشف "جهل" نصف عدد المغاربة ببرامج محاربة الفقر

بحث رسمي يكشف "جهل" نصف عدد المغاربة ببرامج محاربة الفقر

بحث رسمي يكشف "جهل" نصف عدد المغاربة ببرامج محاربة الفقر

كشفت معطيات صادرة عن المندوبية السامية للتخطيط بشأن تصورات المغاربة حول الحماية الاجتماعية أن ما يقارب واحدا من كل مغربيين لا يعلم بوجود برامج اجتماعية لمحاربة الفقر، وهو ما يعني نصف عدد المغاربة.

وأضافت قراءة تحليلية صادرة عن "مختصرات المندوبية السامية للتخطيط" أنه رغم وجود بعض الآليات والتدابير الرئيسية لمكافحة الفقر والهشاشة فإن المغاربة أقل إدراكاً لوجودها؛ كما يعتبرون أنهم يستفيدون قليلاً من برامج محاربة الفقر.

ورداً على سؤال حول المعرفة بوجود هذه البرامج العمومية لدعم الفقراء بالمملكة، صرح 47.6 في المائة من المغاربة بأنهم يعرفونها، من بينهم 37 % بالنسبة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، 25.2 % برنامج مساعدة الأرامل، 23.9 % برنامج "مليون محفظة" و7.9 % برنامج تيسير.

ومقارنة مع وضعهم الاجتماعي والمهني فإن 59.8 % من العمال غير المؤهلين لا يدركون وجود هذه البرامج، ثم المزارعين والصيادلة والغابويين بنسبة 52.1 %، والحرفيين والعمال المؤهلين 51.6 %، والعاطلين عن العمل 51.1 %، والتجار والوسطاء 49.9 %، والمديرين المتوسطين وكبار المديرين والمديرين التنفيذيين 33.7 و20.9 % على التوالي.

وصرح المغاربة الذين هم على علم بوجود هذه البرامج بأن الفقراء يستفيدون قليلاً منها بنسبة 65.5 % أو لا يستفيدون 23.5 %، وفق المعطيات الصادرة عن المندوبية السامية للتخطيط.

وبخصوص أسباب التأثير المنخفض لبرامج محاربة الفقر، يرى المستجوبون أن الزبونية عامل رئيسي بنسبة 40.6 %، وضعف الخدمات 30.6 %، وصعوبات الولوج إلى الخدمات 22.7 %، ورداءة جودة الخدمات المقدمة 6.1 %.

وأضاف المصدر ذاته أن معظم الفئات الاجتماعية والمهنية المعنية تعتبر أن الزبونية، يليها ضعف الخدمات وصعوبة الولوج، هي العوامل الرئيسية التي تحد من فعالية وكفاءة برامج المساعدة المقدمة للفقراء؛ في حين أنه مقارنة بباقي الفئات تركز الأطر العليا والمسؤولون التسلسليون على جودة الخدمات المقدمة (14.9 في المائة)، والعاطلون عن العمل يصرون على الزبونية (47.5 في المائة) وضعف العرض (28.1 في المائة).

النظام الصحي المغربي حسب المستجوبين يتميز بخدمات رديئة، مؤكدين فشل نظام الصحة العمومية بسبب ضعف البنى التحتية والموارد، والارتفاع المستمر في الإنفاق الصحي الكارثي من طرف الأسر، ما يتسبب في تأزيم الأسر الأكثر فقرا.

وللحد من الاقتراض أو الأداء المباشر من قبل الأسر للولوج إلى الخدمات الصحية، يقترح المغاربة ضمان الدولة تغطية صحية تشمل جميع السكان. ويرى 50 في المائة من المستجوبين أن سوء جودة الخدمات وضعف الإشراف الطبي هما السببان الرئيسيان لهذا الضعف في الوصول إلى الخدمات الصحية.

وانتقد المغاربة ذاتهم ارتفاع تكلفة الخدمات الطبية في المغرب، وصنف 60.3 في المائة منهم الإنفاق الصحي على أنه "مرتفع بشكل استثنائي"؛ كما أن الاقتراض عند 37.1 هو الحل لتمويل الخدمات الصحية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (43)

1 - fadp4 الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:12
البرامج يجب ان تبث في التلفزة لتفقيه الناس عوض المسلسلات التي تلهيهم عن دينهم و دنياهم
2 - mowatin الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:14
حيث دوك البرامج كاينين غير فالتلفزة مكاينينش فالواقع...
3 - مثقف لا يباع ولا يشترى الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:14
اغلب المغاربة يفكرون في ثمن الزيت و السكر و العلاج والتمدرس و الكراء و الكهرباء و الماء و الان الانترنيت والهاتف النقال لاولادهم حتى لا يستهزئ بهم اصدقائهم. واولئك الذين انتخبهم الشعب ينتفون حواجبهم مثل....!
4 - عبده الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:14
لي كيتفرج فالتلفازة غادي إعرف برنامج محاربة الفقر و برامج التنمية حيت حدها تما و مكتوصلش للواقع
5 - رزقي الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:15
اغلب المغاربة يعتبرون انفسهم فقراء يعانون ويشتكون ويستحقون المساعدة كيف ما كانت اجورهم الا فئة قليلة تتقول :عندي رزقي
6 - مستغرب الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:18
السؤال الان هل سيتم الاشتغال على الأرقام والمعطيات من اجل تحسينها أم انه مجرد بحث روتيني صرفت عليه ملايين الدراهم فقط ( واش وصلات الجنوية للعظم )
7 - أبو بكر الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:19
أحد زملائي منخرط في تعاضدية لمدة تزيد عن 38 سنة ، كانت اقتطاعات هذه الاخير تثير سخطه كلما قامت بتعويضه عن ملفات المرض . و مؤخرا أرسل صديقي ملفا 1500 درهم كنفقات علاجية للاسنان ( كبر صديقي ) وأخبرني أن التعويض لم تبجاوز 250 درهم. فكم النسبة ؟
8 - تايكة غرماد الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:19
الجهل هو الهدف هو الأساس هو كل شيء بالنسبة للوبي التحكم !!
استغلال الجهل وإبقاءه بكل الوسائل هو من أولويات عمل الدولة العميقة !!
مجتمع جاهل هو أفضل ما تتمناه اي سلطة هدفها التسلط والتحكم
9 - Qarfaoui Genova الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:24
هذا إذا كانت هناك برامج لمحاربة الفقر لأن دار لقمان لم تتغير ِِ ما نراه هو أن الغني يزداد غنى و الفقير يزداد الفقر بل الأكثر من ذالك أن الغني يزداد غنى على حساب الفقير و الأمثلة أمام الجميع . برامج على الورق فقط اما في التطبيق فلا شيء يذكر ِِ لكم الله أيها الفقراء.
10 - مروكي الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:24
الفقر لا يحارب بسياسة القفة. خاص تعليم جيد و تغطية صحية للجميع و أهم شيء محاربة الريع.
11 - فقير معوز الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:25
المغاربة يعلمون جيدا كيف تدار الامور وهذه الابحاث فارغة ولا مصداقية لها ;الابحاث الميدانية والاحتكاك من الطبقة الهشة والبطاليين والارامل والفقراء اكثر الماما ووعيا بما يدور حولهم......! وينتظرون من البوق القديم الجديد ان يعيد تربيتهم لانهم في نظره _ما مربيينش_!!!!!!!!?رؤية ضبابية ,وافق مسدود;وامال مفقودة وحشومة ببوصلة تائهة.......برامج لذر الرماد في العيون,لا اقل ولا اكثر........(باك -صاحبي).
12 - bango الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:30
أو بصح أنا والله العلي العظيم مفراسي هادشي
13 - مغربي الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:32
انا لا اعلم من سرق كل شيء و لكن اعلم ان اسرتي الكبيرة تعيش فقط مما أقدمه لهم كمهاجر و لو لم اكن اعتقد سنكون في عدد المتشردين في ذلك البلد .
انا اعلم ان التنمية الفلاحية يستفيد منها اخنوش و زبانيته فقط ( ياخذ 84 الف ريال على كل عجل مولود جديد ) اذا عندو 500 بقرة فلا يحتاج ان يشتغل للأبد .
محاربة الفقر و التنمية اجتماعية اسماء يلفظونها المسؤولين ولا علاقة لها بالواقع المعاش . المسؤولين هم من يعتقدون انهم فقراء و محرمون و ليست هناك فئات اخرى حق يستحقونها
14 - متتبع الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:33
المغرب فيه محاربة الفقراء فقط .
15 - abdessamad الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:34
المغاربا عارفي غير برنامج محاربة الفقراء اما الفقر راه مدايرو غير هادو الي حاكمين
16 - مواطن الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:35
الزبونية والنحسوبية افسدت كل شيئ كل برامج محاربة الفقر موجودة على الورق فقط .اي باب يطرقه الشباب يجدون العراقيل التي تدفعهم الى العزوف عن المحاولة مرة اخرى لماذا اذا سيتعبون انفسهم بدون جدوى لقد افتقدوا الثقة نهائيا.
منذ مدة ونحن نسمع ان عقد الازدياد الاصلي يمكن ان نأخذه من المقاطعة المجاورة للحي الذي نسكنه دون السفر الى مكان مسقط الرأس لاحظار هذا العقد.
منذ اسبوع ذهبت الى مقاطعة الحي فطلبت عقد ازدياد اصلي فاخبرني الموظف انه يجب علي السفر الى مدينة مسقط رأسي كي اتسلم العقد الاصلي
وسألني عن مكان مسقط رأسي الذي يبعد ب300 كلم
فقال لي (راه كاين الكار اي الحافلة).ما معنى هاذا؟؟
لم افهم شيئا.........
17 - mmmm الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:43
je ne crois par ,,,,,est ce qu,il y,a quelques choses que les marocains ne connaissent pas.
18 - Moumine مؤمن الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:49
بحث رسمي يكشف "جهل" نصف عدد المغاربة ببرامج محاربة الفقر
ولكن كل المغاربة وبدون استثناء يعلمون علم اليقين أن فقرهم آت من الغناء الفاحش للأغنياء الذين يكنزون الذهب والفضة والبلاتين، ولا يعطون العامل الكادح حقه؛ بل يقولون: "هل من مزيد؟" ونحن الفقراء والمساكين و أهل الطبقة الوسطى نقول: "فقراء وبخير ولكن لا نسمح في حقنا أبدا".
19 - jalal الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:49
هد البرامج هما سكتين متيعلموش بها المواطنين نهار تيعق شيوهد تيمشي العندهم تيعكسولو تيكولولو منين جبتي هد الهدرة تيستفدو ليهم بوحدهم ألمعارف ديالهم باك صاحبي
20 - cognito الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:50
جميع المغاربة يعرفون أن الدولة تهتم بالواجهة و المساحيق و صورة المغرب......المهم هو الصورة و ليس البلاد أو الإنسان ....مهرجات و مؤتمرات و اجتماعات و اجتماعات وفود و وفود و استقبلات و مراسيم
لذلك فمحاربة الفقر كما يعرف المواطن هي واجهة و ديكور للدعاية و البهرجة ..
دعم الفقراء يبدأ أولا بتوفير مدارس و مستشفيات

يجب التحقيق أين ذهبت ملايير التنمية البشرية و غيرها من برامج الدعم
21 - احمد الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:50
لبلاد ماخاصها حتى خير! لي كاين هو سوء التدبير من طرف بعض المسؤولين وهذه هي الكارثة العظمى.
هذه الظاهرة لسوء التدبير يعني التبدير نجدها حتى عند المواطنين: في الماء- في الخضر- في الاكل- في الطاقة-....
وكل ما نبدر كفيل بأن يقضي حاجيات الآخرين المحتاجين!
مثلا نجد الكثير من الأدوية ترمى في الأزبال لفواة تاريخها في حين أن الكثير من الفقراء في الجبال لم يجدوا "سيرو" لعلاج زكام!!!
الحل إدن هو المدرسة ثم المدرسة! لنجعل منها أساس للتربية ونقوي المناهج التعليمية.
22 - khalid الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:52
كل ما في الأمر هو ان المواطن استنفد ثقته في مسووليه فأصبح يشعر بالملل عند سماع احدهم يتكلم عن ،،،،، مها كان صدقه المتكلم ، و السبب تكريس الخيانة و الا مبالات عند الكثيييييير من المسؤولين ، و النتيجة اصبح الجميع عبأً على التنمية
23 - الحسين الحميدي الجمعة 13 دجنبر 2019 - 21:54
كفاكم استهزاء بالمواطنين و تظليلهم باسم البرامج التنموية..تنهبون الملايير و تعطون للأرامل الدراهم التي لا تكفي حتى للملابس في هذا البرد القارس . كونوا على يقين أن المواطنين على وعي تام بمدى تفشي الفساد في نظامنا . حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم يا مسؤولين .
24 - Mahzala الجمعة 13 دجنبر 2019 - 22:01
مساعدة الفقراء هيا ان توفر لهم عمل او تعطيهم مساعدات مالية اما المخططات تبقي خطوط علا ورق
25 - sanabi الجمعة 13 دجنبر 2019 - 22:04
للمندوبية لسامية للتخطيط نقول : ما هي الاسباب والدوافع التي تدفع بمختلف مصالحكم عدم استجواب الجنود المتقاعدين وعدم توضيح أحولهم العامة للحكومة علما أنهم اليوم مدنيون يعانون أكثر من بقية الشعب لعدم توفرهم على مداخيل قارة مع العلم ان الهدف من المندوبية معروف لدى أغلبية الناس.
26 - Vrais الجمعة 13 دجنبر 2019 - 22:05
حان الوقت لمحاربة الفقر في المغرب
التقاعد لكل فرد بلغ 60 سنة وليس لديه أي مدخول شهري ولا تأمين


حان الوقت
27 - خدوج الجمعة 13 دجنبر 2019 - 22:14
برنانج مليون محفظة جاء بمحافظ لا توجد في المكتبات ، لحقاش كدير 260 ريال للواحدة وتمزق في الشهر الأول من استعمالها و الفقراء يشترون محافظ جديدة لأبناءهم أكثر متانة ، يعني هما ما محتاجنوش أصلا ، برنامج تيسير الحد الأدنى 60 درهم في الابتدائي وأقصاه 140 درهم في الاعدادي ، واش الفقير اخلص بها لما ولا ضو ولا لبوطة ...برامج مهينة للمغاربة
28 - Moumine مؤمن الجمعة 13 دجنبر 2019 - 22:14
بحث رسمي يكشف "جهل" نصف عدد المغاربة ببرامج محاربة الفقر
صحيح: أنا كذلك فقير وبخير: ما عندي طائرات ستَسقط ولا بواخر ستغرق ولا قطارات ستخرج عن سكتها ولا حافلات ستنقلب ولا شركات ستفلس ولا معامل ستشب فيها النيران أو عمال سيضربون ولا ضيعات بها فواكه وخضر ستبور وأبقار هولندية ستنفق... أما حقوقي والله ثم والله لن أتنازل عنها.
29 - كريم الجمعة 13 دجنبر 2019 - 22:16
يبقى هذا دور الاعلام في التشهير بمثل هته البرامج، و توضيح كيفية الاستفاذة منها.
30 - un leccteur الجمعة 13 دجنبر 2019 - 22:17
99 % ne savent pas tout simplement parcequ il n existe aucun programme contre la pauvreté
31 - اسماعيل بلحسن الجمعة 13 دجنبر 2019 - 22:18
نسيتو الرميد التي لاتنفع لأي شيء أو القفة ديال رمضان.زعما إستجوبو كل المغاربة.زيدينها بالكذوب
32 - amin sidi الجمعة 13 دجنبر 2019 - 23:16
سلام. تنضمة مسابقة ليرسم الفقر
شركو فيها رسامة من العالم او من بينهم رسام مغربي .جا وقة ايختيار الرسم المعبير عن الفقر .كل واش ارسم .وحد رسم هيكال عضمي وحد رسم وحد كيدوز بين انقطي نتع الشتا .جا دور المغربي ارسم دار اورسم على المرحاض ارتيلة ناشجة عشها على بابو گالولو علاش گالهم .هد الناس فقراء مكياكلو والو ؟
33 - فقير او الحمد الله الجمعة 13 دجنبر 2019 - 23:18
لماذا لا تزور الاحياء بيت بيت لكي تعرفوا كم من فقير لا يستفيد لا من هذه البرامج ولا غيرها لانها فقط حبر على ورق وليس جهلا وانما هي عزت نفس و الحمد الله على كل شيء حسبنا الله ونعم الوكيل في من ظلمنا.
34 - ما وراء الكواليس الجمعة 13 دجنبر 2019 - 23:41
الأمية والجهل والفقر وعدم الوعي سياسة مدروسة بعناية لكي يظل محور انشغال أبناء الشعب في قوتهم اليومي إضافة إلى التركيز على جانب الأمية والجهل بالفعل نجحت هذه السياسة المتبعة في تنامي ظاهرة العداء بين أطياف المجتمع، بدليل أن المواطن عندما يتعرض للظلم اوما شابه ذلك من أجهزة الدولة يستغيث بالملك هنا السؤال أليس من يحكم كافة هذه المؤسسات الحكومية هو الملك ، مفارقات غريبة ، ما استجد في الأمر هو أن الشعب بداء يستوعب هذه السياسة وبدأت تتعالى الاصوات المطالبة بحقوق الشعب والتذمر من الوضع الراهن ، سياسة سلاح ذو حدين فأحيانا ينقلب السحر على الساحر.
35 - نخر ينخر الناخر السبت 14 دجنبر 2019 - 00:02
فعلا هناك برامج تستفد منها الجمعيات واللوبيات الفاسدة، لذلك لا يعلم المواطن الفقير والمهان أي شيء عنها .
36 - Yassine السبت 14 دجنبر 2019 - 01:03
الاخ الفاضل البحوث الاحصائية لا تهم جميع الساكنة و انما يتم الاقتصار على عينة ممثلة للساكنة و اعتمادا على طرق رياضية احصائية لتعميم النتائج
اما البحوث التي تهم كل السكان فيتعلق الامر بالاحصاء العام
37 - عزالدين السبت 14 دجنبر 2019 - 01:32
برامج محاربة الفقر ! و قول لينا اسيدي هاد البرامج اللي حنا جاهلين بيها.المغاربة اذكياء بما يكفي ولا تتذاكوا على الضعفاء فهم على علم بخذلانكم .
38 - دمحم السبت 14 دجنبر 2019 - 07:35
الحل الوحيد للفقر هو العمل لا شیء آخر إما الإحصائيات فسوال الشبخ و المقدم لا یفید بشيء. یصرف علی الإحصاء اکثر ما بصرف علی الفقراء.
39 - Sana lbaz السبت 14 دجنبر 2019 - 09:47
لم أسمع طوال حياتي أي خطيب يخطب على المنبر وهو يحث الناس في البحث عن أسباب الفقر والبطالة,ذلك أنه أينما وُجد فقراء يوجد إلى جانبهم لصوص يلبسون الملابس الدينية مع ملامح وجوه توحي بالإيمان وبالتقوى ولأن الموضوع يمسهم فإنهم يحيدون عنه ليتحدثوا عن العقاب والثواب يوم القيامة, ولو تقوم أنت أو أنا بتشغيل إنسان عاطل عن العمل لشكرنا هو نفسه على حُسن صنيعنا ولكن لو قمنا في البحث معه عن أسباب البطالة لاتهمنا هو أولا بالعمالة وبالعداء للبلد والوطن الذي نأكل ونشرب منه,ذلك أن من الأسباب التي تؤدي إلى البطالة هو من حديث الرسول:تكاثروا فإني مباهٍ بكم الأمم يوم القيامة,فهذا الحديث أدى إلى تضليل العلم والعلماء وعوام الناس ودمر كثيرا من حياة الأسر التي كانت هادئة ومستقرة.
إنها مفارقة عجيبة يتمتع بها المسلمون في كل النواح حيث لا يهتم الإسلام بالمسببات التي تسبب الفقر أو البطالة وهنالك آية في القرآن تقول(الشيطان يعدكم الفقر) أي أن الفقر عقاب من الله يرسله الله على الزاني(بشر الزاني بالفقر ولو بعد حين).. وشارب الخمر وما إلى ذلك وهذا منطقيا غير صحيح فكما يوجد فقراء زناة يوجد بمقابل ذلك زناة أغنياء...
40 - طالب السبت 14 دجنبر 2019 - 10:44
وهل اصلا موجدين..؟؟ حتانا راه معرقش وااش كينين حيت غير حبر على الورق
41 - حديدوان السبت 14 دجنبر 2019 - 11:01
وماذا عن الموظفوالذي يتقاضى اجرة تقل عن 4000 او 5000 درهم وماذا عن العائلات التي تعاني من مصاريف الكراء لان هذة البرامج غير كافية غيرشاملة لان المواطن لما يمرض تتمص المضخات عفوا المصحات كل جيوبه .
42 - Ali السبت 14 دجنبر 2019 - 12:55
Je n’ai jamais ni croisé ni entendu ds ma grande famille ou ds mes connaissances quelqu’in recontrer un représentant du HCP المندوبية السامية للتخطيط ; donc moi je ne crois pas à ses analyses et à ses statistiques. Le réel vécu : C ds les hôpitaux, C ds les écoles,C les relations du citoyen avec l’administration, C le bas niveau de vie de la majorité des Marocains ; la vérité au quotidien se trouve sur le terrain
43 - Yanis السبت 14 دجنبر 2019 - 20:47
la plus grandes richesse dans un pays c est l ecole a l ecole a ibade allah l education c est la base des prof a la hauteur et l l'amour de notre patrie
المجموع: 43 | عرض: 1 - 43

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.