24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

09/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3307:0213:3417:0619:5821:15
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مبروكي يخوض في خلط المغاربة بين عذرية المرأة وغشاء البكارة

مبروكي يخوض في خلط المغاربة بين عذرية المرأة وغشاء البكارة

مبروكي يخوض في خلط المغاربة بين عذرية المرأة وغشاء البكارة

في ممارستي اليومية وفي أبحاثي الميدانية، كثيرا ما أسمع مراهقات وشابات ونساء متزوجات قائلات "أْتْغْتَصْبْتْ والحمد الله ما وْقَعْلي وَلو". كما يستشيرني الوالدان لأن ابنتهما كانت ضحية للاغتصاب أو الاعتداء الجنسي قائلين "ولكن بعد فحص أخصائي أمراض النساء، الحمد الله ما وْقْعْلْها وَلو". ما هذا التناقض؟

من الواضح أن الشيء المهم بالنسبة للمغاربة هو سلامة غشاء البكارة، لكن الاغتصاب أو الاعتداء الجنسي في حد ذاته ليس له أهمية بالنسبة لهم.

ولكن من حيث التوازن النفسي ونمو الشخصية فإن فعل الاغتصاب بحد ذاته هو الذي يدمر الضحية إلى الأبد إذا لم يتم الاعتناء بها نفسياً على الفور مع اللجوء إلى العدالة. لسوء الحظ ليس فقدان غشاء البكارة نفسه هو الأمر الخطير بالنسبة للصحة النفسية والاجتماعية للضحية.

1- لماذا يعتقد المغاربة أن الاغتصاب هو فقدان البكارة؟

أ- الخلط بين الاعتداء الجنسي والاغتصاب عندما تكون الضحية طفلاً

عندما تكون الضحية قاصرًا أو طفلًا، فإن الاعتداء الجنسي حتى دون اختراق هو اغتصاب بدني وانتهاك للثقة لدى الطفل في الشخص البالغ مثل الأب والعم. وفي مرحلة المراهقة يدرك المراهق أنه قد اغتصب لما كان طفلا وتصبح حياته جحيمًا من المعاناة النفسية والاجتماعية.

ب- غياب التربية الجنسية

- عند الوالدين

غالبًا ما يكون الوالدان على علم وخاصة الأم بأن طفلهم قد تعرض للاغتصاب الجنسي، لكنهم في كثير من الأحيان يصمتون لعدة أسباب.

إذا كان الأمر يتعلق بالفتاة، فسوف يقومون بفحص غشاء البكارة بسرعة عند الطبيب ويصمتون خوفًا من ألا تتزوج ابنتهم أبدًا. ولما يتعلق الأمر بالذَّكر يعتقدون أنه لا يهم لأنه لا يوجد لديه غشاء البكارة. ولكن أيضًا ونظرًا لأن المغتصِب يكون في كثير من الأحيان من الأقرباء، نرى الوالدين يفضلون السكوت خوفا من العار ويخشون اندلاع ازمة عائلية.

ولكن إذا كان الوالدان على دراية بالتربية الجنسية، فسيتم إخطارهما بأن هذا الاغتصاب سوف يدمر التوازن النفسي وتطور طفلهما (كان فتى أو فتاة) ويجب عليهم القيام بالخطوات الواجب إتباعها لإنقاذ طفلهما من شدة عواقب الاغتصاب.

- عند الأطفال

إذا كان الطفل قد تلقى تربية جنسية من والديه ومن المدرسة، فسوف يكون قادرًا على معرفة أنه يجب احترام جسده ولا أحد (معلم، مدير، إمام، عم، خال، جار...) له الحق في لمس أعضائه الحميمة أو خلع ملابسه وتقبيله. وسوف يكون الطفل أيضًا على علم على ما يجب فعله في مثل هذه الظروف وخاصةً إنذار والديه على الفور.

2- الخلط بين غشاء البكارة والعذرية عند المغاربة

- يتم فرض العذرية وفقًا لجميع الديانات على الذكر والأنثى وحفظ العذرية يعني "البقاء عفيفًا حتى الزواج". وبمعنى آخر تحظر جميع الديانات ممارسة الجنس قبل الزواج لكل من الأولاد والبنات.

- غشاء البكارة هو غشاء مهبلي فقط مع العلم أن 10 إلى 20٪ من الفتيات يولدن بدون غشاء البكارة وممارسة الجنس مع حماية غشاء البكارة هو فقدان العذرية وفقا للتعاليم الدينية.

3- عواقب الاغتصاب

أ- عند الأطفال

العواقب ضخمة وخطيرة في غياب الدعم النفسي وأهمها كالتالي:

الاكتئاب

الشعور بالذنب

يشعر الطفل المغتَصب بالذنب لأنه تعلم أن الجنس "حشومة" وأن عنف الآباء يجعله كذلك يخشى التحدث معهم في ما حدث له ويعلم جيدا أنهم سوف يوبخونه ويحملونه المسؤولية مثل "وْ عْلاشْ مْشِتي مْعاهْ وْ خْلّْتيه يْقيسْ فيكْ"، جملة خطيرة للغاية تجعله يشعر بالذنب بينما هو قاصر وضحية المجرم.

- اضطراب النوم والأكل والتركيز والسلوك والتعليم

- المبالغة في الخجل والعزلة والانطواء

- سوف تكون حياته الجنسية غير مرضية ومضطربة للغاية في المستقبل

- علاقة سيئة مع جسده

- فقدان الثقة بالنفس طوال حياته

ب- عند البالغين وخاصة النساء في غياب الرعاية النفسية

- فقدان احترام الذات

- الشعور بالعجز

- الاكتئاب

- الإحساس بجسم "قذر" مع احتقاره ومضاعفات خطيرة مثل المبالغة في الغسيل والنظافة والإصابة بمرض "الوسواس القهري"

- الشعور بالخجل والانطواء

- الشعور بتكرار الاغتصاب في حياتها الجنسية عند كل ممارسة مع الزوج

4- ما الذي يجب على الآباء فعله إذا تم اغتصاب طفلهم كان فتى أو فتاة؟

أ- تجنب استشارة طبيب أمراض النساء على الفور

يشبه فحص فتاة صغيرة أو مراهقة للتحقق من سلامة غشاء البكارة تكراراً للاغتصاب بالنسبة لها لأنها لا تستطيع تحمل لمس جسدها وبالخصوص الجزء الحميم من شخص غريب في هذه المرحلة. وهذا الفحص ليس عاجلاً ويجب على الوالدين الانتظار بينما يقوم الأخصائي النفسي بإعدادها نفسياً لمثل هذا الفحص العنيف في حالة الضرورة فقط.

ب- استشارة أخصائي نفسي

يُعد الدعم النفسي أمرًا ضروريًا لمساعدة الضحية على التعبير عن شعورها أثناء الاغتصاب ومساعدتها على عدم الشعور بالذنب والقبول بأنها قد وقعت ضحية تامة ومساعدتها في إعادة بناء شخصيتها ومنع التداعيات النفسية للاغتصاب.

د- اللجوء إلى العدالة

يجب على الآباء التغلب على العار العائلي و"لحشومة" وتقديم شكوى ضد المجرم حتى لو لم يكن لديهم أدلة وشهود أو يخبرهم المحامي عدم التماس العدالة. لا يهم إذا كان الوالدان سوف يربحان القضية في المحكمة أم لا لأن الأهم بالنسبة للضحية هو أن اللجوء إلى العدالة يشكل تعويضًا نفسيًا ثمينا حيث يمثل اعترافًا اجتماعيًا وعائليًا بأنها قد وقعت ضحية للمجرم وتصل إلى البراءة النفسية.

4- ما الذي يجب على البالغة فعله عند الاغتصاب؟

يمكن الحصول على إعادة بناء الشخصية والتعويضات النفسية عن طريق اللجوء إلى الرعاية النفسية بشكل عاجل واللجوء إلى العدالة بشكل إلزامي.

إن التزام الصمت في حالة الاغتصاب الجنسي لدى كل من الأطفال والبالغين له عواقب وخيمة على الرفاه النفسي للضحية ويشجع كذلك المغتصِبين المجرمين على مواصلة إجرامهم والرفع من عدد الضحايا.

*طبيب نفساني وخبير في التحليل النفسي للمجتمع المغربي والعربي


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - Sami الثلاثاء 21 يناير 2020 - 05:32
أكثر ما يزعجني هو كثير من الشباب يمارسون علاقات جنسية بلا حساب و منين كينوي الزواج كيقلب على وحدة عذراء. كيدير فيها قافز
2 - محمد الثلاثاء 21 يناير 2020 - 07:46
اعرف محجبات عذروات يمارسن الدعارة في الخفاء دون فقدان غشاء البكارة وفي الاخير يتزوجن. في المقابل هناك شريفات فقدن غشاء البكارة بسبب كتابة عقد الزواج قبل العرس والطلاق دون عرس كل من يتقرب لهن يريد فقط ممارسة الجنس
3 - مواطنة الثلاثاء 21 يناير 2020 - 07:58
الشاب المغربي يعاني من إنشطارية في السلوك و الأفعال حيث أنه يقيم علاقة مع فتاة و يتحايل عليها بالوعود الكاذبة حتي يفقدها عذريتها . شرفها..و عندما يريد الزواج يبحث عن فتاة www و يصبح غشاء البكارة أهم شيئ ..أما إذا تزوج بأجنبية فأوراق الإقامة أهم من البكارة التي عادة ما تفقدها الأروبية في سن مبكرة ...
4 - Hill الثلاثاء 21 يناير 2020 - 08:27
الاغتصاب الحقيقي هو الاغتصاب الفكري الممنهج من طرف عصابات الأحزاب السياسية على اختلافها و وتوجهاتها سواء الاسلاموية أو الماركسية أو العلمانية فكلهم 'مرايقية ' اغتصبوا حقوق المواطن البسيط و باعوا الماتش للعفاريت و المفسدين ناهبي الأموال العمومية
5 - Taza haut الثلاثاء 21 يناير 2020 - 08:33
الموضوع في حد ذاته جيد و مفيد و لكن اسمح لي ان أقول لك ان الاغتصاب الحقيقي للمجتمع العربي و المسلم بصفة عامة هو اغتصاب اجتماعي على مستوى الصحة و التعليم و فرص العمل و النشاة في مجتمع فقد كل مكوناته الدينية يا سيدي نحن مجتمع اعزه الله بالإسلام و قد تم اللعب بجيناته عبر مفهوم العلمانية و التحرر ولن تجد لسنة الله تبديلًا و الاغتصاب الأكبر عندما تنتج مجتمع مادي دون ابسط شروط الحياة سيولد كل أنواع الانحراف و يضطر الفرض و المجموع للهجرة لتحقيق عالمه المادي و قد فقد كل أشكال الحرية و الأخلاق
6 - المعلق الثلاثاء 21 يناير 2020 - 09:09
أغلبية ما يقع فساد و لا علاقة له بالاغتصاب. لنسمي الاشياءباسماءها. غي ملي البلان ما ميصدقش كيولي اغتصاب.الفاسد و الفاسدة مكانهم السجن.
7 - Massin الثلاثاء 21 يناير 2020 - 09:15
من حق رجل لم يمارس الجنس خارج الزواج البحث عن فتاة مثله عذراء او بالاحرى لم تمارس الجنس في حياتها. لكن لا اظن ان من يمارس الجنس خارج الزواج لديه الحق في محاسبة الاخرين بافعال اتاها بنفسه.
اما العدرية فاصبحت تباع و تشترى.
8 - abdel الثلاثاء 21 يناير 2020 - 09:28
السلام عليكم عندما ننقاش هذه الأمور العذرية البكارة ,,,,,,, فهذه بديهيات لا فائدة من ذلك ونعبر عن تدني مستوانا الثقافي و التربوي ,وعلينا ان نرفع الإيقاع الى أمور ومواضيع لها انعكاس إيجابي على شاباتنا وشبابنا
فالاسلام قد فصل في هذه الأمور بكيفية قطعيىة والحمد لله من تربية للابناء ومرافبة البنات من طرف أولياء امورها,,,,,,,,
9 - khalid الثلاثاء 21 يناير 2020 - 09:49
الشاب المغربي لما يتزوج كأنه يأتي " بخادم " بمفهوم ( l'esclave )، يجب أن تفعل كل ما يُطلب منها ليلا ونهارا ولا يمكنها أن تعبر عن رفضها لأي شيء وإلا ستلعنها الملائكة... تجد أزواجا يمتهنون نفس العمل؛ ولكن في المنزل الزوج يخلد للراحة بينما الزوجة واجب عليها القيام بكل الأشغال وبكل شيء، مع ( les critiques) وإستصغار دورها واتهامها في كل شيء. الرجل المغربي لا يرى في المرأة شريكته ورفيقته ... لذا يلاحظ ظاهرة خطيرة وهي بحث كثير من المغربيات بالزواج بغير المغربي وهذا يُعزز نتائج البحث الميداني الذي كان قد أنجز في المغرب والذي خلص إلى أن المغرب هو البلد الذي يعد الأسوء للعيش بالنسبة للنساء
10 - سليمان الثلاثاء 21 يناير 2020 - 09:49
الاغتصاب . هو أن يمارس حيوان آدمي جاهل بحقوق الآخرين و بحدوده الخبث والكبث الجنسي على شخص آخر بدون رضاه و بعنف. يعني الفعل ليس بدافع الحب أو التراضي و لكن بالجبروت و بالطغيان و عدم المبالات لاحاسيس الشخص الاخر و مخلفات فعله النفسية و الجسدية عليه... ادا استبدلنا كلمة الجنس باي كلمة أخرى نجد اننا نعيش نفس المأساة الإنسانية في كثير من المجالات. ..مثلا ثلوت البيئة...أحدهم له سيارة رباعية الدفع ملوثة يغتصب صحتك بدون موافقتك... أو في التربية سياسة التجهيل يغتصب فيها ضميرك و الفن ...الراب في كثير من الاحيان يغتصب سمعك و في الرياضة...اخر لقاء لفريق الرجاء في الجزاءر قال المعلق الفرنسي أن حسب الاحصاءيات كان هناك خطء كل دقيقتين في المبارة. ..يعني أننا لم نشاهد إلى 45 دقيقة من اللعب...اغتصبنا في نصف المبارة...الخ و ادينا ثمن المبارة...
11 - الخلاصة الثلاثاء 21 يناير 2020 - 09:58
هناك قانون واحد للرجل في هذه المسألة سواء وجد الغشاء أم لم يوجد، سواء هناك اغتصاب أم لا.
القانون هو:
" لا تتجوز بعاهرة"
انتهى
12 - كمال الثلاثاء 21 يناير 2020 - 10:15
هذا الموضوع يهم من هو مقبل عن الزواح اما نحن معشر العزاب لا مشكله لدينا .
وفي كل حال من يتجاهل ان مؤسسه الزوجيه عندنا قد انهارت بالكامل واعني بمفهومها القديم .اما بمفهومها الحديث فهي قائمه. ومحاكم الاسره خير شاهده على ذالك.
13 - Ismail الثلاثاء 21 يناير 2020 - 11:43
بعد الزواج، ستفهمون ان هاته الأمور ليست بالاهمية الكبرى، انا شخصيا عندما أردت الزواج، لم ابحت في ماضي زوجتي اطلاقا، المهم الآن نعيش في وفاق وطمئنينة، فالله تعالى من يحاسب عبده ليس البشر
14 - مغربي الثلاثاء 21 يناير 2020 - 13:30
أجيبوني من فضلكم لماذا خلق الله غشاء البكرة???????
15 - بدر الثلاثاء 21 يناير 2020 - 13:41
هذه عواقب ترك الدين و الجري وراء الافكار الواهمة التي تدعوا إلى الحرية الشخصية والمثلية الهالكة وتنسوا اننا ملك لله وإننا إليه راجعون. فلنتقي الله ولنرجع لديننا و لنحافظ على هويتنا و مبادءينا بعيدا عن التطرف والتفريط. اللهم ردنا إلى دينك مردا جميلا ولا تاخذنا بذنوبنا. آمين.
16 - يوسف الثلاثاء 21 يناير 2020 - 14:19
موضوع متجاوز من وجهة نظري المتواضعة . في السنوات الأخيرة ترددت على مسامعنا عبارة (حنا الرجال عيبنا واحد). بمعنى صريح نعطي للرجل رخصة الخيانة و الزنا دون المرأة ، و هذا موضوع مشابه نوعا ما... كذلك بالنسبة لموضوع (العذرية) و الذي يظل مرتبطا فقط بالأنثى في حين أن الوضوع لا يستثني أحدا...

خلاصة القول : نحن مختلون فكريا و نفسيا و الدواء الوحيد و الأوحد في اتباع سنة سيدنا محمد صل الله عليه و سلام.
17 - على ما أظن الثلاثاء 21 يناير 2020 - 14:33
إشباع الرغبة الجنسية شيء ضروري لكل كائن سواء أنثى أو ذكر. الزواج و هو موجود في كل المجتمعات و الديانات و تختلف شروطه و ظروفه من حالة لأخرى . بحكم تجربتي المتواضعة فاختيار الشريك هو الحلقة الأساسية من حيث الصراحة و التفاهم و الوضوح و يمكن تضمين عقد الزواج مجموعة من الأمور من كلا الطرفين حتى لا نسقط في مابعد في مطالب تعجيزية من الطرف الآخر. الاغتصاب هو عمل شنيع غير مقبول على الإطلاق . ولكن يجب على كل إنسان أن يتخد بعض الاحتياطات فمثلا عندما تتعرى فتاة بشكل مبالغ فيه أمامم شباب في قمة القوة الجنسية و تستفزهم بجمالها و مفاتنها و تريد أن لايطمعوا فيها .إذا أضفنا الحطب للنار فإنها تزداد اشتعالا.
18 - hobal الثلاثاء 21 يناير 2020 - 15:04
الدول الحضارية ليس في قاموسها غشاء البكارة
في المقابل الويل لمن اغتصب احد المواطنات او المواطن
مدة السجن تصل 18 سنة زد على ذالك بعد خروجه تتبع العلاج النفسي مكرها مع وضع خلخال الكتروني في رجله ليراقبوا تحركاته مع تقييد حريته ليل نهار عدة ساعات لقضاء لوازمه والرجوع الى مكان اقامته
19 - العفة واجبة على الرجل والمرءة الثلاثاء 21 يناير 2020 - 15:20
العفة واجبة على الرجل والمرءة, ومن الجيد ان تكون شرطا للزواج.
عذرية الرجل والمرءة هو دليل على أخلاقهم, اي ليست مسألة غشاء البكارة فقط.

مثلا, أي فتاة إذا خطبها رجل, ستسأل الناس عنه و عن أخلاقه, وإذا اكتشفت أنه يجالس ويصاحب الفتياة بكثرة يمكنها رفض الارتباط والبحث عن رجل أفضل, هذا من حقها. و نفس الشيء ينطبق على الرجل.

أما من يغرق في المعاصي ثم يبحث عن عذراء, وهو يحسب نفسه ذكيا, فليعلم أن الله يمهل ولا يهمل.
20 - khalid الثلاثاء 21 يناير 2020 - 15:39
لا ننسى الدور الذي لعبه الفقهاء في تدهور علاقة الزوج بزوجته، ويمكنكم الرجوع إلى ما كانوا وما زال يرددون بسبب أو بدونه خلال خطب الجمعة أو خلال أي تجمع؛ المرأة هي سبب كل الويلات والكوارث، يتهمونها بالشعوذة، صحيح، ولكن لا ننسى أن الجميع يقف ضدها ويجعل أمامها كل العقبات لكي لا تنال حظها من تعليم وافر (الشعودة = الأمية والجهل) إذن لا تلوموا المرأة، لوموا من يقول هذا الكلام ؛ " بنتي غتقرا غير حتى الخامس ابتدائي باش تعرف تقرا القرآن" فقط
21 - تك فريد الثلاثاء 21 يناير 2020 - 17:55
لا اريد التحدث عن موضوع البكارة والعذرية وسرهما البيولوجي الذي لا يمكن ان يدركه المتخصص واكتفي بسرد بحادثة حدثت معي عدة مرات حول هذا الموضوع واخرها في مدرسة لتعليم اللغة الانجليزية بمنهاتن.
المدرسة محامية امريكية من اب يهودي وام كثوليكية ولا تحب مهنة المحامات وفضلت ان تكون مدرسة للغة الانجليزية. اقترحت علينا يوما ان نتحدث في موضوع حول العذرية والبكارة لتوجه اسهمها الي والي عربي اخر في الفصل..تركتهم يتناقشون الي ان انتهوا من النقاش بان العذرية والبكارة شي مهم عند الرجل العربي فقط لانه متخلف بسبب ثقافته ودينه...، وعندما خرجنا من الفصل تكلمت مع بطل النقاش المتحضر فقلت له تعالي الي هنا اناقشك بلغتك (الاسبانية) ففرح كثيرا فطلبت منه ان يجيبني بصدق ووعدني بذلك فقلت له :" لاحظت انك جد متحضر ولا تهمك العذرية والبكارة في شي لكن اذا قلت لك بان فتاتين اختين توامين حقيقيين اي لهما نفس الصورة والسن والصوت وكل شي اقتحرحتا عليك الزواج احداهن ليست عذرا والاخري لا زالت عذرا ولم يلمسها احد قط فايهما تختار ؟!؟؟" فاجاب في الحال وبدون تفكير : "كلارو لا بيرخن" اي "العذرا طبعا".
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.