24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/03/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1513:3717:0419:5021:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | "وكالة السلامة الطرقية" تستثمر 560 مليون درهم في سنة 2020

"وكالة السلامة الطرقية" تستثمر 560 مليون درهم في سنة 2020

"وكالة السلامة الطرقية" تستثمر 560 مليون درهم في سنة 2020

قال بناصر بولعجول، مدير الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية، إنّ الغلاف المالي الذي رصدته الوكالة للاستثمار سنة 2020 يصل إلى 560 مليون درهم، ستخصص، أساسا، لتجديد حظيرة العربات، خاصة شاحنات النقل العمومي للبضائع، وحافلات النقل العمومي للمسافرين.

وسيتم تخصيص مبلغ يناهز 280 مليون درهم لورش تجديد حظيرة العربات. وسيخصص مبلغ 100 مليون درهم لتكوين السائقين المهنيين العاملين في المجال، تنفيذا لما نصت عليه مدونة السير، التي جعلت التكوين والتكوين المستمر مسألة إجبارية.

وسيخصص باقي الميزانية التي رصدتها الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية للاستثمار في النظم المعلوماتية، والتكنولوجيات الحديثة، عبر رقمنة الإجراءات ومساطر تدبير الوكالة، وكذلك الاستثمار في أدوات المراقبة، والبحث العلمي والتربية الطرقية.

علاقة بذلك، أعطت الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية انطلاقة أشغال بناء المركز التفاعلي للتربية الطرقية بمدينة تمارة، الخاص بالأطفال، وهو فضاء يختزل الوضعيات المرورية الموجودة في الفضاء العمومية، بما يساعد الأطفال على اكتشاف الفضاء الطرقي وتعلّم أسس التصرف فيه بشكل آمن.

وأردف بولعجول بأنّ المركز التفاعلي للتربية الطرقية بتمارة فضاء سيتعرف فيه الأطفال، من خلال دروس نظرية وتطبيقية، على علامات التشوير الطرقية، وسيتعلمون فيه كيفية التعامل مع الطريق، مثل استعمال ممر الراجلين، والممرات الخاصة باستعمال الدراجات على الطريق، وغيرها...

وأبرمت الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية اتفاقية مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة الرباط-سلا-القنطيرة، التي ستعمل على تعبئة الأطفال من أجل الاستفادة من المركز التفاعلي للتربية الطرقية بتمارة. وأشار المتحدث إلى أنّ هناك مشاريع مماثلة قيْد الإنجاز، بشراكة مع الجماعات المحلية، في كل وجدة وكرسيف والعيون وقلعة السراغنة.

من جهة ثانية، قال مدير الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية إنّ المنجزات المحققة في مجال السلامة الطرقية، على مستوى البنية التحتية، يجب أن توازيها قناعة بأن "الاشتغال على الإنسان هو الأهم، من أجل تهذيب سلوك مستعملي الفضاء الطرقي، باعتبار أنّ غالبية حوادث السير سببها العنصر البشري".

في هذا الإطار، قال بولعجول إن عملية التحسيس التي تقوم بها الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية ستعزز ببرنامج تلفزيوني، سيبث قريبا، وستقدمه الطفلة مريم أمجون، الحائزة على جائزة تحدي القراءة العربية السنة الفارطة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - فاعل جمعوي الخميس 27 فبراير 2020 - 02:17
...أغنى الوكالات وطنيا ولا تستطيع توفير قبعات واقمصة وملصقات لتنظيم انشطة توعوية تحسيسية بالسلامة الطرقية نستحيي عندما نتجه نحو مديريتكم ويقولون لا نملك شيئ لا ملصقات لا قبعات والملايين تصرف كل سنة ..... غريب صراحة.
يجب تغيير عقلية التسيير وليس مالية التسيير
2 - 560 مليون درهم الخميس 27 فبراير 2020 - 03:49
"اغلب حوادث السير سببها هو العنصر البشري"... هذا قول خاطئ و خطير ورد عن مسؤول ، خاطئ لانه لا توجد اي دراسة علمية من جهة موثوقة تثبت ذلك، خطير لان عدد كبير من الأرواح تزهق في حوادث سير متفرقة سببها غياب او عيوب التجهيزات و الاشارات الطرقية. مثالين من مدينة تمارة التي تم تدشين المركز المذكور م طرف الوزير و رئيس المجلس البلدي لنفس الحزب، اولا بالمدخل الشمالي للمدينة توجد قنطرة فوق السكة الحديدية ما بين منعرجين خطيرين تسببا في عدة حوادث قاتلة بسبب أنحاء كل منعرج الى خارجه و ليس الى داخله رغم وضع الحواجز الإسمنتية ( و يييه!) بجانبهما. ثاني مثال من المدخل الجنوبي للمدينة حيث لا يوجد به اي ممر الراجلين او منظم ضوئي لحركة السير او مدار طرقي ناهيك عن حفر قارعة الطريق... الى حيث الوصول الى المدار أمام محطة القطار وسط المدينة... اما 560 مليون درهم فهو مبلغ كبيييير
3 - Sch الخميس 27 فبراير 2020 - 07:29
Ilya meme question a les ecoles avec quoi vous pouvez dimunier les accidents
4 - السلامة الطرقية رهينة ب.. الخميس 27 فبراير 2020 - 08:35
السلامة الطرقية رهينة بإنشاء الطرق السريعة بجودة عالية.

لهذا نناشد صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله ورعاه بالتدخل فوراً لإنشاء الطرق السريعة بين تطوان والحسيمة والنظور عبر الجبهة وكتامة إلى فاس وتازة. بحيث الآن أصبحت هذه الطرق تسمى "طرق الموت" بالخصوص الطريق الذي يربط بين تونات والحسيمة وكذالك الطرق الذي يربط بين تطوان والحسيمة.

الله الوطن الملك.
5 - ملاحظ الخميس 27 فبراير 2020 - 08:45
لماذا لايتم تخصيص ميزانية لدعم تجديد حافلات النقل المدرسي، هذا حيف في حق هذا القطاع الاجتماعي بالدرجة الأولى؟؟؟
6 - mouhajir الخميس 27 فبراير 2020 - 11:02
vous êtes pauvre aussi en panneaux de signalisation
presque invisibles ou bien abîmés
l'état des routes catastrophique

mouhajir
7 - Hassan الخميس 27 فبراير 2020 - 12:56
تخسر اموال طائلة في الإشهار. إشهار بئيس غالبا يفتقد الذكاء ولا يصل إلى الهدف. لا تعمل الوكالة على محاربة الاسباب الحقيقية لحرب الطرق على الخصوص الرشوة. حتى قانون السير لا تهتم فيه الا بالسرعة، مع ان امورا كثيرة لا يحترمها السائقون مثل منبه الدوران مثلا. باختصار مسيرو الوزارة والوكالة تفتقران للابداع والذكاء.
8 - ايوب الخميس 27 فبراير 2020 - 13:46
بذروا الأموال يمينا وشمالا على حساب معانات هدا الشعب المقهور لاكن لماذا الزيادة في مصاريف التامين فنحن من اغلئ الدول في الضرائب والتامينات والاجور هزيلة جدا وهذا يفسر شيئا واحدا هو استمرار آقتصاد الريع وخنق المواطن البسيط لتعيشوا انتم البدخ والأبهة
9 - قول الحقيقة الخميس 27 فبراير 2020 - 14:17
البنية التحتية الطرقية جد هشة و متلاشية وغير صالحة لسير العربات و السيارات عليها. و لكن إذا تم نشر المبالغ المرصودة لصيانة الطرق سواء من طرف الدولة و الجماعات الترابية لإانك ستتفاجأ و تستغرب حيث ستجد الملايير و الملايير و لكن ماينجز بهذه الأموال جد هزيل و لا نحس به و خصوصا أن أكثر عمليات الصيانة تكون ترقيعية يدوم مفعولها لمدة محدودة لتعود الحالة إلى ماكانت عليه من قبل . كما يجب على المواطن أن يعرف أن الطرق المتواجدة داخل التجزئات السكنية ينجزها أصحاب التجزئات وليس القطاعات المكلفة بالطرق . و لايجب أن تحسب لفائدة الدولة . ربما الدولة مكلفة فقط بالطرق المرتبة أي الوطنية و الجهوية والإقليمية . وكما جاء في تعليق سابق يجب تغيير عقلية التسيير وليس ميزانية التسيير.
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.