24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

02/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:1113:3617:0519:5221:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. حجز نصف طن من "الماحيا" بمدينة أكادير (5.00)

  2. عامل إقليم سطات يتفقّد مرضى فيروس "كوفيد ـ 19" (5.00)

  3. هل يعجّل فيروس "كورونا" بإحداث المجلس الأعلى للأمن؟ (5.00)

  4. محنة أسرة مع الفقر (5.00)

  5. مغاربة في "مخيم العار" بمليلية المحتلة يطلبون العودة إلى البلاد (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | اتهامات "بيع الماتش" تلتصق بـ"تشرذم نقابي" أمام الوزير أمزازي

اتهامات "بيع الماتش" تلتصق بـ"تشرذم نقابي" أمام الوزير أمزازي

اتهامات "بيع الماتش" تلتصق بـ"تشرذم نقابي" أمام الوزير أمزازي

طفت على السطح، في الآونة الأخيرة، انتقاداتٌ عبَّر عنها عدد من نساء ورجال التعليم، موجّهة إلى النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، بسبب وجود خلافات فيما بينها، يُضعف قوّتها في جلسات الحوار مع وزارة التربية الوطنية حول الملف المطلبي للشغيلة التعليمية.

وذهب أساتذة إلى اتهام بعض النقابات التعليمية بـ"بيع الماتش"، بعد "فسخ" التنسيق النقابي الخماسي، وانشطاره إلى تنسيق نقابي ثلاثي يضم ثلاث نقابات وتنسيق ثان يضمّ نقابتيْن؛ وهو ما يرى فيه الأساتذة أنه سيُضعف قوّة النقابات في التفاوض مع الوزارة.

عبد الرزاق الإدريسي، الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم (التوجه الديمقراطي)، لمْ ينْفِ وجود ضُعف على مستوى التنسيق بين النقابات التعليمية الخمس المفاوِضة للوزارة، كما أكد أن هذا الضعف سيؤثر على القوة التفاوضية للنقابات التعليمية على طاولة الحوار مع وزارة التربية الوطنية.

ضُعف التنسيق بين النقابات التعليمية لن يُضعف قوتها التفاوضية فحسب، بل "سيدفع الحكومة والوزارة الوصية على قطاع التعليم إلى التمادي في الهروب من الحوار ومن التفاوض لحل مشاكل نساء ورجال التعليم المتراكمة منذ سنة 2009 على الأقل"، يوضح الإدريسي في تصريح لهسبريس.

وانتهت آخر جلسة حوار بين التنسيق النقابي الخماسي ووزارة التربية الوطنية يوم 24 فبراير الجاري، بإعلان هذه الأخيرة تعليق الحوار، بسبب "عدم التزام الأطراف المعنية بمُخرجات لقاء 12 فبراير، الذي أكد على الاستعداد المشترك لإيجاد حلول عملية متوافق عليها".

وبرز التشرذم في صفوف التنسيق النقابي المفاوض لوزارة التربية الوطنية عقب تعليق الاجتماع، حيث أصدرت النقابة الوطنية للتعليم CDT والجامعة الوطنية للتعليم الحر FNE بلاغا مشتركا حول تعليق الاجتماع؛ فيما أصدر التنسيق النقابي الثلاثي، الذي يضم الجامعة الحرة للتعليم والنقابة الوطنية للتعليم، والجامعة الوطنية للتعليم، بلاغا ضمّ الموقف المشترك للنقابات الثلاث.

وأرجع عبد الرزاق الإدريسي سبب عدم توحيد صفّ التنسيق النقابي إلى وجود اختلاف في تقدير النقابات التعليمية المشكّلة للتنسيق، لما ينبغي القيام به إزاء الوزارة، إذ ترى نقابات أنّ المرحلة الراهنة تستدعي تعميق النقاش والحوار؛ بينما ترى نقابات أخرى أنّ الوزارة والحكومة لا إرادة لهما في التفاعل الإيجابي مع مطالب النقابات.

"نحن لا نرفض الحوار، بلْ مع استمراره، ولكن هناك ملفات لا تحتاج أصلا إلى نقاش، بل إلى قرار من رئيس الحكومة ووزير التربية الوطنية، مثل النظام الأساسي"، يقول الإدريسي، مضيفا "أنّ الوزارة قالت إنها ستأتي بالنظام الأساسي خلال آخر جلسة مع الأساتذة المتعاقدين، وستطرح خلال الاجتماع المعلّق؛ لكنها لم تفعل".

وذهب الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم إلى التشكيك في وجود النظام الأساسي الذي تتحدث عنه الوزارة، قائلا: "في نظري، هذا النظام غير موجود أصلا. وأتحدّى أيّ نقابي أنّ لديه نسخة من مشروع هذا النظام، وإذا كان موجودا حقا فعلى الوزارة أن تسلمنا نسخة منه لنتداول حولها داخل الأجهزة النقابية".

وانتشرت في مجموعات الأساتذة على تطبيقات التواصل الفوري تعليقات تنتقد فسخ التنسيق النقابي الخماسي، معتبرة أنّ الأمر تقف خلفه مصالح وأهداف انتخابية وسياسية، واتخاذ نساء ورجال التعليم مَطيّة للتقرب من السلطة وتحقيق المصالح الشخصية للفاعلين النقابيين.

واعتبر عبد الرزاق الإدريسي أن التشرذم، الذي يَسم التنسيق النقابي الخماسي في قطاع التعليم، ليس وليد اليوم؛ بل يعود إلى سنوات، نتيجة غياب الديمقراطية داخل النقابات نفسها، وتعامُل الحكومة معها "بشكل لا ديمقراطي، إذ لا تأخذ بعين الاعتبار الدور الكبير الذي تلعبه النقابات في الدفاع عن حقوق الشغيلة، التي لها مكانة اعتبارية في المجتمع، باعتبارها هي المنتجة لكل الخيرات".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (27)

1 - اعلامي الخميس 27 فبراير 2020 - 17:10
مؤسف حال التعليم في هذا الوطن وزارة و حكومة فاشلة
2 - تمديد التقاعد الخميس 27 فبراير 2020 - 17:17
بيع الماتش كان منذ سنوات ليس في النقابات فقط بل في الكل في الاحزاب في الجمعيات في الاعلام وهكذا بالنسبة لي مادام تم تمريرقرار تمديد التقاعد فشيء طبعي ان يتم تمرير باقي القرارخصوصا وكيفما كان محتواها تبقى أهون من قرار تمديد التقاعد
3 - immqd الخميس 27 فبراير 2020 - 17:35
للاسف يخططون لجعل المرسمين متعاقدين ....مادامت محاولات اىمتعاقدين باءت بالفشل من اجل الحصوص على ترخيص ...اذن الحل هو نقل المرسمين الى متعاقدين وهذا ما تواطؤوا عليه وينكرونه!!!! فلا يحزن المتعاقون فإذا عمت هانت !!!
4 - Lotfi الخميس 27 فبراير 2020 - 17:51
في حقيقة الأمر جميع الماتشات مبيوعة ..الناس تنخدع وراء اقوال الكواملية والنقابات في اجمل بلد في العالم خنازير بامتياز
5 - الاقتطاعات هي الحل الخميس 27 فبراير 2020 - 17:53
لا خير في نقابات آخر الزمن مجتمعة أصبح شغلها الشاغل تبطيق المتقاعسين ،في الوقت الذي ترك المتعلمون وهم بالملايين بدون دراسة ظلما وعدوانا ،انتصرت النفايات للمتعاقدين ذوي المستوى الضعيف اقسم بالله أن 3/4 منهم غير صالحين للتعليم رصيدكم تخراج العينين ،أين الاقتطاعات والتي ارغمت القطيع على العودة في السنة الماضية ؟
6 - مغربي حتى النخاع الخميس 27 فبراير 2020 - 18:01
ومتى كانت النقابات تدافع عن مصلحة الطبقة الوسطى و الفقيرة كل المراسيم و القونين التي نراها الآن تضرب في عمق جيوب المغاربة مرت من بين أيدي النقابات دون أن تحرك ساكناً...النقابات لم يعد لها دور سوى الدفاع عن مصالها الشخصية.
7 - ben lebsir ahmed الخميس 27 فبراير 2020 - 18:06
ليس دالك لان النقابات تحثرم القانون الدي يسير على كل انسان التعاقد مفهوم انك وقعت مع الدولة بالتعاقد يعني عمل وقت على حساب المدة التي امضيت او وقعت عليه ايس عمل دائم انثم تعرفون هدا انداك وكنثم تستعملون كل طريقة لتوقيع على دالك العمل استملثم الوساطة والطلب وووو لكن الان مادا تطلبون اقسم لكم ان لو انثم في دولة اروبية لدفعثم الكثير لانك لم تلتزمون بالعقد
8 - أستاذة بالإعدادي متقاعدة الخميس 27 فبراير 2020 - 18:10
يا ما باعت النقابات ماتشات هما ولعل خير مثال على ذلك خريجو المراكز التربوية الجهوية والذين مروا بتكوين صارم ذاقوا فيه مرارة التكوين وضعف العيش بسبب البعد عن الأسر العيلة وخلال الترقية من سلم 9 إلى 10 وسلم 10 إلى 11 ضاعت منهم سنوات وهناك من تقاعد دون أن يصل إلى هذه الترقية
9 - reda الخميس 27 فبراير 2020 - 18:22
لقد.عودتنا النقابات على بيع الطرح و القضايا الكبرى من أجل مصالح شخصية ضيقة
10 - گرسيفي الخميس 27 فبراير 2020 - 18:25
مذ عرفت بأن النقابات تمول من طرف الدولة، سحبت انخراطي منها.
11 - OBSERVATEUR الخميس 27 فبراير 2020 - 18:30
راه البطولة كاملة مبيوعة ماشي غا ماتش واحد أو شحاااااااال هدا !!!
12 - Pseudo الخميس 27 فبراير 2020 - 18:32
ماذا ننتظر من نقابات عشش فيها الفساد واحتكرت فيها نفس الوجوه مركز القرار لعشرات السنين؟ ماذا ننتظر من نقابات تتلقى دعما بالملايير من الحكومة دون تقديم الحسابات؟ ماذا ننتظر من نقابات تدافع عن الباطل لمجرد ان المعني بالامر حامل لبطاقتها حتى لو ادى الامر بالحاق الاذى بشخص آخر لانه غير منتمي لنفس الهيئة او لاية جهة؟
13 - متعاقد الخميس 27 فبراير 2020 - 18:32
النقابات أصبحت وراء في وضع لا تحسد عليه التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد ستصبح أقوى
14 - ولد العمومي... الخميس 27 فبراير 2020 - 18:35
احسن اختبار في تاريخ المغرب الحديث للنقابات هو اختبار حكومة بنكيران...الاعتراف فضيلة...بنكيران عرى وفضح العمل النقابي بالمغرب...الكل يعلم ان الانتماء الى النقابة والحصول على بطاقتها او بطاقات اكثر من نقابة لحاجة في نفس يعقوب...مع موت مفهوم المناضل في التعليم ماتت النقابات...هذا امر بديهي وصار معروفا...بلقنة المشهد النقابي...لنعد الى فكرة مهمة ما الداعي لتعدد النقابات في جسم تعليمي واحد...مشاكلنا وحيدة وواحدة...مطالبنا تحسين الوضع واصلاح التعليم...السياسة لها مجالها...رحم الله ما قاله وزير التعليم سابقا الطيب الشكيلي من ان رجال التعليم مستغلون سياسيا....
15 - انس الخميس 27 فبراير 2020 - 18:39
كلشي من هداك الدعم الذي تقدمه الدولة للنقابات ... واش الدولة كتعطي دعم للنقابات بملايير السنتيمات وغادي يتسوقو للشغيلة .. من نهار عقلت على النقابات ما دارو شي خطوة يفرح لها رجل التعليم ..رجال التعليم الوحيدين اللي النقابات تاعهم منزوعة الانياب ... التنديد ولغة الخشب في البيانات لا أقل ولا أكثر
16 - عمر الخميس 27 فبراير 2020 - 18:40
تحية للجميع،إن كثرة الأحزاب والنقابات لا تخدم مصلحة المواطنين عامة ولا مصالح الموظفين والمأجورين والذين فرض عليهم التعاقد والمنتمين إلى مؤسسة الإنعاش الوطني خاصة...
17 - sami الخميس 27 فبراير 2020 - 18:51
Unions are puppets at the hands of the ministery of education. The best thing to do, is to expect no change
18 - متفرج الخميس 27 فبراير 2020 - 19:01
لا تحاسبوا المتواطئين مع المخزن.انهم معه وضدنا .انهم يتحركون وفق نوجيهات الاسياد بالخارج وعلى راسهم النقد الدولي البطل العالمي المتوحش.امالنا بيعت من زمان وليس الان.الان نهايتنا .انها حكومات الدوس على الكرامات واحتقار البشر في احسن بلد في العالم شرف الله قدركم وعظم اجركم في شرفكم ورزقكم ووطنيتكم....
19 - محمد غاضب الخميس 27 فبراير 2020 - 19:07
السؤال المطروح الآن هو : لماذا تأخرت هذه النقابات التي تدعي الآن الدفاع عن المتعاقدين كل هذه السنوات ؟ أين كانت لما فرض التعاقد وأشبع الأساتذة المتعاقدين العصا في شوارع الرباط ؟ لماذا تريد اليوم الركوب على هذا الملف ؟ هل التنسيقية الآن في حجر ؟
20 - خارج التغطية. وجدة الخميس 27 فبراير 2020 - 19:08
ضاعت امانينا في الترقية خارج السلم مع هؤلاء المتعاقدين .... يارب تفرج على اولادي بهربة من هده البلاد ...
21 - عابر سبيل الخميس 27 فبراير 2020 - 19:55
النقابات أصبحت مثل الاحزاب مخترقة و متحكم فيها من طرف أصحاب القرار فكما حدث إنزال في اختيار الامين العام لحزب البام فكذلك النقابات يحدث معها فهي ليت ديموقراطية تنطلق من القواعد بل يتم فبركة كل شيء قبل الانتخابات.
22 - معارف خيوط اللعبة الخميس 27 فبراير 2020 - 20:23
يا الفاهم افهمني راه النقابات فهد البلاد راه هما الاحزاب الى الاولى الثانية كتبخ هدا هو
حالنا ديما املي بديت كنفهم شوي دبا انا على
مشارف الشيخوخه ا باقي كنسمع نفس الاسطوانة اكنشوف نفس المسرحية مع تغيير
الاشخاص
23 - زهران الخميس 27 فبراير 2020 - 20:43
انتهت النقابات يوم مر قانون التقاعدو كلهم موافقون عليه .....في نظري لا انتمي لاي نقابة ولن انتمي ....فالحكومة مجبرة على الحفاظ على النقابات والا فهي تعرف ادا اضعفت النقابات فالتنسيقيات على الابواب ....خلاصة القول انهم يمثلون انهم يتحاورون فقط
24 - رجل تعليم الخميس 27 فبراير 2020 - 21:10
هل يمتلك موظفو التعليم الشجاعة للتحرر من عبودية نقابة الأموي إنهم جنود مستعدون لكل شيئ فهنيئا لهم إنهم مجندون مجانا و لو بالخسارة.
25 - حسن فارس الخميس 27 فبراير 2020 - 22:06
حين مررالثالوث المرعب (الزيادة في سن التقاعد،التخفيض في النسبة .الزيادة في الضريبة ) تاكدت ان النضال النقايي شيع الى مثواه الاخير.لذلك ننتظر المزيد من الانتكاسات في ظل هذا التشرذم الذي لم يسبق له مثيل. لقد لقد اكلنا يوم اكل الثور الابيض...
26 - lahbil الخميس 27 فبراير 2020 - 23:02
والماتش لكبير ديال الفنال بعتوه في عهد بنكيران حيث متيمسكمشي انتما صوتو لصالحو امام انظار المغاربة الواحد تيخدم باش اياخد تقاعد مريح اعيش بيه هما كلاو لفلوس وانتما كليتونا حناية
كنتو طالبو حكومة التناوب اللي جات بالمغادرة الطوعية هي اللي خرجت علينا هما داو الملايين وحناية جوج فرانك عيب اوعار حتى لعند الواحد القهار اونتحاسبو
27 - ابوانا سفيان الجمعة 28 فبراير 2020 - 09:33
انا ارا ان التعاقد مند اربع سنوا ت اعطى اكله بإمتياز نرا التلاميد يقرؤون جيدا ونتاءج ممتازة ولا غيبات للأساتدة مهما كان الامر ونر القورا والجبال وصل اليها الاستادواباء اولياء التلاميد والمدن اسبشرو خيرا بهدا التعاقد التعليمي..والا تتنازل الحكومة عن التعاقد لو تنازلت عن دالك ووضفتهم في الوضيفة العمومية وترى شواهد طبية من كل الاساتدة
والتعليم سيجل!! انا ايد ان يبقى التعاقد ولا تتنازل الحكومة عليه مهما كلف رغم ان تعليقي لايعجب الكتير سيرى دون علي بالشتم والسب ..مشي مشكل انها الحقية المره!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟امزازي كون قوي جدا وصلب.......محبكم في الغيور على التعليم في المغرب.... ...
المجموع: 27 | عرض: 1 - 27

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.