24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

02/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2806:1413:3017:1120:3822:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. منظمة تنسب تدنيس "شارع اليوسفي‬" إلى التطرف (5.00)

  2. تعاونية تنتج كمامات للأطفال لسد الخصاص في الأسواق المغربية (5.00)

  3. الأمن يوقف عامل نظافة استغل مريضات جنسيا بفاس (5.00)

  4. "أمنستي" ترفض استغلال المنظمة في بيان التضامن مع الريسوني (5.00)

  5. سابقة .. المغرب يُطور اختبارا تشخيصيا لفيروس "كورونا" المستجد (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | "كورونا" يمنع العمال المغاربة عن الحقول الفرنسية

"كورونا" يمنع العمال المغاربة عن الحقول الفرنسية

"كورونا" يمنع العمال المغاربة عن الحقول الفرنسية

تواجه فرنسا خصاصاً حاداً في اليد العاملة الموسمية اللازمة في المزارع، بسبب إجراءات الطوارئ التي منعت الرحلات الجوية الدولية؛ وهو ما اضطر الحكومة لدعوة الفرنسيين غير العاملين إلى التوجه إلى العمل في الحقول.

وذكرت مواقع إخبارية فرنسية أن القطاع الفلاحي الفرنسي في حاجة إلى 200 ألف شخص في الأشهر الثلاثة المقبلة لتخفيف غياب العمال الأجانب الذين لا يستطيعون القدوم إلى فرنسا، نظراً لإجراء إغلاق الحدود بسبب تفشي فيروس "كورونا" المستجد.

وفي السابق، كان القطاع الفلاحي الفرنسي يستقدم عمالاً أجانب من المغرب وتونس وأوروبا الشرقية، أما العمال غير الحاصلين على أوراق قانونية في فرنسا فيترددون في السفر عبر البلاد بسبب انتشار دوريات الشرطة التي تراقب الإغلاق.

هذا الوضع دفع ديدييه غيلوم، وزير الفلاحة الفرنسي، إلى دعوة الفرنسيين إلى التضامن واستهلاك المنتجات المحلية لدعم الاقتصاد الوطني، وأضاف قائلاً: "أناشد الرجال والنساء الذين لا يعملون حالياً أن ينضموا إلى الجيش الفلاحي الفرنسي العظيم".

ويقصد الوزير الفرنسي بدعوته هذه فئات متوقفة بشكل مؤقت عن العمل، وهم النوادل ومصففو الشعر وموظفو الاستقبال في الفنادق وجميع الأشخاص غير القادرين على القيام بأنشطتهم المهنية المعتادة بسبب الوضعية الصحية الاستثنائية، إضافة إلى الطلبة والعاطلين عن العمل.

وأوضح الوزير أن المزارعين سيدفعون للعمال رواتبهم بعد تحديد كيفية ذلك باتفاق مع وزارة العمل ووزارة الاقتصاد، وزاد متسائلاً: "كيف لا يمكن لمصفف شعر أن يقطف الفراولة أو يضع الياغوت في العلب؟".

وقد لاقت التصريحات الصادرة عن المسؤول الحكومي الفرنسي موجة سخرية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأعلن الاتحاد الوطني الفرنسي للمزارعين عن اتخاذ تدابير لضمان سلامة العمال الموسميين المحتملين الجدد، بما في ذلك الابتعاد الاجتماعي، في سعي إلى تفادي خسائر القطاع التي تضررت إثر فرض إجراءات الطوارئ الصحية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - سمير الخميس 26 مارس 2020 - 17:52
نحن هنا بالمغرب تم توقيف العمل في محطات القطار بالنسبة للرجال الامن الخاص دون تعويض او تصريح لدى الوكالة الصندوق الضمان الاجتماعي
2 - يام الخميس 26 مارس 2020 - 17:57
العمل عبادة والفلاحة من اشرف المهن. ومحظوظون حيت لقاو فرصة شغل. اللهم يسر امورنا وابعد عنا البلاء يا رب
3 - paris ville fantôme ! الخميس 26 مارس 2020 - 18:04
نعم تكلموا مؤخراً عن اقتراب موعد جني الفواكه بفرنسا !! لكن الغريب في الأمر ان جل العامﻻت والعاملين من يد عاملة اسبانية وبرتغالية وبعض الدول أوربا الشرقية ، ﻻن الثمن مرتفع والحقوق مضمونة !! خاصة حقوق النساء !! عكس كما يحدث في اسبانيا للمغربيات !! من دعارة ورواتب هزيلة وسكن غير ﻻئق بدون مراحيض وﻻ مياه ! امام اعين الحكومة اﻻسبانية .
4 - شتف مسعود الخميس 26 مارس 2020 - 18:22
و ما لنا نحن؟ فرنسا تدبر مشاكلها و لها مشاكل تخصها هي و لا علاقة لنا بها رغم ان البعض يريد ان يلصقنا بها رغم ارادتنا- فرنسا لها ثقافة و تاريخ و تقاليد و عادات و تنظيم و نظرة للحياة و نفسية و مزاج مخالف للمغاربة تماما و عقليتهم ليست هي عقليتنا فنحن ايضا شعب و لنا لغة و تاريخ و ذاكرة و عادات و دين و لغة و نظرة و منظومة مختلفة و لا ننتمي الى نفس القارة و ليس لنا نفس المناخ الخ الخ...علاش زعما كولشي هذا الشي؟ العجز؟ قلة الارادة و العقل و التفكير و الجهد و التواكل على الغير و تقليده حتى في مصائبه و انحطاطه علاش؟ هل كل من يقلد فرنسا طفرو و تقدم و نفض التخلف عنه؟ لا احد بما في ذلك دول اوربية....اشنو زعما؟ افهم لو كنا نعيش في 1880 الى 1933 حيث كانت الامبراطورية الاستعمارية سائدة في 3 قارات...لكن اليوم العالم تغير و ظهرت دول اخرى سواء في اوربا او في اسيا او حتى في افريقيا و انكمشت فرنسا كليا و شاخت ساكنتها اذ ان 35/° منا يزيد عمره عن 70 سنة و تعداد سكانها لا يزيد عن 58 مليون و غالبيتهم بلا هوية...كيف نتبعهم؟ نقلدهم فيماذا؟ فرنسا تعيش على اوهام الماضي ومن الدول التي لا تحب الخير للشعوب الاخرى..
5 - mre الخميس 26 مارس 2020 - 18:35
كانوا يبحثون عن المهاجرين لطردهم و اليوم يبحثون عنهم لجلبهم. كانوا يهينون الناس في قنصلياتهم و اليوم كلها فارغة. إن الله على كل شيء قدير. بضعة أسابيع فقط هي الفرق الزمني.
6 - ؟؟؟؟ الخميس 26 مارس 2020 - 18:36
( أناشد الرجال والنساء الذين لا يعملون حالياً أن ينضموا إلى الجيش الفلاحي الفرنسي العظيم".

ويقصد الوزير الفرنسي بدعوته هذه فئات متوقفة بشكل مؤقت عن العمل، وهم النوادل ومصففو الشعر وموظفو الاستقبال في الفنادق وجميع الأشخاص غير القادرين على القيام بأنشطتهم المهنية المعتادة بسبب الوضعية الصحية ) كيف ؟؟؟!!!!!!والحجر الصحي مؤدى عنه بنسبة %80 من الراتب الشهري إما فهو مقال خوزعبلي أو السيد الوزير كان في حالت سكر ولم يفقه مايقول
7 - اسماعيل الخميس 26 مارس 2020 - 22:34
السلام عليكم عدد العاطلين في فرنسا أربعة ملايين وأنتم دائما تحملون فرنسا اسبانيا وايطاليا والمانيا فيقوا من سباتكم وافعلوا شيءا لبلدكم انتهى
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.