24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3405:1712:2916:0919:3221:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | مصحات خاصة تدخل على الخط للتكفل المجاني بمصابي "كورونا"

مصحات خاصة تدخل على الخط للتكفل المجاني بمصابي "كورونا"

مصحات خاصة تدخل على الخط  للتكفل المجاني بمصابي "كورونا"

كشف عدد من الأطباء المستثمرين في القطاع الصحي الخاص عن استعدادهم الكامل لمساعدة الدولة المغربية في مواجهة فيروس "كورونا" المستجد، ضمن الجهود التي يبذلها المغرب لإسعاف المصابين.

وتأتي هذه الخطوة في وقت ستعزز فيه الطاقة السريرية للإنعاش في المملكة والمقدرة حاليا بـ1640 سريرا، حيث ينتظر أن ترتفع في الأسابيع المقبلة، نتيجة اقتناء عدد من تجهيزات التنفس الاصطناعي، إلى حوالي 3000 سرير.

وفي الوقت الذي أكد فيه سعد الدين العثماني، في المجلس الحكومي، أنه "بالموازاة مع المجهود لتوفير التجهيزات الضرورية، فإن الاستعدادات من قبل الطاقم الطبي والمسؤولين في وزارة الصحة مستمرة لمواجهة مختلف الاحتمالات"، قال أكثر من مسؤول في المصحات الخاصة بالمغرب إنهم "قرروا تجهيز مصحاتهم لاستقبال المصابين، في حال تم استنفاد الأسرّة في مستشفيات الدولة".

وأعلن أحد أكبر مالكي المصحات الخاصة في الرباط عن تخصيص ثلاث مصحات من أصل خمس للتكفل بالمصابين بفيروس "كورونا" المستجد، معلنا أنه قرر مساعدة الدولة في حال لم تستوعب المستشفيات العمومية الأعداد التي يمكن أن تصاب بهذا الفيروس الفتاك.

ويسابق أرباب المصحات الخاصة الزمن لتهيئ أكبر عدد من الأسرة والتجهيزات الطبية عبر ربوع المملكة، للمساهمة في المجهود الوطني الذي تقوده الدولة المغربية ضد الفيروس الذي أعلنته منظمة الصحة العالمية جائحة.

وفي هذا الصدد، أكد أكثر من مسؤول عن مصحات القطاع الخاص أن هناك توجها لدى جميع المصحات بتخصيص بين 50 و70 في المائة من عدد الأسرة التي يتوفرون عليها بأجهزة لمساعدة الدولة في مواجهة الوباء.

وكانت وزارة الصحة قد عقدت لقاءات مع أرباب المصحات الخاصة الذين أبدوا للقطاع الحكومي استعدادهم للانخراط في استقبال وتقديم يد العون في ظل الأزمة التي يعيشها المغرب، بهدف محاصرة وعلاج المصابين بفيروس "كورونا".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (79)

1 - hayat الأحد 29 مارس 2020 - 13:08
نعم المصاب جلل. الكل يتجند لانقاد البشرية. ولكل اجره. الرؤيا الان تتغير من كسب الاموال الى كسب الاجر والثواب. التجارة اليوم معيارها التجارة مع الله سبحانه و تعالى.
فلنتجند جميعا مل في اختصاصه. و العامة تتجند وتساعد بالمكوث في المنازل.
2 - GHATISSI BOUCHRA الأحد 29 مارس 2020 - 13:08
في نضري يجب الإستعانة بأخصائيين نفسيين لمساعدة المصابين على تجاوز الأزمة وبالتالي تقوية المناعة النفسية التي لها دور في مواجهة المرض وبالتالي انخفاض نسبة الوفيات ..نحن في المغرب نهمل هدا الجانب بينما في دول أخرى تعير الصحة النفسية اهتمام بالغ
3 - مواطن الأحد 29 مارس 2020 - 13:09
يجب على الدولة مراجعة سياستها بالنسبة للصحة والتعليم لان النتائج التي تعلنها تؤكد فشل السياسة الصحية في المغرب ونحن لازلنا في بداية الوباء
4 - الوقاية اولا واخيرا الأحد 29 مارس 2020 - 13:10
مبادرة انسانية طيبة ونسال الله ان لا نكون مضطرين للجوء الى هذه المؤسسات .من جهة اخرى تبقى الوقاية والمكوث في البيت افضل علاج متاح حاليا حيث بلغت نسبة الوفيات بالفيروس في أستراليا 12.6 في المائة، وفي إيطاليا 10.8 في المائة، وفي إسبانيا 8 في المائة.
اذا كانت النسبة في المغرب 6 في المائة فمعنى ان النظام الصحي المغربي افضل من الانظمة الاسترالية الايطالية الاسبانية وحتى الفرنسية بمنطق من يهتم بالارقام .
اظن ان الوباء جديد وسيتبث البحث العلمي مستقبلا سبب حدته لدى شعوب ومناعته عن شعوب اخرى ولا دخل لقوة النظم الصحية في الموضوع لانه في الدول الرائدة عالميا كايطاليا واسبانيا اصبح الاطباء ينتقون المرضى ولا يتكلفون الا بالحالات التي تكون فيها نسبة الشفاء عالية ويتركون البقية للموت المحتم نسال الله السلامة .
5 - مغربي الأحد 29 مارس 2020 - 13:11
مزيان مبادرة حسنة الله يجزي الجميع
6 - سعيد الأحد 29 مارس 2020 - 13:14
جزاكم الله خيرا وزاد من أمثالكم ولكل الدين يساهمون في التصدي لهذا الوباء الفتاك
7 - Abdelhak الأحد 29 مارس 2020 - 13:14
هذه هي المواقف التي تبقى راسخة في أذهان الناس لنترك الجانب المادي جانبا ونهتم بأرواح الناس ونشارك في إنقاذ البلاد من هذا الوباء الفتاك. الله يجازيكم بخير.
8 - المصطفاوي الأحد 29 مارس 2020 - 13:15
مبادرة طيبة يشكر عليها ملاك المصحات الخاصة، وهي ثمرة المعدن الرفيع للمغاربة، تحت القيادة الحكيمة لعاهل البلاد حفظه الله ورعاه.
9 - زينب الهلالي اخت حمزة الأحد 29 مارس 2020 - 13:16
اللهم اني اعوذ بك من البرص والجنون والجدام ومن سيء الاسقام
10 - الأطباء هاربين من كورونا الأحد 29 مارس 2020 - 13:16
في مدينة الناضور نصف العيادة مغلقة كل الأطباء هاربين من الجحيم كورونا حتي الأمراض العادية لن تجدي من ويصف لك دواء الا اضن المصحة الخاصة تستقبل مريض كورونا
11 - وفقكم الله للخير والعمل الصالح الأحد 29 مارس 2020 - 13:17
يقول النبي ﷺ: المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضًا وشبك بين أصابعه ويقول ﷺ: من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته ويقول ﷺ: والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه. حذيث صحيح
12 - سلام صويري الأحد 29 مارس 2020 - 13:17
هذا اقل شيء في ظل الصمت الرهيب للمصحات التجارية الخاصة والتي استفادوا من تدمير ممنهج لقطاع الصحة العمومية وراكموا الملايير واصبح ملاكوا مصحات التجارية من أغنى أغنياء البلد حيث استولوا على جيوب المواطنين واستفادوا من تواطء منظومة التحكم !!
بل يجب على الدولة رغم ضعفها اتجاه لوبي المصحات يجب عليها اجبار المصحات على الانخراط الكلي في مساعدة سلطات الصحة وتعمم جميع المصحات في البلد !!
13 - امغار نا ريف الأحد 29 مارس 2020 - 13:17
تحية خاصة للجهاز الصحي الاستثماري بالمغرب ولكافة المغاربة المتضامنين مع الشعب المغربي الابي ملاحظة بسيطة هي ان الحكومة يجب ان تاخد العبرة من هده الظرفية الضيقة والقاتلة التي تعانيها معظم دول العالم التي لم تكن تتخد الاحتياطات اللازمة اتجاه الكوارت الوبائية المحتملة ودلك بتوفير المستلزمات الطبية واعتماد البنية التحتية المتينة واعداد الاطر الطبية دات الكفاءات المتطلبة لاجل مواجهة اي كارثة وبائية لا قدر الله ومن اهم ما يجب فعله ضخ ميزانية محترمة لاجل هدا كله لكن للاسف كانت الحكومة المغرية وبالخصوص العدالة والتنمية تقتطع من ميزانية الصحة والتعليم لكي تنفخ في بعض الميزانيات التي لا تنفع بل تضر وها نحن اليوم نجني تمار فشل هده الحكومة التي لا علاقة لها بالتدبير والتسيير اللهم تقديم التنازلات والارضاءات لاجل الاحتفاض بالمناصب المدرة عليها بالربح حسبنا الله ونعم الوكيل
14 - اليوسفية الأحد 29 مارس 2020 - 13:18
تحية خالصة لارباب و لاطباء القطاع الخاص الدين بينوا عن الروح العالية الوطنية الدين بمتازون بها... و تحية خالصة لرجال الامن و السلطات في التطبيق الصارم للحجر الصحي في هده الضروف مكاين لا حقوق الانسان لا حتى لعبة.. شخصيا ادا وجدتموني خارج المنزل بدون حاجة خليوا دار بويا .. و من يوجد في الشارع بدون غرض استعملوا الهراوات رجاءا على غرار دول اخرى لان الامر خطيير و بعض الناس ما بغوش يحشموا صوف يؤدون صحة غيرهم الهراوة لمن يعصى... حتى تفوت هده الايام بادن الله و اراك حقوق الإنسان...
اجلسوا في بيوتكم
15 - زكرياء الأحد 29 مارس 2020 - 13:18
الجندي لا يجب أن يفر من المعركة ومن فر الا تحيزا لفئة او لقتال فقد خان وطنه وملكه. إن معركة وطننا الآن هي كورونا والاطقم الطبية هم الفرسان في هاته الحرب. لا تقفلو عياداتكم ولا تتأخرو في فتح مصحاتكم الخاصة. كونو ا رعايا أوفياء للوطن واقتدوا بملككم الذي ضحا بالاقتصاد والغالي والنفيس لحفظ أنفسنا وأنفسكم.
16 - مغربية الأحد 29 مارس 2020 - 13:18
بادرة طيبة يشكرون عليها. اتمنى من المغاربة الالتزام بالحظر الصحي و ان يلزموا بيوتهم. و ان تتخذ الحكومه كافه الاجراءات للحد من الوباء. اعان الله من خدم الوطن و المواطنين
الزموا بيوتكم يرحمكم الله حتى لا ينهار الوطن.
17 - اليوسفية الأحد 29 مارس 2020 - 13:18
تحية خالصة لارباب و لاطباء القطاع الخاص الدين بينوا عن الروح العالية الوطنية الدين بمتازون بها... و تحية خالصة لرجال الامن و السلطات في التطبيق الصارم للحجر الصحي في هده الضروف مكاين لا حقوق الانسان لا حتى لعبة.. شخصيا ادا وجدتموني خارج المنزل بدون حاجة خليوا دار بويا .. و من يوجد في الشارع بدون غرض استعملوا الهراوات رجاءا على غرار دول اخرى لان الامر خطيير و بعض الناس ما بغوش يحشموا صوف يؤدون صحة غيرهم الهراوة لمن يعصى... حتى تفوت هده الايام بادن الله و اراك حقوق الإنسان...حقوق الانسان
اجلسوا في بيوتكم.
18 - ahmed الأحد 29 مارس 2020 - 13:19
للاسف كثير من المصحات الخاصة تشتغل باطر القطاع العام وتستغل غياب المراقبة.
اطرح السؤال على المصحات الخاصة كم عدد بروفيسورات القطاع العام التي تشتغل معكم وكم عدد الاطباء كذلك والتي افرغت القطاع الصحي العام من اطره.
لان العديد من هذه الاطر تشتغل بدون عقود والمستفيذ هي المصحات الخاصة.
دعوة الى السلطات المغربية الى تاهيل المستشفيات العمومية والاستثمار في المنظومة الصحية على غرار صفقات السلاح الامريكية التي تتحول الى خردة دون ان يستفيذ منها المواطن.
19 - الله يشفيك الأحد 29 مارس 2020 - 13:19
انا اطلب من االله الصحة والشفاء للاسرة الصغيرة والكبيرة اي المغرب الحبيب...انا اعلم انا المستشفي المغربي الخاص اوالعام دون مستوي وانا الاطباء في المغرب يسعون وراء المال فقط . فطبيب يعتبر نفسه احسن من بيقية الشعب.
20 - نداء ..الى عمدة فاس الأحد 29 مارس 2020 - 13:19
نرحب ونشكر الجهود المبذولة.. لكن نريد المزيد. تعقيم الشوارع نادر. وكيف الاحياء سيدي العمدة. القلة المعدات. او يوء التدبير.... الاحياء الهامشية تعرف رواج كأنها. في ايام رمضان ههههه..مزيد من الجهد والتنسيق. والحملات للتوعية. والصرامة... هذا واجبكم كجنود المدينة... وختامها. له علاقة بالموضوع
الضغط على مستشفيات فاس.. لظروف عدة.. اين هب المصحات الخاصة التي لطالما راكمت الملايير لسنين وهي تشتغل بحرية ولا رقابة فعلية على الاثمنة.... الم تلزمها. بإعانة المدينة. والمساعدة. .مصحة الكوثر. عملاقة. مصحة النخيل.. الرايس... اكذال. والائحة طويلة. لهم اجهزة. وغرف ومعدات. ليساعدو. وطنهم. ويبصمو بصمتهم بالوفاء لهاته المدينة والوطن
الكل من مدينته يتضامن. وشكرا لكم
21 - محمد الأحد 29 مارس 2020 - 13:20
مبادرة وطنية وانسانية في هاده الضروف تستحق كل الشكر والتقدير للقطاع الطبي الخاص
22 - محمد الأحد 29 مارس 2020 - 13:20
أصلا الدولة خاصها تفرض عليهوم هاذ القرار بشكل إجباري ، وإذا تضاعف عدد المصابيين خاص الدولة تفتح الفنادق وتستقبل فيهوم الحالات
23 - mohamed chrif الأحد 29 مارس 2020 - 13:21
بادرة طيبة و لو أنها متأخرة نوعا ما
و نتمنى تكون عبرة و باراكا ما تمصو دم امواطن
24 - متطوع في المسيرة الخضراء الأحد 29 مارس 2020 - 13:23
هذا واجب إنساني قبل أن يكون وطني كل من ساهم في هذه الضرفية الصعبة جزائه عند عظيم
25 - يوسف هيسوكا الأحد 29 مارس 2020 - 13:23
هذا هو الامر الطبيعي .. بل يجب على الحكومة أن تعلن مصادرة كل المصحات الخاصة وإدماجها مع القطاع العام لمحاصرة الوباء الذي إذا تفشى وتمكن من البلد فإنه سيدمر الجميع...

نتمنى أن يسرع إخوتنا في الإنسانية في الدول المتقدمة في إيجاد علاج لهذا الوباء حتى نخرج من هذا الرعب الذي لم مفكر يوما أننا سنعيشه .
26 - مغربي أصلي الأحد 29 مارس 2020 - 13:24
باعتماد الدولة لسياسة إهمال قطاع الصحة ونشر الجهل بين المغاربة بعدم اهتمامها بالتعليم
ها نحن الآن نراها تحصد ما زرعت
الناس في الأسواق يتزاحمون يتبادلون القبل والسلام والفكاهة والنكت وبعضهم يتغنى بالكارثة وهذا ما تعودوا على مشاهدته ورؤيته في شاشات التكليخ التي يرون فيها البطل لايموت أو يموت ويحيى وهو يغني في الكوارث والمآسي
ألف شكرلأطباء المصحات واعلموا أنه إن استمر الناس في جهلهم وتسيبهم ستجهز الثانويات والإعداديات بالأسرة ...تخيل معي ما سيقع.
27 - mounaim الأحد 29 مارس 2020 - 13:25
GOOD INITIATIVE
HOPE IT IS ACROSS THE BOARD
28 - منصف الأحد 29 مارس 2020 - 13:26
مبادرة طيبة تستحق كل تقدير لكل من اسهم فيها وهذا هو الواجب في مثل هذه الازمات يجب ان ننسى كل شيء ونترك كل الحسابات بعيدا للتفرغ لهذا الوباء الخطير بالقيام بكل الاسباب الممكنة تحية اجلال وتقدير وتنويه وتشيع لجنود الصف الاول المواجه للوباء الطاقم الصحي ومساعدوه ورجال الامن والدرك والجيش والقوات المساعدة والسلطات المحلية وغير هؤلاء ممن يخططون وينظمون ويرتبون والى كل المشتغلين لايصال المساعدات الى اصحابها والى كل من لزم بيته صابرا محتسبا وقبل هذا وبعده دعواتنا بالرحمة لمن مات ودعواتنا بالشفاء العاجل لكل المرضى ودعواتنا بالصبر لاهالي من مات او اصيب بهذا الوباء
29 - محمدسلا الأحد 29 مارس 2020 - 13:26
رغم تدخل القطاع الخاص في محاربة فيروس كورونا فان نسبة الوفيات باامغرب سيبقى مرتفع مقارنة مع عدة دول وعلى رأسها الخليج التي تعرف نسبة الوفيات ضئيلة وهذا دل فإنه يدل على هشاشة المنظومة الصحية للمغرب وضعف التجهيزات الطبية كان بالاحرى استثمار اموال اامهرجنات في الصحة والتعليم والامن
30 - ام الرضا الأحد 29 مارس 2020 - 13:28
الله اجزيكم بالخير واليمن والبركات يارب العالمين
31 - ساعدوا الصحة الأحد 29 مارس 2020 - 13:29
لمحاربة هدا المرض يجب على اصحاب المصحات الخاصة الدخول في تعاون مع المستشفيات الحكومية في هده المرحلة الصعبة وللحد من تزايد اعداد المصابيين يجب تشخيص الحالات المحتملة مبكرا بآلة الكشف على الفيروس وإلا سيزداد عدد الوفيات لقدر الله
32 - مواطن الأحد 29 مارس 2020 - 13:30
يا اخي مالك ومال المساجد وتتكلم علي المساجد بعصبية أن الموت الدي تفرون منه فإنه مولقيكم لا محالا ولا فرار تكلم علي الوباء وما خطورته ودعي المساجد لله
33 - كريم الأحد 29 مارس 2020 - 13:31
عند الامتحان يعز المرء او يهان، هاته الكارتة عرت واقع المنضومة الصحية والافتقار من وعي لوضع خطط مستقبلية لحالة الطوارئ المستقبلية والطارئة بوضع خطط وبرامج واستعداد سواء في توفير المستشفيات مجهزة واطقم مدربة على حالة الطوارئ من أطباء وممرضين ومختبرات واحتياطات أخرى في مجال الأدوية ووسائل التعقيم والحماية والمواد الغذائية إلى آخره وليس تدبير الازمة حالة وقوعها لان هاذا يخلق ارتباك ونقص في الوسائل، لذالك يجب خلق مجلس للامن القومي المغربي لوضع الخطط المستقبلية على المدى المتوسط والبعيد والتنبئ بالكوارت ووضع جميع الخطط والمستلزمات في جميع النواحي، العسكرية والاقتصادية والتعليمية والاجتماعية والاقتصادية إلى آخره.
34 - Ahmed الأحد 29 مارس 2020 - 13:31
نسبة الوفيات في المغرب كبير جدا بالنسبة للدول الأخرى وكذلك نسبة المتعافين نسبة قليلة جدا
يكفي مقارنة الارقام المسجلة في الدول الاخرى مع المسجلة في المغرب .......؟؟؟؟؟
35 - Citoyen الأحد 29 مارس 2020 - 13:33
Il faut aussi revoir si les réanimateurs et staff médical est bien formé et habitués pour l'intubation des poumons Pathologiques... c'est plus délicat que l'intubation des patients ayant des poumons sains...

Refaire une formation si nécessaire
36 - سعيد الأحد 29 مارس 2020 - 13:34
مبادرة حسنة الله يجازيهم بخير ،
37 - عاش المغرب الأحد 29 مارس 2020 - 13:35
مبادرة مشكورين عليها....الله يجازيكم بخير ..هادو هما المغاربة الاحرار وقت الشدة يبانواااا تحية لرجال الصحة وكذا الحهاز الامني بجميع تشكيلاته ولا ننسى رجال التعليم.........
38 - خالد العيون الأحد 29 مارس 2020 - 13:37
السيد رئيس الحكومة يقول إن وزارة الصحة تعمل مجهودات اين برنماجك الانتخابي والحكومي من هذه الكريثة نسبة الوفايات في ارتفاع وضعف التشخيص المبكر للمرض نضرا لقلة التجهيزات لما ذا ينادونكم الناس في مواقع التواصل الاجتماعي بالاعتناء بالمستشفيات العمومية والصحة العامة للمواطنين وكذا وقف الهجوم على المدرسة العمومية التي تحتضن ابناء الفقراء الذين هم ركيزة كل مجتمع وحرمانهم من البحث العلمي اوا دابا انتصر فرنسا أو كنادا أو الصين يصنعون الأدوية من حيت معندكش 35 مليون نسمة.الدعوة بكم لله .الله يلطف بنا.
39 - عابر سبيل الأحد 29 مارس 2020 - 13:38
ردا على Samir
لا تقلق إن الله الذي خلق الإنسان بعلم و أمره بتعلم ما ينفعه و ينفع غيره علم أن بين خلقه من الناس من سيكفر به و منهم من سيؤمن به لذلك خلق الجنة و النار لكي يجازي كل الذين امتحنوا في مدرسة الدنيا عن سلامة قلوبهم و فسادها
الحساپ ٱت لا محالة
40 - hicham oujda الأحد 29 مارس 2020 - 13:38
إذا أرادت الدولة حقا استدراك الامر. فعليها ان تستورد التحليلة الانية لكورونا. لان وبعد ظهور الأعراض، يكون قد فات الأوان. واكبر دليل هو عدد الموتى المرتغع. نريد الكاشف الاني الذي تعتمده دول أوروبا وامريكا حتى نعرف المصابين منا وندرك العلاج في أوله ونعرف المناطق الموبوءة ونأخذ الحذر. راه واحد الفئة عريضه غير مبالية تماما لحد الآن
41 - marwane ouledchelha الأحد 29 مارس 2020 - 13:38
اللهم يارب الأرض والسماء أنزل علينا الشفاء وأذهب عنا الداء وهزيمة الوباء، اللهم إن كنت طردتنا من بيوتك لا عمرة ولا جمعة ولا صلاة في المساجد فلا تطردنا من رحمتك ولا تؤاخذنا بما فعلنا وكن لنا ولا تكن علينا، اللهم إن كان هذا الوباء والبلاء بذنب ارتكبناه أو جرم أجرمناه، فإنا تائبون إليك منه ونادمون، اللهم يا منزل الداء أظهر لنا الدواء واجعله في أيدينا سهلا ميسورا، بفضلك وكرمك وجودك يا أكرم الأكرمين
42 - العزوزي الحاجي الأحد 29 مارس 2020 - 13:38
و علاش العلمانيين و الحداثيين أمثال عصيد ما يبنيو لينا المستشفيات و الجامعات و المعاهد؟؟؟؟؟
43 - Maroc publique الأحد 29 مارس 2020 - 13:39
نحن في مركب واحد ننجوا أو نغرق أرجوا من الدولة إلغاء كلمة مصحة خاصة فندق خاص مدرسة ....خاصة في الكوارث
44 - متسائل الأحد 29 مارس 2020 - 13:41
ماهو دور دكاترة القطاع الخاص في محاربة كورونا؟ أليس من الأجدر الان فتح أبواب الفنادق والمصحات ودور الضيافة وغيرها لحاملي الفيروس؟ إلى متى يجب الاستعانة بهؤلاء؟ في بعض الدول تم النداء على الدكاترة المتقاعدين وطلبة السنوات الأخيرة من الطب لتقديم الدعم المادي لمحاربة هذا الداء، اللهم احفظنا جميعآ شر هذا الوباء.
45 - الأخ منير الأحد 29 مارس 2020 - 13:41
شيء جميل.
هنا تظهر صور الإنسانية
ويصبح الجميع كالجسد الواحد
قال النبى صلى الله عليه وسلم : ( من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا ، نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة ، ومن يسّر على معسر ، يسّر الله عليه في الدنيا والآخرة ، ومن ستر مؤمنا ستره الله في الدنيا والآخرة ، والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه ، ومن سلك طريقا يلتمس فيه علما ، سهل الله له به طريقا إلى الجنة ، وما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم ، إلا نزلت عليهم السكينة ، وغشيتهم الرحمة ، وحفتهم الملائكة ، وذكرهم الله فيمن عنده ، ومن بطّأ به عمله ، لم يسرع به نسبه ) رواه مسلم
46 - الفارابي الأحد 29 مارس 2020 - 13:42
لقد سلط الله تعالى علينا هذه الجائحة لكي نعتبر، فهل من معتبر؟؟!! لا أظن أن المسؤولين في المغرب يعرفون معنى لهذه الكلمة و لو سلط عليهم يوم القيامة كما عودونا في ما مر من الكوارث، فبمجرد أن تمر الكارثة حتى يعود المسؤلون إلى سابق عهدهم من الفسوق و الفجور و تنظيم المهرجنات و تحقير العباد و ظلم الناس و توقيف الأعمال الصالحة و كل عمل كان يستهدف تطويق الكارثة، و مثال ذلك حينما يحل موسم الجفاف بالمغرب، تبدأ الحكومة بالتضرع و إقامة صلاة الاستسقاء و حفر الآبار في الدواوير ، و بمجرد هطول المطر تتوقف أعمال الحفر التي لن يتفقدها أحد حتى موسم الجفاف القادم و لو بعد عشر سنوات، ليعود المسؤولون إلى الاهتمام بالسياح و الليالي الملاح، و هذا ما سيقع مع وباء كورونا في المغرب، فهل من معتبر؟؟!!
47 - سعيد الأحد 29 مارس 2020 - 13:42
السلام.
أرجو أن لا نقارن بلدنا ببلدان أوروبا في مجال الصحة.
في رأيي المتواضع يرجع سبب ارتفاع الوفيات في أوروبا وأمريكا إلى الهرم السكاني أي نسبة الشيوخ المرتفعة لديهم في حين أن المغرب والبلدان العربية لديها ساكنة أكثر شبابا . زيادة إلى الطقس البارد في أوروبا.
أقول لأصحاب الأستاذ عصيد إذا كنت تحكم العقل والعلم فمن الواجب عليك أن تقوم بأسباب الوقاية وتدعو الله في نفس الوقت نعم الله الذي خلقك من عدم وخلق لك عقلا فسخرته لأناس أصحاب مصالح لكي يبرمجوه ويتحكمو فيه بدل أن تكون لك أفكارك الشخصية والحرة
.حفظ الله الوطن والشعب والملك من كل مكروه.
48 - أمينة اليملاحي الأحد 29 مارس 2020 - 13:45
كل التقدير والاحترام لكل المبادرات المواطنة، هذا ليس بغريب علينا ؛ فلقد عهدناه من اباءنا واجدادنا الأحرار الذين ضحوا بحياتهم وقفوا وقفة رجل واحد( نساء ) في وجه الاستعمار بناء على المبادئ الأربعة: المغربة والتعريب والتوحيد والتعميم. لأنهم يؤمنون بأن "ماحك جلدك مثل ظفرك" والمكسيك بديل الناس عريان. اسهموا في بنك الإنماء الوطني الاقتصادي والسلوان البعثات للدراسة إلى اليابان وفرنسا ومصر والعراق وسوريا وغيرها وشيدوا مدارس وطنية وطرقات. واليوم نحن يد واحدة لمواجهة كورونا وراء جلالة الملك نصره الله.
49 - رشيد الأحد 29 مارس 2020 - 13:51
المصائب تاتينا لاننا ابتعدنا عن طريق ربنا
50 - يوسف الأحد 29 مارس 2020 - 13:51
وماذا عن مختبرات التحليل الخاصة.؟ لماذا لا تدخل على الخط لاجراء التحليلات اللازمة كل في منطقتة بدل إرسالها حتى الدارالبيضاء او الرباط.
51 - عزيز الأحد 29 مارس 2020 - 13:52
سلام على من اتبع الهدى الرد على المعلق رقم 1 انت الذي عليك ان تفكر في نفسك ومايقول لسانك وان المساجد لله فلاتدعو مع الله احدا شرف كبير بان لدينا مساجد كثيرة ولله الحمد والشكر والفضل الى مرفعناش ايدينا الى الله ودعوناه فهو رب العلم ورب كل شيء استغفر الله
52 - المكناسي الأحد 29 مارس 2020 - 13:53
هذه هي شيم المغاربة التي افتقدناها منذ زمن، أجدادي و أبواي كانو ذائما يحدثوني عن المحبة و الرأفة التي كانت بينهم و بين عائلاتهم و جيرانهم. في الأربعينات و الخمسيمات، أيام الأمراض و المجاعة و الحروب، كانو يقتسمون كل شيء، و يعينون بعضهم البعض، في البناء و الفلاحة و في كل شيء و دون مقابل مادي، لم تكن للماديات قيمة عندهم، بل كان الحب و الطمأنينة و السلام مبتغاهم. ومثال على ذلك أنك تجد لكل بيت بابا يؤدي بك عند الجار دون المرور بالباب الرئيسي، فكل تجمع سكني تجده متصلا بينه، حيث أنه عند غروب الشمس توقد النار في بيت واحد و تفرق شعلة النار لكل المنازل عبر تلك الابواب. هكذا عاش أجدادنا فياترى هل سيكون لنا حظ في أن نعيش مثلهم يوما في هذا الزمان الذي طغت عليه الماديات و شحت فيه المشاعر و الأخلاق؟
53 - ابوزيد الأحد 29 مارس 2020 - 13:55
ارباب العيادات ابدو استعدادهم لتوفير خدمتهم بالمجان لمساعدة القطاع العام اذا دعت الضرورة .
نريد افعال و ليس اقوال لان الجميع يعرف ان القطاع الخاص هذفه الثراء الوحش لا اكثر .
بما ان المغرب اقتنى من الصين 300.000كمامة يجب التاكد من صلاحيتها و ضمان الوقاية من covid19 لان هولاندا سحبت من السوق 500000 كمامة بعد التاكد من عدم ضمان الجودة .وكذلك اسبانيا اقتنتت 9000 الة تنفس بعد اكتشاف نقص في الجودة وعدم ضمان التنفس الاصطناعي مما يسبب في وفاة من
يستعملها . اللهم اشف الجميع و ووفق بلدنا لما غيه خير الجميع .
54 - Ahmed الأحد 29 مارس 2020 - 13:59
نصيحة لكل المغاربة أن يتخذوا اقصى الاحتياطات لتجنب العدوى اما لا قدر الله ان اصيب الانسان فلن تنفعه الا مناعته الشخصية
ونسبة الوفيات ونسبة المتعافين يدل على مستوى المستشفيات والتطبيب فى المغرب الى يتبت العكس
55 - يوسف الأحد 29 مارس 2020 - 13:59
شكرا لكل واحد تيساهم باش ندوز من هد المحنة لحنا فيها بسلام وان شاء الله هدي محنة وغد تفوت بتضامن مع بعضيتنا راه كلنا في سفينة وحدة
56 - MOHA الأحد 29 مارس 2020 - 14:03
اضم صوتي برقم 1 واقول هناك حي صغير به أربعة مساجد كبيرة وفخمة عوض بناء مستشفيات مدارس ...الخ بمعدل نفعتنا الان بلاشء والو علما ان كل منزل هو مسجد والله جل جلاله في كل مكان
57 - Maroc الأحد 29 مارس 2020 - 14:05
معلق رقم 1 لقد اختفيتم معضم دول العالم تطلب الله وتتضرع له لأننا ضعفاء الأن بدأتم تخرجون من جحوركم مشكل الصحى ليس المساجد أو الدين المشكل هو فساد ونحن نعرف ذلك أطلب الله لعله يذهب بأسه فأين تلك الصواريخ والبارجات و راجمات و طائرات تخيل لو كان الفيروس يطير في الهواء فهل ستنفع الأجهزة الاكسجين أو الأسرة...
هذا العذاب الأصغر دون العذاب الأكبر وهو يوم الحساب...لانعرف ماذا سيقع غدا او العام القادم
58 - معروف الأحد 29 مارس 2020 - 14:10
الم تر ان البلدان المتقدمة وقد فتكها الفيروس الم تستوعب بعد ان الله على كل شئ قدير الم تر انها لم ينفعها لا علمها ولا تطورها امام قدرة الله تعالى لازال الجاهلون يتحدثون وقد قال الله انما يخشى الله من عباده العلماء انتهى الكلام
59 - bensaid الأحد 29 مارس 2020 - 14:11
كلام( المعلق سمير) منطقي ومع دلك لم يعجب كثير من القراء.عجب عجاب!.
60 - ضيف الله الأحد 29 مارس 2020 - 14:21
لقد عجز الطب حتى في الدول المتقدمة
61 - عبد الله الأحد 29 مارس 2020 - 14:22
للسلامة باربي تحفظها من هذا الوباء
62 - Soraya الأحد 29 مارس 2020 - 14:23
Il vaut mieux tard que jamais!! C'est un fleau qui necessite une massale collaboration entre tous les secteurs du pays.
63 - مغربيه الأحد 29 مارس 2020 - 14:53
لماذا لا يبنون مستشفيات بمساعده كبار اغنياء المغرب هناك مقاولات بالمغرب وهناك اغنياء بالمغرب يتعاونون ويبنون مستشفيات يضل الشعب دائما يتعالج بها لان الحالات تزيد كل يوم حتى مصحات الخواص فهي غير كافيه بما ان الفيروس موجود على الاقل يشيدون مستشفيات ولو بالمدن الكبرى التي تعرف كثره الساكنه مثل الدار البيضاء وغيرها من المدن المغربيه . يحب النهوض بالصحه والتعليم وتطوير المغرب ومواكبه التكنولوجيا يجب الاقتداء بالصين والاستفاده منها من كل شيىء حتى تعقيم الشوارع والمساكن وكل من يكون موبوء الصين استعملت الدرونات للتعقيم اين نحن من الصين الان بانت خدمه الوزراء انها لاشيء سوى خدمه مصالحهم.
64 - عبد العزيز الأحد 29 مارس 2020 - 15:03
الحمد لله المغاربة فيهم الخير والاطباء اصحاب المصحات الخاصة الله يجازيهم بالف خير.والله يوفق الجميع وحنا بدورنا نساعدهم بالدعاء والجلوس في بيوتنا واتباع تعليمات الدولة.شكرا
65 - حميدو الأحد 29 مارس 2020 - 15:04
كلام فارغ ولا صحة له لا يمكن للمصحات الخصوصية ان تتباهى بالمساعدة للدولة. لاننا في حالة طوارئ. وفي هده الحالة قانونيا الكل يكون تحت سيطرة الدولة. لكن الحكومة فاشلة وليس لها استراتيجية لهدا الوباء. جعلت الكل يتباها ولاغراض شخصية. اليس بالاجدر لما قرر الحجر الصحي كانت الدولة تضع يدها على المصحات. وعلى اطباء وزراة العدل fofence وعلى الصيادلة. يرغموهم على مواجهة الوباء من تحاليل وارشادات وكل ما يدخل في نطاق مواجهة العدوى.
66 - معزوز فاطمة الأحد 29 مارس 2020 - 15:07
هي في الحقيقة نحن شعب مسلم وجبت علينا الصلاة عماد الدين ولسنا في حاجة إلى كثرة المساجد يمكننا الصلاة في منازلنا بل ما نحن في أشد الحاجة له هو بناَئ المدارس و المستشفيات مستقبلنا في صحتنا و عقولنا الناظجة بالعلم و المعرفة لماذا وزارة الاوقاف لا تتكلف ببناء المدارس مرحبا مثلا الابتدائية و الثانوية اما الباقي فالدولة كفيلة به هذه فكرتي المتواضعة
67 - رأي الأحد 29 مارس 2020 - 15:14
لم يعد الوقت يسمح بهدر الزمن فالحكومة وجب عليها مراجعة سياستها التعليمة والصحية فالزمن زمن العلوم ودراسة اللغات وكفى من التشدق باللغة العربية و الضحك على الذقون فتعليمنا يجب أن يرقى إلى مستوى يساير العصر وذلك بتشجيع البحت العلمي
68 - لخضر الأحد 29 مارس 2020 - 15:29
قال أكثر من مسؤول في المصحات الخاصة بالمغرب إنهم "قرروا تجهيز مصحاتهم لاستقبال المصابين، في حال تم استنفاد الأسرّة في مستشفيات الدولة. المفروض هو ان تحال الحالات الى المستشفيات العمومية في حال تم استنفاد الاسرة من المصحات ما دامت الحالات قليلة لحد الساعة ....ما هدا المن المشروط..
69 - هشام الأحد 29 مارس 2020 - 15:54
بادرة طيبة ولكن الا ترون ان المصحات بذاتها لحقها الضرر بهذه الجائحة ولم لو لينخرطوا في مساعدة الدولة في هذه اللحظة العصيبة التي تمر منها البلاد لسجلها التاريخ عليهم
70 - براهيم ابودرار الأحد 29 مارس 2020 - 16:06
لــو حـــافـــظنـــا عــلى القــانون الســابق
الــذي منـــع " مـــالـين الشكـــاير " عــلى وضــع أيــاديـهم على
التــعــلــيم و الصـــحــة لــمـــا أخــيل التـــوازن بين العموي و الخصوصي

** لــكـــن الـــسي بـن كـــيران " إتخــذ قــرارات غيــر مــسؤولــة "

**لــهـذا لم نــسمـــعه اليــوم ... ضــاربــهـــا بــسكــتــة بـتقـاعده المـريــح "



براهيم ابودرار
71 - مواطن وفقط الأحد 29 مارس 2020 - 16:35
نعم نصفق لمثل هذه المبادرات، مع استحضار انهم استفادوا فيما سبق من عدم الرقابة وراكموا ثروات مهمة، حان الوقت للمساهمة ولو بالقليل، ومن هذه اللحظة الدولة مطالبة بالاستثمار في أمرين اثنين فقط الصحة والتعليم لأنه بنهوض هاذين القطاعين سنحقق التنمية الشاملة في جميع القطاعات، وذلك بالغاء التعليم والتطبيب الخصوصين، ومن أراد المساهمة وفيه روح المواطنة عليه المساهمة من داخل هذه المنظومة، الله يهدي الجميع
72 - حمزة الأحد 29 مارس 2020 - 17:16
ينبغي على الدولة المغربية أن تعتني أيما اعتناء بالقطاعات الحيوية كالصحة والتعليم والأمن وأن تلغي جميع المهرجانات والغناء والرقص و التمثيل وتستثمر هذه الميزانية فيما يعود بالنفع على البلاد والعباد
73 - شهاب الأحد 29 مارس 2020 - 17:29
قبل فوات الاوان ، نرجو من وزارة الصحة ان تشرع في تهيىء بعض الأماكن العمومية و استغلالها كمستشفيات القرب مثلا :المعرض الدولي للدار البيضاء او غير ذلك .
نرجو من الله ان لا نصل ما وصلت اليه بعض الدول الأوروبية ، لكن في حالة اصبح عدد المصابين كبير ، تكون لدى وزارة الصحة أماكن عدة لاحتواء المرضى
74 - محمد الأحد 29 مارس 2020 - 17:31
عند الشدة تعرف الرجال تحية خاصة لأرباب المصحات جزاكم الله خيرا
75 - سي محمد الأحد 29 مارس 2020 - 17:52
7000 سرير لقرابة 40 مليون نسمة!!!!!!!!!!!!!!!!!
76 - Si Mo الأحد 29 مارس 2020 - 18:57
L’Etat doit en principe compenser financièrement les cliniques qui mettent leurs infrastructures au service du ministère de la Santé, ce qui inciterait les autres cliniques à faire de même. Mais l’Etat et les citoyens doivent être reconnaissants et veiller à la conservation en bon état de ces infrastructures pour que demain les exploitants ne regrettent pas cet acte de citoyenneté. Les compensations financière peuvent juridiquement être éligibles au financement du Fonds spécial Covid 19.
77 - فقير الأحد 29 مارس 2020 - 19:14
ردا على صاحب التعليق الاول ادا كان الدعاء لا يستجاب فان هدا الوباء لن تستطيع البشرية ان تقهره بعلماءها ومستشفياتها ووو قال الصحابة لرسول الله انهلك وفينا الصالحون قال نعم ادا كثر الخبث
78 - علي بابا الأحد 29 مارس 2020 - 22:07
لا تنفعهم لا ملاييرهم ولا عماراتهم الذي يهم اكثر من المصلحة الخاصة هي تطوير البلاد والعباد الدولة التي انكمشت على نفسها اي كرست اموالها للتطوير الذاتي نجدها اليوم لها الاكتفاء الذاتي لذلك على الكل التغكير اولا في تطوير البلاد اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا لتكوين مجتمع قوي محصن
واعتقد ان الدرس فرضه الوباء على كافة الدول لتجعل من المصلحة البشرية فوق المصلحة الاقتصادية.
79 - هشام الاثنين 30 مارس 2020 - 04:34
شكون لي قالك أن دول العالم تهتم الأن بالصحة النفسية؟؟؟؟واش هما لقاو حتى البلايص للمصابين بالفيروس!!!
المجموع: 79 | عرض: 1 - 79

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.