24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3205:1612:2916:0919:3421:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. دفاع الصحافي الريسوني: نتدارس إمكانية الطعن في قرار الاعتقال (5.00)

  2. مقترح قانون ينقل تدبير الخدمات الصحية إلى الجماعات الترابية (5.00)

  3. نعوم شومسكي: أمريكا تتجه إلى الهاوية في عالم ما بعد "كورونا" (5.00)

  4. الشناوي: نيازك الجنوب المغربي تفك ألغاز وأسرار الكرة الأرضية (5.00)

  5. باحثة: المعتقد الديني يضع مواجهة وباء "كورونا" بين الشكّ واليقين (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | هل تعيد الحكومة فتح مستشفيات الأمراض التنفسية والصدرية المغلقة؟

هل تعيد الحكومة فتح مستشفيات الأمراض التنفسية والصدرية المغلقة؟

هل تعيد الحكومة فتح مستشفيات الأمراض التنفسية والصدرية المغلقة؟

أعاد فيروس كورونا المستجد النقاش حول ثلاثة من أكبر المستشفيات للأمراض الصدرية والتنفسية المغلقة منذ مدة في المغرب، وهي مستشفى بن أحمد للأمراض الصدرية الواقع بإقليم السطات، ومستشفى بن صميم بمدينة آزرو، ومستشفى بن قريش بإقليم تطوان.

وتجددت المطالب بضرورة إعادة تهيئة هذه المؤسسات الصحية وافتتاحها من جديد، بعد تفشي فيروس كورونا المستجد، حيث نادت العديد من الأصوات بأن هذه المستشفيات يمكنها أن تحل إشكاليات كبيرة في مواجهة هذا الفيروس.

غيتة حاتمي، برلمانية عن الفريق الحركي، وضمن سؤال لها حول خطة الحكومة لإعادة تأهيل وفتح مستشفيات الأمراض التنفسية المغلقة في ظل جائحة كورونا، قالت إن "الضرورة باتت ملحة من أجل إعادة فتح مستشفيات الأمراض التنفسية التي تم إغلاقها سابقا بمبررات لم تكن مقنعة حينها".

ودعت البرلمانية المذكورة إلى خطة حكومية لإعادة فتح مستشفيات الأمراض التنفسية المغلقة، متسائلة إن كان هناك تفكير في إعادة تأهيلها من خلال مخصصات صندوق تدبير مواجهة جائحة كورونا.

وقالت البرلمانية الحركية في سؤال كتابي إلى وزير الصحة إن مستشفيات بن أحمد للأمراض الصدرية، وبن صميم، وبن قريش، "تعد بمثابة معالم تاريخية شيدت وفق معايير هندسية وطبية متكاملة، سواء من حيث متانة البناء أو جمالية الشكل".

وشددت البرلمانية المنتمية للأغلبية على أن "إعادة فتح هذه المستشفيات سيمكن من استيعاب العديد من حالات المصابة بهذا الفيروس، وكذا باقي الأمراض التنفسية الأخرى"، منبهة إلى "الحالات التعفنية والمعدية التي مازالت إحصائيات منظمة الصحة العالمية تؤكد ارتفاع نسب خطورتها وانتشارها ببلادنا، كداء السل مثلا".

ويأتي مطلب البرلمانية المذكورة بعد المذكرة التي رفعتها لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب حول مقترحاتها بخصوص الإجراءات والتدابير لتأهيل القطاع الصحي، ضمن حزمة مقترحات أخرى تتعلق بالتخفيف من تداعيات جائحة كورونا، تضمنت مقترحا بإصلاح مستشفى بن صميم.

واقترحت اللجنة البرلمانية المذكورة إصلاح وصيانة وتأهيل وتجهيز مستشفى بنصميم للأمراض التنفسية، الذي كان أكبر مستشفى لعلاج هذا النوع من الأمراض في القارة الإفريقية خلال القرن الماضي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (58)

1 - محب للخير الأحد 05 أبريل 2020 - 08:17
في الحقيقة يجب اصلاح كل هاته المستشفيات القديمة والحاقها ان امكن بمستشفيات تابعة للقوات المسلحة الملكية الصامدة وتجهيزها باحدث الاجهزة الطبية الموجودة علئ الصعيد العالمي لتكون مرءاة صاطعة عن العبقرية المغربية واللتي لها جدور متجدرة عبر التاريخ ومند الازل .
2 - مزابي الأحد 05 أبريل 2020 - 08:25
نتمنى أن يقوم المسؤولون بالواجب أمام المواطنين وأن يؤدوا الأمانة التي سيسألون عنها أمام الله .ثم لا ننسى المحسنين الذين بإمكانهم القيام بإصلاح هذه المستشفيات .على الجمعيات المواطنة الحقيقية ،للأسف وهي قليلة جدا أن تقوم باللازم وتطرق الأبواب.
3 - Observateur الأحد 05 أبريل 2020 - 08:28
العقود الراشية، إعادة التشغيل يلزمها ميزانية اكبر من بناء مستشفى جديد، لأن بناءها فيه مواد تسبب السرطان amiante، يجب الكف عن الفتوى في كل المواضيع لكل من هب و دب، كل ميدان له اهله الذين يعرفونه جيدا
4 - محمد الأحد 05 أبريل 2020 - 08:30
السؤال لماذا اغلقت؟
واين ذهبت الميزانية؟
من هو للوبي الواقف خلف هذآ التبدير؟
5 - الشاوية الأحد 05 أبريل 2020 - 08:36
الحل في نظري هو هدم هاته المستشفيات و إعادة بنائها من جديد لأن العمر الافتراضي لمثل هذه البنايات في حدود 80 سنة و أخذا بعين الاعتبار غياب الصيانة طيلة مدة الإغلاق فإن الخصائص الفيزيائية لمكونات البناية ستكون متدهورة بفعل العوامل الطبيعية خاصة الأساسات. و المطلوب من المستشفيات أن تكون متينة من أي بناية أخرى و صامدة في وجه الكوارث الطبيعية.
6 - Vhm الأحد 05 أبريل 2020 - 08:39
مجرد بنايات متلاشية - اعادة فتحها كمستشفى سيكلف اكتر من بناء مستشفيات جديدة.
7 - شملال عبد الغاني الأحد 05 أبريل 2020 - 09:00
سلام .
إضافة إلى مستشفى بلعياشي قرب مصب نهر أم الربيع، جماعة سيدي علي بن حمدوش، دائرة أزمور، بإقليم الجديدة.
هذه المعلمة المعمارية و التاريخية بنيت بموقع استراتيجي و جمالية في الهندسة ،قادرة على حل مشكل الخصاص الحاصل في المرافق خصوصا أن إغلاقه ليس بالقديم و لازال مزودا بالماء و الكهرباء و محافظا على كل محتوياته..
8 - بشير الأحد 05 أبريل 2020 - 09:18
من خلال الصورة تبدو هده البناية متينة للغاية وتحتاج فقط إلى تدخل مهندسين من اختصاصات متعددة ليكون ترميها من الداخل وفق المتطلبات العصرية فتصبح جاهزة عوض البدايه من الصفر. وباء كورونا أظهر هشاشة منظومتنا الصحية. حبدا لو يخلق صندوق وطني دائم يساهم فيه الجميع من أموال الزكاة وغيرها يضاف إلى ميزانية الصحة لتقديم عرض صحي كما يتمناه الجميع.
9 - ABC الأحد 05 أبريل 2020 - 09:20
نتمنى ان تتغلب المصلحة العليا للوطن على المصلحة السياسية الضيقة . ﻹعادة تأهيل هذه اامستشفيات خاصة وان هاته المستشفيات لازالت جيدة جدا من البنايات .كما التصاميم الهندسية عصرية . ولا يخص سوى العمل على تأهيلها بالسرعة المطلوبة في أقل من 30 يوم فالظرف صعب والحاجة ملحة لهءه المستشفيات الدائمة بدل المستشفيات الظرفية اامؤقتة . نتمنى ان يكون هناك رجال غيورون بخدمون مصلحة الوطن ﻹعادة اﻹعتبار لهاته المستشفيات لخدمة المرضى وﻹعطاء صورة مشرقة عن البنيات الصحية خارج المغرب .
10 - منطلق الأحد 05 أبريل 2020 - 09:20
هذا الفيروس بالنسبة للمغرب جاء ليعطي فرصة للمغاربة ليكونوا مجتمعا ملتفا قويا منسجما و خلوقا و أننا إن لم ننفع أنفسنا بأنفسنا لن ينفعنا أحد سوى الله سبحانه و تعالى.. فلنخطط للمصلحة العامة للمغاربة و كفى من المصلحة التي لا تأتي إلا بالموازاة مع المصلحة الخارجية.. هذان المشروعان مشروعان و سيبقان في ذاكرة التلاحم المغربي و سلامة صحة المواطن المغربي.. هذا الوباء أكد أنه لا ينفع خلق الطبقات فالطبقة المعوزة ستعوز كل الطبقات.. و لهذا.. شعار ما بعد كورونا #المصلحة العامة الأساسية أولا# و الإعتماد على النفس دائما و كأنه لا علاقة لنا بالخارج..
11 - منةلب الأحد 05 أبريل 2020 - 09:23
الشعب سؤمن وتعب من كل الحكومات .بالله عليكم ماكان لتغلق المستشفيات والمدارس. مني البلد تنعدم فيه ابسط المتطلبات فمدا تنتدرون من الشعب الا مالا تحمد عقباه .
12 - مغربية وأفتخر الأحد 05 أبريل 2020 - 09:24
ألله يعاونكم ويسهل الأمور وآلله ينصر سيدنا ويخليه لنا ويطول بعمره
13 - عبدو الأحد 05 أبريل 2020 - 09:24
اغلاق المستشفيات الثلاث جاء نتيجة تراجع الاصابة بالسل بين المواطنين، واتمنى فعلا لو يتم تاهيل هاته المستشفيات من جديد وجعلها مستشفيات غير خاصة بالامراض التنفسية فقط، وفي اعتقادي ان التكلفة ستكون اقل من بناء ثلاث مستشفيات من نفس الحجم، او على الاقل تشجيع القطاع الخاص للاستثمار فيها حتى لا تصبح مجرد أطلال، ففي النهاية المستفيد هو الوطن.
14 - مروان الأحد 05 أبريل 2020 - 09:25
أصبح أمرا ملحا. تضهور نسبة ثاني اوكسيد الكربون co2 و ارتفاعه الصاروخي من 0.04% من الهواء الى اكثر من 4% و اضطراب البيءة والناموس الكوني...شيء لايحتمله لا الانسان و لا يقبله الله. كل الجهود عليها أن تصب من اجل التقليل من حدة هدا الاتجاه الخاطئ المنسوخ ببلادة و تبعية لا واعية و بمخاطره المستحدثة . الثلوث لا مفر منه في ضل العولمة العمياء التي تدفع إلى استخراج كميات هائلة من البترول و الحروب و تقزيم الغابات و التضاهر السكيزوفريني المرضي كالتدخين و المخدرات و الشيشة و انبعاثات السيارات و الشاحنات و الروائح الكريهة و العطور الكيميائية...
15 - Dr chrismas الأحد 05 أبريل 2020 - 09:27
la réouverture de telles institutions ,abondonnees depuis la nuit des temps coûterait plus cher que de procéder à de nouvelles constructions.Elles sont dans un état de délabrement effroyable.Romantisme quand tu nous tient...par la gorge.
16 - سعيد الأحد 05 أبريل 2020 - 09:29
مستشفى بن صميم للامراض التنفسية بمدينة أزرو معلمة تاريخية يجب ترميمه نظرا للموقع الذي يوجد فيه وكذلك الجو الملائم ربما سيساعد المرضى على الشفاء
17 - محس الأحد 05 أبريل 2020 - 09:31
اضافة الى مستشفيات ابن احمد و بنصميم و قريش الذين ورثناهم عن حقبة الاستعمار و الذين حرمنا من الاستفادة منه هناك مستشفى الأمراض العقلية و العصبية برشيد الذي كان مستشفى وطني يغطي حاجية حتى الجيران و الاشقاء عبر وجدة و الذي كان معلمة ضخمة و تعرض للتقزيم من طرف عدة قطاعات و لم تم الاحتفاظ به لمكنت مختلف اجنحته و العدد الضخم لأسرته لاحتضان و علاج و حجر عدد كبير من المرضى في ظروف الاستعجال و الطوارىء.
18 - اجديك الأحد 05 أبريل 2020 - 09:34
انا لا أدري معني غلق متل هاته المستشفيات التي من ا صرفت من أجلها أموال؛ فكان من المفروض مضاعفة متل هاته المؤسسات؛ هل نمونا يزداد أو ينقص؛ بل يحب أن تمتل استتمار بالنسبة للبلد؛ لان عدد كبير من المرضي من دول أخري خصوصا الافارقة يقصدون بلدنا واوروبا بالخصوص من أجل العلاج؛ بل نحن في وضعية احسن، فعندما يتعلق الأمر بالجانب الصحي " ما بقات هضرا"، وكما اجتهدنا في صناعة السيارات وغيرها من المشاريع، لمادا لا نجتهد في الصحة، من جهة تانية اظن ان هدا الفيروس أعطانا نحن كمغاربة فرصة لإعادة النظر في نجاعة المنظومة الصحية ككل، حتي وإن اقتضي الحال الاستعانة باطر اجنبية من أجل التسيير؛ واعتقد ان المشكل يكمن هنا؛ مع المعاقبة الصارمة كل من سولت نفسه العبت بمصلحة الوطن والمواطنين...والله أعلم.....
19 - القنيطوي الأحد 05 أبريل 2020 - 09:37
لماذا أغلقت هذه المستشفيات ومرض السل لازال ألاف المغاربة يعانون منه ؟؟؟ لا أظن أنه يوجد بلد من دول العالم الثالث تغلق فيه المستشفيات !!!!
20 - دكالي الأحد 05 أبريل 2020 - 09:38
و مستشفى بلعياشي بمدينة ازمور هذه مناسبة لأبناء واثرياء وبرلمانيي دكالة ومنتخبيها للعمل على إصلاح هذا المستشفى؟
21 - حسن العلوي الأحد 05 أبريل 2020 - 09:47
لقد تم إغلاق هذا المستشفى منذ سنين عديدة ولست أعرف سببا لذالك .والآن وفي هذا الظرف الدقيق ينبغي إعادة فتحه وتجهيزه لاستقبال المرضى .لقد كان ولا يزال صالحا لاستقبال مرضى السل والأمراض النفسية والعقلية غضافة غلى مصلحة لمرضى الأسنان وغير ذلك .اللهم ارفع عنا هذا الوباء.
22 - احمد الأحد 05 أبريل 2020 - 10:15
نسيتم مستشفى بلعياشي للامراض الصدرية بازمور. والذي تم إنشاءه ومستشفى بن احمد في نفس السنة تقريبا.
23 - مواطن الأحد 05 أبريل 2020 - 10:22
المشكل يكمن في التسيير. حبدا لو تفوت هذه المؤسسات لإشراف
الأطر الطبية للقوات المسلحة الملكية للقطع مع الابتزاز والاضرابات والتسيب والهروب من المسؤوليات والتوجه للعمل بالمصحات الخاصة.
24 - صحراوي الأحد 05 أبريل 2020 - 10:25
ليس المهم هو الحجرات بل التجهيزات وخاصة بالمعدات الضرورية للقيام بالتحليلات الضرورية وبسرعة وبالات التنفس لمساعدة المصابين. أما الحجرات فهناك العديد من الغرف حتى بالفنادق
25 - سلا-الرباط الأحد 05 أبريل 2020 - 10:33
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، عندما امر وزير الصحه بإقفال ما يسمى ب "بويا عمر " لماذا لم يفكر بترميم وفتح المستشفيات التلاثة ؟ بل فتح الشارع .
26 - Abdou الأحد 05 أبريل 2020 - 10:36
مستشفى بنصميم معلمة عمرانية ضخمة تم افتتاحه خلال فترة الحماية وكان متخصصا في معالجة امراض جهاز التنفس. وفب بداية السبعينات تم اغلاقه نهاءيا نظرا لتوقف الدعم الاجنبي عنه. والان تكاد تمضي 50 سنة على اغلاقه ويوجد الان في حالة مزرية.
يجب على الدولة تأهيل هدا المشفى لان البنية التحتية التي يتوفر عليها كبيرة جدا ثم لانه يتواجد بالقرب من المناطق الجبلية التي تفتقر لبنية صحية مناسبة ولكونه ايضا يمكن بحكم موقعه في وسط المغرب أن يغطي مناطق عديدة سواء بجهة فاس مكناس أو درعة تافيلالت أو خنيفرة بني ملال.
27 - سوجيان الأحد 05 أبريل 2020 - 11:02
احسن حاجة هي بناء مستشفيات جديد بتصور تكنولوجي جديد و عصري. احسن من تاهيل مستشفيات قديم. فالاخ في التعليق السابق اشار الى العمر الفتراضي beton arme سنة 80 سنة. و التصنيع في الاجهزة الطبية و الشبه الطبية. و اعطاء الفرصة للعنصر البشرية و التنمية البشرية. بعيدا عن المزايدات السياسة. ونكون يد واحد من طنجة الى الكويرة خلف ملكنا المحبوب. و نتمنى عودة اخواننا من تندوف لارض الوطن لبناء مغرب قوي و امبراطوريتنا المجيدة و اعادة المغرب لمكانته التاريخية كقوة اقليمية و دولية.
28 - مغربي هنا الأحد 05 أبريل 2020 - 11:09
الى بعض تعاليق الدين يقولون ان هناك مواد مسرطنة خطيرة على الإنسان وما رأيك في المستشفيات القديمة التي بنيت من عهد الاستعمار ومازالت تعمل الى يومنا هدا !!! لمادا لم تدكر،ام ان موادها خفية!!! لا أحد يعرف السبب واغلب الظن هو تقصير في الصيانة و ربما اختاروهم للتقاعد!!! والسؤال يبقى لمادا لم يتم الاهتمام بهم وصيانتهم والاحتفاظ بهم لأننا بحاجة إلى مستشفيات كثيرة فالمستقبل كما قال أحد الخبراء حرب الفيروسات أتمنى بعد هده الأزمة ان تهتم الدولة أكثر وأكثر بالقطاع الصحي والتعليم لانهما اسس بناء دولة متقدمة وقوية والسلام.
29 - Bénévole الأحد 05 أبريل 2020 - 11:19
Très bonne idée. Nous allons oublier L’état dans ces moments qui sont dures. Personnellement je me occupe de prix de la peinture, et chacun de vous s’occupe de quelque chose
En ce moment il faut penser donner
30 - حسن الأحد 05 أبريل 2020 - 11:36
يجب تغيير العقليات و الأسبقيات خاصة في ميداني الصحة و التعليم فللأسف هناك شركات كبرى تحتضن فرق رياضية و تدعمها بأموال ضخمة و الحصيلة تافهة.
لم إعادة التفكير بحيث نفس الشركات تقوم بدعم مستشفى جامعي أو مدرسة مهندسين و تكون النتيجة مضمونة و إرساء لأواصر الرحمة و التقدم.
بلدنا بخير يكون إن شاء الله
31 - Observateur الأحد 05 أبريل 2020 - 12:03
Au numéro 27,
L'amiante est beaucoup utilisée dans les constructions de cette époque, regarde les plans et tu dormira moins con,
32 - عبدالقادر وجدي الأحد 05 أبريل 2020 - 12:14
طلب فتح مستشفى بن صميم ليس بالجديد و حتى لا يركب على هذا الموضوع الوصوليين و السياسيين ليكن في علمكم كانت عدة محاولات من عدة أشخاص و منظمات حتى الأفريقية ، و لسبيل الذكر لا الحسر حاولنا في نهاية السبعينات و بداية الثمانينات ـ أيام الكشفية و الشباب ـ بنفس الطلب بل أكثر وصلنا بعد يأسنا من الوزارة الوصية بطلب كرائه لنا لجعله مركز بحث وتوضح لنا انه هناك أيدي خفية لا تريد للبلاد و العباد أن يكون لنا هذه المعلمة الصحية ،وان نكون تبيع في أذيال فرنسا و المنظمات الدولية التي تهيمن على العالم،و ألان نعيد طلبنا القديم الجديد بفتح المعلمة الإستشفائية للمغاربة و الأفارقة بدل من تتركها في الضياع أو تسليها لنا لمشروع تربية الأرانب و الأفاعي . الله غالب
33 - الواقع المر الأحد 05 أبريل 2020 - 12:16
مستشفى بن صميم فيه أكثر من 400 غرفة و كاينعسو فيه غي الكلاب الضالة. مع العلم أنه في منطقة تساعد كثيرا في الشفاء من كورونا و غيرها. راه حشومة هادشي و حنا الحل فإيدينا.
34 - le marocain الأحد 05 أبريل 2020 - 12:33
Ce qui me fâche est le mauvais comportement de certaines personnes sur ces lignes. Mal polies soient t'elles ces personnes sont hors du temps.
Un mauvais comportement d'une personne reflète son visage(noir)
Quant à la réouverture de ces anciens établissements,ce n'est qu'un geste de la part de notre pays envers les malades.
Disant que le nécessaire est une bonne chose, alors procédant au nettoyage de ces derniers. C'est une chose que personne ne pourra faire que celle qui a le courage.
Le mauvais traitement accordé aux internautes est une mauvaise éducation(les vagabonds des rues sales,et noires)
Au lieu d'insulter n'importe qui,que personne ne connait alors pensons a être au moins POLIS. La politesse est une vertu.
Employant des belles phrases,et donnons le moyen a d'autres de nous aimées.
Espérant que le message passera.Que nos centres hospitaliers soit bien réhabilités le plus bref possible.
Aidons,oubliant les injures,soyons honnêtes envers nous même
DIEU/LA PATRIE/LE ROI
PSV.FIN
35 - khalid الأحد 05 أبريل 2020 - 12:36
n'oubliez pas decantaminez ces vestiges coutera plus cher que de construire un nouveau. les standards ont change. dans la pratique il faut battir de nouveaux hopitaux universitaires, pour guerison et recherche. Salam
36 - نعيمة الأحد 05 أبريل 2020 - 12:51
تلك المستشفى بعيدة عليي الناس والاطباء بعدة كيلومترات فمن الاحسن هدمها وبندر منتجع سياحي يكون أحسن
37 - المخلوف الأحد 05 أبريل 2020 - 13:01
أغلقت المستشفيات وشيدت السجون وفتحت الكباريات،ودور القمار،ومحلات المجون والخمريات والدعارة.
اغلقت المستشفيات،وفتحت مقاهي الشيشة،والكازنوهات،ومحلات القروض بالربى وصرفت الاموال في الحفلات والمهرجانات وتكريم الحثالات.....
واليوم،ڤيروس لامرئي يزيل الستار ويكشف المستور.
ڤيروس يحمل رسالة:عودوا الى رشدكم.
افتحوا وابنوا وجهزوا المستشفيات والمدارس والجامعات والمختبرات،اقتنوا واصنعوا المعدات لمواجهة الازمات.
اعيدوا تاهيل الموارد البشرية واعيدوا القيمة للانسان فهو حامل مشعل التطور والازدهار.
38 - Fouad de berkane الأحد 05 أبريل 2020 - 13:19
Au commentateur N3 "observateur" est ce que tu as fait du du contrôles à ces bâtiments pour juger comme quoi il y a de l'amiante ou bien juste pour dire quelque chose
39 - بنعبدالسلام الأحد 05 أبريل 2020 - 13:33
ليس فقط إغلاق بعض المستشفيات المهمة ، كَ "سيناتوريوم بنصميم" وغيره الذي ؤجب أن تعيد فيه الدولة النظر ، بل في كل ما يتعلق بالمنظومة الصحية ، على الخصوص، كالميزانية المخصصة لوزارة الصحة ورفع العراقيل الموضوعة منذ مدة أمام التكوين الطبي العمومي كمحاولة جعل التكوين الطبي مقاولة خاصة ،تفكيرا وأهدافا ، واستغلاله ،أي هذا التكوين الطبي ، من طرف عديمي الضمير وسيلة لابتزاز المواطنين وخاصة الميسورين منهم ،من أجل الإغتناء اللا مشروع . كما يجب إعادة النظر في ولوج كليات الطب وحذف ما يسمى بمباراة الولوج ،ونشر كليات الطب في المدن الكبرى المغربية كمقرات الجهات وجعل تجهيز المستشفيات العمومية أَوْلى الأولويات.والقطع مع النظرة الى المنظومية الطبية من زاوية الربح الضيقة. لقد فضحت هذه الجائخة السياسات الطائشة المتبعة من طرف الحكومات المتعاقبة ،وخاصة الحالية ، في ميدان القطاعات الاجتماعية وعلى رأسها منظومة الطب العمومي.
40 - Oussama الأحد 05 أبريل 2020 - 13:39
أقترح إنشاء لجنة من الخبراء للوقوف على المستشفيات المذكورة ، هل يمكن تجهيزها و تشغيلها ام اعادة بنائها. كما اقترح صندوق يساهم فيه الأثرياء لإعادة تشغيل هاته المستشفيات و تكليف القوات المسلحة الملكية لتسييرها . هناك نقطة مهمة اخرى : أتدرون الرواج الذي سوف يخلق بالمناطق الموجودة بها المستشفيات الثلاث ؟
41 - مواطن مغربي الأحد 05 أبريل 2020 - 13:52
في أوروبا هناك مدارس و جامعات و مستشفيات و قناطر و فنادق و كذلك مدن في فرنسا و إيطاليا ووو... بنيت في الأربعينات و الخمسينات ولا زالت تشتغل المهم هو افتحاص اساساتها وذلك بخبرة مكاتب الهندسة المتخصصة على سبيل المثال مقاومتها لي الزلازل واو... ثم تغليفها من الفوق والواجهة وستصبح أحسن من قبل.
42 - الخميس الأحد 05 أبريل 2020 - 13:56
مستشفى بنصميم ومستشفى إبن أحمد ومستشفى تطوان جدرانها أشد صلابة من أي بناية يمكن أن تنشأ اليوم وانتم تعرفون بلا توضيح واعطيكم أمثلة فعندما يريدون هدم ما انشء في أيام الإستعمار تكسر الآلات كفاكم مغالطات.
43 - عبدالرحيم بنجيلالي الأحد 05 أبريل 2020 - 14:00
الترميم أو إعادة البناء خياران صائبان إذا تبين من خلال الخبرة الهندسية التي يجب ان تقوم بها الدولة اللجوء إلى الحل الأفضل والاسلم والمقدور عليه بالنسبة التكلفة.المهم والأساسي هو توفر إرادة إعادة تشغيل هذه المستشفيات المغلقة والمهجورة والتي كانت لها قيمتها في إبانها التي لاينازع فيها أحد.
44 - العكاري الأحد 05 أبريل 2020 - 14:32
كيف يعقل أن ترجع هذه المستشفيات للعمل وآلياتها بيعت وميزانيات تبخرت ومرضى رحمهم الله ومنهم من ترك قروضا للعائلة سؤال 3 طائرات استنادا آليات للتنفس ومعدات طبية هل هناك أطر تكونت لاستعمالها واستخدامها هل هناك أطباء كفئ وممرضين وممرضات ذوي أخلاق مهنية عالية ومن يشكك فما عليه زيارة الأضرحة بدل المستشفيات العمومية
45 - حمزة الأحد 05 أبريل 2020 - 14:34
مستشفى بنصميم بإمكانه وحده لو تم إصلاحه أن يوفر على الأقل 2000 سرير لوحده، إصلاحه سيكون مفيدا لتقوية البنية التحتية الصحية في المملكة إن كان المشكل فتسييره فيستحسن أن يعطى تسييره للقوات المسلحة الملكية
46 - Abdelilah الأحد 05 أبريل 2020 - 15:05
Bonjour il suffit en ce moment de courtiser encore plus pour la remise en état de ces trois hôpitaux qui vont être des exemple mondial
47 - abd الأحد 05 أبريل 2020 - 15:16
n’oubliions pas l’hôpital Moulay Ismail situé sur plusieurs hectares en plein centre ville,qui mérite d’être mis à niveau pour devenir un centre hospitalier universitaire.
48 - slimani الأحد 05 أبريل 2020 - 15:20
مستشفى بن صميم تم تفويته منذ 2015 لمستثمرين في مجال السياحة و لم يعد في ملكية وزارة الصحة منذ 1985 حسب جواب كتابي وزير الصحة لنائب برلماني و لا داعي لاثارة هذا الموضوع
اما المستشفيات الأخرى ان بقيت في ملكية وزارة الصحة فمن الاحسن اعادة بنائها
الامر يحتم دراسات الجدوى و دراسات تقنية
49 - driss الأحد 05 أبريل 2020 - 15:22
ردا على الاخ الكريم رقم3 انا اسالك عن الانتشار المهول للسرطان في المغرب هل سببه كل هذه المتشفيات
50 - طبيب الأحد 05 أبريل 2020 - 16:37
مستشفى إبن أحمد للأمراض الصدرية معلمة تاريخية، هندسية وصحية صُمم وبُني من طرف "الإستعمار" وهو الآن مهجور٠
51 - الحمداوي الأحد 05 أبريل 2020 - 17:47
مستشفى ابن احمد ( الصورة ) به اكتر من 50 هكتار من غابة الصنوبر بوسط المدينة مارتي وزارة الصحة والحكومة ان تنجز به كلية للطب والصيدلة والعلوم
52 - الصحراوي الأحد 05 أبريل 2020 - 18:36
من وجهة نظري ليس الان هناك الاف البنايات والمنتجعات في قلب المدن يمكن تحويلها لمستشفيات المشكل ليس في البنايات التي يكلف اصلاحها كثيرا المشكل هو في تجهيزاتها الطبية التي اصبحت نادرة كاجهزة التنفس والمرتفعة الثمن وهي كما يتبادر للدهن ليست قارورة اكسجين بل جهاز ايكمو مثلا يكلف اكثر من 80 الف دولار ولكن اين ستجده في هذا الوقت العصيب التي تتهافت عليه كل الدول باثمان مضاعفة
53 - Ali الأحد 05 أبريل 2020 - 18:40
مستشفى بن صميم للامراض التنفسية بمدينة أزرو معلمة تاريخية يجب ترميمه نظرا للموقع الذي يوجد فيه وكذلك الجو الملائم ربما سيساعد المرضى على الشفاء
54 - فوزي الأحد 05 أبريل 2020 - 19:04
Les entreprises privées opérant dans ke domaine de la construction Doha kettani elomrane peuvent remettre en état ces hôpitaux rapidement et les remettre au ministère de la santé pour accueillir les personnes atteintes de Covid 19. Ceci leur fera la publicité et améliorera leur image auprès des citoyens. Il faut passer à l'action rapidement.
55 - حسن العلوي الأحد 05 أبريل 2020 - 19:26
لقد تقدمت باقتراح إعادة مستشفى ابن رشد بمدينة تازة وأخص بالذكر تازة العليا الذي تم إغلاقه لإسباب مجهولة .وهو صالح للعمل يحتاج فقط غلى الموظفين (الاطباء والممرضمن والمساعدين )والتجهيزات كانت متوفرة راديو الأشعة ...
56 - مواطن2 الأحد 05 أبريل 2020 - 19:54
اذا اخذنا بجميع الاعتبارات .يبقى دائما السؤال يطرح = لما ذا اختارت السلطات الاستعمارية تشييد مستشفيات في تلك المناطق بالذات .وهذا هو الاهم.
اصلاحها وتجهيزها سيكلف مبالغ طائلة بدون ادنى شك ومع ذلك لابد من التفكير في اعادة تاهيلها او هدمها وتشييدها وتخصيصها للامراض الصدرية كما اعدت لذلك من قبل. وبدون ادنى شك ستكون ذا فائدة كبيرة على تلك الامراض وغيرها.هذا مع التفكير في راحة القائمين على تلك المستشفيات - اذا اعيد تاهيلها - ودعمهم بكل ما يلزم لاداء مهمتهم .وتعيين الاطر بالاختيار تفاديا لرفض العمل بها مع تخصيص رواتب استثنائية للذين سيشتغلون بها.هذا راي خاص لمواطن عادي.والكلمة الاخيرة للمسؤولين عن القطاع.
57 - ختامه مسك . الأحد 05 أبريل 2020 - 22:43
الاكيد والصحيح ان هناك كثير من المغالطات انما اريد بها باطل وهي مردودة لاصحابها وهي مجانبة للصواب وتصب في ويل للمطففين ولا يمكنها ان تصمد كثيرا لانها بنيت علئ باطل وكل مابني عن باطل فهو باطل وانما اريد بها مصلحة تصب في اتجاه منفعة خاصة لاغير : فالطون الارمي يمكنه ان يصمد لثلاثمءة سنة بشرط تثنة الحديد والخرسانة سيمة خمسة واربعون اما اللدين يدعون ان البناء الجديد غير مكلف فهم واهمون بل البناء القديم هو الاقتصادي وهو الغير المكلف ولا تتجاوز تكلفته النصف اما ادعاء ان المستشفئ اصبح في ملك الغير فهدا هراء اي مند خمس سنوات والضحك علئ الذقون .
58 - سفيان الأحد 05 أبريل 2020 - 23:12
فكرة سديدة على الحكومة التفكير في إحياء مستشفى ابن صميم لما سيقدمه من قيمة إضافية في هاته الفترة العصيبة كون المستشفى له طاقة استعابية كبيرة ممكن أن ترفع الضغط على المستشفيات الموجودة بمنطقة ازرو افران وحتى مكناس إن دعت الضرورة جدير بالذكر أن المستشفى كان مخصصا للأمراض التنفسية والصدرية...
المجموع: 58 | عرض: 1 - 58

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.