24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0606:4213:3817:1620:2421:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تمديد حالة الطوارئ الصحيّة يدفع "لارام" إلى إلغاء رحلات جويّة (5.00)

  2. "مجلس المنافسة" يستعد لإصدار رأي حول أسعار المدارس الخاصة (5.00)

  3. المؤرخ الأمريكي ألان ليكتمان: ترامب سيخسر الانتخابات الرئاسية (3.00)

  4. سحب المملكة من لائحة "الدّول الآمنة‬" يضاعف قلق مغاربة أوروبا (2.00)

  5. موجة ثانية محتملة لـ"كورونا" تتحدى الإمكانات الصحية في المغرب (1.00)

قيم هذا المقال

2.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | ‬"كورونا" يُلغي أداء النوافل وقراءة الحزب الراتب والتيمّم في المساجد

‬"كورونا" يُلغي أداء النوافل وقراءة الحزب الراتب والتيمّم في المساجد

‬"كورونا" يُلغي أداء النوافل وقراءة الحزب الراتب والتيمّم في المساجد

تغييرات كثيرة ستطرأ على أجواء أداء الصلوات الخمس المفروضة بمساجد المملكة بعد إعادة فتحها يوم الأربعاء المقبل عند صلاة الظهر، إذ سيؤدّي المصلّون صلواتهم في أجواء مختلفة عمّا ألفوه قبل تاريخ 16 مارس الماضي، وهو اليوم الذي أُغلقت فيه المساجد، على غرار فضاءات أخرى، درءا لانتشار عدوى فيروس كورونا المستجد.

ففي ما يتعلق بأداء الصلوات فإنّ المصلّين سيُسمح لهم فقط بأداء صلاة الفريضة داخل المساجد، دون السماح لهم بأداء النوافل، وذلك كتدبير لتقليص المدة التي يقضيها المصلون داخل المسجد، تخفيضا لاحتمال تعرّضهم للإصابة بعدوى "كوفيد-19". وسيُطبّق هذا الإجراء بإغلاق أبواب المساجد مباشرة بعد أداء كل صلاة.

وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أصدرت بروتوكولا حَددت فيه الإجراءات التي يتعيّن اتباعها بعد إعادة فتح المساجد يوم الأربعاء المقبل. وشرع مسؤولو المندوبيات الإقليمية للوزارة في التواصل مع الأئمة والقيّمين الدينيين لإحاطتهم علما بالإجراءات الجديدة المتخذة، وكيفية تطبيقها.

وسيكون على أي مُصلٍّ يرغب في أداء صلاة الفريضة في المسجد أن يَقصده وهو متوضئ، ذلك أن أماكن الوضوء لن تُفتح في الوقت الراهن، كما أن أحجار التيمّم لن تظلّ موجودة داخل المساجد، على اعتبار أنها يمكن أن تكون عاملا مساعدا على نقل عدوى الإصابة بفيروس كورونا إذا استعملها مصاب بالفيروس.

"الله يخلّيكم لقد أخبرناكم بلّي التيمّومات ما يبقاوش فالمسجد، والتسابح ما يبقاوش، وحتى المصاحف الله يخليكم سْدّو عليهم"، يقول مسؤول بإحدى مندوبيات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في مقطع صوتي وجهه إلى القيمين الدينيين جوابا عن سؤال أحدهم حول كيفية التعامل مع المصاحف.

وعمليّا، فإنّ الحزبَ الراتب الذي كان يُقرأ داخل كل مساجد المملكة بعد صلاتي الصبح والمغرب كل يوم لن يُقرأ بعد إعادة فتح المساجد؛ يقول المسؤول المذكور، موضحا: "هْضرنا فهاد الموضوع مع السيد المندوب، ولكن خرجنا بنتيجة أنه فهاد البداية ما يتقراش الحزب"، وزاد: "حتى حدّ ما يقرا، لا مصحف، لا سْبحة لا تيمومة؛ المصلي يْصلي ويقْبض الباب فهاد البداية بعدا".

ويبقى التغيير الأكبر الذي ستشهده مساجد المملكة بعد إعادة فتحها هو عدم أداء صلاة الجمعة. وقد كان هذا الموضوع مثارَ أسئلة عدد من المغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تساءلوا عمّا إن كانت صلاة الجمعة ستعوَّض بأداء صلاة الظهر، قبل أن يتّضح أن المساجد لن تُفتح في وقت صلاة الجمعة، إذ ستُغلق بعد أداء صلاة الصبح مباشرة ولن تُفتح إلا عند صلاة العصر، مع الاكتفاء فقط برفع أذان صلاة الظهر دون إقامة الصلاة.

وستنضاف إلى الأئمة والقيّمين الدينيين مهمّة إرشاد وتوجيه المصلين، وحثهم على الالتزام بتدابير السلامة الصحية التي دعت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية إلى تطبيقها داخل المساجد، تفعيلا للإجراءات العامة التي وضعتها السلطات العمومية، كوجوب ارتداء الكمامات، والالتزام بالتباعد الاجتماعي.

وتم تقليص المدّة الفاصلة بين رفع الأذان وإقامة الصلاة إلى عشر دقائق، بعدما كانت في حدود 15 دقيقة، بالنسبة لصلوات الظهر والعصر والعشاء، و20 دقيقة بالنسبة لصلاة الصبح؛ فيما ستُفتح أبواب المساجد قبل 15 دقيقة من دخول وقت الصلاة، وستُغلق مباشرة بعد أداء الصلاة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (95)

1 - mekenas الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:14
لاله الا الله محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ٠
2 - زوهري ناظور الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:17
ملي ولاو البيران محلولين و القهاوي و البحر مطرطق و مكايناش احترام للمسافة القانونية و كولشي الجامع كيتسد بالوقت راه من علامات الساعة الصغرى عيب و حشومة السعودية لي فيها كتر من 90 الف حالة ومادايراش هادشي حشوومة و الله
3 - محمد الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:21
اللهم ارفع عنا هدا الوباء جزاك الله خير
4 - قولوا العام زين الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:22
مادا ٱعددنا لفتح المساجد هل اتعضنا من كورونا يجب على كورونا ان تلغي النفاق والنميمة والحسد واكل مال الحرام وتطهير النفوس قبل الاجسام وصدق النية
5 - Mohcin الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:24
هناك خبر بأن المساجد التي سوف تفتح ابوابها هي التي تتعدى مترها الأف فهل هذا صحيح
6 - خالد الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:24
كنتمناو يفتحوا المساجد الكبار قبل الصغار للمزيد من الاحتياط والله اعلم
7 - عدم سماح لكبار السن دخول مسجد الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:25
يجب عدم السماح لكبار السن بالدخول إلى المسجد. لأنهم أكثر عرضة للفتك بهذا الوباء. حقيقة الأعمار بيد الله. لكن الدخول إلى المسجد في الوقت الراهن كمن يلقي بنفسه إلى التهلكة. لقد أصبح عدد الإصابات أكثر من ذي قبل. كل ما في الأمر هو أن الدولة خضعت لضغوطات الباطرونا الاقتصادية. مع تحميل المواطن مسؤولية حماية نفسه. علما أن هذا الأخير دون المستوى اللازم للتفريق بين الصالح والطالح.
8 - عبدو الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:25
المكوث كثيرا في المساجد ممكن ان يؤدي الى انتقال العدوى لا نوافل لاقراءة مصاحف لا...لا...لا فلماذا المكوث كثيرا في المقاهي لاينقل العدوى والمكوث كثيرا في الاماكن المكتظة وما أكثرها كالاسواق والشواطئ والمولات...لايؤدي الى نقل العدوى... كثر العجب حول المساجد واتهمت حتى اصبحت مختبرا لإنشاء الفيروس فياللعجب ...لك الله ياإسلام اليوم المساجد والغد فالله أعلم ماذا سيحارب منك باسم الخوف على العباد...
9 - ع.ب الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:25
حبذا لو أزيلت الزرابي و الحصاءر مؤقتا حثى يتمكن من غسل المساجد بالماء و الصابون و تعقيمه عدة مرات في الأسبوع او حثى في اليوم و حت كل مصلي على جلب سجادته الخاصة و ذلك للتقليل من خطر تفشي هذا الوباء.
10 - aló maroc الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:26
يا إخواني. هذه سياسة لها ما بعدها. اتضنون ان الناس في غيبة مما تفعلون. إفعلو ما شئتشم. إنكم تضحكون على الدقون وكأنكم الوحيدون الموجودين على هذه الأرض. بلى إنكم تنفدون الأوامر الاستعماية بلا شك. ما شأن الجمعة و التيمم في كل الأمر. إنكم تلعبون بقراراتكم السيئة المشؤمة و تصبون الزيت على النار ضنا منكم انه لم يبقى أثر للرجال المخلصون. فهيهات ثم هيهات لعباد الدنانير. فحداري ثم حذاري أن تقعو في الفتن. و من يتخذ مثل هذه القرارات هو السبب؟!!
11 - المنطق الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:27
الحكومة أخذت هذا القرار لا لشيء إنما مخافة على صحة المواطنين و المسنين.....شوية دالمنطق عافاكم.....
12 - جميل الأمزون الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:28
آودي غير حلوها. أصلا هجرنا المساجد من زمان. أصبحت تجد صفا لا أكثر . الجمعة استثناء لأن الأغلبية تذهب للمسجد لا لإيمانها وإنما حتى لا ينعت بتارك الصلاة أو رياءا أو ،أو... لا أريد أن أجرح أحدا وإنما الأمر أمر من ذلك.
13 - Mohamed الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:29
Lhawla wa sowata illa billah un pys soi disant musulman reagi comme ca ouverture des cafes des plages des marches pour les mosques on es entre les mains d allah tu peux respecter lesbarrieres de sécurité facilement ici en france on fai nos prieres en toute sécurité meme la prière de vendredi l
14 - عودا خالد الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:31
السلام عليكم نتمنى من المصلين الإلتزام بوسائل السلامة وإتباع نصائح المسؤولين لتفادي أي نكسة تعرض المساجد للإغلاق مرة أخرى
15 - عبدو من الرباط الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:31
لكن كورونا لم تستطع إلغاء فتح الحانات حتى الصباح ولم تستطع منع السباحة في الشواطئ والتزاحم في رمالها لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
16 - سلام الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:33
الحمد لله عايش في ألمانيا الدولة العلمانية الكافرة ومنذ 16 ماي والكنائس والمساجد مفتوحه والحمد لله صلينا العشر الأواخر من رمضان وادينا صلاة العيد طبعا مع احترام مسافة التباعد وارتداء الكمامات
فعلا هل يفقه الذين يعلمون والذين لا يعلمون. .
17 - بلعربي الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:33
اعتقد ان ما بعد كرونا ليس هو ما قبل كرونا. كثير من الامور ستتغير اكثر مما نتخيل. بل حتى كل من تمنى فتح المساجد فيما بعد سيتمنى لو تمهل في رغبة فتح المساجد.
18 - ااحمدي الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:34
صافي الحمد لله مابقاش المذهب "الملكي" عفوا "المالكي" تيمنع التباعد فالصف...
19 - محمد غريب الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:34
صلاة الجمعة فرض لن تقام وربما صلاة العيدلن تقام ولماذا تقام سنة ذبح الاضحية مادامت سنة وانها في هذه سنة جد مكلفة .
20 - سعيد الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:37
اللهم ارفع عنا هذا الوباء ولاتجعل للشيطان وأوليا علينا سلطانا
21 - رشيد الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:40
وزارة الاوقاف،أغنى وزارة في المغرب،ولم تستطع توفير مكان للوضوء بمعايير إسلامية راقية في النظافة ما عليها سوى عرض صفقات في المجال وسترى الابداع والفن لدى الشركات المتخصصة في المجال. أليس من الواجب أن تكون بيوت الله أنظف وأجمل من بيوتنا؟
22 - الغالي حسن الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:41
الصلاة اضحت صعبة المنال ..
و هنا اتذكر الآية الكريمة :وَأَنْفِقُوا مِنْ مَا رَزَقْنَاكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ فَيَقُولَ رَبِّ لَوْلَا أَخَّرْتَنِي إِلَىٰ أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُنْ مِنَ الصَّالِحِينَ
23 - ابو حفصة الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:41
يجب إعادة هيكلة الأوقاف والشؤون الإسلامية يجب ان تكون المساجد هي الاولى بعد الحجر الصحي ماشي هي الأخيرة ........هنا الأمر سياسي لا أقل ولا أكثر إن كنا مسلمين يجب عليا الشأن الديني هو الأولى مهما كانت الظروف والله المستعان .اما فى الصلاة يجب عدم تفرقة الصفوف الكتف بالكتف والقدم بالقدم لأن التدابير تاخد قبل الدخول
24 - hammo الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:43
مني فاتحين المقاهي و الشواطئ.....
فالمساجد اولى لان المتحكم في الكون برمته هو رب الفيرس ورب العالمين.
فإذا حفظنا الله ونحن في الشاطئ والمقهى والبار
فنظن بالله خيرا انه لن تخذلنا اذا ولجنا بيته لعبادته
و الاستعانة به
فالمرجو من المسؤولين إعادة النظر
لان المسجد بيت الله فيه نعبده و نسعى إليه
و المسجد أسمى الأماكن
25 - مغربي الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:52
و يبقي على الملاهي و العلب الليلية،.....
26 - السجلماسي الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:55
حين يفتقد القرار الى البناء المنطقي و العقلي
في المقهى جلوس طوال النهار الكتف على الكتف
في الشواطيء مياه و اجساد عارية
في الحانات مخمورون لا يعرفون ماذا يفعلون
في المساجد تلغى صلاة الجمعة و النوافل

الامر الاكثر جراة و فيه قدر كبير من االبعض يقضي الحاجات بتركه
الثقة بالله هو
السماح بالصلوات مع الاعداد لها كما يعد لاي امر جلل
مجموعات من المصلين و المحسنين يتكلفون بالتعقيم و التنظيم و التتفريق بين الناس و الحرص على تنظيم الجمعة كما يفعل عادة ليلة القدر
.هل نستمر بالغاء الجمعات و اخطر ما الصلاة الجمعات .
نرجو من وزارة الاوقاف ان تكون اكثر شجاعة في التنظيم لا الالغاء
27 - مغربي مر من هنا الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:59
يأتون حتى إلى المساجد ويبدؤن يحكرون لأ تفعل كدا ولا كدا من هنا وهناك وما بينهما لماد لم يتكلمون على الشواطئ والمقاهي ويأمرون الناس بالتباعد ولا كرونا غير في المساجد no hay ni corona ni nada ولا هم يحزنون
28 - متتبعة الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:59
شروط ليست حتى في الحمامات وصالات الرياضة ..!!
29 - عبد الله الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:02
غير سدوهم مخصنا بهد الصلاة احسابكم عند الله
30 - عتيق من صفرو الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:02
لماذا هذا التعبير السوقي يصلي و يقبض الباب
كونوا قليلا تحترمون المواطنين
جملة بسيطة يفهمها الصغيروالكبير وهي الخروج من المسجد بعد انتهاء صلاة الفريضة
نحن المغاربة لا نحترم بعضنا البعض .
يجب تطبيق الاجراءات القانونية دون زيادة ولا نقصان فالمسجد ليس ملكا لاحد حتى يتجرأ البعض على التعبيرات المثيرة
31 - اداي عبد الله الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:04
صراحة ما قامت به وزارة الاوقاف هو نفسه المعمول به الى حد الان في دول اوروبا بعد فتح المساجد مند حوالي شهر :المساجد هنا تفتح 10 دقائق قبل الادان -تعقم الايادي عند المدخل-الوضوء يكون في منزلك اي مراحيض المساجد مغلقة-ضرورة وضع الكمامة-غياب للمصاحيف و احجار التيمم -الخروج مباشرة بعد اداء الصلاة ويغلق المسجد بعد10 دقائق من نهاية الصلاة. اردت فقط ان انقل لكم الوضع فلا تستغربوا من اجراءات بلدكم فهو حريص عليكم وليس كما يدعي البعض انه تماطل واشياء ضد الدين
32 - Aahmed Belgomaro الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:08
دائما أتأكد أن المسؤولين ليسو في المكان المناسب، صلاة النوافل تساعد في الخروج بأمان مع التباعد، الا اذا كان المسؤولون لا يصلون في المساجد.....قرارات متخلفة وغير عقلانية كالعادة
33 - Abourida الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:08
عن عبدالله بن عمرو بن العاص - رضي الله عنهما - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ((إن الله لا يقبض العلم انتزاعًا ينتزعه من العباد، ولكن يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يُبْقِ عالمًا اتَّخذ الناس رؤوسًا جهالاً، فسُئِلوا فأفتوا بغير علم؛ فضلوا وأضلوا))؛ متفق عليه.
34 - كونيتو الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:09
الزرابي والحصير هم مرتع الفيروسات لانها تكتر فيها الاتربة والغبار الدقيق الدي يتكيف بسهولة مع الرطوبة وتصير سكنا لاءقا لجميع الاوبءة كعدوى المنزلة والزكام.فعلى القاءمين بالمساجد من وزارة الاوقاف ان تقوم بتطهير يومي للسجاجيد والزرابي والحصيربالمكانس الكهرباءية الضخمة والمعقمات لكي لاتستفحل الجاءحة بي المصلين والدخول المراقب للمسجد والمنع على من لايلتزم بشروط السلامة كالقناع الواقي والسجادة والمسافة بين المصلين
35 - كمال الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:11
شكون كيمشي الهذوك المقاهي .الحانات .والملاهي الليليه .والمراقص الحمامات. الشواطئ الخ.... الذي تتحدثون عنها.
ماشي انتوما؟
36 - sawte الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:16
قلك تا المصاحف شدوي عليهم فسره نتي
37 - عبدالرحمن الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:19
أودي راه بحال إلى صليتي فالدار بحال إلى صليتي فالجامع اشنو هو الفرق خاص غير اكون الإيمان فالقلب ماشي أنا غادي الجامع ومخاصم مع الجيران ووووو بزاف د الحوايج وباش اقولوا الناس راه فلان ألله أعطيه الصحة مقابل الجامع اودي غير حيد الحقد و الكره لي فيك وتعامل مع الناس مزيان ربي غادي يغفر ليك بلا كاع ماتصلي.
38 - أبو يوسف الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:24
الله يجزيكم بخير إن بركة الحزبين الراتبين هي من يحفظ هذا البلد الطيب ونداء إلى صاحب الجلالة أمير المؤمنين ببركة هذا القرآن الذي يتلى في صلاتي الصبح والمغرب
نسأل الله لك الشفاء والعافية والنصر والتمكين عقب الانتهاء من القراءة فرجاء السيد وزير الأوقاف دع القرآن يتلى في هذا البلد الكريم فبه نحن آمنون مطمئنون
39 - hassan oujda الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:28
لاحول ولا قوة الا بالله حتى المصاحف لا وفي المقابل الفلوس مينقلوش العدوى
المراحيض لا او الحمامات لي محلولين مينقلوش العدوى
40 - مواطن الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:32
أ ريد فقط التنبيه على أن البارات والملاهي الليلية لزالت مغلقة
أتمنى أن يحترم المصلون توجيهات المسؤولين حتى لا تتحول المساجد إلى بؤر فيتم إغلاقها من جديد لا قدر الله
41 - قرار الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:33
قرأت لأد المعلقين مع الإحترام....عدم السماح للمسنين بدخول المسجد !! فجوابي به إن لم تفتك بهم كرونا فسنفتك بهم بهذا الإقتراح....علما بأن الملجأ الوحيد لهم في هاته الدنيا هو بيوت الله فكيف لنا أن نمنعهم من الدخول إليها وهم يجلسون بأبواب المساجد لحد اليوم وهي مسدودة فكيف بها وهي مفتوحة....! أستسمح منك لكنه ليس برأي...وزارة الصحة والمسؤولون بينو للغير كيف ينتقل هذا الفيروس وبينو لنا أن الإحتياطات من كمامة وغسل اليدين والتعقيم.....و.....و.....هم إجراءات لن تسمح للجسم بإستقبال الفيروس حتى للمسنين....فكيف إن أخذت تلك الفئة بالتعليمات المذكورة أن تحرم من صلاة الجماعة ؟! لا تنسى بأن الله يرحمنا بالأطفال والشيوخ والبهائم فدعوتهم مستحابة بإذن الله وتريد أن تحرمهم ؟؟! الله يهديك
للإشارة هذه الإجراءات سترفع عن بيوت الله عن قريب وتعود صلاة الجمعة ونصلي صلاة التراويح جماعة في رمضان المقبل
42 - المعلق الصغير الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:35
الله اكبر يا سلام
للتصحيح فقط حزب الصباح قبل الفجر وليس بعده
مع كل ما يحدثه من التبزيط والانتظار
اللهم لك الحمد بعد الأذان الفريضة ولي بغا يبات فجامع كاع شغلو هداك اما ياخدونا رهائن بالحزب تا يكملوا ويزيدو عليها ديك الأذكار التي ما انزل الله بها من سلطان عاد اقيموا الصلاة فهذا ظلم
فاللهم لك الحمد
اما النوافل فأحسن مكانها البيت
وهذاك السلام مور الصلاة لي ولا فريضة تهنينا منو تا هو اللهم لك الحمد
غير الوضوء بالنسبة لي غي دايز شوي واعرة بصح معليش نمشيو لأي مقهى نتوضاو تحية لاصحاب المقاهي
اللهم لك الحمد وتحية للمسؤولين علينا الله يوفقكم
43 - hassan الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:36
هادي هي الحكرة بعينها لاحول ولا قوة الا بالله
44 - lamia الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:42
من الاحسان احيدو الزرابي والحصاير وهاد المبادرة اعملوها غي شباب ...... وكل واحد ايجب سجادة ديالو مع احترام مسافة الامان وهاكا ان شاءالله مغاديش تنتقل العدوا واصلا الجوامع دائما خاوية ما فيهاش كتظاظ
45 - احمد سالم الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:47
هذا الاجراء فيه لبس والدليل هو انه تم فتح المسابح والشواطئ والحانات والحمامات والفنادق بدون تباعد ، الا المساجد إن هذا الفعل يعتبر حربا ضد الصلاة
46 - وطني غيور الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:55
هاد الاجراءات كن طبقات على الطوبيسات و القهاوي و المعامل الصناعية لقلنا باي باي لكورونا شحال هدي ، ولكن عضلاتهم يظهرونها فقط على اماكن التدين
47 - حسن وجدة الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:57
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظبم
48 - Motabi3a الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:01
ولما لا تبقى صلاة الجمعة كلاقي الصلوات تصلى بدون خطبة او خطبة يحضرها الامام فقط تستعلونها للتوعية بالقيروس الدعاء ثظ تفتح المياجد للصلاة وتغلق هذا اضعف شيء . لا نقول سوى اللهم ار فع عنا وباء الفيروس ووباء العقول .
49 - فاسي الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:01
دعواتكم مع هذا الرجل في الصورة والدي رحمه الله رحمة واسعة
50 - wardani الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:05
مل لا يرتدي الكماكة : لا يسمح له بدخول المساجد، ويجب ان تكون المسافة بين مصلين متر، و من حضر الى المسجد و وجده قد امتلئ : فليذهب الى منزله و يصلي : الاسلام دين يسر و ليس دين عسر.
51 - غرباوي الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:05
نعم لصلاة النوافل..
تجنب التيمم ممكن.
الجمعة ممكن بشرط ..... لا للمدح ....ألا تتعد الوقت اكتر من 15 دقيقة .
التزام بالنضافة ( الفم والرجلين ) و التزام بشروط الصحة
ان يكون المسجد خالى من الزرابى وغيرة كي يغسل كل مرة ......
52 - صفّ المالكية الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:06
وماذا عن هندسة الصفوف طولا وعرضا، خصوصا عن المسافة بين الشخصين؟ هل ستكون هناك مسافة المتر الفاصلة بين صفّين، وخصوصا بين المصلييْن ام، أن قواعد مذهب المالكية ستطبق ويكون التقارب كما كان من قبل إغلاق المساجد ..؟.
53 - ZakariaJ الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:09
""المنطق" هو أول ظحايا كورونا لا أقول في المغرب بل في العالم بأجمعه. كل قرار أو إحتياط أتخد لمواجهة هاذا الوباء ففيه شيء أو كثير من الخلل لا يتقبله العقل السليم.
لذا تبقى القاعدة الأساسية و السليمة : الحل لتجنب هاذا الوباء بيد كل إنسان لوحده. من رأى أن التجمع في المقاهي، و هاذا صحيح، فيه خطر فل يتجنب المقاهي، أفتتحت المساجد فلابأس أن يتوظء الإنسان في بيته و يحمل سجادته و إن أمكن أن يصلي خارج المساجد و أن لا يطيل الجلوس و بالخصوص يتجنب الكلام مع المصلين بعد الصلاة فهاذا إجتهاد. أما الملاهي فلا بزورها سوى من فقد الأمل منه و جلسة شاي مع العائلة خير من جلسة في المقهى.
و ليحاول الناس عدم الإكثار من النقاش في هاته الأمور، ليأخد كل واحد الأحسن من الأسوء
54 - أبو مروة الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:10
ماشاء الله جريد هسبريس متميزة لكم مني السلام والتوفيق
55 - [email protected] الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:19
المؤمن سيتم ما تبقى بمنزله كل من النوافل وتلاوة القرءان
56 - مواطن مغربى الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:22
هذا هو الذى كان يتمناه الملحدون والعلمانيون وأعداء الإسلام لقد تحقق لهم ماكانوا يعملون إلى الوصول إليه هو القضاء على المساجد لأنها هى التى يتكون فيها المؤمن ويتعلم كيف يعبد ربه ويحسن سلوكه ويقوم اعوجاجه وووو..... وغيرها من الفضائل التى لا تعد ولا تحصى...
57 - إلى: سلام الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:32
ألمانيا هي دولة علمانية و لكن ليست كافرة...مع احتراماتي،أنت تعيش في دولة قوية تحترم جميع الاديان و تعطي الحقوق للكل:من صحة و تعليم و و و...إذن ألمانيا دولة:مؤمنة.
58 - Youssef الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:37
واللي يدي معاه حجرة التيمم فجيبو ممنوع؟ يعني إلى نقضت الوضوء حتى الصلاة فالوقت مشات .
59 - أسماعيل الماموني الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:41
لا حول ولا قوة ألا بالله، اللهم أن هذا منكر
60 - عاجلا الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:44
يجب محاربة الاحزاب التي تمرر مثل هذه القرارات الى البرلمان والتي لها ميول رجعي لاديني مثل حزب الطليعة الملحد وحزب التقدم والاشتراكية المد الشيوعي والله انها احزاب تحارب كل ماهو اسلامي وهي السبب في تمرير قوانين كثيرة ضد كتاب الله وسنة رسول الله ونراها اليوم بدءت تنشط بكل ارتياح وكاننا لسنا تحت امارة المومنين لا يحترمون الشعب المسلم ولا ملك البلاد امير المومنين وانها احزاب وجودها يمس بمقدسات الدولة يا ايها الشعب حارب بالكتابة والنشر هذه الفءة من الاحزاب وهي التي تمرر هذه القوانين حقدا لمنع الدين الاسلامي والمسلمين من عقيدتهم وممارسة شعاءرهم انها احزاب ملحدة .. بكل وضوح هم .. حزب الرفاق .... الذين كانوا قي الجامعات ياكلون رمضان وهم الان في مناصب حكومية ينتقمون من المسلمين ردوا بالكم
61 - meknassiya الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:45
السلام عليكم
واش غادي يقتحوا المساجد المتواجدة بكل مدينة ام بالتناوب..فالله الله اشتقنا لبيوت الله و اداء الصلوات بها..اللهم اعز الاسلام و انصر المسلمين يا كريم يا عظيم
62 - rachid الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:47
الى المعلق كمال صاحب التعليق 35.والله كلامك صحيح.يذهبون الى المقاهي والشواطئ ويأتون وراء هسبرس ويقولون أن بهم اكتظاظ وينسون انهم هم أنفسهم يساهمون في هذا الاكتظاظ بعد مساهمتهم بالذهاب إليهم.يحق عليهم المثال الذي يقول كايقتلوا الميت وكايمشيوا فجنازته.شعب غريب
63 - ouchen الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:48
Cette société marche sur la tête;
alors qu'on ferme les écoles, les universités les centres de formation et on demande aux concernés de suivre des cours et des T.D et Travaux pratiques à distance, on insiste pour que les mosquées réouvrent leurs portes alors que les prières se font facilement à distance via la télévision et la radio...etc
peut être que ceux qui font passer leurs discours dans les mosquées pour des raisons politiques et électoralistes s'inquiétent
64 - hamidou الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:51
للمعلقين الدين يقارنون البارات والبحر والمقاهي بصلاة المساجد. فهم خاطئون من النحية الدينية فالانسان حر يصلي ام لم يصلي فهدا شأنه .فمن اراد المسجد فليدهب ما اراد غير دلك فله الاختيار. اما من الناحية العلمية والصحية ان الفيروس يشكل خطارا كبير في الاماكن المغلقة. وجل المساجد اغلبها تكون مغلوقة ما عدا باب الدخول حيت الفيروس ممكن ان يتنقل بسرعة عكس البحر او المقاهي اغلبها تكون نوافدها وابوابها كبيرة ومفتوحة وعدد الناس لا يتجاوز الكترة اي الازدحام. ومن جهة اخرى اليس الدين يقول ان واجب طاعة والي امره امر مشروط. فلمدا هده الدجة على الجهة المسؤولة اليس هناك مجلس علمي علماءووو. التعليقات على المواضيع مسألة صحية وواجبة لكن بدون تسرع وبدون عاطفية. قبل الجواب لابد من التأمل في السؤال
65 - mmmm الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:51
vous croyez que tout les gens qui vont aux mosques sont des gens fideles hhhh,,la plus part d eux sont des hypocrites.
66 - ADam الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:54
عندي سؤال للبعض المعلقين الي دايرين فيها مسلمين وتخيطو ويفصلوا وتتحللو وتحرموا رأسهم.مثلا تتكلموا على التباعد في المسجد والتعقيم والصلاة خصها تكون مزروبة وإلغاء بعض الصلوات وحلال على الناس ألي فالبحر وفالمقاهي والكبريهات والبيران والي تيقول راه الكباريهات والبيران سادين راه معليش هنا فهاذ البلاد.اذن سؤالي المسؤولين في وزارة الأوقاف والمعلقين العايقيين.اشمن ديانة تابعين حنا في المغرب ؟؟والي جاوب يوضح جواب ديالو بالدليل والبرهان.وشكراا
67 - نصائح الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:03
قال الله تعالى ولا تلقوا بايديكم إلى التهلكة واحسنوا ان الله يحب المحسنين.
هذا يعني اسمع نصائح ولي أمرك وستعيش.
صدق الله العظيم
68 - الحسين بوديس الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:04
الحمد لله عودة هذه النعمة بعد زولها
اقول نصيحة ان كانت فبها ونعمة وان كانت غير ذالك فلا حرج في ذلك
عدم الجهر بالتامين في الصلاة الجهرية
رفع الصوت وفتح الفم مدعات لنتشار العدوة رغم الكمامات
69 - بالزّربة و بالخف الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:16
66
اسمع آعشيري البيران و القهاوي و الألعاب الكحلة لاعلاقة لها بالإسلام هادوك أماكن الذنوب و المعاصي. ولكن بيوت الله حاجة أخرى. ماتقارنش الذي لا يُقارن !!
وصل الميساج و لّى نعاودوا تاني ؟؟
70 - مواطن2 الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:28
قامت الدنيا ولم تقعد بسبب غلق المساجد لتجنب انتشار العدوى ...وكان الصلاة في المساجد ستحل مشاكل عباد الله....الصلاة اصلا هي عبادة المقصود منها طاعة الله ...وطاعة الله لها اسس يجب العمل بها ومنها الاستقامة والاخلاص واتباع ما امر به الله وتجنب ما نهى عنه.هل هاته الشروط تتوفر في جميع المصلين ؟ سؤال يصعب الجواب عنه وقد لا يكون له جواب.بلاد انتشر فيها الفساد حتى اصبح مالوفا قوم يصلون ويصومون ويحجون ...ويسمحون لانفسهم بالقيام بممارسات تلحق اضرارا بليغة بالمجتمعات.كنهب المال العام والغش في انجاز المشاريع والسعي وراء الصفقات المشبوهة والاثراء الغير المشروع ....ولما يتعلق الامر بغلق المساجد تقوم القيامة.انه النفاق الاجتماعي الذي يعرقل كل تقدم.العبادة في بلادنا لا زالت مظهرا فقط.والعبادة الصحيحة هي التي تطهر المجتمعات من كل اشكال الفساد.
71 - hamid الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:36
لماذا هذا الإحتراز والتشديد على المساجد دون الأماكن الأخرى مع العلم أن رواد المساجد سيكونون على طهارة وفي ضيافة الله ومن المستبعد أن يصيبهم مكروه بإذنه تعالى
72 - البوهالي الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:38
الأخذ بالرخصة والصلاة في البيت مقدم على الصلاة في المسجد دون تسوية الصفوف ووجود هذه الإجراآت المعقدة
73 - مهاجر من امريكا الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:42
هي سياسة لضرب الدين الاسلامي خطوة خطوة. الاسواق الممتازة مكتظة .وبيوت الله ممنوع النوافل... امريكا احيى المسلمون نصف رمضان وعيد الفطر. وعادت الحياة لطبيعتها....
74 - أم عائشة الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:49
كورونا ستعلمنا ضبط وقت ستعلمنا لما يقول المؤدن حي على الصلاة فيجب ان ندخل في صف وليس ندهب للوضوء كورونا ستعلمنا اذا حضر ماء بطل تيمم كورونا ستعلمنا النظافة والادب عند دخول مسجد كورونا ستعلمنا ان نحب لغيرنا ما نحبه لانفسنا فوضع كمامة وشروط وقاية حماية لنفسي وغيري ينطبق على هذا حديث لا يؤمن احدكم حتى يحب لاخيه ما يحب لنفسه. كورونا ستعلمنا ما لم يعلموه لنا في مدارس اللهم حسن اخلاقنا وثبتنا واغفر لنا وتجاوز عنا وارفع عنا وباء يارب يارب يارب
75 - متسائل الأحد 12 يوليوز 2020 - 20:09
ما هذا الخلط في المفاهيم؟ تنتقد المفاهيم وأحدهم قبلك يشيد بها في ألمانيا لأنها تتيح له ممارسة شعائره الدينية بحرية رغم أنه مسلم. وتتحدث عن الإلحاد الذين تخلطون بينه وبين انتقاد الديانات عمدا!! فأنا أومن بخالق مطلق العقل يتحكم في قوانين الكون. ولهذا لا يمكنني الإيمان بهذه الديانات الشرق أوسطية (الإبراهيمية) لأنها صناعة بشرية، وأنزه الله عن أخطائها المنطقية والعلمية وحتى اللغوية. وأن أصولها ترجع فقط إلى الأساطير السومرية والكأدية والكنعانية والبابلية والساسانية... لهذا لا تستمرو في استحمار الناس بأن من يقول ببشرية الديانات الإبراهيمية بأنه ملحد. فالله خلق الأرض بيضاوية الشكل وليست مسطحة كما يقول كتابكم، والله لا يمكن أن يخطأ في توزيع أنصبة الإرث، والله لا يمكن أن ينتظر حتى تظهر العربية ليخاطب الناس، والله لا يمكن أن يتساءل وهو يعلم الجواب، والله لا يمكن أن يمكر، والله لم يخلق الأرض في أربعة أيام والسماء في يومين وهو ما يخالف العلم، والله لا يمكن أن يخاطب قوما دون آخرين وفي زمان ومكان دون آخرين. الله منزه عن خرافات الديانت. ابحثوا ستعرفوا الحقيقة.
76 - محمد الأحد 12 يوليوز 2020 - 20:09
هذا الدين يعيش في غربة نسأل الله عز وجل أن ينصره على الحاقدين قال الله عز وجل"ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين"كل هذه الشروط لدخول المسجد هل هذا المرض أخطر من الطاعون انتشر الطاعون ولَم تغلق المساجد بعض الناس تعرضوا لهذا المرض كورونا المزعوم فعند سؤالهم حول هذا المرض أتدرون ما الإجابة يقولون بالدارجة"تيتخلصو علينا مافينا والو شادينا هنا هكاك"حسبنا الله ونعم الوكيل اتقوا الله تَركوا المسلمين يؤدوا صلواتهم كما أمرهم الله ورسوله
77 - amaghrabi الأحد 12 يوليوز 2020 - 20:33
اولا النوافل يجب ان تصلى في البيت مع الوباء او بعد الوباء,وثانيا فتحت المساجد لاداء الفريضة,وهاهي الدولة المحترمة لبت الامر وسيحصل المصلي على 27 درجة من الفضل,فماذا تريدون ايها المغاربة؟هل تريدون ان تصبحوا قنابل وبائية
تنتحرون وتسفكون بها دماء الاخرين ؟فكروا جيدا فالدولة لا تحارب الصلاة ولكنها تقوم بالواجب لحماية المواكنين وحماية الوطن,حينما يسمع الانسان بعض المعارضين يتألم كثيرا لمستوى الفكري المنحط,فكيف يتخلص مغربنا بالسخافات والخرافات اذا كنا لا نميز بين الصالح والطالح ,بين الضرر والافادة
78 - مصطفى السوسي الأحد 12 يوليوز 2020 - 20:58
لاحول ولا قوة إلا بالله العالي العظيم.
-هاذ المسؤول كايهضر حاس براسو بزاااف كاع.
-واش لي كيقول لبنادم "صلي وقبض لباب" واش هذا مسؤول؟؟؟؟
-لا وألف لا،وحاشى لله، هذا حكااااار من درجة فارس، تقول غير جايين عندو إصليوا فدار باباه.
-هذا مسؤول دون مستوى،الله اعطينا وجهو نطلبو به الصدقة قدام المسجد مور الصلاة مع هاذ الأزمة ديال كورونا.
79 - حسن الأحد 12 يوليوز 2020 - 21:27
يبدو أن فيروس كورونا يفضل المساجد على سائر بقاع الدنيا لذا فأصحابنا يتصدون له هناك أكثر من مكان.
صلاة الخوف لا تتضمن كل هاته الإجراءات لهذا أظن أن كثير من المصلين سيزهدون في قصد بيوت الله إلى أن يشاء الله.
كنت أعرف مسبقا أن المساجد هي الوحيدة التي سيتم فيها فرض الإجراءات (الإحترازية) بكل حذافيرها دون أي مكان آخر و قد صدق ظني.
80 - Mohamed الأحد 12 يوليوز 2020 - 21:34
عنوان في غير محله ، حكومة الويل اللي همها الوحيد هو اذلال المواطن هي سباب اغلاق المساجد
81 - lamborghini الأحد 12 يوليوز 2020 - 21:53
الى صاحب التعليق 16 - سلام
حشومة تقول المانيا دولة كافرة! على اساس المغرب دولة اسلامية؟
82 - Saidr الأحد 12 يوليوز 2020 - 22:09
بيت الوضوء يغلق كل مصلي يتوضأ ببيته هذا إجراء لازم وليس فقط التيمم.
83 - MCO الأحد 12 يوليوز 2020 - 22:57
إيوا نزغرتولكم ملي حليتوا جوامع. لكن هل تعلمون أن دول العالم أجمع وضعت كذلك بروتوكولا من أجل صلاة الجمعة ؟!!! واش زعما هاد التوفيق و رباعتوا حفاتلهم يديروا بروتوكول خاص بالجمعة : تحديد عدد المصلين، أخذ موعد لصلاة الجمعة بمبدأ "أول واصل أول مستفيد", تباعد، كمامة ،كل واحد بسجادته، وضوء في المنزل. كل هذا بمراقبة لجنة المسجد.... ساهلة ماهلة... سوى إلى كان شي هذف آخر إيوا ربي لي عالم، لأن الجمعة منعها بهذه السهولة يعني الكثييييير
84 - azouz الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:05
هاد كورونا مالها ما تلغي فواتير الكهرباء
85 - رشيد الاثنين 13 يوليوز 2020 - 01:53
صراحة من حق المسؤولين ان يتخدوا اي اجراء يرونه جيد اما بعض المعلقين قلبهم مليء بالحسد و البغظ و كل ماهو غير مقبول في الدين الاسلامي و مع دالك ...!!!
86 - ADam الاثنين 13 يوليوز 2020 - 04:00
ردا على صاحب التعليق رقم:64 الي تيقول مكايناش المقارنة بين البيران والكبريهات والمسجد وتيقول أن المسجد مكان مغلق وتتجمعوا فيه الڤيروسات عكس البار او الكباري او المقهى وتيقول خصنا نتبع العلماء واهل الاختصاص ههههه. أنا غادي نجاوبك ربما انت ماشي مغربي او عايش فشي مغرب أخر او نعذروك ربما جاهل بأمور البلاد وماليها.اخاي البار والكباري والمقهى والحمام والسوق هما فين تدير كورونا الرينيو وتتكاثر ام من الناحية أن المسجد مكان مغلق فهادي الله يسامح ليك كاين مكبر من البار الي اغلبهم فحفرة ومتخرجوش الصوت والدخان وشي الآخر بلا منتكلم فيه ام كلامك على خاصنا انتبعوا العلماء فيناهما العلماء او الشيوخ ديال هاذ البلاد يكما تتهدر على دنيا باطما وحمزة بيبي وصوفيا الطالوني ومك نعيمة وشميشة هههه هادو الي عندنا فالبلاد شي حاجة اخرى وضحها لينا ام وزارة الأوقاف تتحلل وتتحرم لمصالحها الخاصة وليكن في علمك الوزارة من أغنى الوزارات فهاذ البلاد إذا من اين لها هاذا؟
87 - Yassin الاثنين 13 يوليوز 2020 - 06:43
السلام عليكم يا اخوة هذه الظرفية لاتحتاج إلى إدخال الدين في أمور أخرى
عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليقل خيرًا أو ليصمت، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليكرم جاره، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليكرم ضيفه» (رواه البخاري، ومسلم).
الإنسان يقول الخير ويدعوا الله برفع البلاء وترجع المساجد كما كانت فقط هذا ما في الأمر دون حساسيات أخرى كما يتخيل لكم
88 - hhhhh الاثنين 13 يوليوز 2020 - 08:22
حبذا لو أغلقت المساجد نهائيا .ومن أراد أن يصلي فيصلي في منزله .ومصاريفها توزع على العاطلين والفقراء .(ولله المشرق والمغرب فأينما تولوا فثم وجه الله إن الله واسع عليم ) البقرة الآية 115
89 - المساجد لله! الاثنين 13 يوليوز 2020 - 08:29
ستؤدون 27 درجة لكل مؤمن يعمر مساجد الله، وتخلف عنها بسبب قراراتكم؛
وبذلك أنتم أغنياء فقراء؛
90 - ملاحظ الاثنين 13 يوليوز 2020 - 08:52
وماذا عن دخول الأحذية الى المساجد ،محملة باوساخ الارض والفيروسات.. .الم يحن الوقت في وضع مكان خارج المسجد ...مأمن برفوف مرقامة ومفاتح مثلا...
91 - عبد الحيم الاثنين 13 يوليوز 2020 - 09:23
كثر القيل وقال حول فتح المساجد وشروط الاحترازية حول ذلك ولاكن ما أفاق مخيلتي اشتد تفكيري فيه هو ان يناقش شيء في صلاح الأمة وضرب بأيدي المفسدين وتقليل من الأحزاب من جلفياتها السياسية ملا البطون وبطون أبنائهم
92 - عبدالرحيم مخلص الاثنين 13 يوليوز 2020 - 12:23
على ما فهمت ستكون توقيف إلى الابد تلك العادة المعروفه في أمور وكوش "المغرب" بقراءة حزب من كتاب الله في المساء والصباح!!
93 - [email protected] الاثنين 13 يوليوز 2020 - 19:45
ومن يعصم شعائر الله فانها من تقوى القلوب.ففي هده المصروف التي يعيشها العالم من جراء كورونا.كان حريا على القيمين على الشأن الديني.ان يهتموا اكثر بإعادة فتح المساجد المصلين في ضروف أكثر ملاءمة ودلك بتخصيص مرافق الوصوء متنقلة تستجيب لهده المرحلة .أما أن ياتى كل من اراد الصلاة في المسجد متوضا من بيته فهي مسألة تفرض شيءامن الصعوبة على المصلين
94 - M m الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 13:32
كفى من اللغط وافعل ما تريد
اصح نفسك اولا
لا تذهب لا للبحر ولا للمسجد
95 - جواد الحر السبت 18 يوليوز 2020 - 04:12
على ما يبدوا فهذا الإفتتاح للمساجد في هذه الظرفية الوبائية، جاء فقط لإرضاء هؤلاء اللذين يبكون و يصيحون مطالبين بفتحها كأن الإسلام دين لهم فقط دون غيرهم.
ولهؤلاء أقول وبكل تواضع :
" أصلا صلاة الجماعة لا تجوز بالتباعد، و الأصل في قيامها و أدائها هو تسوية الصفوف و سد الفجوات دون المبالغة في إلتصاق الأرجل إلى درجة الإحتكاك كما نرى في المساجد بالنسبة لبعض المصلين، وعكس ذالك يجب أن يؤديها المصلي بمفرذه. فالله معنا و موجود أينما كنا، كما أن النية أبلغ من العمل مادام هناك عذر مانع بوجوده أغلقت المساجد ". والله أعلم.
وللتذكير فنبينا، نبي الإسلام سيدنا محمد صل الله عليه و سلم. عندما سألوه عن كيفية أداء الصلاة، أجاب قائلا حسب الأحاديث الصحيحة للإمامين مسلم و البخاري التي هي مرجعية كلامي و مرجعية كل المسلمين " صلوا كما رأيتموني أصلي " والتي أهمها تسوية الصفوف و سد الفجوات.
المجموع: 95 | عرض: 1 - 95

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.