24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1307:4013:1616:1518:4319:58
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. بنعلي: ماكرون يستهدف المسلمين .. وفرنسا تحتاج إلى قيادة حكيمة (5.00)

  2. مدن صغيرة تشكو تأخر نتائج فحوصات "كوفيد-19" (5.00)

  3. استفادة 211 شخصا من خدمات "وحدة طبية متنقلة" (5.00)

  4. عناصر لفهم معضلة المسلمين في السياق الغربي (4.50)

  5. بلاغ الديوان الملكي .. الإمارات تفتح قنصلية عامة بمدينة العيون (4.17)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | المغرب يترقب ارتفاع عدد الإصابات بـ"كورونا" خلال الأيام القادمة

المغرب يترقب ارتفاع عدد الإصابات بـ"كورونا" خلال الأيام القادمة

المغرب يترقب ارتفاع عدد الإصابات بـ"كورونا" خلال الأيام القادمة

اعتبر مصطفى الناجي، مدير مختبر الفيروسات بجامعة الحسن الثاني في الدار البيضاء، أن عدد الحالات المؤكدة إصابتها بفيروس "كورونا" المستجد، السبت، الذي بلغ 811 حالة، يبقى أمرا لا يثير الاستغراب.

ولفت الناجي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، إلى كون الأيام المقبلة "ستعرف تسجيل ارتفاع كبير في عدد الحالات، بالنظر إلى ارتفاع عمليات الكشف في صفوف المغاربة، التي يتم إجراؤها بشكل يومي".

وأوضح المدير ذاته أن ما يقف وراء هذا الارتفاع المسجل في الحالات، يكمن في ارتفاع عمليات الكشف، إلى جانب عدم التزام المواطنين بالتدابير الصحية، إذ بدا في الفترة الأخيرة تراخي المغاربة في التعامل مع هذه الجائحة.

وسجل الناجي، ضمن تصريحه، غياب التباعد الجسدي، إذ تتم ملاحظة الاكتظاظ بشكل كبير في الأماكن العامة، والشوارع والساحات والأسواق وغيرها، وهو ما يجعل انتشار الفيروس في صفوف المواطنين سهلا، وبالتالي يرتفع عدد الإصابات.

وبعد تأكيده أن فترة عيد الأضحى ستعرف تسجيل عدد كبير من الإصابات، شدد مدير المختبر على أن الحل الذي يوجد أمام المواطنين المغاربة لتجاوز هذا الوضع، هو العمل على الالتزام بالتدابير الصحية الصادرة عن السلطات العمومية، واحترام التباعد الجسدي، في ظل غياب لقاح لمواجهة هذا الفيروس.

وأوضح المتحدث نفسه أن المواطنين ملزمون بأخذ الشق الاقتصادي بعين الاعتبار، لأنه لم يعد بالإمكان الرجوع إلى الوراء، وبالتالي "على المواطنين احترام التعليمات الصحية المعمول بها في هذا الجانب".

وبخصوص القرار الصادر عن وزارة الداخلية المتمثل في إجبارية وضع الكمامات، أكد الدكتور الناجي أن القرار ليس جديدا، لكن "على المواطنين والسلطات العمل على التحسيس بخطورة هذا الوباء، لأنه لا حل أمامنا سوى احترام التدابير، ولذا يجب وضع الكمامات واحترام شروط النظافة والتعقيم والتباعد".

يُشار إلى أنه تم تسجيل 811 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس "كورونا" المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 19645 حالة في المغرب.

ووفق وزارة الصحة، بلغ عدد الحالات المستبعدة، بعد الحصول على نتائج سلبية تهم التحاليل المختبرية، 1106568 حالة منذ بداية انتشار الفيروس على المستوى الوطني.

وأبرزت وزارة الصحة أن المعدل التراكمي لحالات الإصابة ارتفع إلى 54 شخصا لكل 100 ألف نسمة، وأن 2.2 نسمة من كل 100 ألف أصيبوا بالفيروس خلال الـ24 ساعة الأخيرة، فيما ارتفع معدل تكاثر الحالات على الصعيد الوطني ليصل إلى 1.59؛ بينما الخطر يتقلص كثيرا حين يكون أدنى من 1 وفق الخبراء.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (81)

1 - طنجاوي حر الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:10
الجهل وتخبط الدولة وقلة الصحة ثلاثي الرعب المفزع ويمكن نقولوا الحفلة ديال كورونا عاد بدات والقادم الله يحفظ منو وصافي حيت دابا بنادم مرمي فالكولورات ديال الصبيطارات المعفنين ولا حول ولا قوة إلا بالله.لطفك ياالله
2 - Adli الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:12
لا غريب في الامر كلما كانت الكشوفات بكثرة تظهر حالات كثيرة ومع مرور سيصبح اافيروس مجرد نزلة برد نسأل الله العافية (فيجب ان تطمئن قلوبنا برحمة الله القادر على كل شيئء والموت آتي عاجلا أو آجلا. لا مفر منه فلماذا الخوف
3 - الوطنية الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:13
( احترام التعليمات الصحية المعمول بها) لم يعد معمولا بها من طرف السكان وإنما أصبح هناك تسيب في الأسواق خاصة حيث الاكتظاظ وغياب الكمامات فقط ما يمكن أن نقوله اللهم أبعد عنا الوباء وعجل بالشفاء
4 - زهير الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:18
- ارتفاع عدد الإصابات بـ"كورونا" في المغرب في الأيام القادمة لا مفر منه.

- إصابة جديدة بالطاعون الدبلي وعزل مدينة ألياستاي المنغولية بأكملها
المصدر: نوفوستي
5 - %%%% الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:19
en claire vous voulez nous reconfiner .ca vous démange depuis le debut
6 - visiteur الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:19
مكينش لقاح علاش ناس كيتشفاو مكينش لقاح وغسل اليدين بالماء والصبون يقتل الفيروس لا حول ولا قوة الا بالله اللهم ارفع عنا الوباء إذا اردت شيئا أن تقول له كن فيكون
7 - من مكناس الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:19
امام العقلية المتحجرة لكثير من المواطنين لا يسعنا الا ان نتضرع الى الله ليرفع عنا هذا الوباء اللعين.لكن على الجميع ان يعي بان طرق العيش يجب ان تتغير في المنازل كما في الشارع وفي الاسواق نجد حشدا هائلا من الناس جنبا الى جنب يشترون ويختارون بدون مبالات بلا كمامات وعندما تتحدث مع احدهم يقول بكل ثقة هناك موت واحدة. فكيف ستقنع مثل هذه العقليات على الالتزام والاحتراز .والله هذا مخيف جدا ومصيرنا مجهول رحماك يارب الهالمين
8 - ايمداحن الحسن الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:21
المرجو من جميع المغاربة اتخاد جميع الاجراءات اللازمة حتى لا تصبح أضحوكة الأعداء.والله البارحة صدفة وأنا أراقب مجموعة من القنوات التلفزية ،فصادفت قناة جزائرية إسمها "النهار" وكان موضوع برنامج لها يدور حول المغرب والله العظيم فقد أصابتني الدهشة فهم يسبون جميع المغاربة بأبشع الصفات من الملك إلى الحكومة والشعب ..فقلت في نفسي أين هو شعار خاوا خاوا؟والله ثم الله إعلامهم ومثقفوهم وشعبهم يكرهوننا أشد الكره.فما علينا نحن المغاربة إلا أن ندافع عن مصلحة بلدنا..لأن الجزائر تتوقع يوما بفارغ الصبر وهو أن تنفجر الأوضاع في بلدنا...من خلال ماسمعته في هذا البرنامج أقسمت بالله أن لا أتابع أية قناة جزائرية مستقبلا...غريب والله أمر هذا البلد الجار.
9 - صوت المواطن الحر الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:23
لو كنا في بلد اوروبي لقُدم كل المشرفين على ملف كورونا إلى العدالة بسبب طريقة التخفيف التي صادقوا عليها وتركوا الحرية للشعب يتحرك في كل الأماكن ويخرج ويدخل وقت شاء وكأن حالة الطوارئ قد رفعت تماما
10 - أبو سارة الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:23
لماذا،نحمل المسؤولية، دائما للمواطنين، وحدهم؟ أين دور السلطات، التي، تراخت،أكثر،من المواطنين! لماذا لم تقوم السلطات، بتوسيع التحاليل منذ البداية؟ السيد الناجي، انك تلمع صورة الدولة! هل أكثر من 800حالة،ليس دق ناقوس الخطر؟
11 - عروبي الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:23
أكبر خطأ دارتو دولة هو خلات المصانع خدامة في لول... كان عليهم إسدو واخا غير 15 يوم ولكن حكرو على المواطن الضعيف ٱو سدو عليه أو ثاني خطأ هو عدم إلغاء عيد الأضحى باش ما يخسروش لكسابة...راه الشعب كامل خاسر من هاد كورونا
12 - الا مي الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:24
لا ادري لمادا لم تلغي الحكومة عيد الاضحى لهده السنة لسبب هده الجاءحةانها زادت الغني غنا وزادت الفقير فقرا احسنتم ايتها الحكومة التي لا ترى و لا تخطط سوى ليومها اما الغد فالله الرزاق انتضرو الاسوء لاشك في دلك الاصابات بالالاف و الحجر كدلك فهدا حتمي بالطبع كل هدا بسبب تهور حكومتنا العزيزة و رؤيتها المحدودة
نتتطلع الى حكومة تكنوقراطية متبصرة و دات كفاءات وليست حكومة حزبية كل حزب يدافع عن اديولوجياته التي اكل عليها الدهر وشرب الكل عاق وفاق
13 - سعاد سلمان الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:24
ولا حول ولا قوة الا بالله اش هاد مسلسل العذاب المشكل منكم مسديتوش المعامل حكرتو على الضعفاء وسديتو المقاولات الصغرى والورشات والمعامل الكبار مقضيتوش عليهم تا تطلينا حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
14 - المجلي الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:25
اتوجه بالطلب الى شركة Air liquid Marco
ان تزود جميع المستشفيات المغربية باحتياط كبير من الاوكسجين الساءل استعدادا لايام ما بعد العيد
وشكرا
القضية غاد تحماض او بزاف
15 - مواطنة الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:26
أنا مواطنة مغربية مقيمة بدولة لا دعي لذكر اسمها ، لكن راه توحشنا أهلنا و أصدقائنا والله أتمنى ما يرجعوش الحجر الصحي يا رب لأنه مرض نفسي أكثر من كورورنا و كاين الناس لي ما عندهم حتى ما ياكلو و كاين لي كايشد ٢٠ درهم فالنهار تحرمها عليه ، شوفو من حال المساكن الله يسهل عليكم و أتمنى يفتحوا الحدود يا رب
16 - skitiwi الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:26
لا يعقل ان دولا تحطم نفسها بنفسها ، هناك أوامر من نفس المصدر و لدول عديدة و في نفس التوقيت و بنفس الطريقة للإعلان عن أرقام كروىونا عبر كل وسائل الاعلام و توجيهات عن كيفية الإعلان عنها و متى و العدد الذي يجب الإعلان عنه كحد أدنى ، أقسم برب الكعبة أنها خطة عالمية تلعب و تطبخ بعدها طبخة ستقلب كل التوقعات .
ذهب زمن فزاعة القاعدة ثم بعدها داعش المزعومتين و جاءت فزاعة أسهل و لا ترى لدرجة أنه بإعلامهم أصبح الكل يضن أن كورونا تجلس على ممخاره و تتربص به .
ارتقبوا نضام عالمي جديد منهار و موحد تحت يد واحدة تفتن العالم جهارا بعدما خذعت البشرية متسترة لعقود .
و ما نحن الا بيادق نسمع و نستقبل و ننفذ رغم أنوفنا ، و مم ضن نفسه حرا فهو يسبح في بحر الاوهام .
17 - med الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:28
الحل الوحيد هو إيقاف التحاليل ماأدرانا بهذه التحاليل سلبية أم إيجابية
18 - الأندلسي الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:29
هههه ماعندهومش توقعات بارتفاع الاقتصاد ولا تحسن الوضعية العامة ولا وارتقاء التعليم والصحة والتطبيب ولا ارتفاع الدخل العام الفردي ولا ولا ولا
عندهم غير توقعات بارتفاع الاصابات !!؟ المخزن يطبق قوانين اوروبا في بلد حقوق الموزامبيق
امر اصبح مضحك ومبكي . ماذام الجهل متفشي والشعب أمي . يزرعون الخوف وينشرون الهلع والذعر ويسبقون التهديد من اجل ممارسة العنف و تبرير اغتصاب الحقوق .تحت ذريعة حماية الصحة العامة . رغم ان المغرب لم يبني مستوصف واحد طيلة 40 سنة .وحتى المستشفيات التي ورثها عن فرنسا لم يقوم بتجهيزبها ولا تحديثها ولا حتى تبليطبها وصباغتها .
هل هناك اوامر خارجية واجندات تاتي من جهات ما .
هل المخابرات لديها هواجس وتوقعات ومعلومات ما ولهذا يريدون تذجين الشعب تحت شعار كورونا
19 - مواطن لم يفهم شيء الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:29
انا لله و انا اليه راجعون انتظرو الاسوء بتهور حكومتنا الاصابات ب الالاف و الموتى لا محالة نسال الله اللطف بالعباد
20 - مواطن غيووور الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:30
عادي جدا . عندهم كلشي عادي .ههههه. فاش تحلوا المغرب كامل و تخليوا طنجة مسدودة ، رآه كلشي غادي يظن بلي كورونا مازال غير فطنجة و الناس غادي تاخذ راحتها . و الناس ديال طنجة حتاهما مغاربة غايديرو بحال خوتهوم . وراه سياسة لي غاديا بها هاد الحكومة لا بوزير الصحة و لا ب رئيس الحكومة رآه غرييييبة و كارثية. و الله يخلي لينا سيدنا نصره الله رآه به باش مازال واقفين على رجلينا
21 - حميد/ش..ب الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:32
تدوير عجلة الاقتصاد ورفع الحجر كليا وليس تدريجيا كما يقولون... والسماح بالتنقل بين المناطق وغض الطرف عن التجمعات والاحتفالات ....اكتظاظ الشواطى...عدم احترام
شروط الوقاية .....
ماذا ننتظر غير الارتفاع في حالات الاصابات والوفيات والحالات الحرجة..والقادم الله اعلم به
حفظ الله بلدنا من كل مكروه...
22 - ملاااااااحظ الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:34
مادام هذا متوقعا لماذا لم يتم الغاء العيد في عذه الظروف الصعبة.عيد الفطر عشنا الحجر وعدم التنقل والآن الاسواق والازدحام والتنقلات المثيرة والكثيرة.نحن من ندعو ونساعد على انتشار الفبروس.انها العشوائية وأرضاء موالين الشكارة والاعيان الذين يملكوز الاف رؤوس الاغنام وعليهم كسب الربح ولو على حساب المواطن.في هذه الظروف حتى لو كان العيد ركن من اركان الاسلام او فرض من الفرائض فيجوز الالغاء.انتظروا الاسسسسسسوء
23 - مواطن غيور1/ المسؤولية الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:34
السلام عليكم
من يتحمل انتشار الفيروس؟
1- الحكومة و الدولة:
بتخفيفها من التحليلات مند بداية الحجر و اعتمادها في البداية على مركز وحيد في الدارالبيضاء (باستور)..
الإرتجالية في القوانين و القرارات منتصف الليل، و التي يمحوها النهار..

2- المصانع و المتاجر الكبرى، لأنه في الوقت الدي كانت فيه محلات التجارة و ورشات الصناعة مغلقة، كانت المعامل تعمل ليل نهار، و بدون وسائل الحماية. ( معمل رونو بطنجة ، الكبلاج ، الفريز السردين...)
وسائل النقل المكتظة و بدون تهوية
.
.
3- الضحية : المواطن البسيط الدي يصدق كل مل يقال له و يحمل من الأوزار ما لم يحمل به غيره، وهو يصدق بحق أنه المدنب (3 أشهر وهو كالس في الدار باش نقضيو على الوباء! والو باح)
24 - Karim الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:34
Je ai toujours dit que le 1 responsable de l’augmentation du coronavirus c’est le citoyen
Il faut dire aux citoyens que le coronavirus ne rentre pas par la tête ni par les pieds et que le virus ne va chercher les chercher les gens et les gens qui vont le chercher
Nous voulons pas employer les moyens de force pour faire respecter la loi
Dans certains pays les autorités emploient les moyens fortes à tel point ils tapent les citoyens qui ne portent pas les protections
Moi je trouve que le seule moyen pour faire respecter la loi c’est lancer un ultimatum d’ici fin du mois de Août 2020
A près cette date il faut rendre la responsable à ceux qui auront le coronavirus
C’est dire ce lui qui aura le coronavirus il se débrouillera tout seule et il se soignera tout seule
J’espère que vous m’écouter
25 - برحمة الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:38
المرض موجود فى المعامل التي لا تحترم البرتكول الوقاءي وليس عامة المواطنين يوجد التراخي وتوجد مؤامرة داخلية بعدم مراقبة صنف من المعامل واذا لم يكون هذا ادخال الابحاث الى تلك البؤر وتقيم المتورثالى سيادة العدالة
26 - هشام متسائل الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:40
مقارنة مع يوم واليوم قبله:
يوم 22 يوليو انخفض عدد التحاليل ب 0.03 في 100. ارتفع عدد الحالات ب 22.22 في 100
يوم 23 يوليو ارتفع عدد التحاليل ب 3.31 في 100. ارتفع عدد الحالات ب 37.27 في 100
يوم 24 يوليو ارتفع عدد التحاليل ب 0.63 في 100. ارتفع عدد الحالات ب 88.74 في 100
يوم 25 يوليو ارتفع عدد التحاليل ب 5.87 في 100. ارتفع عدد الحالات ب 42.28 في 100

إذن ارتفاع طفيف في عدد التحاليل لا يفسر الارتفاع الصاروخي في عدد الحالات المؤكدة.
ما يفسر هذا الارتفاع هو اكتشاف البؤر وتتبع المخالطين.
وتفريخ البؤر سيرتفع لا محالة بعد أسبوع أو أقل من يوم العيد
وفقط رفع عدد التحاليل من سيمكن من اكتشاف البؤر ومحاصرتها.
27 - محمد الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:42
دخلت كورونا المغرب المسؤول هو الشعب . الشواطئ ملوثة ، المسؤول هو الشعب . ارتفعت درجة الحرا رة أو انخفضت ، العام كان ممطرأو جاف المسؤول هو الشعب . الشعب تعب من بعد الأغنيات القديمة وإن كانت جميلة
28 - أبو أمال الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:42
لا حج ولا عمرة ولا صلاة بالمساجد .
فلماذا لا يتم إلغاء عيد الأضحى وأغلبية المغاربة معوزون ولا يجدون ثمن الأضحية مع هذه الجائحة ?
29 - مذكر الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:45
إلى صاحب التعليق 16:الله يعطيك الصحة والعافية ما قلته هو الحقيقة اللي مابغاوش المغاربة يفهموها، هناك وجوه عميلة منكداها على هاد الشعب، الوزير ديال قلة الصحة ياخد 48000 درهم زائد امتيازات على الكذوب فكل شهر و تايبان ليه المغاربة قطيع ديال الأرانب و لا الغنم يسد عليه وقت ما قالتها ليه لالاه منظمة قلة الصحة العالمية، كورونا على شهادات الأطباء و الأساتذة والبيولوجيين الشرفاء الذين لم يبيعوا ذممهم للصاهينة المفسدين أمثال بيل غيتس و عائلات روتشيلد وروكفالر، هو مجرد فيروس لا يعدو ان يكون ضعيف الطفرة في الفصول الساخنة و هو ليس بالقاتل بالمقارنة مع ملايين الفيروسات التي تسبح في الهواء الذي نستنشقه، لكن خلق الله للانسان في أحسن تقويم يجعل الذات البشرية تنتج مضادات لكل جسم ضار لها، هذا ما قاله واثبته الشرفاء علميا ودينيا، اما المطبلين أمثال هذا الوزير وهذا الخبيز ماشي الخبير فحسابهم ان شاء الله سيكون عسيرا، ولن يسمح لهم الضعفاء و المساكين الذين جوعوهم و قهروهم ارضاء لمقرضيهم من بنوك أعداء الله.
30 - بنصري محمد الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:49
اعادة النضر في طريقة التحسيس والتوعية
واعادة هيبة السلطة في الشارع العام
حبدا لو يضهر بعض المشاهير في حلة جديدة لاعطاء نفس جديد لحملة
التوعة لانقاد ما يمكن انقاضه
31 - مغتربة الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:51
هاد الشئ كان جدًا متوقع حال المغرب حال باقي بلدان العالم كلشي الدول تزادت فيها نسبة الإصابة بالفيروس بعد ما كانت انخفضت و لكن السؤال للحكومة العشوائية
علاش فرضتوا علينا التحاليل و فرضتوا علينا لارام و العربية و حرمتونا من والدينا لي كنتوا خايفين منو تحطوا فيه النسبة ارتفعت و بديتو تهددوا الناس برجوع للحجر الي هو حل غير ممكن لان الاقتصاد طاح و ناس عيات من الكرديات و قلة المادة
المهم من هاد الشئ كلو الله ياخد فيكم الحق على قرارتكم العشوائية المتخبطة خرجتوا على الناس و على البلاد
32 - Hamid الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:52
الثقافة السائدة في المجتمع المغربي هي كاين شي زحام ولا نخلقوه ،التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة أمر يتطلب تظافر الجهود المبذولة من طرف الحكومة في تسخير كل الامكانيات التي لديها وكذلك المواطن الذي يبقى الفاعل الحقيقي لانجاح الرهان ،لكن مع الاسف الحكومة غائبة ومتخبطة في اتخاذ القرارات والمواطن عليه ظغوط الحياة ،والنتيجة هي الكارثة .اما الرهان على الوقت حتى تتمكن الدول الرائدة في مجال البحث العلمي ان تجد لقاح كورونا ،هو رهان فاشل وغير واقعي.
33 - متتبع الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:54
من فضلكم لا تدعون بالهلاك على النصارى واليهود لأنهم هم من سينقذونكم من الفيروس المستجد القاتل, ومن الطاعون الدبلي, ومن الفيروسات الفضائية الأكثر فتكا, ومن الكويكبات الخطيرة المتجهة نحو الكرة الأرضية. اتقوا الله أيها المسلمون واعرفوا نعمة الله عليكم
34 - moukhtar الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:54
هذا سببه تراخي السلطات في ردع الاشخاص المتهورين وكان منتضرا حيث لايوجد اي نشاط تحسيسي كما ان الاعلام العمومي غير جداب بالنسبة للمواطن
35 - ولد حميدو الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:57
الغريب ان تونس لا تهتم بكورونا فالعناق حتى في البرلمان
لم تغلق حدودها و ليس عندها الحجر الصحي
حتى عدد الاصابات في بعض الدول الاوربية لا يصل ل 200 بعد ان كان بالالاف
من يعطينا تفسيرا
36 - كبور الأحد 26 يوليوز 2020 - 10:58
أنزلو الجيش والاليات العسكرية في كل الشوارع والحارات والأسواق كفانا تشدقا بحقوق الإنسان والحرية
أما إذا اعتمدتم النصائح والتوصيات بالتي هي أحسن فانتظرو الأسوء
37 - معلق الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:00
اضن عندك خلط فالمفاهيم .. اللقاح كيمنع الفيروس من انه يصيبك او ينتاشر من خلالك .. بحال الجلبة لي خديتي ملي كنتي صغير ضد بعض الأمراض .. الصابون هو من أجل الوقاية لا اكثر .. والناس لي كيتشافاو من الفيروس كيكون فقط المناعة ديالهم قوية باش تحارب الفيروس والناس لي معندهمش المناعة كيموتو .. الحل هو اللقاح باش يوقف الفيروس من الأصل
38 - Driss الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:03
اذا كانت 818 اصابة جديدة شيء عادي فمادا عن الموتى .ياك كنا مرة مرة كنسمعوا واحد أو جوج كيموتو في الاسبوع والان صبحات 7 في اليوم .
وسبب كيرجع لبعض الناس لي راسهوم قاسح مكيحترموش المسافة 1متر + بدون ارتداء الكمامة
والحكومة ناعسة ومترددة . وشوفو زحام لفسويقا والفراشة مضيقين زناقي وزحام مكاين لنظام لولو هي الفوضة أو زيد لقدام .الله يحفظ بلادنا.
39 - عبدالرحمان الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:04
ماكاين باس بإذن الله المغاربة غادى يرجعو الى الإلتزام بالتعليمات من ورا العيد أما الأن المغربى عقله أو ماتبقى له من عقل مشغول بالعيد تعيدو وتعاودو ومشغول باللحم والشواء وما مساليش باش يدير الكمامات والتباعد والبقاء فى الدار , بالمختصر حال المغاربة هو ( حولى باغى يدبح حولى ) ولا فرق بين الحولى الدابح والحولى المدبوح كلاهما بلا عقل .
40 - الخريف قادم الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:06
الاكيد ان الفيروس لن ولن يختفي من الطبيعة ويجب التعايش معه وإستعمال وسائل الوقائية وعدد الاصابات سيرتفع وسيزداد مع حلول فصل الخريف وقدوم أنفليوزا العادية الموسيمة ولان اغلبية الناس لايلتزمون بالوسائل الاحترازية والوقائية من بداية الحجز.وتستمر الحياة والبقاء لله.
41 - abel الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:07
بالنسبة لسطات اكثر من 100حالة سببها بؤرة صناعية واعتقد نفس الشيء بالنسبة لطنجة ,الامر لا يتعلق بالمواطن فقط بل خصوصا البؤر الصناعية لا يعقل بان في مدينة برشيد وحدة صناعية (الكابلاج) في كل مرة تفرخ كورونا ولا يتم اتخاذ التدابير اللازمة ضدها ،ويتهم المواطن بالجهل في انتظار ان يحجر عليه صحيا،عالجوا الاسباب الحقيقية،الوحدات التي لا تحترم بروطوكول الوقاية تعاقب،هذا مع العلم ان هناك وحدات صناعية في برشيد او الدارالبيضاء لم تظهر فيها حالة واحدة واستفسرنا عن الامر من اصدقائنا و اقاربنا فوجدنا تلك الوحدات تطبق التعليمات بصرامة كالتباعد بين العمال والتعقيم والاقنعة وغيره ...
42 - مغربية الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:07
لمذا لم تمنعو التنقل للمدت الموبوؤة فقط وأنتم تعلمون ارتفاعات أكتر للإصابات في ضل أجواء العيد والصيف لكترة تنقل المسافرين
43 - عبدو الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:08
للتصدي لانتشار فيروس كورونا ببلادنا بهذه الوثيرة المرتفعة والمقلقة ومدينة طنجة تتصدر القائمة في عدد المصابين بكوفيد 19 من البدء في الرفع التدريجي للحجر الصحي لأن هذه المدينة أصبحت احياؤها الشعبية كلها تجمعات اي أسواق عشوائية لا تحترم فيها الشروط الاحترازية جل الناس دون كمامات ولا يمكن تحقيق التباعد الجسدي بين الناس لأن هذه الأسواق فوضوية وعشواءية مما يسرع في انتشار الفيروس بين الناس بسهولة .إذن اول عمل الذي يجب أن تقوم به السلطات أما منع هذه الأسواق العشوائية أو تنظيمها للتصدي والتخفيف من انتشار الفيروس
44 - alidka الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:08
الاشهار في تلفاز،ؤهاداك شي لتيتقال، لا علاقة مع الواقع، البروتوكول دار باش يطبق مشي إشهار.
الحافلات حالة،القساريات حدا ولا حرج،النظام ؤ الإنظباط منعدم من الكل المسؤل والمواطن.
اللهم ارحمنا برحمتك الواسعه فانت ارحم الراحمين .
45 - صحراوي بوجدور الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:14
عواشركوم مبروكة نحن هنا في الاقاليم الجنوية وخصوصا المدينة التي اتواجد فيها-بوجدور - ننعم بكل الخيرات والطقس البارد و المعتدل لا توجد حرارة بتاتا
ولا توجد كورونا بفضل التدابير الاحترازية ويقضة عامل صاحب الجلالة
على هد االاقليم فالكل يشتغل ليل نهار كل في محله .ولا يسعني ان احييه وارفع له القبعة. للتوضيح فقط هد العامل حتا ايلا تلاقيت معاه مكنعرفو
ولكن كلمة حق فقط
46 - Hasna الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:17
Dans tous les pays c est la même chose. Le nombre de porteurs asymptomatiques de cas critique et de décès est en hausse. Pas besoin deconfirmer des données scientifiques . Y a t il autre information à nous apprendre
47 - Observateur الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:18
واحد خَوْفان يموت بكورونا, اشرا مجمر كبير, وكبش كبير باش يدور به داخل أصوار الجنة. لندعوا له جميعا بالصحة والعافية
48 - Bilal الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:18
عمليات الكشف مارتفعتشي ما فهمتشي علاش كيكدبوا....السبب الرئيسي لارتفاع الحالات (ادا ما كانو شي كيكدبوا)هو البؤر المهنية والصناعية (renault مثلا )والسياسة لولات كيتبعوها حيت شحال من واحد في طنجة لجبرو فيه كورونا مع دلك قالولوا شبار طاكسي ولا مشي تنديك ساعات وأجي وماكيتسوقوشي مارا نالمخالطبن ديال الحالات المؤكدة ...را اللجان لي مكلفة تراخت بشكل غير معقول ومبقاوشي مسوقين ادا بغا الفيروس ينتشر ينتشر. ..
49 - عبد القادر بنحمو الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:20
لاحديث لدى العديدين هو لماذا لم تقم الدولة بالغاء عيد الاضحى وخصوصا ان كل المختصين يتحدثون على ان اجواء هذا العيد كلها تساعد على اتساع البؤر وانتشار العدوى بشكل كبير وربما كارثي منها " الازبال التي من الان اصبحنا لا نستنشق سوى رائحة الازبال وبراز الخرافان وقيام البائعين بالقاء بقايا القطيع اينما وجد لهم مكان فارغ . ثانيا ورغم دورية الداخلية فالبيع في الدكاكين اصبح ساري المفعول ولا احد احترم الامكنة التي خصصتها الداخلية لشراء الاضاحي بل هناك احياء جل عماراتها ومنازلها تم كراؤها لبيع "الكسيبة" اي دوريات وزارة الداخلية تبقى حبر على ورق . واخيرا الزيارات العائلية والذبح السري اي هناك من سيمتهن حرفة جزار في يوم العيد رغم انه ليس بجزار ناهيك عن التجمعات العائلية والقاء "البطائن" و "الكرشة" في الشوارع و"تشواط" الرؤس . فعلا لننتظر ما بعد العيد فهو لا ينبؤ بالخير
50 - مواطن حر الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:25
العالم الفيزيائي و البروفسور السابق في جامعة أوتاوا الكنديDenis Rancourt يكتب مقالا خطيرا حول الكوفيد أحدث ضجة كبيرة في أوساط المجتمع العلمي و يتحدث عن النتائج التي خلص إليها و لعل على رأسها الكيفية الحقيقية التي تنشر عدوى الفيروس و ذلك في شريط في اليوتوب قيم جدا و مرفق بمراجع علمية عديدة عنوانه :
Covid-19 : Les masques et les "gestes barrières" sont inutiles (Prof. Denis Rancourt)
51 - visiteur الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:26
اوا كان عليكم تلغيو العيد الكبير كون هنيتونا وسديتو القيساريات او راقبتوهم ونزلتو العسكر حيت حنا شعب ماواعيش مع عدم التعميم
حنى عندنا غي كازا راه كارثة عظمى لا تباعد لا كمامة ......... الى أين!!!!
52 - متفائل الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:30
هذا أمر طبيعي ومنتظر، وقد تنبأ به الإخصائيون في علم الڤيروسات . وتصاعد عدد الإصابات ، كما أكد ذلك السيد الناجي، راجع إلى الزيادة في عدد التحاليل، لا غير ، وأن الڤيروس تلاشى وأضحى لا يشكل خطورة .وهذا هو التوضيح الذي يجب إيصاله إلى العامة بدون تهويييييل... لكن لوبيات الأدوية والأيادي الخفية التي تدور في فلكها، تسعى إلى إستمرار هذا الجو المتشنج والمكهرب والتحذير من الموجة الثانية والثالثة وممكن الرابعة، ووصف الڤيروس بالوباء "الخطير والفتاك"إلى أجل مسمى، حيث يتم إنتاج لقاح "وهمي "يذر عليهم ملايير الدولارات. لاغير.
53 - بوجادي الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:32
اصابة الشباب و الاطفال لا تشكل خطرا على صحتهم حسب اغلب الدراسات سوى حاملي بعض الامراض المزمنة كالسكري و امراض القلب. الفيروس يشكل خطرا على كبار السن خصوصا المرضى منهم .
اللقاح في مراحله الاخيرة من التجارب لكي يطرح في السوق ...اقترح ان يكون انذاك اجباريا و بالمجان لجميع كبار السن و اختياريا للشباب.
الا حين ظهور اللقاح . ارجو من السلطات الرجوع الى الحجر الكلي بالنسبة لكبار السن لانها الطبقة المعرضة للمرض و الموت اكثر ، و الابقاء و التشديد على وضع الكمامات .
54 - ملاك الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:33
اشمن يترقب هدشي ماشي اللعب راه غاظي ارتفعو حالات صافي كل يوم نفس الشيء المشكله في الوفيات ..ها الخطر ولكن الشعب مكلخ والو زريو .مشيت ليوما لدرب غلف المرشي. اووف علي بشر و تقول شي حد عامل كمامه امكن انا او السيد لي معايا و بعض النساء انا لي كيبيعو او الشريه والو .. واش هد المخلوقات عايشين في عالم اخر ؟؟؟ تهدر معاهم تقول ليهم علاش معملتيش كمامه امكن اقتلك و الله العظيم .. مهم المغرب خرج علي راسو. بتفرعين و الكدوب و البكاء بأنه فقير و و و و لكن الحقيقه غير ... دزنا في دروبا. البرات مليوحين بلا عدد القراعي تقول هظو لاباس عليهم .. المهم الفيروس غادي انتاشر و المغاربه غادين اندمو بزاف بزاف نصيحه الكمامه هو السلاح الوحيد ضد الفيروس اما الباقي ... او الحجر الصحي مرحبا بيع و لو 15 يوم
55 - الطاهر الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:43
الحكومة فكرت فى الكساب باش ابيع لجوال إيدالو اما فكرتش في الشعب اللى غدي اكون هو الأضحية الاولى أشن بينا وبين هاد العين الفريدة اتلغات وعيد ألاضحى سنة وتشبتتم بها كي تضحوا
بالشعب ابقار في لدياركم راه الوضع خطير والى معيدناش أشن غادى يوقع
56 - المداح ع الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:45
وبخصوص القرار الصادر عن وزارة الداخلية المتمثل في إجبارية وضع الكمامات، أكد الدكتور الناجي أن القرار ليس جديدا، لكن "على المواطنين والسلطات العمل على التحسيس بخطورة هذا الوباء، لأنه لا حل أمامنا سوى احترام التدابير، ولذا يجب وضع الكمامات واحترام شروط النظافة والتعقيم والتباعد"


اليست حكومتنا الموقرة هي من كانت توصي المواطنين بعدم وظع الكمامات وعد التهافت عليها في الصيدليات والاسواق فإن الكمامة يستعملها المريظ فقط؟
وبالامس كانت وزارة الصحة تقول ان الوظع الوبائي في المغرب متحكم فيه؟
اليس انثم من سمحتم بالشواطيئ والسباحة واليوم تقولون المواطن لا يلتزم
انا مع وظع الكمامة بشكل صحيح والتعقيم
ولكن عليكم ان تقرو بفشلكم و تصححو خطاباتكم
الكمامة الزامية قبل ان تكون اجبارية
57 - Docteur الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:52
Pour en sortir de ce cauchemar....j'appelle de faire le depistage total. .
58 - شرف 58 الأحد 26 يوليوز 2020 - 11:53
الى طنجاوي حر:نعرف من انت.في زمن كورونا لم تكن هناك ولو حالة واحدة مصابة بكورونا في كولوارات المستشفيات كما تقول.ربما عندكم بالصوة والصورة ياايها العدو.بدون شك لقد تابعت انشاء اكبر مستشفى متنقل في افريقيا في الدارالبيضاء وفي ظرف وجيز ولازالت الطاقة الاستعابية موفرة.وكذلك الحال بطنجة.لما عرفت المنطقة تزايد المصابين انشء كذلك مستشفى متنقل.ربما نلاحظ تزايد الحالات بكثرة هذه الايام لكن المؤكذ ان السبب في ذلك يرجع الى المواطنين.اتحداك ان ترينا عبر اليوتوب مثلا(وهذا اسهل) حالة مصابة بالفروس مليوحة في الكولوار.انشري يا هسبريس هذا حق الرد.وشكرا.
59 - حمزة الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:06
مع كمية الجهل التي اراها خصوصا من طرف بعض العلماء في التعليقات الذين يدعون للتعايش مع الفيروس و خليو الناس تخدم ووو.. ،أتمنى أن يحدث شئ ما يجنبنا الكارثة التي نسير إليها بخطى ثابتة، رسالة لمن يدعون للتعايش مع الفيروس العلماء يقصدون بهذا ان نمارس انشطتنا و لكن مع أخذ الاحتياطات، هم لا يقصدون بالتعايش ان نعيش كأن شيئا لم يكن. كمواطن بسيط لن ألوم الدولة على ما سيقع لان المسؤولين قدروا خطورة الموقف بشكل صحيح و وجهوا كل إمكانيات الدولة على ضعفها لمواجهته.لكن ثقافة المواجهة مع الدولة دفعتنا الى تحدي اي شئ يقرره المسؤولون و اعتباره مكيدة رغم ان الجميع معني بالأمر
60 - المغربي محمد الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:08
للأسف يمكن القول بأن أغلبية شعبنا لا يعرفون معنى الفروس، وهناك متعلمون لا يميزون بين الفروس و البكتيريا. ولا يعلمون بأن الفروس ليس له دواء خاص وأكيد. وهناك فرق بسن أدوية مساعدة على مقاونة الفروس وأدوية خاصة بالقضاء فعلا على الفروس. لذا لم يكن ممكنا فعلا إيجاد دواء فعلي لفروسات السيدا وإبولا والملاريا وغيرها. وللأسف لدينا عادات سيئة لم نتغلب عليها : تهناص الكسكس باليد. الكلام بصوت عال قرب الوجه. التكدس في قاعات مغلقة للاختفال. التعناق والبوس زيادة. الشرب من اناء واحد. ...
61 - Sadovane الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:19
سبب ارتفاع الاصابات واضح. قلة الوقاية واستهتار بعض المواطنين بشروط الحماية. الوقاية كانت ستغنينا عن ولوج المستشفيات وكترة الفحوصات. لكن غالبية الشعب الفت تعليق أخطائها على شماعت الدولة. لكن مسؤولين وليتحمل كل منا المسؤولية شعب و دولة.
62 - ملاحظ الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:24
احمل مسؤولية ما يقع بتطور الوضع الوبائي في المغرب، أولا للمواطنين و بدرجة أكبر للحكومة العثماني الفاشلة و ذلك بسبب طريقة رفع الحجر الصحي التي لم تكن مدروسة جيدا.
63 - NOURA الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:30
16 - skitiwi :
أتفق معك تماما والدليل أن الحملة الإعلامية العالمية المتفق عليها موجهة بالخصوص للمواطنين لبث مزيد من الخوف والهلع لأن مبيعات اللقاح لن تذر الربح على أصحاب هذه الخطة من دون التأثير على أكبر عدد من المواطنين . وبطبيعة الحال ستكون هذه الحملة في صالح الحكومات غير الديمقراطية لأنها ستجني من خلالها رضى اللوبيات العالمية ماديا معوتثبيتهم لأطول مدة في السلطة .
64 - رشيد الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:32
اغلب الحالات المكتشفة والتي رفعت العدد هي البؤر المهنية المسؤول عنها هي الادارة والسلطات التي لم تفرض على اصحابها بان بقوموا بالتحليلة لجميع عمالها ورغم الزيادة في عدد المصابين فلا يجب ان نفزع فكل الاعداد الموجودة نجدها تقع في يوم واحد في عدة دول ورغم ذلك فانهم يعيشون عاديين فالكتير من الدول تكون فيها الحالات اكتر من 20 الف في اليوم المهم هو احترام الناس للتدابير الصحية من كمامات وتباعد ونظافة
65 - Yoyo الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:37
اغلبية المغاربة منضبطون ولكن يجب الذكر بان كل البلدان التي فتحت حدودها عرفت موجة جديدة من الفيروس ودفعها ذلك لاتخاذ مجموعة من الاجراءات، وهل سنكون نحن استثناء،؟للمصداقية على وزارة الصحة ان تزود المواطن المغربي بكل شفافية باعاد المصابين المغاربة القاطنين بصفة دائمة بالمغرب واعداد الوافدين الي المغرب من مغاربة واجانب،لان عدد البارحة رقم لم يسجل من قبل ويبدو طبيعيا ان تكون اصابات وافدة،وهنا اتساءل هل يراد تخويف الشعب فالاغلبية ملتزمة،على المسؤولين اتخاذ ما يلزم في حق الاقلية غير الملتزمة،فوزارة الصحة سبقت وان توقعت اصابة 25000, اصابة نهاية يوليوز ونحن على بعد عدة ايام ؟؟؟؟
66 - مؤمن Moumine الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:42
المغرب يترقب ارتفاع عدد الإصابات بـ"كورونا" خلال الأيام القادمة
1°- Mise au point du commentaire de « Karim » n°24
J’ai toujours dit que le 1er responsable de la prolifération du coronavirus c’était les citoyens. Maintenant, il faut leur dire que le coronavirus ne rentre pas par la tête ni par les pieds et que le virus ne va pas chercher les gens, c’est les gens qui vont le chercher. Nous ne voulons pas employer les moyens de force pour faire respecter la loi. Dans certains pays, les autorités emploient les moyens forts à tel point qu’ils battent les citoyens qui ne portent pas de protections. Moi, je trouve que le seul moyen pour faire respecter la loi, c’est lancer un ultimatum d’ici fin du mois d’Août 2020. Après cette date, il faut assumer la responsabilité à ceux qui auront le coronavirus. C’est-à-dire celui qui aura le coronavirus, se débrouillera tout seul et il se
.soignera tout seul. J’espère que vous m’écoutiez
(à suivre)
67 - منير الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:43
منين متحلش المشكل ف3شهور... معمرو مغيتحل... عيش مع الفيروس بالوقاية... او نقص من التحركات... العيد الكبير غدي ازم الوضعية... هاد التلاشي هضرت عليه لان الناس عيات او فقدات السيطرة على نفسها.. 3شهور او بنادم محبوس في وضعية ديال لويل، واش كتسناو من بعد...؟
68 - مواطن الأحد 26 يوليوز 2020 - 12:54
البؤر الحقيقية جاءت من رحبة الغنم... الناس يتهافتون على شراء الأغنام والفايروس ينتشر...
لو الغيتم العيد لما وصلنا لهاذه الأعداد.
69 - مؤمن Moumine الأحد 26 يوليوز 2020 - 13:03
المغرب يترقب ارتفاع عدد الإصابات بـ"كورونا" خلال الأيام القادمة
(suite)
2°- Observations pour Karim: - L’origine du virus est la Chine, dans la ville de Wuhan. Ceux qui ont attrapé la maladie, covid-19 étaient-ils là-bas? – Serait-il raisonnable de laisser les citoyens à la merci du virus et à une mort stupide?
70 - مواطن الأحد 26 يوليوز 2020 - 13:04
اين المصدر و ما الدليل بعلمكم مسبقا بهذا؟
مخطط مدروس؟
التحاليل فيها ربما شكوك.
الا مان واحد مريض راه خاص يكون شاد الفراش ماشي كيدور و صحيح ادا كيف يعقل هذا؟
71 - Yoyo الأحد 26 يوليوز 2020 - 13:05
قيل كن قبل ان الحرارة تقضي على الفيروس ونحن في عزة الصيف وتكاثرت الاصابات،ماذا عن سياسة القطيع وترك الاغلبية من المغاربة تقوي مناعتها وتتغلب على الوباء وعلى كبار السن والمصابين بامراض مزمنة اتخاذ الحذر وعلى تلحكومة تجنيد جهودها لفائدة هذه الفئة
72 - مومن الأحد 26 يوليوز 2020 - 13:11
ازدياد الاصابات لاننا زدنا الكشوفات
وازدياد الوفيات تاهو لازدياد الكوشوفات ؟
الحل ساهل نقصو الكشوفات
افكارغبية للاسف من مسؤول علمي اراد تلميع صورة حكومة فشلت
73 - مؤمن Moumine الأحد 26 يوليوز 2020 - 13:18
المغرب يترقب ارتفاع عدد الإصابات بـ"كورونا" خلال الأيام القادمة
2° ..... (suite) .....
Observations pour Karim: - L’origine du virus est la Chine, dans la ville de Wuhan. Ceux qui ont attrapé la maladie, covid-19 étaient-ils là-bas? – Serait-il raisonnable de laisser les citoyens à la merci du virus et à une mort stupide?
74 - cool malon الأحد 26 يوليوز 2020 - 13:48
La seule solution pour éviter une deuxième vague proche cest un autre confinement tout simplement!ou faire un dépistage total pour les citoyens et je pense quil va y avoir beaucoup de cas infectes les prochains jours , avec laid et les rassemblements , beaucoup de fête de mariage que je vois souvent ces jours dans mon quartier et les you you ! on dirait quil ny a pas de pandémie !!et ces comportements inadmissibles m’inquiètent .
75 - مرحبا الأحد 26 يوليوز 2020 - 13:55
عندما ننتقد يجب ان نكون موضوعيين وعادلين.عندما كان الحجر الصحي مفروضا الم تلاحظ تقلص الحالات وكدنا ان نصل الى التسقيف وبدا المبيان في النزول. المستشفيات الم تكن نظيفة لا اقول كلها ولكن جلها وكان كل مريضا يجد سريرا مجهزا والطاقم الطبي والشبه طبي حاضرا على مدار الساعة والعناية شهد لها كل من خرج متعافا .وطيلة مدة الحجر والدولة تقوم عبر وساءل الاعلام في توعية المواطن وقد ضحت بالاقتصاد من اجل المواطن ولما بلغ السيل الزبى وانهار الاقتصاد صرخت : اللهم اني قد بلغت.ثم عادت الى الاقتصاد وتركت المواطن يتحمل مسؤوليته لكن للاسف خذلها فكانت الكارثة:تراخي واللامبالات والاستهتار بقواعد الوقاية.اذا الاسباب التي ادت الى هذا الارتفاع المهول:
ارتفاع عدد الكشوفات
اللامبالات المواطن واستخفافه من الوقاية وعدم تحمله المسؤولية لقواعد الحجر الصحي
تعفن المستشفيات المسؤول عنها الدولة والمواطن هناك تقصير الدولة وهناك انعدام روح المواطنة من طرف بعض المرضى والمواطنين .المغرب وطننا فلا نفرط .النقد سيف ذوا حدين قد نصلح به وطن ونرقى به وقد ندمره وننزل به الى الحضيض.
76 - ابومريم الأحد 26 يوليوز 2020 - 14:52
مما اثار انتباهي البارحة والمني كثير هو الاكتظاظ الذي تعرفه محلات البيع المغلقة بقرية ولاد موسى بسلا ولا كمامات ولا تباعد اجتماعي والمحلات مغلقة ( كراجات) ولاحول ولاقوة الابالله اذ من المفروض امام هاته الجائحة حتى اذا سلمنا بالعيد وبيع الاضحيات ان تكون في اماكن فتوحة ومنظمة تراعي التدابير الاحترازية .
77 - cool malon الأحد 26 يوليوز 2020 - 16:26
Le gouvernement doit bouger et frapper dune main de fer d’urgence et punir les destructeurs de l'hmanité par leur comportement inadmissibles, exiger des sanctions , de verser des fortes amendes ou la prison! car il n’est pas possible de laisser les citoyens a la merci de ces criminel qui se jouent de la santé des victimes innocents en ne respectant pas les procédures médicales je suis triste de voir beaucoup de fêtes de mariage ces jours ci et les you you on dirait que tout va bien au Maroc alors que cette maudite pandémie guette les vies des innocents a chaque instant !
78 - لم افهم زلش الأحد 26 يوليوز 2020 - 17:02
انا بعدا نقولها بصراحة عطيت حماري ما فهمت والو.حاولت نفهم عن طريق قرائة التعليقات عاد دخت مزيان والله ماعرف واش تيطانيك أولا فيلم رعب مع أن بعض الناس دنيا هانيا كانهم من عالم آخر ام يعرفون شيئا لانعرفه نحن.استغرب لتصرفات الكثير من الناس .اللهم أقينا شر هدا الوباء ونجينا انك على كل شيء قدير وبالاجابة جدير يارحمان يارحيم
79 - cool malon الأحد 26 يوليوز 2020 - 17:51
est ce que le mouton contient le virus ?cest ce qun boucher racontait!faut il aussi faire les test aux moutons ? hihi
80 - بنت لبلاد الأحد 26 يوليوز 2020 - 20:40
طلع تاكل العنب هبط شكون كالهاليك.ياك نتوما لي فرضتو على الشعب العيد ولو انه سنة و مابغيتوش تلغيوه لحقاش خفتو على كمشة ديال الكسابة فوسط 40 مليون ديال الشعب لي ضحيتو بيه باش ترضيو الباطرونا ديالكم.الله بيننا وبينكم في الدنيا قبل الآخرة.وميعادنا يوم الدين وكل واحد ياخد حقه.
81 - ط.الزروالي الأحد 26 يوليوز 2020 - 21:32
ان اسباب ارتفاع الاصابات ليس هو عدم احترام المواطن لشروط الوقاية من الفيروس بل السبب الرئيسي هو اخراج مدن المنطقة 2 الى المنطقة 1 بدون أية مبررات سوى الاقتصاد وكان هذا سبب ظهور بؤر في الوحدات الصناعية وكان أولى منع الاضحية (في ظل الجائحة والظروف الاقتصادية للناس الي تيعيدوا مرة في العام الناس لي ديما معيدين هذوك معليهمش المنع) كما منعت المساجد فلماذا لم تمنع الرحبة المكتظة بالناس وفي وجود السلطة حيث تجد الناس شبه متلاصقة فإذا كان المواطن يتحمل قسطا من المسؤولية فالحكومة تتحمل القسط الاكبر
المجموع: 81 | عرض: 1 - 81

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.