24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

11/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0706:4313:3817:1520:2321:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | ائتلاف يبارك العفو عن مجموعة مِن معتقلي الريف

ائتلاف يبارك العفو عن مجموعة مِن معتقلي الريف

ائتلاف يبارك العفو عن مجموعة مِن معتقلي الريف

هنّأ "الائتلاف الديمقراطي من أجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين وفك الحصار عن الريف" المعتقلين الذين أفرج عنهم بعفو ملكيّ، وبارك المناسبة لعائلاتهم، معتبرا هذا "نتيجة لمختلف المبادرات النضالية التي قامت بها القوى الديمقراطية والحية ببلادنا، ودور هيئة الدفاع التي كشفت لا مشروعية محاكمتهم".

كما هنأ الائتلاف سالف الذكر "الصحافي حميد المهداوي باستعادة حريته، بعد قضاء 3 سنوات في السجن جراء حكم جائر".

ويزيد الائتلاف، في بيان له: "في الوقت الذي لا يزال فيه العديد من معتقلي حراك الريف قابعين بالسجون، يزيد اعتقال عدد من المدونين والصحافيين؛ ومِن ضمنهم الصحافي عمر الراضي، الذي تم إيداعه السجن بعكاشة، بعد مسلسل ماراطونيّ من الاستدعاءات والتحقيقات".

ويجمل الائتلاف الديمقراطي من أجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين وفك الحصار عن الريف أنّ هذا الوضع "يفرض على القوى الحية والديمقراطية مزيدا من اليقظة والتعبئة، دفاعا عن الحقوق والحرّيّات".

ويضمّ الائتلاف كلّا من المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف، وجمعية ثافرا للوفاء والتضامن لعائلات معتقلي حراك الريف، والعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، والجمعية المغربية لحقوق الإنسان، ولجنة الحسيمة من أجل إطلاق سراح معتقلي حراك الريف وكافة المعتقلين السياسيين، وجمعية أطاك المغرب، والجمعية المغربية لمحاربة الرشوة، والجمعية المغربية لصحافة التحقيق.

كما يجمع جمعيات وهيئات سياسية؛ من بينها جمعية الحرية الآن، منتدى حقوق الإنسان لشمال المغرب، مبادرة الحراك الشعبي بالدار البيضاء، اللجنة الوطنية لدعم حراك الريف ومطالبه العادلة، حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، الحزب الاشتراكي الموحد، الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان، اتحاد العمل النسائي، منتدى الحداثة والديمقراطية، والهيئة المغربية لحقوق الإنسان.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - مهتم جدا السبت 01 غشت 2020 - 23:24
قالك اطلاق سراح المعتقلين بفضل المبادرات التي قامت بها القوى الديموقراطية ... وخا إوا سيروا سولوا دوك المعتقلين انفسهم وشوفوهم واش ماشي هم الي قدموا طلب عفو يلتمسون السراح معترفين بثوابت المملكة جميعها . والدليل ان الذين رفضوا تقديم الطلب لايزالون قابعين وراء القضبان .. واش كظنوا اننا حوالة ما عرفينش كيفاش الامور كتمر . سيروا تحشموا على وجهكم ودمكم وقولوا شكرا للوطن وللمغاربة ولملك البلاد الذي لولاه لبقي معتقلوكم في السجن الى استيفاء عقوبات جرائمهم التي حوكموا عليها محاكمات عادلة تماما وباعتراف المجتمع والمنتظم الدولي
2 - Benabid السبت 01 غشت 2020 - 23:26
وًماذا عن الزفزافي و رفاقه في نضال المطالبة بالحقوق الاجتماعية التي راح ضحيتها ب20 سنة نافدة على اساس انه اساء للوطن!؟؟؟؟
لك الله يا وطني.
3 - لهلالي الرباط السبت 01 غشت 2020 - 23:40
متى توافرت شروط وحيثيات العفو الا وكان من اليسير الاستجابة لطالبه او طالبيه ولذلك فلا مجال للتظاهر والمحاباة وتبني الدفوعات الخاوية الواهية ، وادعات التزعم والتمظهر ، وحتى الباقون متى برهنوا على حسن نواياهم وامتثالهم للشروط فسيجدون الامر متيسر وهين بدون عجرفة وعناد .
4 - cosmos السبت 01 غشت 2020 - 23:47
من اساء للوطن فقد اساء لله ورسوله جزاءه جهنم يصلاها في الدنيا قبل الاخرة بئس متوى المتكبرين
5 - برجوووق الأحد 02 غشت 2020 - 00:01
استفاذ المساجين من العفو الملكي كباقي السجناء المغاربة الآخرين، لا فرق بينهم بعد طلب العفو ... لا تنسبوا العفو إلى انفسكم... السجين الزفزافي يرفض طلب العفو . كما إن المدة التي قضاها في السجن قليلة، ولا تخول له الاستفادة من العفو في نظرنا ...
6 - cazaoui الأحد 02 غشت 2020 - 00:02
سؤالى لهدا الاتلاف الكادب
بحيت انتم بنضالكم ومبدراتكم اطلقتم سراح
المعتقلين لمادا لم تطلقوا سراح الزفزافي والبقية ؟
كفى من البهتان وللدكرى انتم كنتم من بين أسباب اعتقالهم بدعمكم لهم
7 - la verite الأحد 02 غشت 2020 - 00:09
j,atais l,annee derniere a el houceima,,,, mais de quel embargo vous parlez la vie est normal comme toutes les autres villes du maroc.
8 - مغربي الأحد 02 غشت 2020 - 01:30
نبارك إطلاق سراح معتقلي حفظ الله مولانا امير المؤمنين و سدد خطاه و ابقاه الراءد بجميع المقاييس في خدمة المغاربة الايرار الأحرار بشتى المجالات دون ملل أو ملل أو كلل و نكران الذات و على الساءر الأسرة الملكية و على المغاربة الأحرار الذين يجعلون المصالح العليا للمغرب و المغاربة فوق كل اعتبار باستمرار. بل ترغم إطلاق الجميع بما فيهم زفزافي مخططه سليم خبيث انتهى و بات مجرد تهويل على ما حققه المغرب المغاربة الابرار من تقدم في مجالي حقوق الإنسان و ديمقارطية ورشان ضخمان لازال في طور بالناء و بالتالي نضرب الحرب إعلامية بالريادة ونكسر أحد طابوهاتها معادية بهدوء في عز أزمة الجاءحة خطيرة أيها المغاربة أحرار .
9 - ولد حميدو الأحد 02 غشت 2020 - 01:50
لا يوجد عفو بدون طلبه ما عدا الدين يعتبرون انفسهم يعيشون في بلد اخر و المغرب مستعمر


طلب العفو مجرد ورقة و عنده شروط
10 - azouz الأحد 02 غشت 2020 - 10:13
تطالبون رفع الحصار و كان الحسيمة مطوقة بالدبابات و المدافع...الحسيمة احسن المدن و أكثرها أمنا و جمالا.كفاكم من صب الزيت .....
11 - متابع الأحد 02 غشت 2020 - 10:42
بالنسبة للاخ اللي قال فين هو الزفزافي
بغيت نقول ليك بلي جميع الريفيين الذين أُطلق سراحهم هم من يطلبون العفو الملكي . و حتى لو طلبو العفو الملكي يتم سؤالهم هل ندمتم على ما فعلتم و هل ستعيدون الكرة و غيرها من الاسئلة . و اكيد الزفزافي مقصح راسو
12 - الإتلااااااااااااف!!!!!!! الأحد 02 غشت 2020 - 13:10
إن هؤلاء الذين أطلق سراحهم إنما كان ذلك بالتفاتة و تصدق و عفو ملكي و ليس بنضالكم المزعوم و أن المستفيدين قد استرجعوا حريتهم فعلا لكنهم لم ينالوا براءتهم فهم منذ الآن في عداد ذوي السوابق. و أنا أنصحهم بأن يتوبوا و إلا أصبحوا مجرمين في حالة العود فيعودوا إلى السجن و بعقوبات أشد فيرجعون إلا التوسل مرة أخرى كما فعل آل فرعون لما قالوا لموسى أدع لنا ربك بما عهد عندك لإن كشفت عنا الرجز لنؤمنن لك و لنرسلن معك بني إسرائيل.
13 - عبدالرحيم الأحد 02 غشت 2020 - 19:04
الزفزافي لايستحق العفوِ لقد عرض البلاد الى عدة مخاطر.
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.