24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة (5.00)

  2. طريق مداري يغير معالم عاصمة جهة سوس ماسة (5.00)

  3. مسارات حافلة تقود أسمهان الوافي إلى منصب كبيرة علماء "الفاو" (5.00)

  4. المغرب يسجل 2397 إصابة جديدة مؤكدة بـ"كورونا" في 24 ساعة (5.00)

  5. هل يتجه نواب "البيجيدي" إلى رفض الترشح لولاية برلمانية رابعة؟ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | تزايد إصابات "كورونا" يطرح إشكالية نجاعة مخطط اليقظة الصحية‎

تزايد إصابات "كورونا" يطرح إشكالية نجاعة مخطط اليقظة الصحية‎

تزايد إصابات "كورونا" يطرح إشكالية نجاعة مخطط اليقظة الصحية‎

يشهد المغرب حالة وبائية مقلقة، خلال الأيام الأخيرة، حيث ارتفع معدل انتشار فيروس "كورونا" المستجد، نتيجة حركة التنقل التي عرفتها البلاد بمناسبة عيد الأضحى؛ الأمر الذي جعل الوباء ينتقل إلى مدن وبوادي الجنوب، بعدما كان متمركزاً في الحواضر الكبرى.

وأصبحت المؤشرات الصحية الوطنية تثير قلق المتتبعين؛ بالنظر إلى تزايد حالات الوفيات اليومية، وكذلك الحالات الحرجة والخطيرة، فضلا عن الارتفاع المتواصل للحالات النشطة التي تتلقى العلاج من فيروس "كوفيد-19"، لاسيما "الحالات الصامتة" التي تنقل العدوى إلى المسنّين والمصابين بالأمراض المزمنة.

وتسائل الحالة الصحية الراهنة مخطط اليقظة الوبائية المعتمد من قبل وزارة الصحة، بفعل احتمال خروج الوضع عن السيطرة في الأسابيع المقبلة، في ظل الحديث عن اقتراب بدء الموجة الثانية من الفيروس؛ وهو ما دفع كثيراً من الفاعلين الصحيين إلى دق ناقوس الخطر بشأن التدبير الحكومي للأزمة العالمية.

ويتحجّج المدافعون عن إعادة النظر في مخطط اليقظة الصحية بتسرّب اليأس والتعب إلى "الجيش الأبيض" المُرابط على الجبهات الأولى لمواجهة الفيروس، ناهيك عن التأخر الذي حصل بشأن تعميم الكشوفات المخبرية، وعجز المشافي عن استيعاب الأعداد المتزايدة للمصابين يوماً عن يوم.

وفي هذا الصدد، قال علي لطفي، رئيس الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة والحياة، إن "الحكومة باتت مطالبة بإعادة النظر في طريقة تدبير أزمة كورونا من جانبها الصحي، فقد نجحنا على مستوى الجانب الأمني من خلال حالة الطوارئ؛ لكن تسجل اختلالات ونواقص على مستوى التدبير الصحي".

وأضاف لطفي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "المراجعة ينبغي أن تكون على المستوى المالي، عوض الاقتصار على المستوى النظري، بالنظر إلى تخلي الحكومة عن التزاماتها تجاه دعم الأطر الصحية، وتوفير الإمكانات المادية اللازمة".

وتابع الفاعل النقابي: "المشافي المغربية تشهد وضعاً مقلقا، بسبب الأعداد الكبيرة للمصابين بالفيروس، بما فيها الحالات الخطيرة، في ظل اليأس المتسرّب إلى المهنيين"، مبرزا أن "الوضع الصحي أصبح يغيّر المعطيات، ولم تعد الحكومة تتحكّم في الحالة الوبائية".

وشدد محدّثنا على أن "المؤشرات التي كان يفتخر بها المغرب على الصعيد العالمي لم تعد قائمة، بفعل الاختلالات الجمّة في الفترة الأخيرة، ولا يمكن تحميلها للمواطن فقط، عكس الشعارات الرسمية، حيث يتحملها الفاعل الحكومي الذي يشتغل في غرف العمليات الممركزة".

وأكد لطفي أن "الوضعية تستدعي نزول الفاعل الحكومي إلى الميدان، من خلال إرساء لجان جهوية وإقليمية، تتكون من مسؤولي الصحة والجماعات الترابية وأرباب العمل والمجتمع المدني، قصد العمل على مراقبة الحالة الوبائية المحلية، ما من شأنه الحد من انتشار عدوى الفيروس المستجد".

"يجب إعادة النظر في التعاطي مع الملف"، يورد الفاعل الصحي، الذي ختم حديثه بالقول: "تغيب الشفافية في التواصل الحكومي، ما أدى إلى فقدان الثقة من لدن المواطن؛ لأن خطاب الحكومة يتغير بين الأمس واليوم، بفعل غياب العمل الميداني، في وقت تكون المسؤولية مشتركة بين الدولة والمواطن وأرباب العمل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (57)

1 - مغربي من تطوان الخميس 06 غشت 2020 - 12:04
حكومة مستهترة شعب غير واعي بالمرة . هذا نتاج انهيار منظومة التعليم الدولة تحصد ما زرعت . شعب غير واعي لا يهمه شيء للاسف
2 - مثقف الحي الشعبي الخميس 06 غشت 2020 - 12:08
لاحظنا ان الفيروس انتشر في أغلب دول العالم باعداد كبيرة حتى في اليابان .ولكن في الصين لم ينتشر كثيرا .فما هو السبب يا ترى؟ الجواب هو :الله اعلم.
3 - رأي الخميس 06 غشت 2020 - 12:09
يجب نشر الوعي بين المواطنين و منع الجلوس بالمقاهي و إغلاق الشواطئ و المسابح .... القضاء على الجهل أولا بعدها سننتصر على كرونا
4 - مناعة القطيع الخميس 06 غشت 2020 - 12:17
انا كنشوف من الاحسن نرجع الامور الا الا حالتها الطبيعية ونخليو الفيروس يدور بينتنا كساءر الأمراض العادية ولي دزاد عليه الحال يمشي لمستشفى اي مناعة القطيع بشرط ان يكتسب الفرد مناعة دائمة ضد كورونا
5 - هشام الخميس 06 غشت 2020 - 12:19
يجب تحميل المسؤلية لكل من ساهم في تخطيط لمؤامرة العيد أضحى ليدخل البلاد في
بؤر كبيرة ومتشتت.
6 - وطني الغالي الخميس 06 غشت 2020 - 12:20
القرارات التي تخص كورونا كلها تقريبا تخرج من وزارة الداخلية و لهذا لا تنتظروا خيرا ، ففي مثل هذه الأمور يتعاون المجتمع المدني و الحكومة في ايجاد الحلول حتى يصلواا لبر الأمان ، الداخلية للاسف تائهة مع الكمامة تظن انها المنقد من هذا الوباء
7 - مواطن مغربي الخميس 06 غشت 2020 - 12:21
هذه نتيجة تعنت السيد وزير الفلاحة الذي اصر على ابتلاء المواطنين المغاربة بما لا طاقة لهم به بإقامة شعاءر عيد الأضحى لذي هو أساسا مجمع لكل المصاءب لقد عز عليه الكساب ولم يرحم المواطن المغلوب على أمره بينما كان بامكان هذا الأخير يبيع خرفانه للجزار بما اننا في حالة وباء .فها هم الابرياء يؤدون الثمن باجسادهم وارواحهم ولا يسع هذه الأرواح الا ان تشتكي لله الواحد القهار
8 - covid الخميس 06 غشت 2020 - 12:21
التدبير نقطة ضعفنا داءما. لهذا نعتمد داءما على التدبير المفوض
9 - عمر الخميس 06 غشت 2020 - 12:22
أستغرب من قولة الموجة الثانية، وهي في الحقيقة تسرب وبائي لم نحسن تدبيره فهاج! ، ما معنى الموجة الثانية؟، لا موجة ولا هم يحزنون، الإبتعاد، الكمامة، غسل اليدين جيدا بالصابون، وخصوصا احترام الآخر لما تكون أنت غير مقتنع فابتعد من فضلك واتركني وشأني حتى يقضي الله أمرا كان مفعولا.
10 - طبيعي جدا الخميس 06 غشت 2020 - 12:23
أوكلتم الأمر الى الداخلية و عصاها طبعا العصا تفرق المظاهرات و تقمع التعبير و تعتقل الناس لكنها لا تملك حيلة أمام الفيروس، المقاربة الزجرية القمعية و ظلم الناس ينقلب عليكم، من لطف الله بكم أن الجائحة لا تقتل بنسبة كبيرة ولولا ذلك لبقيت الحكومة و أجزهتها القمعية فقط.
11 - حاميدو الخميس 06 غشت 2020 - 12:24
وكلنا عليهوم الله تعالى...أشنو فيها لو ألغوا عيد الأضحى هاد العام....ها النتيجة كل نهار أكثر من ألف إصابة.
12 - ،!!!!!!!!!!!!! الخميس 06 غشت 2020 - 12:26
لو ان الحكومة استمتعت للشعب المغربي والغيت الاسواق وعيد الاضحي
لو ان الحكومة قامت كما فعلت في عيد الفطر لما خسر الناس عائلاتهم اولادهم وابنائهم
لكن كان هم اخنوش ان يبيع فقط اكباشه ولايهم الشعب
الله ايخذ فيه الحق تكرفاس علي الناس
حسبي الله ونعم الوكيل
13 - يوسسسسسسسسسف الخميس 06 غشت 2020 - 12:26
نحن في ام الموجة الثانية لاشك في ذلك . وهي الاصعب حسب تاريخ الاوبئة. وتتلوها موجة ثالثة خفيفة بدون اخطار دائما حسب تجربة الانفلوانزا الاسبانية. حفظنا الله واياكم . ما علينا الا الصبر والحذر .
14 - ملاحظ محمد الخميس 06 غشت 2020 - 12:28
الكل كان يطالب بضرورة عدم الاحتفال بعيد الأضحى ولكن لا نعلم لماذا تشبتتم بالاحتفال به وهاهي النتائج تم نقل الفيروس كما كانت تنقل الاكباش و فكها يا من وحلتيها المواطن فالاخير هو اللي كا تنزلوا عليه بالعصى
15 - Farid الخميس 06 غشت 2020 - 12:29
بلادنا ان لم تشدد من الإجراءات الخاصة بالحجر والعزل بالمدن الموبوءة سوف تتحول الى حالة البرازيل بالاسابيع المقبلة يجب فرظ حجر منزلي كامل ومشدد بالمدن طنجة أصيلة فاس الدارالبيضاء.الناس تتحرك بكل حرية بهاته المدن ومرافقها الكارثة بالتدبيير والتسيير نطالب بالصرامة الشديدة
16 - متساءل الخميس 06 غشت 2020 - 12:31
لماذا لم تمنعو العيد هذا العام رغم معرفتكم أن المواطن في أزمة ضحيتم بالكل من أجل الجزء وهم الكسابة .كان على الحكومة أن تدعم الكساب وتمنع العيد وبذالك تقلل التنقلات بين المدن وتتجنب ما وقع فيه المغرب حاليا .لا تلوموا الشعب بل لوموا أنفسكم وقدموا استقالتكم . الشعب المغربي شعب واعي ولكن تسييركم للأزمات تسيير عشواءي وقرارات فجاءية
17 - الى 3 - رأي الخميس 06 غشت 2020 - 12:37
شكرا خويا وضعت اليد على الجرح مشكلتنا هو الجهل وتحميل المسؤولية دائما للاخر عندما نجد ترياقا للجهل ستكون كل الحلول متاحة.
18 - زكروم القوي الخميس 06 غشت 2020 - 12:38
لو تم الغاء عيد الاضحى لجلس كل واحد في مكان اقامته ولن نصل الى الحالة التي هي الان
19 - متتبع الخميس 06 غشت 2020 - 12:42
هذه فقط تكلفة الجهل . رسالة لكل كن يضن ان التعليم مكلف
20 - جنوبي قح الخميس 06 غشت 2020 - 12:42
المغرب بلد جميل ولكن للأسف نسبة كبيرة من شعبه غير واعية ومستهرة جاهلة في المقابل تتعاقب عليها حكومات هاوية لاعلاقة لها بالتدبير مايهمها هو جمع الثروات وبناء الفيلات وضمان تقاعد "سيحرقهم الله به يوم القيامة" هنا سأقف على أغرب حكومات عرفها المغرب : حكومات "السقرديون والسقرديوس " والسقرديوس هوالحالي لو قمنا بتصنيف حكومات العالم سيكون اخر رىنيس حكومةفي العالم، لقد اغرقت المغرب في وباء كورونا باتخادك قرارات لن يتخذها مختل عقليا:( عدم الغاء الاحتفال بعيد الاضحى) من هذا المنبر اقول لك وحاشيتك انسحبوا وقدموا استقالتكم : وهذا لن يحصل لانً جشعكم لن يسمح لكم
21 - سمير الليل الخميس 06 غشت 2020 - 12:43
ضيقتم على بيوت الله فزاد الوباء، و سيزيد إن لم تتقو الله.

كل الأماكن مفتوحة إلا بيوت الله ضيقتم عليها.

عيد الأضحى سنة ، و الصلوات الخمس فرض.... و الفاهم يفهم . الحاصول شراوطنا
ماغيجمعهم...
22 - ملاحض الخميس 06 غشت 2020 - 12:45
أحيي الجميع على ما يبدلوه من حزم وتضحية وحسن التخطيط لتفادي الكارتة التي تصيب عشرات الآلاف من المغاربة .ويبقى السؤال هل المغاربة مقتنعون بوجود هدا الوباء الفتاك ؟ أكثرهم لا يحترمون نصائح الأطباء ويتباهون في الشوارع والمقاهي باسثهتارهم وعصيانهم للسلطة. الحل الوحيد يمكن في حجر بضع الأحياء وردع هؤلاء المتمردين الدين يفسدون في الأرض ولا يخشون أحدا.
23 - Yaha الخميس 06 غشت 2020 - 12:45
لماذا سمحت الحكومة بعيد الإضحى أكبر تجمع بشري في المغرب هل من أجل الاقتصاد ام من أجل الترفيه عن الناس اضن انها أكبر فكرة سادجة اتحدت علا الإطلاق الناس في عطلة والأسواق ممتلئة فعلا امر غير مفهوم
24 - تامدي الخميس 06 غشت 2020 - 12:48
ماغاتنفع لا يقظة و لا استراتيجية و لا احتياطات على مستوى العالم بأسره. هذا غضب الله في زمن اللواط و الرذيلة و مختلف أشكال محاربة الطبيعة، و في زمن الجشع و الأنانية و تجبر النساء و تراجع رجولة الرجال.
25 - محمد الخميس 06 غشت 2020 - 12:50
السؤل هو هل كنا نسجل أعداد أكبر مما نسجله اليوم حتى يقع هذا التراخي ...؟؟
أين شاحنات التعقيم التي كانت ترش المعقمات ....؟؟؟
أين السلطات ومكبرات الصوت التي كانت تذكر الناس وترهبهم وتلزمهم بالاوامر التي هي في صالحهم...؟؟؟
هل كنا نبدر طاقاتنا ومدخراتنا في الوقت الغير مناسب؟؟
من المسؤول عن هذا التراخي...؟؟
26 - ملاحظ الخميس 06 غشت 2020 - 12:50
محاولة الصعود بنفسك ..
أعظم بكثير من إنتظار أحدهم أن يرفعك ..
27 - محمد الخميس 06 غشت 2020 - 12:53
التعامل مع الشعب يجب أن يكون حضاريا
حكومة تخرج قرارات في آخر لحظة لكي لا تترك الوقت للناس هي حكومة تعامل الشعب كأنها تتعامل مع عدو. و كأنها تضع استراتيجيات كي لا تترك وقتا للعدو.
النتيجة: فقدان الشعب للثقة في الحكومة و في نجاعة الأفكار و الخطط التي يتم الخروج بها. مما يجعل بعض المواطنين يبحثون عن حلول لكسر "القيود" اللتي تُفرض عليهم دون سابق إعلام.
الطريقة الوحيدة اللتي يمكن أن تنجح هي إشراك الشعب في القرار و إعطاءه الإحساس بروح الوطنية و روح المسؤولية و ليس إستصغاره و التعامل معه كأنه طفل لا يفهم.
فرغم تخريب التعليم لا يزال المواطن المغربي شخصا يُعوّل عليه وقت الشدة إذا (و فقط إذا) أحسَّ بالتقدير و الذي يستحقه
28 - Ahmed -berlin الخميس 06 غشت 2020 - 12:53
في جميع البلدان تزداد او تنقص نسبة فيروس كورونا .المغاربة عليهم ان ينسو ما وقع البارحة وان يركزو بمسؤوليتهم الان بكل جدية لتقليص نسبة الوباء .نطلب الله ان يخفف محنة البشرية من هدا الوباء
29 - التراهات الخميس 06 غشت 2020 - 12:57
نجحنا بشهادة العالم، نجحنا بشهادة التاريخ ... ههههههه
النجاح منقطع النظير. تبارك الله على الكفاءة
30 - Houcine الخميس 06 غشت 2020 - 13:02
Svp il faut appliquer un protocole chimio_prophylactique constitue de chloroquine et aspegic une dose chaque 10 jours aux travailleurs les cadres sanitaires, les personnes agees et les enfants plus de 10 ans. 3 doses aux enrgumes. Une dose a chaque voyager avant depart. En plus des mesures prises par l etat et enlever le confinnement car il est dangereux de meme que le covid. Je suis cadre retraite et j espere que cela reussisse
31 - ايمداحن الحسن الخميس 06 غشت 2020 - 13:04
المهم حاليا هو البحث عن الحلول،لا مجال لتوجيه اللوم، الآن المواطن يتحمل مسؤولية كبيرة لمساعدة البلاد للخروج من الأزمة،من خلال الالتزام بالتدابير الصحية.أما مثل هذه المقالات فدورها فقط هو تسريب اليأس والاستسلام لنفوس المواطنين ،بل حتى الشك في مؤسسات البلاد،ومن تم الفتنة والفوضى.
32 - فوزية الخميس 06 غشت 2020 - 13:04
حسبنا الله ونعم الوكيل الطاقم الصحي هو الحويط الصغير اللي باغية الحكومة ترمي عليه الأخطاء الفادحة ديالها من بينها فتح القاعات الرياضية وتداريب كرة القدم الحمامات والمقاهي .....الخ وأكبر جريمة هي عدم إلغاء عيد الأضحى اللي وصل كورونا للبوادي والمناطق البعيدة اللي كانو ماليها هانيين
33 - موحا الخميس 06 غشت 2020 - 13:11
كنا ننتظر بعد المرحلة الاولى من الحجر الصحي ان الوضع سيتحسن وعدد الاصابات ستنقص الى ان يختفي كورونا وهذا ما كان يقوله الخبراء. لكن لا احد كان يتوقع هذا الارتفاع المهول في الإصابات والوفيات الذي بدأ يخيف الجميع علما ان المنظومة الصحية مهترئة لا يمكن ان تتحمل هذا الوضع. هذا الفشل يقع على الجميع حكومة وشعبا.
34 - اية فاس الخميس 06 غشت 2020 - 13:14
هذا ليس إلا نتائج عيد الأضحى الذي خدم مصالح سي أخنوش و تجاهل صحة و سلامة الشعب المغربي
الله ياخد الحق
حسبنا الله و نعم الوكيل
35 - MCO الخميس 06 غشت 2020 - 13:17
جواب على 1 - مغربي من تطوان و على من يذكرون كلمة "دولة" : حددوا لنا ما "الدولة" التي هي سبب ما يحدث للشعب منذ "استقلاله من سان جرمان" هل الدولة هي الحكومة أم أشخاص آخرون "فوق" الحكومة ؟
36 - ملاحظة الخميس 06 غشت 2020 - 13:18
50% من المسؤولية للحكومة التي اتخذت جميع الاجراءات الاستباقية لكن غضت الطرف عن المصانع التي كانت تشتغل دون احتياطات للعمال ما ادى إلى تنقل الفيروس بين العمال و مخالطيهم. هذا الجانب من المسؤولية يستوجب المحاسبة و العقاب لانه يعتبر من تعريض حياة الناس للخطر المؤدي للموت.
50% من المسؤولية للمواطن الجاهل بخطورة الوضع. هذا الجانب من المسؤولية يضاف للحكومة أيضا لانها المسؤولة عن تربيته و تعليمه و صحته وأمنه. اننا ندفع الضرائب من اجل كل هذا. الفاروق عمر كان يخاف أن يسأل عن بغلة ان عثرت بسبب عدم تعبيد الطريق لها.
اين نحن من هذا الإحساس بالمسؤولية؟؟؟؟؟
37 - مذكر الخميس 06 غشت 2020 - 13:21
صفقتم لإغلاق المساجد وإقامة الشعائر الدينية، و رحبتم بفتح المقاهي والمطاعم و الشواطئ و الحانات، طالبتم بمنع صلاة الجمعة و فريضة الحج و كأنكم تؤيدون مخطط هيلادرسون لتصفيتهما، وها انتم تتخدون وتتهمون إحدى الشعائر كسبب لانتشار فيروس مفتعل والمراد من وراءه ضرر للبشرية، بهذا تكونوا حاربتم الله و رسوله و لم يتبقى لكم سوى المطالبة بحذف الإسلام من على وجه الأرض، ولقد صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما قال بدأ الإسلام غريبا و سيعود كما بدأ غريبا فطوبى للغرباء.
38 - من طنجه الخميس 06 غشت 2020 - 13:28
قرارات إرتجالية لا تمت للمنطق و لا للعلم بصلة.
قوانين تصاغ هنا و هناك يصادق عليها بسرعة البرق.
لم نعد نسمع عن أمراض أخرى غير الكورونا و كأنها انقرضت.
طرقات مسدودة و حواجز منصوبة و سيارات إسعاف تصرخ طوال اليوم كأننا في ساحةً المعركه.
أرقام فلكية بين عشية و ضحاها.
فضاءات عامة محظورة و أسواق ممتلئة.
ذات يوم خرج علينا أحدهم بمدونة سير أتى بها من السويد لحلب الشعب على الطريقة المغربية و اليوم تعد السويد من أقل الدول تضررا بالكورونا فلماذا لا نسير على على نهجها في التعامل مع الموضوع.
أما بالنسبة للذين يتكلمون عن جهل الناس و تخلفهم أقول :
هذا الشعب أريد له أن يكون متخلفا خطؤه الوحيد أنه رضي بما أريد له و لم يسعى لإمتلاك قراره.
أقول أيضا فالتحمدوا الله على الفرصة التي أتيحت لكم لتروا أنفسكم غير متخلفين.
أعطيتم لأنفسكم حق الحكم على الناس فمن تكونون .
ربما يوما ما عندما تتبدل الأدوار سوف تفهمون.
39 - الهارب المغفل الخميس 06 غشت 2020 - 13:29
حينما أعلنت الحكومة عن الإغلاق
لماذا لم يلتزم كل واحد مكانه وكنا سنتجنب الكارثة
ألم ترو أناس أزالو حاجز الدرك ليمروا غصبا عن القانون
لماذا تسارع الناس للخروچ إليس هذا هو الغباء
في نضري كل من خرج ليلة الهروب لم يقدر مأساة تفشي الفيروس
لأنه بعد خروجه سيرجع أليس هذا هو الغباء
الدولة لها مبررات الإعلان المفاجئ لكن
المواطن لم يُقَدر الوضع حق تقديره
المواطن ليس جزء من المشكل لكن هو المشكل بداته لأن الحكومة منبتقة من اختياره
40 - السلاوي الخميس 06 غشت 2020 - 13:32
نعم الحكومة ارتكبت اغلاط والجانب الامني لم يكن حاسم بل كانت تصدر التوصيات والاعلانات والتحذيرات ولا يتم ترجمتها كمثل غرامة لكل من لا يرتدي كمامة ولا يضعها في مكانها المخصص لها حيث ترى الشرطة تسال المواطن "فين هي الكمامة " والمواطن يخرجها من جيبه وانتهى الامر بينما على الشرطي دون كثرة الكلام "انسان غير واضع للكمامة على انفه وفمه" "ذعيرة" او في حالة ليس لديه مال اخذ بطاقته الوطنية حتى ياتي بالمال وياخذ عليها "وصل الكتروني" . وانتهى الامر ومع تزايد حالات الاصابة يتم السماح لولوج الشواطئ لعدد قليل من المواطنين حتى لا يختلط الحابل بالنابل . الصرامة والغرامات هي الحل من دون حجر صحي اخر سيتضرر منه المواطن والدولة والاقتصاد
41 - MOKHTAR الخميس 06 غشت 2020 - 13:45
الى صاحب التعليق رقم سبعة لا صديقي وزير الفلاحة مبدأ يهمه هو تحريك التنقل من أجل بيع المازوط و اصحاب الضيعات الكبيرة .ام الحساب الصغير لا يهمه في شىء .تحياتي
42 - كبدانة سيتي الخميس 06 غشت 2020 - 13:46
قرارات الحكومة المتمثلة في رفع الحجر الصحي والتسرّع في تخفيف القيود والتدابير والإجراءات المتخذة والتسرع في المرور إلى مراحل من مخطط تخفيف الحجر الصحي الذي طال جميع القطاعات و كذا تقصير في احترام التدابير الإحترازية و الإجراءات الوقائية و كذا التهور و التهاون و التراخي و االإستهتار و التسامح و اللامبالاة في التعامل مع هذه الجائحة من طرف المواطنين … كلّ هذا ساهم في انتشار الوباء بشكل خطير و إلى ارتفاع مهول في حالات الإصابة و الوفيات , و كما أدّى إلى انهيار شبه تام على جميع المستويات و إلى انهيار في المنظومة الصحية بشكل خطير، و إلى التخبط و الارتجالية و العشوائية و الإرتباك في اتّخاذ القرارات و في كيفية تدبير الجائحة.
43 - علي بوطيبي الخميس 06 غشت 2020 - 14:10
الى صاحب المقال رقم ٤ ، يجب ان تعرف ان الذين اصيبو بالفروس رغم انهم شفوا منذ مدة لازالوا يعانون من بعض الاعراض، و بشهادة بعض الرياضيين العالميين في اروبا اصيبوا بالفيروس وشفوا لا زالوا يعنانون من بعض لاعراض كضيق في التنفس والام في الصدر وان صحتهم ليست كما كانت في السابق لهاذا الحل الوحيد هو الرجوع الى الحجر الصحي واتخاذ الحيطة والحذر بان لايدخل الفروس الى جسمك.
44 - مهتم جدا الخميس 06 غشت 2020 - 14:12
لست اتفق مع السي لطفي رئيس الشبكة ، المسؤولية تقع اولا واخيرا على عاتق المواطن بالاستهتار والتخاذل والتراخي في اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة . ماذا تنتظر سيد لطفي ان يقف مخزني او شرطي امام كل بيت ليتابع المراقبة والتحري ؟ ام ان نجمد كل امكانات الدولة لهذه العملية وننسى الجهات الاخرى . ان المواطن ووعي المواطن كفيل بالقضاء على كل الاوبئة لو التزم المواطن الالزام المطلوب . للاسف نحن شعب الفوضى وشعب لا يستقيم الا بالاوامر والعصا المخزنية . لا اشك يا سيد لطفي انك لم تتجول في شوارع المملكة او مدينتك على الاقل ولم تلحظ تهور الناس في الاسواق والمنتزهات . ان القلب ينفطر من مشاهدة تهور الناس وعدم مبالاتهم . انهم لا يصدقون حتى ان هناك وباء فكيف بهم يلتزمون ؟ لا حول ولا قوة الا بالله
45 - noredine الخميس 06 غشت 2020 - 14:15
احنا عندنا تطبيق حاله منع التجوال من الي ماشي حالة الطوارئ او الحجر الصحي عندك الورقة بقا تدور حتى مع 6 الدخول معناه منع التجوال لكيكون في وقت الحرب
46 - ملاحظ الخميس 06 غشت 2020 - 14:46
للاسف الميدان الطبي ليس مؤهل لهاده الجاءحة في هادا الوقت مستشفى ظهر المهراز المخالطون ينتظرون اجراء التحليلة بالمأت من الفچر والبعض مند ايام سوق رب العالمين والفوضى ويتم ارجاعهم الى بيوتهم لينشرو العدوى .الأطر الطبية تبدأ على الساعة العاشرة صباحا والعمل بطيء جدا .هدا سبب نشر الفيروس يجب تدخل الطب العسكري من اجل فك هده الفوضى لان الطب المدني ليس في المستوى حتى في الأيام العادية .اما الجاءحة ...لا يستطيعون .
47 - مغربي الخميس 06 غشت 2020 - 14:47
ما دمنا معترفين بان الشعب المغربي مكلخ لماذا نلوم الحكومة رغم ما عملت من تدبير لصد الجاءحة,ولكن كما سابقا قلة الوعي هو السبب في كل ما يقع وما سيقع,الذين يقارنون الدول الاخرى بالمغرب ,الفرق هو تطبيق جل الاجراءات المتخدة مت طرف السلطة,الشعب الغبي هو السبب
48 - Fes الخميس 06 غشت 2020 - 14:50
التخبط في اتخاذ قرارات عشوائية هو السبب في الفشل الذي نعيشه، فالمسؤولية تتحملها وزارتي الصحة (الفاشلة قبل كورونا) و وزارة الداخلية التي خففت من اجراءات الحجر الصحي و التعامل معه ...
49 - Abdel الخميس 06 غشت 2020 - 14:57
المبادرة الأولى اتخذتها جميع الدول باعتبار الحجر الصحي هو السبيل لإنقاذ حياة المواطنين مع دراسة تبعات الاقتصاد لكن حاولت بعض الدول النجاح في التعايش مع الفيروس واتخاد إجراءات صارمة مع المواطنين بالغرامات والتوعية رغم بعض الهفوات لكن بالنسبة للحكومة المغربية تعاملت في الأول باتباع الصرامة والحجر الصحي لكنها في الاخير اصرت على ان تتبع طريقة لإنعاش الاقتصاد رغم الارتجالية في القرارات والاحتفال بعيد الأضحى كان سببا في إرتفاع الاعداد نظرا للزيارات العائلية التي لا يستغنى عليها في مثل هذه المناسبات .كذلك بعض المواطنين لا يلتزمون بأساليب الوقاية
50 - زينب الخميس 06 غشت 2020 - 15:41
الدولة دارت لي عليها رغم الاخطاءها الفادحة مثل عدم الغاء شعيرة العيد و التسرع في اتخاد القرارات المؤدية...لكن الشعب الغارق في الجهل ساهم بغباءه و تعنته وسوء خلقه في الانتشار المرعب للجاءحة..ادا استمر الوضع على ما هو عليه الا قدر الله سنجد انفسنا في"مناعة القطيع"
51 - عبدالناصر _ افني الخميس 06 غشت 2020 - 15:48
لا حكومة ولا سيدي زكري.كل. من يذكر كلمة حكومة فهو واهم. و لا يعرف. كيف تسير الامور.
هذه. عواقب ما زرعه الشعب و يرتكب نفس الأخطاء و يعاود الكرة لعله ينجح: دون وعي فالأمور تسير إلى انحطاط و حضيض.
كفانا استهتارا فكل مسؤول عن. رعيته فالندم في آخر المطاف لن يجدي نفعا: اللهم إني بلغت فاشهد
52 - طاريق الخميس 06 غشت 2020 - 15:49
أعتقد أن ما يحدث نتيجة شيء خفي غير مفهوم في هذا المرض الحكومة و منظمة الصحة العالمية يصدرون قرارات متناقضة دائما وذالك ما جعل جل المغاربة يشكوو بوجود هذا المرض بفعل عملي المتنقل بين المدن أجد جل الاراء متعلقة بعدم تصديق بوجود هذا المرض وذالك ما يوؤدي إلى الاستهتار على كرونا وهذا ليس في المغرب فحسب فالشعب الالماني يخرج في تظاهرات عن عدم تصديق بخطورة كورونا أنا في نضري كورونا مرض غريب فما تقوله منظمة الصحة العلمية عن طريق إنتقاله هذا و هذا الاستهتار المتواجد حاليا فلا يمكن أن يكون مواطن مغربي غير مصاب به والله أعلم.
53 - كرونا والحكومة الخميس 06 غشت 2020 - 16:01
أمر غريب في طريقة التعامل مع الفيروس كورونا هذا فلو رجعتا إلى قبل دخول كورونا إلى المغرب لوجدتا أنا جل الاخبار كانت تتحدث عن كورونا في الصين و إيطاليا والحكومة كانت تتفرج وكذلك الدول الاخر كأنهم كانو ينتظرون دخوله إلى البلد من أجل التحكم في الأمور و مع ظهور أول إصابة في المغرب بدأ الحكومة في التستر عن الامر وعدم الافصاح عن ما يقع حتى بدؤو في الإعلام عن الإحصائيات
54 - العلم و الوعي الخميس 06 غشت 2020 - 17:24
خرجو القيد و الباشا و المقدم من المعادلة و ركزوا على المعطيات العلمية و الطبية و نشر الوعي و التحسيس الناجح من طرف ناس متخصصين. شكرا
55 - belahcen الخميس 06 غشت 2020 - 17:35
ان ما ننتظره سيكون اقوي بكثير لان اسبوعين بعد العيد سيتفاجء الجميع بنتاءج السفر في العيد وفي كل الاتجاهات من مدن وبوادي. لان الفيروس لا يعطي العلامات الا بعد 10او. 14يوم نطلب من الله العلي القدير ان لا يتعرض المواطن الضعيف الي الوباظ من جراء زيارة اقاريبه والمخالطة. ان سبب هذا سيكون على عاتق الحكومة.
56 - مغترب1 الخميس 06 غشت 2020 - 17:37
إلى المعلق مناعة القطيع.
اخير الدراسات اكدت ان مناعة القطيع فشلت لان مضادات الفيروس لا تبقى طويلا في الجسم خصوصا عند الناس الذين لم يعانون من الاصابة بالفيروس يعني كلما كانت الاصابة حادة كون الجسم مضادات اكثر والعكس صحيح.
57 - مواطن الخميس 06 غشت 2020 - 21:36
من الاخطاء، لم تفرض الحكومة رفع الحجر التدريجي، بل كان مجرد كلام. رفع الحجر كان كلي ومباشرة بعد عيد الفطر، صاحبته تنقلات كبيرة بحيث اعلنت الحكومة على جل الاقاليم والمدن بالمنطقة 1، ناهيك عن فتح المقاهي والمطاعم وبعدها ظهرت البؤر العائلية بمراكش ثم البؤر المهنية بكل من اسفي البيضاء وطنجة ، وفي ظل رفع الحجر انتشر الوباء بسرعة وبسهولة. والان يجب العودة للحجر بالمناطق الموبوؤة للحد من الانتشار الى المناطق الامنة
المجموع: 57 | عرض: 1 - 57

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.