24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الشرطة تتصدى لترويج المخدرات بمدينة الصويرة (5.00)

  2. التصالح مع أرقام الإصابات بـ"كورونا" يتسلل إلى نفوس المغاربة (5.00)

  3. "الفيروس" يُغلق 118 مدرسة ويصيب 413 تلميذا و807 أساتذة (5.00)

  4. ارتفاع الأسعار يؤزم وضعية معيشة الأسر الهشة (5.00)

  5. العلمي يُقدم تفاصيل مخطط الإنعاش الصناعي في أفق سنة 2023 (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | إغلاق الأحياء الجامعية و"صمت الوزارة" يربكان طلبة التعليم العالي

إغلاق الأحياء الجامعية و"صمت الوزارة" يربكان طلبة التعليم العالي

إغلاق الأحياء الجامعية و"صمت الوزارة" يربكان طلبة التعليم العالي

أزمة جديدة يرتقب أن تكابدها وزارة التربية الوطنية في علاقتها بامتحانات التعليم العالي، إذ مازالت نقطة محلات السكن تؤرق الكثيرين ممن سيجتازون هذه الاختبارات بعيدا عن محلات سكنهم الأصلية، التي استقروا بها طوال الفترة الماضية.

أول المتضررين هم طلبة الطب والصيدلة، الذين تنتظرهم امتحانات خلال الشهر الجاري، دون أن يتم فتح الأحياء الجامعية إلى حدود كتابة هذه الأسطر، ما دفع بالعديد منهم إلى التشكي من عدم توفير الظروف الملائمة لاجتياز الاختبارات.

ومن المرتقب أن يواجه طلبة الجامعات وباقي معاهد التعليم العالي التي تفتقر إلى الداخليات السكنية المشكل نفسه، خصوصا أمام صعوبة اكتراء الشقق لأيام معدودات، واستمرار هواجس الفيروس التاجي، المحدق بمختلف مناطق المغرب.

ولم تتضح إلى حدود اللحظة، رغم اقتراب موعد اجتياز الامتحانات، مآلات قضية السكن بالنسبة للطلاب، وهو ما ولد مخاوف كبيرة وارتباكا على العديد من مجموعات البحث عن سكن على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوردت مصادر من داخل تنسيقية الطب لجريدة هسبريس أن الوزارة واجهت المطالب الملحة لفتح الأحياء الجامعية بالصمت المطبق، رغم أنها فارغة من الطلاب في الفترة الحالية، عقب تنفيذ إجراء إخلائها وتوقيف الدراسة الحضورية لصالح التعليم عن بعد.

وأضافت المصادر ذاتها أن الطلاب ليسوا مستعدين نفسيا، ووجدوا أنفسهم مشردين في مدينة الرباط باحثين هنا وهناك عن أي منزل أو غرفة للكراء في هذه الفترة الصعبة والاستثنائية، ومضطرين للقبول بالأثمان التي تتجاوز قيمتها الراتب الشهري للآباء.

وأوضحت مصادرنا من داخل التنسيقية أن الطلبة يتخبطون لوحدهم هنا وهناك، باحثين عن رخص للتنقل وغرف للكراء في جو من الضغط النفسي، والخوف والذعر أيضاً، مطالبة بضرورة توضيح إجراءات إيجاد سكن قبل حلول امتحانات نهاية الموسم الدراسي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - العمدة الخميس 06 غشت 2020 - 02:19
لماذا لاتتم الامتحانات عن بعد في الاكاديميات التي يقطن فيها الطالب؟ يتم الامتحان الكتابي في مركز الأكاديمية أو النيابة و يتم الشفوي بنفس المكان عن طريق الويب. اولا حنا مازال على طريقة شد الصف باش تخلص الماء و الضوء ...
2 - من جهة وجدة الخميس 06 غشت 2020 - 02:50
أتحدث عن نفسي والله نفسيتي متعبة تبقى شهر على الامتحانات وتلخبطت أوراقي ومعنوياتي صارت في الحضيض ماذا سأفعل يا ربي هل أراجع 7 مواد أم أتفرغ للتنقل والبحث عن محل لأكتريه طوال فترة الامتحان بحكم سكني خارج وجدة أم أنسحب من دراستي ما الحل جزاكم الله خيرا
3 - Khalid Bouiflane الخميس 06 غشت 2020 - 03:11
يجب إعادة النظر في النظام الجامعي الحالي و خصوصا نظام تفريق المنح و الإستفادة من الحي الجامعي ... لدي صديق أبوه فلاح كبير يملك حسابا بنكيا مثقل بالملايير و رغم ذلك إستفاد من المنحة و الحي الجامعي ... بينما الآخر إبن موظف بسيط متزوج من ربة بيت كامل عامر كريديات و لم يستفد إبنه من شئ يذكر ... و الغريب أن الأول لا يحضر الضروس الجامعية و غير مهتم و الثاني مواظب ... فأين المنطق في كل هاذا !!!
4 - العشوائية الخميس 06 غشت 2020 - 03:12
الحمد للة السنة الماضية ارجعت ابنائي الى الخارج قبل وقوع الكارثة حكومة و مسييرين و قررات عشوائية لالاسياسة وااحاول لدراسة او الاقتصاد كل شي منهار الشعب و السلطة والمقررون يتفرجون في كارثة اكبر من الوباء الجوع والفقر لنرجع الى الوراء ونرى ما وقع غي سوق الماشيةبالدار البيضاء.
5 - iaviste الخميس 06 غشت 2020 - 03:34
دون أن ننسى طلبة معهد الحسن الثاني للزراعة و البيطرة الذين سيجتازون بدورهم امتحانات الأسدس الثاني شهر شتنبر و الذين يقدر عددهم بأكثر من 700 طالب، يتوجب عليهم المكوث في نفس الداخلية و الأكل في نفس المطعم في مدة لا تقل عن 20 يوما، و الجدير بالذكر أن الطلبة يأتون من جميع ربوع المملكة و هو ما يشكل خطرا حقيقيا في ظل تفاقم الأوضاع الصحية بسبب جائحة كورونا.
6 - زكرياء أيت الطالبي الخميس 06 غشت 2020 - 04:41
يجب توفي الإيواء للمترشحين المقبلين على إجتياز إمتحانات كلية الطب والصيدلة خصوصا للطلبة المنتمون للأسر الفقيرة .أما فيما يخص الموسم الدراسي المقبل فقد أصبح الأن على كف عفريت خصوصا وأن أعداد المصابين بكوفيد 19 بدأت تتجاوز عتبة 1000 إصابة وهو رقم مهول يهدد أمن وسلامة جميع المواطنين المغاربة و يفرض علينا مزيدا من الحيطة والحذر , مع إجتناب الأماكن التي تعرف تجمعات بشرية كبيرة كالأسواق الشعبية و الشواطئ .
7 - الدكتور ع/إ الخميس 06 غشت 2020 - 06:21
الاحياء الجامعية دائما مغلقة خلال اشهر الصيف الثلاثة في الرباط وغيرها وقد كان علي ولوج احدى كليات مدينة العرفان بالسويسي في سبتمبر ١٩٨٦ م فتدبرت امري وكنت يتيم الابوين حاصلا على منحة ١٢٠٠.درهم كل ثلاثة اشهر ومع ذلك اتممت دراستي حتى الدكتوراه ولله الحمد والشكر
اذا اضفنا الى ذلك كورونا فان فتح الحي الجامعي حتى في اول اكتوبر فيه مخاطرة
8 - وعزيز الخميس 06 غشت 2020 - 08:59
ما علاقة مبارة ولوج كلية الطب و الصيدلة... بالأحياء الجامعية..... ؟




المبارة تجرى في يوم واحد.... و يعود كل واحد من حيث أتى.....



الأحياء الجامعية لها علاقة بالدراسة.... بعد شهر تقريبا.....



اما الان فالمبارة مرت امس....

و الكل ينتظر النتائج.....
9 - Citoyen الخميس 06 غشت 2020 - 09:34
C'est ceux-là qui seront les medecins de la prochaine génération ??
La grève toute l'année dernière, cette année Corona, ils
,?? réussissent sans rien apprendre. Une honte, un médecin c'est d'abord une éducation et une éthique. Un serment. e.
10 - ABDELFATTAH الخميس 06 غشت 2020 - 12:34
مشكة ومعظلة الحكومة هي أنها لا تفهم اهمية المعلومة بالنسبة للناس......يغلقون ويفتحون ويمنعون ويسمحون بلا مدة اشعار كافية.... الحي الجامعي...المطارات والجالية حصلات و انخربت قبل منوا....الاغلاق الوحشي للمدن قبل العيد الذي تسبب في قتلى وجرحى على الطرق....فمن ما قد سلف فعله نفهم بان هذه الحكومة مضطربة وذات قرارات عاجلة وحشية يجب على المواطن الحذر من بغتتها وان يعد لها جزاء تصويتيا يليق بمقامها في الانتخابات المقبلة
11 - aziz الخميس 06 غشت 2020 - 13:00
الحل سهل و غير مكلف و ذلك من خلال اجتياز الامتحانات على مستوى إقليم كل معني بهذه الامتحانات.
12 - ابو حمزة الخميس 06 غشت 2020 - 13:04
الدخول المدرسي المقبل خصوصا في المناطق التي تعرف اقسام داخلية لن يكون خصوصا مع ارتفاع حالات الوباء
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.