24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. استياء طلبة التعليم العتيق (5.00)

  2. مجلس البيضاء يواجه اتهامات خرق قانون التعمير (5.00)

  3. حقوقيون يدقون ناقوس الخطر حول خطر تلوث مياه نهر "أمّ الربيع" (5.00)

  4. بنيس: الأسرة مكانُ التربية الجنسية .. وإصلاحات التعليم تغفل القيم (5.00)

  5. المغرب يرأس مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية‎ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | الحكومة تصادق على مرسوم أداء "غرامات كورونا"

الحكومة تصادق على مرسوم أداء "غرامات كورونا"

الحكومة تصادق على مرسوم أداء "غرامات كورونا"

حددت الحكومة طريقة أداء الغرامة الجزافية الإصلاحية للأشخاص الذين يخرقون شرطا من شروط الطوارئ الصحية، ويهم الأمر بشكل رئيسي مخالفات الأشخاص الذين لا يرتدون الكمامات.

وصادقت الحكومة، اليوم الأربعاء، على مشروع مرسوم رقم 2.20.572 لتطبيق أحكام المادة الرابعة المكررة من المرسوم بقانون رقم 2.20.292 الصادر في 28 رجب 1441 (23 مارس 2020) المتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحي وإجراءات الإعلان عنها.

وحسب إعلان الحكومة، يأتي المرسوم في سياق تبسيط المسطرة المتعلقة بتطبيق العقوبات المنصوص عليها في المرسوم بقانون السالف الذكر، وذلك من خلال إقرار واعتماد مسطرة التصالح.

وتنص مقتضيات هذا المرسوم على كيفيات استخلاص الغرامة الجزافية التصالحية، ويتعلق الأمر بثلاث حالات رئيسية.

الحالة الأولى تتمثل في قبول المخالف لاقتراح الضابط أو العون بالأداء الفوري لهذه الغرامة نقدا، بحيث يحرر الضابط أو العون بذلك محضرا يقوم مقام الوصل ويسلم فورا إلى المعني بالأمر.

الحالة الثانية ترتبط بمنح المخالف مهلة للأداء نقدا داخل أجل لا يتعدى 24 ساعة من تاريخ معاينة المخالفة، إذا تعذر عليه أداء الغرامة فورا بمكان معاينة المخالفة. ولهذه الغاية، يسلم الضابط أو العون إلى المخالف نظيرا من المحضر ويعين له المصلحة الأمنية أو مركز الدرك الملكي الذي تم في دائرته معاينة المخالفة حسب الحالة، والذي يجب عليه أداء الغرامة به، ويتعين في هذه الحالة على المخالف الإدلاء بهذا النظير قبل أداء الغرامة.

الحالة الثالثة ترتبط بوضع عدم قبول المخالف لاقتراح الضابط أو العون محرر المحضر بالأداء الفوري لهذه الغرامة التصالحية الجزافية، أو انصرام الأجل المحدد للأداء (الذي لا يتعدى 24 ساعة من تاريخ معاينة المخالفة)، وفي هذه الحالة يتم وفق المادة الرابعة المكررة من المرسوم بقانون المشار إليه أعلاه، إحالة محضر المخالفة على النيابة العامة المختصة من قبل الضابط أو العون، قصد اتخاد التدابير القانونية المناسبة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (34)

1 - مواطن الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:27
الكمامة التي تباع ب 80 سنتيم لا تقي من فيروس كورونا وغالبا ما تتمزق في الحين
2 - hafid1230 الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:30
كم هي الغرامة في كل حالة؟؟؟؟؟؟؟؟
3 - بوحاطي الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:32
يا سلام بحال هاد القرارات الحكومة ما كتزكلهمش به.فيه
4 - المهم والأهم الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:33
المهم هو الغرامة ثابتة والأهم كل الطرق تؤدي إلى 300 درهم
5 - نعم نستطيع الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:39
من العيب ان نصل الى مستوى نقاش مبلغ الغرامة عوض حماية انفسنا وافراد عائلاتنا من كبار السن وذووا المناعة المنخفضة من الفيروس الفتاك عن طريق اتباع الاجراءات الوقائية . واظن ان الشعوب التي التزمت بارتداء الكمامة ليست اكثر منا ذكاء او قدرة على استيعاب المعلومة وتحليلها.
6 - momo الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:48
لم يقدم القانون صفة العون او الضابط هل يتوفر على صفة ضابط شرطة قضائية حسب وزارة الصحة فان سائق السيارة الخاصة غير ضروري الكمامة هذا الضبابية في القانون ستجعل عدة مشاكل .
7 - متتبعة الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:48
ما همكم لا اللي مات ولا اللي مريض ولا اللي عندو حتى ثمن الكمامة التي لا تقي من الوباء حتى ولو لبسها الانسان ليل نهار..كل همكم المصادقة على كل قانون يستهدف المواطنين من غرامات واقتطاعات واستنزاق جيوب المواطنين بفرض عقوبات انتم انفسكم تقترفونها ..ما بقي غير تجبذو لينا امعاءنا.
8 - يوسف الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:48
300 درهم بزاف شكون لي تايخرج بهاد المبلغ فجيبو، 30 درهم باركا، المواطن كمامة وجاتو غالية، ماتايبدلها حتى تتقطع
9 - متتبع الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:49
غرامة عدم ارتداء الكمامة بدولة قطر محددة في ما قيمته 10000درهم او سنة حبسا نافذا
10 - م روان الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:49
الصرامة ثم الصرامة ارقام الإصابات بالعدوى والوفيات يوميا قياسية. بعض المواطنين غير منضبطين بوسائل الوقاية .التراخي ولا مبالات كانتا السبب في انتشار الوباء بعد أن نجح المغرب في احتوائه .كثير من المواطنين حذروا الحكومة بتشديد الصرامة وإلغاء شعيرة الأضحى والتنقل بين المدن لكن الحكومة كان لها رأي آخر بل آراء متناقضة زيادة عن تهور بعض المواطنين الدين لم يلزموا أنفسهم والوقاية والتباعد الجسدي وكأنهم محصنون ضد الأوبئة .وها نحن ألان ندفع فاتورة الاستخفاف وعدم الإنصات لتحديرات المنظمات الصحية الوطنية والدولية.
11 - o.z. الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:51
عوض عقد اجتماعات للتفكير كيف نخرج هذا الوطن إلى بر الأمان في هذه الظروف الصعبة فإذا بهم يجتمعون على قانون الكمامة. الا بان المعنى فلا فائدة من التكرار.
12 - khalid bnimlal الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:51
مكيناش شي بلاد على حسب علمي ظابط كيشد مبلغ الغرامة ويديرو فجيبو الا المغرب.هاد الطريقة متجاوزة عطيني مخالفة نمشي نخلص فالابناك او البريد او دار الضريبة شكون لي يضمن ان هاديك الاموال كتوصل كلها للصندوق
13 - السباعي الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:52
الحل بيدنا ولا جدوى من إرهاق جيوبنا وأنفسنا ومن يسهر على أمننا وسلامتنا حتى يزول هذه الوباء وننعم بحياتنا كالسابق.
اللهم ارفع هذا الوباء.
14 - المواطن الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:58
هل سيكون رجال السلطة الموكولة لهم صلاحية ضبط المخالفات ملزمون بالادلاء بالدليل المادي على المخالفة كما هو الشأن بالنسبة لمخالفات السير؟
15 - لا للتكميم الأربعاء 12 غشت 2020 - 22:03
إذن فأكثروا من بناء السجون و المعتقلات لأن عدد العاجزين عن الاداء سيكون مهولاً...






.
16 - افقير الأربعاء 12 غشت 2020 - 22:05
المغربي ضربو لجيبو يشد معاك الطريق حيت كاموني الى ماتحك مايعطي الريحة
17 - كريم الأربعاء 12 غشت 2020 - 22:09
لو كان المغرب هو من فرض الغرامة على عدم ارتداء الكمامة كما فعلت الجزائر منذ شهرين لقالو بأن الجزائر تقلد المغرب ؟؟
18 - جاك سبارو الأربعاء 12 غشت 2020 - 22:12
الحكومة بعدما فشلت في مواجهة ازمة كورونا واغلاق البلاد وحبس العباد وتدهور الاقتصاد واستهداف ارزاق الناس شؤعت في سن قوانين مجحفة تحت ذريعة الطواريء في انزال الغرامات الثقيلة على الناس المعوزة المتضررة اساسا من فقدان العمل وغرقها في مشاكل مالية واجتماعية
الحكومة حسب العرف السياسي ما هي الا اداة في يد النخبة المتحكمة في الاقتصاد والمال
بالنسبة للكمامة الموجودة في السوق فهي غير صحية ارتداءها في الصيف معاناة لا تنتهي مع عملية التنفس وفي هاته الحرارة يعتبر امر جنوني ولكن ماةالعمل مع حكومة لم تهتم قط بحياة المواطن فهاته الازمة اكبر هدية للحكومة في تنزيل اقسى القوانين فعل ما يحلو لها في زمن استثناءي لا يمكن لاحد ان يعاؤضها لانهم من يسنون القوانين وما على المداويخ الا اطاعة الحكومة والا اصبح من المنبوذين.
19 - patriote الأربعاء 12 غشت 2020 - 22:13
الانسان ماعندوش حتى باش يتقضى لولادو بقى ليه غير يخلص الغرامة ديال الكمامة سبحان الله الحكومة بأسرها تجمعات باش تسن قانون على مخالفة وضع الكمامة والطنز هذا
20 - Said الأربعاء 12 غشت 2020 - 22:19
ناس تسجلات ليهم مخالفات ظلما .اراك لشطط التعسف عوتاني الله ادير الله تاويل ديال الخير .اوكان مسكين فاش جات .
21 - khaled الأربعاء 12 غشت 2020 - 22:29
وصل الغرامة اشبه بوصل محتسب الجماعة الذي يتجصل الاتاوة من التجار مع كون الاول لا يحمل رقما تسلسليا و لا ترويسة ادارية و لا كودبار و لا شعار المصلخة او المملكة مطبوع عادي .. عبث
22 - العون الأربعاء 12 غشت 2020 - 22:45
علاااش هاديك أو العون. واش دابا المقدم والشيخ ولامين ليماعارفش ايكتب حتا سميتو عندو صلاحية الضابط باش يقيد ليك البروصي. غادي ترجعونا ليامات البصري.
23 - مراد الأربعاء 12 غشت 2020 - 22:50
الكمامة ليست ضرورية الا في الأماكن الضيقة التي يصعب فيها التباعد. هناك فرق بين التشريع والتطبيق، لانه لو كان الهدف هو حماية المواطن لتمت المراقبة في الأماكن المكتضة كالمصانع والاوراش و في الاحياء الهامشية التي يصعب فيها التباعد، لكن هذه الأماكن يصعب فيها استخلاص الغرامة لسبب او لاخر كضعف دخل المخالف، لذلك يغلب الظن ان الاشخاص المستهدفين ليسوا من هذه الفئات.
24 - فرحان الأربعاء 12 غشت 2020 - 23:08
الكمامة ولات عندها الشان فحال لعروسة منين كتكون ديرا تاج فوق الراس
25 - زيرو درهم الأربعاء 12 غشت 2020 - 23:11
وسيرو كونو تحشمو الله ينعل لما يحشم بنادم ماشابع حتى في كرشو عاد تتنتضر منو يشري كمامة ولا مدارهاش تجبدو منو 300درهم ووفرو الخدمة الشباب بعدا عاد طبق عليه العقوبات أغلبية من نهار كورونا الملعونة مقرقبها وبلغي منو 300درهم فهم تسطا في هاذ البلاد.
26 - من اللباقة الأربعاء 12 غشت 2020 - 23:17
* من اللباقة واللياقة و الكياسة أن ننظم أنفسنا و ألاَّ نؤذي بعضنا .

* لكن ، إذا ما إستمر عدد ضحايا كورونا في الإرتفاع ، بالرغم من إلتزام

جميع المغاربة بشروط الطوارئ الصحية . في تلك الحالة ، ما عسى أن

يفعله المسؤولون ؟ إنهم سيكتشفون أن ما كانوا يفرضوه على الناس لا جدوى منه .

* إن الإنتشار السريع للجائحة يعم العالم أجمع و ليس المغرب وحده فقط .

إن الحل يكمن في إيجاد لقاح أو دواء ، و قد تخفف الطوارئ من حدة الإنتشار

السريع للمرض ، و لن تقضي عليه .
27 - must515 الأربعاء 12 غشت 2020 - 23:37
حادكين غير يكريسيو المواطن. خاسهم يجمعوا الفلوس على ضهر المواطنين
28 - جا يبوسو عماه الأربعاء 12 غشت 2020 - 23:47
الأداء الفوري؟؟؟ وسيلة جديدة تيسر على المرتشين نهب جيوب المواطن المكلوم.
29 - و العجب الخميس 13 غشت 2020 - 00:42
انا بغيت نعرف غير مين كتهمكم صحتنا كل هذا الاهتمام لماذا تتركون الناس يموتون و هم ينتظرون موعد الكشف الذي غالبا يكون بعد عدة اشهر و في بعض الاحيان كيوصل لعام و الى وصل الموعد كتلقى صاحب الموعد مات و رشى فالقبر ، و الله امركم عجيب وهذا ماشككني صراحة فهاد الكورونا
30 - marocain hore الخميس 13 غشت 2020 - 00:45
السرعة في هده القرارات الدول را صنعات اللقاح والمنتخبين لي نتاخب عليهم الشعب كيفكروا في تسعيرة الغرامة للكمامات التوب
31 - DRAOUI abdelali الخميس 13 غشت 2020 - 00:51
الحكومة الحالية مجتهدة في اتخاذ القرارات الزجرية ضد المواطن بسرعة وفي كل جلسة أسبوعية كأن ليس لها شغل آخر إلا الكمامة فلماذا لا تسرع وتبادر إلى إيجاد حلول للبطالة والهشاشة والمعانات للمواطنين الذين في بعض المناطق مهددون بالعطش. بالنسبة للكمامة هناك مواطنون لا يجدون حتى ثمن 80 سنتيم لشراء الكمامة في اليوم ولكن من يربح ستة ملايين سنتيم في الشهر دون صرف سنتيم واحد منها لأن السيارة.والطيارة. والسائق والشغالة والممون والخياط والكهرباء والماء والبنزين والفندق والمنتجع وكل ما تعج به الدنيا من ضروريات وكماليات على حساب ومن حساب الإدارة وهناك أزمة اقتصادية حتى يبقى هذا متوفر فرض على المواطن المسكين التالف في هموم الدنيا بقوة التلفة كينسى الكمامة ويادي 300 درهم غرامة في احسن الأحوال. أليس المغرب ينتج ويصدر الكمامات لماذا لا يوزعون مجانا ويوضعون رهن المواطن عن ولوجه لأي مكان عمومي أو مزدحم. هكذا يجب لحكومة صوت لها المواطنون أن تفكر في مصلحته لا في مسلخته.
32 - Nomade الخميس 13 غشت 2020 - 00:56
بسرعة البراق، تهيء حكومة العدالة والتنمية مراسيم وقوانين موجهة لنهب المزيد من جيب المواطن. وبسرعة الحلزون، تتجه لإصلاح أنظمة التقاعد.....ومنهم من قضى نحبه، ومنهم من ينتظر...
33 - احمد المغربي الخميس 13 غشت 2020 - 09:06
بينما هناك سباق نحو من يخترع اللقاح اولا والدواء الفعال،نجد انفسنا نسابق الزمن لاختراع الغرامات والسباق نحو استخلاصها قبل ان تخترع دولا اخرى اللقاح حتى يتسنى لنا تغريم اكبر عدد ممكن من شعوبنا،كم من وزير يجتمع من اجل مناقشة كيفية استخلاص مبلغ الغرامة العجيبة،
34 - malade الخميس 13 غشت 2020 - 13:40
اعلموا جيدا ان هذه الحكومة لا يهمها الا نهب المواطنين الضعفاء واضعافهم ويصبح هذا المواطن الضعيف عبدا لايحرك ساكنا امامهم.اما الكمامة التى نستعملها فلا تسمن ولا تغنى من جوع .نعم للوقاية ولكن بدون ضغط ولا تهديد.تعرفون من نحن ونعرف من انتم فلا داعى للمواد والقوانين .ان كثرة القوانين تقتل القانون
المجموع: 34 | عرض: 1 - 34

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.