24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة (5.00)

  2. طريق مداري يغير معالم عاصمة جهة سوس ماسة (5.00)

  3. مسارات حافلة تقود أسمهان الوافي إلى منصب كبيرة علماء "الفاو" (5.00)

  4. المغرب يسجل 2397 إصابة جديدة مؤكدة بـ"كورونا" في 24 ساعة (5.00)

  5. هل يتجه نواب "البيجيدي" إلى رفض الترشح لولاية برلمانية رابعة؟ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | تسليم "رخص التنقل" يبدد الوقاية من "كورونا" أمام أنظار السلطات

تسليم "رخص التنقل" يبدد الوقاية من "كورونا" أمام أنظار السلطات

تسليم "رخص التنقل" يبدد الوقاية من "كورونا" أمام أنظار السلطات

في بداية انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد في المغرب، سهرت السلطات العمومية، عبر مختلف أعوانها، على توعية وتحسيس المواطنين بمخاطر الفيروس، ودعوتهم إلى احترام الإجراءات الاحترازية المتخذة للوقاية منه، وزجر المخالفين منهم لهذه الإجراءات.

حاليا، وفي غمرة تزايد أعداد المصابين بـ"كوفيد-19" بشكل غير مسبوق منذ بداية انتشار الجائحة، أصبحتْ مؤسسات تابعة للسلطة من الفضاءات التي ترتفع فيها نسبة احتمال الإصابة بالعدوى، بسبب عدم احترام التدابير الوقائية، وخاصة التباعد الاجتماعي.

وتشهد مقارُّ بعض العمالات، التي تُتخذ داخل مكاتب مسؤوليها القرارات المتعلقة بتطبيق إجراءات حالة الطوارئ الصحية، على المستوى المحلي، ازدحاما كبيرا بين المواطنين الراغبين في الحصول على رخص التنقل الاستثنائية بين المدن، يضيع في خضمّه إجراء التباعد الاجتماعي بشكل كلّي.

أمام بوابة ولاية جهة الرباط-سلا-القنيطرة، المحاطة بحواجز حديدية، يصطف كل يوم عشرات المواطنين الراغبين في الحصول على رخصة التنقل الاستثنائية، في انتظار دفع طلباتهم أو الحصول على الرخصة، وبمجرد خروج الموظف المكلف بتسليم الرخل يتحول الصف، كما عاينت هسبريس، إلى كتلة أجساد ملتصقة ببعضها.

يشرف على عملية تسليم الرخص موظف في العمالة رفقة أحد أعوان القوات المساعدة، وتتم العملية عن طريق "التّْبراح"، حيث يحمل الموظف التراخيص في يده وينادي على أصحابها ليسلّمها إياهم، ما يجعل طالبيها يتجمّعون في حيّز ضيق بجانب الباب في التصاق تام بينما لا يفصلهم عن الموظف وعن القوات المساعدة سوى أقل من خمسين سنتمترا.

المشاهد التي رصدتها هسبريس أمام ولاية جهة الرباط-سلا-القنطيرة، تعكس مفارقة تتمثل في كون الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد يتم خرقها أمام أعين السلطات نفسها؛ فعلى الرغم من أن المواطنين لا يلتزمون باحترام مسافة الأمان الضرورية، إلا أنه لا يتم تنبيههم إلى ذلك.

وفيما يحرص بعض المواطنين على الابتعاد عن مكان الازدحام، يبدو آخرون غير عابئين بخطر عدوى فيروس كورونا، ومنهم من يعبّر عن ذلك صراحة، مثل سيّدة كانت تنتظر الحصول على رخصة للتنقل الاستثنائي، بقولها: "كورونا دايْرينها غير هوما"، قبل أن تضيف ضاحكة: "اسكت دبا يسمعونا ويدّيونا، شحال من واحد مشا للحبس حيت قال كورونا ما كايناش".

وشددت السلطات إجراءات التنقل إلى المدن المصنفة في المنطقة 2 بعد تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا خلال الأيام الأخيرة؛ إذ يَلزمُ الراغبَ في التنقل إلى هذه المدن الحصول على رخصة تنقل استثنائية من سلطات المدينة التي يقيم فيها، ويتعين عليه استصدار رخصة مماثلة من سلطات المدينة المتوجَّه إليها عند المغادرة.

وتتضمن استمارة وثيقة التنقل الاستثنائية المعلومات الشخصية لطالبها (الاسم، ورقم بطاقة التعريف الوطنية، ورقم الهاتف، والعنوان)، إضافة إلى طلب موجه إلى الوالي أو العامل يوضّح فيه صاحب الطلب المدينة التي سيتوجه إليها، والغرض من ذلك، ويتم تقديم الطلب مرفوق بنسخة من بطاقة التعريف الوطنية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (22)

1 - عقلاني الجمعة 14 غشت 2020 - 20:06
ليت المغاربة يتعلمون درسا واحدا فقط من كورونا: يشدوا الصف.
2 - عياد الجمعة 14 غشت 2020 - 20:08
عيد الاضحى .اسواق الاضاحي وتبادل الزيارات هي اسباب ارتفاع الاصابات بكورونا
3 - FENANE الجمعة 14 غشت 2020 - 20:10
هذا ما نرفضه على ملىء من السلطة،نريد التنظيم حتى يكون تباعد جسدي و هذا لن يتأتى الا باحترام الصف و التباعد ،فالنسؤولية تتحملها السلطات المحلية.
4 - عابر سبيل الجمعة 14 غشت 2020 - 20:11
صراحة يجب الإعتراف ان الحكومة سهرت وتسهر على راحة المواطن وتحقق له كل ماتمناه بحيث اغلب المغاربة حققوا جميع متمنياتهم ....مدارس عليا،مستشفيات كبرى،وسائل الترفيه ......شكرا لكم على سهركم من اجلنا ومن اجل ابناءنا ....الله يعطيكم ماتمنيتوا لخوتنا المغاربة فولادكم
5 - سفيان الجمعة 14 غشت 2020 - 20:12
اصلا السلطة دايرة براسها مطبقة الحجر و المواطنين دايرين بروسهم مطبقين التباعد و كل واحد تيكدب على الآخر.
6 - Hassan الجمعة 14 غشت 2020 - 20:15
بالنسبةللطلبةهل من الضروري لهم الحصول على هده الرخص
اتمنا ان ترسل لهم الجامعات استدعاء يغنيهم عن هذه الرخص
7 - مواطنة محبة لوطنها الجمعة 14 غشت 2020 - 20:18
فاقد الشىء لا يعطيه، ولي لقى راحتو في الخواض وعدم النظام ماعندو مايدير بالنظام.
8 - خير عاجل للقلوب رحيمه الجمعة 14 غشت 2020 - 20:23
واحد رساله لرأي العام ولجريده هيسبريس مشكوره صديق العائله مريض مند سنه اليوم زوجته التي تراعيه ذهبت لشركة الموجوده بمدينه سلا رحمه ادا به ينقلوه ال سيدي يحيا بأنه مصابه بكرونا رغم انه لم تعمل أي تحليل وهي محبوسه عن العمل قرابة 22يوم من يقول له انتي من مخلطين ومن يقول له انتي فيك كرونا بزز لحتسابه من خرقو ااحجر وذهبو لقضا عيذالاصحى عند اهلهم زوجه مريض يعلم الله بحاله وله طفل صغير اش هد لحكرة أعياد الله زوجه رحال من أطيب خلق الله يكن بجانب سينيما او من ضهر سينما حي كريمه بسلا ارجو للمساعده لهد شخص طيب ولزوجتخ التي تعاني وأكثر من 22يوم وهي في منزله تراعي زوج وابنها صغير لم ذهبت لشركة شدوه درها لسيدي يحي الغرب كوفيد
9 - السالكة الجمعة 14 غشت 2020 - 20:24
السلام عليكم لم يبق لنا إلا الدعاء برفع هذا الوباء لأن الجميع نفذ صبره المواطن لم يعد يحترم التعليمات والسلطة نفذ صبرها مع المواطن يا ربي تفرج على العباد وتظهر معجزتك يا رب اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين
10 - ملاحظة في مكانها الجمعة 14 غشت 2020 - 20:27
او رخصة التنقل من مدينة الي مدينة دون استخدام صاحبها الكمامة LAISSEZ-PASSER يتعين سحبها من طرف السلطات المعنية
11 - Yoyo الجمعة 14 غشت 2020 - 20:31
نعم صحيح ما قيل ولكن السبب هو كما سماه المقال التبراح،لماذا لا تطلب الرخصة عبر بوابة خاصة،لم يذكر عناء المواطنين الذين ينتظرون يوما بعد يوم الحصول على تلوثيقة بعد القيام بكل الاجراءات وتقديم المبررات،عليهم الانتظار لمدة زمنية معينة تفوق يومين واكثر ولمن ساعفة الحظ وتدخل له شخص ما يتسلمها في وقت وجيز،بمكناس وبعد انتظار يومين لم يحصل بعد طول انتظار مجموعة من المواطنين على ترخيصاتهم ونهاية يوم الخميس قيل لهم عودوا يوم الاثنين وليس باكرا حتي الساعة الحادية عشر،ليرفع البعض امرهم لله علما بان بعضهم عليه الالتحاق بعمله يوم الاثنين وكان عليه التنقل نهاية الاسبوع فرحمة ايها المسؤولون بالمواطنين فالدنيا دوارة
12 - مغربي ووطني الجمعة 14 غشت 2020 - 20:32
بالنسبة الرخص شيء جيد ولكن هناك أمور أخرى لابد من المسوؤلين ان ييراقبوا السدود يعني البرجات التي في الطريق
وسيرون ملا يعجبهم لا بد ولا بد من مراقبة السدود
13 - ياسين الجمعة 14 غشت 2020 - 20:39
تحية حارة لباشوية أكدال بفاس. تنظيم جيد، وخلية نشيطة من الموظفين الذين يعالجون طلبات الرخص الاستثنائية للتنقل بين المدن، والوقت بين تقديم الطلب وتسلم الرخصة لا يتجاوز نصف الساعة. شكرا لكم
14 - فرحان الجمعة 14 غشت 2020 - 20:41
السلطات في خبر كان لا صرامة و لا مبالات فمابلك بالمواطن الفقير
15 - عبدالوهاب الجمعة 14 غشت 2020 - 20:51
نفس الملاحظة في مقرات المناطق الأمنية المكلفة بتسليم شواهد السكنى والبطاقة الوطنية.حيث تشهد اكتظاظا شديدا دون احترام التدابير الاحترازية، من تباعد اجتماعي ،وكمامات. وخيرمثال على ذلك. الدائرة الأمنية الوفاق بفاس.مماينذر بظهور بؤر وبائية لمرض كورونا.
16 - بشير الجمعة 14 غشت 2020 - 20:56
من المقال يتضح ان المواطن لن يحصل على رخصة التنقل الا بعد أن ثصله العدوى في ظل هدا الزحام. لو سافر بدون رخصة (التي فرضت للحد من العدوى) لنجى من المرض. رخصة للحد من المرض ام رخصة لنشر المرض؟
17 - من أكادير الجمعة 14 غشت 2020 - 20:57
غير لي بغيت نفهم، واحد من الدار البيضاء كيطلب رخصة استثنائية باش يجي لأكادير، أش جاي يدير في أكادير. و واحد في الدار البيضاء نيت مسافر للشمال. هنا نفهم أن الغاية من السفر هي الإستجمام. بلا ما نهضرو على المناعة لي ربوها المغاربة ضد المنطق : تعيا تقول ليه : راه تقدر تسافر و دي معاك كورَنا لوالديك تقتلهم، راه تقدر تمشي تفوج و تجيبها معاك في العودة و تعدي بيها الناس، صبر هاد العام يلا شي عيد أو صيف في حياتك ما سافرتيش، ما غاديش تموت، و والو، كيسد ودنيه وي غوت : الحكومة هي السبب. لكن من جهة أخرى، على أي منطق تستند السلطات لتسليم رخصة إستثنائية لواحد جاي من البيضاء نحو الشمال؟
18 - سعيد الجمعة 14 غشت 2020 - 21:06
السلطات تحمل مسؤولتها في هذا الارتفاع المهول للحالات الكل يتنقل كما شاء
19 - wafi الجمعة 14 غشت 2020 - 21:07
الباشاوية في مقاطعة اكدال الموظفين يعملون بالميزاجية وأوقات العمل قصيرة جدا، ويغلقون الباب بالسلاسل الحديدية كأنه سجن
20 - الوطنية الجمعة 14 غشت 2020 - 21:07
ما دامت رخص التنقل لم تتوقف من طرف السلطات ما دام المرض في تزايد مستمر ومن هو الضحية الأول والأخير ليس المواطن الذي يركب دماغه من أجل قضاء العطلة وإنما الضحية هو الممرض الذي يقف مكتوف الأيدي أمام تزايد الحالات والإرهاق الذي يشعر به منذ بداية الجائحة
21 - حاصل الجمعة 14 غشت 2020 - 21:22
دفعت طلب في 28.07 مزال كنتسناهم يعيط ليا
22 - Mehdi الجمعة 14 غشت 2020 - 22:46
لماذا يتم القاء اللوم داءما على المواطن دون ذكر سوء تدبير ولاية الرباط لعملية منح الرخص، موظف يخرج كل ساعة لجمع الطلبات ويتفقدهم قبل الاستلام, توزيع عبر المناداة، عدم منح رخص ذهاب وإياب ما يدفع المواطنين الى الازدحام بعد معاناة وا نتظار يدوم ساعات. لماذا لا يتم انشاء مكتبين فالمساحة خارج الولاية واحد لدفع الطلب و الاخر الاستلام مع تطبيق التباعد الاجتماعي.
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.