24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1307:3913:1616:1618:4419:59
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. ارتداء الكمامات .. السلطات تفرض غرامات على 624543 شخصاً (5.00)

  2. آيت الطالب: قطاع الصحة يحتاج إلى 97 ألف إطار (5.00)

  3. هذه قصة تبديد 115 مليار درهم من "صندوق الضمان الاجتماعي" (5.00)

  4. فضل الدغرني على العربية (5.00)

  5. تأخّر دعم الوزارة يشتت شمل عائلات مربّيات التعليم الأولي العمومي (4.50)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | أطباء القطاع العام يمهدون لاحتجاجات على الحكومة

أطباء القطاع العام يمهدون لاحتجاجات على الحكومة

أطباء القطاع العام يمهدون لاحتجاجات على الحكومة

يتجه أطباء القطاع العام إلى تصعيد الخطوات الاحتجاجية، بسبب ما يعتبرونه "إهمالا" لملفهم المطلبي، رغم الظروف الصحية الصعبة التي يعيشونها في "زمن كورونا"، بفعل الخصاص الحاصل على مستوى الموارد البشرية.

وقالت النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام: "إن وقائع الأمور أظهرت بالملموس تخاذلا حكوميا غير مفهوم، فإن كانت على الطبيب واجبات فإن له أيضا حقوقا ومطالب مشروعة لن نتنازل عنها؛ فبقدر عزمنا على الاستمرار والثبات في المواقع الأمامية لمواجهة الجائحة، سيزيد إصرارنا على النضال من أجل ملفنا المطلبي".

وأضافت النقابة، عبر بيان صحافي توصلت به هسبريس ، أن المعطيات والمعلومات المتوفرة تفيد بأن "الحكومة المغربية لم تحرك ساكنا مرة أخرى في الملف المطلبي رغم كل الوعود بالتسوية"، مبرزة أنه "كلما تعلق الأمر بملف الأطباء، تختلق (الحكومة) الأعذار الواهية من هنا وهناك".

وأردف البيان شارحا: "يبدأ مسلسل التسويف أحيانا، والوعود التي يطالها النسيان أحيانا أخرى، حتى وصلنا اليوم إلى مشارف الذكرى العاشرة للمسيرة التاريخية لـ 2011، ولا تفصلنا إلا شهور عن إكمال السنة الرابعة لمعركتنا النضالية، تحت شعار نكون أو لا نكون".

ولفتت نقابة أطباء القطاع العام الانتباه إلى أن "الحكومة اختارت الصمت المؤلم، وتجاهلت تمظهرات السكتة القلبية التي اقتربت من قطاع الصحة؛ وما الاستقالات الجماعية وعزوف الأطباء العامين عن الالتحاق بقطاع الصحة، وهجرة الأطباء المغاربة بعدد كبير إلى دول أخرى، إلا غيض من فيض لمن احتاج إلى دليل على التعامل والتفاعل السيئ مع ملفنا".

ويطالب المصدر عينه بـ"تخويل الرقم الاستدلالي 509 كاملا كمدخل لرد الاعتبار للدكتوراه في الطب دون نسيان بقية الحقوق، ضمنها درجتان بعد خارج الإطار، وتحسين ظروف استقبال وعلاج المواطن المغربي، وتخويل الاختصاص في طب العائلة، وتقنين الحق المشروع في الاستقالة والتقاعد النسبي، وتنظيم الممارسة بالقطاع الخاص لأطباء القطاع العام، والحق في الانتقال، ومراجعة الظلم الذي يحمله الإطار المنظم للحراسة والإلزامية".

لذلك، دعت الهيئة النقابية هياكلها الإقليمية والجهوية إلى "عقد اجتماعات عاجلة بطرق التواصل المتاحة، قصد نقاش كل الأساليب النضالية وبعث المقترحات إلى الكاتب الوطني قبل 27 شتنبر المقبل، فضلا عن تنظيم اجتماع عاجل للمكتب الوطني يوم 30 شتنبر، من أجل بحث الوضعية الحالية وإعلان البرنامج النضالي بأشكاله المختلفة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - مغربي من الريف الجمعة 18 شتنبر 2020 - 14:44
ان ملف الاطباء هو أسهل ملف واحق مطلب.
ذلك أنهم يتقاضون أجرا اقل من الأطر التي درست اربع سنوات إلى خمس سنوات.والامثلة كثيرة
ثم ان الأموال لحل المشكل موجودة،على الوزراء والبرلمانيين أن ينظروا إلى الحلول وهم لديهم الحلول وسهلة.
2 - مغربي الجمعة 18 شتنبر 2020 - 14:57
هل فعلا انتم اطباء اديتم القسم المهني ؟ هل انتم على دراية بالوباء المنتشر ببلدكم المغرب ؟ وهل انتم فعلا تضحون من أجل المواطن المغربي الدي هو اخوكم ؟ وهل هده الطرق متواجدة عند اطباء بالدول المجاورة ؟ اسءلة كثيرة والجواب من عندكم .!!!!!!!
3 - متقي الجمعة 18 شتنبر 2020 - 14:57
عوض زيادة اجور اطباء القطاع العام نرى الدولة تخصص معاشات مدى الحياة للبرلمانيين.دولة غادة بالمقلوب ماذا لو الغي البرلمان ماذا نستفيد منهم وكلهم اثرياء ومع ذلك يحبون المال والمنصب بطريقة غريبة.اكبر مصيبة في المغرب هم البرلمانبون ورؤساء الجماعات ينهبون وينهبون دون خجل ولا ملل.لكني ضد العمل في القطاع الخاص او المغادرة الطوعية او التقاعد النسبي الا للضرورة.نتهلاو في الاطباء ويتهلاو في المواطن والسلام.رحم الله الحسن الثاني
4 - ابواسيل الجمعة 18 شتنبر 2020 - 15:00
كان قطاع الصحة يرتكز أساسا على التواصل داخليا و خارجيا في فلسفة منظومته!!!! و لعل هده الاحتجاجات لتعد الا تلك الشجرة التي تحجب الغابة !!!!
فحين يستفيق هدا القطاع من سباته سيكشف بأنه عليه ان يشرع في تسوية مطالب الشغيلة الصحية باصنافها!!!
5 - citoyen الجمعة 18 شتنبر 2020 - 15:00
je ne suis pas médecin, mais il faut qu'on soit honnête le salaire du médecin est trop faible malgré les risques et les virus dont il est exposé
le médecin généraliste doit commencer par un salaire de 14000 dhs avec une prime annuelle de rendement qui doit être calculée à la base du nombre des consultations et les opérations chirurgicales
un medecin au maroc apres BAC +8 touche 8000 dhs c'est ça l'origine du problème.
6 - رأي الجمعة 18 شتنبر 2020 - 15:07
للأسف الكل يريد المزيد من التعويضات و الزيادة اما العمل بنزاهة الله يجيب
7 - من فرنسا ؟! الجمعة 18 شتنبر 2020 - 17:25
عندما قارنت بين أطباء وممرضين في اوربا والمغرب استحييت ان اصفهم باﻻطباء .. ﻻن اﻻنسانية والمعاملة واخﻻفية المهنة غير متوفرة لديهم ويطلبون بالمستحيل في وقت الجد. .
8 - طبيب القطاع العام الجمعة 18 شتنبر 2020 - 19:25
لماذ وزارة الصحة ترفض استقالة الاطباء من الوظيفة العمومية بعد انقضاء مدة العقد الذي يربطهم بالإدارة ورغم الاحكام الصادرة للاستفالة من سلك الوظيفة العمومية في المحاكم الإدارية ،لماذا وزارة الصحة تفتح جميع المناصب للتخصص بدون عقود فالطبيب المتكون حديثا يلجأ للعمل في الخاص مباشرة بعد التكوين ولم يعمل في الوظيفة العمومية حتى يوم واحد، اما الطبيب مرحبا الذي عمل اكثر من 20 سنة تضحية في الوظيفة العمومية لازال سجينا رغم الأحكام القضائية، لماذا وزارة الصحة لم تسرح الاطباء الذين يريدون استقالتهم والاستفادة من مناصبهم واجَرورهم لتوظيف اطباء شباب في خدمة الوطن، لماذا وزارة الصحة تتجاهل الاطباء الذين ضحوا اكثر من 20 سنة في الوظيفة العمومية ولا يريدون الا الاستقالة بدون تعويض بدون تعاضدية في سن الخمسين
9 - طبيبة و مواطنة السبت 19 شتنبر 2020 - 09:07
عوض كل هذا التعسف ضد الطبيب من طرف الدولة أو حتى المواطنين البسطاء فيجب الإشارة ان الوباء كشف عن كل الاختلالات الحاصلة في قطاع الصحة و أظهر جليا ظروف عمل الشغيلة الصحية داخل منظومة لا تعتني بموظفيها أو حتى بأبسط حقوق المواطنين في الاستشفاء. نحن لا نطالب الا بحقوقنا فقط ولا نتملص من أي مسؤولية أو محاسبة عكس مسؤولين كبار أو موظفين آخرين. هذه المحنة ابانت من يعمل حقا معرضا نفسه وأسرته للخطر ممن يعمل فقط داخل مكتبه.
10 - طالب السبت 19 شتنبر 2020 - 11:16
الوظيفة العمومية في مجال الطب أصبحت كابوسا بالنسبة للأغلبية في ظل غياب التحفيز المادي والمعنوي والتحامل الشعبي والتماطل في تغيير أماكن التعيين وغياب الاَفاق وضعف التجهيزات وعدم توفر الشروط العلمية، وذلك في بلد يحتاج على الأقل ل10.000 طبيب إضافي بسبب الخصاص الكبير في الأطر الطبية وكل مايترتب عن ذلك من مشاكل وضغط عمل على الشغيلة الطبية.
لقد حان الوقت لتلتفت الدولة لتنصف هذه الفئة التي أصبحت عدة دول أوروبية تحاول استقطابها من الدول النامية لأنها تعرف أن نبل المهنة ليس عذرا لتفقير الطبيب وتبخيسه حقوقه.
11 - محمد الأحد 20 شتنبر 2020 - 00:40
السلام عليكم
سنضحي ونبذل الغالي والنفيس وسنقف بجانب والدينا اخواننا وابنائنا المغاربنا لحين انتهاء هذا البلاء ووصول البلاد لبر الامان؛ سننتظر ولن نتخلى عن الوطن فهو بامس الحاجة لابناءه في هذه الاوقات العصيبة٠لكن بعد ذلك فأرض الله واسعة لن يجبرنا احد للبقاء في وزارة تحتقر اطرها ولاتوفر ظروف العمل المواتية لعلاج المغاربة.
12 - Zineb الأحد 20 شتنبر 2020 - 10:48
#كطبيبة فوزارة الموت، ما بغيت والو بغيت غيل استقالتي
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.