24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3213:1716:2318:5320:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | غرامات بنصف مليار تنتظر زجر المخالفات في مجال البناء والتعمير

غرامات بنصف مليار تنتظر زجر المخالفات في مجال البناء والتعمير

غرامات بنصف مليار تنتظر زجر المخالفات في مجال البناء والتعمير

يبدو أن انشغال السلطات في العمالات والأقاليم بمتابعة انتشار فيروس كورونا ونزول رجال ونساء السلطة إلى الميدان خلال هذه الفترة لمتابعة حالة الطوارئ الصحية، قد فتح المجال أمام مخالفات التعمير والبناء التي سجلت بالمئات في مختلف مدن المملكة.

يأتي هذا رغم وجود دورية مشتركة بين وزير الداخلية ووزير إعداد التراب الوطني والتعمير والسكنى وسياسة المدينة، تنص على تفعيل مراقبة وزجر المخالفات في مجال البناء والتعمير، التي تصل غرامتها إلى نصف مليار سنتيم.

وطالب كل من وزير الداخلية ووزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة الولاة والعمال، باعتبارهم المشرفين على عملية المراقبة وزجر المخالفات في مجال التعمير والبناء، في الدورية ذاتها، بإيلاء الأهمية لتنفيذ التعليمات التي جاءت فيها، داعيين إلى اتخاذ ما يلزم من تدابير تكفل التطبيق السليم لما جاء فيها بكامل الحزم والعناية، "لكونها توثق لبداية تفعيل منظومة جديدة من المراقبة والزجر، قائمة على توضيح الاختصاصات وربط المسؤولية بالمحاسبة".

مذكرة لوزير الداخلية عبد الوافي لفتيت حملت موضوع الدفاع أمام القضاء عن شرعية الأوامر الإدارية المتعلقة بمسطرة زجر مخالفات التعمير والبناء، أوضحت أنه "تبين خلال الممارسة العملية أن بعض المصالح الإقليمية لا تعمل على اتخاذ التدابير اللازمة لتتبع ملفات المنازعات والأحكام والأوامر القضائية الصادرة بشأنها والمتعلقة بإيقاف أو إلغاء الأوامر الصادرة في إطار مراقبة وزجر المخالفات المرتكبة في ميدان التعمير والبناء، لا سيما المتعلقة بإيقاف الأشغال وإنهاء المخالفات أو هدم الأشغال المخالفة".

ودعا لفتيت الإدارة أن تسلك كافة المساعي للدفاع عن شرعية أوامرها المتخذة وفقا للقانون، معتبرا أن لجوء المخالفين إلى الطعون ضد أوامر الإدارة لا ينبغي أن يعتبر بمثابة إنهاء لمسطرة جزر المخالفات؛ إذ يتعين الحرص على استنفاد جميع وسائل الدفاع والطعن في هذه الدعاوى من طرف الإدارة.

وطالب لفتيت في هذا الصدد الولاة والعمال بضرورة متابعة قرارات القضاء عند صدور أحكام إلغاء وقف التنفيذ في حالة الطعن وكسب الإدارة للدعوى القضائية، مشددا على ضرورة إيقاف الأشغال وإنهاء المخالفة الفورية.

وكانت دورية سابقة تعد تنزيلا لقانون يتعلق بمراقبة وزجر المخالفات في مجال التعمير والبناء، وضع عقوبات صارمة تجاه المنعشين العقاريين والمسؤولين المتلاعبين بالقانون، قد دعت إلى "ضرورة هدم الأبنية والأشغال المنجزة المخالفة في أجل محدد يسري ابتداء من تبليغه إلى المخالف عبر مختلف وسائل التبليغ القانونية".

وتهدف الدورية الجديدة، التي طالب المسؤولان الحكوميان بتعميمها على الجماعات، إلى تضييق الخناق على المتلاعبين برخص البناء؛ إذ تضمن القانون أكثر من 30 عقوبة، أقصاها تلك التي يمكن أن تصل إلى "أداء المخالفين 500 مليون سنتيم عن إحداث تجزئة عقارية أو مجموعة سكنية من غير إذن سابق، و20 مليونا بسبب إحداث تجزئة في منطقة غير قابلة لاستقبالها وفق الأنظمة المعمول بها".

وجرمت الدورية تشييد تجزئة سكنية على الأراضي التابعة للدولة أو الجماعات المحلية أو الأراضي السلالية دون الحصول على ترخيص من السلطات، معلنة كما جاء في قانون زجر التعمير أن عقوبة إقامة مجموعة سكنية فوق ملك من الأملاك العامة أو الخاصة للدولة والجماعات الترابية وكذا الأراضي السلالية بدون الحصول على رخصة سابقة، تصل إلى اعتقال يصل خمس سنوات و20 مليون سنتيم كغرامة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - N.H الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 16:21
أودي تيقناكم غير بلا متبقاو علينا بهاد كثرة الشفاوي حنا عارفين بلي القانون كيطبق غير على الفقراء شعب جبان مبغاش يفيق
2 - محمد الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 16:27
كولشي مخالف غير بداو شغلكم او رتبو اموركم واجيو هاكم عشرين مليون ماتعطلوش عافاكم مازال باغي نزيد واحد جوج ييوتا فالسطح والسفلي بغيت نرجعو مستودع مكازة لا هو ماعنديش هاد الشي فالبلان ولكن عندي فالبلان ديال الحمار ديال راسي
3 - samsam الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 16:44
لم يشددوا الخناق سوى على المواطن القروي البسيط الذي يعمل طيلة حياته لكي يبني بيتا ويؤسس اسرة غير انه يفاجأ بأن شروط البناء في القرية النائية هي نفسها الموجودة في المدينة فيضطر للهجرة...فبسبب سياسة التعمير الفاشلة نجد بعض البوادي المغربية خاوية على عروشها.
4 - bimo الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 16:46
المخالفات الكبيرة أصحابها كبار ، وهم من التهموا كل الأراضي الزراعية وحولوها لصناديق إسمنتية ، وهؤلاء لا خوف عليهم لا من الداخلية ولا من الخارجية ، هؤلاء الدولة هي من تحميهم وتوفر لهم المناخ الملائم للاساثمار في محال أرباحه تفوق 1000 % ......... أما المخالفات البسيطة من بناء عشوائي وإحداث للبراريك وتشويه اواجهات العمارات وأكل أجزاء نن الشوارع والأزقة ... فهذه المخالفات اسألوا عنها القائد وعينه التي لا تنام ، وأعني به المقدم ، والذي لا يمكن أن تحدث ثقبا بخرم إبرة في جدار دون أن يكون بعلمه ، ودون أن تؤدي له الإتاوة المعلومة ...... عموما جميع مخالفات البناء في المغرب مؤدى عنها ، غير أن الأداء عوض أن يكون لصندةق الدولة ، يسقط سهوا في يد المقدم ومنه إلى جيب السيد ................
5 - Dress الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 16:50
نحن في دوار اقرقاو في جماعة الدراركة باكادير.
الفوضى بمعنى الكلمة في مجال البناء ولا رقيب ولا حسيب، مؤخرا يتم تجهيز ارض مباشرة في الواد لبيعها بقعا. وفي حالة القدر الله انعم بالمطار غزيرة فالكارثة الكبرى. من يحاسب من؟اصلا دوار اقرقاو تم انشائه مباشرة في الواد ولا رقيب ولا حسيب
6 - التشاش الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:16
بصفة عامة وفي كل المجالات يجب ربط المسؤولية بالمحاسبة ووضع الرجل المناسب في المكان المناسب و المتابعة المستمرة و تكليف لجان مختصة من طرف جلالة الملك تتابع و تدرس كل كبيرة وصغيرة و تزويد الجهات المختصة بتقارير مفصلة عن كل عملية بهذه الطريقة و ضرب بايدي من حديد كل من سولت له نفسه التلاعب بقضايا الوطن و المواطنين حتى نتمكن بالنهوض بمغربنا الحبيب بعد كبوته وشعارنا دائما الله الوطن الملك
7 - بالوالمي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:23
مخالفات بناء في كل مكان. بناء فوق سطوح العمارات. سكن فوق السطوح. غش في قتوات الإيصال من ماء و صرف المياه. عدم احترام الشروط الصحية ومعايير السلامة في ما يسمى "لي كين" les gaines. بناءات بدون ترخيص. عدم توفر الكثير من الجزئات على شروط لإقامة الشوارع وشروط الفضاءات الخضراء والمرافق .
8 - متطوع في المسيرة الخضراء الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:44
مايسمى لوبيات العقار يستغلون شتى المناسبات للانقضاض على الملك العمومي وأراضي الجموع والأراضي موضوع النزاعات كل هذا يحدث في جميع المناطق حبذا توسيع نطاق المراقبة في جميع أنحاء الوطن بالتنسيق بين السلطات المحلية والمصالح التقنية للجماعات الترابية ولجان الأراضي السلالية بالنسبة للبوادي والمدن الصغيرة والمتوسطة
9 - HASSAN الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:45
كل هذه المخالفات ليست اعتباطية بل غض الطرف من طرف السلطات لاغراض معروفة . فاين هي عيون السلطات التي لا تنام كما يسمونها وهم اعوان السلطة التي تعرف كل صغيرة وكبيرة عن الاحياء
10 - ouardini الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:48
للسكنى والتعمير بالمغرب
ملف شاءك وغامض من أراض فلاحية
تشترى ببعض الدراهم الى اقامات وعمارات تباع بالملايير من الدراهم
افهم تسطو ولا تمشي الحبس
11 - أمازيغي عبدالله الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:56
وزعوا الأراضي بالهكتارات لخدام الدولة واقهروا المواطن الذي يريد سكن ولو غير لائق أليس من حق كل مغربي السكن فأرض الله شاسعة وواسعة تكفي ليسكن الجميع.
12 - موظف مغربي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 18:08
من خلال الممارسة الميدانية وفي اطار الليونة وحل المشاكل من اجل ادارة مواطنة.يجب وضع قوانين للتعمير تتماشى وواقع الحال وملائمتها لحل المشاكل مع الحفاظ على الجمالية وحسن البناء سواء في المدن او القرى.اما ان وضع القوانين الجافة في المكاتب فهدا لن يحل المشكل وسوف يدهب بمجال التعمير وخاصة في العالم القروي الى الباب المسدود.
13 - ابو انس الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 18:09
تفسير الواضحات من المفضحات صورة الموضوع اكبر معبر عن ما يدور في الكواليس لوبيا العقار ترمي بالنصوص القانونية و تتحدى القانون
14 - سمير الريفي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 18:10
ومن يقوم بزجر الشركات العقارية الكبرى ويطبق عليها القانون والتي تحلب جيوب الفقراء مقابل شقة عبارة عن علبة وقيد وتقوم بالغش في كل شيء من أساسات البناء وحتى آخر لمسة؟!!
15 - المنحوس الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 18:12
مافيا العقار ???زعما شي مافيا كاتجي من روسيا ولا من الطاليان...?المافيا هوما انتوما,انتوما لي دايرين السيبة وكتعاونو لي كيديرها....قال ليك مافيا العقار...كيضحكو على المداويخ.
16 - Elhadouchi الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 18:17
دبا كلشي عملتوه باقيلكم غير تقطعو لهد القطيع الرجلين براك ما تقطعو الارزاق.
17 - Abdool الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 18:30
اللوبيات. أصحاب النفود اللي عندهم دوالب في مراكز القرار هم من يقومون بمخالفات البناء، وغالبا نضحي بالمهندس او مكتب الدراسات وغض البصر على المنعش والمقاول اي أحكام وزجر في حق المتورطين في العمارات التي تهدمت َمثال عمارات مراكش البيضاء وغيرها، المهم الله يرحم مٓن دُفن تحت الأنقاض من أهل المغرب العميق والله يرزق الصبر من أُغتصبت له أرضه
18 - bakilly الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 18:34
بعض القوانين تجعل المواطن يفكر من الهجرة من القرية الى المدينة لان اصبح من المستحيل ان يملك منزلا في قريته ودالك راجع الى الاجراءات القانونية للحصول على رخصة البناء حيت الرخصة اصبحت عبر المنصة الرقمية والشروط عليك إحضار مهندس مساح من المدن المجاورة وبعده المهندس المعماري المسؤول عن الورش والمهندس المختص ومكتب المراقبة اما مواد البناء لجلبها يتطلب اموال كثيرة لان المسالك للقرى اغلبها ترابية وبعملية حسابية الاغلب يفكر في شراء شقة في المدينة وتقام له ارخص من بناء منزل قروي وبدون مشاكل لدالك على الدولة ان تأخد بعين الاعتبار المناطق القروية في المغرب العميق الدي يفتقر الى ادنى شروط الحياة وتفرض عليه قوانين التي تفرض في عين الدئاب وحي الرياض
19 - Mohammed الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 19:01
باين هذا الشي كله باش تحوزو المسكين يشري من عند شركات العقار اللي كتمص للمواطن عروقه مقابل قبر الدنيا
مبيعاتهم في العقات نزلت وكيقلبو على حل ما بان لهم غا يزيرو المواطن البسيط اللي كيقلب على بديل فين يسقر وهو مرتاح
20 - فلاح مغربي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 19:08
شوفو غير واجهات البنيان في المدن بأروبا وغيرها وقارنو مغ المعمار ديالنا. المعمار راه فن وعبقرية وجمالية لكن عندنا راه فن التخلويظ والخواظ. شوفو غير من بعيد الصور والفيديوهات وقارنو. فين المهندسين وسياسة المدينة والطابع المغربي ... التلفة والسلام. وزايدينها بدهن السير ايسير يعني الرشوة. أما حين يكون القانون يسمح بالسطو على عقارات الغير فتلك طامة كبرى وليس هناك بعدها ما يقال. يعني كل شي ممكن لمخالفة قانون البناء. والمدن والعمارات والفيلات زاحفة على المجال بلا احترام لمبادئ العمران و تخطيط البيئة والتفكير في المستقبل و الحفاظ على الفلاحة والاخضرار والهواء .... علاش؟ أولا بسبب المحسوبية والزبونية. ثانيا البرجوازية المغربية جيعانة وليس لها صناعة أو علم فهي تعتمد على الأراضي والعقار والمواشي والأغنام ... والفاهم يفهم. والسياسة الحاكمة توفر لها أين ترتع وتغتني : الفلاحة والعقار وبيع الشمس والهواء للسياح.
21 - عبدالغني الوافي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 19:10
لقد تقدمت بعدة شكايات في الموضوع بخصوص التجزيء السري في دوار أولاد اسبيطة قيادة عامر سلا توجد مافيا العقار (الأراضي السلالية التي تعود الوصايا عليها لوزارة الداخلية) لكن ربما وعلى ما أظن أن هناك مسؤولين لهم دخل في الموضوع ومصلحة شخصية لدى فهم يدافعون ويتماطلون في إتخاذ الإجراءات القانونية الزجرية في مواجهة هذه العصابة فهذه العصابة تقوم بقطع أشجار الغابة والبناء مكانها صناديق سكنية وتجزيء الأراضي بشكل سري وبتواطئ مع أعوان السلطة وقطع الطريق عن السكان أو تضييقها ولدي أدلة قاطعة في الموضوع وتقدمت بشكايات عديدة لجميع الجهات المختصة لكن بدون فائدةولقدتعرضت للتهديد بالقتل والإختطاف وتلفيق التهم......
22 - مواطن2 الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 19:14
انها فرصة لتحسين مداخيل الجماعات.ما ذا يفيد هدم ما يخالف القانون لمواطن ضعيف يفني حياته لتوفير سكن لاطفاله.تصحيح الوضعية مع مخالفة مالية على قدر المخالفة تكفي . وعلى من يهمهم الامر الاهتمام بالمخالفات التي تقدر بالملايير والتي تقوم بها فئة لا يقدر احد على مساءلتها فيتم اللجوء الى الصغار للوصول الى جزء قليل من الكبار.علما بان الكبار يلعبون في الملايير والصغار يسعون فقط الى الحصول على مسكن بسيط يضمنون به الابتعاد عن الكراء . المخالفات من اهم مصادر تحسين اوضاع الجماعات المالية.وبقدر ما تكون مناسبة للضعفاء بقدر ما تكون مرتفعة لاصحاب الملايير.هذا بطبيعة الحال مع سلامة الملكية المخصصة للبناء. والمقال يتضمن امورا خطيرة كتشييد عمارات على اراض الغير او على اراض بدون ملكية اصحابها.هنا الخطورة.وهل يقدر الضعيف على مثل هاته المخالفات ؟انها الحيتان الكبيرة التي تبلع كل من يعترض طريقها.
23 - Taibi الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 19:32
غالبا ما يقدم المواطنون شكايات في الاختلال وعدم احترام قوانين التعمير، غالبا ما يغير الجار بالزيادة في المجال المخصص له أمام منشآته العقارية لكن المصالح المسؤولة تبقى عمياء صماء، جار يسد ممرا، اخر يحتل ملكا عموميا حارما منه الناس.
هكذا تعيش أحياء مدننا الفوضى الفوضى. وحتى مستوى الأرصفة يعرف فوض عارمة رصيف عال واخر واخر منحدر مما لا يساعد ذوي الاحتياجات الخاصة العيش من بيننا، ما شاء الله.
24 - احمد الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 19:35
لو لم يكن المخالفين من القمة لما تجرأ أحد على تغيير قانون. كونوا نزهاء الكل يتبعكم والقانون على الجميع وليس فقط على الفاقدين للمال أو النفود!!!
25 - هاني شاكر الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 20:51
عندما قرأت الخبر تذكرت قانون التصالح و هدم المنازل الذي سنه عبد الفتاح السيسي قبل أيام و جاري تطبيقه الآن في مصر .. عجيب أمر كورونا هاته .. نفس السياسات و نفس القرارات copier coller لكن فقط في بلدان العالم الثالث !!!
26 - غيثة لمحمدي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 22:06
فعلا خلال الجائحة هناك من اضاف طابق او طابقين وخصوصا في الاحياء الشعبية ولكن بضوء اخضر من المقدم او سلطة اخرى حيث بعض المقدمين الجدد وهم شباب لم يعطوا الدليل على انهم مختلفين عن العقلية القديمة للمقدمين القدامى بل منهم من اراد ان يصبح غنيا في رمشة عين واصبح يشجع البناء العشوائي واضافة طابق او بيت في الاسطح او اصلاحات بالمنزل دون قرار بل يعطي القرار شفاهيا او بمباركة بعض التابعين ويطالبهم بالبناء اما في الليل او ابتداء من ظهيرة يوم الجمعة الى الاحد ليلا . مما استرعى العديد من المواطنين كثرة الصداع والهدم والبناء طيلة الليل . فعلا مشكل كبير . يجب وضع نشرات في القنوات التلفزية ويوميا بانه ممنوع البناء بدون قرار من عامل او والي الاقليم وليس من طرف المقدم او الشيخ او القائد وان يتم اخبار المواطنين برقم مخصص لذلك تابع للشرطة التي ستكون خارجة عن دائرة سيطرة الجماعات او القيادات ان يخبروها عن كل تجاوز او بناء بدون قرار او صداع او هدم بالليل . بذلك سيتم الحد من هذه الفوضى الكبيرة
27 - الفيلا لي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 23:30
متى يتم وضع حد للبناء العشوائي في القرى والمدن. حيث تنتشر هذه الظاهرة بشكل ملفت باقليم القنيطرة. دون رادع.
28 - Marrakchi الخميس 24 شتنبر 2020 - 07:10
خاصكم تبداو بهاذوك المسؤولين في الجماعات اللي دايرين السيبا في البلاد و الرشوة عندهم بحال السلام عليكم، القانون خاصو يطبق على كلشي!! كتلقا مسؤول باني اكتر من 50٪ ديال المساحة في السطح، مسقف الكراج في الجردة ديال الفيلا ديالو، و كايجي يعطي امر بهدم جزء من المنازل لي ما كيحترموش القانون في البناء!!؟ و هما شكون كايحاسبهوم؟ تخيل معايا مهندس رب أسرة خدام في الجماعة و لا بالتخلويص رءيس قسم... ولاني فيلا في مراكش، و عندو ديور في أكادير و بقع اراضي في مراكش و ديور في مراكش، و كايقري اولادو في احسن المدارس الخاصة، و كيبدل كل عام السيارة، mbw, 4*4,....منين هادشي كله؟؟من الرشاوي اللي كيضرب على قلبو!! هاذ المسؤولين كرهوني في بلادي و ا راه هما اللي كيشجعو المس باش يخرقو القانون!!!
29 - قارئ الخميس 24 شتنبر 2020 - 15:27
الملحوظ أن الجماعات الترابية المحلية لا تقوم بالدور المنوط بها في زجر مخالفات البناء و التعمير. الاعتبارات الانتخابية غالبا ما تغلب على واجب فرض احترام قانون التعمير الذي يتطلب المواجهة مع المخالفين.
الجماعات لا تقوم بتوفير الوسائل اللوجستيكية لتنفيذ أوامر الهدم و لا تمول العملية عندما يمتنع المخالف عن ذلك مع متابعته قضائيا لأداء مصاريف الهدم وفق المقتضيات المتعلقة بتحصيل الديون العمومية.
بعض التدخلات تكون خطيرة مثل هدم إضافات بسطوح البنايات أو طوابق إضافية مما يتطلب التعاقد مع مقاولة و مكتب دراسات مؤطر متخصص لتفادي إلحاق أضرار بالبنايات المجاورة مثلا...
كذلك إن إحداث شرطة خاصة بالتعمير تعمل بشكل يومي و تخصيص نائب وكيل الملك لهذه العملية في كل محكمة ابتدائية أمر لابد منه إذا كانت هناك إرادة حقيقية لضبط هذا المجال. و السلام.
30 - مواطن السبت 26 شتنبر 2020 - 12:01
موضوع في غاية الأهمية
وماذا عن الاجانب الذين يستعمرون مناطق استراتجية كسد بين الويدان بإقليم أزيلال وضاية الرومي بالخميسات مع العلم انها اراضي فلاحية والمشرع المغربي منع على الاجانب تملك هذه الاراضي
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.