24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1007:3613:1716:1918:4820:03
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مراكز جهوية لتحاقن الدم تواجه نقصا فادحا في أعداد المتبرعين (5.00)

  2. "فيروس كورونا" يغير ملامح احتفال المغاربة بذكرى المولد النبوي (5.00)

  3. جامعي مغربي يقترح التعددية اللغوية لإنهاء "الاحتكار الكولونيالي" (5.00)

  4. هل يعوض بناء موانئ ضخمة في الصحراء المغربية معبر الكركرات؟ (5.00)

  5. تحسن ثقة المستثمرين المغاربة رغم الوضع الوبائي (4.50)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | التصالح مع أرقام الإصابات بـ"كورونا" يتسلل إلى نفوس المغاربة

التصالح مع أرقام الإصابات بـ"كورونا" يتسلل إلى نفوس المغاربة

التصالح مع أرقام الإصابات بـ"كورونا" يتسلل إلى نفوس المغاربة

بتوالي أيام الحصيلة الثقيلة منذ أشهر، تسرب إلى المغاربة تصالح خفي مع أرقام مرتفعة لعدد الإصابات والوفيات جراء كورونا، وذلك عكس ما كان عليه الحال في الأيام الأولى من تواجد الفيروس بالمغرب، أو حتى خلال فترة ما بعد عيد الأضحى.

ومنذ مدة ليست بالقصيرة لم يعد عدد الإصابات يشكل هاجسا كبيرا للمغاربة، خصوصا بعد استئناف الحياة الطبيعية ورفع الحجر الصحي، وتسلل فكرة إيذاء الفيروس للطاعنين في السن والمصابين بأمراض مزمنة فقط إلى الأذهان.

ومازال المغرب، منذ انتهاء عطلة عيد الأضحى، يشهد معدل إصابات مرتفعا مقارنة بالأيام الأولى، لكن ما يؤرق بال السلطات هو استهانة الوحدات الصناعية وعموم المواطنين بخطورة الفيروس التاجي، ما يضعها أمام محك يتجاوز التطبيب والرعاية.

وصار لزاما على حكومة سعد الدين العثماني إيجاد خطة تواصلية جديدة تقنع المغاربة بجدوى الالتزام بإجراءات الوقاية من "كورونا"، فاستمرار مظاهر الحياة اليومية وارتفاع حصيلة المصابين يستوجبان خطوات جديدة لاستدراك انخفاض منسوب الانتباه لدى مغاربة كثر.

محسن بنزاكور، أستاذ علم النفس الاجتماعي بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، أورد أن الأمر يعود إلى عاملين اثنين ينحصران بين الخوف المبالغ فيه والاستهتار المبالغ فيه، فضلا عن تفشي فكرة المؤامرة، واتخاذ الحكومة قرارات خاطئة.

وأضاف بنزاكور، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن ثقة المغاربة ضعفت بشكل كبير بعد القرارات التي شابها الجدل، مؤكدا أن على رئيس الحكومة أن يقوم بأدوار تواصلية أكثر قوة من أجل إيصال المعلومة إلى المواطنين.

وأشار أستاذ علم النفس الاجتماعي إلى أن الناس احتاجوا أيضا إلى العودة إلى الحياة الطبيعية، إذ أصبح الواقع أقوى من الموت والأرقام؛ هذا زيادة على اختباء البعض وراء أعذار "طرف د الخبز" و"الموت مكتابة"، رغم كون الأمر بعيدا عن الواقع.

وأكمل بنزاكور تصريحه قائلا: "هناك أيضا فئة يغلب عليها الجهل، وتستهتر بالفيروس دون تبريرات"، مطالبا المغاربة بمزيد من التعقل في تدبير الأزمة الحالية، ومؤكدا ضرورة اشتغال الفنانين والقيمين الدينين وكذا السياسيين على مزيد من التوعية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (58)

1 - الثقة اولا الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:11
من يريد ثقة المواطن عليه أن يكون أهل الثقة أولا...
2 - محمد الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:12
من طبيعة النسان التعايش مع الظروف المحيطة به ... اللهم الناس ينساو شوية المرض ولا يمرضوا نفسانيا وتبقى شداهم الخلعة ... الفتنة اشد من القتل
3 - زيد الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:13
الخوف من الجوع والتشرد أقوى من المرض كرونا انا تنحكي على نفسي
4 - Nour الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:15
كيف خرجتم بهذا الاستنتاج بالله عليكم و ما هي الدراسة التي اعتمتم عليها و كدى مشروعيتها ؟؟؟ تخربيق هذا الناس يشعرون بااخوف و حالة متدهورة نفسيا و اجتماعيا و اقتصاديا .باراك بلكذوب
5 - Elli الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:18
اخذ الاحتياطات و لا اجزع او افزع، لي مكتبها ربي تكون
الله يشفي جميع المرضى
اما بالنسبة ام اردتم افنان الناس بالارقام فقد اعطى النتيجة العكسية لان الناس ملت، وسئمت
6 - نعمان الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:26
أسباب عديدة دفعت المغاربة إلى التراخي و منها بعد ثلاثة أشهر من الحجر الفعلي:
- قلة المداخيل أو انعدامها بالنسبة للبعض مع بقاء الإلتزامات المالية و المصاريف
- الإحساس بالإحباط و الأضرار النفسية جراء فترة الحجر
- الفيروس ليس خطيرا بالشكل الذي كان الناس يعتقدونة و نسبة الوفيات قياسا لعدد الإصابات أقل من 1.5 بالمئة
- بعض الدول تجاهلت الفيروس كالسويد و لم تفرض أي نوع من الحجر و مع ذلك ليس هناك أي فرق قياسا إلى عدد السكان
- قرب التوصل إلى لقاح و استعداد الناس للتعايش مع الفيروس
7 - مواطن الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:32
انها الطبيعة او الغريزة البشرية.
لا تنسوا ان الانسان وصل عبر التاريخ الى درجة اكل لحم الانسان، فالانسان يتكيف في النهاية مع اي وضع.
ما لا يعحبني ان البعض يستغل كورونا لقضاء مآربه وهذا ما يجب ان ينتبه له الاعلام.
8 - عادل الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:35
إذن لماذا الدولة سمحت بالاحتفال بعيد الأضحى علاش كل حاجة المواطن.الدولة هي المسؤولة على هذه الأرقام الكبيرة وليس المواطن. انتهى
9 - وجدي الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:36
فيروس كورونا في البداية كان صينيا خطيرا والان اصبح مغربيا وديعا وسلمت له شهادة السكنى وحفظ تحية العلم المغربي
10 - أحمد الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:37
يجب التصالح مع كورونا بتقوى الله وإجتناب المحرمات والتدلل والأستغفار من الدنوب من خلق الدين والدنيا وبعدها تدهب كورونا بدون رجعة إنشاء الله
11 - Mahzala الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:38
المواطن المقهور ختار اموت بكرونا ولا جوع وجوج حيوط ديال فيهم ميترو طول وعرض لوكان المواطن مرتاح ماديا كاع ميشمر علا كتافو ويخرج والخطر ضاير بيه ولوكان المهاجر مرتاح فبلادو كاع ميلوح راسو فلبحر
12 - حسن الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:40
السلام، أريد أن أذكر أن ليوني بوسكورة تستهين بصحة مستخدميها. إذ وجدت الكثير من الإصابات في صفوف العمال و المستخدمين و الأطر. ولكن الإدارة بتدبير مدير تونسي بوقرة فخري و آخر مغربي يدعى هشام الحنيوي لا تفعل البروتوكول الصحي المعمول به من عزل و إجراء الفحوصات للمخالطين. المرجو تدخل السلطات العاجل لتدارك الكارثة خصوصا أنه كل يوم تكون حالات جديدة من المخالطين تظهر عليهم الأعراض فجأة.
13 - سمير الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:40
فعلا الناس ملت من أخبار كورونا ومن التهويل الاعلامي..رءيس الحكومة مشغول مع الانتخابات و تهيءة الأرضية للحزب الحاكم من اجل الاستمرار في الحكومة ،اعضاء حزبه ايضا يفكرون مثله رغم ان العديد منهم اصيبوا بالفيروس لكن الفوز بمقعد نيابي او عمادة مدينة ما اهم بكثير من المرض..المواطن الفقير يرى نفسه ازداد فقرا و لا زالوا يصرون على افقاره.
14 - من باريس. .!! الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:46
نفس الطريقة في أوربا ارتفاع مهول للإصابات . بينما الدولة تتحه الى سياسة التخفيف... ! ﻻن اﻻقتصاد مريض ..
15 - خالد الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:46
هناك مشكل ثقة في الأرقام التي تقدمها الحكومة، هناك شك كبير في هذه الارقام و شبه قناعة بأنها مضخمة أكثر بكثير من الارقام الحقيقية لدرجة أن الكثيرين يعتقدون أن حتى ضحايا حوادث السير و المتوفون بمرض آخر يتم احتسابهم ضمن ضحايا كورونا !
16 - عبد الله الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:48
لم نعد نخاف من الفيروس فكفى من نشر الخوف والرعب في نفوس الناس..ومايسمى بالخبراء سواء الوطنيين والدوليين مهمتهم نشر الخوف والفزع لم نعد نهتم بما يقولون..بالعربية تاعرابت غير كايخويو الما ف الرملة بديك الهضرة الخاوية ديالهم..الله اجعل البركة ف الدكتور محمد الفايد والنصاءح ديالو..والله صدق عندما قال انهم يريدون ان تفقدوا الرغبة في الحياة فلا تنجروا الى مايقولون من تهويل وتضخيم وتضليل.
17 - ait baha الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:50
moi je trouve que les médias marocaine on tous fait pour faire peur au gens du corona mais ca n'a pas marché c'est devenue méme une libération psycologique du virus a cause de la façon qui est un peu éxagérer pour les médias marocaine depuis plus de six mois
les gens on peur de leur situation économique pluse que le virus car le premier confinement a était catastrophique pour l'économie marocaine car la féte du sacrifiçe a tous détruit en 15 jours
la solution c'est de faire comment vivre avec ce virus avec les précautions connue est de laisser la roue de l'économie tourner pour que la plupart des marocains puissent survivre aux moins jusqu'a ce qu'on trouve un vacçin éfficaçe a ce virus maudit
18 - النقد الذاتي الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:50
المغاربة تسللت لهم فكرة ان الأمراض في المغرب قد انقرضت ولم يبقى سوى السيد كورونا. لأن من مرض او مات ووقع بين أيديهم يعطونه شهادة كورونا
19 - اكاديري الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:50
ما الجدوى من أن نبقى في منزلنا لشهووووور بدون عمل؟
20 - kamal الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:51
هذا حال المغاربة مساكن فيسع كيولفو الله إعفو علينا هذا مانقول
21 - Kenitra City الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:52
الدول عادت لحياتها الطبيعية و لم تعد تهتم بهذا الوباء
و هنا ارهقونا بكثرة الباراجات و خنق الطرق و غلق المدن ووو وفي الاخير دون نتيجة .. ليتبين ان همهم الحقيقي هو حلب و سرقة الشعب عن طريق الغرامات و المخالفات الغير منطقية بتاتا
22 - علي الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:53
نريد فتح المساجد هذا هو هاجسنا وشغفنا الوحيد....
أما الأرقام فو الله لو تصل حتى إلى مليار لن تخيفنا......
افتحو المساجد بالله عليكم راكم زتو فيه بزاااف
23 - كاظم الغيظ الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:55
"...فضلا عن تفشي فكرة المؤامرة." ؟؟ هل مازلت ياأستاذ تغطي الشمس بالغربال ؟ فكرة المؤامرة طلعت عليها الشمس وإستيقنها الجميع، لأن المخطط محبوك للغاية وتزامني في جميع الدول وsynchronisé ، لدرجة أن الأمر لم يكن من "جميل" الصدف. لكن الحق يعلو ولا يعلى عليه. حيث بدأت أصوات حرة وannonceurs d'alerte وكذلك بعض الإعلاميين الذين كانوا بالأمس القريب مدبدبين ، يفضحون المستور . ومايجري مثلا، في ماما فرنسا من جدل وإنتقادات وسخط عارم ضد سياسة الترهيب والقمع الپسيكولوجي وقرارات المنع وفرض قيود صطالينية وإجبارية الكمامات والمس بالحريات الشخصية ووو....، أدى الى إنتفاضة الأفكار فصار الجميع يشكك في عدد الإصابات والوفيات ...وفي كل شيء، وفي خطورة الڤيروس حتى !!
24 - عبدالله التطواني الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:56
لم اسمع يوما ان الدولة مسؤولة عن كل هذا بل دائما اللوم على المواطنين
25 - Hamouda الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:57
اللي معندوش صالير مضمون كيدوز كل اخر د الشهر مكيعرف لا أرقام لا كورونا لا والو، ضمنو للناس صاليرهوم بحال الوظيفة و داك الساعة قولولهوم حشومة عليكم ملتزمينش اما داكشي ديال خطر كورونا ماااابقاش كياكول مع الدرويش اللب كيعاني من شي حوايج كتااااااااار من كورونا....
26 - Saludos الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:58
المغاربة يئسوا من انتضار حياة كريمة، حياة ملؤها العدالة و الحرية و المساواة و التوزيع العدل الثروة ووووووو.
واذركوا من بعد هذا الوباء انهم مجرد أرقام و أن مسؤولي البلاد ليسوا اكثر منهم ذكاء ولا فطنة بل قراراتهم يمكن ان يصدرها اي شخص عادي و حتى غير راشد يمكن اصدار هذه القرارات و الارتجالات، قرارات دون دراسة و لا تقويم ولا من إختصاصيين، ولا ندري مصدرها.
و ان الدولة تعامل المواطنين مثل القطيع و تخاف عليهم كخوفها على رؤوس من الاغنام و المعز، لذلك المواطن أصبح و يثير أي اهتمام لا بكورونا و لا أي جائحة اخرى، لأن مصيره هو الذبح و السلخ عند جزارينا،
أما ما قاله المفسر، عذر ( طرف الخبز) فليس هناك أي تعليق لأن الكاهن عنده الجواب.
27 - معطي الجمعة 25 شتنبر 2020 - 09:59
لو تمت محاربة الجهل وتم نشر الوعي والعلم منذ الإستقلال بحزم وقوة.. لتم القضاء على التخلف وتفادينا عواقبه ونتائجه على جميع الصعد...
28 - هشام الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:00
الحياة تستمر و هاد الفيلم راه حماض
29 - عابر السبيل من المغرب البحر الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:02
الوباء في جميع انحاء الارض لكن ما يعز علينا هو ان تجرب الدولة اللقاحات القاتلة في ابناء الوطن دون استشارت احد من كل الموتى الدين قتلوا ظلما من طرف المستشفيات نعم آلاف اللقاحات جربت بإخواننا واخواتنا وماتوا وهم لا يعرفون اي ذنب ارتكبوه حتى تلقى عليهم تجارب الصين او روسيا او فرنسا وانجلترا
لقاؤكم معهم عند الله ستسالون لما قتلتموهم وتركتوا ابنااهم ايتام لنا الله ووكلناه عليكم
الخبث هو ان تقتل نفس بلا اثم رحم الله الجميع ونجانا من افعالكم ومنكم ونسال الله ان لا نكون محل التجاريب لنموت. وتعيشون انتم
30 - محمد الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:03
خاصكم تكونو عارفين راه كاينة شريحة كبيرة في مجتمعنا تموت فقرا وقهرا كم تعيش الياس والاحباط بسبب تهميشها والحط من كرامتها هدا النوع من بني البشر لايهاب المرض ولا الموت انها حقيقة مؤلمة مثلا داك العاطل وداك الحارس الخاص الد يشتغل 12 ساعة يوميا فالحيوان لا يتقبلها زد عن دلك داك المظلوم الدي زج نه في السجن اليس الموت اهون هناك اسباب لدلك ولست شجاعة او تهور كما تعتقدون المعاناة المعاناة المعاناة
31 - mourad113 الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:10
المغرب سيعرف ارتفاعا أكثر من 2500 في اليوم الأيام القادمة ستكون كارثية بمعنى الكلمة سنفوق هذا العدد والمشكلة ليس لدينا مستشفيات متطورة لإستقبال الإعداد التي ستكون محتاجة للعلاج،والأسباب التي جعلت المغرب يتخطى المائة لف حالة منذ تفشي الوباء هي القرارات الارتجالية والعيد الأضحى والمصانع التي همها الربح ،أما عن الوباء باق إلى الأبد، فما عسانا قوله ما يصيبنا إلا ما كتب الله لنا الاسباب متعددة والموت واحد
32 - المواطن الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:11
الشك هو الذي بدأ يتسلل وليس التصالح .
33 - Yoyo الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:16
هل الثمثيل المفبرك والثقيل على القنوات مثل الارملة والسبدتين تلمتحدتين عن الكمامة واخر في نفس الموضوع هم الذين سيقنعون المغاربة حول التحلي بالانضباط واخذ الحيطة والحذر،اكيدا لا بل يجب على الحكومة تغيير طرق تواصلها مع جودة المضمون وليس سرد ارقاما لم تعد تهم اي فرد لانه تبين بانها مجرد ارقام قد لا تعني حقيقة حصيلة يوم واحد
34 - abdallah abdallah الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:17
اعلنت الدول الاوربيية بان المرحلة التانية للفيرس ستكوك اقوى من تلك التي كانت عليه في شهر مارس بل اعلنت عن 10 دول ونحن لازلنا نعلق شمعتنا على عيد الاضحى صبحان الله وفيقوا واستغفروا عسى الله ان يذهب عنا شر هذا الوباء وكذالك يجب فتح المساجد للعبادة والجمعة لا يعقل ان تفتح المدارس والمطاعم ووو والمساجد التي التي تقام فيها العبادة والتي تتطلب الا 45 دقيق في اليوم لا اما الكناءس نعم والبارات نعم حسبنا الله ونعم الوكيل
35 - abousalma الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:18
تضارب المعلومات وضعف المردود اليومي للمواطنين والدخول المدرسي والاستهتار كلها عوامل واخرى جعلت المغاربة يستخفون بارتفاع عدد الاصابات والوفيات ويعتبرون كورونا مجرد خدعة لا تلبث ان تنجلي.على الجميع الاستمرار في اتخاذ الحيطة والحذر لان الفيروس موجود وقاتل وسريع الانتشار.
36 - minneapolis الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:18
البلاد لي فيها السرقة بالعلالي والنصب على اراضي المواطنين وسرقة ارزاق المواطنين والحكرة واستغلال النفود والبطالة والرشوة لا صحة لا تعليم المساجد مغلقة صلاة الجمعة متوقفة مند 7 أشهر ونصف .المغاربة ميتخوفهومش الفيروس صافي تعايشوا معاه ونتوما بقاو طبلوا مع الخبراء الفاشلين والاطباء النفسيبن المرضى
37 - القوة الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:19
الفيروس مرض خطير لكن المرض النفسي الذي يخلفه اخطر بكثير. لهذا من الافضل تناسي المرض و ادخال النظافة في الروتين اليومي
38 - يوسسسسسسسسف الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:20
الله يرحم موتانا ، اما الذين تعافوا فقد لُقحوا لمدة لا تقل عن 10 اشهر حسب الدراسات ، 3 في العالم الذي عاودهم الفيروس. اللهم ارفع عنا هذا الوباء. فالاغلبية الساحقة تضررت في معيشها و حياتها العادية.
39 - مهاجر الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:22
يقول المثل المغربي.. (حتى قط ماتايهرب من دار الع س) هذا يعني أن المواطن المغربي أصبح مابين نارين نار الفقر ونار المرض وكلاهما مر لهذ انقسم المجتمع إلى قسمين فئة مرتاحة ماديا وتتهم الفئة الأخرى بالجهل لكن في الحقيقة ربي وحده العالم.. اللهم فرجها على الجميع
40 - youssef الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:41
يريدون زرع الخوف في النفوس وجعلنا مرضى نفسانيا لكن مع من المغاربة لا يعرفون الخوف من الموت لأن الحياة والموت بإذن الله سبحانه وتعالى يريدون زعزعة العقيدة فلماذا الحانات مفتوحة والمساجد مغلوقة الفاهم يفهم
41 - أمل الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:54
الشعب مظطر لأن يتصالح مع كورونا
لا يملك خيارا آخر.
42 - ibmustafy الجمعة 25 شتنبر 2020 - 10:56
الجهل الكبير هو اللي عايشا فيه الحكومة والجهل الأكبر هو تعامل السلطة بالتسلط على المواطن را اللي ما بغاش يتفهم للشعب هو واش هاد الفيروس عندو أوقات محددة الإنتشار .الناس النار وما طال هوما من إدارة لإدارة من سوق لسوق من قهوة لقهوة ......إلخ ويجي عون سلطة يگولك سد مع الست ديال أو التسعود را هاد القرار هو اللي ركب فبنادم الجهل وتجاهل كل التوصيات والتحديرات أغلبية الناس دايرة الكمامة غير باش مايوقفهاش مقدم ولا جندارمي ولا بوليسي هو براسو محاملش ديك الكمامة وتايگولك دير الكمامة ولا تخلص 300 درهم ماشي خوفا من الإصابة بكورونا
43 - larbi الجمعة 25 شتنبر 2020 - 11:00
يفضل بعض المغاربة الموت بالفيروس على الموت من الجوع .
وجب العودة الى الحجر الصحي لشهريين مع توفير المؤونة للفقراء خلال هذه المدة كمثل بعض الدول التي سيطرة على الفيروس تماما * الاردن * . وبالتالي لن تكون اي اصابات بهذا الفيروس اللعين الذي لا يحصد مثل ما تحصد حواث السير وقلة الادوية والعناية الصحية .
الحل
1- التصالح مع المواطن .
2- زيادة الانفاق على الصحة * المستشفيات - الاطر العاملة في مجال الصحة *
3- وقف الصرف على المهرجانات التي لا تدر اي ربح وتوجيه هذه الميزانيات الى العاملين في التطوير وانتاج الادوية ...........
44 - zineb الجمعة 25 شتنبر 2020 - 11:08
و الله لا ننسى تمتيلكم علينا بالكامرات و القائدات و كأننا في فلم هندي ايام الاولى من الحجر ، كرونا جعلتم منها ذريعة لكسر قيمة المواطن المقهور سلفا....خلاصة الله افرج علينا بهجرو الى كندا و جمعة مباركة...و لا تنسوا فتح المساجد فعذىكم اصبح ضعيف.
45 - Oujdi الجمعة 25 شتنبر 2020 - 11:44
السلام عليكم
كان من المنتظر أن "يتصالح"المغاربة مع الفيروس لعدة أسباب:
1_ أولها تأثير الإعلام أو بصيغة أخرى طلعتلهم الهدرة فالراس فدخل الملل و الضجر من كثرة الكلام في الموضوع
2_ المغاربة من الشعوب التي ترتب أولوياتها، إذ يعتبر غياب لقمة العيش أخطر من كوفيد 19
3_ منطلق المقارنة لا يفارق تفكير المغاربة، فعدد المصابين و الوفيات يعتبرونها بعيدة كل البعد عن الارقام المسجلة في البلدان الاوروبية
4_ مبدأ المؤامرة هي الأخرى تدلو بدلوها في التأثير على القرارات الشخصية،
5_ تضارب الاراء على المستوى الدولي بدءا بمنظمة الصحة العالمية يجعل الشعوب تختار الحل الأسهل
...
46 - kamal الجمعة 25 شتنبر 2020 - 12:02
على الدول الفقيرة تجاهل ما يسمى بكورونا وتعود الى ااحياة الطبيعية لانقاذ ما يمكن انقاذه ، الدول الغنية لها امكانيات هائلة والحجر الصحي يسبب لها اضرار بسيطة اما الدول الفقيرة مواطنيها يئسوا من الوضع وما يهمهم هو لقمة العيش
47 - Amine الجمعة 25 شتنبر 2020 - 12:02
انتم تحبون أن يبقى المغاربة مفزوعين إلى الأبد. كفى من التخويف.
العمل ثم العمل. كفى من الزقزقة !
48 - Atman الجمعة 25 شتنبر 2020 - 12:07
الضاهر ان الرسالة واضحة لكن وللاسف الشديد الصورة للطفلين تضهرهما بوضع كمامة غلط و عدم التباعد.
49 - مولاي المهدي الفيلالي الجمعة 25 شتنبر 2020 - 12:17
كل انتكاسة سببها الشعب المغلوب على أمره وكل تقدم سببه الحكومة ونسو ان عدم امثثال المواطن لتعليمات سببها 50 سنة من التعليم العقيم والمسبب الرئيسي لشعب مكلخ هكذا أرادونا وآن يلوموننا علاش حنا مكلخيين ومن جهة اخرى ففي المقال أشير أن البعض يعزي سبب تفشي الوباء لقولهم ًالبحث عن طرف ر الخبز ً من جهتهم مانقولوهاش ونسو أن أزيد من خمسين سنة ونحن نسمع أن المغرب أول مصدر للخضر في العالم المغرب أول مصدر للفوسفاط في العالم المغرب له جهتان بحريتان المغرب له أكبر حقل لطاقة الشمسية علاوة على كمية النقود التي تستلف باسم المغاربة وكمية النقود التي تعطى هبات باسم المغاربة ومع كل هذا فإن الحكومة لم تستطع أن توفر للمواطن مبلغ شهريطوال هذه الجائحة فقط 3 دفعات وجاتها بزاف المهم كلمة للحكومة تنقول لها قسمي معانا الربح والخطية ولا هنينا وبعدي علينا
50 - akharrazali الجمعة 25 شتنبر 2020 - 12:29
اللهم ارفع عنا هدا الوباء واحمي جميع المسلمين في شتى المعمور من وباء كورونا
51 - rien de rien الجمعة 25 شتنبر 2020 - 12:30
قولو باختصار شديد بلا فلسفة زائدة المغاربة والفو هده الارقام ديالكم
52 - مراقب الجمعة 25 شتنبر 2020 - 12:49
الناس مشغولة بلكلام و الدين العام وصل ارقام خيالية اكتز من 800 مليار درهم.
53 - حمادي الريفي الجمعة 25 شتنبر 2020 - 12:53
هيهات يا من تسمى نفسك دكتور اشتروك بدراهم معدودة كي تضحك على الشعب المغربي ادخل سوق راسك ليس هناك كوىونا ولا هم يحزنون هذه مؤامرة من الماسونيين يضحكون على الجهلاء
54 - najoua naciri الجمعة 25 شتنبر 2020 - 13:13
اكفس مرض هو الجيب خاوي قلت الفلوس اما المرض ديما كين مثل الحساسية الرئى الكبد ووووا او ما تيموت غير لسل اجلو من غير الله ما كيعرفنا حتا واحد المواطن واش كين او لا غير موجود و لكن عندنا الله و ما يصيبنا الا ما كتب الله لنا و نعمى بالله
55 - ضيف الله الجمعة 25 شتنبر 2020 - 14:01
كنضن بلي كينين امراض فتاكة اكثر من كورونا مثلا القلب والشراين180حالة يوميا السرطان 60 او اكثر و اخر حاجة لي حنى لي مسوقينش ليها هي حوادث السير كيموتو اكثر من كورونا وديما مشي بحال المرض لي جانا 8 اشهر وغادي فحالو كون سديتو الطرقات على حساب حوادث اما مرض الا كان بعدا راه عادي جدا
56 - شخص مر من هنا الجمعة 25 شتنبر 2020 - 14:30
من وصية محمد الخامس
وكن، يا بني، ديمقراطي الطبع، شعبي الميول والنزعات. فأنت تعلم أن أسلافك الأكرمين ما وصلوا إلى الملك قهرا، ولا اقتعدوا العرش قسرا، وإنما كان تقدمهم إلى السلطان ضرورة دعت إليها مصلحة الوطن العليا... فاحرص، يا ولدي، على تتميم رسالة أسلافك... وكن من الشعب وإلى الشعب... وآثره على قرابتك الوشيجة، وبطانتك المقربة، فإنه أسرتك الكبرى، وعشيرتك العظمى.

وتذكر أن جدك الحسن الأول كان عرشه على ظهر فرسه لكثرة تنقله في البلاد، ومشيه في مناكبها، متفقدا للرعية، سامعا للشكا، مستأصلا لجراثيم البغي والفساد...

فكن للناس بمثابة الأب الرؤوف، ترحم الكبير، وتحنو على الصغير، وتقضي الحاجات، وتعين على النائبات، وتدخل الفرح بالرعاية والعناية على القلوب...
57 - Bilal الجمعة 25 شتنبر 2020 - 15:06
الحكومة كتكدب في داك الارقام لكيعلنوا عليهم...واش طوكيوا لسكان ديالا بوحديتا قاد سكان ديال المغرب،وطرن ديالوم كيكون مطرطق في الصباح ومامعندومشي هد الأرقام....كورونا جبرو فيها الفلوس...عي الحالات لكتعالج في المستشفيات كيبالي هو هداك العدد صحيح...
58 - اشنو؟ الجمعة 25 شتنبر 2020 - 23:41
انا بعدا مامصالحش مع ارقام كورونا مانسامحش لكرونا لا دنيا ولا آخرة .لا أضن أن أحدا تصالح مع الأرقام المرعبة ماركات علينا بزاف.ممكن استسلمنا للأمر الواقع لأننا مجبرين لامخيرين ونستنجد بالقدرة الالاهية .اللهم أرفع عنا البلاء سبحانك ربنا لاعلم لنا إلا ما علمتنا ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا لانكون من الخاسرين ربنا لاتحملنا ما لا طاقة لنا به واعفو عنا واغفر لنا ذنوبنا وتب علينا انك انت التواب الغفور ياسميع يامجيب انك على كل شيء قدير وبالاجابة جدير
المجموع: 58 | عرض: 1 - 58

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.