24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

31/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1607:4313:1616:1318:4019:56
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تعديلات "التبادل الحر" تخفض الواردات المغربية من الأجهزة التركية (3.67)

  2. السفير الأمريكي بالمغرب يدعو إلى عدم عرقلة الحركة في "الكركرات" (2.00)

  3. سفير أمريكا: العلاقات مع المغرب أقوى من السابق (1.00)

  4. منفذ "هجوم نيس" .. "حراك" تونسي ينتقل من المخدرات إلى التطرف (1.00)

  5. "كيس بيكر" .. ما سبب انتفاخ وآلام تجاويف الركبة؟ (0)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | وباء كورونا يحرك "قوارب الموت" بالمغرب صوب الضفة الأوروبية

وباء كورونا يحرك "قوارب الموت" بالمغرب صوب الضفة الأوروبية

وباء كورونا يحرك "قوارب الموت" بالمغرب صوب الضفة الأوروبية

تواترَت أخبار إحباط السلطات الرسمية لعمليات الهجرة غير النظامية في المناطق الشمالية خلال الفترة الأخيرة، وعجّت مواقع التواصل الاجتماعي بأشرطة توثّق لنجاح مئات المهاجرين المغاربة في بلوغ السواحل الإسبانية والإيطالية، في إشارة واضحة على انتعاش الهجرة السرية صوب الضفة الأوروبية بعد فترة الهدنة المؤقتة.

بذلك، عاد نشاط "قوارب الموت" مجددا بالمملكة، حيث يُحاول "الحرّاڭة" استغلال الظرف الصحي القائم من أجل مغادرة التراب الوطني، لا سيما أن الظاهرة تنتعش في هذه الفترة السنوية، بدءا من شتنبر إلى غاية نونبر، ولا يقتصر الأمر على الرباط فحسب، وإنما يشمل النشاط جميع العواصم المغاربية.

وفي هذا الصدد، قال محمد بنعيسى، رئيس مرصد الشمال لحقوق الإنسان، إن "ظاهرة الهجرة غير النظامية عادت من جديد إلى السواحل المغربية، حيث يحلم الشباب بعبور البحر الأبيض المتوسط صوب الضفة الأوروبية، ومرد ذلك إلى الظروف الاقتصادية التي تمرّ منها البلاد".

وأضاف بنعيسى، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "العوامل الاقتصادية تساهم في تنامي الهجرة غير النظامية بالدرجة الأولى، بعدما أدت الجائحة إلى تأزيم الوضعية العامة بالبلاد، فارتفع بذلك معدل البطالة وفقدان مناصب الشغل في الفترة الأخيرة".

وأوضح الحقوقي المغربي أن "هناك عاملا إضافيا يساهم في تزايد وتيرة قوارب الموت، يتعلق بفقدان الأمل لدى الشباب المغربي في تحسن الأوضاع المعيشية، باعتبار أن المؤشرات الاقتصادية الصادرة من لدن الجهات الرسمية تفيد بأن المغرب سيعرف نموا اقتصاديا ضعيفاً إلى غاية 2023".

وشدد المتحدث لهسبريس على أن "غياب المؤشرات الإيجابية يدفع الشباب إلى ركوب قوارب الموت، في ظل توفر عوامل الجذب في الضفة الأوروبية، حيث يتم تداول عشرات الأخبار التي تفيد بأن الوضعية الاقتصادية للمهاجرين تتحسن أكثر فأكثر بفعل وجود مناصب الشغل، وغيرها من الامتيازات".

ولفت المصدر عينه إلى أن "منصات التواصل الاجتماعي تؤدي بدورها إلى رفع معدلات الهجرة غير النظامية، نتيجة مقاطع الفيديو التي تُبثّ عليها بين الفينة والأخرى، تظهر مهاجرين يسجدون عند وصولهم إلى السواحل الأوروبية؛ ما يسوّق صورة خارجية للشباب بأن الهجرة تعني تحقيق الآمال".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - هشام السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:06
انها تجارة مافيات التهريب وهي تذر ارباح طائلة جدا لا يمكن تخيلها، وان من يتم القبض عليهم او رميهم بالرصاص الحي، هم هؤلاء المهربين الذين يطمعون ولا يريدون شراء الطريق يريدون الربح مائة بالمائة. دون دفع ثمن الطريق. وبالتالي يتم معاقبتهم.
2 - حكيمdz السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:10
مكان لا عوامل اقتصادية لا فقر لا بطالة معضمهم يهاجرون من اجل ملذات الحياة شفت انسان تاقي وصالح ومواضب علي المسجد والصلاة حرق غالبيتهم اصحاب سوابق وتجار مخدرات ومهلوسات
3 - omar السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:10
هههههههههه ليست كورونا هي السبب ولماذا يهاجرون الشباب قبل كورونا خلاصة الكلام نهب مال العام والقوي يأكل الضعيف هي السبب الحكرة والشفرة هما السبب
4 - ana السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:15
الظروف الاقتصادية التي تمرّ منها البلاد".
الاصح الظروف الاقتصادية التي في البلاد من زمان
الهجرة السرية ليست وليدة اللحظة
5 - مهاجرة السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:15
سؤال محير
لمادا يهرب اعز رجال المغرب الى اوروبا%¿
6 - رشيد من المانيا السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:15
وراه اوربا مكرهوش يحركو للمغرب. راه البطالة مكاين غا الله يحطيك صحيحتك.. خليهم يجيو باش يعرفو اش تابعهم ...
فوق هادشي، راه الحال برد والمباتة برا ولات مستحيلة ..
نعلو الشيطان راه اوربا عندها ازمة بحالها بحال قاع الدول ..
لازم التوعية من السلطان لتقريب الصورة للشباب اليائس..
شوفو غير يوتوب راه خير الله ديال الفيدهوات ديال الحراقة..
7 - يوسف السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:17
وزر من توفي منهم على من يمثل الامة و تلقيه رواتب متعددة سمينة ويدافع عليها و لا يحب العمل (بيليكي)
في حين هناك من لا يجد ولا عمل واحد يقتات منه.
الله ياخذ الحق فيكم يا ممثلي الامة و السياسيين جميعا.
8 - محمد امين السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:18
السلآم عليكم ياريت شكون اسعدني نهاجر كان خدامين دارو لنا طرد تعسفي عندنا الاولد الله يصب لنا في هد الارض سعيدة
9 - هشام السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:21
انا عندي سؤال امني، اذا كان باستطاعت الافارقة الدخول للمغرب وبامكانهم الهجرة لاروبا مع المغاربة، فهذا يطرح تساؤل خطير اذا كان بامكانهم الدخول للمغرب والخروج نحو اروبا فيمكن للارهابيين وداعش الدخول باسلحتهم للمغرب عبر طريق الافارقة والمرور الى اوروبا.

اذا بما ان المغرب جد متطور في مكافحة الارهاب فهذا يعني انه يعرف انه لا وجود للارهابيين ولا لاية اسلحة تدخل المغرب. يعني انه يعرف هوية كل افريقي دخل للمغرب بطريقة غير شرعية.

وبما انهم يستطيعون الوصول لاروبا وانه لحد الساعة لم تسجل اية عملية ارهابية نفذها شخص مجهول بدون وثائق. يعني داعش لم تصل لاروبا، وبالتالي اروبا تعرف هوية كل من يهاجر بطريقة سرية لأروبا.

يوجد شيء مشي هو هذاك
10 - جواد السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:21
انا نيت عطيت الف درهم عربون هنا فقنيطرة الواحد اتجمعو الدراري انمشيو علا الله انوصلو اولا نموتو اولا نتشدو غير بنادم احيد من من حدا الادارة المغربية يرتاح
11 - الاوضاع سوداء بكورنا وبدونها السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:28
زعما قبل من كورونا كنا مطفرينو نحن نعيش حيات مزرية من سوء الى اسوأ بكورونا او بدونها وهاذا من يوم خلقينا في هذا البلد الامين لسوء حظنا
12 - jazuli السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:29
أودي الله يهدي ولاد بلادنا،راه حتى اروربا دابا كاتعيش أزمة مزمنة،والأروبيون براسهم مساكن أصبحو عاطلين عن العمل و يشتكون من الجوع،و يأخدون مساعدات بالصف،من الأحسن بقاو فبلادكم راه قدالعمل والو و الكراء والو و البرد القارص فالشوارع ولا أحد يرحمك.
13 - زائر السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:48
غادي ان شاء الله في نهاية هذا الشهر او أوائل الشهر المقبل، على متن كاياك او سباحة، ادعوا لنا بالتوفيق.
14 - حسان السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:53
ليست كورونا هي التي تحرك قوارب الموت بل البطالة والفقر و الكوارث الانسانية التي يتعرض لها المواطن المغربي
15 - بن والو السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:03
العجيب الغريب هوا. لي ما عندو سكنى ولا خدمة مضمونة. او تا بتزوج او يولد عرام....اش اودي. تزوج اولا تولد فهاد البلاد او فهاد ظروف....تولي عندو 18 عام يمشي يحرق....
16 - سمير السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:04
اسيدي الله ايعاون .غير من توصلو الى الشواطئ الاسبانيه عفاكم ما تسجدوش او متركعوش عند اقدام الاسبان ارا الشوهه الاخيره ما زالت كتدور عبر العالم.
17 - لقد فقدنا التقة السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:13
للأسف فقدنا التقة الأوضاع تزداد سوء كل الوعود تبخرت لاصحة لا تعليم لا امان ضاع الوطن ومات الأمل
هناك فشل في إدارة البلاد وفساد كبير واضح للعيان وفي كتير من الاحيان مقنن لا حل للمواطن الفقير الى الهجرة البحت على الوطن داخل المهجر وتبقى كل دوال الفساد تعلق الشماعة على جائحة كرونا فقط اما الواقع غياب الكرامة والعيش الكريم هو السبب الحقيقي كل الارض لله
18 - حاقد علي الوضع السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:16
انا موجز عاطل عن العمل إذا أتاح الي الفرصة الهروب من بطش هذا النظام والله هرمنا عنينا الفقر البطش والسيطرة الباشعة علي الثروة .
19 - رشيد لطرش السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:16
كان على الحكومة تعطي مبلغ شهري للعاءلات الفقيرة التي ليس لها ذخل من أي شيء يعيشون على مساعدة المحسنين كمتسولين هذا هو الحل للحد من الهجرة وكذلك عندما تكون القدرة الشراءية لذى المواطن الفقير تتحرك عجلة الإقتصاد هكذا فعل بعض القادة في سنغافورة والبرازيل
20 - فوءاد ش السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:21
كيف انه بعد 60 عاما من الاستقلال يفر مواطني دول الاستقلال العتيدة جماعاتا و وحدانا نحو دول الاستعمار؟ و لا يفر فقط الشباب العاطل بل ايضا اطر و اطباء و مهندسون ...
على الدولة المغربية كلها ان تقدم استقالتها .. و تدعو الامم المتخدة لتسيرها لبضعة عقود حتى نصنع دولة حقيقية و مواطن حقيقي .. يبدو ان اي حل حقيقي لمشاكل المغرب لن يكون داخليا ..
ملاحظة: الاشخاص الذين يقطعون الروءوس و يفجرون المقاهي في اوروبا معظمهم او اباءهم كانو مهاجرون فارون من دول الجحيم ... فالمشكل ، مشكل انسان.
21 - malikakech السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:22
ظلمكم واستبدادكم وقهركم للمواطن هو من حرك قوارب الموت هربا لارض فيها حكام لايظلم عندهم احد هههه. اخدتم كل شيء ولم تتركوا لنا سوى البؤس والياس والحرمان عشنا حتى شفنا في بلاد الاسلام وحكومة الاسلام هههه الاكل والحصول على طرف الخبز هدف وغاية في الحياة هههه لعنة الله عليكم لعنة يستغيث منها اهل النار . اللهم انا مستضعفون نستنصرك على الفسدة فانصرنا ياكريم
22 - السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:24
Ancien clando pendant 10 ans dans tout l,Europe age r54. He
23 - محمد القدوري السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:33
أغلب الشباب فقدوا الأمل في العيش الكريم في بلادهم بسبب أن الجهات المسؤولة لم تقدم لهم أي شيء يمكن أن يقنعهم بالبقاء ، فالمشاريع المدعمة من قبل الدولة في اطار المقاول الذاتي فشلت بسبب عدم وجود الرواج التجاري ولا المشاريع التي تستقبل عدد كبير من اليد العاملة ، وأن أغلب المشاريع تقام في ثىلاث مدن مغربية كأن باقي المدن لا تنتمي الى هاذا الوطن ، أضف الى أن العديد من البلدان الأوروبية ترغب في استقبال اليد العاملة المؤهلة لتوظيفها في الصناعة والفلاحة ، ولا يبقى عندن سوى لكناطح أو تطنطح
24 - حلا السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:36
في السابق كنت عندما تتوجه لأي دولة أوروبية تعرف أنك ستتوجه لدولة معلومة متفردة بلغتها وهويتها وحضارتها كفرنسا أو اسبانيا او هولندا.تستقل الخطوط الجوية لتلك الدولة وتجد الربان وطاقم المضيفين من أبناء تلك الدولة وتسمع لغتها الخالصة وتنزل إلى المطار وتجد كل ما يدل على أنك فعلا بدولة بعينها كجنس بشري ولغة وهوية.أما اليوم تستقل الطائرة وتجد اجناسا إفريقية ولغة متطبعة بلكنة إفريقية وتنزل إلى المطار وتستقبلك سحنات افريقية ولاتعرف هل انت بفرنسا هولندا المانيا أو أنك بالسينغال أو الجزاير أو ساحل العاج .فقدت كل الدول الاوربية هويتها.حتى اللغة تجد خليط غير متجانس أفقدها جماليتها.المصيبة أن هؤلاء الحراقة يحملون معهم سلوكياتهم ويفسدون كل شيء جميل بأي مكان حطوا به الرحال.تشوهت أيطاليا وفرنسا وبلجيكا وهولندا وألمانيا في الطريق والدول الاسكندنافية كذلك.الانسان يهاجر ليتغير ويتعلم ماهو مفيد وجميل أما ما يحدث اليوم فكارثة.
25 - ولد حميدو السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:36
اروبا ستعرف الحجر الصحي و كدلك هناك تضخيم في ارقام الحراقة فلنفرض ان عدد الراغبين للهجرة السرية مليون فهدا يدل بان كلهم سيدهبون بخمسة ملايين سنتيم على الاقل
الله يعاونهم و كل واحد يطمح للافضل و لكن المحتاج ليس عنده حتى ثمن تدكرة القطار لطنجة
26 - said Italia السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:43
نتمنا لكم حظا سعيدا تاحنا بغينا نجوا واخا غير 2 سنة غير نزوروكم ونواسوكم فالغربا فرانسا top اجوا لفرانسا مرحبا بكم دوزوا لباريس خاه خاسهم ليد العملة بعد كورونا الشغل غيولي كثير وجدو روحكم
27 - ليست فقط كورونا السبت 17 أكتوبر 2020 - 13:27
ما يدفع بشباب مغربي في زهرة العمر إلى المغامرة و المقامرة بحياته من أجل بلوغ الضفة الأوروبية ليس فقط وباء كورونا اللعين بل المستنقع السياسي الذي تعيشه بلادنا و غلو الفساد و المفسدين الذي أتى على الأخظر و اليابس حتى لم يعد الشاب المغربي يستطيع أن يظفر ببعض حقوقه أو ينعم بالعيش الكريم ببلاده.
28 - سعيد بعيد السبت 17 أكتوبر 2020 - 13:49
اروبا على شفا حرب اهلية ، تلفض من خلالها المسلمين الذين ابانوا عن انعزالية وتطرف و لاتسامح مع الاخر ، اكثر من ذالك اجرام ونصب وتحايل على القوانين والاخطر العمليات الإرهابية التي لا تتوقف ، لن تجد عملا في اروبا ولو كانت لديك اعلى الدبلومات.
29 - Rachid biy السبت 17 أكتوبر 2020 - 15:49
كاتب التعليق رقم 20 يقول إنه موجز وليس مجاز ،واخطاء بالجملة في سطرين ..اودي كتحشموا بصحاب الشواهد والله الا حشوما
30 - عبدو السبت 17 أكتوبر 2020 - 16:25
ملاحظة صحيحة مائة في المائة. فعلا اغلب الحراقة رايحين على شان شرب الخمر والاتجار بالمخدرات والافساد.
31 - voyage au bout de l.enfer السبت 17 أكتوبر 2020 - 17:13
Manger dans les poubelles et dormir dans les rues et voler dans les supers marcher vous appelez ca une vie, ,,,la plus part des illigaux vivent avec l,argents de l,oncle Sam, l,argents de you tube, et,,meme s,ils trouvent du travaille dans les champs espagoles ils les traitent comme des esclaves travailler 10 heures par jour avec 40 euros ..il y,a meme qui travaillent avec 25 euros la journnee. il y,a des milliers des gens legaux et qui n,ont pas de travaille maintenant. plus le racisme et le froid approche.
32 - مهاجر مغربي السبت 17 أكتوبر 2020 - 18:57
اغلب المعلقين منافقين، ومتشاءمين ودوي الشخصية الضعيفة ،واضح أن أغلبهم لا يعرف اوربا والعيش فيها حلم لأي إنسان في العالم، ليس المدويخ المغاربة الذين آمنوا حياتهم في خدمة أقلية في البلد ذهب تعبهم هباء بين الإدارة والمحاكم وجاءت كرونا التي عرت عن كل شيء وتخلت الدولة التي خدرتهم بالوطنية والوطن لكن عندما توفوابعضهم تخلت الدولة عن واجبها فدفنوا في ارض النصارى حسب الثقافة المغربية التي زرعها ودرسناها في المدرس.انه العكس أنهم المسلمين الحقيقيين وان جميع المهاجرين المغامرين بحياتهم سيجدون الترحاب والمساعدة بشرط الابتعاد عن المغاربة لانها جالية لا تريد الاندماج واحترام قوانين البلد ونسيان المغرب و الماضي وبناء حياة جديدة مبنية على الجد والعمل اوربا محتاجة إلى ملايين المهاجرين الا المغاربة لأنهم يتلقون تعليم وتربية على العنصرية والنفاق والسرقة والإرهاب في مدارس أولياء الله.والتي لاتعد ولا تحصى.هنا الحياة والديمقراطية الحقة والمستقبل لأي إنسان.
33 - cosmos السبت 17 أكتوبر 2020 - 20:27
هيا اهجروا المغرب مثنى وثلاث ورباع الى الضفة الاخر وتزودوا فان خير الزاد التقوا وانطلقوا في حفظ الله ورعايته الى الوجهة التي تريدنها مهللين ومكبرين
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.