24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

31/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1607:4313:1616:1318:4019:56
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تعديلات "التبادل الحر" تخفض الواردات المغربية من الأجهزة التركية (3.67)

  2. إجرام "الهيش مول الحوت" ينسف "بروباغندا" التبخيس والتشكيك (3.00)

  3. السفير الأمريكي بالمغرب يدعو إلى عدم عرقلة الحركة في "الكركرات" (2.00)

  4. سفير أمريكا: العلاقات مع المغرب أقوى من السابق (1.00)

  5. منفذ "هجوم نيس" .. "حراك" تونسي ينتقل من المخدرات إلى التطرف (1.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | رابطة تطالب بتعويضات عن الفقر للأسر المعوزة

رابطة تطالب بتعويضات عن الفقر للأسر المعوزة

رابطة تطالب بتعويضات عن الفقر للأسر المعوزة

بمناسبة تخليد اليوم العالمي للقضاء على الفقر المصادف لـ17 أكتوبر من كل سنة؛ طالبت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بـ"محاربة الفساد والريع وكافة أشكال استغلال النفوذ، وإقرار التعويض عن الفقر لفائدة الأسر المعوزة".

الرابطة ذاتها أدانت، في بلاغ لها توصلت به هسبريس، "التصريحات اللامسؤولة لأحد البرلمانيين (إدريس الأزمي الإدريسي)، التي تؤكد غياب المؤسسات المنتخبة في دفاعها عن المصالح الاقتصادية والاجتماعية والثقافية لسائر المواطنات والمواطنين، وتكتلها من أجل الدفاع عن مصالحها الخاصة فقط".

كما حمّلت الرابطة المذكورة الحكومة المغربية "كامل المسؤولية فيما آلت إليه أوضاع المواطنات والمواطنين؛ من تدهور اجتماعي واقتصادي وثقافي وبيئي، وهو الوضع الذي أدى إلى تفاقم الفقر بالمغرب".

وسجل البلاغ نفسه "استمرار وتعمق الانتهاكات المرتبطة بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية، نتيجة النظام الاقتصادي المنتهج من طرف الحكومة، وسوء تدبيرها لمرحلة إنهاء الحجر الصحي، وضخامة خدمات المديونية الخارجية، وانعكاسات السياسة الليبرالية المتوحشة، وخاصة بالنسبة إلى ميزانية الدولة، التي أصبحت متعارضة مع التنمية والتشغيل، واستمرار مسلسل الخوصصة، والانخراط الكامل في العولمة من موقع الضعف، والنهب السافر للمال العام والثروات الوطنية، مع استمرار السلطات في نهج سياسة الإفلات من العقاب بشأن الجرائم الاقتصادية".

وختمت الرابطة بلاغها بتأكيدها على "ضرورة إقامة نموذج اقتصادي تنموي ذي مقاربة حقوقية، يضمن حق الشعب المغربي في تقرير مصيره الاقتصادي، ويضمن التنمية المستديمة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية لفائدة الجميع، واتخاذ إجراءات استعجالية؛ مثل إلغاء المديونية الخارجية للمغرب التي تشكل خدماتها، إلى جانب سياسة التقويم الهيكلي والخوصصة وانعكاسات العولمة الليبرالية المتوحشة، حواجز خطيرة أمام التنمية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - سابق السبت 17 أكتوبر 2020 - 10:15
إننا الموظفون التابعون لمقاطعة حسان نعتبر من الفقراء لأن دخلنا لا يزيد عن 3500 درهم لا تكفينا لكراء منزل ومن الحاجية الضرورية مما نضر للإقتراض وبها نزدادوا فقرا ومعانات والغربي أن المنتخبون وعلى رأسهم عمدة الرباط وهو من حزب العدالة والتنمية فمنذ شهور خلت لم نتلق أي تعويض عن الأعمال الشاقة والملوثة والتي تصل إلى 350 درهما عن كل شهر لا غير
فحسبنا الله ونعم الوكيل من هؤلاء الظلمة.
2 - مغربي السبت 17 أكتوبر 2020 - 10:44
لا يمكن التطرق للفقر في غياب إحصائيات العقار و الأملاك و رؤوس الماشية ، مللنا من دعم الأغنياء ، ليس كل من يشتكي فقير هذا أسلوب الغاب
3 - كريم السبت 17 أكتوبر 2020 - 10:50
سورة معبرة و مؤثرة يأيها البرلمانين و الوزراء و اي احد هو مسؤول حاسبو انفسكم قبل ان تحاسوا ،انه المال العام (مال الفقير و المريض...) الله غالب
4 - مقمح السبت 17 أكتوبر 2020 - 10:52
من المفروض أن يدافع البرلمانيون من جميع الأحزاب بتفان عن إعانة الفقراء. ولكن يبدون حماسهم وتضامنهم بينهم فقط عندما يتعلق الأمر بامتيازاتهم
5 - ADAM السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:12
كل أشكال الدعم أو الهبات من طرف الدولة تعتبر ريعا سواء كانت موجهة للأشخاص أو للشركات، مما يجب القطع معها تماما، يعني من يعمل سيأخذ أجرته ومن لا يعمل لا يمكن أن يتلقى أجرا.
6 - abdou السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:26
مسؤول دون ظمير لا تنتظر منه ما يفرحك . على كل حال المواطنون لا أحد وأكررها لا أحد يتق في مسؤول البلد للأسف هذه هي الحقيقة والواقع يؤكد ذلك ولا يختلف عليه إتنان، ماذا ننتظر من مسؤول من حجم محترم يهاجم المواطنين . لا لشيء لانهم رفظوا الإمتيازات تاريخية الذين يتقاضون أجريت فما فوق وبعض المواطنين في أكفس خلال ويداغع عن الأمعقول. وحسبنا الله في االجشع وفي عديم الضمير.
7 - Ana السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:48
مع كامل احترامي للفئات الهشة، و التي أنتمي إليها و ترعرعت معها، فأنا ضد الدعم المباشر ، اللهم للذين لا يقدرون على العمل بسبب مرض عضال أو إعاقة أو أنهم قد بلغوا من الكبر عتيا. أما غير ذاك، فتوفير فرص عمل بخلق مشاريع و بمساعدة القاولات الصغرى هو القرار الصائب و الأكثر حكمة لكي لا نعلم الناس التكاسل و الاتكال على المساعدات.
و أخيرا أرجو من اادولة إحداث قانون ينظم التناسل في البلد، فمن غير المعقول أن نجد أفقر فقراءالبلد هم أكثر الناس إنجابا، و تنتيجة لذلك ينتجون جيلا ينهك كاهل الدولة إما بالجريمة أو المشاكل الاجتماعية و دور الصفيح و طلب المساعدات.
8 - دولة البليكي والتبشخي السبت 17 أكتوبر 2020 - 11:59
هوما كيعرفوا يعوضوا غير بعضياتهوم،بقوانين ماسخة،وآخرها تعويضات يطالب بها أصحاب البيليكي والتبشخي
9 - اسماعيل الأدوزي السبت 17 أكتوبر 2020 - 13:35
قال الخبر:
" طالبت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان ... وإقرار التعويض عن الفقر لفائدة الأسر المعوزة"
قلت:
هذه الرابطة خارج التغطية وتحسن فقط اصدار البيانات خلف الحاسوب...
1) بجانب بيتي كشك عشوائي لبائع مأكولات سريعة هيئته تظهر عوزه، لكنه يتوفر في صندوق تريبورتر على تصاميم عدد من التجزئات بمدينة أكادير،لون بالأحمر ما يعرض للبيع منها،وجمع في مذكرته مئات الأرقام الهاتفية لزبنائه...
2) أيام الحجر أسر الي تاجر فواكه كنت زبونه بأنه يستفيد من دعم كورونا رغم أن تجارته لم تتوقف يوما...قائلا{الفلوس جابهوم الله فابور}
...
والقضاء على الفقر يكون بالاطلاع على الفقراء ومعرفتهم وليس بالتستر حلف الحاسوب...
10 - Anass alami السبت 17 أكتوبر 2020 - 16:33
بنكريان دفع مشروع قانون لإعطاء تعويضات مالية مباشرة للأسر المعوزة و تم رفضه من طرف نواب البرلمان
بن كيران دفع مشروع دعم الأرامل و بقاو كايضيقو عليه بسياسة التقشف حتى تم تخفيظ الدعم ل 300dh للطفل الواحد فقط
ليس المشكل في بنكيران بل في التماسيح المحيطة به التي عرقلت دائما مشارعه و طموحاته
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.