24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

03/12/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4208:1313:2215:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | 300 ألف مغربي يستفيدون من محو الأمية .. والإناث أكثر إقبالا

300 ألف مغربي يستفيدون من محو الأمية .. والإناث أكثر إقبالا

300 ألف مغربي يستفيدون من محو الأمية .. والإناث أكثر إقبالا

راكم برنامج محو الأمية بالمساجد وبواسطة التلفاز والأنترنيت، خلال الموسم الدراسي 2019-2020، حصيلة مهمة؛ فقد بلغ مجموع المستفيدين من البرنامج، ذكورا وإناثا، وفي العالمين الحضري والقروي، 298.875 مستفيدة ومستفيدا.

وأظهرت المعطيات التي نشرتها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أن الإناث لا زلن الفئة الأكثر انخراطا في برنامج محو الأمية بالمساجد، إذ بلغ عدد الإناث المسجلات في المستوى الأول 195.836، مقابل 23.291 من الذكور.

وفي المستوى الثاني، بلغ عدد الإناث المسجلات 77.530، مقابل 2218 ذكور؛ وفي المجموع بلغ عدد الإناث المسجلات في المستويين الأول والثاني، برسم الموسم الدراسي الماضي 273.366، ووصل عدد الذكور المسجلين في المستويين نفسيهما 25.509.

ويظهر من معطيات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وجود تقارب كبير بين عدد المسجلين في برنامج محو الأمية في العالمين الحضري والقروي، إذ بلغ عدد المنتمين إلى العالم الحضري 165.060، مقابل 133.815 في العالم القروي؛ بينما بلغ عدد المستفيدين من برنامج محو الأمية بالمساجد، من نزلاء المؤسسات السجنية، 4114 شخصا.

ومن أصل 298.875 شخصا المستفيدين من برنامج محاربة الأمية في المساجد، بلغ عدد الناجحين 241.516؛ منهم 222.345 من الإناث، و19.171 من الذكور، و2909 من نزلاء المؤسسات السجنية.

وتشير بيانات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المتعلقة بحصيلة برنامج محو الأمية بالمساجد وبواسطة التلفاز والأنترنيت، من سنة 2000 إلى 2020، إلى أن نسبة إنجاز الأهداف المسطرة بلغت 111.49 في المائة.

ووفق المصدر نفسه، فإن العدد المستهدف كان في حدود 2.253.886 شخصا، وهو عدد تم تجاوزه، حيث بلغ عدد المسجلين 3.627.626 مستفيدا، بنسبة إنجاز للهدف وصلت إلى 112.21 في المائة بالنسبة للمستوى الأول، و105.81 في المائة بالنسبة للمستوى الثاني.

وخصصت وزارة التوفيق بنْية استقبال لتفعيل برنامج محو الأمية بالمساجد قوامها 7009 مساجد، ويبلغ عدد مؤطري الدروس 7910 من المؤطرين والمؤطرات؛ فيما يصل عدد المنسقين والمستشارين التربويين إلى 1164، ويبلغ عدد المكونين 401.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية قد قررت، في سياق استمرار انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، اعتماد التعليم عن بُعد كنمط في التأطير ببرنامج محو الأمية في المساجد في بداية الموسم الدراسي الجاري، ابتداء من 15 أكتوبر الجاري إلى متمّ السنة الجارية.

وأعلنت الوزارة ذاتها أنها "ستواكب المستفيدين بفعالية ونجاعة في العملية التعليمية التعلّمية وفي ظروف صحية وآمنة"، كما أكدت أنها التمست من الجهات المختصة توفير خدمات الأنترنيت بالمجان لفائدة الأطر والمستفيدين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - ملاحظة الخميس 22 أكتوبر 2020 - 23:17
أصبح الإناث يدركن أن الزواج والرجل ليس هو كل شيء وأن الدراسة وتعلم هو سبيل الوحيد لضمان المستقبل لأن الزوج قد يطلقها في أية لخظة ويرميها في الشارع.
نصيحة للإناث لا تفضلوا الزواج عن الدراسة والمستقبل فالزواج صفقة خاسرة مند البداية أنا الدراسة صفقة ناجحة طوال العمر
2 - ملاحظ عابر سبيل الخميس 22 أكتوبر 2020 - 23:34
إلى المعلقة 1:
هذا حسب طبيعة المستقبل و مفهوم المستقبل.
إن كان مستقبلا ماديا، فالعمل يضمنه.
و إن كان مستقبلا طبيعيا فطريا يتعلق بأداء الدور الطبيعي في الانجاب و تربية الأطفال و تكوين أسرة، فالزواج هو الطريق إليه.
ليست كل الزيجات فاشلة، بل نسبة قليلة هي التي تنتهي بالطلاق و غالبية المطلقين يعاودون الزواج لأنه أمر طبيعي.
الغرب يريد تحطيم بنيان المجتمعات الاسلامية بالضرب في الزواج و تقديم نموذج الحرية و العمل على أنه هو الأنجح.
لما لا نقول: مستقبل البنت في تأسيس أسرة و قد يساعدها العمل في تطوير حالتها المادية. بمعنى: الأسرة هي الأساس و العمل استثناء بالنسبة للمرأة: هذه هي الفطرة.
3 - mohand الخميس 22 أكتوبر 2020 - 23:36
ليس كل من تعلم ربط الحروف ببعضها نقول عنه محونا اميته
الامية يا صديقي هي بنية وحركة كل من كسب بنيته في محيط او وسط مجتمع معين تئثر عليه البنية والحركة التي تعلم فيها الكيفية
اذا كان محيطه ومجتمعه متطور ومهذب وله قيم ناصعة حتى لو لم يكن يقرئ ويكتب سيكون متعلم بالفطرة
4 - amin sidi الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 00:02
سلام : شفت العنوان اوفرحت 300 الف مغربي سيستفيدون من محو كورونا من صندوق التضامون !؟!؟
هدا وحد فالبادية جاتو رسالة مكيرفش لقرا ادها لعند لفقيه اوگالو عفك قرالي هد لبرى امتسمعشي لكلام الي فيها گالو لفقيه اشندير بش منسمعش گالو مول لبرى انا انسدلك ودنيك بصباعي .انت عيل اقرها عليا وانا انسمع اونت متسمعشي
5 - مشكلة الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 00:08
المشكلة أن المجتمعاتنا ترى في المرأة تلك الألة البشرية في زواج وتكوين أسرة وسهر على تربية الأطفال وتعليمه قيم الأخلاق والأدب والطاعة وإحترام الغير وكل الأخلاق الحميدة الأخرة وتلبية حاجة الرجل من طهو وجماع وتعنيفها معنويا ولفظيا وجسديا في العديد من المرات.
لا ثم لا ثم لا المرأة كيان إنساني يجب أن يتعلم ويدرس ويتوظف ويمسك مناصب عليا ومناصب علمية وثقافية وتكن لهم الكلمة في كل شيء، وليس فطرة و ميثافيزقيات
6 - par expérience je parle الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 00:42
Pour la femme commentaire 1: Je te félicite, car tu as montré vraiment une chose: que la plupart de filles arabes veulent faire leurs études pas pour s’instruire mais pour faire la révolte contre l’homme…
Ben je vais te dire : va dans les cafés, tu trouveras beaucoup de filles qui gagnent plus 10000DHS/mois, âgées de plus de 43 ans mais elles souffrent de dépression.
Elles ont fait la même faute comme toi et en croyant qu’avec leur argent elles ont atteint leur top de sécurité sociale. Mais à travers le temps et même avec leur statut social bien élevé, elles se trouvent seules, la cigarette dans la main, et le cachét de dépression dans l’autre main.
7 - ملاحضة الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 01:19
المغربيات لاحو نفسهم لكل المجالات و ولاو كايجيبو المراكز الاولى فالباكالوريا ماشاء الله و المغاربة عقلهم فأوروبا ما بغاوش يقراو ما بغاوش يبدلو حتى مجهود بغاو يحرقو لاوروبا صافي .
8 - عزيز الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 08:01
من المؤسف جدا أننا لازلنا نسمع عن محاربة محو الأمية ونحن في القرن الواحد و العشرين عصر التكنلوجية و الأنترنيت؟؟؟؟؟؟؟
9 - الإقبال الذكوري الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 09:09
لو ان دروس محو الأمية تبث في المقاهي لتحسن مستوى الذكر( حتى يكون رجلا).
لو أمتحنتم مستوى تلاميذ الابتدائي لوجدنا ان المستوى الأساسي لا يبشر بالخير. يعني الطفل سينتظر 30 عاما ليرجع إلى التعلم في إطار محو الأمية. لو تكلفنا به على أحسن حال في طفولته لنجح في رشده.
و هكدا نخرب أجيال لاعادة المحاولة في انقادهم بعد سن 40 50 عاما.
ضروري التعليم واجب حتى سن 16 سنة.
10 - حسن لفتيت الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 11:08
غالبا ما يلجأ مؤطري محو الامية بالمساجد الى تسجيل اشخاص من اهلهم وذويهم سبق لهم ان تعلموا في المدارس والكتاتيب القرآنية لمزاولة هذه المهمة .اليس هذا تضييع للمال العام
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.